المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يمينك من يهينك .. رفة العين ما مدى صحتها يمين كانت او يسار؟!



هدهد سليمان
18-09-2009, 11:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،

http://www.arabiyat.com/gallery/data/media/38/ai9.jpg

اليوم طرا على بالي هالشي اللي هي رفة العين وقبل كانوا يقولون يمينك من يهينك ويسارك شي يسرك طبعا هالشي بالنسبه للأذن .. ابي اليوم اتكلم عن رفة رمش العين هل فعلا صحيح من رفة رمش عينه اليمين شي مب زين وإذا اليسار شي خير؟ ام هي مجرد خرافه وكلام!!

عن نفسي اقول كل شي بيد الله سبحانه وتعالى قبل كل شي لكن هل معنى ذلك انه املك او يملك البعض حاسة سادسه او بالأصح هل تعتبر حاسة سادسة؟

عن نفسي اتحدث الآن لقد جربت ذلك بكل فعل عند رفة العين اليمين اقول في نفسي اللهم اجعله خير ويارب شي خفيف وسبحان الله يحدث الحدث السيء وبعدها تتوقف تلك الرفه ونفس الشيء بالنسبه لرمش العين اليسار وهو شيء فيه خير ..

واستدل على ذلك من سنتين تحديدا وفي رمضان وقبل نهاية هذا الشهر الكريم بدأت العين اليمنى بالرف وبقوة لم اعهدها من قبل وتميت ادعو الله عز وجل ان يكون في الأمر خير ولا يكون وقعه شديد وبالفعل في اول يوم عيد الفطر كان الوالد الله يطول بعمره ووقت صلاة الفجر على السرير ولا يستطيع التنفس وحشرجه شديده لدرجة انني لم اعرف ماذا اتصرف غير كلمه واحده فقط لا حول ولا قوة الا بالله وذهبت اليه احتضنه واحاول اني اوعيه لكن دون جدوى وتذكرت الاسعاف واتصلت بالإسعاف ولله الحمد خلال خمس دقائق كانوا حاضرين واتضح ان الوالد لديه جلطتين وتشافى الآن ولو استطعت ان اعطيه قلبي لفعلت وهو الآن بحالة جيده .. وهذه احدى الحالات التي مرة علي .. اما عن اليسار فكانت ترقيه بالعمل ..

كل شيء بيد الله سبحانه وتعالى .. اتمنى من الجميع المشاركه وهل هذا الشيء صحيح ام مجرد خرافه؟!

http://1.bp.blogspot.com/_ldmUIqjfR8k/SGJWzjluq-I/AAAAAAAAAAk/MXi5Qe7nuK4/s320/%D8%A8%D9%84%D9%88%D8%B1%D8%A9.jpg


http://rao3ah.jeeran.com/User5.gif

النجلا
19-09-2009, 12:58 AM
موضوعك حلووو

بس انصحك تقرا كتاب قانون الجذب للدكتور صلاح الراشد .. !

وطن
19-09-2009, 01:01 AM
صدفه يا اخوي

والحمدلله على سلامة الوالد

Qa6ar
19-09-2009, 01:06 AM
الحمدالله على سلامه الوالد ومبروك الترقيه

Just a Gurl
19-09-2009, 01:27 AM
والله مايندرى ياخوي ....

انا عيني اليمين وايد ترف بس الحمدلله ماشفت شي والله لايشوفني :(

بومحمد1
19-09-2009, 01:41 AM
تعريف التطير :التطير هو التشاؤم بمرئي أو مسموع . مفتاح دار السعادة 3/311 فتح المجيد 2/525
سبب تسمية التشاؤم تطيرا :
أن العرب في الجاهلية إذا خرج أحدهم لأمر قصد عش طائر فهيجه فإذا طار من جهة اليمين تيمن به ومضى في الأمر , ويسمون الطائر " السانح " , أما إذا طار جهة اليسار تشاءم به ورجع عما عزم عليه ، ويسمى الطائر هنا " البارح " انظر : مفتاح دار السعادة 3/268 قال النووي رحمه الله تعالى : " التطير هو التشاؤم وكانوا يتطيرون بالسوانح والبوارح فينفرون الظباء والطيور فإن أخذت ذات اليمين تبركوا به ومضوا في سفرهم وحوائجهم وإن أخذت ذات الشمال رجعوا عن سفرهم وحاجتهم وتشاءموا بها فكانت تصدهم في كثير من الأوقات عن مصالحهم فنفى الشرع ذلك وأبطله ونهى عنه وأخبر أنه ليس له تأثير ينفع ولا يضر " ا.هـ الديباج على مسلم 5/241
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله تعالى : " وأصل التطير أنهم كانوا في الجاهلية يعتمدون على الطير فإذا خرج أحدهم لأمر فإن رأى الطير طار يمنة تيمن به واستمر وأن رآه طار يسرة تشاءم به ورجع وربما كان أحدهم يهيج الطير ليطير فيعتمدها فجاء الشرع بالنهي عن ذلك وكانوا يسمونه السانح بمهملة ثم نون ثم حاء مهملة والبارح بموحدة وآخره مهملة فالسانح ما ولاك ميامنه بأن يمر عن يسارك إلى يمينك والبارح بالعكس وكانوا يتيمنون بالسانح ويتشاءمون بالبارح لأنه لا يمكن رميه إلا بأن ينحرف إليه " ا.هـ فتح الباري 10/212عمدة القاري 21/273 شرح سنن ابن ماجه للسيوطي 1/252
التطير في القرآن :قال ابن القيم رحمه الله تعالى :" لم يحك الله التطير إلا عن أعداء الرسل كما قالوا لرسلهم ( إِنَّا تَطَيَّرْنَا بِكُمْ لَئِنْ لَمْ تَنْتَهُوا لَنَرْجُمَنَّكُمْ وَلَيَمَسَّنَّكُمْ مِنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (18) قَالُوا طَائِرُكُمْ مَعَكُمْ أَئِنْ ذُكِّرْتُمْ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ مُسْرِفُونَ ) (يس:19) وكذلك حكى سبحانه عن قوم فرعون ( وَإِنْ تُصِبْهُمْ سَيِّئَةٌ يَطَّيَّرُوا بِمُوسَى وَمَنْ مَعَهُ أَلَا إِنَّمَا طَائِرُهُمْ عِنْدَ اللهِ ) (الأعراف:131) " ا.هـ مفتاح دار السعادة 3/273 وقال قوم صالح عليه السلام ( قَالُوا اطَّيَّرْنَا بِكَ وَبِمَنْ مَعَكَ قَالَ طَائِرُكُمْ عِنْدَ اللهِ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ تُفْتَنُونَ ) (النمل:47) .
الفرق بين الطيرة والتطير :قال العز بن عبد السلام رحمه الله تعالى : " التطير هو الظن السيء الذي في القلب , والطيرة هي الفعل المرتب على الظن السيء " ا.هـ عون المعبود 10/406


يتبع

بومحمد1
19-09-2009, 01:43 AM
حكم التطير :
أولا : الطيرة باب من أبواب الشرك :
عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ( الطِّيَرَةُ شِرْكٌ ) وما مِنَّا إلا وَلَكِنَّ اللَّهَ يُذْهِبُهُ بِالتَّوَكُّلِ . رواه أحمد ( 3687) وأبو يعلى (5219) والبخاري في الأدب(909) وأبو داود (10/405 والترمذي (1614) وقال : حسن صحيح . وصححه ابن حبان (6122) والحاكم 1/65 وقوله : " وما منا إلا ولكن الله يذهبه بالتوكل " من كلام ابن مسعود أدرج في الخبر وقد بينه سليمان بن حرب شيخ البخاري فيما حكاه الترمذي عن البخاري عنه . علل الترمذي 1/266 فتح الباري 10/213 وصوب الإدراج ابن القيم في مفتاح دار السعادة 3/280 والمنذري في الترغيب والترهيب 4/33 وانظر : نيل الأوطار 7/372
وعن عبد اللَّهِ بن عَمْرٍو رضي الله عنهما قال : قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ( مَن رَدَّتْهُ الطِّيَرَةُ من حَاجَةٍ فَقَدْ أَشْرَكَ ) رواه أحمد (7045) قال الهيثمي :" رواه أحمد والطبراني وفيه ابن لهيعة وحديثه حسن وفيه ضعف وبقية رجاله ثقات " ا.هـ مجمع الزوائد 5/105
وإنما جعل ذلك شركا لاعتقادهم أن ذلك يجلب نفعا أو يدفع ضرا فكأنهم أشركوه مع الله تعالى . فتح الباري 10/213 شرح سنن ابن ماجه للسيوطي 1/10 مرقاة المفاتيح 10/398 عون المعبود 10/405 نيل الأوطار 7/372
قال ابن القيم رحمه الله تعالى : " ومن امتنع بها عما عزم عليه فقد قرع باب الشرك بل ولجه وبرئ من التوكل على الله وفتح على نفسه باب الخوف والتعلق بغير الله " ا.هـ مفتاح دار السعادة 3/311 وقال المناوي رحمه الله تعالى " إن العرب كانت تعتقد تأثيرها وتقصد بها دفع المقادير المكتوبة عليهم فطلبوا دفع الأذى من غير الله تعالى وهكذا كان اعتقاد الجاهلية " ا.هـ فيض القدير 2/342
والقاعدة في هذا كما قرره شيخنا العلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى : أن كل من اعتمد على سبب لم يجعله الشارع سببا لا بوحيه ولا بقدره فإنه مشرك . القول المفيد 2/93 فكيف وقد نهى الشارع عنه ونص على أنه شرك .

بومحمد1
19-09-2009, 01:44 AM
ايضا تابع

بومحمد1
19-09-2009, 01:51 AM
أقسام الناس في الطيرة
الأول : من يتطير ويستجيب لداعي التطير ويترك ما همَّ بفعله أو يفعله بدافع التطير فهذا قد وقع في المحرم وولج باب الشرك كما ذكر ابن القيم رحمه الله تعالى للأدلة السابقة .

الثاني : مَن إذا وقع ما يدعو إلى الطيرة عند الناس لم يترك ما بدا له فعله ولكنه يمضي في قلق ويخشى من تأثير الطيرة . فهذا أهون من الأول حيث لم يُجب داعي الطيرة لكن بقي فيه شيء من أثرها والواجب عليه أن يمضي متوكلا على الله تعالى لحديث ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ( الطِّيَرَةُ شِرْكٌ ) وما مِنَّا إلا وَلَكِنَّ اللَّهَ يُذْهِبُهُ بِالتَّوَكُّلِ . وقد تقدم تخريجه قريبا .

الثالث : مَن لا يتطير ولا يستجيب لداعي التطير : فهؤلاء أفضل الأقسام وأكملهم وأرفعهم درجة عند الله تعالى فعن عِمْرَانَ بن حُصَيْنٍ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قال ( يَدْخُلُ الْجَنَّةَ من أُمَّتِي سَبْعُونَ أَلْفًا بِغَيْرِ حِسَابٍ ) قالوا من هُمْ يا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قال ( هُمْ الَّذِينَ لَا يَسْتَرْقُونَ ولا يَتَطَيَّرُونَ ولا يَكْتَوُونَ وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ) رواه البخاري (5378) ومسلم ( 218) واللفظ له .

صور مما يتشاءم الناس به* بعض الناس يتشاءم برؤية الأعور فقد خرج أحد الولاة لبعض مهماته فاستقبله رجل أعور فتطير به وأمر به إلى الحبس فلما رجع أمر بإطلاقه , فقال : سألتك بالله ما كان جرمي الذي حبستني لأجله ؟ فقال : تطيرت بك . فقال : فما أصبت في يومك برؤيتي ؟ فقال : لم ألق إلا خيرا . فقال : أيها الأمير أنا خرجت من منزلي فرأيتك فلقيت في يومي الشر والحبس , وأنت رأيتني فلقيت الخير والسرور فمن أشأمنا ؟ والطيرة بمن كانت ؟ فاستحيا منه الوالي ووصله . مفتاح دار السعادة 3/272

* وآخرون يتشاءمون بيوم الأربعاء أو بشهر شوال عن عَائِشَةَ قالت تَزَوَّجَنِي رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم في شَوَّالٍ وَبَنَى بِي في شَوَّالٍ فَأَيُّ نِسَاءِ رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم كان أَحْظَى عِنْدَهُ منى قال وَكَانَتْ عَائِشَةُ تَسْتَحِبُّ أَنْ تُدْخِلَ نِسَاءَهَا في شَوَّالٍ . رواه مسلم (1423) قال النووي رحمه الله تعالى : " فيه استحباب التزويج والتزوج والدخول في شوال وقد نص أصحابنا على استحبابه واستدلوا بهذا الحديث وقصدت عائشة بهذا الكلام رد ما كانت الجاهلية عليه وما يتخيله بعض العوام اليوم من كراهة التزوج والتزويج والدخول في شوال وهذا باطل لا أصل له وهو من آثار الجاهلية كانوا يتطيرون بذلك لما في اسم شوال من الأشالة والرفع " ا.هـ شرح النووي على صحيح مسلم 9/209
وقال القاري رحمه الله تعالى : " قيل إنما قالت هذا رداً على أهل الجاهلية فإنهم كانوا لا يرون يمناً في التزوّج والعرس في أشهر الحج وقيل لأنها سمعت بعض الناس يتطيرون ببناء الرجل على أهله في شوّال لتوّهم اشتقاق شوال من أشال بمعنى أزال فحكت ما حكت رداً لذلك وأزاحه للوهم وفي شرح النقاية لأبى المكارم كره بعض الروافض النكاح بين العيدين , وقال السيوطي في حاشيته على مسلم : روى ابن سعد في طبقاته عن أبى حاتم قال إنما كره الناس أن يتزوّجوا في شوال الطاعون وقع في الزمن الأوّل " ا.هـ مرقاة المفاتيح 6/276

* الرافضة يكرهون التكلم بلفظ العشرة أو فعل شيء يكون عشرة لكونهم يبغضون خيار الصحابة وهم العشرة المشهود لهم بالجنة . منهاج السنة النبوية 1/38

* وآخرون يتشاءمون بشهر صفر وقابلهم آخرون فصاروا يسمونه صفر الخير وذكر العلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى أن هذا من باب مداواة البدعة بالبدعة والجهل بالجهل فهو ليس شهر خير ولا شهر شر .

* وآخرون إذا سافر مثلا أو خرج إلى عمل ما وتلف أحد إطارات سيارته في الطريق يترك السفر ويرجع إلى أهله تشاؤما بما حصل .

* وآخرون يتشاءمون ببعض منازل القمر والأبراج وهذا منتشر وتتبناه كثير من المجلات قال ابن عبد الحكم : خرج عمر بن عبد العزيز من المدينة والقمر في الدبران فكرهت أن أخرج به فقلت : ما أحسن استواء القمر في هذه الليلة فنظر فقال كأنك أردت أن تخبرني أن القمر في الدبران إنا لا نخرج بشمس ولا بقمر ولكنا نخرج بالله الواحد القهار . أبجد العلوم 2/368

* وآخرون يتشاءمون ببعض الحيوانات أو ببعض حركاتها عن زياد بن أبي مريم قال : خرج سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه في سفر قال فأقبلت الظباء نحوه حتى إذا دنت منه رجعت فقال له رجل : أيها الأمير ارجع .فقال له سعد : أخبرني من أيها تطيرت أمن قرونها حين أقبلت أم من أذنابها حين أدبرت ثم قال سعد عند ذلك : إن الطيرة لشعبة من الشرك. رواه ابن أبي شيبة (26399) وعبد الرزاق (19506) وابن عبد البر في التمهيد 24/193

* وكذا آخرون يتشاءمون برؤية بعض الطيور كالغربان والبومة وغيرها عن عكرمة أنه قال : كنا عند ابن عمر وعنده ابن عباس رضي الله عنهم ومر غراب يصيح فقال رجل من القوم : خير خير . فقال ابن عباس : لا خير ولا شر . التمهيد 24/ 194 فتح الباري 10/215

* وآخرون قد يتشاءمون ببعض الآيات بحيث يقوم بفتح المصحف للتفاؤل فإذا رأى ذكر النار تشاءم وإذا رأى ذكر الجنة تفاءل قال العلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى : " وهذا مثل عمل الجاهلية الذين يستقسمون بالأزلام " ا.هـ القول المفيد 1/86

* تشاؤم بعض الناس بمن يشبك أصابعه أو يكسر عودا في مجلس عقد النكاح وهذا مما لا أصل له شرعا .

* وهناك من يتشبه بالمتشائمين فمثلا لو رأى رجلا أو شيئا لم يعجبه قال : خير يا طير . وهذا وإن لم يُرد معناها ولكنها من بقايا الجاهلية لذا ينبغي مجاهدة النفس على ترك تلك الكلمة .

غزلان
19-09-2009, 01:52 AM
من كم يوم عيني كانت ترف بس تعودت اقول خير ان شاء الله احيانا يقولون حد يذكرك فترف العين ..اللهم اعلم


موضوع حلو اخوي

بومحمد1
19-09-2009, 01:53 AM
علاج الطيرة وكفارتها
أولا : التوكل على الله تعالى وعدم الالتفات إليها عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ( الطِّيَرَةُ شِرْكٌ ) وما مِنَّا إلا وَلَكِنَّ اللَّهَ يُذْهِبُهُ بِالتَّوَكُّلِ .وتقدم تخريجه .

ثانيا : أن يلح في دعائه الله تعالى أن يجنبه شرها فإن وقع فيها قال الدعاء الوارد في حديث عبد اللَّهِ بن عَمْرٍو رضي الله عنهما قال : قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ( مَن رَدَّتْهُ الطِّيَرَةُ من حَاجَةٍ فَقَدْ أَشْرَكَ ) قالوا : يا رَسُولَ اللَّهِ ما كَفَّارَةُ ذلك ؟ قال ( أن يَقُولَ أَحَدُهُمْ اللهم لاَ خَيْرَ إلا خَيْرُكَ وَلاَ طَيْرَ إلا طَيْرُكَ وَلاَ إِلَهَ غَيْرُكَ ) رواه أحمد(7045 ) قال ابن عبد البر رحمه الله تعالى " ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن التطير وقال لا طيرة وذلك أنهم كانوا في الجاهلية يتطيرون فنهاهم عن ذلك وأمرهم بالتوكل على الله لأنه لا شيء في حكمه إلا ما شاء ولا يعلم الغيب غيره " ا.هـ التمهيد 24/195 وقال المناوي رحمه الله تعالى : " فينبغي لمن طرقته الطيرة أن يسأل الله تعالى الخير ويستعيذ به من الشر ويمضي في حاجته متوكلا عليه " ا.هـ فيض القدير 6/136

ثالثا : أن يرد الطيرة متى ما وردت عليه ولا يستجيب لداعيها فعن عروة بن عامر رضي الله عنه قال : ذُكِرتِ الطِيرةُ عندَ رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ( أحْسَنُها الفألُ ولا تردَّ مسلماً فإذا رأى أحدكم ما يكره فليقل اللهمَّ لا يأتي بالحسناتِ إِلا أنتَ ولا يدفعُ السيِّئاتِ إِلا أنت ولا حولَ ولا قوَّةَ إِلا بالله ) رواه أبو داود (3919) والبيهقي 18/139قال النووي " أبو داود بإسناد صحيح " ا.هـ رياض الصالحين /494

الرابع : أن لا يتشبه بالمتطيرين ويأتي بأفعالهم
عن أُمِّ كُرْزٍ رضي الله عنها قالت : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول ( أَقِرُّوا الطَّيْرَ على مَكِنَاتِهَا ) رواه أحمد(27183) وأبو داود (2835) وصححه الحاكم 4/265 وابن حبان (6126) وقال ابن حبان " قوله صلى الله عليه وسلم ( أقروا الطير على مكناتها) لفظة أمر مقرونة بترك ضده وهو أن لا ينفروا الطيور عن مكناتها والقصد من هذا الزجر عن شيء ثالث وهو أن العرب كانت إذا أرادت أمرا جاءت إلى وكر الطير فنفرته فإن تيامن مضت للأمر الذي عزمت عليه وإن تياسر أغضت عنه وتشاءمت به فزجرهم النبي صلى الله عليه وسلم عن استعمال هذا الفعل بقوله اقروا الطير على مكناتها " ا.هـ مرقاة المفاتيح 8/76 فيض القدير 2/70 عون المعبود 10/29 غريب الحديث لابن الجوزي 2/369
وقال ابن جرير رحمه الله تعالى " معنى الكلام حينئذ أقروا الطير التي تزجرونها في مواضعها المتمكنة فيها التي هي بها مستقرة وامضوا لأموركم فإن زجركم إياها غير مجد عليكم نفعا ولا دافع عنكم ضرا " ا.هـ تهذيب الآثار مسند عمر بن الخطاب 1/204 غريب الحديث لأبي عبيد 2/138 النهاية في غريب الأثر 4/350

الخامس : استحضار الأدلة الناهية عن التطير فلو كان فيه خير لما نهينا عنه بل كان عقلاء الجاهلية لا يفعلونه قال الحافظ ابن حجر رحمه الله تعالى : " وإنما هو تكلف بتعاطي ما لا أصل له إذ لا نطق للطير ولا تمييز فيستدل بفعله على مضمون معنى فيه وطلب العلم من غير مظانه جهل من فاعله وقد كان بعض عقلاء الجاهلية ينكر التطير ويتمدح بتركه قال شاعر منهم

ولقد غدوت وكنت لا *** أغدو على واق وحاتم
فإذا الأشائم كالأيا *** من والأيامن كالأشائم

وقال آخر :

الزجر والطير والكهان كلهم *** مضللون ودون الغيب أقفال

وقال آخر :

وما عاجلات الطير تدنى من الفتى *** نجاحا ولا عن ريثهن قصور

وقال آخر :

لعمرك ما تدري الطوارق بالحصى *** ولا زاجرات الطير ما الله صانع

قال آخر :

تخير طيرة فيها زياد *** لتخبره وما فيها خبير
تعلم أنه لا طير إلا *** على متطير وهو الثبور
بلى شيء يوافق بعض شيء *** أحايينا وباطله كثير

وكان أكثرهم يتطيرون ويعتمدون على ذلك ويصح معهم غالبا لتزيين الشيطان ذلك وبقيت من ذلك بقايا في كثير من المسلمين " ا.هـ فتح الباري 10/213

السادس : أن التطير يفتح باب الوسواس والهموم على المتطير قال ابن القيم رحمه الله تعالى : " وأما من كان معتنيا بالطيرة فهي أسرع إليه من السيل إلى منحدره قد فتحت له أبواب الوسواس فيما يسمعه ويراه ويفتح له الشيطان فيها من المناسبات البعيدة والقريبة ما يفسد عليه دينه وينكر عليه معيشته " ا.هـ أبجد العلوم 2/368
وقال رحمه الله تعالى : " المتطير مُتْعب القلب مُنكَّد الصدر كاسف البال سيء الخلق يتخيَّل من كل ما يراه أو يسمعه , أشد الناس خوفا , وأنكدهم عيشا وأضيق الناس صدرا , وأحزنهم قلبا , كثير الاحتراز والمراعاة لما يضره ولا ينفعه , وكم قد حرم نفسه بذلك من حظٍّ , ومنعها من رزق وقطع عليها من فائدة " ا.هـ مفتاح دار السعادة 3/273

والحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

حرر في 27/8/1427هـ
كتبه د. نايف بن أحمد الحمد


______________________________

منقول . بتصرف

بومحمد1
19-09-2009, 01:56 AM
الفرق بين الطيرة والفأل :
الطيرة منهي عنها كما سيأتي أما الفأل فمحبوب مندوب إليه فعن أنس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( لا عدوى ولا طيرة ويعجبني الفأل ) قالوا : وما الفأل ؟ قال ( الكلمة الطيبة ) رواه البخاري ( 5440) ومسلم (2224) وعن أَنَسٍ أَنَّ نَبِيَّ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قال ( لَا عَدْوَى ولا طِيَرَةَ وَيُعْجِبُنِي الْفَأْلُ الْكَلِمَةُ الْحَسَنَةُ الْكَلِمَةُ الطَّيِّبَةُ ) رواه مسلم (2224). قال الكرماني رحمه الله تعالى : وقد جعل الله تعالى في الفطرة محبة ذلك كما جعل فيها الارتياح بالمنظر الأنيق والماء الصافي وإن لم يشرب منه ويستعمله . عون المعبود 10/293
ولأن الفأل تقوية لما فعله بإذن الله والتوكل عليه أما الطيرة فمعارضة ذلك . مجموع الفتاوى 4/81
ويعجبه الفأل لأن التشاؤم سوء ظن بالله تعالى بغير سبب محقق والفأل حسن ظن بالله تعالى والمؤمن مأمور بحسن الظن بالله تعالى على كل حال . انظر : فتح المجيد 2/519 والمنهاج 2/25
قال النووي رحمه الله تعالى : " قال العلماء وإنما أحب الفأل لأن الإنسان إذا أمَّل فائدة الله تعالى وفضله عند سبب قوى أو ضعيف فهو على خير في الحال وإن غلط في جهة الرجاء فالرجاء له خير وأما إذا قطع رجاءه وأمله من الله تعالى فإن ذلك شر له والطيرة فيها سوء الظن وتوقع البلاء ومن أمثال التفاؤل أن يكون له مريض فيتفاءل بما يسمعه فيسمع من يقول يا سالم أو يكون طالب حاجة فيسمع من يقول يا واجد فيقع في قلبه رجاء البرء أو الوجدان والله أعلم " ا.هـ شرح النووي على صحيح مسلم 14/ 220
قال الخطابي رحمه الله تعالى : " الفرق بين الفأل والطيرة أن الفأل من طريق حسن الظن بالله والطيرة لا تكون إلا في السوء فلذلك كرهت " ا.هـ فتح الباري 10/215
وقال النووي رحمه الله تعالى " الفأل يستعمل فيما يسوء وفيما يسر وأكثره في السرور والطيرة لا تكون إلا في الشؤم وقد تستعمل مجازا في السرور ا.هـ شرح مسلم 14/219
قال الحافظ ابن حجر رحمه الله تعالى " وكأن ذلك بحسب الواقع وأما الشرع فخص الطيرة بما يسوء والفأل بما يسر ومن شرطه أن لا يقصد إليه فيصير من الطيرة " ا.هـ فتح الباري 10/215

بومحمد1
19-09-2009, 01:59 AM
حكم التشاؤم برفة العين


عيني اليمنى لها أكثر من أسبوع ترف ، ويقول لي البعض إنها فأل شر ، فبماذا تفتونني ؟؟.


الحمد لله

لا علاقة لما ذكرته من رفة العين بفأل الشر ، بل هذا من التشاؤم الذي يجب على المسلم الحذر منه ؛ فإنه من أفعال الجاهلية ، وقد ثبت عنه عليه الصلاة والسلام أنه نهى عن التطيّر ، وأخبر أنه من الشرك الأصغر المنافي لكمال التوحيد الواجب ، لكون الطيرة من إلقاء الشيطان وتخويفه ووسوسته ، والمراد بالتطير أو الطيرة هو : ( التشاؤم بمرئي أو مسموع أو معلوم )

وقد جاء نهيه صلى الله عليه وسلم عنها في غير ما حديث ، فمن ذلك :

- حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا عدوى ولا طيرة ) رواه البخاري ( 5757 ) ومسلم ( 102 )

- وما رواه أبو داود ( 3910 ) والترمذي ( 1614 ) وصححه ، عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الطيرة شرك ، الطيرة شرك ، وما منّا إلا ....، ولكن الله يذهبه بالتوكل ) وقوله : ( وما منا إلا ... ) إلخ ، من كلام ابن مسعود ، وليس من كلام النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، ومعناه : ما منا من أحد إلا وقد يقع في قلبه شيء من الطيرة والتشاؤم إلا أن الله تعالى يذهب ذلك من القلب بالتوكل عليه وتفويض الأمر إليه .

- وما جاء أيضاً من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا عدوى ولا طيرة ، ويعجبني الفأل قالوا : وما الفأل ؟ قال : الكلمة الطيبة ) رواه البخاري ( 5756 ) ومسلم ( 2220 )

فهذه الأحاديث صريحةٌ في تحريم التشاؤم والتحذير منه ، لما فيه من تعلّق القلب بغير الله تعالى ، ولأن كل مَنْ اعتقد أن بعض الأشياء قد تتسبب في نفعه أو ضره ، والله لم يجعلها سببا لذلك ؛ فقد وقع في الشرك الأصغر ، وفتح للشيطان باباً لتخويفه و إيذائه في نفسه وبدنه وماله ، ولذا نفاها الشارع وأبطلها وأخبر أنه لا تأثير لها في جلب نفع أو دفع ضر .

فإذا علمت ذلك ـ وفقك الله ـ فإنْ وقع لك شيء من ذلك فعليك أن تتقي الله ، وأن تتوكل عليه و تستعين به ، ولا تلتفت إلى هذه الخواطر السيئة والأوهام الباطلة ، وقد أرشدنا الرسول صلى الله عليه وسلم إلى علاج التشاؤم ، وذلك فيما أخرجه الإمام أحمد في مسنده ( 2 / 220 ) وصححه الألباني في الصحيحة ( 1065 ) من حديث عبدالله بن عمرو بن العاص رضي الله عنه قال : ( من ردّته الطيرة عن حاجته فقد أشرك ، قالوا : وما كفارة ذلك ؟ قال : أن تقول : اللهم لا خير إلا خيرك ، ولا طير إلا طيرك ، ولا إله غيرك ) .

فلا ينبغي للمؤمن أن يكون متشائماً ، بل عليه أن يكون دائماً متفائلاً حَسَنَ الظن بربه فإذا سمع شيئاً، أو رأى أمراً؛ ترقب منه الخير؛ وإن كان ظاهره على خلاف ذلك، فيكون مؤملاً للخير من ربه في جميع أحواله، وهذه حال المؤمن ، فإن أمره كله له خير كما قال صلى الله عليه وسلم : " عجبا لأمر المؤمن. إن أمره كله خير ، وليس ذاك لأحد إلا للمؤمن ، إن أصابته سراء شكر ، فكان خيرا له ، وإن أصابته ضراء صبر ، فكان خيرا له ". صحيح مسلم ( 2999) ، وبهذا يكون المؤمن دائما في حال من الرضى والطمأنينة والتوكل على الله ، وبُعْدٍ عن الهموم والأحزان التي يوسوس له بها الشيطان الذي يحب أن يُحزِن الذين آمنوا، وهو لا يقدر على أن يضرهم بشيء ، نسأل الله لنا ولك السلامة من كل مكروه والله تعالى أعلم .

للاستزادة ( فتاوى الشيخ ابن عثيمين 2 / 210 ).



الإسلام سؤال وجواب

الأغر
19-09-2009, 02:00 AM
كفيت ووفيت اخوي بومحمد ومبروك الترقيه وتوكل على الله في كل آن وزمان وما قصر اخوي بومحمد

بومحمد1
19-09-2009, 02:05 AM
كفيت ووفيت اخوي بومحمد ومبروك الترقيه وتوكل على الله في كل آن وزمان وما قصر اخوي بومحمد

الله يتقبل منا ومنك في الشهر الكريم
ويجعلنا من عتقائه

المفكــر
19-09-2009, 02:34 AM
اولا نحمد الله على سلامة الوالد والله يحفظه لكم ان شاءالله

واما عن موضوعك انا اسمعة من الشيبان والعجائز وعن صدقه او عدمه

ما عندي معلومات واعتقد هو اعتقاد لا اكثر

تسلم على الموضوع

BuFaisal
19-09-2009, 02:43 AM
جزاك الله خير اخوي بومحمد1
كفيت ووفيت وافدتنا

قطرية مثقفة
19-09-2009, 03:41 AM
عن نفسي ما آمن بهالشي ،،،،، أختي اعتقد ان اللي صار لج صدفه ،،،،،،،،، عموماً ربي يخليلج الوالد إنشاالله ،،،،،، وكل عام وأنتي بخير :)

سهم مديون
19-09-2009, 03:53 AM
رفعت الاقلام وجفت الصحف !
لا عين يسرى ولا عين يمنى

ريــــــــان
19-09-2009, 03:58 AM
بالنسبه لي تصير معادي بشكل لايقبل اني اسميه صدفه
كل مارفت عيني اليمين شفت شي زين
واذا رفت اليسار لازم فيه مصيبه
وصارت معاي مليون مره ولامره خابت والله اعلم في تفسيرها

هدهد سليمان
19-09-2009, 04:49 AM
موضوعك حلووو

بس انصحك تقرا كتاب قانون الجذب للدكتور صلاح الراشد .. !


هو نفسه السر ولا انا غلطان ؟ على كل حال شفت مقاطع للاستاذ صلاح الراشد وشدني جدا الظاهر باشوف هالكتاب وين احصله اكيد في جرير!

هدهد سليمان
19-09-2009, 04:50 AM
صدفه يا اخوي

والحمدلله على سلامة الوالد


الله يسلمك اختي .. إن شاء الله صدفه لكن هالشي للأسف يتكرر معاي وما ابي هالشي يأثر علي لان فعلا هالشي ما يخليني ارتاح !

هدهد سليمان
19-09-2009, 04:51 AM
الحمدالله على سلامه الوالد ومبروك الترقيه


الله يسلمك الشيخ .. والله يبارك بك ويحفظك من كل صوب وجزاك الله كل خير

النجلا
19-09-2009, 10:12 AM
هو نفسه السر ولا انا غلطان ؟ على كل حال شفت مقاطع للاستاذ صلاح الراشد وشدني جدا الظاهر باشوف هالكتاب وين احصله اكيد في جرير!

مافمهت سؤالك ..؟

صج دكتوور صلاح مميز جدا باسلوبه وانصحك تقرا كتاب كيف تخطط لحياتك واااايد حلوو .. والاحلى كتاب الملحمة الكبرى<< بتكتشف اشياااء رووعة فيه ..
واكيد بتلاقيه في جرير وان مالقيته خذ رقم مركز الراشد من كيوتل واتصلهم إسألهم عن الكتآب ..

والله يوفقك اخووي ..

هدهد سليمان
19-09-2009, 12:16 PM
مافمهت سؤالك ..؟

صج دكتوور صلاح مميز جدا باسلوبه وانصحك تقرا كتاب كيف تخطط لحياتك واااايد حلوو .. والاحلى كتاب الملحمة الكبرى<< بتكتشف اشياااء رووعة فيه ..
واكيد بتلاقيه في جرير وان مالقيته خذ رقم مركز الراشد من كيوتل واتصلهم إسألهم عن الكتآب ..

والله يوفقك اخووي ..


عفوا يمكن ما اوضحت السؤال .. قبل مده نزل كتاب اسمه السر وهو لنفس الدكتور ويتحدث فيه عن قانون الجذب وايضا له مواضيع في اليوتوب رسالة من الكون قمه في الروعه يعطيك العافيه اختي ما قصرتي

هدهد سليمان
19-09-2009, 12:17 PM
والله مايندرى ياخوي ....

انا عيني اليمين وايد ترف بس الحمدلله ماشفت شي والله لايشوفني :(


وان شاء الله ما تشوفين الا كل خير :)

هدهد سليمان
19-09-2009, 12:20 PM
ايضا تابع


جزاك الله كل خير بومحمد لكن انا ما طيرت شي ولا حركت شي اتكلم عن رفة العين فقط فهل هذا في رأيك تطير؟!

أعوذ بالله ان أكون من المشركين ..

يعطيك العافيه للرد الطيب.

طرفه
19-09-2009, 12:23 PM
الحمد لله على سلامة الوالده

~ نســـايم ~
19-09-2009, 01:15 PM
تعريف التطير :التطير هو التشاؤم بمرئي أو مسموع . مفتاح دار السعادة 3/311 فتح المجيد 2/525
سبب تسمية التشاؤم تطيرا :
أن العرب في الجاهلية إذا خرج أحدهم لأمر قصد عش طائر فهيجه فإذا طار من جهة اليمين تيمن به ومضى في الأمر , ويسمون الطائر " السانح " , أما إذا طار جهة اليسار تشاءم به ورجع عما عزم عليه ، ويسمى الطائر هنا " البارح " انظر : مفتاح دار السعادة 3/268 قال النووي رحمه الله تعالى : " التطير هو التشاؤم وكانوا يتطيرون بالسوانح والبوارح فينفرون الظباء والطيور فإن أخذت ذات اليمين تبركوا به ومضوا في سفرهم وحوائجهم وإن أخذت ذات الشمال رجعوا عن سفرهم وحاجتهم وتشاءموا بها فكانت تصدهم في كثير من الأوقات عن مصالحهم فنفى الشرع ذلك وأبطله ونهى عنه وأخبر أنه ليس له تأثير ينفع ولا يضر " ا.هـ الديباج على مسلم 5/241
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله تعالى : " وأصل التطير أنهم كانوا في الجاهلية يعتمدون على الطير فإذا خرج أحدهم لأمر فإن رأى الطير طار يمنة تيمن به واستمر وأن رآه طار يسرة تشاءم به ورجع وربما كان أحدهم يهيج الطير ليطير فيعتمدها فجاء الشرع بالنهي عن ذلك وكانوا يسمونه السانح بمهملة ثم نون ثم حاء مهملة والبارح بموحدة وآخره مهملة فالسانح ما ولاك ميامنه بأن يمر عن يسارك إلى يمينك والبارح بالعكس وكانوا يتيمنون بالسانح ويتشاءمون بالبارح لأنه لا يمكن رميه إلا بأن ينحرف إليه " ا.هـ فتح الباري 10/212عمدة القاري 21/273 شرح سنن ابن ماجه للسيوطي 1/252
التطير في القرآن :قال ابن القيم رحمه الله تعالى :" لم يحك الله التطير إلا عن أعداء الرسل كما قالوا لرسلهم ( إِنَّا تَطَيَّرْنَا بِكُمْ لَئِنْ لَمْ تَنْتَهُوا لَنَرْجُمَنَّكُمْ وَلَيَمَسَّنَّكُمْ مِنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (18) قَالُوا طَائِرُكُمْ مَعَكُمْ أَئِنْ ذُكِّرْتُمْ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ مُسْرِفُونَ ) (يس:19) وكذلك حكى سبحانه عن قوم فرعون ( وَإِنْ تُصِبْهُمْ سَيِّئَةٌ يَطَّيَّرُوا بِمُوسَى وَمَنْ مَعَهُ أَلَا إِنَّمَا طَائِرُهُمْ عِنْدَ اللهِ ) (الأعراف:131) " ا.هـ مفتاح دار السعادة 3/273 وقال قوم صالح عليه السلام ( قَالُوا اطَّيَّرْنَا بِكَ وَبِمَنْ مَعَكَ قَالَ طَائِرُكُمْ عِنْدَ اللهِ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ تُفْتَنُونَ ) (النمل:47) .
الفرق بين الطيرة والتطير :قال العز بن عبد السلام رحمه الله تعالى : " التطير هو الظن السيء الذي في القلب , والطيرة هي الفعل المرتب على الظن السيء " ا.هـ عون المعبود 10/406


يتبع


حكم التطير :
أولا : الطيرة باب من أبواب الشرك :
عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ( الطِّيَرَةُ شِرْكٌ ) وما مِنَّا إلا وَلَكِنَّ اللَّهَ يُذْهِبُهُ بِالتَّوَكُّلِ . رواه أحمد ( 3687) وأبو يعلى (5219) والبخاري في الأدب(909) وأبو داود (10/405 والترمذي (1614) وقال : حسن صحيح . وصححه ابن حبان (6122) والحاكم 1/65 وقوله : " وما منا إلا ولكن الله يذهبه بالتوكل " من كلام ابن مسعود أدرج في الخبر وقد بينه سليمان بن حرب شيخ البخاري فيما حكاه الترمذي عن البخاري عنه . علل الترمذي 1/266 فتح الباري 10/213 وصوب الإدراج ابن القيم في مفتاح دار السعادة 3/280 والمنذري في الترغيب والترهيب 4/33 وانظر : نيل الأوطار 7/372
وعن عبد اللَّهِ بن عَمْرٍو رضي الله عنهما قال : قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ( مَن رَدَّتْهُ الطِّيَرَةُ من حَاجَةٍ فَقَدْ أَشْرَكَ ) رواه أحمد (7045) قال الهيثمي :" رواه أحمد والطبراني وفيه ابن لهيعة وحديثه حسن وفيه ضعف وبقية رجاله ثقات " ا.هـ مجمع الزوائد 5/105
وإنما جعل ذلك شركا لاعتقادهم أن ذلك يجلب نفعا أو يدفع ضرا فكأنهم أشركوه مع الله تعالى . فتح الباري 10/213 شرح سنن ابن ماجه للسيوطي 1/10 مرقاة المفاتيح 10/398 عون المعبود 10/405 نيل الأوطار 7/372
قال ابن القيم رحمه الله تعالى : " ومن امتنع بها عما عزم عليه فقد قرع باب الشرك بل ولجه وبرئ من التوكل على الله وفتح على نفسه باب الخوف والتعلق بغير الله " ا.هـ مفتاح دار السعادة 3/311 وقال المناوي رحمه الله تعالى " إن العرب كانت تعتقد تأثيرها وتقصد بها دفع المقادير المكتوبة عليهم فطلبوا دفع الأذى من غير الله تعالى وهكذا كان اعتقاد الجاهلية " ا.هـ فيض القدير 2/342
والقاعدة في هذا كما قرره شيخنا العلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى : أن كل من اعتمد على سبب لم يجعله الشارع سببا لا بوحيه ولا بقدره فإنه مشرك . القول المفيد 2/93 فكيف وقد نهى الشارع عنه ونص على أنه شرك .


أقسام الناس في الطيرة
الأول : من يتطير ويستجيب لداعي التطير ويترك ما همَّ بفعله أو يفعله بدافع التطير فهذا قد وقع في المحرم وولج باب الشرك كما ذكر ابن القيم رحمه الله تعالى للأدلة السابقة .

الثاني : مَن إذا وقع ما يدعو إلى الطيرة عند الناس لم يترك ما بدا له فعله ولكنه يمضي في قلق ويخشى من تأثير الطيرة . فهذا أهون من الأول حيث لم يُجب داعي الطيرة لكن بقي فيه شيء من أثرها والواجب عليه أن يمضي متوكلا على الله تعالى لحديث ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ( الطِّيَرَةُ شِرْكٌ ) وما مِنَّا إلا وَلَكِنَّ اللَّهَ يُذْهِبُهُ بِالتَّوَكُّلِ . وقد تقدم تخريجه قريبا .

الثالث : مَن لا يتطير ولا يستجيب لداعي التطير : فهؤلاء أفضل الأقسام وأكملهم وأرفعهم درجة عند الله تعالى فعن عِمْرَانَ بن حُصَيْنٍ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قال ( يَدْخُلُ الْجَنَّةَ من أُمَّتِي سَبْعُونَ أَلْفًا بِغَيْرِ حِسَابٍ ) قالوا من هُمْ يا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قال ( هُمْ الَّذِينَ لَا يَسْتَرْقُونَ ولا يَتَطَيَّرُونَ ولا يَكْتَوُونَ وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ) رواه البخاري (5378) ومسلم ( 218) واللفظ له .

صور مما يتشاءم الناس به* بعض الناس يتشاءم برؤية الأعور فقد خرج أحد الولاة لبعض مهماته فاستقبله رجل أعور فتطير به وأمر به إلى الحبس فلما رجع أمر بإطلاقه , فقال : سألتك بالله ما كان جرمي الذي حبستني لأجله ؟ فقال : تطيرت بك . فقال : فما أصبت في يومك برؤيتي ؟ فقال : لم ألق إلا خيرا . فقال : أيها الأمير أنا خرجت من منزلي فرأيتك فلقيت في يومي الشر والحبس , وأنت رأيتني فلقيت الخير والسرور فمن أشأمنا ؟ والطيرة بمن كانت ؟ فاستحيا منه الوالي ووصله . مفتاح دار السعادة 3/272

* وآخرون يتشاءمون بيوم الأربعاء أو بشهر شوال عن عَائِشَةَ قالت تَزَوَّجَنِي رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم في شَوَّالٍ وَبَنَى بِي في شَوَّالٍ فَأَيُّ نِسَاءِ رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم كان أَحْظَى عِنْدَهُ منى قال وَكَانَتْ عَائِشَةُ تَسْتَحِبُّ أَنْ تُدْخِلَ نِسَاءَهَا في شَوَّالٍ . رواه مسلم (1423) قال النووي رحمه الله تعالى : " فيه استحباب التزويج والتزوج والدخول في شوال وقد نص أصحابنا على استحبابه واستدلوا بهذا الحديث وقصدت عائشة بهذا الكلام رد ما كانت الجاهلية عليه وما يتخيله بعض العوام اليوم من كراهة التزوج والتزويج والدخول في شوال وهذا باطل لا أصل له وهو من آثار الجاهلية كانوا يتطيرون بذلك لما في اسم شوال من الأشالة والرفع " ا.هـ شرح النووي على صحيح مسلم 9/209
وقال القاري رحمه الله تعالى : " قيل إنما قالت هذا رداً على أهل الجاهلية فإنهم كانوا لا يرون يمناً في التزوّج والعرس في أشهر الحج وقيل لأنها سمعت بعض الناس يتطيرون ببناء الرجل على أهله في شوّال لتوّهم اشتقاق شوال من أشال بمعنى أزال فحكت ما حكت رداً لذلك وأزاحه للوهم وفي شرح النقاية لأبى المكارم كره بعض الروافض النكاح بين العيدين , وقال السيوطي في حاشيته على مسلم : روى ابن سعد في طبقاته عن أبى حاتم قال إنما كره الناس أن يتزوّجوا في شوال الطاعون وقع في الزمن الأوّل " ا.هـ مرقاة المفاتيح 6/276

* الرافضة يكرهون التكلم بلفظ العشرة أو فعل شيء يكون عشرة لكونهم يبغضون خيار الصحابة وهم العشرة المشهود لهم بالجنة . منهاج السنة النبوية 1/38

* وآخرون يتشاءمون بشهر صفر وقابلهم آخرون فصاروا يسمونه صفر الخير وذكر العلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى أن هذا من باب مداواة البدعة بالبدعة والجهل بالجهل فهو ليس شهر خير ولا شهر شر .

* وآخرون إذا سافر مثلا أو خرج إلى عمل ما وتلف أحد إطارات سيارته في الطريق يترك السفر ويرجع إلى أهله تشاؤما بما حصل .

* وآخرون يتشاءمون ببعض منازل القمر والأبراج وهذا منتشر وتتبناه كثير من المجلات قال ابن عبد الحكم : خرج عمر بن عبد العزيز من المدينة والقمر في الدبران فكرهت أن أخرج به فقلت : ما أحسن استواء القمر في هذه الليلة فنظر فقال كأنك أردت أن تخبرني أن القمر في الدبران إنا لا نخرج بشمس ولا بقمر ولكنا نخرج بالله الواحد القهار . أبجد العلوم 2/368

* وآخرون يتشاءمون ببعض الحيوانات أو ببعض حركاتها عن زياد بن أبي مريم قال : خرج سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه في سفر قال فأقبلت الظباء نحوه حتى إذا دنت منه رجعت فقال له رجل : أيها الأمير ارجع .فقال له سعد : أخبرني من أيها تطيرت أمن قرونها حين أقبلت أم من أذنابها حين أدبرت ثم قال سعد عند ذلك : إن الطيرة لشعبة من الشرك. رواه ابن أبي شيبة (26399) وعبد الرزاق (19506) وابن عبد البر في التمهيد 24/193

* وكذا آخرون يتشاءمون برؤية بعض الطيور كالغربان والبومة وغيرها عن عكرمة أنه قال : كنا عند ابن عمر وعنده ابن عباس رضي الله عنهم ومر غراب يصيح فقال رجل من القوم : خير خير . فقال ابن عباس : لا خير ولا شر . التمهيد 24/ 194 فتح الباري 10/215

* وآخرون قد يتشاءمون ببعض الآيات بحيث يقوم بفتح المصحف للتفاؤل فإذا رأى ذكر النار تشاءم وإذا رأى ذكر الجنة تفاءل قال العلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى : " وهذا مثل عمل الجاهلية الذين يستقسمون بالأزلام " ا.هـ القول المفيد 1/86

* تشاؤم بعض الناس بمن يشبك أصابعه أو يكسر عودا في مجلس عقد النكاح وهذا مما لا أصل له شرعا .

* وهناك من يتشبه بالمتشائمين فمثلا لو رأى رجلا أو شيئا لم يعجبه قال : خير يا طير . وهذا وإن لم يُرد معناها ولكنها من بقايا الجاهلية لذا ينبغي مجاهدة النفس على ترك تلك الكلمة .



هذا ما كنت سأقوله رفة العين والامور التي يتداولها الناس ويعتبرون فيها بالخير والشر تسمى تطير _ التطير معناه التشاؤم_ وان كان هنالك خير سيأتي او شر فكله من علم الغيب يا جماعة والصالحين يبشرهم او ينبههم الله من خلال الرؤى في المنام اما غير ذلك فلا يجب الاعتداد به وابتعدوا عنه وحزنت لكثرة المعتقدين لمثل هذه الامور

وهنالك حديث معروف للرسول عليه الصلاة والسلام بما معناه ان هنالك سبعون الفا يدخلون الجنه بدون حساب ولا عذاب و هم الذين لا يسترقون ولا يتطيرون ولا يكتوون وعلى ربهم يتوكلون ,, وقول على ربهم يتوكلون تركت في اخر الحديث لان الذي لا يسترقي معناه يتوكل على الله والذي لا يتطير ايضا متوكل على الله والذي لا يكتوي ايضا متوكل على الله فختمت بكلمة التوكل فالمؤمن متقين من التوكل على الله لا بغيره ,,

اخي الكريم هدهد وعن تجربة رفات العين لا دخل لها في شر ولا خير وانما فقط مجرد اجهاد يصيب الشخص لا اكثر ولا اقل وقد لاحظت ان اجهدت كثيرا رفت احدى عيناي ولم يصبني لا مكروه ولا خير والحمدلله فكل ذلك امره عند الله توكل على الله ولا تربط هذا بذاك و كن مؤمن بالقدر خيره وشره بعيد عن تلك الامور التي لم يعتمد عليها لا رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام ولا اصحابه الصالحين فلننتهج بنهجهم و اكرمنا الله بسعة من عنده وصلى الله وبارك


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بومحمد1
19-09-2009, 10:51 PM
اولا نحمد الله على سلامة الوالد والله يحفظه لكم ان شاءالله

واما عن موضوعك انا اسمعة من الشيبان والعجائز وعن صدقه او عدمه

ما عندي معلومات واعتقد هو اعتقاد لا اكثر

تسلم على الموضوع


السلام عليكم


كما ذكرت اخي الكريم أنه (( اعتقاد ))

وهو ليس كماتظن انت انه هين كما هو واضح من ردك حرم لانه اعتقاد بأشياءماانزل الله بها من سلطان مجرد ظنون والظن لايغني من الحق شيئا.
لذلك جائت الشريعة بسد كل باب يوصل الي الشرك فنحن امة توحيد ملة حنيفية
وهذا الفعل يوقع الانسان في الشرك هذا ان لم يعتقد فكيف اذا اعتقد ذلك وانت ذكرت انه اعتقاد فمن اعتقد هذا فهو على خطر عظيم نسال الله العافية والسلامة .

فهل تعلم سيدي الكريم ان رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن تعليق التمام و الرقى حتى لو كانت من القران حتى لايتعلق الانسان بغير الله مع ان القران كلام الله فقد جاء في الحديث :

وعن ابن مسعود -رضي الله عنه- قال: قال سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: إن الرقى والتمائم والتولة شرك رواه أحمد وأبو داود.

بومحمد1
19-09-2009, 11:18 PM
جزاك الله كل خير بومحمد لكن انا ما طيرت شي ولا حركت شي اتكلم عن رفة العين فقط فهل هذا في رأيك تطير؟!

أعوذ بالله ان أكون من المشركين ..

يعطيك العافيه للرد الطيب.


السلام عليكم

تستاهل سلامة الوالد والله يطول عمره بالطاعه والعمل الصالح وقرة عينك

والي حصل لك اخي الكريم اقول ( قدرا ) وليس صدفة .

اما رفة العين فهذا نوع من التطير يمين او يسار كل هذي ظنون .

ولاتلتفت لها كل ماجاك امر اوكله الى عزوجل واستعيذ من الشيطان انت تعرف والكل يعرف ان (الشيبان) عندهم اشياء الكل يعرف انها اخطاء. كبر السن والفتره الي كانوا فيها كان العلم قليل جهل وغيره وبعد العلماءعنهم و اليوم ولله الحمد قنوات فضائية

جوالات وهواتف وغيره لايوجد حي الابه امام مسجد طالب علم شرعي .
الامر الاخر من قال لهم انه اذا رفة العين فهو كذا وكذا اين ذكر في كتاب الله او في سنة نبية اما القول انه شي مجرب الامور الاعتقادية لايخفى عليك مافيها تجارب


على العموم انت ذكرت الامر الي حصل لك من باب الاستعلام والاستفسار من اخوانك في المنتدى وصدقنى كلنا استفدنا من بعضنا فهذا دين وهو اغلا شي يملكه الانسان وانت على خير ولله الحمد .

وجزاك الله خير على سعة صدرك

هدهد سليمان
19-09-2009, 11:58 PM
من كم يوم عيني كانت ترف بس تعودت اقول خير ان شاء الله احيانا يقولون حد يذكرك فترف العين ..اللهم اعلم


موضوع حلو اخوي


ان شاء الله كل خير وعلى ما قالوا الأخوه مجرد اعتقاد والله اعلم ..:)

هدهد سليمان
20-09-2009, 12:00 AM
اولا نحمد الله على سلامة الوالد والله يحفظه لكم ان شاءالله

واما عن موضوعك انا اسمعة من الشيبان والعجائز وعن صدقه او عدمه

ما عندي معلومات واعتقد هو اعتقاد لا اكثر

تسلم على الموضوع


الظاهر الجلسه مع الشيبان اصابتني بعدوه مثلهم :).. جزاك الله خير يالغالي والشر ما يجيك والله يحفظك من كل شر

هدهد سليمان
20-09-2009, 12:02 AM
عن نفسي ما آمن بهالشي ،،،،، أختي اعتقد ان اللي صار لج صدفه ،،،،،،،،، عموماً ربي يخليلج الوالد إنشاالله ،،،،،، وكل عام وأنتي بخير :)


جزاك الله خير اختي قطرية مثقفه وكل التقدير من اخوك هدهد سليمان

هدهد سليمان
20-09-2009, 12:03 AM
بالنسبه لي تصير معادي بشكل لايقبل اني اسميه صدفه
كل مارفت عيني اليمين شفت شي زين
واذا رفت اليسار لازم فيه مصيبه
وصارت معاي مليون مره ولامره خابت والله اعلم في تفسيرها


ما تشوف شر والأخوة اجابوا وما قصروا

هدهد سليمان
20-09-2009, 12:05 AM
هذا ما كنت سأقوله رفة العين والامور التي يتداولها الناس ويعتبرون فيها بالخير والشر تسمى تطير _ التطير معناه التشاؤم_ وان كان هنالك خير سيأتي او شر فكله من علم الغيب يا جماعة والصالحين يبشرهم او ينبههم الله من خلال الرؤى في المنام اما غير ذلك فلا يجب الاعتداد به وابتعدوا عنه وحزنت لكثرة المعتقدين لمثل هذه الامور

وهنالك حديث معروف للرسول عليه الصلاة والسلام بما معناه ان هنالك سبعون الفا يدخلون الجنه بدون حساب ولا عذاب و هم الذين لا يسترقون ولا يتطيرون ولا يكتوون وعلى ربهم يتوكلون ,, وقول على ربهم يتوكلون تركت في اخر الحديث لان الذي لا يسترقي معناه يتوكل على الله والذي لا يتطير ايضا متوكل على الله والذي لا يكتوي ايضا متوكل على الله فختمت بكلمة التوكل فالمؤمن متقين من التوكل على الله لا بغيره ,,

اخي الكريم هدهد وعن تجربة رفات العين لا دخل لها في شر ولا خير وانما فقط مجرد اجهاد يصيب الشخص لا اكثر ولا اقل وقد لاحظت ان اجهدت كثيرا رفت احدى عيناي ولم يصبني لا مكروه ولا خير والحمدلله فكل ذلك امره عند الله توكل على الله ولا تربط هذا بذاك و كن مؤمن بالقدر خيره وشره بعيد عن تلك الامور التي لم يعتمد عليها لا رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام ولا اصحابه الصالحين فلننتهج بنهجهم و اكرمنا الله بسعة من عنده وصلى الله وبارك


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بارك الله فيك اختي الفاضله وكثر الله من امثال وحشرك الله مع اكمل نساء العالمين :)

هدهد سليمان
20-09-2009, 12:06 AM
السلام عليكم

تستاهل سلامة الوالد والله يطول عمره بالطاعه والعمل الصالح وقرة عينك

والي حصل لك اخي الكريم اقول ( قدرا ) وليس صدفة .

اما رفة العين فهذا نوع من التطير يمين او يسار كل هذي ظنون .

ولاتلتفت لها كل ماجاك امر اوكله الى عزوجل واستعيذ من الشيطان انت تعرف والكل يعرف ان (الشيبان) عندهم اشياء الكل يعرف انها اخطاء. كبر السن والفتره الي كانوا فيها كان العلم قليل جهل وغيره وبعد العلماءعنهم و اليوم ولله الحمد قنوات فضائية

جوالات وهواتف وغيره لايوجد حي الابه امام مسجد طالب علم شرعي .
الامر الاخر من قال لهم انه اذا رفة العين فهو كذا وكذا اين ذكر في كتاب الله او في سنة نبية اما القول انه شي مجرب الامور الاعتقادية لايخفى عليك مافيها تجارب


على العموم انت ذكرت الامر الي حصل لك من باب الاستعلام والاستفسار من اخوانك في المنتدى وصدقنى كلنا استفدنا من بعضنا فهذا دين وهو اغلا شي يملكه الانسان وانت على خير ولله الحمد .

وجزاك الله خير على سعة صدرك


الله يسلمك ويبعد عنك كل شر ويحفظك لهلك ويحفظ هلك لك وكل عام وانت بخير بالعكس الموضوع موضوعك الله يسلمك وبالفعل نحن بحاجة لتوعيه وفي ميزان حسناتك الشيخ