المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تحليلات... لمختارات من الادب العالمي...



الصفحات : 1 2 3 4 5 6 7 [8] 9 10 11 12 13 14 15

رمادي
07-09-2011, 07:25 AM
لا تنسى شاهة واربيان ممكن يرافقونك ..

فهم من محبي الصمت والعزلة والتفكير بهدوء والوقفة مع النفس..!

وطبعا متعقبي النمل يحبون خالتهم شاهة ممكن يرافقونها أيضا فالمكان واسع وفيه من أنواع الحشرات الكثير مما يمتعهم ويسر خواطرهم.

هذا ليس نفياً يا سيدي ..

بل هو نوع من المعالجة حتى لا تطلبوا كهوف تلجئون اليها وكونوا في قلب الحدث كما هو حال القنوات الاخبارية الفضائية.

ولكي لا أشمت فيكم مترفي باريس القاطنين في حين بني قريضة ممن يتناولون افطارهم في الأوديسة أقصد فجر العروسة بعد أن تم تغيير مسماها ويركبون السيارات الصغيرة الكشف
( ميني كوبر ) ويتناولون عصير الكوكتيل لدى البرت.. ومستثمر ما يروحش لحد بعد!

وعيوووشة فديتها راكبة السيارة " مطعمة بكرستال سواروفيسكي" ألا زلت تريدكهفاً تلجأ اليه يا سيدي.

وبعد هذه المعالجة سوف أصطحبكم لعاصمة المغرب الرباط .. المدينة الهادئة الأنيقة العبقة برائحة التاريخ والمعجونة بطعم النضال المرير ضد الاستعمار الفرنسي ..وفي طريقكم للفندق سوف تجدون ضريح محمد الخامس المقام على ربوة تطل على أحياء حديثة وغير بعيد منه توجد المدينة القديمة بسورها العتيق واسواقها الشعبية التي تضم حوانيت المصنوعات الجلدية والمصنوعات النحاسية، والملابس الشعبية.

طبعا لن تتمكنوا من زيارة هذه الأماكن لسبب بسيط جدا جدا بأن بقية المعالجة قام بها أطفالي وهم يجرون ورائهم أكوام الحشرات وسط الصراخ الذي هو بمثابة ألف علاج سلوكي.
هل تفكر بالذهاب الى أحد الكهوف بعد الان للعزلة عن الناس أم ان البقاء معهم من أجمل الفضائل.

سؤال موجه لاربيان وشاهة أيضاً.




تاخرت متعمدا بالرد

لأفكر بعمق ..

متأكده هناك حشرات ؟؟؟
وأكوام !!!
حقا كان الأطفال يصرخون ؟؟

كنت اتمنى ان اتحدث مع الاطفال لأتأكد !!
قبل اتخاذ اي قرار ..

لا يوجد وسط ؟؟

اما ان نتعايش مع الآلآم والاحزان
ونتحمل ما يفرض علينا ..
ونبتسم بقناعة ورضى ..

او ان نقبل بالنفي ..
في مغارة نائية ..
لا يسكنها سوى الحشرات ..
تنهشه بالليل والنهار ..
صراخ ..

ألم ...

معاناة ..

ان كان قرار النفي لم يصدر..
ولم يوقع عليه من قبل الملكة ..


سأختار البقاء ...

يقول صديقي وقريبي بالسويد ..
عندما اندلعت الحرب ..
ارغمت المدرسة الطلاب المعنيين بالحرب تلك
ان يراجعوا اطباء نفسيين ..
حتى لا تحصل لديهم كآبه ..
وعملوا مواعيد اجبارية ..
وعلى حساب الدولة .

كم حرب اندلعت !!! ؟ وكم شخص معني !! ؟

ستضج العيادات بالمرضى النفسيين ..

احتاج الى موعد قريب :)

فرحة ايامي
07-09-2011, 10:35 AM
بالنيابه عن الاخ عابر سبيل
والملكة فرحة........
ابارك لكل من شملته الزيادة من سكان تحليلات
والف مليوووووووووووووون مبروووووووووووووووك


:nice: :nice:

ألله يبارك فيك ويخليك ويبعد عنك كوابيس الاحلام باللجوء الى المغارات ويديم عليك حب التواجد مع الناس ومقارعة الواقع وحاضرين احنا موجودين وعندنا خدمات الذهاب للمنازل لكبار السن والعاجزين ولكنك لست من تلك الفئة فأنت من المبدعين .

وهم كما قال عنهم طه حسين المعذبون في الأرض.

نزف التهنئة الى صاحب الموضوع عابر سبيل وأفراد أسرة تحليلات ومؤسسيها وزوارها ومرتاديها بالزيادة جعلها الله عليهم وعلينا بشرى خير للغد القادم..وأبارك اذا كان هناك من بيننا من العسكريين - مفخرة الوطن - وجميع المواطنين كل من موقع عمله مفخرة للوطن وأهدي اليهم هذه الحكاية:

أراد ملك بروسيا فردريك الكبير أن يكافئَ أحد قواده البواسل، فاستدعاه ووضع أمامه على منضدة وساماً وكيساً مملوءاً ذهباً وقال له:

خذْ واحدة من هاتين الجائزتين.فأخذ القائد كيس المال بدون أدنى تردد.

فقال له الملك: يظهر انك لا تكترث للشرف، لأنك فضلت المال على الوسام.

فأجاب القائد الأبي: عليّ دين يقتضي شرفي أن أفيه قبل كل شيء، أما الوسام فاني أسعى الى اكتسابه في المعركة القادمة.

مبارك للجميع.

ألف تحية رمادي على هذه المشاعر وهذا هو ديدن وحال مملكة تحليلات المهم في الموضوع ان عيووووووووشة بيغلى مهرها مع الزيادة.

الا اذا توسط لنا المخلص مستثمر مش بسيط والله مش بسيط .

ألم تشاهدا كونان بعد وميثيولوجيا الدراما المسكوبة بداخله.

اليوم اعمل من بعد الظهر ما زلت في المنزل سأجعل وقتي لتحليلات.. ولمرافقة الأطفال لأي مكان يرغبون فيه .

فرحة ايامي
07-09-2011, 04:36 PM
أين أنت سيدي مناف...؟

لا تقل بأنك أبهجتنا بتواجدك ثم اختفيت لي عودة مع قصتك الثانية (يــــومٌ مـــــن الأيـــــــــام - جــابريــيل جــارســـيا مـــاركــــــيز) بالتحليل.

وعذراً لقد التبس علي أمر التومان الايراني من البات التايلندي فقط تذكرت ان ما طرحته مازحا مسمى العملة الايرانية التومان وليس العملة التايلندية البات تذكرتها وأنا أكتب عن رحلتي الى تايلند.

فوجب التصحيح.

أخبار مشروع الزواج الثاني.. ؟

لمن يتزعم زمامه الغائب الحاضر دون أن يخوض جبته العميقة أخي العزيز عابر سبيل .

كملك الله بعقلك مناف حافظ على هدوء وزارة الداخلية في منزلكم وانشدهم بيتاً يقول:
انت الحبيب اللي بك عرفت المحبة
خذ كل عمري..كل العمر يفداك.

وكبر الوسادة وارقد وخل المغامرين يخضون غماره غيرك ونحن بانتظار نتائج المعركة بعد ذلك وما تنتج عنه على العموم أبواب تحليلات مفتوحة لمن يطلب منهم مغادرة المنزل فلدينا هنا بحور وواحات وكتب وقراءة.

دام الجميع بود.

مـــــنــاف
07-09-2011, 10:28 PM
أين أنت سيدي مناف...؟

لا تقل بأنك أبهجتنا بتواجدك ثم اختفيت لي عودة مع قصتك الثانية (يــــومٌ مـــــن الأيـــــــــام - جــابريــيل جــارســـيا مـــاركــــــيز) بالتحليل.

وعذراً لقد التبس علي أمر التومان الايراني من البات التايلندي فقط تذكرت ان ما طرحته مازحا مسمى العملة الايرانية التومان وليس العملة التايلندية البات تذكرتها وأنا أكتب عن رحلتي الى تايلند.

فوجب التصحيح.

أخبار مشروع الزواج الثاني.. ؟

لمن يتزعم زمامه الغائب الحاضر دون أن يخوض جبته العميقة أخي العزيز عابر سبيل .

كملك الله بعقلك مناف حافظ على هدوء وزارة الداخلية في منزلكم وانشدهم بيتاً يقول:
انت الحبيب اللي بك عرفت المحبة
خذ كل عمري..كل العمر يفداك.

وكبر الوسادة وارقد وخل المغامرين يخضون غماره غيرك ونحن بانتظار نتائج المعركة بعد ذلك وما تنتج عنه على العموم أبواب تحليلات مفتوحة لمن يطلب منهم مغادرة المنزل فلدينا هنا بحور وواحات وكتب وقراءة.

دام الجميع بود.


أبـــيات فـــيها نــوع مــن الـــطرافـــة ’ وصــلتنــي وأنا أكــتب تـــلك الــمُداخـــلة ’ لاتـــخلوا أبيات الــشعر حــالياً مــن الـتأثــيرات الإجــتماعــية الــمُحــيطة بــنا ’ حــيثُ أرتــــبط الــغزل بالديـــون مــروراً بالإنــتخابات ’ وجــميعــها مــن الـــضروريات الــتي أصــبح يــتطلــّع إلــيها الـــفرد .. حـــيثُ يــــقول الــكاتـــب ....:



ســـلام مــثل الــشيك بأثـــنين مــليون .. يــزيــد فــي قــلب الــفقير الــوناســــة

يالله يا اللّي صوب دارة تـــــــــمرّون .. ودوو سلامــي لــــة بـــــلا قـــــــــياســــــة

قــولــوا لــة أن الــشوق ياناس ملعون .. يــحّد قلـب الآدمــــــي للـــتعــاســــــــــــــة

وأنــا عــلى شـــوفتـة شــفوق ومـفتون .. شــوق الـمرشــح لإنـتخاب الـرئاســة .


مـــساء الـــخير ياســـيدّتي الــكريـــمة (فــرحــة الأيــام) وجــميع أســرة الــتحليلات الــكرام ’ ومــن يُــتابـــعنا فـــي حــلٍّ وتــرحــال .. والتـــحيـــّة والــسلام مــن أخــونا الــعزيز (عــابر ســبيل) إلــى الأُدباء الــعظام .. وبإذنــة تــعالــى ســـوف يـــطّلُ عــلينا غـــداً بالكــمال والــتمام .

قـــبل آيام مــضت وأنا جالـــس أمــام خـــلّي وصـــديقــي الــذي لا أســتطيع مُفارقــتة ’ وأعـــجز عــن الإبـــتعاد فــي مُشــاهــدتــة ’ ألا وهـــو .. هــذا الــصرح الــراقي بـــشموخ أعــضائـــة ورُقـــي كــتابــّة .. ســمعــتُ صــوتاً كــزئير الأســـد ’ فأنـــطلقتُ مُـــسرعاً لا أعــبئ بأحــد ’ ودار فــي مُخـّـيلتي بأن اللــّص قـــد وصــل إلــى خــزنــة الــذهــب .. ولــكن هــي (الــمدام) مـــصدر الــصوت والأزعاج الــذي أقــلق الــفؤاد ’ وقــشع الألــباب .. مــا الأمــر يا ســـتّ الـــحسن ’ ياضـــياء الــكون وشــــعاع الـــشمـــس ..؟؟

قالــت : كـــيف تـــجرؤ عــلى الــتفكـــير والــتدبـــير بالــزواج والــمهــر الـــمجانّــي مـــن صــديقك الــفُلانــي ..؟؟

قامــت الأفكار والــهواجــس تـــدور فــي الأُفـــق ’ وســـمّر الــعقـــل يــسترجــع الأحــداث والــذكريات .. مــن هـــو ياســـتّ الحــسن ..؟؟

قالـــت والــبُخار يــخرجُ مــن رأســها كالبركــان الــثائـــر : مـــن هـــو هــذا الــعابـــر ســـبيل .. الــذي يــسعى لـــهدم الــعشّ الــجمــيل بــ مائـــة ألـــف لــك ولأســـتاذك الــفقـــير .

قــلتُ لــها : هـــذا الــعابـــر يـــسكن الأبــراج ’ ويـــكنز الأوراق ’ ويُـــوفـــّق مابــين الــرأســين بالــزواج .. وأنا لــيس لــي عــلاقــة بــماحــصل .. فالــبعـــير بــماحــمل غادر مــن الــعابــر ومــعة الــمهــر وأتـــجــّة نـــحو الإســـتاذ الــولهان الــذي يـــعزف أحــلى الألحان فـــي كتابه إبـــداعات الـــفنّان ..!!

ياأســـتاذ الأساتـــذة .. إن كــنتً تـــسمــعني (فالــعابر) أوصانــي قائــلاً بأن الــمهــر قـــد زاد وأرتـــفع وبنـــسبة ســـتون بالمــائــة أنــتفع ’ إســـوة بالــزيادة الــتي طال إنــتظارهــا ’ والأســعار الــتي يُـــخشى إرتـــفاعــها .. والــيوم بإذن الله ســوف يــــعود ’ ولـــكن أغــــداً ألــقاك .. قـــصدي هــل ســـوف يُـــوفــي الــعابــر بالــوعـــد .. أم أن الـــجواب لــديك فــي الــهروب والـــسفر ..؟؟


ياســـيّدتــي الــكريـــمة .. لـــقد أســـدل الــستار وبـــدأ الـــمشوار وأنــهمــكنا فــي مــصاعــب الــعمــل ومــتاعــبة ’ الأمــر الــذي أبـــعدنا عــن لــقاء أحــبتنّا فــي هــذا الــصرح الــراقـــي ’ ولــكن نـــعلم عــلم الــيقين بالــدور الــعظــيم الــذي ســوف يـــقوم بــةِ الأعـــزّاء الآخــرين فـــي إثـــراء الــمكان بــماهـــو يُـــبهج الـــعينان .


الإنــسان الــمُراجــع لإنــهاء مــعامــلتة فــي أي مــكان وزمــان ’ الــواجـــب مــنّا أن نُـــقدّرة حــقّ الــتقديــر ’ ونــعمل عــلى مُـــساعــدتة قـــدر الإمــكان بـــشرط ألاّ يـــخّل ذلــك بــمن هـــو فــي ذلك الــمكان .. فالإبــتسامــة الــطيبّة الــنابـــعة مــن الــقلب ’ لــهي بـــوابــة الــعبور ومــفتاح الــقلوب وصــدقــة تُـــسجّل في الــموازين ’ وتـــهدئـــة الــخواطــر مــن الــثوران ... فما الــذي يــمنع عــدم الــقيام بــذلك ..؟؟

ولــنا عـــودة بإذن اللـــه

Arab!an
08-09-2011, 12:29 AM
مساء الخير ..

تحية للجميع وابارك لهم الزيادات =) ولي طبعا

انا يا فرحة لن ابحث عن كهف لأتلقى الوحي .. واكتشفت ان السماء خير مكان للأبداع مع ضجيج الطائرة واهتزازاتها

رقدت 5 دقايق وطلعت بعنوان رواية .. شلون لو رقدت ساعتين او 3 =)

مـــــنــاف
08-09-2011, 03:03 AM
قــــيلـــولــة يـــوم الــُـــــثلاثاء

جــابرييل غــارســـيا مـــاركــــيز





لِــــماذا أخــتار الــكاتـــب يــوم الـــثلاثاء بالــتحـــديد ’ بـــدلاً مـــن سائــر الأيام الأُخـــر ..؟؟


الـــسبب يــعود إلـــى بـــعض مــن الــمعتقدات الــشعــبية لــتلك الــبُقــعة مــن الــعالــم ’ فـــهو يـــوم نحـــس فــي فــكرهــم ’ وغالـــباً مـــا تحــــدث فيـــه ’ بحســـب الــفكــر الــحســّي لـــهذه الـــشعوب التـــــي تحــــمل الثــقافـــة اللاتـــينية ’ الأُمــور الــتي لايتــمنــونــّها ’ ولـــذلك نــراهـــم عــادةً ’ تــفادي ذلــك الــيوم فــي الـــقيام بأي أعــمال مـــؤثـرّة ’ قـــد تـــؤدّي إلــى مــصائـــب ومــصاعــب فــي نـــظرهـــم ..... والآن ســوف نأخـــذكــم إلــى تــلك الــقـــصّة الــتي أبـــدع فـــيها ذلك الــكاتــــب .




خرج القطار من المّمرالمُترجرج بين الصخور الحمراء النارية ’ ودخل في المساحات الهندسية المتوازية والمتشابهة لمزارع الموز ’ التي تمتد إلى ما لا نهاية .

أصبح الجو عندها رطباً ولم نعد نشتم عبق نسيم البحر ’ وفي الوقت الذي دخلت فيه طبقة كثيفة من الدخان عبر باب المقصورة على الطريق الموازية لسكة الحديد .. كانت تسير عربات يجرها البقر ’ محمّلة بأقراط الموز الأخضر ’ وفي الجهة الأخرى وعلى مساحة من الأرض بدت وكأنها قد تملصّت بأعجوبة من هيمنة الأرض الزراعية .. وكانت تلوح للناظر مكاتب الإدارات بمراوحها الكهربائية ومبانِ من الطوب الأحمر ’ ومنازل أمامها شرفات وضعت عليها مقاعد وطاولات بيضاء اللون ’ وسط النخل وشجيرات الورد التي تراكم من فوقها الغبار .

كانت الساعة الحادية عشرة صباحاً وسهام الشمس المحرقة لم تشتد وطأتها بعد .



قـــالت الــمرأة : (سوف يمتلىء شعرك بالفحم .. من الأنسب أن تغلقي الشباك) .

امتثلت البنت للأمر .. لكن ستارة النافذة الصدئة ظلت محصورة ولم تفتح ’ وكانتا المسافرتين الوحيدتين في هذه المقصورة المتواضعة من الدرجة الثالثة .. وكان الدخان لا يزال يتسرب إلى داخل المقصورة عبر الباب .

نهضت البنت ’ ثم وضعت على المقعد الذي كانت تجلس عليه ، الأشياء التي تحملها معها (كيس من البلاستيك يحتوي على شيء من الزاد وباقة زهور ملفوفة بورق الجريدة) ’ ثم ذهبت لتجلس عكس النافذة ’ مقابل أمها .. كلتاهما كانتا ترتديان ثياب الحداد السوداء ’ إلا أنها كانت ثياباً رّثة ...!!



كانت البنت في الثانية عشرة من العمر ’ وتسافر للمرة الأولى في حياتها ... المرأة ذات العيون المعروقة ’ والجسد النحيل الذي كان يبدو رخواً وبدون معالم واضحة ’ تحت ثوبها المنسدل فوقه كجّبة راهب .. كانت تبدو كبيرة السن لكي تكون أمها ’ وكانت طوال الرحلة قد ألصقت ظهرها بقوة إلى مسند المقعد الذي كانت تجلس عليه وهي تمسك بكلتا يديها .. فوق صدرها .. حقيبة من الجلد اللامع الذي تشّقق بفعل الزمن ’ وكانت تبدو على وجهها سيمــة الطمأنينة الورعة لأولئك الذين اعتادوا الفقر في حياتهم .

بدأت الحرارة تشتد قرابة الظهر ’ حيثُ توقّف القطار لمدة عشر دقائق في إحدى المحطات الخالية للتزود بالماء ... وفي ذلك السكون الغريب لمزارع الموز ’ كانت الظلال التي نراها خارجاً تبدو نقية ’ بينما يفوح من الهواء المتجمّع داخل عربة القطار ما يشبه رائحة الجلد المسلوخ .. لم يعد القطار يغذّ السير .

توّقف في قريتين متشابهتين تماماً ’ طُليت بيوتهما بالألوان الزاهية ’ فدلدلت المرأة رأسها فوق صدرها وراحت في سبات عميق ’ ونزعت البنت حذاءها وتوجهت إلى دورة المياه لكي تضع زهورها الذابلة في الماء .

عند عودتها .. كانت الأم بانتظارها لتناول طعام الغداء ’ فقدمت إليها قطعة من الجبن ’ نصف رغيف من طحين الذرة وقطعة من الحلوى الجافة ’ ثم أخرجت من الكيس البلاستيكي لنفسها الشيء عينه ’ وأثناء تناولهما الطعام .. اجتاز القطار ببطء شديد جسراً حديدياً ’ ثم عبر قرية مشابهة تماماً للقريتين اللتين كان قد اجتازهما سابقاً ودون أن يتوقف هذه المرة رغم وجود جمهرة كبيرة من الناس في ساحة القرية ..!!

كانت هناك فرقة موسيقية تعزف لحناً راقصاً تحت أشعة الشمس المحرقة ’ في الجهة الأخرى من القرية ’ وفي السهل الذي كانت أرضه قد تشققت من شدة الجفاف ’ حيثُ كانت نهاية المزارع .

توقفّت المرأة عن الأكل وقالت : انتعلي حذاءك ..؟

نظرت البنت إلى الخارج ولم تر غير السهل الخالي الذي كان القطار يقوم باجتيازه ’ ثم مالبثت أن أعادت إلى الكيس ما كان قد تبقى معها من الحلوى ثم انتعلت حذاءها بسرعة ’ حيثُ قدمت المرأة إليها مشطاً وقالت لـها : " سرحي شعرك " .

كان القطار يطلق صفيره بينما كانت البنت تقوم بتمشيط شعرها .. ومسحت المرأة بأصابعها حبيبات الدهن التي كانت تعلو وجهها ’ والعرق الذي كان يبّلل رقبتها .. وعندما انتهت البنت من تسريح شعرها كان القطار قد توقف على مشارف قرية أكبر حجماً من سابقاتها .. إلا أنها أكثر كآبة .

قالت المرأة : " إذا كنت ترغبين بالذهاب إلى المرحاض فافعلي حالاً ’ أما فيما بعد ’ فلا تطلبي شربة ماء حتى .. ولو مت عطشاً ’ والأهم من كل هذا هو أن لا تبكي " ..!!

وافقت البنت بإشارة من رأسها .. ولــكن هواء جاف وشديد السخونة دخل من باب المقصورة مرافقاً لضجيج صفارة القطار وضوضاء عجلات عرباته القديمة ’ فجمعت المرأة ما تبقى لديها من طعام داخل الكيس البلاستيكي ودسّته في حقيبتها لبرهة وجيزة .. أمّـا القرية بتمامها فـــقد لمعت من خلال زجاج نافذة القطار نهار ذلك الثلاثاء من شهر آب .

لفّـــت البنت زهورها بورق الجريدة المبلول بالماء ’ ثم ابتعدت عن الباب وهي ترقب أمها التي أجابتها بنظرة حانية .. بعد ذلك كفَّ القطار عن الصفير .. خفف سرعته .. ثم توقف .

كانت محطة القطار خالية تماماً في الجهة الأخرى من الطريق ’ وعلى الرصيف الذي كان يستظل بشجرات اللوز .. وحدها صالة البلياردو كانت مفتوحة .

القرية كلها كانت تعوم في قيظ محموم .. ترّجلت المرأة والبنت من القطار واجتازتا المحطة الخالية التي كان بلاطها قد بدأ يتشقق بسبب العشب النابت تحته ’ وعبرتا إلى جهة الظل .

كانت الساعة قد اقتربت من الثانية بعد الظهر ’ وكانت القرية في ظل ذلك الخدر المهيمن عليها تأخذ قيلولتها .

المتاجر والمكاتب والمدرسة العمومية كانت جميعها مغلقة ومنذ الحادية عشرة صباحاً ’ ولن تعود لتفتح أبوابها إلا قبيل الرابعة بقليل ’ موعد عودة القطار .. وحدها صالة البلياردو والحانة التابعتان للفندق الواقع بقرب المحطة ومكتب البريد الواقع بمحاذاة الساحة العامة ’ لم تغلق أبوابها أبداً .

بيوت القرية التي كانت جميعها قد بنيت على نموذج متشابه هو الطراز الموّحد لشركة الموز ’ وكانت قد أحكمت إغلاق أقفالها وشبابيكها مع أن الحر كان خانقاً لدرجة أن بعض السكان كانوا يتناولون غداءهم في الفسحة أمام البيت ’ بينما اتخذ البعض الآخر لنفسه موقعاً على الرصيف ’ تحت ظلال شجر اللوز .. ليأخذ قيلولته هناك وهو جالس في الطريق العام .



دخلت المرأة والبنت القرية دون أن تعكرا صفو قيلولتها وهما تبحثان عن الاحتماء بظلال شجرات اللوز .. فتوجهتا مباشرة إلى الأبرشية .. وهُــناك نقرت المرأة بإصبعها على حديد الشباك ’ وانتظرت قليلاً ’ ثم أعادت الكرة .. فكان صوت أزيز مروحة كهربائية يترّدد داخل الغرفة .. لم يُسمع وقع خطى وإنما فقط صوت صرير الباب ومن بعدها بقليل ’ بالقرب من حديد الشباك ’ صوت يسأل بمنتهى الحذر : " مـــــن أنــــتما .. ؟ "

كانت المرأة تحاول النظرمن خلال فتحة شباك الأبرشية وقالت ..: أريد مقابلة الخوري .
إنــــــــه نـــــــــائم .

الأمـــــر عــــــــاجل .

كان صوتها هادئاً وفيه نبرة مّصممة .



فُتح الباب بحذر وبدون ضّجة ’ لتظهر فيه امرأة متوسطة السن ’ بدينة ’ وشاحبة اللون ’ وقد ابيض شعر رأسها .. أما عيناها ’ فلقد بدتا صغيرتين جداً من وراء الزجاج السميك لعدسات نظارتها .


قــالــت : ادخلا ... وهي تفتح الباب على مصراعيه .


دخلتا إلى قاعة قد تشرّبت برائحة الزهور منذو أمد طويل .. حيثُ قادتهما المرأة نحو مقعد من الخشب وطلبت إليهما الجلوس .. فجلست البنت بينما بقيت الأم واقفة تتأمل وهي تحتضن حقيبتها وتضّمها إلى صدرها بكلتا يديها ... لم يكن هناك أية ضّجة تُسمع خلف طنين المروحة الكهربائية .


عادت المرأة للظهور من خلال الباب الموجود في أقصى القاعة .. وهي تعلن بصوت خفيض : (يقول إنه بإمكانكما العودة عند الساعة الثالثة ’ لقد نام منذو خمس دقائق ليس أكثر) ..!!

قالــت الأُم : سوف يعود القطار عند الثالثة والنصف .


كان جوابها حازماً ومختصراً ’ غير أن نبرة صوتها الهادئة لم تخف حزنه ’ ولأول مرة .. أخذت المرأة تضحك لهما ..!!

قـــالت : حـــــسناً .


عندما أغلق الباب الداخلي من جديد ’ جلست الأم بقرب الفتاة ’ وكانت القاعة صغيرة ومعدمة لكنها نظيفة ومرتبة ’ حيثُ في الجهة الأخرى منها ’ منصة من الخشب كانت تقسمها إلى قسمين .. كان هناك مكتب صغير مغطى بقماش مشمَّع ’ فوقه آلة كاتبة من الطراز القديم وبقربها إناء فيه بعض الزهور .

سجّلات الأبرشية كانت قد صُفَّتْ وراء المكتب بانتظام ’ وكان من الممكن الاستنتاج بسهولة بأن هذا المكتب يحظى بعناية امرأة عازبة .



فُتح الباب الموجود في أقصى القاعة ليدخل منه الخوري ’ وهو يمسح زجاج نظارته بمنديل .. ولما أعاد وضعها فوق أنفه ’ كان من الممكن التكهّن للحال .. بأنه أخو المرأة التي فتحت لهما الباب .

ســألــهما : مــاذا تــريــدان ..؟؟

قالــت الــمرأة : مــفاتـــيح الــمقابــر ..!!



كانت البنت جالسة فوق المقعد ’ وقد وضعت باقة الزهور فوق ركبتيها ’ وهي تعقد رجليها تحت المقعد .. فنظر الخوري إليها ’ ثم إلى المرأة ’ ثم وعبر قضبان حديد النافذة ’ نظر إلى السماء المتوهّجة والتي لا يبدو فيها أثر لأية غيمة .

قــال : أفي هذا الحرِّ القائظ .. كان بإمكانكما الانتظار إلى حين غروب الشمس ..؟؟

هزت المرأة رأسها بصمت .. مشى الخوري نحو الطرف الآخر من المنصة ’ وأخرج من الخزانة دفتراً مجّلداً بغلاف من البلاستيك ’ ومقلمة من الخشب ’ ومحبرة .. ثم جلس إلى المكتب .. حــيثُ الشعر الذي اختفى عن رأسه ’ كان قد نبت فوق يديه بكثرة .

ســألــهما : قبر من ترغبان بزيارته ..؟؟

(قبر كارلوس سانتينو)

مــــــــــــــــــــــــن ..؟؟

أعـــادت الــمرأة : كارلوس سانتينو .

( إنه اللص الذي قُتل هنا الأسبوع الفائت) ..!!

قالت المرأة بذات النبرة : أنــا أمـــــّه ...!!



حدَّق الخوري بها جيداً ’ وهي حدَّقت به بثقة وهدوء ’ وبحيث شعر أنه يحمرُّ خجلاً .. أطرق رأسه ليكتب ’ وفي الوقت الذي كان يقوم به بملء استمارته طالباً منها المعلومات حول هويته .. كانت تجيبه بدقة وبدون تردد ’ وكأنها تقرأ ما كانت تقوله .

أخذ الخوري يتصّبب عرقاً .. البنت الصغيرة كانت قد فكّت رباط حذائها الأيسر وأخرجت منه كعب قدمها لتسنده إلى الحافة السفلية للمقعد ’ ثم فعلت الشيء عينه بقدمها اليمنى .



الحكاية كانت قد بدأت في يوم الإثنين من الأسبوع المنصرم ’ عند الثالثة صباحاً ’ وعلى بعد بضعة أرصفة من هنا .. ربيكا أرملة تعيش وحيدة في منزل مليء بالتحف .. كانت قد سمعت من خلال طرق المطر المتساقط بأن هناك من يحاول كسر قفل باب المدخل .



كانت قد نهضت من سريرها ’ وأخذت تتلمس في خزانتها بحثاً عن مسدس قديم لم يستخدمه أحد منذ عهد الكولونيل " بوينديا " .. ثم توجهت ’ ودون أن تشعل النور ’ نحو غرفة الطعام .

كان الخوف الذي ربّته بداخلها خلال العشرين سنة المنصرمة التي عاشتها وحيدة يقودها أكثر مما كانت تقودها أصوات الخربشة المتأتية من قفل الباب ’ وكانت قد استطاعت أن تقدر بحدسها ’ ليس فقط موضع الباب ’ بل وأيضاً ’ الموقع المحّدد تماماً منه للقفل .. ثم وهي تطبق على السلاح بكلتا يديها ’ وتغمض عينيها بقوة ’ ضغطت على الزناد ..!!

كانت أول مرة في حياتها تطبق فيها على زناد مسدس .. لم تسمع أية ضجة بعد إطلاق النار مباشرة سوى صوت خشخشة المطر فوق صفيحة الزنك .. إنما بعدها ’ كان قد طرق سمعها صوت ارتطام جسم معدني بأسمنت الرصيف ’ وصوت خفيض هادىء إنما مجهد يقول : (للأسف .. يا أمي) .!!!!

الرجل المّمزق الأنف .. الذي وجد مقتولاً في صبيحة اليوم التالي أمام باب البيت ’ كان يرتدي فانلة مقلمة بخطوط ملونة ’ وبنطالاً عادياً قد شده حول خصره بحبل عوضاً عن الحزام ’ وكانت قدماه عاريتين .. ولم يتعّرف إليه أحد من سكان القرية .


كان يدعى (كارلوس سانتينو) إذن .. تمتم الخوري وهو ينهي ما كان يقوم بتدوينه .

قالــت الــمرأة : سانتينو أيالا ... وكان ولدي الوحيد ..!!

توجه الخوري مجدداً نحو الخزانة حيث يوجد مفتاحان قد علاهما الصدأ معلّقان بمسمار .. البنت الصغيرة تخيلت بأنها يجب أن تكون مفاتيح الجنة ’ تماماً كما كانت أمها قد تخيلت عندما كانت بمثل سنها ’ وكما يجب أن يكون الخوري نفسه قد تخيل عندما كان بمثل سنها .



انتزع الخوري المفاتيح من مكانها ووضعها فوق الدفتر المفتوح ’ ثم أشار بإصبعه إلى مكان محدد فوق الصفحة التي دون فيها المعلومات .. ودون أن يرفع بصره عن المرأة : ... وقعّي هنا .



خربشت المرأة اسمها فوق الدفتر ’ وهي تطبق على حقيبتها تحت ذراعها .. استعادت البنت زهورها ومشت تجّر حذاءها باتجاه المنصة وهي ترقب أمها .

تنهد الخوري : ألم تحاولي أبداً أن تعيديه إلى الطريق القويم ..؟؟

أجابته المرأة بعد أن انتهت من توقيع اسمها : لقد كان رجلاً طيباً .



نظر الخوري إلى البنت الصغيرة ’ ثم إلى المرأة ’ واكتشف بشيء من الدهشة ’ يخالطها بعض الرحمة ’ بأنه لم يكن لديهما أدنى رغبة بالبكاء ... تابعت المرأة حديثها بدون تلجلج :
(كنت أقول له بأن لا يسرق أبداً ’ ما يمكنه أن يحرم إنسان من قوته ’ وكان يسمع مني ’ إنما في الماضي ’ عندما كان يلاكم .. كان يبقى احياناً ثلاثة أيام متوالية في الفراش لكي يبرأ من اللكمات التي كان يتلقّاها) .

قالــت البــنت : بل كان قد توجب عليه .. اقتلاع كل أسنانه .

تـابعت الـمرأة : هذا صحيح ’ كل لقمة كنت ابتلعها كان لها طعم اللكمات التي كان ابني يتلقّاها عشية كل سبت .

قال الخــوري : إرادة الله التي لا يعلم بها إلا هو .


لكنه قالها بدون قناعة حقيقية .. فمن جهة .. كانت التجارب قد علمته الشك ’ ومن جهة أخرى بسبب الحر الذي كان يعانيه .

طلب منهما تغطية رأسيهما لكي تتفاديا ضربة الشمس .. ثم بعد أن تثاءب ’ شرح لهما كيفية العثور على قبر كارلوس سانتينو وهو شبه نائم .. ليس هناك داع للدق على الباب بعد العودة من المقبرة ’ يكفي أن تدسا بالمفتاح من تحت الباب ’ وأن تدسا معه لو شئتما .. عطّية من أجل الكنيسة .

أصغت المرأة بانتباه إلى كل التعليمات لكنها شكرته دون ابتسامة .



قبل أن يفتح باب المدخل .. كان الخوري قد تنبه لوجود من يراقبهم ويلصق وجهه بحديد الشباك .. كانت فرقة من الأولاد .. وعندما فتح الباب على مصراعيه ’ كان الجمع قد تبخر .

الشارع كان دائماً خالياً بمثل هذا الوقت ’ بينما اليوم بالذات ’ لم يكن هنالك فقط تلك الفرقة من الأولاد ’ وإنما أيضاً تجمّعات صغيرة من الناس تحت شجرات اللوز .

تأمل الخوري الشارع الذي تعذرت عليه رؤيته بسبب انعكاسات الضوء القوية .. وفهم فجأة .. فأعاد إغلاق الباب بهدوء .

قال بدون أن ينظر ناحية المرأة : إنـــتظرا لـــحــظة ..!!



ظهرت أخته بقرب الباب الداخلي ’ وكانت تلبس صدرية سوداء فوق قميص نومها وتترك شعرها ينسدل فوق أكتافها .. أخذت تنظر إلى الخوري بصمت .

ســألها : ما الذي حدث ...؟

أجــابت بـــهمس : سكان القرية انتبهوا لوجودهما .

قال الخــوري : من الأفضل أن تخرجا إذن من الباب الخلفي .

لن يغير شيئاً ...... الناس جميعهم على الشبابيك .



حتى تلك اللحظة .. كان يبدو على المرأة وكأنها لم تسمع شيئاً مما كان يدور حولها .. ثم .. وبعد أن تفحصت الطريق من خلال حديد الشباك .. انتزعت باقة الزهور من أيدي البنت الصغيرة وتوجهت نحو الباب .. ولحقت بها ابنتها حالاً .

قال الخــوري : انتظرا حتى غروب الشمس ..؟؟

قالت أخــتة المسمرة عند الباب الداخلي : سوف تذوبان من شدة الحر .. انتظراني سآتيكما بمظلة .

أجابت الـمرأة : لا داعي لهذا شكراً لك .

أخذت الأم ابنتها من يدها ... ثم خرجت معها إلى الشارع .




جــابـــرييل غـــارســــيا مـــاركــــــــيز

ضوى
08-09-2011, 09:11 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لكل جهابذة الادب في هذا الركن الراقي

فقد قررت بمشيئة الله ان اشارك في هذا الموضوع الرائع ولكن اردت مساعدة بسيطة من المشاركين في هذا الموضوع حيث ااني اتطلع شوقا لتحليل عدد من القصص العالمية من الادب العالمي ولكن لصعوبة الرجوع لاربعين صفحة سابقة فأنني سأضع بين ايديكم ما اود مناقشته وتحليله لاخباري ان تمت مناقشته من عدمه

1- دون كيشوت ديلامانشا ( الفارس المغوار ) ومرافقه سانشو بانثا

2- روبن هود الاسطورة الفارس النبيل الخارج عن القانون والمطلوب دائما

انتظر الاجابة لأبدا معكم على بركة الله

فرحة ايامي
08-09-2011, 10:16 AM
أبـــيات فـــيها نــوع مــن الـــطرافـــة ’ وصــلتنــي وأنا أكــتب تـــلك الــمُداخـــلة ’ لاتـــخلوا أبيات الــشعر حــالياً مــن الـتأثــيرات الإجــتماعــية الــمُحــيطة بــنا ’ حــيثُ أرتــــبط الــغزل بالديـــون مــروراً بالإنــتخابات ’ وجــميعــها مــن الـــضروريات الــتي أصــبح يــتطلــّع إلــيها الـــفرد .. حـــيثُ يــــقول الــكاتـــب ....:



ســـلام مــثل الــشيك بأثـــنين مــليون .. يــزيــد فــي قــلب الــفقير الــوناســــة

يالله يا اللّي صوب دارة تـــــــــمرّون .. ودوو سلامــي لــــة بـــــلا قـــــــــياســــــة

قــولــوا لــة أن الــشوق ياناس ملعون .. يــحّد قلـب الآدمــــــي للـــتعــاســــــــــــــة

وأنــا عــلى شـــوفتـة شــفوق ومـفتون .. شــوق الـمرشــح لإنـتخاب الـرئاســة .


مـــساء الـــخير ياســـيدّتي الــكريـــمة (فــرحــة الأيــام) وجــميع أســرة الــتحليلات الــكرام ’ ومــن يُــتابـــعنا فـــي حــلٍّ وتــرحــال .. والتـــحيـــّة والــسلام مــن أخــونا الــعزيز (عــابر ســبيل) إلــى الأُدباء الــعظام .. وبإذنــة تــعالــى ســـوف يـــطّلُ عــلينا غـــداً بالكــمال والــتمام .

قـــبل آيام مــضت وأنا جالـــس أمــام خـــلّي وصـــديقــي الــذي لا أســتطيع مُفارقــتة ’ وأعـــجز عــن الإبـــتعاد فــي مُشــاهــدتــة ’ ألا وهـــو .. هــذا الــصرح الــراقي بـــشموخ أعــضائـــة ورُقـــي كــتابــّة .. ســمعــتُ صــوتاً كــزئير الأســـد ’ فأنـــطلقتُ مُـــسرعاً لا أعــبئ بأحــد ’ ودار فــي مُخـّـيلتي بأن اللــّص قـــد وصــل إلــى خــزنــة الــذهــب .. ولــكن هــي (الــمدام) مـــصدر الــصوت والأزعاج الــذي أقــلق الــفؤاد ’ وقــشع الألــباب .. مــا الأمــر يا ســـتّ الـــحسن ’ ياضـــياء الــكون وشــــعاع الـــشمـــس ..؟؟

قالــت : كـــيف تـــجرؤ عــلى الــتفكـــير والــتدبـــير بالــزواج والــمهــر الـــمجانّــي مـــن صــديقك الــفُلانــي ..؟؟

قامــت الأفكار والــهواجــس تـــدور فــي الأُفـــق ’ وســـمّر الــعقـــل يــسترجــع الأحــداث والــذكريات .. مــن هـــو ياســـتّ الحــسن ..؟؟

قالـــت والــبُخار يــخرجُ مــن رأســها كالبركــان الــثائـــر : مـــن هـــو هــذا الــعابـــر ســـبيل .. الــذي يــسعى لـــهدم الــعشّ الــجمــيل بــ مائـــة ألـــف لــك ولأســـتاذك الــفقـــير .

قــلتُ لــها : هـــذا الــعابـــر يـــسكن الأبــراج ’ ويـــكنز الأوراق ’ ويُـــوفـــّق مابــين الــرأســين بالــزواج .. وأنا لــيس لــي عــلاقــة بــماحــصل .. فالــبعـــير بــماحــمل غادر مــن الــعابــر ومــعة الــمهــر وأتـــجــّة نـــحو الإســـتاذ الــولهان الــذي يـــعزف أحــلى الألحان فـــي كتابه إبـــداعات الـــفنّان ..!!

ياأســـتاذ الأساتـــذة .. إن كــنتً تـــسمــعني (فالــعابر) أوصانــي قائــلاً بأن الــمهــر قـــد زاد وأرتـــفع وبنـــسبة ســـتون بالمــائــة أنــتفع ’ إســـوة بالــزيادة الــتي طال إنــتظارهــا ’ والأســعار الــتي يُـــخشى إرتـــفاعــها .. والــيوم بإذن الله ســوف يــــعود ’ ولـــكن أغــــداً ألــقاك .. قـــصدي هــل ســـوف يُـــوفــي الــعابــر بالــوعـــد .. أم أن الـــجواب لــديك فــي الــهروب والـــسفر ..؟؟


ياســـيّدتــي الــكريـــمة .. لـــقد أســـدل الــستار وبـــدأ الـــمشوار وأنــهمــكنا فــي مــصاعــب الــعمــل ومــتاعــبة ’ الأمــر الــذي أبـــعدنا عــن لــقاء أحــبتنّا فــي هــذا الــصرح الــراقـــي ’ ولــكن نـــعلم عــلم الــيقين بالــدور الــعظــيم الــذي ســوف يـــقوم بــةِ الأعـــزّاء الآخــرين فـــي إثـــراء الــمكان بــماهـــو يُـــبهج الـــعينان .


الإنــسان الــمُراجــع لإنــهاء مــعامــلتة فــي أي مــكان وزمــان ’ الــواجـــب مــنّا أن نُـــقدّرة حــقّ الــتقديــر ’ ونــعمل عــلى مُـــساعــدتة قـــدر الإمــكان بـــشرط ألاّ يـــخّل ذلــك بــمن هـــو فــي ذلك الــمكان .. فالإبــتسامــة الــطيبّة الــنابـــعة مــن الــقلب ’ لــهي بـــوابــة الــعبور ومــفتاح الــقلوب وصــدقــة تُـــسجّل في الــموازين ’ وتـــهدئـــة الــخواطــر مــن الــثوران ... فما الــذي يــمنع عــدم الــقيام بــذلك ..؟؟

ولــنا عـــودة بإذن اللـــه




مناف صباحك خير وبركة وموفق دوما فيما تقوم به...

نعم أن ترسم الابتسامة على وجوه الغير من خلال ابتسامتك لهم فهي صدقة.

أما عن أصحاب مشروع الزواج الثاني فأحسب لسان حالهم يقول أولئك المغامرون:

( إنه خيرآ لنا أن يكون، منا مجازفون متهوسون من أن لا يكون بيننا مجازفون على الاطلاق فيقتلنا حب السلامة وتحسبها ناجين وادعين ونحن في الحقيقة نعرض أنفسنا لأرذل الأخطار٠ وأي خطر أرذل من استكانة النفس وتقلصها في قشورها )

لأخي عابر سبيل أقول:

( دع ما يريبك ، إلى ما لا يريبك ) وبارك الله لك في الزيادة ولا تمنحها لأحد جاداً أم مازحاً وتذكر دوماً ان وراء كل رجل يرغب بالزواج من الثانية وزارة داخلية تعد من الاستراتيجيات والخطط ما لا يقدر عليها أدهى العتاة حتى وان أبدت الرضى مبتسمة ضاحكة.

ولسان حالها يقول: " انت بديت وانت تحمل.. من الأول.. وقلبي يتحمل.. وتبيني بالصبر هم أتجمل".

انظروا الى مناف ماذا يقول لوزارة الداخلية المنزلية لديه:

" يا ناس احبه والمحبة مقادير.. هذا هوى نفسي وهذا قدرها ؟ أما هو فيقول مع القائل : منهو لي غيرك يا حياتي.. أنا من غيرك اضيع.. انت روحي وانت ذاتي .. وانت في قلبي ربيع.


اللهم اني بلغت اللهم فاشهد.

فرحة ايامي
08-09-2011, 10:30 AM
مساء الخير ..

تحية للجميع وابارك لهم الزيادات =) ولي طبعا

انا يا فرحة لن ابحث عن كهف لأتلقى الوحي .. واكتشفت ان السماء خير مكان للأبداع مع ضجيج الطائرة واهتزازاتها

رقدت 5 دقايق وطلعت بعنوان رواية .. شلون لو رقدت ساعتين او 3 =)

Arab!an

أشعرتني هذه الومضات القادمة من فوق هام السحب بشئ من الاطمئنان بأن أوضاعك عموماً تميل الى التوازن والانسجام مع الواقع وان كانت تحليلات هي محور البوح الصادق، ومع ان المسألة محسومة في طول الوقفة مع النفس لكن أصدرت مرسوما ملكيا باعفاءكم من النفي الى الكهف الهاركيلي خلف جبل طارق وشاهة ورمادي .

لأن قلق المبدعين يقلقني أكثر ، وأغفاءة الطائرات تقلقني أكثر وأكثر، وما هي سوى أضغاث أحلام ، لكن ما حيلتي مادمت ترى في هذه الاغفائة فوق هام السحب ما لا يراه غيرك.

فرحة ايامي
08-09-2011, 10:36 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لكل جهابذة الادب في هذا الركن الراقي

فقد قررت بمشيئة الله ان اشارك في هذا الموضوع الرائع ولكن اردت مساعدة بسيطة من المشاركين في هذا الموضوع حيث ااني اتطلع شوقا لتحليل عدد من القصص العالمية من الادب العالمي ولكن لصعوبة الرجوع لاربعين صفحة سابقة فأنني سأضع بين ايديكم ما اود مناقشته وتحليله لاخباري ان تمت مناقشته من عدمه

1- دون كيشوت ديلامانشا ( الفارس المغوار ) ومرافقه سانشو بانثا

2- روبن هود الاسطورة الفارس النبيل الخارج عن القانون والمطلوب دائما

انتظر الاجابة لأبدا معكم على بركة الله

ماذا أقول وقد شعت أرجاء نفسي فرحاً بقدومك ضوى سوى:

" والله حلاة الزين يوعد ويوفي، واذكر ترى وعدك يا حبيبي دين.. ترفق بمن حطك على الراس والعين".

سننتظر اطلالتك ضوى بالروايات الموعودة بلهفة لا تدانيها لهفة فالى لقاء أرجو أن يكون قريبا.

واسلمي لأسرة تحليلات.

رمادي
08-09-2011, 10:43 AM
مناف صباحك خير وبركة وموفق دوما فيما تقوم به...

نعم أن ترسم الابتسامة على وجوه الغير من خلال ابتسامتك لهم فهي صدقة.

أما عن أصحاب مشروع الزواج الثاني فأحسب لسان حالهم يقول أولئك المغامرون:

( إنه خيرآ لنا أن يكون، منا مجازفون متهوسون من أن لا يكون بيننا مجازفون على الاطلاق فيقتلنا حب السلامة وتحسبها ناجين وادعين ونحن في الحقيقة نعرض أنفسنا لأرذل الأخطار٠ وأي خطر أرذل من استكانة النفس وتقلصها في قشورها )

لأخي عابر سبيل أقول:

( دع ما يريبك ، إلى ما لا يريبك ) وبارك الله لك في الزيادة ولا تمنحها لأحد جاداً أم مازحاً وتذكر دوماً ان وراء كل رجل يرغب بالزواج من الثانية وزارة داخلية تعد من الاستراتيجيات والخطط ما لا يقدر عليها أدهى العتاة حتى وان أبدت الرضى مبتسمة ضاحكة.

اللهم اني بلغت الله فاشهد.






اعتقد لا يكفي ...
يجب ردع المغامرون من سكان تحليلات وانزال عقوبه لكل
ممن يروج للزواج الثاني
كلنا لدينا وزارات داخليه
مهددون بعدم دخول تحليلات
طالما عابر سبيل يوزع ماله لمن يتزوج الثانية

.....

انا اقول لعابر سبيل الغائب الحاضر ..
لا تعطي احدا اي شئ ان لم ,
يقر زواجه امام الملأ .. ويعلن زواجه بالجريدة الرسميه
اما زواج السر فالكل قادر .. وهنا ستخرج من مأزقك
وينسحب الواحد تلو الاخر وتكسب الرهان ..
وانصحك يا عابر لا تتورط معي لانك ستخسر :)

.......

اخ مناف سلامات لا يكون حصلك شئ ؟؟
لو توبيخ وهجر بس ... عادي :)
اهم شي بدون اشتباك بالأيدي :rolleyes2:


كله بسبب عابر اشعل فتيلها وهرب :rolleyes2:

الأستاذ
08-09-2011, 11:08 AM
مناف صباحك خير وبركة وموفق دوما فيما تقوم به...

نعم أن ترسم الابتسامة على وجوه الغير من خلال ابتسامتك لهم فهي صدقة.

أما عن أصحاب مشروع الزواج الثاني فأحسب لسان حالهم يقول أولئك المغامرون:

( إنه خيرآ لنا أن يكون، منا مجازفون متهوسون من أن لا يكون بيننا مجازفون على الاطلاق فيقتلنا حب السلامة وتحسبها ناجين وادعين ونحن في الحقيقة نعرض أنفسنا لأرذل الأخطار٠ وأي خطر أرذل من استكانة النفس وتقلصها في قشورها )

لأخي عابر سبيل أقول:

( دع ما يريبك ، إلى ما لا يريبك ) وبارك الله لك في الزيادة ولا تمنحها لأحد جاداً أم مازحاً وتذكر دوماً ان وراء كل رجل يرغب بالزواج من الثانية وزارة داخلية تعد من الاستراتيجيات والخطط ما لا يقدر عليها أدهى العتاة حتى وان أبدت الرضى مبتسمة ضاحكة.

اللهم اني بلغت الله فاشهد.


عمتي .. عمتي ..
لا تنخشرين فيني الله يخليك ..
فبرغم ترفّعك عن ذكري ..
ولكن تلميحك أصابني ..
أنتي وين شفتي مشاركتي ؟!
تراني ألغيتها بملء إرادتي ..
ولكن يبدو إنك مطّلعة ..
رغم أنها كُتبت لسويعات قليله .. وفجراً والناس نوّم ..
ويفترض حينذاك أنكِ وغالب سكان هذه المساحة .. مب صاحيين ..
عموماً إن كنت أطلعت عليها بنفسك ..
أو نقلها لك مهووس بالنقل ..
أو وصلتك عن طريق واشي ..
ألم يشفع لي عندك أني ألغيتها ـ وإن كان هذا لا يعني إلغاء فكرتها ـ ..
وما فعلت ذلك إلاّ رأفةً بحال اللي مايتسماش ..
ودعيني أتساءل: لِمَ أخرجتي المدير منها .. على رأسه ريشه ..
وإلاّ أم محمد رفيجتك وما ترضين عليها ..
وأم فلان إللي تستاهل وخلها تولي ..
وبعدين لا تصيرين قطّاعة أرزاق ..
عابر وعنده فلوس .. وأنا ما عندي مانع أثنّي ..
ويا بخت من جمّع رأسين بالحلال ..
خافي ربك ترى توك جايه من بيت الله ..
أشذنب هالمسيكينة إللي ناوي آخذها تخربين عليها ..
وبعدين تشتكون .. ليش أكثروا العوانس عندنا ..؟
منكم .. ومن سوالفكم ..
يعني الحين لو هونّت أنا زاد عدد العوانس ..وحدة ..
ووحدة .. فوق وحدة .. صاروا فريج ..
يرضيك ..عمتي !!!
أجعلتيني مهووس .. ومجازف ..
لأني فقط أريد الإصلاح ما أستطعت ..
لكن هقوتي دام أنت والمدير وراها ..
ما عاد به عرس ..
والعود أصلاً توهق ويبيها من الله ..
سلام ..

الجوهرة الثمينة
08-09-2011, 11:55 AM
أحبتي أسرة تحليلات ابتداء بالنجمة المطلة من علياء روز والمشرف العام عابر سبيل بو راشد صاحب الموضوع ومرورآ بالمؤسسين:

أربيان - شاهة - بو يوسف - بنت سيف- سهم بن سهم - مستثمر بسيط وينك *لا أستطيع *إلا أن أضعك من المؤسسين - رمادي وأنت أيضًا أصبحت من المؤسسين0

ولا أستطيع نكران المجهودات الرائعة لريم الشمال وانتصار حبيبتان على القلب من أسرة تحليلات0

مستوى الدعم ما زلنا بانتظارك حبيبتي برفقة بوخليفة 123 الاقتصاديين وضوى والاستاذ ومناف والفيصل والحياة الخالدة 0

وجميع من مر هنا ولو مرورآ عابرآ . فليعذروني ان لم أذكر أسمائهم آخرهم الجوهرة الثمينة00

للجميع أقول :

دعوت لكم من قلبي الذي يحبكم فردآ فردآ وبلغت الحبيب المصطفى سلامكم0

وأضيف:

*ما أنتم بفرحة عيد انتم ترى ( عيد ) في ضحككم - في مداخلاتكم. ان كان عيد الناس ضحك وزغاريد فأنا يكفيني من العيد / على تحليلات *شوفتكم وطلتكم0

عساكم دوم من عايد العيد أحبتي0

مبارك عيدكم0

*


تسلمين ياعمري

تقبل الله منكِ وجعلكِ من أهل القبول


كل عام وانتم على الحب مجتمعون

الأستاذ
08-09-2011, 12:14 PM
أبـــيات فـــيها نــوع مــن الـــطرافـــة ’ وصــلتنــي وأنا أكــتب تـــلك الــمُداخـــلة ’ لاتـــخلوا أبيات الــشعر حــالياً مــن الـتأثــيرات الإجــتماعــية الــمُحــيطة بــنا ’ حــيثُ أرتــــبط الــغزل بالديـــون مــروراً بالإنــتخابات ’ وجــميعــها مــن الـــضروريات الــتي أصــبح يــتطلــّع إلــيها الـــفرد .. حـــيثُ يــــقول الــكاتـــب ....:



ســـلام مــثل الــشيك بأثـــنين مــليون .. يــزيــد فــي قــلب الــفقير الــوناســــة

يالله يا اللّي صوب دارة تـــــــــمرّون .. ودوو سلامــي لــــة بـــــلا قـــــــــياســــــة

قــولــوا لــة أن الــشوق ياناس ملعون .. يــحّد قلـب الآدمــــــي للـــتعــاســــــــــــــة

وأنــا عــلى شـــوفتـة شــفوق ومـفتون .. شــوق الـمرشــح لإنـتخاب الـرئاســة .


مـــساء الـــخير ياســـيدّتي الــكريـــمة (فــرحــة الأيــام) وجــميع أســرة الــتحليلات الــكرام ’ ومــن يُــتابـــعنا فـــي حــلٍّ وتــرحــال .. والتـــحيـــّة والــسلام مــن أخــونا الــعزيز (عــابر ســبيل) إلــى الأُدباء الــعظام .. وبإذنــة تــعالــى ســـوف يـــطّلُ عــلينا غـــداً بالكــمال والــتمام .

قـــبل آيام مــضت وأنا جالـــس أمــام خـــلّي وصـــديقــي الــذي لا أســتطيع مُفارقــتة ’ وأعـــجز عــن الإبـــتعاد فــي مُشــاهــدتــة ’ ألا وهـــو .. هــذا الــصرح الــراقي بـــشموخ أعــضائـــة ورُقـــي كــتابــّة .. ســمعــتُ صــوتاً كــزئير الأســـد ’ فأنـــطلقتُ مُـــسرعاً لا أعــبئ بأحــد ’ ودار فــي مُخـّـيلتي بأن اللــّص قـــد وصــل إلــى خــزنــة الــذهــب .. ولــكن هــي (الــمدام) مـــصدر الــصوت والأزعاج الــذي أقــلق الــفؤاد ’ وقــشع الألــباب .. مــا الأمــر يا ســـتّ الـــحسن ’ ياضـــياء الــكون وشــــعاع الـــشمـــس ..؟؟

قالــت : كـــيف تـــجرؤ عــلى الــتفكـــير والــتدبـــير بالــزواج والــمهــر الـــمجانّــي مـــن صــديقك الــفُلانــي ..؟؟

قامــت الأفكار والــهواجــس تـــدور فــي الأُفـــق ’ وســـمّر الــعقـــل يــسترجــع الأحــداث والــذكريات .. مــن هـــو ياســـتّ الحــسن ..؟؟

قالـــت والــبُخار يــخرجُ مــن رأســها كالبركــان الــثائـــر : مـــن هـــو هــذا الــعابـــر ســـبيل .. الــذي يــسعى لـــهدم الــعشّ الــجمــيل بــ مائـــة ألـــف لــك ولأســـتاذك الــفقـــير .

قــلتُ لــها : هـــذا الــعابـــر يـــسكن الأبــراج ’ ويـــكنز الأوراق ’ ويُـــوفـــّق مابــين الــرأســين بالــزواج .. وأنا لــيس لــي عــلاقــة بــماحــصل .. فالــبعـــير بــماحــمل غادر مــن الــعابــر ومــعة الــمهــر وأتـــجــّة نـــحو الإســـتاذ الــولهان الــذي يـــعزف أحــلى الألحان فـــي كتابه إبـــداعات الـــفنّان ..!!

ياأســـتاذ الأساتـــذة .. إن كــنتً تـــسمــعني (فالــعابر) أوصانــي قائــلاً بأن الــمهــر قـــد زاد وأرتـــفع وبنـــسبة ســـتون بالمــائــة أنــتفع ’ إســـوة بالــزيادة الــتي طال إنــتظارهــا ’ والأســعار الــتي يُـــخشى إرتـــفاعــها .. والــيوم بإذن الله ســوف يــــعود ’ ولـــكن أغــــداً ألــقاك .. قـــصدي هــل ســـوف يُـــوفــي الــعابــر بالــوعـــد .. أم أن الـــجواب لــديك فــي الــهروب والـــسفر ..؟؟


ياســـيّدتــي الــكريـــمة .. لـــقد أســـدل الــستار وبـــدأ الـــمشوار وأنــهمــكنا فــي مــصاعــب الــعمــل ومــتاعــبة ’ الأمــر الــذي أبـــعدنا عــن لــقاء أحــبتنّا فــي هــذا الــصرح الــراقـــي ’ ولــكن نـــعلم عــلم الــيقين بالــدور الــعظــيم الــذي ســوف يـــقوم بــةِ الأعـــزّاء الآخــرين فـــي إثـــراء الــمكان بــماهـــو يُـــبهج الـــعينان .


الإنــسان الــمُراجــع لإنــهاء مــعامــلتة فــي أي مــكان وزمــان ’ الــواجـــب مــنّا أن نُـــقدّرة حــقّ الــتقديــر ’ ونــعمل عــلى مُـــساعــدتة قـــدر الإمــكان بـــشرط ألاّ يـــخّل ذلــك بــمن هـــو فــي ذلك الــمكان .. فالإبــتسامــة الــطيبّة الــنابـــعة مــن الــقلب ’ لــهي بـــوابــة الــعبور ومــفتاح الــقلوب وصــدقــة تُـــسجّل في الــموازين ’ وتـــهدئـــة الــخواطــر مــن الــثوران ... فما الــذي يــمنع عــدم الــقيام بــذلك ..؟؟

ولــنا عـــودة بإذن اللـــه





أيييييييييه يا بومحمد ..
محد ملعوزنا إلاّ هذا العابر ..
لا منه ولا كفاية شره ..
بس أنت من صجك تقول لام محمد هالكلام ...
خلك سبع وأنا أخوك ..
قولها أنا أن بغيت أتزوج .. محد بيردني ..
ولاني بناطر فلوس عابر .. وطقات عابر ..
بس أنا ما أبغي .. وبلوة وحدة تكفي ..
خلها تجي منك مب ..خايف ..
أمّا ست الحسن .. وشعاع الشمس .. ومدري أيش ..
أشدعوة توك تتعرف عليها ..
بعدين أذا أنا فقير كما ذكرت .. وأنا كذلك ..
أنت منت معتاز فلوس عابر ..
وهو اشبيعطينا ..
أمّا أنها زكاة .. ومب مستحقينها
أو فوائد بنكية (ربا والعياذبالله) ومتوهق فيها ..
ويا خوفي عقب ما يشربكنا ..
لا أحنّا طايلين بلح الشام .. ولا عنب اليمن ..و
لا عروسة عابر ..
ويا شماتة الرمادي وربعه فينا ذيك الحزّة ..
لا واللي يسمعهم يقولون له لا تعطيهم ..
وخلهم ينشرون في الجريدة .. ولا تتسرع ..
يقولون أبداً الرجال كتب الشيك .. وحطه في حسابنا ..
عموماً أنا كتبت .. وأنا محيت ..
أنتوا كيفكم .. ما عندكم دليل ..

فرحة ايامي
08-09-2011, 12:27 PM
عمتي .. عمتي ..
لا تنخشرين فيني الله يخليك ..
فبرغم ترفّعك عن ذكري ..
ولكن تلميحك أصابني ..
أنتي وين شفتي مشاركتي ؟!
تراني ألغيتها بملء إرادتي ..
ولكن يبدو إنك مطّلعة ..

رغم أنها كُتبت لسويعات قليله .. وفجراً والناس نوّم ..
ويفترض حينذاك أنكِ وغالب سكان هذه المساحة .. مب صاحيين ..
عموماً إن كنت أطلعت عليها بنفسك ..
أو نقلها لك مهووس بالنقل ..
أو وصلتك عن طريق واشي ..
ألم يشفع لي عندك أني ألغيتها ـ وإن كان هذا لا يعني إلغاء فكرتها ـ ..
وما فعلت ذلك إلاّ رأفةً بحال اللي مايتسماش ..
ودعيني أتساءل: لِمَ أخرجتي المدير منها .. على رأسه ريشه ..
وإلاّ أم محمد رفيجتك وما ترضين عليها ..
وأم فلان إللي تستاهل وخلها تولي ..

وبعدين لا تصيرين قطّاعة أرزاق ..
عابر وعنده فلوس .. وأنا ما عندي مانع أثنّي ..
ويا بخت من جمّع رأسين بالحلال ..
خافي ربك ترى توك جايه من بيت الله ..
أشذنب هالمسيكينة إللي ناوي آخذها تخربين عليها ..
وبعدين تشتكون .. ليش أكثروا العوانس عندنا ..؟
منكم .. ومن سوالفكم ..
يعني الحين لو هونّت أنا زاد عدد العوانس ..وحدة ..
ووحدة .. فوق وحدة .. صاروا فريج ..
يرضيك ..عمتي !!!
أجعلتيني مهووس .. ومجازف ..
لأني فقط أريد الإصلاح ما أستطعت ..
لكن هقوتي دام أنت والمدير وراها ..
ما عاد به عرس ..
والعود أصلاً توهق ويبيها من الله ..سلام ..



يا سيدي الاستاذ.

لك وافر الود والتقدير:
امتطي صهوة التجلد، واسجد في محراب الصبر،واحلق في سماء التأني، وقديماً كان المثل العربي يقول الصبر مفتاح الفرج، وهذا المثل خير مخدر للحواس وخير معطل لبوادر الرغبة في تغيير ما هو كائن الى ما يجب أن يكون. أليس قاموس الأمثال العربية يحفل بالامثال الانهزامية ؟!

( وإلاّ أم محمد رفيجتي وما أرضى عليها ..وأم نايف إللي تستاهل وخلها تولي ..)

أفا يا ذا العلم مكرّمة أم نايف من ذا تعبير والاثنتين تحملان مسمى خواتي..؟

سيكن تعساء أم نايف وأم محمد اذا كنت والزمن عليهما وهذا ما لا أرضاه !

ومنذ تلك اللحظة وأنا أحاول الكتابة..لكن نفسي تمنعني. ويبدو ان فترة الهدنة طالت لذا فان هاجس الدفاع عن كلتيهما أصبح ملحاً.

أنصحك بالعودة الى أم نايف قبل أن تغلق الأبواب دونك بالأخص في ظل هروب بو راشد وتنصله من المسئولية وفي الأمر 60% من اصل الراتب يدفع مهراً للعروسة الجديدة.......؟

ومن ثم لا تطول سما ولا أرض..!

هناك أمور كثيرة تستوجب الاسراع في تنفيذ بعض الأمور وهناك أمور تستوجب التريث
و( كل شي في أوانه زين ) ومن الحكمة، أن نضع الأمور في مواضعها المتوقعة، ونستفيد من الزيادة في نشر ثقافة ترشيد الانفاق، وان كان هذا الحديث عن الحكمة لا يعجبك.

نصيحتي ان كنت تقبل النصيحة حالاً تذهب لأم نايف وتتذلل بين يديها طالباً الصفح عن زلاتك، لعلها تتجاوز عن عثرات لسانك وقلمك.. وتبدي لها ان هذا ما تطمح فيه وتطمح اليه.

اما كيف اطلعت على تلك المشاركة فهذا شأني وسر من أسراري هل نسيت اني نفسية وملكة البراحة ..؟!

ولدي من الرعايا المخلصين من اذ أغفو وأنام هناك من العيون المكلفة بالرصد ساهرة لا تنام .

متمثلة بقول المتنبي:
(أنام ملئ جفوني عن شواردها
ويسهر الخلق جراها ويختصم ) !

اهديكم أسرة مملكة تحليلات وزوارها كل المعاني الجميلة وكل الأماني الحلوة ولتدم على الجميع السعادة وراحة البال.

للجميع محبتي المتجددة وللرعايا المخلصين كل التقدير لوفائهم واخلاصهم للملكة.

سهم بن سهم
08-09-2011, 12:56 PM
صباحكم خير وسعادة جميعا
من حي بني قريضة في باريس احييكم جميعا ومتابع للحوار الرائع بين الملكة ومناف والأستاذ وآغاتي رمادي ومبارك على الجميع الزيادات في الرواتب.
شاهة ترى أمس دخلت الكاتدرائية مع السياح من باب الفضول وقلت أشوف شالسالفة وتذكرت موضوعك عن حوار الأديان وانشاء الله بس ارجع الدوحة سأكتب عن هذا الموضوع.
ولدي يقول لي بابا لاتدخل الكنيسة بيعمدونك ههههههه يبه القطو العود مايتربى راحت عليهم فاتهم القطاااار مثل مايقول علي عبدالله صالح.
مستثمر بسيط ترى فجر العروسة تحققت نبوآتها وتحليلك في محله والبرت يسلم عليكم ويقول لاتنسى تعزمه على كاس العالم 2022 ههههه
تحياتي لكم
عوووش تسلم على عمتها فرحه
عطوووووف يتصل ومافي ارسال يقول انت فين ياله حسني في المحكمة صابغ شعره وبيضحك عالعالم انه عيان ،
عطوووف الله يخليك انا في اجازه

عابر سبيل
08-09-2011, 04:17 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لكل جهابذة الادب في هذا الركن الراقي

فقد قررت بمشيئة الله ان اشارك في هذا الموضوع الرائع ولكن اردت مساعدة بسيطة من المشاركين في هذا الموضوع حيث ااني اتطلع شوقا لتحليل عدد من القصص العالمية من الادب العالمي ولكن لصعوبة الرجوع لاربعين صفحة سابقة فأنني سأضع بين ايديكم ما اود مناقشته وتحليله لاخباري ان تمت مناقشته من عدمه

1- دون كيشوت ديلامانشا ( الفارس المغوار ) ومرافقه سانشو بانثا

2- روبن هود الاسطورة الفارس النبيل الخارج عن القانون والمطلوب دائما

انتظر الاجابة لأبدا معكم على بركة الله

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته..
سيدتي..و الكلام ايضا لكل من (يهول) الامر البسيط...
ما فيه كبار و صغار و لا جهابذة و مبتدئين..

الموضوع ابسط مما تتصورين..
و كل من هم مثلك من "المترددين"..

فتوكلي على الله و ما فيه داعي اصلا انك تستأذنين..
حتى لو كنتي تكررين ما سبقه احد من المبدعين..
فلن تلامي و لن تنزل درجة مشاركتك..
فما بالك و انتي تختارين شيئين رائعين..
و ما سبقك بتحليلهما احد من "السابقين"!

خاصة (دونكيشوت) او ما اسماه الاعرف؟؟ (دونخيشوت)...
لانني احس من المعلومات العامة التي عندي
حول هذه الرواية و الشخصية..
انه يكثر في عالم (المنتديات)..
سواء هنا او هناك:secret:
الكثير ممن ينتمون الى مدرسة
(الدونكيشوتات)!!..

اقصد "دونكيـ" ــــ"ــشوتات"
الموصولة و ليست التي قد تكتب
مجزأة او مفصولة:omg:
*
*
،،
فنحن في الانتظار يا اختي الفاضلة/ ضوى

الحياة الخالدة
08-09-2011, 04:59 PM
الحمــــــد لله على السلامة أخوي عابر سبيل ..

و كل عام و انت بخيــــــــر ..

حبيت أكون أول من يرحب بعودتك ..

عابر سبيل
08-09-2011, 05:04 PM
بسم الله ما شاء الله تبارك الله..

السلام عليكم جميعا..فردا فردا
و التحية العطرة لكم..شخصا شخصا..
و اهنيكم مجددا
بالعيد..و العلاوات..
و بالعدد الاضافي ممن دخلوا
معنا و بكل قوة
في ميدان (التحليلات)..

كنت في (معتزل)
و قد كنت لولا الضرورة اكاد
اغلق على نفسي حتى (الجوال)..
لكن..اخوي العود بو محمد...
بشرني (بالزيالدات)
و ما قصر ..فأعطاني ملخص
لما صار و فيما في التحليلات
( دار)..

ما قرأت كل شيء للان..
لكني تفاجأت -مسرورا-
بالكم الهائل من الاضافات
التي كتبت في الخمس ليالي
(الخوال)!

عموما...ما اتيت خاليا..
فعندي "عيادي"
لكل اهل التحليلات..
و بعيدا عن سوالف
(البيزات) او تعدد الزوجات..
و اللي يبدوا انها
زعلت بعضا من الناس..
اوسوالف (الزيادات) اللتي
أفرحت كثير من الناس

اقول..جئتكم يا سادة
و في جعبتي 3 من نفائس ما حوته
احدى (المكتبات)..

لكني و كما حصل مع حكيمنا اليعربي
راعي (التأملات و الخلوات)
و الذي كتب مؤخرا يقول ما معناه:
انه وجد (معتزلا) ممتعا
في السماء و مع اهتزاز اجنحة
احدى الطائرات...
فاني...
و رغم خوفي من ان تنكسر
(براغي)
الاجنحة عند اشتداد المطبات الهوائية..

إلا اني ايضا..مثله..
قد وجدت وجدت بسبب تلك السفرات
مجالا للتأمل و التفكر الادق في كلام
سيدي موسى عليه لسلام...
و الذي احب ان أقدمه لكِ
يا فرحة الايام
و معكِ كل من يقرأون معنا

لا تظلموا عابرا مرَّ
مِن ههنا ثم غاب غنكم لعدة ايام..
و لا تأخذكم به..
وبسبب "سلاطة لسان" من تعرفون..
بعض "الظنون"..

اقول..لنتفكر جميعا في قول المولى
على لسان موسى عليه السلام

{قَالَ هِيَ عَصَايَ
أَتَوَكَّأُ عَلَيْهَا
وَأَهُشُّ بِهَا عَلَى غَنَمِي
وَلِيَ فِيهَا مَآرِبُ أُخْرَى}



فالعصى في تصوري..
هي العصا..ذات فوائد متعددة..
حتى و ان كلفت صاحبها
100 ألف من اليالات...
خاصة مع ارتفاع تكاليف
المعيشة هذه الأيام:telephone:


*
*
،،
عموما..
أعتذر عن كثرة انقطاعي عنكم
في الايام الخوالي و ربما
شيئا من مقبل الأيامي..
و كم فرحت بهذا الزخم الاضافي
و الذي جعل الموضوع اكثر من راقي..
فلكل من كتب و ابدع و أكرمنا
و خص هذا الموضوع
بكتابة النفيس من تحليلاته و اطلاعنا
على ما احتوته مكتبته...

*
*
،،
فإلى لقاء جديد لاحقا..
بداية مع بعض الردود..
او ربما مجددا مع الدكتور ..
الشيخ/ سلطان القاسمي في
"حديث الذكريات"..

http://photo.goodreads.com/books/1306288903m/11446681.jpg



او مع (ميرال الطحاوي) في
"بروكلين هايتس"..

http://www.b-books.ws/wp-content/uploads/2009/02/broklen-haets.jpg

او ربما في موضوع منفصل في المنتدى..
مع الكتاب الاجتماعي/التحليلي/الاعلامي/ السياسي
الرائع
و الذي لم اكمله بعد...
بعنوان
"تأثير الجزيرة"..

http://2.bp.blogspot.com/-su6Aq1_Xk8o/TWCj1hzpYuI/AAAAAAAAAOY/exhkJeAB6ls/s1600/%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AC%25D8%25B2%25D9%258A %25D8%25B1%25D8%25A9.jpg

فهو..لمن قد يحب ان يقتنيه..
كتاب صدر بالانجليزية في عام 2006
و تم ترجمته للعربية فقط في العام 2010...
(قَبْل كل الثورات العربية)

لكنه يتكلم عن المؤثرات الجديدة
في مجتمعات عالمنا الشرق اوسطي..
و منه ما هو اعمق من "قناة الجزيرة"..
انه عالم النت و المنتديات و المدونات...أيضا!

فرحة ايامي
08-09-2011, 06:04 PM
مرحب مرحب مرحب مليار بصاحب الدار

رمادي
08-09-2011, 07:27 PM
من طول الغيبات جاب الغنايم
مشالله في جعبتك الكثير
جاي بقوه تذكرني بريال مدريد

اولا مرحبا بك اخ عابر في بيتك
وبراحتك التي تستقطب الالاف
فلو فكرت بعمل منتدى جديد
سنكون اول من يغادر معك

لدينا الكثير نحن ايضا
ولكن ليس قبل ان تنهي موضوع
الزواج الثاني .. وتوزع الشيكات
حتى نتفرغ بدون منغصات :(..
وراءنا عمل كثير


بانتظار الجديد

ROSE
08-09-2011, 11:17 PM
:) :) :)

سهم بن سهم
08-09-2011, 11:41 PM
:) :) :)


سيدتي الكريمة لك باقة ورد فرنسية على هالابتسامات الطيبة.
مساؤكم سعادة ياهل البراحة وقرت عينكم بعودة عابر

الأستاذ
09-09-2011, 02:44 AM
من طول الغيبات جاب الغنايم
مشالله في جعبتك الكثير
جاي بقوه تذكرني بريال مدريد


هاااااه .. ريال مدريد !!!!
متى جاء بقوة ؟
أأنت متابع فعلاً ..أم هناك ريال غير الريال إللي خابرينه ..
حبيبي رمادي ..أنت في الجانب الخطأ من الدوري ..



اولا مرحبا بك اخ عابر في بيتك
وبراحتك التي تستقطب الالاف
فلو فكرت بعمل منتدى جديد
سنكون اول من يغادر معك


ما أسهل أستدراجكم ..
حين تقودكم العواطف ..
ولكنك بحسن نية .. فضحت مخططه ..
وخربطت حساباته ..
فهذا هدفه غير المُعلن ..
ولكن .. لم يأن وقته بعد ..
ورسالتك هذه ناقوس خطر موجّه للأخ قطري ..

لدينا الكثير نحن ايضا
ولكن ليس قبل ان تنهي موضوع
الزواج الثاني .. وتوزع الشيكات
حتى نتفرغ بدون منغصات :(..
وراءنا عمل كثير

الحين صارت الشيكات والزواج منغصات يا الرمادي ..
وصار عندك شغل وكثير أهم منها ..
الله يرحم ..
هذا بدل ما يكون لك موقف إيجابي منها ..
الله يسامحك ..
ولكني لن أنساك ستكون أول المعازيم ..

بانتظار الجديد

ونحن معكم من المنتظرين ..

مـــــنــاف
09-09-2011, 02:36 PM
لا تظلموا عابرا مرَّ
مِن ههنا ثم غاب غنكم لعدة ايام..
و لا تأخذكم به..
وبسبب "سلاطة لسان" من تعرفون..
بعض "الظنون"..

اقول..لنتفكر جميعا في قول المولى
على لسان موسى عليه السلام

{قَالَ هِيَ عَصَايَ
أَتَوَكَّأُ عَلَيْهَا
وَأَهُشُّ بِهَا عَلَى غَنَمِي
وَلِيَ فِيهَا مَآرِبُ أُخْرَى}



فالعصى في تصوري..
هي العصا..ذات فوائد متعددة..
حتى و ان كلفت صاحبها
100 ألف من اليالات...
خاصة مع ارتفاع تكاليف
المعيشة هذه الأيام:telephone:









كــلماتك أعـــلاة ياســــيّدي الــفاضـــل (بــوراشــد) .. لـــهي ألــغاز عــــجيبة وكــلمات غـــريــــبة ’ تـــحتاج إلــى الــتحليل والـــتمحــيص .. ولـــن تــــكن كــذلك عــند الــقيام بفــكّ رمـــوزهــا وإبـــطال مــفعــولــها مـــن قِـــبل عــمالــقة الــتحليلات .. والــكلام يـــطول ووصـــل إلــى الـــمعــــقول .. ونــــحن نـــنــتظر بــفارغ الـــصبر (الأســـتاذ) ورأيـــة فــيما قالــة الــعابــر حـــول الــعشّاق .. ومــاتـــفعـــلة الـــعـــصا بِـــكُل مـــن يخــرج عـــن مُــقتضــى الـــميثاق ..!!

مـــــنــاف
09-09-2011, 03:28 PM
أيييييييييه يا بومحمد ..
محد ملعوزنا إلاّ هذا العابر ..
لا منه ولا كفاية شره ..
بس أنت من صجك تقول لام محمد هالكلام ...
خلك سبع وأنا أخوك ..
قولها أنا أن بغيت أتزوج .. محد بيردني ..
ولاني بناطر فلوس عابر .. وطقات عابر ..
بس أنا ما أبغي .. وبلوة وحدة تكفي ..
خلها تجي منك مب ..خايف ..
أمّا ست الحسن .. وشعاع الشمس .. ومدري أيش ..
أشدعوة توك تتعرف عليها ..
بعدين أذا أنا فقير كما ذكرت .. وأنا كذلك ..
أنت منت معتاز فلوس عابر ..
وهو اشبيعطينا ..
أمّا أنها زكاة .. ومب مستحقينها
أو فوائد بنكية (ربا والعياذبالله) ومتوهق فيها ..
ويا خوفي عقب ما يشربكنا ..
لا أحنّا طايلين بلح الشام .. ولا عنب اليمن ..و
لا عروسة عابر ..
ويا شماتة الرمادي وربعه فينا ذيك الحزّة ..
لا واللي يسمعهم يقولون له لا تعطيهم ..
وخلهم ينشرون في الجريدة .. ولا تتسرع ..
يقولون أبداً الرجال كتب الشيك .. وحطه في حسابنا ..
عموماً أنا كتبت .. وأنا محيت ..
أنتوا كيفكم .. ما عندكم دليل ..




حـــياااااااااااااك الله ملاييــن يا أســـتاذ الأســاتـــذة ’ .. وقــــرّة عـــينك بــــحبيب الـــكل (بــوراشـــد) .. وحــقيقــة أســـعدنــي حـــضورة ومــعة حــقائــــب لاتُــــعــّد ولاتُـــحصــى مـــن ســـفرة الــميمــون ’ والــذي جــاب فــية مُـــختلف الأســواق ’ بــحثاً عــن مــاتـــسّر لــةُ الأذواق .. ولــقد قــيل لـــي بأنــةُ يــبحــث عــن تـــجهــيزات الأفــراح والليالــي الــملاح ..... لــــمــــن كــل ذلك يا ســــيدّي الأســتاذ ..؟؟

هــــل نـــقول لــك مـــن الـــقلوب مــبروك عــلى الـــمهــــر .. ومـــعهم حــقائب الــسفر ومــا أحــتوتــة مــن تــــجهــيزات ليالـــي الـــسمـــر ..؟؟

أمــ بأن هُـــناك فـــي الــجو غـــيوم ’ وصاحبنا بــــعد الــزيادة قـــد أغــــتّم وطـــمِع فـــي الـــملــيون الـــتي زادت جــراّء مُـــضاربات ســـوق الأســـهم ومـــصرف الــريان الـــمديــون ..!!

هـــنيــئاً لــك الـــمائـــة والـــستّون .. عـــند الــقبض عــليهــا ..!! .. ولـــكن أصـــدقك قــولاً .. ياخــوفي نــذهــب إلـــية مُـــباركـــين ’ بــــعد أن كُــنّا نُــــمـــنّي الــنفـــس بــين اللـــحظــة والــحين .. بـــقرب الــميعاد وتـــجهــيز بـــطاقات الــمدعــويّن .. فماذا أنــت فاعِــلاً بــــعد الأحــلام والأوهــام الــتي تــبخـــّرت وذهـــبت فــي خــبر كــان ..!!


يـــــقول الــفلاســـفة والــعُلـــماء .. إذا أردت أن تـــعرف قــــوّة الــرجــل وعـــنفوانــة ورأيــــة الــذي لايــتزحــزح قـــيد أنــملـــة .. فـــعلـــية أن يُـــحادثـــك وهــو فـــي مــنزلـــة .. فـــمن يـــجرؤ عــلى الـــصراخ والــعويــل والــتهــديد بــخارجــة .. فــــهو مـــسكين ’ ورقـــبتـــة مُــــسلطّ عــليهــا الــسكـــّين .. فــــهو مُـــنفـــّذ للتــعلـــيمات ’ يـــتحــملّ الـــصدمــات ’ ولايـــسلم مــن الـــكدمــات ..!! .. فــمارأيـــك يا أستاذ الأساتـــذة بـــكلام (مـــعمــّر بـــن قـــحطــة
بـن الــيعازر) ..!!

الأمــر الآخـــر .. ياســـللللللللللام عــلى أحــلى الألفاظ والــكلمات الــتي تـــخرج مــن اللـــسان عـــندما تُــــقال لــــستّ الــحسن والـــصون ’ وما أبـــدعــة الـــكون .. وخــاصــةً عــندمــا يـــملك أبـــيهــا الــمســـكين (أســـهم بالــمليارات والــملايين ’ وأبــراج شــاهــقة فـــي كــل الــمياديــن ) .. ألا تــــستـــحق تـــلك الــرائــــعة ’ ياســــيدّي الأســتاذ .. قــليلاً مـــن الـــكلام الــذي يــــسوى تـــلك الــملايين ..!!

رمادي
09-09-2011, 05:06 PM
:) :) :)



الحكومــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه :secret:

ماتكلمنا بالسياسه :rolleyes2:

لا تصدقون الاستاذ .... فقط خلاف بسبب الشيك .. طلع مزور فحب ينتقم


:rolleyes2



:

رمادي
10-09-2011, 07:38 AM
ونحن معكم من المنتظرين ..




بهذه الجملة الرائعه اختتمت حديثك
وستكون هي بداية عهد جديد ..
ستلحق بالركب وتسير القافله بأمان
دون ملاحقة ومهاجمة احد ..

ابن عاق وعاد نادما منكسرا
ولابد للفرع ان يعود للاصل
ما اجمل ان يكتب الانسان بعفويه
دون تأثيرا من احد


ستقول لك ملكتنا الطيبه :

اخ كريم وابن اخ كريم
اذهب فقد غفر لك

لا تثريب عليك

مااجمل التسامح والبعد عن الانتقام
والعفو بعد المقدرة
اللهم احفظ لنا الملكة

رمادي
10-09-2011, 07:54 AM
هاااااه .. ريال مدريد !!!!
متى جاء بقوة ؟
أأنت متابع فعلاً ..أم هناك ريال غير الريال إللي خابرينه ..
حبيبي رمادي ..أنت في الجانب الخطأ من الدوري ..


كشرت عن انيابك طلعت برشلوني
لا اقول الا جهز حبوب الضغط
والله يعينكم على قادم الايام



ما أسهل أستدراجكم ..
حين تقودكم العواطف ..
ولكنك بحسن نية .. فضحت مخططه ..
وخربطت حساباته ..
فهذا هدفه غير المُعلن ..
ولكن .. لم يأن وقته بعد ..
ورسالتك هذه ناقوس خطر موجّه للأخ قطري ..



لا اعتقد ان هناك انقلاب سيتم
لسبب بسيط هو .. لا يوجد بيننا عسكريون




الحين صارت الشيكات والزواج منغصات يا الرمادي ..
وصار عندك شغل وكثير أهم منها ..
الله يرحم ..
هذا بدل ما يكون لك موقف إيجابي منها ..
الله يسامحك ..
ولكني لن أنساك ستكون أول المعازيم ..


قول وفعل يالأستاذ ..
اتمنى وهو حلم لا اظن سيتحقق
وهو حضوري الى حفل زفافك


......

انا اعتبرها منغصات
لان الامر لا يعنينا ..
فالحمد لله سكان تحليلات
وحسب اخر احصائية سنة 1900
كلهم متزوجين ..
ونسبة العوانس صفر
ونسبة مشجعي ريال مدريد 99%

الله يديم النعمه :)

الأستاذ
10-09-2011, 09:19 AM
هاااااه .. ريال مدريد !!!!
متى جاء بقوة ؟
أأنت متابع فعلاً ..أم هناك ريال غير الريال إللي خابرينه ..
حبيبي رمادي ..أنت في الجانب الخطأ من الدوري ..


كشرت عن انيابك طلعت برشلوني
لا اقول الا جهز حبوب الضغط
والله يعينكم على قادم الايام



ما أسهل أستدراجكم ..
حين تقودكم العواطف ..
ولكنك بحسن نية .. فضحت مخططه ..
وخربطت حساباته ..
فهذا هدفه غير المُعلن ..
ولكن .. لم يأن وقته بعد ..
ورسالتك هذه ناقوس خطر موجّه للأخ قطري ..



لا اعتقد ان هناك انقلاب سيتم
لسبب بسيط هو .. لا يوجد بيننا عسكريون




الحين صارت الشيكات والزواج منغصات يا الرمادي ..
وصار عندك شغل وكثير أهم منها ..
الله يرحم ..
هذا بدل ما يكون لك موقف إيجابي منها ..
الله يسامحك ..
ولكني لن أنساك ستكون أول المعازيم ..


قول وفعل يالأستاذ ..
اتمنى وهو حلم لا اظن سيتحقق
وهو حضوري الى حفل زفافك


......

انا اعتبرها منغصات
لان الامر لا يعنينا ..
فالحمد لله سكان تحليلات
وحسب اخر احصائية سنة 1900
كلهم متزوجين ..
ونسبة العوانس صفر
ونسبة مشجعي ريال مدريد 99%

الله يديم النعمه :)





بهذه الجملة الرائعه اختتمت حديثك
وستكون هي بداية عهد جديد ..
ستلحق بالركب وتسير القافله بأمان
دون ملاحقة ومهاجمة احد ..

ابن عاق وعاد نادما منكسرا
ولابد للفرع ان يعود للاصل
ما اجمل ان يكتب الانسان بعفويه
دون تأثيرا من احد


ستقول لك ملكتنا الطيبه :

اخ كريم وابن اخ كريم
اذهب فقد غفر لك

لا تثريب عليك

مااجمل التسامح والبعد عن الانتقام
والعفو بعد المقدرة
اللهم احفظ لنا الملكة



الحكومــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه :secret:

ماتكلمنا بالسياسه :rolleyes2:

لا تصدقون الاستاذ .... فقط خلاف بسبب الشيك .. طلع مزور فحب ينتقم


:rolleyes2



:


آيها العراقي الشهم .. السلام عليك ..
أحترت على آيّ ردودك .. أرد ..
قلت في نفسي والله لا ينفك هذا الرمادي من مناكفتي حتى أبوح له بما عندي .. فإليك مني كُليمات .. وأظنها ستسد بعض فضولك ..
فإن لم يكن .. فليس بيني وبينك بعدها إلاّ الخاص ..
فليس كل ما يُعرف يُقال .. وليس كل ما يُقال يُنشر ..

أولاً .. أنا لا أريد أن استكثر من المداخلات في هذا المكان ..
إحتراماً لرغبة منتسبيه فهم يدخلونه للبحث عمّا يشتهون ..
وليس لمتابعة مّا يدونه هذا الأستاذ ..

ثانياً .. لا أخفي أنني من قرّاء ومتابعيّ هذه المساحة ..
وأحياناً أتلذذ بما أقرأ ..ولكني لم أقع بعد في براثنها ..

ثالثاً .. أتيت بدعوة من عابر والملكة للمشاركة في هذه المساحة ـ ولعلهم ندموا فيما بعد ـ ولَبيّتُ دعوتهم ولكن ليس كما يشتهون ..
فجئتهم شاهراً قلمي .. وواضعاً بصمتي .. وملقمهم حصاتي ..
فإن كنت ضيفاً ثقيلاً .. فأني ألوذ منهم بضيافتهم وحقوقها ..
وإن كنت كما يشتهون .. فليحمدوا الله أن رزقهم بي ..
رابعاً .. شرهة عابر للزواج له منها مآرب أخرى ..
ولكني عند وجهه .. إن بغاها نشب وإن بغاها طرب ..
وكان الشيك مزوّر .. فهي أمنية لعلها تتحقق ..
لأجعلن منه حديث من لا حديث له ..

خامساً .. يعلم الله وأشهده على أنني لا أحمل على أحداً منكم إلاّ كل خير .. وأعلم أن البعض يستثقل دمي ولعله يدعو في خلوته لله عزّ وجلّ أن يُعجّل في مغادرتي هذه المساحة ..
ولكني أدعوه صادقاً أن يراجع إيمانه فدعاءه غير مستجاب مؤقتا ..
وليجتهد أن شاء في الصدقة وصلة الرحم فهي من دواعي الإجابة ..

سادساً .. أرى أن مساحتكم هذه لو تُركت كما هي .. ستصبح صمّاء وقد يستملّها البعض .. وكما الطعام تحتاج هذه المساحة لملح وبهارات بين كل رواية .. ورواية ..
فأنا ولا فخر ملحكم .. ولن أقول من هو البهارات ..
أيستكثر عليّ البعض حتى أن أكون ملحا ..!!

سابعاً .. أمّا قافلتكم .. فيشقّ عليّ اللحاق بها .. لا لشئ ..
سوى أني جُبلت أن أقود القوافل ولا أتبعها ..
فهنيئاً لكم بما قفِلتُم به ..
وعفو ملكتكم عندي .. يوازيه غضبها عليّ ..
فأنا لم أرتكب ذنباً يستوجب العفو ..
وما دامت مستضيفتي في مساحتها (بالوكالة) ..
فهذا تكريمٌ منها يكفيني ..
فلها عليّ من الحقوق أكثر مما لكم مجتمعين ..
فهي (عمتي) .. إن لم تكن قرابةً .. ففضلا ..
وبعض العقوق يا رمادي .. كرامة ..
كما أن بعض الهداية قد تكون .. غواية ..
أخي رمادي ..
سأطلّ عليكم بين الفينة والفينة ..
وسأجعل لي سُلّماً .. أرتقيه لمتابعة رواياتكم ..
وما أدراك ..
لعلي أعود يوماً برواية .. عن شئ لا يخطر ببال ساحركم ..
الذي لم يسلم من سحره الفيصل .. ومناف .. وضوى ..
وحتى الجوهرة رغم غلاها .. وقعت في فخ الساحر ..
أتراني أسلم ..رغم تحوطي .. ورقية نفسي ..
من أكون بين من ذكرت ..
حتى أنت يا رمادي ..
ألآ تشعر أنك قد سُحرت وشُغفت بالروايات بعد دخولك مساحتهم ..
كنت أشزينك في المنتدى قبل ..
من حطيت رجلك وأنت من رواية إلى رواية ..
إن لها لسحرا .. وأن ساحركم لعليم ..
سأدعكم .. ولكن ليس لوقت طويل ..
فليعذرني الجميع ..والسلام ..

فرحة ايامي
10-09-2011, 09:45 AM
صباح الورد

وبما اني في مضارب بني عبس وتعودت ان أتناول افطار الجمعة والسبت مع ابي نتبادل الحديث واقرأ لابي ما تيسر من الأقوال والحكم والحكايات القصيرة فقد لاقت هذه القصة استحسانآ وسعادة في نفس أبي ولن أنقل تعليقه بل الحكاية

بعد ان اتضح ان هناك في مشاريع الزواج توجس وخيفة وريبة وبما ان هذه القصة الطريفة أعجبت أبي أحببت نقلها لكم لعل فيها عبرة لمن يعلن رغبته في الزواج الثاني على الملأ*:

.كان عمر يعيش في منزل والده، وكان يعمل معه في إدارة شركة العائلة

,بعد أن عرف عمر أنه سيرث تركة كبيرة بعد وفات أبيه المريض، قرر أن يبحث عن زوجة تشاركة الحياة, و تتقاسم معه تلك التركة

!!في إحدى الليالي، وفي أثناء جلسة إستثمارية، صادف عمر أجمل امرأة يمكن أن تكون قد رأتها عيناه!! جمالها الطبيعي، كان يحبس الانفاس

!!بنبر الواثق، همس في اذنها عمر “ربما قد أبدو لك كأي شخص عادي
“ولكن!..في غضون سنواتٍ قليلة، سوف يموت والدي، وسأرث 200 مليون دولار

.تأثرت المرأة وعلى عجل, طلبت منه كرت العمل, ثم ذهبت مسرعة

!!!!بعد ثلاثة أيام!! اصبحت تلك المرأة, زوجةً لأبيه00! )

فرحة ايامي
10-09-2011, 10:55 AM
:) :) :)

لك كل الحب والشوق لاطلالتك بين الفينة والأخرى

يا انهمار العطر في دنيا الأماني شوقنا لمداخلاتك يتعدى كل صبر.

فرحة ايامي
10-09-2011, 11:00 AM
هاااااه .. ريال مدريد !!!!
متى جاء بقوة ؟
أأنت متابع فعلاً ..أم هناك ريال غير الريال إللي خابرينه ..
حبيبي رمادي ..أنت في الجانب الخطأ من الدوري ..


كشرت عن انيابك طلعت برشلوني
لا اقول الا جهز حبوب الضغط
والله يعينكم على قادم الايام



ما أسهل أستدراجكم ..
حين تقودكم العواطف ..
ولكنك بحسن نية .. فضحت مخططه ..
وخربطت حساباته ..
فهذا هدفه غير المُعلن ..
ولكن .. لم يأن وقته بعد ..
ورسالتك هذه ناقوس خطر موجّه للأخ قطري ..



لا اعتقد ان هناك انقلاب سيتم
لسبب بسيط هو .. لا يوجد بيننا عسكريون




الحين صارت الشيكات والزواج منغصات يا الرمادي ..
وصار عندك شغل وكثير أهم منها ..
الله يرحم ..
هذا بدل ما يكون لك موقف إيجابي منها ..
الله يسامحك ..
ولكني لن أنساك ستكون أول المعازيم ..


قول وفعل يالأستاذ ..
اتمنى وهو حلم لا اظن سيتحقق
وهو حضوري الى حفل زفافك


......

انا اعتبرها منغصات
لان الامر لا يعنينا ..
فالحمد لله سكان تحليلات
وحسب اخر احصائية سنة 1900
كلهم متزوجين ..
ونسبة العوانس صفر
ونسبة مشجعي ريال مدريد 99%

الله يديم النعمه :)

أنا أشجع الريان..!

مـــــنــاف
10-09-2011, 12:27 PM
هاااااه .. ريال مدريد !!!!
متى جاء بقوة ؟
أأنت متابع فعلاً ..أم هناك ريال غير الريال إللي خابرينه ..
حبيبي رمادي ..أنت في الجانب الخطأ من الدوري ..


كشرت عن انيابك طلعت برشلوني
لا اقول الا جهز حبوب الضغط
والله يعينكم على قادم الايام



ما أسهل أستدراجكم ..
حين تقودكم العواطف ..
ولكنك بحسن نية .. فضحت مخططه ..
وخربطت حساباته ..
فهذا هدفه غير المُعلن ..
ولكن .. لم يأن وقته بعد ..
ورسالتك هذه ناقوس خطر موجّه للأخ قطري ..



لا اعتقد ان هناك انقلاب سيتم
لسبب بسيط هو .. لا يوجد بيننا عسكريون




الحين صارت الشيكات والزواج منغصات يا الرمادي ..
وصار عندك شغل وكثير أهم منها ..
الله يرحم ..
هذا بدل ما يكون لك موقف إيجابي منها ..
الله يسامحك ..
ولكني لن أنساك ستكون أول المعازيم ..


قول وفعل يالأستاذ ..
اتمنى وهو حلم لا اظن سيتحقق
وهو حضوري الى حفل زفافك


......

انا اعتبرها منغصات
لان الامر لا يعنينا ..
فالحمد لله سكان تحليلات
وحسب اخر احصائية سنة 1900
كلهم متزوجين ..
ونسبة العوانس صفر
ونسبة مشجعي ريال مدريد 99%

الله يديم النعمه :)



أعــــتقد يا أخــي العـــزيز (رمــادي) ممــن صـــدق حــدسي ’ بأنك تـــملك نــــظرة ثاقـــبة لـــكافة الأُمــور ’ وتُـــميّز بـــين الـــسمين والـــغث ’ وبرج خليفة ومطعم بــسم الله ’ ... لــذلك لايـــسعني الــقول لــك وللأســـف ياصـــديقي الـــعزيــز بأن عــليك إعــادة دراســـة حــساباتك وتـــحليل نـــفسك بالــكامــل وعلاجــها إن أمــكن .. وهـــذا لايـــمنع مــن الإستـــعانــة بأقـــطاب الــتحليلات كـالأخــوات (شــاهــة ’ وفرحــة الأيام) .

أعـــذرنــي طــال عـــمرك .. (بــرشــلونــة وبـــس .. والـباقـــي ياكـــل خـــّس) ..!!


(الـــخس .. مُفـــيد حــق اللّي شــيسـمّونــة .. الــنظر) ..!!

رمادي
10-09-2011, 12:34 PM
صباح الورد

وبما اني في مضارب بني عبس وتعودت ان أتناول افطار الجمعة والسبت مع ابي نتبادل الحديث واقرأ لابي ما تيسر من الأقوال والحكم والحكايات القصيرة فقد لاقت هذه القصة استحسانآ وسعادة في نفس أبي ولن أنقل تعليقه بل الحكاية

بعد ان اتضح ان هناك في مشاريع الزواج توجس وخيفة وريبة وبما ان هذه القصة الطريفة أعجبت أبي أحببت نقلها لكم لعل فيها عبرة لمن يعلن رغبته في الزواج الثاني على الملأ*:

.كان عمر يعيش في منزل والده، وكان يعمل معه في إدارة شركة العائلة

,بعد أن عرف عمر أنه سيرث تركة كبيرة بعد وفات أبيه المريض، قرر أن يبحث عن زوجة تشاركة الحياة, و تتقاسم معه تلك التركة

!!في إحدى الليالي، وفي أثناء جلسة إستثمارية، صادف عمر أجمل امرأة يمكن أن تكون قد رأتها عيناه!! جمالها الطبيعي، كان يحبس الانفاس

!!بنبر الواثق، همس في اذنها عمر “ربما قد أبدو لك كأي شخص عادي
“ولكن!..في غضون سنواتٍ قليلة، سوف يموت والدي، وسأرث 200 مليون دولار

.تأثرت المرأة وعلى عجل, طلبت منه كرت العمل, ثم ذهبت مسرعة

!!!!بعد ثلاثة أيام!! اصبحت تلك المرأة, زوجةً لأبيه00! )



من منهم اخطأ ؟؟؟
الشاب الذي اودع سره للفتاة ؟
ام الفتاة التي لم تحفظ السر وانقلبت عليه ؟

وما علاقة الامر بالزواج ؟
ام تريد ان توصلي لنا ان سيدات زمان
الجيل الماضي الذهب العتيق قد انقرض

فاحذروا من فتيات القرن الواحد والعشرين
وصلت الفكرة

اعتقد ان الاستاذ لن يختار من هذا الجيل
لا تنسين هو قد قارب سن ال......:secret:
فلن ترضى به امرأه دون الثلاثين

ضوى
10-09-2011, 06:31 PM
http://www10.0zz0.com/2011/09/10/14/587851445.jpg (http://www.0zz0.com)

دون كيشوت ديلامانشا ، وتلفظ كذلك بدون كيخوت ، ذلك الفارس الشجاع الذي يحارب طواحين الهواء التي اعتقد انها شياطين باذرع شريرة
كانت هذه الرواية والتي شاهدتها مصورة كرتونياً وانا صغيرة وكنت شغوفة بها لما تحمله من خيال واسقاطات عالواقع الحالي والذي فطنت اليه مؤخرا

نبذة مختصرة عن الرواية

الرواية للكاتب الاسباني ميغيل دي سرفانتس سافيدرا ، دون كيخوت هو رجل نحيف طويل قد ناهز الخمسين - بورجوازي متوسط الحال يعيش في إحدى قرى اسبانيا في إقليم لامانشا الإسباني ابان القرن السادس عشر لم يتزوج من كثرة قراءاته في كتب الفروسية كاد يفقد عقله وينقطع ما بينه وبين الحياة الواقعية ثم يبلغ به الهوس حدا يجعله بفكر في أن يعيد دور الفرسان الجوالين وذلك بمحاكاتهم والسير على نهجهم حين يضربون في الأرض ويخرجون لكي ينشروا العدل وينصروا الضعفاء، ويدافعوا عن الأرامل واليتامى والمساكين. فأعد عدته للخروج بان استخرج من ركن خفى بمنزله سلاحا قديما متآكلا خلفه له آباؤه فأصلح من امره ما استطاع، واضفى على نفسه درعا، ولبس خوذة وحمل رمحا وسيفا وركب حصانا اعجفا هزيلا
يروي المؤلف في كتابه هذا ما حدث لنبيل كان يعيش في إقليم لامانشا الإسباني، ولا يملك سوى درع ورمح وفرس. إلا أن هذا لم يمنعه من أن ينصب نفسه فارسا متجولا برفقة فلاح بسيط من جيرانه يدعى سانشو بانزا، معتقدا أن من واجبه محاربة الظلم والظلام في كافة بقاع الأرض. كان سانشو بانزا ضخم الجثة بعكس صاحبه دون كيخوتي الطويل الهزيل، وتنشأ المفارقات المضحكة ابتداء بمنظر الرجلين ثم تستمر على طوال هذه الرواية الكوميدية ذات الأسلوب الجميل والخفيف
شخصية دون كيخوت من النماذج الإنسانية العليا وهي شخصية مغامرة حالمة تصدر عنها قرارات لاعقلانية، اما رفيقه سنشوينثا فيمثل بدن الإنسان، هذا الرفيق الاصيل للروح.

حديث دون كيخوت مع سانشو، المؤمن بالفروسية والخادم الشكاك، من أكثر الحوارات سحراً في الأدب.جزأي دون كيخوت اشبه بالنظرية وعكسها. فنرى دون كيخوت في الجزء الأول من الرواية كمبدع فانتازي حقيقي أُتخم من قراءة نصوصٍ قديمة عفنة، فينطلق ليسن قوانين الفروسية من جديد، ليدافع عن العدالة والحب في عالمٍ آثم. يقاتل طواحين الهواء، النعاج وبنات صاحب الخان. ويقول كارلوس فوينتز، في مقالته العظيمة عن دون كيخوتة، " إنها فن يُحيي ما قتله التاريخ."

أما الجزء الثاني من الرواية فيقطع العرى مع الماضي. ونجد كيخوت، الذي جلد سانشو قبل قليل لاعتقاده أن معلمه لا يعرف أن دولوسينيا ليست فائقة الجمال. إنه يعرف أنها مجرّد فتاة قروية سوقية، لكنها أنبل من أن تبقى كذلك، ينادي على سانشو: " تعال، يكفي أن أراها أنا جميلة وشريفة. لقد رسمتها في مخيلتي كما أريدها أن تكون." إننا لا نعرف هنا من يسخر من من، ومن نحن لنشرّع الفرق بين الحلم والحقيقة؟ إننا الممثلون والجمهور معا في تمثيلية تحزيرية.

هنا ينقض دون كيخوت على عرض دمى متحركة ويقطع رأس الجنود-الدمى، ليمنعهم من اعتقال عاشق وأميرته وهما هاربان معا إلى أحضان الحرية. ثم يعوّض بعدئذٍ صاحب الدمى بسخاء لقاء "دين الشرف" هذا. في الفصل الأخير نرى التركيب النهائي:

يتبرأ دون كيخوتة المحتضر من " أشباح الجهل السوداء" التي جاءته من القراءة " من كتبي البغيضة عن الفروسية". ويندم على شيء واحد فقط وهو عدم امتلاكه الوقت الكافي لقراءة " كتب أخرى يمكن أن تنير الروح


بالفعل رواية جميلة جدا كانت تعجبني ولا زالت ، وعند انعاش ذاكرتي المتواضعة والتي تتلاشي شيئا فشيئا بحكم العمر ارتأيت ان اوثقها هنا في هذا الركن الهادئ الراقي والذي يحتوي على اجمل ماكان في في الادب العالمي

ولي عودة ان شاء الله ان سمحت لي ظروفي

تحياتي لكل اصحاب بيت البراحة:)

ضوى
10-09-2011, 06:34 PM
الذي لم يسلم من سحره الفيصل .. ومناف .. وضوى ..وحتى الجوهرة رغم غلاها .. وقعت في فخ الساحر ..
أتراني أسلم ..رغم تحوطي .. ورقية نفسي ..
من أكون بين من ذكرت ..


اعترف بأنني سحرت من قبل شاهة وفرحة ايامي ماأشد سحر هاتان النفسيتان :shy: اخرجوني من صومعتي وخلوتي مع عليتي :rolleyes2:

رمادي
10-09-2011, 11:55 PM
أعــــتقد يا أخــي العـــزيز (رمــادي) ممــن صـــدق حــدسي ’ بأنك تـــملك نــــظرة ثاقـــبة لـــكافة الأُمــور ’ وتُـــميّز بـــين الـــسمين والـــغث ’ وبرج خليفة ومطعم بــسم الله ’ ... لــذلك لايـــسعني الــقول لــك وللأســـف ياصـــديقي الـــعزيــز بأن عــليك إعــادة دراســـة حــساباتك وتـــحليل نـــفسك بالــكامــل وعلاجــها إن أمــكن .. وهـــذا لايـــمنع مــن الإستـــعانــة بأقـــطاب الــتحليلات كـالأخــوات (شــاهــة ’ وفرحــة الأيام) .

أعـــذرنــي طــال عـــمرك .. (بــرشــلونــة وبـــس .. والـباقـــي ياكـــل خـــّس) ..!!


(الـــخس .. مُفـــيد حــق اللّي شــيسـمّونــة .. الــنظر) ..!!
[CENTER]
سعادة المدير .. صديقنا العزيز

من منا يحتاج الى اعادة حساباته ؟؟ :)

اعتقد انت والاستاذ بالجانب الخطأ ..

هناك حاجه ملحه لعصا عابر
كي نضع خطا بيننا وبينكم
هذه البداية فقط والقادم اكثر :nice:

........

اما اخونا الاستاذ فيبدو انه يعيش الان ....
تحت وطأة تأنيب الضمير ..
لان يدوم الامر طويلا ..
حتى يأتي نادما ..
رافعا الراية البيضاء
مكانتك محفوظه ..
والرجل المناسب في المكان المناسب
وسننزل الناس منازلهم ....
نحتاج الى الملح رغم انه يرفع الضغط
والبهارات لا غنى لنا عنها
انت مكسب كبير لنا رغم ان عابر لم يهضمك بعد
والملكة لا زالت حائرة حتى تثبت حسن النية
فمثلك لا يثبت على حال ولا يؤمن له جانب

عد الى ام ....... كما نصحتك الملكة
وتذلل .. واطلب الصفح ..
قبل ان يفوت الاوان وينطبق عليك
المثل العراقي المعروف
لاحظت برجيلها .. ولا خذت سيد علي
ساشرحه لك ان كنت لا تعرف قصته
افعل شيئا


:nice:[/SI


[

/CENTER]ZE]

فرحة ايامي
11-09-2011, 12:31 AM
يــــومٌ مـــــن الأيـــــــــام

جــابريــيل جــارســـيا مـــاركــــــيز



فــــي فجر يوم الاثنين ’ وكان دافئ وغير ممطر .. أوريليو أسكوفار .. وهــو بطل تلك الرواية القصيرة .. طبيب أسنان ’ ولكنةُ من دون شهادة ’ دائِماً ما يّبكر جداً في النهوض ’ فيفتح عيادته عند الساعة السادسة.

تناول بضعة أسنان اصطناعية ’ مازالت موضوعة في قوالبها الكلسية ’ من علبة زجاجية ’ ووضع مجموعة من الأدوات على الطاولة مرتباً إياها حسب حجمها كما لو كان يجهزها للعرض ’ وكان يرتدي قميصا عديم الياقة مغلقا عند العنق بزر ذهبي ’ وبنطلوناً بحمالات ’ وكان منتصب القامة ’ نحيفاً ’ قلمّا ينسجم مظهره مع الموقف ’ تماماً كما هي حالة الأصم .

عندما انتهى من ترتيب العّدة على الطاولة ’ سحب المثقاب ناحية كرسي المعالجة وجلس ليباشر في صقل الأسنان الاصطناعية ’ وكان يبدو شارد الذهن ’ لا يفكّر في تفاصيل العمل الذي يؤديه بدقّة وثبات متواصلين ’ وكانت قدمه تظل تضغط على عتلة المثقاب حتى عندما تنتفي حاجته إلى الآلة .

بعد الثامنة .. توقفّ لبرهة كي ينظر إلى السماء من خلال النافذة ’ فرأى صقرين منشغلين في تجفيف نفسيهما تحت الشمس على سقيفة البيت المجاور ’ عاد إلى عمله بعد ذلك وهو يقول لنفسه بأن المطر سيسقط قبل موعد الغداء .

ولكن صوت ابنه الحاد والمفاجئ شتّت تركيزه
- بابا... ماذا ...؟؟
- العمدة يريد أن يعرف إذا كنت ستخلع له أسنانة .!!
- قل له بأنني غير موجود ..!!

كان منشّغلاً بصقل سّن ذهبية ’ حملها أمامه وراح يتفحصها بعينين نصف مغلقتين .. عاد ابنه ذو الأحد عشرعاماً يصرخ مجدداً من غرفة الانتظار.
- يقول بأنك موجود .. وأيضا لأنه يستطيع أن يسمعك .

ظل الطبيب منشغلاً بتفحّص السن .. وعندما أنجزعمله واخذ السن شكله النهائي ’ وضعه على الطاولة وقال : هذا أفضل .

شَغَّل المثقاب ثانية ’ وأخذ بضعة قطع تركيب من علبة كارتونية حيث يحتفظ بالأشياء التي تحتاج إلى انجاز ’ وباشر بعملية التعديل والصقل .

- بـــابـــا .
أجابه مستخدما نفس التعبير
- مــــــاذا ..؟
- يقول بأنك إذا لم تخلع له سنه فسوف يطلق النار عليك ..!!

دون تعّجل وبحركة شديدة الهدوء .. أوقف المثقاب .. دفعه بعيدا عن الكرسي .. وسحب الدرج السفلي للطاولة .. وكان هنالك مسدس وقال : حسنا ... قل له أن يأتي ويطلق النار علي .

دفع الكرسي بمواجهة الباب ’ وكانت يده تستقر على حافة الدرج ... ظهر العمدة عند الباب ’ كان قد حلق الجانب الأيسر من وجهه ’ لكن الجانب الآخر كان متورما وبلحية لم تحلق منذ خمسة أيام .. فلما رأى الطبيب في عينيه ليالي من التوجّع والأرق .. أغلق الدرج بأطراف أصابعه ’ وقال برفق : اجلس .

- صباح الخير .
أجابه الطبيب : صباح الخير.
وبينما انشغل الطبيب بتسخين أدواته ’ أسند العمدة رأسه على مسند الكرسي الخلفي فشعر بشيء من الارتياح ’ حــيثُ كانت أنفاسه تطلق بخارا في الهواء .. كانت عيادة بائسة .. كرسي خشبي قديم ’ مثقاب يعمل بدواسة ’ وعلبة زجاجية تحوي قناني السيراميك .

في المواجهة للكرسي نافذة تغطيّها ستارة من القماش .. عندما شعر العمدة باقتراب الطبيب شّبك ساقيه وفتح فمه .. وهُنا أدار أسكوفار رأس العمدة باتجاه الضوء ’ وبعد أن تفحّص السن الملتهبة ... أغلق فك العمدة بحركة حذرة .. ثم قال : سأقلعه ولكن من دون مخدر...!!

- لمــــــــاذا ...؟
- لأنه لديك خرّاج .

نظر العمدة في عيني الطبيب .. قال أخيراً ’ وهو يحاول أن يتبسم .
- حـــــــسناً .

ولم يرد الطبيب على ابتسامته... حيثُ جلب إناء الأدوات المعقّمة إلى الطاولة وراح يخرجها من الماء المغلي بملقط صغير بارد ’ دون أن يبدو عليه بأنه في عجلة من أمره .. حيثُ دفع المبصقة بطرف حذائه ’ وذهب ليغسل يديه في المغسلة .. وقد قام بكل ذلك دون أن ينظر إلى العمدة ’ لكن العمدة لم يرفع عينيه عنه ...!!

كان سن عقل سفلي .. فتح الطبيب قدميه وأمسك بالسن بالكلاّب الساخن ... تشّبث العمدة بذراعي الكرسي .. واضعا كل قوته في قدميه .. شعرعندها بفجوة باردة في كليتيه .. لكنه لم يصدر صوتا .

حرّك الطبيب رسغه فقط ’ ومن دون حقد وبرّقة لاذعة ... قال : الآن ستدفع لموتانا العشرون ...!!

شعر العمدة بانسحاق العظام في فكه ’ وامتلأت عيناه بالدموع ... لكنه لم يتنفّس حتى أدرك بأن السن قد أقتلع .. ثم رآه من خلال دموعه .. وفي تلك اللحظة كان عاجزاً تماما عن فهم عذاب الليالي الخمس الفائتة .

انحنى على المبصقة ’ لاهثاً يتصّبب منه العرق ’ وما لبث أن فتح أزرار سترته الضيقة ومد يداً الى جيب بنطلونه ليخرج المنديل .

ناوله الطبيب قطعة قماش نظيفة ... قال له : جفّف دموعك .

كان العمدة يرتعش وهو يجفف دموعه .. وأثناء انشغاله بغسل يديه .. رأى أسكوفار السقف المتداعي وشبكة العنكبوت المغبرة وبيض العنكبوت والحشرات الميتة ’ عاد الطبيب وهو يجفف يديه... قال للعمدة : خذ غرغرة ماء بالملح .. ثم اذهب إلى الفراش .

نهض العمدة واقفا .. أدى تحية وداع عسكرية ثم تحرك باتجاه الباب وهو يدفع ساقيه ’ ودون أن يغلق أزرار سترته الضيقة... قال : ابعث بالفاتورة ...!!

لمـــن ...؟ لــك أم للبلدة ..؟

لم ينظر إليه العمدة .. أغلق الباب وراءه وهو يقول : لا فـــــــــــرق ...!!

مناف مساؤك خير وبركة

اجمل التحايا لك ولأسرة تحليلات.

النتيجة التي نخلص بها من قصة أوريليو أسكوفار مع العمدة ومن المقابلة بينهما ان مصير الطبيب أوريليو أسكوفار الذي كان يضع يده على الدرج تأهبا لسحب المسدس خوفا من غدر العمدة كان مرتبط في لحظة واحدة مع مصير العمدة المثقل بالألم.

ان مخادعة الظنون أجدى على صاحبها من مصارحة العقول والضمائر وأن الذي يعمل الخير طمعا في اثره المحمود بين الناس خليق ألا يعمله ولا يفكر فيه.

لا أعلم مناف لم استحضرت بعضا من المواقف التي تم طرحها في المنتدى من قبل اخوة وأخوات من الاعضاء وهذه القصة .

استحضرت صورة الطبيبة في موضوع ضوى التي لم تهب لنجدة مريض بين الحياة والموت لأنه ليس وقت مناوبتها.

استحضرت صورة القاضي الذي يرغب بترك القضاء والالتحاق بالجيش طمعا في زيادة الضباط 120% في موضوع الزيادات ،وخرجت باقتناع طالما سكنني من قبل، من يحب الخير فانه يحبه لأنه أفضل عنده من الشر كيفما كانت عقباه، ومرجع هذا التفضيل ولا ريب الى أسباب طبيعية وأسباب تعليمية يحصيها من يشاء، ولكنه لن يخرج منها في النهاية باستحسان الخير لأن الناس يحسنون فهمه ويحسنون تقديره والمثوبة عليه.

وأنا أضع النقطة كما تضعها شاهة فتزعج رمادي وقعت عيناي على العبارة الأخيرة في القصة:
- لمـــن أرسل الفاتورة...؟ لــك أم للبلدة ..؟
- لا فـــــــــــرق ...!!

وربطتها بتوقيعك :
سَأُلْزِمُ نَفْسِي الصَّفْحَ عَنْ كُلِّ مُذْنِبٍ ’ وَإِنْ كَثُرَتْ مِنْهُ لَدَيَّ الْجَرَائِمُ

فَمَا النَّاسُ إِلَّا وَاحِدٌ مِنْ ثَلَاثَةٍ ’ شَرِيفٌ وَمَشْرُوفٌ وَمِثْلٌ مُقَاوِمُ

فَأَمَّا الَّذِي فَوْقِي فَأَعْرِفُ قَدْرَهُ ’ وَأَتْبَعُ فِيهِ الْحَقَّ وَالْحَقُّ لَازِمُ

وَأَمَّا الَّذِي دُونِي فَإِنْ قَالَ صُنْتُ عَنْ إِجَابَتِهِ ’ عِرْضِي وَإِنْ لَامَ لَائِمُ

وَأَمَّا الَّذِي مِثْلِي فَإِنْ زَلَّ أَوْ هَفَا ’ تَفَضَّلْتُ إِنَّ الْفَضْلَ بِالْحِلْمِ حَاكِمُ

هل كان هذا لسان حال الطبيب حينما قبل بمعالجة العمدة..؟

أم ان المعالجة كانت نتيجة خوف التهديد ..؟
تم ترك النهاية مفتوحة لخيال القارئ ولطالما اعجبت بالنهايات المفتوحة في القصص.

تحية مسائية عطرة لك ولأفراد أسرة تحليلات فردا فردا فردا.

تصبحون على خير .

ريم الشمال
11-09-2011, 12:55 AM
مساء الخير على اسرة التحليلات فردا فردا
كم اسعدني التحاور الجميل الذي أخذ مأخذ المزح الجميل والشد الذي لا بد منه كما قيل من قبل الاعضاء يضفي نوع من الملح والبهارات على براحتنا الجميله بروادها ..

فرحة أيامي النصيحة في القصة أتمنى أن تؤتي ثمارها ولكن أخيتي فرحة الا ترين أنه أمر صعب مع جو الزيادات والاحلام التي بداءت تراود الجميع في استغلالها كلن على طريقته ...

رائع ما كتبتي ياضوى تعتبر رواية دون كيشوت من الأدب العالمي والتي تمثل فترة الصراع التي كانت سائدة في أوروبا ... في فترة النهضة الأوروبية بين طبقتي البرجوازية وبين طبقة النبلاء والتي كانت الرواية بمثابة النقد القوي الذي يوجه لهم النقد الصريح لعيشهم في أبراج عالية بعيده كل البعد عن العامة .
وفيها ينتقد سيرفانتس في روايته الفكرة التي كانت سائدة ومؤداها ان الاريستوقراطيين طبقة محترمة ونبيلة. ويصور الفلاحين تصويرا فيه كثير من الاعجاب بحكمتهم بالرغم من تدني اوضاعهم الاجتماعية.

ريم الشمال

شاهة
11-09-2011, 02:47 PM
اعترف بأنني سحرت من قبل شاهة وفرحة ايامي ماأشد سحر هاتان النفسيتان :shy: اخرجوني من صومعتي وخلوتي مع عليتي :rolleyes2:

مرحبا بك الغالية ضوى ام الغالية العليا

اخجلت تواضعنا نعلم ان بحورك عميقة في الادب وثقافتك اعمق فلا تحاولي التملص من

وجودك هنا كلما سنحت لك الفرصة نرحب بك ملئ الأرض ذهبا واكثر هذا ما سعفني

تعبيري به فانا لا املك عوالم فرحة القلب بالتعبير فاعذري تقصيري

بيتك ومكانك تحليلات واعذري استعجالي فانا منغمسة في العمل من راسي حتى اخمص

قدمي أما فرحة القلب فتتنفس عملاً بعد ان هامت فوق السحب طويلاً.

سأعود ضوى لمناقشة دينكشوت وهناك الف دينكشوت في واقعنا الحالي

لا يستطيعون العيش بدون اضواء الفرق انهم لا يحملون نقاء قلبه بل سواد أشد حلكة

من أبخرة البراكين.

دمت بود قبلة على راس العليا

عابر سبيل
11-09-2011, 04:19 PM
سأعود ضوى لمناقشة دينكشوت وهناك الف دينكشوت في واقعنا الحالي

لا يستطيعون العيش بدون اضواء

الفرق انهم لا يحملون نقاء قلبه بل سواد أشد حلكة

من أبخرة البراكين.



بعد التحية العميقة للاستجابة الطيبة منك يا /ضوى
على البدء برواية الدونكيشوت...

فانا اقول الحمد لله..
انك اجتذبت لنا مجددا(استاذتي)

فسأنتظر تحليلك
يا اساتاذة الجميع يا /شاهة (و إن ابيتِ هذا اللقب)
فاننا التلامذة ...
حتى و ان كان من بيننا (أمْلح) الأساتذة..
فاننا نحتاج من يضبط مقدار (المِلَح)
و يعري لنا و يقرق امام نواظرنا..
بين الدونكيشوت..
و (الدونكي)(شو/show)؟؟

و ان كنت اجمعهم...
ان اذن لي الأعلم باللغة..
بكلمة (شوتات)...
و التي هي بالمعنى العامي عندنا في عالمنا العربي..
و التي تحدث التفاعل اللذي يأجج العالم يا الرمادي...
شوتات (ميسي) السحرية..
في مقابل (الصراخ) و الهوووو
اللتي تعقب شوتات(رونالدوا) العنجهية:telephone:

يا حبيبي الرمادي...
انا في كللللل شي ضد ذلك(الاستاذي)
الا في (هذي):secret:
مع أني ...كاشف نواياه..
فهو يبدوا انه "يتملحس"
للبرشا بسبب شعار
(Qatar Foundation)..
لانه يحتاج لشراء.."كنديشن"
لإكمال تجهيز (الخلّة)
في ملحق بيته:secret:..


رمادي...
لا تسألني ايش معنى (الخلّة)
اسأل السيدات ههنا...
قبل الساده:secret:

فرحة ايامي
11-09-2011, 09:21 PM
اعترف بأنني سحرت من قبل شاهة وفرحة ايامي ماأشد سحر هاتان النفسيتان :shy: اخرجوني من صومعتي وخلوتي مع عليتي :rolleyes2:

حبيبتي ضوى

السحر هو ما تكتبين

رواية دون كيشوت ديلامانشا تقول بما يعني ان العالم بأسره يشترك في تمثيل رواية مضحكة وأدعى مناظرها الى الضحك أنهم لا يضحكون من أنفسهم وهم يمثلون كأنهم جادون فيما يعملون.

المضحكات ليست بالقليلة ولكن الذين يحسنون صناعة الضحك هم القليلون.

ولم تكن شخصية دون كيشوت ديلامانشا تحسن صناعة الضحك .

ليس من الضروري أن نفتش عن أمثال موليير لنغرب في الضحك.

لكن علينا أن نتحاشى دون كيشوت كما تقول شاهة منغمس في مواطن الغرور والرياء فانه لا يطبق فمه ما دام لم يفتح عينيه بعد ليعلم ان الناس تراه ..يحارب طواحين الهواء بسيف خشبي .

فرحة ايامي
11-09-2011, 09:24 PM
مساء الخير على اسرة التحليلات فردا فردا
كم اسعدني التحاور الجميل الذي أخذ مأخذ المزح الجميل والشد الذي لا بد منه كما قيل من قبل الاعضاء يضفي نوع من الملح والبهارات على براحتنا الجميله بروادها ..

فرحة أيامي النصيحة في القصة أتمنى أن تؤتي ثمارها ولكن أخيتي فرحة الا ترين أنه أمر صعب مع جو الزيادات والاحلام التي بداءت تراود الجميع في استغلالها كلن على طريقته ...

رائع ما كتبتي ياضوى تعتبر رواية دون كيشوت من الأدب العالمي والتي تمثل فترة الصراع التي كانت سائدة في أوروبا ... في فترة النهضة الأوروبية بين طبقتي البرجوازية وبين طبقة النبلاء والتي كانت الرواية بمثابة النقد القوي الذي يوجه لهم النقد الصريح لعيشهم في أبراج عالية بعيده كل البعد عن العامة .
وفيها ينتقد سيرفانتس في روايته الفكرة التي كانت سائدة ومؤداها ان الاريستوقراطيين طبقة محترمة ونبيلة. ويصور الفلاحين تصويرا فيه كثير من الاعجاب بحكمتهم بالرغم من تدني اوضاعهم الاجتماعية.

ريم الشمال

شاسوي ريم الشمال أحلم

وأنا غاليتي لا أملك سوى أن أحلم.

ضوى
11-09-2011, 09:47 PM
مساء الخير على اسرة التحليلات فردا فردا
كم اسعدني التحاور الجميل الذي أخذ مأخذ المزح الجميل والشد الذي لا بد منه كما قيل من قبل الاعضاء يضفي نوع من الملح والبهارات على براحتنا الجميله بروادها ..

فرحة أيامي النصيحة في القصة أتمنى أن تؤتي ثمارها ولكن أخيتي فرحة الا ترين أنه أمر صعب مع جو الزيادات والاحلام التي بداءت تراود الجميع في استغلالها كلن على طريقته ...

رائع ما كتبتي ياضوى تعتبر رواية دون كيشوت من الأدب العالمي والتي تمثل فترة الصراع التي كانت سائدة في أوروبا ... في فترة النهضة الأوروبية بين طبقتي البرجوازية وبين طبقة النبلاء والتي كانت الرواية بمثابة النقد القوي الذي يوجه لهم النقد الصريح لعيشهم في أبراج عالية بعيده كل البعد عن العامة .
وفيها ينتقد سيرفانتس في روايته الفكرة التي كانت سائدة ومؤداها ان الاريستوقراطيين طبقة محترمة ونبيلة. ويصور الفلاحين تصويرا فيه كثير من الاعجاب بحكمتهم بالرغم من تدني اوضاعهم الاجتماعية.

ريم الشمال

رواية دون كيشوت من الادب الاسباني والكاتب اسباني وهي من الادب العالمي ، دون كيشوت شخصية عجيبة تركيبة غريبة نوعا ما ولكن بكل صدق اشباهها كثيرون في واقعنا المعاصر اليس كذلك اختي ريم ؟؟؟
ننتظر شاهة لتتحفنا بتحليلها النفسي الرائع لشخصية دون كيشوت وماهية كيميائية هذا الفارس العجوز والذي ماينفك يحارب طواحين الهواء

عزيزتي ريم اسعدني تعليقك على الرواية جدا ومشاركتك رائعة وانا من اشد المتابعين لك في هذه البراحة

تحياتي

ضوى
11-09-2011, 09:51 PM
مرحبا بك الغالية ضوى ام الغالية العليا

اخجلت تواضعنا نعلم ان بحورك عميقة في الادب وثقافتك اعمق فلا تحاولي التملص من

وجودك هنا كلما سنحت لك الفرصة نرحب بك ملئ الأرض ذهبا واكثر هذا ما سعفني

تعبيري به فانا لا املك عوالم فرحة القلب بالتعبير فاعذري تقصيري

بيتك ومكانك تحليلات واعذري استعجالي فانا منغمسة في العمل من راسي حتى اخمص

قدمي أما فرحة القلب فتتنفس عملاً بعد ان هامت فوق السحب طويلاً.

سأعود ضوى لمناقشة دينكشوت وهناك الف دينكشوت في واقعنا الحالي

لا يستطيعون العيش بدون اضواء الفرق انهم لا يحملون نقاء قلبه بل سواد أشد حلكة

من أبخرة البراكين.

دمت بود قبلة على راس العليا

مراحب اختي الغالية الغائبة الحاضرة دوما وان بعدت الطرق :)

اتشوق لعودتك لمناقشة الرواية لارى مدى التطابق بيننا في ذلك :shy:

وصلت القبلة :victory:

ضوى
11-09-2011, 09:58 PM
حبيبتي ضوى

السحر هو ما تكتبين

رواية دون كيشوت ديلامانشا تقول بما يعني ان العالم بأسره يشترك في تمثيل رواية مضحكة وأدعى مناظرها الى الضحك أنهم لا يضحكون من أنفسهم وهم يمثلون كأنهم جادون فيما يعملون.

المضحكات ليست بالقليلة ولكن الذين يحسنون صناعة الضحك هم القليلون.

ولم تكن شخصية دون كيشوت ديلامانشا تحسن صناعة الضحك .

ليس من الضروري أن نفتش عن أمثال موليير لنغرب في الضحك.

لكن علينا أن نتحاشى دون كيشوت كما تقول شاهة منغمس في مواطن الغرور والرياء فانه لا يطبق فمه ما دام لم يفتح عينيه بعد ليعلم ان الناس تراه ..يحارب طواحين الهواء بسيف خشبي .

فرحة الغالية


بالفعل الرواية مضحكة في ظاهرها ولكن باطنها حزين جدا على الاقل هذا ماشعرت به عندما استرجعت ذكرياتي عنها سواء مكتوبة كانت او مصورة كرتونيا

انتظرك بتحليل عميق لشخصية دون كيشوت ودعينا اسالك كيف طرأت هذه الشخصية على بال سيرفانتس في ماذا كان يفكر حينها ومالذي عايشه في واقعه ليخرج لنا بهذه الشخصية الغريبة ولماذا اختار رجلا في العقد الرابع وليس اقل من ذلك كلها تساؤلات تحتاج اجابات نفسية من نفسانية رائعة مثلك فهل تلبين رغبتي وتجيبين على اسئلتي الكثيرة ؟؟؟؟*

رمادي
11-09-2011, 11:38 PM
فرحة الغالية


بالفعل الرواية مضحكة في ظاهرها ولكن باطنها حزين جدا على الاقل هذا ماشعرت به عندما استرجعت ذكرياتي عنها سواء مكتوبة كانت او مصورة كرتونيا

انتظرك بتحليل عميق لشخصية دون كيشوت ودعينا اسالك كيف طرأت هذه الشخصية على بال سيرفانتس في ماذا كان يفكر حينها ومالذي عايشه في واقعه ليخرج لنا بهذه الشخصية الغريبة ولماذا اختار رجلا في العقد الرابع وليس اقل من ذلك كلها تساؤلات تحتاج اجابات نفسية من نفسانية رائعة مثلك فهل تلبين رغبتي وتجيبين على اسئلتي الكثيرة ؟؟؟؟*


اسعدتم مساءا


مرحبا اخت ضوى
مستمتعون يتقديمكم وتحليلكم للراوية التي شوقتموني لقراءتها
وان نبتعد عن الواقع المرير والمؤلم ونبحر في عالم الخيال
لكن حتى عالم الخيال اصبح مضحكا تارة وحزينا تارة اخرى
كما فهمت من خلال تحليلكم لها ..
احترنا بين الواقع والخيال ..

لكن الغريب بالامر ان الاخت ضوى المطالبه بالتحليل والتقديم
اصبحت تستنجد وتطلب من غيرها المساعدة ..
ممنوع التغشيش يا فرحة :)
يجب ان تقدم الواجب بالكامل دون نقص .

رمادي
12-09-2011, 12:41 AM
بعد التحية العميقة للاستجابة الطيبة منك يا /ضوى
على البدء برواية الدونكيشوت...

فانا اقول الحمد لله..
انك اجتذبت لنا مجددا(استاذتي)

فسأنتظر تحليلك
يا اساتاذة الجميع يا /شاهة (و إن ابيتِ هذا اللقب)
فاننا التلامذة ...
حتى و ان كان من بيننا (أمْلح) الأساتذة..
فاننا نحتاج من يضبط مقدار (المِلَح)
و يعري لنا و يقرق امام نواظرنا..
بين الدونكيشوت..
و (الدونكي)(شو/show)؟؟

و ان كنت اجمعهم...
ان اذن لي الأعلم باللغة..
بكلمة (شوتات)...
و التي هي بالمعنى العامي عندنا في عالمنا العربي..
و التي تحدث التفاعل اللذي يأجج العالم يا الرمادي...
شوتات (ميسي) السحرية..
في مقابل (الصراخ) و الهوووو
اللتي تعقب شوتات(رونالدوا) العنجهية:telephone:

يا حبيبي الرمادي...
انا في كللللل شي ضد ذلك(الاستاذي)
الا في (هذي):secret:
مع أني ...كاشف نواياه..
فهو يبدوا انه "يتملحس"
للبرشا بسبب شعار
(Qatar Foundation)..
لانه يحتاج لشراء.."كنديشن"
لإكمال تجهيز (الخلّة)
في ملحق بيته:secret:..


رمادي...
لا تسألني ايش معنى (الخلّة)
اسأل السيدات ههنا...
قبل الساده:secret:







حتى انت يا عابر
جل من لا يخطأ ..
ننتظر يوم الثلاثاء مالذي سيحدث لساحركم هذا
وشوتاته السحريه كما تزعمون

......

ان لم يخب ظني فالخله يعني ... :secret:صح ؟؟ :)
وليش بملحق ؟؟؟
من وين جايبها ؟؟
ربما سيتحقق حلمي قريبا ..
نصيحه مني لا تخلي الحفل للنساء في خيمة
لاني سمعت انها لا تقاوم النيران ..
وان كان ولابد فاعزم اهل الاطفاء
سلام

عابر سبيل
12-09-2011, 04:05 PM
قصة تفوق الخيال
قال ابن حبان في كتابه الثقات:
«حدثني بقصة موته محمد بن المنذر بن سعيد،

، عن عبد الله بن محمد، قال:
خرجت إلى ساحل البحر مرابطًا وكان رابطنا يومئذ عريش مصر، قال: فلما انتهيت إلى الساحل فإذا أنا ببطيحة، وفي البطيحة خيمة، فيها رجل قد ذهب يداه ورجلاه، وثقل سمعه وبصره، وما له من جارحة تنفعه إلا لسانه، وهو يقول: «اللهم أوزعني أن أحمدك حمدًا، أكافئ به شكر نعمتك التي أنعمت بها علي، وفضلتني على كثير ممن خلقت تفضيلاً»،
قال الأوزاعي: قال عبد الله: قلت: والله لآتين هذا الرجل،
ولأسألنه أني له هذا الكلام،
فهم أم علم أم إلهام ألهم؟ فأتيت الرجل فسلمت عليه،
فقلت: سمعتك وأنت تقول: «اللهم.... تفضيلاً»،
فأي نعمة من نعم الله عليك تحمده عليها، وأي فضيلة تفضل بها عليك تشكره عليها؟

قال: وما ترى ما صنع ربي؟!
والله لو أرسل السماء علي نارًا فأحرقتني،
وأمر الجبال فدمرتني، وأمر البحار فأغرقتني،
وأمر الأرض فبلغتني، ما ازددت لربي إلا شكرًا،
لما ألأنعم علي من لساني هذا،

"

*
*
،،
صبرا اخي القارئ و اختي القارئة...
فما اعلاه هو المقدمة..
و إليكم فيما يلي...لب القصة!

فلنكمل الحوار بين (العاجز)
و الراوي/عبدالله بن محمد



"

ولكن يا عبد الله إذ أتيتني،
لي إليك حاجة، قد تراني على أي حالة أنا، أنا لست أقدر لنفسي على ضر ولا نفع، ولقد كان معي بني لي يتعاهدني في وقت صلاتي، فيوضيني، وإذا جعت أطعمني، وإذا عطشت سقاني، ولقد فقدته منذ ثلاثة أيام، فتحسسه لي رحمك الله.
فقلت: والله ما مشى خلق في حاجة خلق، كان أعظم عند الله أجرًا ممن يمشي في حاجة مثلك، فمضيت في طلب الغلام، فما مضيت غير بعيد، حتى صرت بين كثبان الرمل، فإذا أنا بالغلام قد افترسه سبع وأكل لحمه، فاسترجعت وقلت: أني لي وجه رقيق أتى به الرجل؟!
فبينما أنا مقبل نحوه، إذ خطر على قلبي ذكر أيوب النبي ، فلما أتيته سلمت عليه، فرد علي السلام. فقال: ألست بصاحبي؟
قلت: بلى، قال: ما فعلت في حاجتي؟
فقلت: أنت أكرم على الله أم أيوب النبي؟
قال: بل أيوب النبي.
قلت: هل علمت ما صنع به ربه؟ أليس قد ابتلاه بماله وآله وولده؟ قال: بلى.
قلت: فكيف وجده؟ قال: وجده صابرًا شاكرًا حامدًا.
قلت: لم يرض منه ذلك حتى أوحش من أقربائه وأحبائه؟ قل: نعم.
قلت: فكيف وجده ربه؟ قال: وجده صابرًا شاكرًا حامدًا.
قلت: فلم يرض منه بذلك حتى صيره عرضًا لمار الطريق، هل علمت؟ قال: نعم.
قلت: فكيف وجده ربه؟ قال: صابرًا شاكرًا حامدًا. أوجز رحمك الله.
قلت له: إن الغلام الذي أرسلتني في طلبه وجدته بين كثبان الرمل، وقد افترسه سبع فأكل لحمه، فأعظم الله لك الأجر، وألهمك الصبر.
فقال المبتلى: الحمد لله الذي لم يخلق من ذريتي خلقًا يعصيه، فيعذبه بالنار. ثم استرجع، وشهق شهقة فمات

*
*
،،
الخاتمة


"
فقال المبتلى: الحمد لله الذي لم يخلق من ذريتي خلقًا يعصيه، فيعذبه بالنار. ثم استرجع، وشهق شهقة فمات،

فقلت: إنا لله وإنا إليه راجعون، عظمت مصيبتي، رجل مثل هذا إن تركته أكلته السباع، وإن قعدت، لم أقدر على ضر ولا نفع، فسجيته بشملة كانت علي، وقعدت عند رأسه باكيًا، فبينما أنا قاعد إذ تهجم علي أربعة رجال، فقالوا: يا عبد الله، ما حالك؟ وما قصتك؟ فقصصت عليهم قصتي وقصته، فقالوا لي: اكشف لنا عن وجهه، فعسى أن نعرفه. فكشفت عن وجهه، فانكب القوم عليه، يقبلون عينه مرة، ويديه أخرى، ويقول: بأبي عين طالما غضت عن محارم الله، وبأبي جسم طالما كان ساجدًا والناس نيام، فقلت: من هذا يرحمكم الله؟ فقالوا: هذا أبو قلابة الجرمي، صاحب ابن عباس، لقد كان شديد الحب لله وللنبي .

فغسلناه وكفناه بأثواب كانت معنا، وصلينا عليه ودفناه، فانصرف القوم وانصرف إلى رباطي، فلما أن جن علي الليل، وضعت رأسي، فرأيته فيما يرى النائم في روضة من رياض الجنة، وعليه حلتان من حلل الجنة، وهو يتلو الوحي: {سَلَامٌ عَلَيْكُمْ بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ} [الرعد: 24]، فقلت: ألست بصاحبي؟ قال: بلى، قلت: أني لك هذا؟ قال: إن لله درجات لا تنال إلا بالصبر على البلاء، والشكر عند الرخاء، مع خشية الله عز وجل في السر والعلانية».
"

و سأحاول ان ارفق لكم لاحقا
الكتاب المذكور بتمامه..
فقد وجدته اليوم في بحثي بالانترنت..
فأبيت الا ان اعلمكم عنه
لعل فيه من الفوائد و المواعظ..
ما لا غنى لأحد منه.

*******
ختاما...مما اذهلني مما وجدته اليوم في تصفحي بالانترنت..

من حديث ابن عباس مرفوعا بلفظ : “ يؤتى بالشهيد يوم القيامة فيوقف للحساب , ثم يؤتى بالمتصدق فينصب للحساب , ثم يؤتى بأهل البلاء فلا ينصب لهم ميزان , و لا ينصب لهم ديوان , فيصب عليهم الأجر صبا ,

حتى إن أهل العافية ليتمنون في الموقف أن أجسادهم قرضت بالمقاريض من حسن ثواب الله “

المصدر:http://www.alalbany.net/books_view.php?id=5904&search=&book=sahih

شاهة
12-09-2011, 04:22 PM
مساء الخير للجميع ونهاية يوم عمل سعيد بعد إجازة أسعد

عدت عزيزتي ضوى لرواية دون كيشوت والتي أعادتني إلى أيام الصبا والمراهقة
حينما كنا نتلقف ونتلهف على القراءة ونسرق أوقاتاً من لهونا حتى ننهي قصة أو رواية بدأناها ، ولا أنسى أخي رحمه الله والذي كان أشد لهفة مني وكان حريصاً على إخفاء الكتب الجديدة تحت فراشه حتى يبدأ هو وبعدها نستولي نحن عليها ، كانت الكتب وقتها سلوتنا الوحيدة ، وأستغرب من أين كنا نأتي بمثل هذه الاصدارات العالمية ، أذكر أنني كنت أوفر مصروفي وأنتظر مع أخي رحمه الله معرض الكتاب والذي كان يقام كل 4 سنوات مرة حتى نشتري كل جديد في عالم الأدب ، وحتى عندما كنا نسافر كان الكتاب هو الهدية المنتظرة .

أعود لرواية دون كيشوت والتي تعتبر من الأعمال النفسية والأدبية الخالدة ، فهو يسعى للكمال المطلق لرفضه الكامل للواقع الفعلي ، السعي للكمال والاستهانة بالواقع يمثل حاجة إنسانية للوصول للعدل والحق والكمال المطلق مهما كان هذا الكمال مستحيلاً ، إلا أن الإنسان المعاصر والممتلىء بعظمة ما وصل إليه من كمال في مجال التكنولوجيا الحديثة لا يسمح بمثل هذا الحلم والذي يصارع طواحين الهواء .

في مجتمعنا المعاصر هناك الكثير من أمثال هذه الشخصية الدون كيشوتية ولكن كما ذكرت ليست في نقاء قلبه للأسف وإنما في سواد القلب والذي يحاكي سواد الليل .

وخير مثال على هذه الشخصية والذي يفوقها في طموحاته وأحلامه المدمرة العقيد معمر القذافي ، حيث نراه وقد توعد الثوار بأنه سوف يحاربهم في عقر دارهم وفي كل طريق وكل زنقه وهو لا يمسك حتى السيف الخشبي بيده فقط نسمع جعجعه ولا نرى إلا أوامر غرائيبية عجائبية بقتل وتهديد كل الثوار بالإبادة وكأنهم وحوش من كوكب آخر وليسوا من أهله وبني جلدته ، وخير من يسانده التلفزيون الرسمي الليبي والذي يزعق ليلاً نهاراً بانتصارات وهمية حالمة للعقيد محرر ليبيا من الثوار الوحوش ، الفرق بين الشخصيتين كما ذكرت أن الدون أنسان طموحاته نصرة المستضعفين في الأرض بينما العقيد كل طموحاته وأحلامه كيف يبيد ويهلك الأخضر واليابس .

دام الجميع بحب وود .

سهم بن سهم
13-09-2011, 01:51 AM
مساءكم خير وسعادة ايها الأحبة رواد هذا المكان
مساؤكم عطر ومحبة .... مساؤكم فل ورياحين

رجعنا لكم بعد إجازة إضطرارية مع العيال في سفرة سريعة لعاصمة النور باريس موطن العطور والجمال وسحر الطبيعة :)

رجعنا للوطن ... ويامحلى العودة للوطن ... بلدي وأن جارت علي عزيزة وأهلي وإن بخلو علي كرام :victory:

يبقى الوطن عزيزاً تشتاق إليه كلما بعدت عنه ولو أمتار قليلة ... تشتاق لأهله وترابه وهوائه وصفائه ... تشتاق للاهل والأصدقاء فيردك الشوق سريعا لأغلى بلد قطــــــــــــــــــر :victory:

ومن على متن الخطوط القطرية ( ايرباص A340 600 راس دخان ) حلق بنا الكابتن العربي محمد مصطفى عائدين للدوحة في رحلة إستغرقت 6 ساعات على أرتفاع 22000 الف قدم وسط أجواء هادئة وسفرة مريحة من الطبات الجوية وماشابهها وفي سماء تزينها الغيوم وشعار المها على جناح القطرية .




باريس
تعتبر باريس أجمل مدينة في العالم وهي عاصمة الجمهورية الفرنسية، وهي أيضًا إحدى أقاليمها، وتنقسم إلى 20 دائرة (Arrondissement). وكل دائرة مقسمة بدورها إلى أربعة أقسام، يدير كامل المدينة عمدة بلديتها، واثنان من المحافظين بمعاونة المجلس العام. تقع باريس على نهر السين، بها مطاران دوليين هما: (أورلي ورواسي شارل ديجول)، النفق الشهير الذي يربط فرنسا بإنجلترا تحت بحر المانش والذي افتتح في 15 مايو 1994 مما سهل السفر بالقطارات TGV الفائقة السرعة بين البلدين.

يرجع اسم باريس الي قبيلة كلتية كانت أول من سكن المنطقة وتدعي باريسي (بالفرنسية Parisii). كما تعرف باريس باسم "مدينة النور" (la Ville Lumière) وذلك لأنها في عام 1828 كانت أول مدينة في أوروبا تضاء طرقاتها بمصابيح تعمل بالكيروسين. وتعد باريس ميناء نهري هام جدا وتعد رابع أهم ميناء فرنسي (بعد مرسيليا والهافر ودنكرك).

http://www11.0zz0.com/2011/09/12/21/355934504.jpg


نشأت المدينة أصلا في "أيل - دي سيتي" وهي جزيرة صغيرة يحتل جزءا منها الآن وزارة العدل وقاعة البلدية وكنيسة نوتردام - دي باري، وكانت قرية صيد صغيرة عند غزو قيصر، وسرعان ما نمت لوتيتيا باريز يورم، لتصبح مدينة رومانية مهمة، سمح الإمبراطور جوليان للفرنكيين وهم من القبائل الجرمانية بعبور نهر الراين والاستقرار على حدود الإمبراطورية الرومانية، وعندما بدأ الانحلال والتدهور في القسم الغربي من الإمبراطورية الرومانية في القرن الخامس الميلادي توغل الفرنكيين في أراضي الإمبراطورية، واستعمروا الأجزاء الشمالية من بلاد الغال ووصلوا إلى شمال مدينة باريس الرومانية، وكان من ملوكهم كلوديون الملتحي الذي انتصر على الجيوش الرومانية بقيادة أئسيوس ثم حكم بعده ميروفيوس الذي نسبت إليه السلالة الميروفنجية، وأصبحت باريس في القرن الخامس عاصمة الملوك الميروفنجيين، وفي عام 845 أغار الفايكنج على باريس، وحاصروها بين عامي (885 - 886)، كما خربتها إغارات النورديين في القرن التاسع. وبإعلان هيو كابت كونت باريس ملكا على فرنسا (مايو 987 - 24 أكتوبر 996)، أصبحت باريس العاصمة القومية وازدهرت كمركز تجاري وثقافي في العصور الوسطى، وفى 1120 تم تأسيس جامعة باريس ولكنها عانت الكثير في حرب المائة عام، احتلتها إنجلترا (1420 - 1436).

تميزت في كل تاريخها بروحها الثورية المتحررة، وظهرت هذه الروح في الحرب الأهلية بزعامة اتين مارسيل (1358)، وفى مقاومتها لهنري الرابع (1589 - 1593)، وفى الفروند الأول (1648 - 1649)، وثورات 1789 و1830 و1848، والحصار الألماني (1870 - 1871).

خطط معظم باريس الحديثة في القرن التاسع عشر البارون جورج هوسمان، احتلها الألمان (يونيو 1940 - 25 أغسطس 1944).


http://www11.0zz0.com/2011/09/12/21/959542771.jpg

الشنزليزيه أحد معالم مدينة باريس الحيوية وشارعها التجاري المشهور على نطاق عالمي وقبلة العرب ومشاهير العالم وسياح الكرة الأرضية وعلى مقاهيها جلس الفنانون والشعراء والأدباء والمفكرين والسياسيين وتبادل التجار الصفقات التجارية .




http://www6.0zz0.com/2011/09/12/21/514857678.jpg


في باريس يوجد متحف اللوفر الشهير وفيه أعظم اللوحات ( الموناليزا ) وفيه من آثار العالم المتنوعة وبعضها من الآثار الفرعونية والعربية والفارسية والتي جلبتها فرنسا لهذا المكان حينما كنت تحكم تلك الدول ومستعمرتها وبالمناسبة قال لي ايه احد العرب بأنه يعتبر نابليون لص آثار هو والفرنسيين ولعل ساحة الكونكورد هي الشاهد على لصوصية نابليون ووجود المسلة الفرعونية شامخة وسط الميدان خير دليل :)

هذا ماقله لي احد العرب واتصور بان كلامه صحيح :nice:

http://www6.0zz0.com/2011/09/12/21/348428599.jpg


يتبع



http://www10.0zz0.com/thumbs/2011/09/12/21/595322520.jpg


الشعب الباريسي الغلبان يستخدم شبكة مترو الأنفاق في المواصلات بينما السياح العرب والأجانب يستخدمون السيارات الفارهة والشوارع العلوية ويقول أحدهم بأنهم من سكان تحت الأرض وفوق الارض خلقت لآخرين أجانب غيرهم :(

حتى الفرنسيين متضايقيين من الاجانب :)

http://www10.0zz0.com/2011/09/12/21/414204274.jpg

في هذه المنطقة وفي حي بني قريضة حيث التصوير ممنوع وتخاف أن تصور أحدهم وتبتلش فيه ويسوي لك فلم انت في غنى عنه ولذلك فضلت عدم تصوير امهات قحافي سود حتى ما اخلق مشكلة :)
نسكن في هذا الحي وهذه المنطقة منطقة آمنه حيث يوجد بها المصارف والبنوك والحراسة المشدده آخر الليل ولذلك اطلع انت وعيالك وانت في امان :)

المنطقة حلوة وقريبة من ميدان كبير وتاريخي يطل على ايفل اشهر معلم في باريس

http://www6.0zz0.com/2011/09/12/21/176384209.jpg


يتبع

سهم بن سهم
13-09-2011, 02:11 AM
http://www7.0zz0.com/2011/09/12/21/609291314.jpg

في فريجينا محل يبيع الأجبان وتعال شوف مالذ وطاب من هالأجبان الفرنسية والعيال ماشاء الله كل يوم في هالمحل جبن فرش يممممممم :nice:


نكمل بكره لان الكمبيوتر هنج ومش راضي يحمل الصور :)

شاهة راح اتكلم عن حوار الاديان ودخولي الكنيسة كاتدرائية سانت ميشيل وراح اقول لك ايش اللي حصل حتى تعرفين باننا المسلمين متسامحين ونحترم الآخر في حين أن الآخر لا يقبلنا :)

سهم بن سهم
13-09-2011, 03:50 AM
URL=http://create-avatar.m5zn.com/][/URL]




النادل ( البرت ) جرسون القهوه اللي يسلم على سكان تحليلات فردا فردا ويقول ( فرها ايام سلام ) بالفرنسي بو نسوااار مدام فرها :)

يقول البرت لاتنسون تعزموني على المونديال في قطر 2022 :)

الله كريم يا البرت يالله بالحياه لي ذاك اليوم :)


(http://create-avatar.m5zn.com/)


يورووووووو ديزني أو ديزني لاند حيث عووووووشه تحن ودوني ودوني :)

راحو العيال بالقطاااار RA يورو ديزني وآثرت أن الجلوس في حديقة إيفل حيث الهدوء والجو الجميل والكوفي ديلفري من البرت :)


الفاضلة شاهة

اليوم الثاني دخلت كنيسة نوتردام في سانت ميشيل ولأول مرة في حياتي أدخل في كنيسة ومن باب الفضول قلت خلني أشوف إيش السالفة .. :)

(http://create-avatar.m5zn.com/)


نكمل بعدين عن ماحصل في الكنيسة

تصبحون على خير

رمادي
13-09-2011, 01:41 PM
سهم بن سهم ..
ساخبرك عن سري ..عن حبيبتي ..
معشوقتي وغادتي الجميلة ..
منذ كنت صغيرا وانا اقرا عنها
واتابع اخبارها وأحن لرؤياها
واشاهد صورها في كل منتدى
ويطيب لي الحديث عنها ..

أسمعت يوما بالحب العذري !!! ؟؟؟
هو ذاك العشق الذي يعتلج الفؤاد
دون ان تلتقي بالحبيبه او تراها عن قرب
ودون ان تبوح لها بمكنونات الفؤاد
وعذابات السنين فيبقى سرك مكتوما
مدفونا بالقلب لا تفضحه الا العيون
ما اصعب ان تهوى شيئا لم تراه
فقط سمعت عنه ورأيته باحلامك
وعاش سنينا بخيالك ..

تعمدت ان اتحاشى تلك الصور
والرد على كلامك ورحلتك
اتعلم لماذا ؟؟

لاني رجل غيور ..
اتيت بصور محبوبتي ونشرتها
رأيتها انت رأي العين دون ان اراها انا
عانقت دفأ شمسها ولفك سواد ليلها
وانا المفتون بها والمتيم اكابد الم البعد
قد هيجت الشوق والحنين بتلك الصور
اعدتني الى ذاك الزمن الذي قرأت كل رواية
كتبت او حدثت في باريس
حقا انها اعظم واجمل المدن
روكامبول اعظم رواية
الفرسان الثلاثه , فرنسوا الاول والثاني
كبيتان , سجن الباستيل , البؤساء
بارداليان , كلها قرأتها قبل ان ادخل الجامعه
وكلها حدثت وكتبت في باريس

مرحبا بعودتك من تلك الديار
محملا بعطور باريسية
وعبق الماضي وروعة الحاضر

سهم بن سهم
13-09-2011, 05:51 PM
هلااااااااااو آآآغاتي رماااادي
هلاااووو عيني :)

يابه ما ألومك بحبك لهالديره ترى فيها سحر غريب يسلب العقل والروح معاً
أتصور لو كان الجواهري رحمه الله حياً وزار باريس لقال فيها قصيدة توازي قصيدته الشهيره ( يادجلة الخير ) :)

ألم تسمع بأن الموسيقار محمد عبدالوهاب رحمه الله كان يستقي ألحانه من جلوسه على مقاهيها في الشانزليزيه ؟ :)

هناك الكثير غيرك فتن بسحر هذه البلاد ومنهم أنا شخصياً ولكن يبقى الوطن عزيزاً وتبقى موطن الصبا والطفولة أجمل وأحسن من مليون بلد ويبقى لها العشق والغرام والهيام للأبد

آآغاتي تذكرت قصة عن حب الأوطان وهي من الأساطير الفارسية حيث كان لدى الملك بلبلاً في قفص ذهبي في فناء القصر الكبير يقدم له الأكل الطيب لكي يضفي على المكان بهجةً بغنائه ولكن البلبل لم يكن يغني أبداً بل كان يردد : وطن وطن وطن كل يوم وكل وقت حتى ضاق الملك ذرعاً من صوت البلبل الذي يردد دائماً : وطن وطن وطن وطن
قال الملك للبلبل : لماذا لاتغني فأنك في قصر عظيم وفي خدمتك خدم وحشم ويسمعك ملك عظيم ؟ ولماذا تردد دائماً وطن وطن وطن ؟ لا أتصور بأن لك منزلاً أفضل من هذا المكان ولا مكان في الدنيا أفضل من هذا المكان
رد البلبل : وطن وطن وطن وطن :)

قال الملك لقائد الشرطة : اطلق هذا البلبل المجنون وإتبعه لنرى أين يذهب وأين وطنه وهل هو أفضل من هذا المكان أم لا ؟

أطلقوا البلبل من القفص وطااااااااااار في الفضاء مسافات ومسافات ويتبعه قائد الشرطة حتى وصل الى ربوة صغيرة وتحتها كومة من الحجارة المتناثرة وبجانبها سدرة جلس البلبل يغني على غصنها : وطني وطني وطني أخيراً عدت إليك :)

شفت كيف بأن الوطن غالي وعزيز حتى وأن إستبدل بقفص من ذهب وقصر عظيم :)

آآآآغاتي أروح لك فدوه لك تحياتي

عابر سبيل
13-09-2011, 11:17 PM
اخوي الكريم بو محمد..سهم بن سهم..
الحمد لله على سلامتك و انقول لانفسنا (قرت) عيونا بعودتك..

بالاذن اخي الغالي..انا لاحظت ان بعذ الور
في مشاركاتك الاخيرة كانت كبيرة جدا
و تجعل الصفحة لا تظهر للقراء و يكون حجمها
مضاعف جدا...

فقمت..ان لم يكن يغضبك ذلك..بحذفها..
فاتمنا ان تعيد اللعب في حجم الصور التي عندك
لكي لا تظهر بشكل يعيق القراءة و المتابعة
و سأعيد وضعها-ان احببت- في الاماكن التي
حذفت منها الصور الكبيرة السابقة..

عموما..الجرسون الفرنسي ما راح ينزل لي من زور..
فخلنا مع (عطووووف) و جيب اخباره

سهم بن سهم
13-09-2011, 11:42 PM
اخوي الكريم بو محمد..سهم بن سهم..
الحمد لله على سلامتك و انقول لانفسنا (قرت) عيونا بعودتك..

بالاذن اخي الغالي..انا لاحظت ان بعذ الور
في مشاركاتك الاخيرة كانت كبيرة جدا
و تجعل الصفحة لا تظهر للقراء و يكون حجمها
مضاعف جدا...

فقمت..ان لم يكن يغضبك ذلك..بحذفها..
فاتمنا ان تعيد اللعب في حجم الصور التي عندك
لكي لا تظهر بشكل يعيق القراءة و المتابعة
و سأعيد وضعها-ان احببت- في الاماكن التي
حذفت منها الصور الكبيرة السابقة..

عموما..الجرسون الفرنسي ما راح ينزل لي من زور..
فخلنا مع (عطووووف) و جيب اخباره



هلا بالغالي عابر لك تحياتي وتقديري :nice:

والله ياخوك أنا عليمي وماعرف لتنزيل الصور وحاولت وهذا اللي طلع وياي بصراحه :shy:

قلت أضيف للموضوع شوية صور يعطي الموضوع شوي بعد ثاني واذا تقدر تعدل الصور حضرتك اكون لك شاكر وممنون والموضوع موضوعك واحنا زوار الدار طال عمرك :victory:

عطوووووف لاهي في محاكمة حسني مبارك ومتضامن مع الثورة :nice:

نجيب اخباره وفالك طيب :)

وانا اخوك البرت رفيجنا كل يوم في القهوه يجيب الطلب بسرعة البرق وحبوب وتعلم عربي شوي شكرا , هازر ( حاضر ) قهوه ( كوفي ) كتر هلوه ( قطر حلوه ) :nice:

لك تحياتي القلبية وتقديري والجميع

الأستاذ
14-09-2011, 12:11 AM
[color="red"]قصة تفوق الخيال
قال ابن حبان في كتابه الثقات:
«حدثني بقصة موته محمد بن المنذر بن سعيد،

، عن عبد الله بن محمد، قال:
خرجت إلى ساحل البحر مرابطًا وكان رابطنا يومئذ عريش مصر، قال: فلما انتهيت إلى الساحل فإذا أنا ببطيحة، وفي البطيحة خيمة، فيها رجل قد ذهب يداه ورجلاه، وثقل سمعه وبصره، وما له من جارحة تنفعه إلا لسانه، وهو يقول: «اللهم أوزعني أن أحمدك حمدًا، أكافئ به شكر نعمتك التي أنعمت بها علي، وفضلتني على كثير ممن خلقت تفضيلاً»،
قال الأوزاعي: قال عبد الله: قلت: والله لآتين هذا الرجل،
ولأسألنه أني له هذا الكلام،
فهم أم علم أم إلهام ألهم؟ فأتيت الرجل فسلمت عليه،
فقلت: سمعتك وأنت تقول: «اللهم.... تفضيلاً»،
فأي نعمة من نعم الله عليك تحمده عليها، وأي فضيلة تفضل بها عليك تشكره عليها؟

قال: وما ترى ما صنع ربي؟!
والله لو أرسل السماء علي نارًا فأحرقتني،
وأمر الجبال فدمرتني، وأمر البحار فأغرقتني،
وأمر الأرض فبلغتني، ما ازددت لربي إلا شكرًا،
لما ألأنعم علي من لساني هذا،

"

*
*
،،
صبرا اخي القارئ و اختي القارئة...
فما اعلاه هو المقدمة..
و إليكم فيما يلي...لب القصة!

فلنكمل الحوار بين (العاجز)
و الراوي/عبدالله بن محمد



"

ولكن يا عبد الله إذ أتيتني،
لي إليك حاجة، قد تراني على أي حالة أنا، أنا لست أقدر لنفسي على ضر ولا نفع، ولقد كان معي بني لي يتعاهدني في وقت صلاتي، فيوضيني، وإذا جعت أطعمني، وإذا عطشت سقاني، ولقد فقدته منذ ثلاثة أيام، فتحسسه لي رحمك الله.
فقلت: والله ما مشى خلق في حاجة خلق، كان أعظم عند الله أجرًا ممن يمشي في حاجة مثلك، فمضيت في طلب الغلام، فما مضيت غير بعيد، حتى صرت بين كثبان الرمل، فإذا أنا بالغلام قد افترسه سبع وأكل لحمه، فاسترجعت وقلت: أني لي وجه رقيق أتى به الرجل؟!
فبينما أنا مقبل نحوه، إذ خطر على قلبي ذكر أيوب النبي ، فلما أتيته سلمت عليه، فرد علي السلام. فقال: ألست بصاحبي؟
قلت: بلى، قال: ما فعلت في حاجتي؟
فقلت: أنت أكرم على الله أم أيوب النبي؟
قال: بل أيوب النبي.
قلت: هل علمت ما صنع به ربه؟ أليس قد ابتلاه بماله وآله وولده؟ قال: بلى.
قلت: فكيف وجده؟ قال: وجده صابرًا شاكرًا حامدًا.
قلت: لم يرض منه ذلك حتى أوحش من أقربائه وأحبائه؟ قل: نعم.
قلت: فكيف وجده ربه؟ قال: وجده صابرًا شاكرًا حامدًا.
قلت: فلم يرض منه بذلك حتى صيره عرضًا لمار الطريق، هل علمت؟ قال: نعم.
قلت: فكيف وجده ربه؟ قال: صابرًا شاكرًا حامدًا. أوجز رحمك الله.
قلت له: إن الغلام الذي أرسلتني في طلبه وجدته بين كثبان الرمل، وقد افترسه سبع فأكل لحمه، فأعظم الله لك الأجر، وألهمك الصبر.
فقال المبتلى: الحمد لله الذي لم يخلق من ذريتي خلقًا يعصيه، فيعذبه بالنار. ثم استرجع، وشهق شهقة فمات

*
*
،،
الخاتمة


"
فقال المبتلى: الحمد لله الذي لم يخلق من ذريتي خلقًا يعصيه، فيعذبه بالنار. ثم استرجع، وشهق شهقة فمات،

فقلت: إنا لله وإنا إليه راجعون، عظمت مصيبتي، رجل مثل هذا إن تركته أكلته السباع، وإن قعدت، لم أقدر على ضر ولا نفع، فسجيته بشملة كانت علي، وقعدت عند رأسه باكيًا، فبينما أنا قاعد إذ تهجم علي أربعة رجال، فقالوا: يا عبد الله، ما حالك؟ وما قصتك؟ فقصصت عليهم قصتي وقصته، فقالوا لي: اكشف لنا عن وجهه، فعسى أن نعرفه. فكشفت عن وجهه، فانكب القوم عليه، يقبلون عينه مرة، ويديه أخرى، ويقول: بأبي عين طالما غضت عن محارم الله، وبأبي جسم طالما كان ساجدًا والناس نيام، فقلت: من هذا يرحمكم الله؟ فقالوا: هذا أبو قلابة الجرمي، صاحب ابن عباس، لقد كان شديد الحب لله وللنبي .

فغسلناه وكفناه بأثواب كانت معنا، وصلينا عليه ودفناه، فانصرف القوم وانصرف إلى رباطي، فلما أن جن علي الليل، وضعت رأسي، فرأيته فيما يرى النائم في روضة من رياض الجنة، وعليه حلتان من حلل الجنة، وهو يتلو الوحي: {سَلَامٌ عَلَيْكُمْ بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ} [الرعد: 24]، فقلت: ألست بصاحبي؟ قال: بلى، قلت: أني لك هذا؟ قال: إن لله درجات لا تنال إلا بالصبر على البلاء، والشكر عند الرخاء، مع خشية الله عز وجل في السر والعلانية».
"

و سأحاول ان ارفق لكم لاحقا
الكتاب المذكور بتمامه..
فقد وجدته اليوم في بحثي بالانترنت..
فأبيت الا ان اعلمكم عنه
لعل فيه من الفوائد و المواعظ..
ما لا غنى لأحد منه.

*******
ختاما...مما اذهلني مما وجدته اليوم في تصفحي بالانترنت..

من حديث ابن عباس مرفوعا بلفظ : “ يؤتى بالشهيد يوم القيامة فيوقف للحساب , ثم يؤتى بالمتصدق فينصب للحساب , ثم يؤتى بأهل البلاء فلا ينصب لهم ميزان , و لا ينصب لهم ديوان , فيصب عليهم الأجر صبا ,

حتى إن أهل العافية ليتمنون في الموقف أن أجسادهم قرضت بالمقاريض من حسن ثواب الله “

المصدر:http://www.alalbany.net/books_view.php?id=5904&search=&book=sahih


ما ضَرّ عابر ما كَتب بعد اليوم ..
ففي مثلها نجد السلوى .. والفائدة .. والحكمة ..
أتحفنا بمثلها آيها العابر ..
وأنا متابع بشغف .. أقرأها بتلذذ .. وأعيد وأزيد ..
وفي كل تكرار أجد ضآلة .. واستخرج حِكمة ..
وبهذا أصبحت مصدراً للحكمة يا عابر ..هنيئاً لك ..
ولكن لا توغل .. فأني أخشى أن يقال فيمن بعدنا ..
خُذّ الحكمة من عابر ..
ولكن هل هذه القصص والعبر تندرج تحت مظلة تحاليلكم ؟
أعني هل قصص الأنبياء والصحابة والتابعين ..
هي ضمن إطاركم التحليلي ؟
إن كان ذاك فأتحفونا ..
بالتوازي مع .. الذبابة الصفراء .. وروميو .. ومشتقاته ..

رمادي
14-09-2011, 09:08 AM
ما ضَرّ عابر ما كَتب بعد اليوم ..
ففي مثلها نجد السلوى .. والفائدة .. والحكمة ..
أتحفنا بمثلها آيها العابر ..
وأنا متابع بشغف .. أقرأها بتلذذ .. وأعيد وأزيد ..
وفي كل تكرار أجد ضآلة .. واستخرج حِكمة ..
وبهذا أصبحت مصدراً للحكمة يا عابر ..هنيئاً لك ..
ولكن لا توغل .. فأني أخشى أن يقال فيمن بعدنا ..
خُذّ الحكمة من عابر ..
ولكن هل هذه القصص والعبر تندرج تحت مظلة تحاليلكم ؟
أعني هل قصص الأنبياء والصحابة والتابعين ..
هي ضمن إطاركم التحليلي ؟
إن كان ذاك فأتحفونا ..
بالتوازي مع .. الذبابة الصفراء .. وروميو .. ومشتقاته ..
[color="lemonchiffon"
[/color]



لاول مره نتفق انا و الاستاذ واؤيده في طرحه
اعتقد ان مزاجه راق اكثر بعد الزيادة
يا رب كل سنة زيادة حتى نراه مبتسما لينا

حقا اننا نحتاج الى مثل هذه القصص والعبر المفيدة
من تاريخنا ... وسنتابع انا وانت ونتلذذ بما نقرأ
وربما ساشارك عابرا تلك القصص والعبر
لنلقي الضوء على اخبار العظماء من الرجال

اولئك آبائي فأتني بمثلهم ... اذا جمعتنا يا جرير المجامع

.......

سهم بن سهم نقلت لك مشاعري في اول شبابي
اما الان فلو خيرتني بين مكه والمدينه وباريس
حتما سأختار المدينتين المباركتان ..
فحبهما عبادة وتقرب الى الله ..

كما انني لو سنحت لي فرصة للذهاب هناك
فالأولى زيارة قصور الحمراء والاندلس
وغرناطه وقرطبه التي شيدها اجدادنا
قبل ان تشيد باريس ولازالت مفخرة
واعجوبة الزمان الماضي والحاضر

.....

جاء الثلاثاء ورحل رأينا شوتات بلا سحر
العالم يتغير ويتبدل ..والحال لا يدوم
حقا غيرتنا السياسه ..
وارغمتنا ان نفارق من نحب

فرحة ايامي
14-09-2011, 09:25 AM
صباحكم خير وفرح وسرور أحبتي سكان تحليلات..

الحاضر منكم والغائب ومن يطل علينا من علياء.

عابر سبيل صباح النور والفرح والسرور.

رغم جمال المشاركة ( قصة تفوق الخيال ) لكن ألمس مسحة من حزن في ثنايا الكلام – عساني أكون مخطئة – لكن حدسي يقول ان هناك احزان تعتريك بين الفينة والأخرى، وكأن الحزن قد ولد يوم مولدك .

رغم كل ما تملك من حب الآخرين لك وحبك للآخرين.

رغم ما يكمن في جوانحك من تفاؤل وحب الخير وتوق للكمال وايمان بالله.

رغم ما تحمل من عقل راجح – ولو انك تدعو للزواج الثاني - ورغم ما تحمل من فكر ناضج وثقافة واسعة.

فما هو سر تقلب مزاجك بين الفرح والحزن.. ما سر حالات القلق التي تنتابك والتي ألمسها بين السطور وان حاولت اخفائها فأحيانا رغم شدة ايمانك اجد انك لا ترى من الحياة الا جانبها الحزين ...لماذا...؟؟؟

أرجو ان اكون مخطئة لو قلت ذلك سأكون سعيدة بأنك خيبت حدسي.

لم استطع الا كتابة عن أحزانك بالرغم اني كتبت تعقيباً جميلاً عن رحلة سهم بن سهم حول الرحلة الباريسية مدينة النور التي أحبها ورغم اني وددت انك لم تلغي صورة البرت ففي ذلك نظرة اننا نتعايش مع الآخر حتى لو دار بخلدك انه من بني قريضة سيدي أنت الذي احترمه واقدره وأعزه ولازم أعبر عن مشاعري تجاهك حتى لو كان فيما أقول شيء يعتبره البعض مخالف القوانين... فأنا يا سيدي تعودت أن أقول ما أشعر به دون مواراة جهاراً نهاراً .. لا أميل أن أقول شيئاً وآتي بغيره.

تعددت الأسباب والموت واحد – ما يربطني بالحياة أولادي صغار – أود أن أعيش لأجلهم لكن لا أجزع من ملاقاة الله لكن أشعر بجمال الحياة وحلاوتها لذلك اود ان اعيش وأعزمكم جميعاً على عرس ولدي الصغير بو الأربع سنوات من يصير 18 سنة بازوجه بعد ما عندي وقت.

No time وعيوشة موجودة اذا كانت أصغر منه بنزوجها الأكبر ... الحين بتدخل شاهة!

نعود لموضوعنا:

هل الحزن حالة تتلبس الانسان نتيجة موقف أو مواقف بذاتها ؟
أم هو صفة مزمنة تلازم الانسان مهما تغيرت المواقف ؟
أم هو عادة يمارسها الانسان بمزاجه ؟.

ما اعتقده ان الحزن كالسعادة شعور ينتاب الانسان لا بشكل ميكانيكي ولكن بشكل استجابة لظروف يصنعها بنفسه، بعضها واقعي وبعضها وهمي وقد يحيل وردها الى شوك أو يحيل شوكها الى ورد، فالمسألة في النهاية مرتبطة بنفسية الانسان ان كانت حزينة او متفائلة.
لا أعلم لم كتبت ذلك عابر سبيل .. لكن اشعر بأنك على غير ما يرام بو راشد هذه الأيام وقد لمست مثل ذلك من قبل .. طبعاً في هذه الحالة تدخل صف اربيان وشاهة ورمادي و........؟؟؟ أخاف أقول اسمه يرجمني بالحجارة وأنا لست بمارية القطبية.

ترى حتى بويوسف أشعر انه من هذه الفئة المبدعة الحساسة فئتكم التي تتعالى أحزانها وتنخفض كتعالي الموج وانخفاضه.. احساس ربما يصيب أو يخطئ.. ولا أبرئ نفسي منكم فما قد ينتابكم ينتابني.

عليكم أن تعترفون وأنا أصنف كل واحد وشخصيته بدء بالمؤسسين وانتهاء بالزوار والمتداخلين.

سلامات ونحن جميعاً هنا رفقة وأخوة وأخوات تجمعنا الكلمة الطيبة والتحليل الجميل ويفرقنا ما دون ذلك....!

عسى يخيب ظني وسأكون جد سعيدة لو خاب فيما كتبت وتصبح من تأويلات تحليلات ومن كثر ما نقرأ في الروايات حتى سكرنا حسب قول استاذنا .

أفتقد مستثمر ليس بسيط ومداخلاته بشدة أين هو ..؟

في المداخلة القادمة الموجهة لسهم هناك نداء له لا يكون ممن شملتهم زيادة...% فخاف من زعيق دهشتنا..؟؟؟

دام الجميع بود ومحبة دائمة.

هيا الى العمل هيا الى العمل صباح موفق وسعيد.

المهاجر
14-09-2011, 10:00 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اسعد الله اوقاتكم بكل خير ومحبه

ما شاء الله تبارك الرحمن ولا إله الا الله سبحانه وتعالى ؛؛ سبحان من واعطى وفهم وعلم الانسان مالم يعلم ؛؛

سبحانه من قال في محكم تنزيله

بعد أن أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم ، بسم الله الرحمن الرحيم
( إقرأ باسم ربك الذي خلق ، خلق الإنسان من علق ، إقرأ وربك الأكرم ، الذي علم بالقلم ، علم الإنسان مالم يعلم ) صدق الله العظيم

حقيقة لا اعرف ما ذا اقول وكيف اعبر عن سعادتي بكم وبهذه الاقلام النيره الاقلام المضيئه
التي تصب هنا من الحكم والقصص والتحاليل الجميله الرائعه والتي بها ما بها من جمال وبهاء

اقلام امسكتها ايادي امتلك اصحابها من القدره على اتحاف كل من يمر هنا

فيقف مبتهجاً مسرورا عندما يمر بناظره يقرأ ويتمعن
في كل كلمه كتبت وفي كل معنى لتلك العبارات والتي تنير القلوب وتشرح الصدور

كنت امر من هنا مرورا سريعا بين الفينة والأخرى على عجالة من أمري اقرأ بعضا من الاسطر واخرج سريعا كما دخلت

ولكن بمره من المرات قلت في نفسي ما هي هذه التحليلات وما هي هذه القصص
التي يكتبونها اعضائنا والتي وصلت لهذا الكم من المشاركات والمشاهدات

لماذا لا اتريث قليلاً هنا واقرأ ما يكتبونه وما يسطرونه ودهشت لما وجدته

فقد وجدت افكاراً مضيئه وعقولا نيره خطت لنا باقلامها الذهبيه كل ما هو مفيد وممتع
من الحكم والمواعض الشيء الكثير ليفيدنا في امور حياتنا ليعلمنا كيف نسير على الطريق الصحيح

فكم انتم رائعون اصبحتم شموعاً مضيئه لكل من يمر من هنا

فلكم مني كل التحيه والتقدير واقف لكم جميعا احتراماً وتقديرا

فلا تقفوا واستمروا بعطائكم اللا محدود فما زلنا عطاشا ولم نرتوي بعد
فلا تحرمونا من هذا النهر العذب فليكن نهراً جارياً لا يقف ابداً

وفقكم الله وسدد خطاكم وانار دروبكم

رمادي
14-09-2011, 10:07 AM
هل صحيح قطر ابرد بلد ؟؟


كان السيد عبد الرحمن جالسا في مكتبه عندما جائته الدعوة عبر الانترنت
لحظور مسابقة كحكم ومحاظر في دولة قطر
اخبر صاحبه بالامر .. قال له صاحبه ماذا تعرف عن قطر؟؟
قال له السيد عبد الرحمن : لا اعلم عنها الكثير لاني لم اذهب لها سابقا
لكني اعرف انها دوله خليجيه تتطور وجوها حار ورطب كسائر دول الخليج
قال له صاحبه : نعم بالظبط انا ذهبت للكويت وعانيت من شدة الحر والرطوبه ,
لذا لا انصحك بالذهاب ونحن في شهر رمضان .

ذهب عبد الرحمن الى بيته واخبر زوجته واولاده بنيته السفر الى الدوحه
قالت له زوجته لا انصحك فنحن في رمضان لن تستحمل العطش طوال اليوم
ثم قال له ولده الكبير ستفطر يا ابي الجو حار هناك
لم يلتفت الاب لكلامهم فقال لزوجته جهزي الحقيبه ..
وصل عبد الرحمن مطار الدوحه بسلام


شعر ببرودة تغلغل الى جسده النحيل .. كانت سيارة فارهه تنتظره بباب المطار لتنقله الى الفندق
احس ببروده بالسياره انتبه الى مقياس الحراره بالسياره وجده 17 درجة مؤويه
اوصله عامل الفندق الى غرفته لكنه نسي ان يساله كيف يضبط البروده
احس ببرد شديد بالغرفه لم يستطيع النوم رغم وعثاء السفر
تغطى لكن الغطاء كان خفيفا لا يقيه شدة البرد
لم يستطع عبد الرحمن ان ينام تلك الليلة
ذهب الى قاعة الاحتفال وكان يبدو عليه التعب واثر السهر باديا في عيونه
كانت القاعه بارده جدا قال في نفسه ليتني لبست ( جاكيت ) يقيني البروده
غالب عبد الرحمن النعاس والتعب الذي بدا واضحاعليه , عاد بعدها الى الفندق
وفورا اخبر العامل ان يخفض من البروده استطاع ان ينام بعد جهد جهيد ...
احس بحراره بجسده لانه خفض الحرارة اكثر من اللازم مما اظطره الى اعادة رفعها مرة اخرى
بين الحرارة والبروده اصيب عبد الرحمن بنزلة برد
والتهاب اللوزتين مما كان يعيقه بشده للقيام بمحاظرته بشكل جيد
اشتد على عبد الرحمن المرض واخذ يعطس ويسعل بشدة
قال له احد المنظمين ماذا بك يا سيدي ؟ هل تريد المساعده
لا شئ ولكني اشكو البرد ؟؟
رد عليه الرجل بسخريه برد .. !! اي برد هذا الذي تتكلم عنه ..
رد عليه عبد الرحمن بعطسة قويه كانت كافية لابعاده مترين.


اتصلت عليه زوجته تطمئن عليه لانه لم يتصل منذ يومين
عرفت من صوته وسعاله انه مريض قالت مالذي اصابك ؟؟
قال اشكو البرد سيقتلني البرد لم لم تعطيني ملابس ثقيله اااه ما اشد تقصيرك
قالت المرأه يا الهي لقد خرف الرجل , خذ يا بني وكلم والدك
تكلم ابنه الكبير معه قائلا كيف حالك يا والدي
سلامتك من كل شر ماذا حصل معك ؟
كان يرد عليه بصعوبه فقد بلغ من التعب ما بلغ
ماذا اقول يا بني اصبت بنزلة بررد
رد الابن بررد :omg: !!!! حسنا يا ابي اشتقنا اليك عد الينا سريعا ولا تنسى الهدايا !!!!
اقفل عبد الرجمن الهاتف
وهو يقول لنفسه .. لم لا يصدقني احد :rolleyes2:
انتهت مدة بقاءه في الدوحه ذهب صديقي يرافقه لايصاله للمطار
يقول صديقي همس عبد الرحمن بأذني ... تدري !!
قلت ماذا ؟؟؟

تدري ان قطر هي ابرد بلد بالعالم في فصل الصيف

نعم !!!!! ماذا تقول !!!!!!!!!!!!! :omg:
هكذا رد عليه صديقي بذهول شديد ...
فاخبرني عن معاناته في رحلته ومرضه بسبب البروده
فضحكت ملئ فمي ودعني مع عطسة قويه خرجت منه
كانت ابلغ من اي كلام .

.........


ذكرني السيد عبد الرحمن بملعب السد حيث هناك مبردات الهواء الكبيرة
التي تلطف الجو وتنثر الرذاذ الجميل الذي يشعرك بالراحه والاستمتاع
في مشاهدة المباراة دون ان تحس بحرارة ورطوبة الجو

فرحة ايامي
14-09-2011, 10:25 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اسعد الله اوقاتكم بكل خير ومحبه

ما شاء الله تبارك الرحمن ولا إله الا الله سبحانه وتعالى ؛؛ سبحان من واعطى وفهم وعلم الانسان مالم يعلم ؛؛

سبحانه من قال في محكم تنزيله

بعد أن أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم ، بسم الله الرحمن الرحيم
( إقرأ باسم ربك الذي خلق ، خلق الإنسان من علق ، إقرأ وربك الأكرم ، الذي علم بالقلم ، علم الإنسان مالم يعلم ) صدق الله العظيم

حقيقة لا اعرف ما ذا اقول وكيف اعبر عن سعادتي بكم وبهذه الاقلام النيره الاقلام المضيئه
التي تصب هنا من الحكم والقصص والتحاليل الجميله الرائعه والتي بها ما بها من جمال وبهاء

اقلام امسكتها ايادي امتلك اصحابها من القدره على اتحاف كل من يمر هنا

فيقف مبتهجاً مسرورا عندما يمر بناظره يقرأ ويتمعن
في كل كلمه كتبت وفي كل معنى لتلك العبارات والتي تنير القلوب وتشرح الصدور

كنت امر من هنا مرورا سريعا بين الفينة والأخرى على عجالة من أمري اقرأ بعضا من الاسطر واخرج سريعا كما دخلت

ولكن بمره من المرات قلت في نفسي ما هي هذه التحليلات وما هي هذه القصص
التي يكتبونها اعضائنا والتي وصلت لهذا الكم من المشاركات والمشاهدات

لماذا لا اتريث قليلاً هنا واقرأ ما يكتبونه وما يسطرونه ودهشت لما وجدته

فقد وجدت افكاراً مضيئه وعقولا نيره خطت لنا باقلامها الذهبيه كل ما هو مفيد وممتع
من الحكم والمواعض الشيء الكثير ليفيدنا في امور حياتنا ليعلمنا كيف نسير على الطريق الصحيح

فكم انتم رائعون اصبحتم شموعاً مضيئه لكل من يمر من هنا

فلكم مني كل التحيه والتقدير واقف لكم جميعا احتراماً وتقديرا

فلا تقفوا واستمروا بعطائكم اللا محدود فما زلنا عطاشا ولم نرتوي بعد
فلا تحرمونا من هذا النهر العذب فليكن نهراً جارياً لا يقف ابداً

وفقكم الله وسدد خطاكم وانار دروبكم


أخي الكريم مهاجر..

سعادتي بك لا تضاهيها سعادة مرحبا بك وبمداخلتك التي شرفتنا وأمتعتنا واضافت جوهره كريمة الى صندوق الجواهر والدرر التي تشع من هذا المكان فيزدان بأهله وناسه ورواده ومبدعيه ...

مرحبا مليون بك زائراً وضيفاً كريماً عليها ...

مليون شوية مليار شوية بعد الزيادات التي ما عكر صفوها سوى موضوع عابر في مكان آخر " بعد اسبوع من الفرحة نتمنى أن لا تنقلب الى ترحة" الله لا يجيب أتراح.

مرحبا مليارات اخي الكريم مهاجر عساها عادة ما تنقطع سنظل نلاحقك كما حبيبة القلب سهلة في اللسان ثقيلة في ميزان تحليلات روز.

لك أقول:
نحب المنفعة مضطرين كماهو الحال لحب المادة
ونحب يا سيدي الجمال مختارين كما هو الحال لحب القراءة
المنفعة قيد، والجمال حرية.

فمرحبا بك في عالم الجمال في تحليلات.

عساها عادة ما تنقطع... اطلالتك علينا..

عساها عادة ما تنقطع

ضوى
14-09-2011, 10:48 AM
مساء الخير للجميع ونهاية يوم عمل سعيد بعد إجازة أسعد

عدت عزيزتي ضوى لرواية دون كيشوت والتي أعادتني إلى أيام الصبا والمراهقة
حينما كنا نتلقف ونتلهف على القراءة ونسرق أوقاتاً من لهونا حتى ننهي قصة أو رواية بدأناها ، ولا أنسى أخي رحمه الله والذي كان أشد لهفة مني وكان حريصاً على إخفاء الكتب الجديدة تحت فراشه حتى يبدأ هو وبعدها نستولي نحن عليها ، كانت الكتب وقتها سلوتنا الوحيدة ، وأستغرب من أين كنا نأتي بمثل هذه الاصدارات العالمية ، أذكر أنني كنت أوفر مصروفي وأنتظر مع أخي رحمه الله معرض الكتاب والذي كان يقام كل 4 سنوات مرة حتى نشتري كل جديد في عالم الأدب ، وحتى عندما كنا نسافر كان الكتاب هو الهدية المنتظرة .

أعود لرواية دون كيشوت والتي تعتبر من الأعمال النفسية والأدبية الخالدة ، فهو يسعى للكمال المطلق لرفضه الكامل للواقع الفعلي ، السعي للكمال والاستهانة بالواقع يمثل حاجة إنسانية للوصول للعدل والحق والكمال المطلق مهما كان هذا الكمال مستحيلاً ، إلا أن الإنسان المعاصر والممتلىء بعظمة ما وصل إليه من كمال في مجال التكنولوجيا الحديثة لا يسمح بمثل هذا الحلم والذي يصارع طواحين الهواء .

في مجتمعنا المعاصر هناك الكثير من أمثال هذه الشخصية الدون كيشوتية ولكن كما ذكرت ليست في نقاء قلبه للأسف وإنما في سواد القلب والذي يحاكي سواد الليل .

وخير مثال على هذه الشخصية والذي يفوقها في طموحاته وأحلامه المدمرة العقيد معمر القذافي ، حيث نراه وقد توعد الثوار بأنه سوف يحاربهم في عقر دارهم وفي كل طريق وكل زنقه وهو لا يمسك حتى السيف الخشبي بيده فقط نسمع جعجعه ولا نرى إلا أوامر غرائيبية عجائبية بقتل وتهديد كل الثوار بالإبادة وكأنهم وحوش من كوكب آخر وليسوا من أهله وبني جلدته ، وخير من يسانده التلفزيون الرسمي الليبي والذي يزعق ليلاً نهاراً بانتصارات وهمية حالمة للعقيد محرر ليبيا من الثوار الوحوش ، الفرق بين الشخصيتين كما ذكرت أن الدون أنسان طموحاته نصرة المستضعفين في الأرض بينما العقيد كل طموحاته وأحلامه كيف يبيد ويهلك الأخضر واليابس .

دام الجميع بحب وود .

اختي شاهة

هذا ماكنت انتظره منك ، دونكيشوت هذا العصر ولكن بقلب اجوف معمر القذافي وشبيهه السوري الغضنفر ، ترى عل عاصر مؤلف الدون كيشوت أمثال القذافي ةمن هم على شاكلته مما جعله يكتب هذه الرواية ؟

intesar
14-09-2011, 02:31 PM
بالفعل المكيفات بكل مكان رمادي.. واللي يضحك اكثر أن أكثر الشعب مصاب بنقص فيتامين دال لقلة تعرضه لأشعة الشمس.. يعني باب النجار مخلع..

ودمتم بود..

الأستاذ
14-09-2011, 03:46 PM
[QUOTE=فرحة ايامي;7615856][SIZE="5"]صباحكم خير وفرح وسرور أحبتي سكان تحليلات..

الحاضر منكم والغائب ومن يطل علينا من علياء.

عابر سبيل صباح النور والفرح والسرور.

رغم جمال المشاركة ( قصة تفوق الخيال ) لكن ألمس مسحة من حزن في ثنايا الكلام – عساني أكون مخطئة – لكن حدسي يقول ان هناك احزان تعتريك بين الفينة والأخرى، وكأن الحزن قد ولد يوم مولدك .
رغم كل ما تملك من حب الآخرين لك وحبك للآخرين.

[COLOR="Black"]هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههه..
واههههههههههههههههههه..
اللهم لا شماته ..
وأنا أقول وين النظارة ....
كأس يا عابر .. وكلٍ منه شارب ..
تعيّب على نظارتي ..
أستلم ..
مديرة الموقع ..
ودكتورة نفسية .. ومحللة .. وعمتي ..
يعني كلامها مسمار في لوح وما يخرش الميه ..
ماذا تقول عنك المحللة التي تحلل لنا كل يوم ..أسمع
تقول : ألمس حزناً في ثنايا كتاباتك ..
وتقول : هناك أحزان تعتريك ..
وتقول : كأن الحزن ولد يوم مولدك ..
يعني بالعربي أنت موقّع عقد مُلزم مع الحزن ..
الحين تقريباً أهل قطر كلهم فرحانين على الأقل عشان الزيادة ..
سبحان مغير الأحوال ..
أنت حزين .. وأنا فرحان ..فرحان أوي ..
بسبب الزيادة .. ولاني عرفت وين نظارتي ..

رغم ما تحمل من عقل راجح – ولو انك تدعو للزواج الثاني - ورغم ما تحمل من فكر ناضج وثقافة واسعة.
فما هو سر تقلب مزاجك بين الفرح والحزن.. ما سر حالات القلق التي تنتابك والتي ألمسها بين السطور وان حاولت اخفائها فأحيانا رغم شدة ايمانك اجد انك لا ترى من الحياة الا جانبها الحزين ...لماذا...؟؟؟


متقلب بين الفرح والحزن !!
وحالات قلق تنتابه ..
ولا يرى من الحياة إلاّ الجانب الحزين ..

أووووه أشقصدك .. ؟
يعني ممكن يكون .......:eek5: لا لا بعيد الشر ..
يمكن يأخذ حبوب .. منع الفرح ..

عمتي ..عاد قلنا دكتورة .. ومحللة نفسانية .. ومديرتنا ..
بس وحدة من الثنتين ..
يا أنك مخطئة في تحليلك ..
وهذا سيجعلني أراجع جميع تحليلاتك السابقة التي كنت مؤمن بها ..
أو أن عابر .. خلاص كلها كم يوم ..
وبيسبقنا بوهامور .. مع أن إللي في مريخ أقرب ..

بس أنا لي رأي ثاني ..
أشوفه مثل الجني .. ما خلّى حد في حاله ..
ومن رواية لرواية كأنه رادار كُتب وروايات ..
وتوه جاي من رحلة استجمام ..
ما فيه إلاّ العافية ..لا تفولين عليه ..
بس خبرك الرجال مصدوم من الطيارة ..مب متعود عليها ..
هو حدّه الحسا ..

أرجو ان اكون مخطئة لو قلت ذلك سأكون سعيدة بأنك خيبت حدسي.

أيييييه .. أكيد أنتي مخطئة .. مخطئة ..
وحدسك .. هالمرة ما صاب ..وراح بعيد ..
حدسك ما يصيب إلاّ معاي يمال الإضعفة ..
هذا بسبع أرواح شوفيه بكرة ايش بيطلع لنا فيه ..
لا تحاتينه .. هذا بيصلّي علينا كلنا ..

عابر سبيل
14-09-2011, 04:07 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اسعد الله اوقاتكم بكل خير ومحبه

ما شاء الله تبارك الرحمن ولا إله الا الله سبحانه وتعالى ؛؛ سبحان من واعطى وفهم وعلم الانسان مالم يعلم ؛؛

سبحانه من قال في محكم تنزيله

بعد أن أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم ، بسم الله الرحمن الرحيم
( إقرأ باسم ربك الذي خلق ، خلق الإنسان من علق ، إقرأ وربك الأكرم ، الذي علم بالقلم ، علم الإنسان مالم يعلم ) صدق الله العظيم

حقيقة لا اعرف ما ذا اقول وكيف اعبر عن سعادتي بكم وبهذه الاقلام النيره الاقلام المضيئه
التي تصب هنا من الحكم والقصص والتحاليل الجميله الرائعه والتي بها ما بها من جمال وبهاء

اقلام امسكتها ايادي امتلك اصحابها من القدره على اتحاف كل من يمر هنا

فيقف مبتهجاً مسرورا عندما يمر بناظره يقرأ ويتمعن
في كل كلمه كتبت وفي كل معنى لتلك العبارات والتي تنير القلوب وتشرح الصدور

كنت امر من هنا مرورا سريعا بين الفينة والأخرى على عجالة من أمري اقرأ بعضا من الاسطر واخرج سريعا كما دخلت

ولكن بمره من المرات قلت في نفسي ما هي هذه التحليلات وما هي هذه القصص
التي يكتبونها اعضائنا والتي وصلت لهذا الكم من المشاركات والمشاهدات

لماذا لا اتريث قليلاً هنا واقرأ ما يكتبونه وما يسطرونه ودهشت لما وجدته

فقد وجدت افكاراً مضيئه وعقولا نيره خطت لنا باقلامها الذهبيه كل ما هو مفيد وممتع
من الحكم والمواعض الشيء الكثير ليفيدنا في امور حياتنا ليعلمنا كيف نسير على الطريق الصحيح

فكم انتم رائعون اصبحتم شموعاً مضيئه لكل من يمر من هنا

فلكم مني كل التحيه والتقدير واقف لكم جميعا احتراماً وتقديرا

فلا تقفوا واستمروا بعطائكم اللا محدود فما زلنا عطاشا ولم نرتوي بعد
فلا تحرمونا من هذا النهر العذب فليكن نهراً جارياً لا يقف ابداً

وفقكم الله وسدد خطاكم وانار دروبكم


و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

اخشى يا بو عبدالله..
ان حاولت ان اعطيك ما تستحقه من ترحيب..
ان يقال ...زملاء (اشراف) و يجاملون بعض..
او ان يقوم بعض "العذال"...
بتحوير الكلام ...فينفر منك لاني احبك!!
برغم انك -باعترافك- اللي تقط مواضيعه
و انت اللي صدّقت و ختمت -للأسف- على قرار (تمييزه)

و ان علم انك يا اخونا العود..
من (شمالي) بو محمد (مناف)
في العمر و القدر و و وو...

فبيقول..انا اتمصلح عندك و ابي اتلزق فيك..

فاقول..مرحبا بك ايها (السِمِي)..
فانت مهاجر..و انا..للسبيل عابر؟؟؟
فما الفرق..
*
*
،،
وسام شرف شخصي لي..
ما قلته في حق هذا الموضوع البسيط...
و مرورك و تعليقك هو كالتطريز لديباجة
تكتمل اكثر واكثر باستقطاب المزيد
من الكتاب في هذا المنتدى..
و عاد...خل بعض الناس (يحتر)!!!
*
*
،،

و اقول لسيدتي فرحة..
لو انك تضيفين (طائر الاحزان) هذا
الى قائمة من اشرتي لهم في اولى
مشاركاتك صباح هذا اليوم..
فسيكتمل العقد الفريد
في سلسلة الطيور المغردة خارج (الافراح)..
و ان صادف ان اجتمعت كلها
في براحة الفرح في ضيافتك
يا (فرحة الايام و المنتدى)!!
اليس هذا بامر غريب
في سحر التحليلات..و امر ملكته؟

*
*
،،
اخي المهاجر..
حقيقة شرفتنا و اسعدتنا بمرورك و كلامك..
فأثني بالطلب مع فرحة الايام..
و ربما الرجاء بان لا تكون تلك اخر مشاركة لك في التحليلات..
فاعلم اننا سنكون في انتظار عودتك و تكرار زياراتك لنا..
مهما كانت انشغالاتك..فلا تحرمنا

فرحة ايامي
14-09-2011, 04:53 PM
شكراً عابر سبيل

ولم أخطئ مما يقوي شكيمتي أمام الاستاذ !

الحمدلله ولم أخطئ..والمثل على ذلك محسوس في عالم الشعور والمشاهدة، ومحسوس في عالم العطف والشعور.

هل تصدق لو قلت لك اني استشعرت ذلك من دخوله المهاجر اثر المداخلة الصباحية لأن بعضاً مما فيها لامس ما يشعر به.

مرحبا به مليارات في عالم المشاعر الجميلة " تحليلات" ففي عالم المشاهدة يجلس المرء بين مرآتين فلا يرى إنسانا واحدا أو انسانين اثنين، ولكنه يرى عشرات متلاحقين في نظره إلى غاية ما يبلغه النظر في كل اتجاه.

وفي عالم العطف والشعور نبحث عن أقوى عاطفة تحتويها نفس الانسان فاذا هي عاطفة الود ورهافة الحس الانساني المتبادل بين نفوس مهذبة وراقية..لماذا..؟

لأنهما لا يشعران بالشيء الواحد كما يشعر به سائر الناس..

لا يشعران به شيئا ولا شيئين، وانما يشعران به أضعافا مضاعفة ، هكذا يصنع التقاء مرآتين، وهكذا يصنع التقاء فكرين، فكيف بالتقاء العشرات من المرائي النفسية في نطاق واحد في عالم واحد في فكر واحد هو تحليلات.

وكيف بالتقاء العشرات من الضمائر والأفكار؟

ان الفكرة الواحدة جدول منفصل.

أما الأفكار المتلاقية كما يقول العقاد فهي المحيط الذي تتجمع فيه الجداول جميعا، والفرق بينهما وبين الفكرة المنفصلة كالفرق بين الأفق الواسع والتيار الجارف، وبين الشط الضيق والموج المحصور.

ظاهر الأمر في تحليلات وأناسه وطرح موضوعاتهم أنها موضوعات تفترق فيما بينها كافتراق الشرق من الغرب والشمال من الجنوب.

وحقيقة الأمر كلها أمواج تتلاقى في بحر واحد، وتخرج بنا من الجداول الى المحيط الكبير.
ولم أكن أعرف حينما هويت القراءة واخترت هذا التخصص أنني أبحث عن هذا كله، أو أن هذه الهواية هي التي قادتني لاختيار التخصص في عالم النفس الانسانية.

أحب الكتب وأعشق تخصصي وحينما أساهم في حل مشكلة كأني حللت طلسم لأن النفس الانسانية بها ما بها من العمق كقراءة كتاب فلسفي صعب لكن المتعة التجول في ارجائها ومساعدتها على اجتياز الهو الفاصل بين الوهم والحقيقة.

والانسان يظل انسانا بكل ما يحمل من معاني نبيلة في داخله فقط هو بحاجة لمن يمد له يد المساعدة ليعبر به الى شاطئ الأمان.

فقراءة الأنفس البشرية ممتعة ومجهدة في الوقت ذاته كقراءة كتاب نفيس.

قراءة الكتب كمن يجمع الحيوات في عمر واحد، ويستطيع أن يضاعف فكره وشعوره وخياله كما يتضاعف الشعور بالفكر المتبادل من خلال أحاسيس انسانية راقية ومعبرة عن فكر صاحبها وطبيعة شخصيته.

وهكذا تتضاعف الصورة بين مرآتين.

لقد لمست ذلك الحس الانساني المرهف المعذب فيه من خلال موضوعه:
(دعوه لانتقاد (( المهاجر)) بكل صراحة؛؛ ).

أعتقد أيها الاستاذ لم يخطئ تحليلي قيد أنملة.!

ما رأيكم أطال الله عمركم اضافة لكل ما سبق ربتني امرأة حكيمة أرضعتني العلوم مع الحليب.

دمتم بود أحبتي أسرة تحليلات .

رمادي
14-09-2011, 05:41 PM
لقد كنت اول من شاهد المهاجر
وهو يدخل الى مملكة الاطهار
صباح هذا اليوم .. تابعته بانبهار
مشى , توقف . تلفت , استدار
لم يكن وحده ففرسه تقف بالجوار
هيبته منعتني ان ارحب والوقار
وحبست لساني ... واصابني دوار
فقلت في نفسي سادع الامر للكبار
الملكة فرحه وعابر صاحب الدار

تنحيت جانبا اراقب من خلف الجدار
ما اجمل اللقاءعندما يكون بعد انتظار
حينما التقت الملكه وعابر بذو الاشعار
مناف بالامس واليوم المهاجر فافرحوا
لن نرمى بعد اليوم لا بحصى ولا احجار

intesar
15-09-2011, 02:37 AM
مغامرة حب في بلاد ممزقة

الكاتبة: جاين ساسون

البلد: أميركية

القصة الحقيقة لجوانا.. وهي إمرأة مناضلة من كردستان....

تبدأ القصة من سنة 1972 وحتى سنة الحرية سنة 1989 ميلادية..

جوانا إبنة العاشرة ربيعا تقطن بغداد مع والدها الأصم ووالدتها الكردية و2 من إخوانها و2 من أخواتها، علياء ورعد والتوأمين منى وسعد وآخرهم جوانا.. نشأ والدها في أسرة عريقة حيث عرفت شهرتها بسبب قربها من الأسرة الحاكمة بعد الحرب العالمية الأولىحيث تقلد عم والدها مناصب عليا في العراق.. تعرضها والدها للصم والبكم وهو في سن صغيرة فأكمل بعضا من تعليمه في فرنسا.. تزوج من كافية الكردية التي تقطن السليمانية التابعة لكردستان.. ولكن بسبب حدوث النكبة في سنة 1958 ميلادية والإطاحة بالملكية العراقية ومنها احتراق مصنع النسيج الذي كان يملكه والدها أصبح وعائلته في حالة مزرية.. وعندما حملت أمها بها فكرت في إسقاطها والتخلص منها ولكنها فشلت ورزقت بجوانا في سنة 1962 ميلادية.... ولدت جوانا وترعرعت وهي تكره العراقيين العرب، إعتبرت نفسها كردية بالرغم من أنها من أب عربي من عائلة العسكري المشهورة.... أحبت جوانا السليمانية ومنزل جدتها أمينة وذكرياتها السنوية فيها.. وكرهت في الوقت ذاته الكره العربي العراقي لكل كردي موجود في الجزء العربي، حيث أن العراق كانت تنقسم إلى 3 أجزاء العراق والأهواز والأكراد وتوحدت خلال الإحتلال البريطاني.. حيث واجه الاكراد الحروب المميتة طوال حياتهم بحثا عن الحرية والإستقلال بعد أن ضمت للعراق قسرا.. عاشت جوانا وعائلتها حياة بؤس وشقاء في ظل حكومة الرئيس أحمد حسن بكر والرجل الثاني له صدام حسين.. حيث يتم اعتقال الأكراد على كل كلمة تقال حتى لو كلمة أحب كردستان.. في ظل هذا الإستعباد تم اعتقال الأخ الأكبر لجوانا اخاها رعد واتهموه بالجاسوسية لصالح الأكراد من جهة ولصالح إسرائيل من جهة أخرى.. وضع رعد وزوج أخته علياء حيث كان يسكن عندهم خلال دراسته الجامعية في حفرة طينية تغلق بغطاء معدني.. حيث رائحة البواليع النتنة والظلام الدامس، وبعدها بعدة أيام تم نقلهم إلى سجن أبو غريب اذي بناه الإحتلال العراقي في تلك الأيام.... ولكنهم استطاعوا الخروج من سجن الجحيم بواسطة ورشوات عدة.... تذكر الكاتبة كم العذاب النفسي والجسدي للمعتقلين لا لسبب سوى أنهم من الأكراد.. في سن الخامسة عشر وفي زيارة خاصة من جوانا لعلياء تقع عيناها على فتى وسيم يدرس في جامعة بغداد، فتتذكر حلمها القديم وهو الزواج برجل من البشمركة أي مقاتل من الأكراد والنضال حتى الحصول على الحرية.. فوجدت في شارباست ذاك الفتى البشمركي الجسور، بدأ حبها يقوى عبر السنين وفي ظل الخوف والفقر10 سنوات هو عدد سنوات حبها لشارباست من طرفها فقط..حيث أنه قرر خلال ذلك الزواج بصديقته الجامعية التي وضعت شروطا تعجيزية جعلته يستبعد زواجها، ليحطم من جهة أخرى قلبا متيما به.. قلب جوانا فترفض خطابا من أجل شارباست.. في سنة 1980 تقام الحرب العراقية الإيرانية بعد دخولها الجامعة بأشهر قليلا فيذهب أخيها سعد الذي توصفه بالمتشدد إلى الثكنات العسكرية فيصاب خلال الحرب، فتشتد الحرب الضروس فيتم تجنيد المزيد من العراقيين، فيقرر رعد الهرب حتى لا يكون مصيره كمصير سعد فيرحل نهائيا إلى سويسرا.. وينضم شارباست بعد تخرجه للبشمركة والإتحاد الوطني الكردستاني بقيادة جلال طالباني.. تتخرج جوانا من الكلية وتشتغل في مكتب سياحة، يتم استدعاءها من قبل المخابرات واستجوابها حول انضمامها للحزب البعثي.. فيتم اعطاءها 3 أشهر حتى يتم انضمامها وخلال ذلك يرسل شارباست أول رسائله الغرامية من الجبل إلى جوانا ويعترف لها بحبه.. ولكنها تقابله بالصمت لانه إختار غيرها.. وبعد عدة رسائل وأشعار توافق على الزواج من حبيب عمرها بعد 10 سنوات.. فيتم نقلها قبل موعد استدعاءها.. فترحل مع والدتها إلى موطن زوجها ويتم زفافها من غير وجوده حيث أن أي بشمركي مطلوب من قبل صدام.. لأن الأكراد تحالفوا مع إيران ضد العراق.. ثم يتم نقلها إلى زوجها وحبيب قلبها فتسكن في بيت قائد بشمركي.. ثم ترحل إلى برغالو حيث إذاعة الإتحاد الكردي يبث من هناك.. فتصطدم بسوء الأحوال المعيشي هناك حيث سكنت كوخ مع العقارب والثعابين.. يتم تجنيد علي كيماوي للقضاء على الأكراد وسحق المدن والقرى الكردية.. ويتم خلالها الحرب الكيماوية التي قضت على الكثير من القرى والمدن ومنها حلبجة فتصاب جوانا بعمى مؤقت من جراء استنشاقها بعض من الغزات السامة قبل إرتداءها للكمامات.... فيرتحلون بسرعة من برغالو إلى جبل قنديل، أطول جبل في العراق وبسبب ما حصل لها والغارات التي شنتها جيوش صدام والإزالة بعد الغازات السامة، وصعودها جبل القنديل تفقد جنينها.. بعد بفترة بسيطة تأتي أوامر لشارباست بالرحيل إلى ساكيز القرية الإيرانية على حدو العراقن حيث اتفقوا على بث إذاعة كردية من هناك.. فيبحثون لهم عن سكن وبعد مجهود كبير بسبب ضيق الشعب الإيراني من اللاجئين الأكراد يتم تأجير بيت من إمرأة تدعى شمسا فيتم حملها هناك وتولد أو طفل لهما كوشا أي المناضل، حيث تعتبر حياتهم أفضل من حياة اللاجئين في الخيم.. ومن بعدها يفكران وزوجها جديا في حياة أفضل لأجل طفلهما كوشا.. فيقررا اللجوء إلى بريطانيا.. فمن سوريا إلى بريطانيا.. الآن تعمل جوانا مضيفة للطيران البريطاني ولها طفلان كوشا يبلغ الـ18 من عمره في سنة 2007 و ديلان في السادسة من عمره..شارباست يقسم وقته ما بين كردستان ولندن.. وكفاية والدتها وعلياء وزوجها وأبنائهما يقطنون لندن كذلك.. أما سعد فمازال في العراق مع زوجته.. انتقل الكثير من البشمركة إلى أوروبا ورجع البعض منهم إلى كردستان.... وتأمل جوانا أن يكون هذا هو نهاية العذاب للأكراد بعد إعدام صدام حسين..

قصة رائعة من جميع جوانبها.. كاتبة أمريكية ولكنها عرفت كيف توصل الحقيقة بطريقة متقنة.. وكاني جوانا في مأساتها وفرارها من قرية إلى نجاة من صدام وجنوده.. عبرت الكاتبة عن مأساة الشعب الكردي في قصة حقيقية رائعة ومشبعة بالمآسي.. كأني أسمع قصة العذاب الكردي للمرة الأولى عشت مع صاحبة القصة مراحل حياتها خطوة بخطوة تألمت لألمها وفرحت لفرحها.. ذكرتني القصة بان لا بد لكل ظالم نهاية.. قصة شدتني من أول حرف إلى آخره حتى أني أنهيتها في يومين.. رواية توازي جمالها رواية بنات إيران.. قصة واقعية كأنها من نسج الخيال.. تذكرت فيها حياة الشعب الفلسطيني الذي لا يقل رعبا عن حياة الأكراد..أعتقد أن ليس الأكراد فقط هم من تاثروا بهذه المجزرة لكن الشعب العراقي كله من عرب وشيعة وغيرهم تحت وطأة نظام قاسي وفاشل يرتكب الجرائم .. جرائم لا إنسانية بمعنى الكلمة..

ليس لدي أي تعليق غير أن هذه الرواية تستحق 5 نجوم وأنصح بقراءتها من الجلد إلى الجلد لأنها مليئة بالأحداث المثيرة والغريبة والمنسية.... مازلت أضع الكتاب في حجري كطفل مدلل وأتصفح بعض صفحاته وكأني لا أريد أن أنسى أي كلمة ذكرت فيها.. كتاب فوق ال600 صفحة لكنها تستحق المتابعة بجد..

شكرا للكاتبة جاين ولصاحبة القصة جوانا وزوجها المناضل شارباست....لأنني استمتعت رغم الدموع الذي تساقط رغما عني من كثرة النكبات الموجودة في الرواية..

بعد تلك الرواية أصبحت أشعر بكل عراقي ليس فقط كردي بل كل عراقي نزف ومازال ينزف.. أدعوا المولى عز وجل النصرة للأبرياء والمسلمين في كل بقاع الأرض....

من أرشيفي.. ٣٠/١٢/٢٠٠٨

دمتم بود..

رمادي
15-09-2011, 06:48 AM
مغامرة حب في بلاد ممزقة

الكاتبة: جاين ساسون

البلد: أميركية

القصة الحقيقة لجوانا.. وهي إمرأة مناضلة من كردستان....

تبدأ القصة من سنة 1972 وحتى سنة الحرية سنة 1989 ميلادية..

جوانا إبنة العاشرة ربيعا تقطن بغداد مع والدها الأصم ووالدتها الكردية و2 من إخوانها و2 من أخواتها، علياء ورعد والتوأمين منى وسعد وآخرهم جوانا.. نشأ والدها في أسرة عريقة حيث عرفت شهرتها بسبب قربها من الأسرة الحاكمة بعد الحرب العالمية الأولىحيث تقلد عم والدها مناصب عليا في العراق.. تعرضها والدها للصم والبكم وهو في سن صغيرة فأكمل بعضا من تعليمه في فرنسا.. تزوج من كافية الكردية التي تقطن السليمانية التابعة لكردستان.. ولكن بسبب حدوث النكبة في سنة 1958 ميلادية والإطاحة بالملكية العراقية ومنها احتراق مصنع النسيج الذي كان يملكه والدها أصبح وعائلته في حالة مزرية.. وعندما حملت أمها بها فكرت في إسقاطها والتخلص منها ولكنها فشلت ورزقت بجوانا في سنة 1962 ميلادية.... ولدت جوانا وترعرعت وهي تكره العراقيين العرب، إعتبرت نفسها كردية بالرغم من أنها من أب عربي من عائلة العسكري المشهورة.... أحبت جوانا السليمانية ومنزل جدتها أمينة وذكرياتها السنوية فيها.. وكرهت في الوقت ذاته الكره العربي العراقي لكل كردي موجود في الجزء العربي، حيث أن العراق كانت تنقسم إلى 3 أجزاء العراق والأهواز والأكراد وتوحدت خلال الإحتلال البريطاني.. حيث واجه الاكراد الحروب المميتة طوال حياتهم بحثا عن الحرية والإستقلال بعد أن ضمت للعراق قسرا.. عاشت جوانا وعائلتها حياة بؤس وشقاء في ظل حكومة الرئيس أحمد حسن بكر والرجل الثاني له صدام حسين.. حيث يتم اعتقال الأكراد على كل كلمة تقال حتى لو كلمة أحب كردستان.. في ظل هذا الإستعباد تم اعتقال الأخ الأكبر لجوانا اخاها رعد واتهموه بالجاسوسية لصالح الأكراد من جهة ولصالح إسرائيل من جهة أخرى.. وضع رعد وزوج أخته علياء حيث كان يسكن عندهم خلال دراسته الجامعية في حفرة طينية تغلق بغطاء معدني.. حيث رائحة البواليع النتنة والظلام الدامس، وبعدها بعدة أيام تم نقلهم إلى سجن أبو غريب اذي بناه الإحتلال العراقي في تلك الأيام.... ولكنهم استطاعوا الخروج من سجن الجحيم بواسطة ورشوات عدة.... تذكر الكاتبة كم العذاب النفسي والجسدي للمعتقلين لا لسبب سوى أنهم من الأكراد.. في سن الخامسة عشر وفي زيارة خاصة من جوانا لعلياء تقع عيناها على فتى وسيم يدرس في جامعة بغداد، فتتذكر حلمها القديم وهو الزواج برجل من البشمركة أي مقاتل من الأكراد والنضال حتى الحصول على الحرية.. فوجدت في شارباست ذاك الفتى البشمركي الجسور، بدأ حبها يقوى عبر السنين وفي ظل الخوف والفقر10 سنوات هو عدد سنوات حبها لشارباست من طرفها فقط..حيث أنه قرر خلال ذلك الزواج بصديقته الجامعية التي وضعت شروطا تعجيزية جعلته يستبعد زواجها، ليحطم من جهة أخرى قلبا متيما به.. قلب جوانا فترفض خطابا من أجل شارباست.. في سنة 1980 تقام الحرب العراقية الإيرانية بعد دخولها الجامعة بأشهر قليلا فيذهب أخيها سعد الذي توصفه بالمتشدد إلى الثكنات العسكرية فيصاب خلال الحرب، فتشتد الحرب الضروس فيتم تجنيد المزيد من العراقيين، فيقرر رعد الهرب حتى لا يكون مصيره كمصير سعد فيرحل نهائيا إلى سويسرا.. وينضم شارباست بعد تخرجه للبشمركة والإتحاد الوطني الكردستاني بقيادة جلال طالباني.. تتخرج جوانا من الكلية وتشتغل في مكتب سياحة، يتم استدعاءها من قبل المخابرات واستجوابها حول انضمامها للحزب البعثي.. فيتم اعطاءها 3 أشهر حتى يتم انضمامها وخلال ذلك يرسل شارباست أول رسائله الغرامية من الجبل إلى جوانا ويعترف لها بحبه.. ولكنها تقابله بالصمت لانه إختار غيرها.. وبعد عدة رسائل وأشعار توافق على الزواج من حبيب عمرها بعد 10 سنوات.. فيتم نقلها قبل موعد استدعاءها.. فترحل مع والدتها إلى موطن زوجها ويتم زفافها من غير وجوده حيث أن أي بشمركي مطلوب من قبل صدام.. لأن الأكراد تحالفوا مع إيران ضد العراق.. ثم يتم نقلها إلى زوجها وحبيب قلبها فتسكن في بيت قائد بشمركي.. ثم ترحل إلى برغالو حيث إذاعة الإتحاد الكردي يبث من هناك.. فتصطدم بسوء الأحوال المعيشي هناك حيث سكنت كوخ مع العقارب والثعابين.. يتم تجنيد علي كيماوي للقضاء على الأكراد وسحق المدن والقرى الكردية.. ويتم خلالها الحرب الكيماوية التي قضت على الكثير من القرى والمدن ومنها حلبجة فتصاب جوانا بعمى مؤقت من جراء استنشاقها بعض من الغزات السامة قبل إرتداءها للكمامات.... فيرتحلون بسرعة من برغالو إلى جبل قنديل، أطول جبل في العراق وبسبب ما حصل لها والغارات التي شنتها جيوش صدام والإزالة بعد الغازات السامة، وصعودها جبل القنديل تفقد جنينها.. بعد بفترة بسيطة تأتي أوامر لشارباست بالرحيل إلى ساكيز القرية الإيرانية على حدو العراقن حيث اتفقوا على بث إذاعة كردية من هناك.. فيبحثون لهم عن سكن وبعد مجهود كبير بسبب ضيق الشعب الإيراني من اللاجئين الأكراد يتم تأجير بيت من إمرأة تدعى شمسا فيتم حملها هناك وتولد أو طفل لهما كوشا أي المناضل، حيث تعتبر حياتهم أفضل من حياة اللاجئين في الخيم.. ومن بعدها يفكران وزوجها جديا في حياة أفضل لأجل طفلهما كوشا.. فيقررا اللجوء إلى بريطانيا.. فمن سوريا إلى بريطانيا.. الآن تعمل جوانا مضيفة للطيران البريطاني ولها طفلان كوشا يبلغ الـ18 من عمره في سنة 2007 و ديلان في السادسة من عمره..شارباست يقسم وقته ما بين كردستان ولندن.. وكفاية والدتها وعلياء وزوجها وأبنائهما يقطنون لندن كذلك.. أما سعد فمازال في العراق مع زوجته.. انتقل الكثير من البشمركة إلى أوروبا ورجع البعض منهم إلى كردستان.... وتأمل جوانا أن يكون هذا هو نهاية العذاب للأكراد بعد إعدام صدام حسين..

قصة رائعة من جميع جوانبها.. كاتبة أمريكية ولكنها عرفت كيف توصل الحقيقة بطريقة متقنة.. وكاني جوانا في مأساتها وفرارها من قرية إلى نجاة من صدام وجنوده.. عبرت الكاتبة عن مأساة الشعب الكردي في قصة حقيقية رائعة ومشبعة بالمآسي.. كأني أسمع قصة العذاب الكردي للمرة الأولى عشت مع صاحبة القصة مراحل حياتها خطوة بخطوة تألمت لألمها وفرحت لفرحها.. ذكرتني القصة بان لا بد لكل ظالم نهاية.. قصة شدتني من أول حرف إلى آخره حتى أني أنهيتها في يومين.. رواية توازي جمالها رواية بنات إيران.. قصة واقعية كأنها من نسج الخيال.. تذكرت فيها حياة الشعب الفلسطيني الذي لا يقل رعبا عن حياة الأكراد..أعتقد أن ليس الأكراد فقط هم من تاثروا بهذه المجزرة لكن الشعب العراقي كله من عرب وشيعة وغيرهم تحت وطأة نظام قاسي وفاشل يرتكب الجرائم .. جرائم لا إنسانية بمعنى الكلمة..

ليس لدي أي تعليق غير أن هذه الرواية تستحق 5 نجوم وأنصح بقراءتها من الجلد إلى الجلد لأنها مليئة بالأحداث المثيرة والغريبة والمنسية.... مازلت أضع الكتاب في حجري كطفل مدلل وأتصفح بعض صفحاته وكأني لا أريد أن أنسى أي كلمة ذكرت فيها.. كتاب فوق ال600 صفحة لكنها تستحق المتابعة بجد..

شكرا للكاتبة جاين ولصاحبة القصة جوانا وزوجها المناضل شارباست....لأنني استمتعت رغم الدموع الذي تساقط رغما عني من كثرة النكبات الموجودة في الرواية..

بعد تلك الرواية أصبحت أشعر بكل عراقي ليس فقط كردي بل كل عراقي نزف ومازال ينزف.. أدعوا المولى عز وجل النصرة للأبرياء والمسلمين في كل بقاع الأرض....

من أرشيفي.. ٣٠/١٢/٢٠٠٨

دمتم بود..



من هو المطلوم ومن هو الظالم ؟؟؟؟
الشيعه ادعوا المظلوميه وان صدام قد ظلمهم
وانه قتل وشرد واعدم ولكن لماذا ؟؟؟
لانهم غدارين وخونه وارداوا تسليم العراق لايران
وقتل كل سني ونشر التشيع والمتعه لم يحاربهم صدام من اجل دينهم
فصدام قومي او بعثي لا يهتم للدين ما يهمه هو قتل واعدام وشنق كل
من يخالف سياسته او يتعاون مع الاجنبي او مجرد يفكر بثورة وانقلاب
حتى لو كان اخيه او صهره او ابنه
حتى قال قولته المشهوره لو اصبعي اليمين خانني لقطعته

كان بعض الشيعه باعترافهم لا يوجهون السلاح باتجاه الايرانيين ايام الحرب
العراقيه الايرانيه لانهم يعتبرون الايرانيين اخوان العقيده

من هو الخائن ولماذا فعل صدام ما فعل ؟؟

نأتي الى الاكراد الذي يدعون المظلوميه ايضا :
انا اقول يا سيدتي انتصار ان الروايه كلها تلفيق وكذب
خرجت من دهاليز المخابرات الامريكيه لتشويه الاحداث
لقد كان صدام ظلم وهذا معروف لكل الناس
ولكنه عادل في ظلمه ... هو يقرب من هم اقل غدرا واكثر ولاءا للبلد
والدليل انه قتل صهريه وازواج بناته واولاد عمه لما خانوا وغدروا

لا تفهموا من كلامي اني مع الظلم ايا كان
لكني ضد الكذب

الاكراد عندما كان الجيش يصد العدوان الايراني بالشمال
كان البشمركه وما يسمى بالفرسان مع الجيش بالنهار
وفي الليل يغيرون عليهم من الخلف يذبحونهم
من هو الغدار ؟؟ وهذه حقيقة وراح ضحيتها الالاف
ومن مدينتي الكثير ... وكانوا ياخذون اسرى ويطلقونهم مقابل اموال طائلة

مالذي حصل في حلبجه تلك الحادثه التي يروج لها الاكراد !!!!!

في نهاية الحرب مع ايران والتي انتصر فيها الجيش العراقي
اراد الجيش ان يطهر البلد من الخونه المتسللين من ايران والبشمركه
فاصدر نداء ل 3 ايام باخلاء حلبجة من الاهالي كي يقوم الجبش باقتحامها
بعدها تم اطلاق الكيمياوي ويقال ايران هي من قامت باطلاقه انتقاما
بايعاز من امريكا ولا يوجد دليل على ذلك ...

قول الكاتبه ان العرب يكرهون الاكراد هذه كذبه ومحظ افتراء
ممكن الشيعه يكرهون الاكراد لان صلاح الدين الايوبي منهم
وهو من قضى على الفاطميين والعبيدين الشيعه .

انا عن نفسي تعايشنا مع الاكراد ودرسنا معهم ولدينا صداقات وعلاقات اخويه وحميميه
منذ الطفوله وحتى كبرنا وتزوجنا منهم وللان نكن لهم كل الحب والاحترام

لا تصدقي كل ما يقال حتى الاكراد يعانون من ظلم البشمركه
الا يكفي انهم ياخذون تعليماتهم من الموساد الاسرائيلي خاصة جلال الطلباني
ومسعود بزاني ... وكذلك من ايران .. ويجب ان نفرق فهناك سنة في ايران يعانون مثلما نعاني من ظلم بالتساوي الحرب هي عقائديه .

الروايه عباره عن اكذوبه ليس الا .. ولابد من كشف الحقيقه

شكرا لك اخت انتصار

الأستاذ
15-09-2011, 08:13 AM
شكراً عابر سبيل

ولم أخطئ مما يقوي شكيمتي أمام الاستاذ !

الحمدلله ولم أخطئ..والمثل على ذلك محسوس في عالم الشعور والمشاهدة، ومحسوس في عالم العطف والشعور.
000
0
0
0
0
0
0

أعتقد أيها الاستاذ لم يخطئ تحليلي قيد أنملة.!

^
^
^
^


عمتي .. شئ يترقع وشئ ما يترقع ..
أبعد كل ما قلتي .. في حق هذا المسكين ..
تأتين بأسطر لا يفهمها إلاّ أمثالك من المتخصصين في الطب النفسي ..
أنتِ تعرفين وضعه في المنتدى ..
وتعرفين أنه حسّاس .. وهذا الكلام قد يصيبه بأنتكاسة ..
ويعيش في أنفصام بين ماهو عليه حقاً .. وبين إطارك الذي وضعته به ..
فقناعتة بتحليلاتك تجعله في حيرة .. أيصدقك .. أم يصدق نفسه ؟
أنا أكيد أنه سيعاني .. حتى وأن كابر وردّ وهاجم ..
سيفكر في كلامك كلما وضع رأسه على مخدته ..
ويقول .. ليش يا ربي أنا كذا ؟.

وعموماً .. أنتِ بين أمرين ..
أمّا أن تُستجاب دعوتك كما دعوتِ ..ولا يصدقك حدسك ..
ويكون تحليلك لأخينا خطأ وبهتان ..وهنا أحمد الله ..
لكني سأطالب بأعادة النظر في مؤهلاتك وشهاداتك ..
فأنت المرجع والملاذ ..
ويجب أن يتحرى الإنسان ممن يأخذ علمه ..
وأمّا أن يكون تحليلك حقاً وصدقاً ..
وهنا الطامة .. فأطلعي منها أنتِ ويدخل فيها المؤسس ..
وأوجّه سؤالي إلى قطري ..
ما هي المراحل التي يمر بها المشرف قبل تعيينه ..
وهل مرّ أخونا المذكور بكل هذه المراحل وأجتازها ..
أم إن الترشيح حسب البُعد القَبلي ..والواسطة ..
ورغم كفاءته المهنية إلاّ أن عمتي ترى ما لا نرى ..
ومن الصعب جداً القبول بأن يتولى أمرنا شخص كما وصفته عمتي ..
أرأيت أخي عابر ..
عندما يؤتى المرء من مكمنه !!

أمممممممممممممممم ..
وأنا أقول ... ليش مرة زعلان .. ومرة راضي ..
ومرة يهاجم .. ومرة يعدي ..
آآآآآآآآه .. أتاري السالفة فيها أنّ ..
الله المستعان ..



ما رأيكم أطال الله عمركم اضافة لكل ما سبق ربتني امرأة حكيمة أرضعتني العلوم مع الحليب.

دمتم بود أحبتي أسرة تحليلات .


الله يرحمها ويغفر لها ويجعل مثواها الجنة ..
أنا أشهد أنها ربت ..وإنك ربيّتي ..
وحلوة سالفة العلوم مع الحليب ..
كثري منها عمتي ..

المهاجر
15-09-2011, 09:30 AM
صباح الخير والسعاده ترتسم على هذه الوجوه الطيبه
وما يحمله اصحابها في قلوبهم من محبه للآخرين


حقيقة وساكون صادقاً معكم منذ الأمس وبعد ان وضعت مشاركتي هنا
وبعد ان قرأت ردك سيدتي الفاضله فرحة ايامي

انتابني شعور لم المسه منذ فتره طويله شعور بالفرحه يختلط بالحزن
فرحت بهذا الترحيب الكبير الذي لم اتوقعه ولم يخطر ببالي

احسست من خلاله انني كنت غائباً منذ فترة طويله عن بيتي والمكان الذي فيه ما اريد

وحزنت على نفسي كيف يكون هذا حالي وبيتي قريب مني جدا لا يحتاج مني سوى ان ادفع الباب وادخله

كيف تركت نفسي طوال تلك الفتره دون ان اعطيها حقها بالدخول الى هذا العالم الجميل

فهممت ان اكتب رداً على ترحيبك ولكن لم يسعفني قلمي ولم تساعدني روحي فقد كانت كل افكاري شبه متوقفه

فلم استطع الرد وقلت بالمساء سيكون لي رداً بعد ان افيق من سكرة هذه السعاده التي تغمرني

وبعد ان انصرفت من العمل ووصلت الى البيت واستقبلني اطفالي كعادتهم اليوميه
يتسابقون من سيكون اولهم يسلم علي ويقبلني حفظهم الله ورعاهم

ثم تناولت غدائي وكعادتي التي لا استغني عنها توجهت الى سريري العزيز واغمضت عيناي
وانا اقول في نفسي كم هو جميل ورائع ان يجد الواحد منا مكانه
الذي طالما بحث عنه ليرتاح بعد عناء طويل

واغمضت عيناي وانا مبتسم

وعندما استيقظت من قيلولتي اول ما فعلته ان اخذت الايباد
ودخلت مباشرة الى بيتي الكبير ومنه اقتحمت بيتي الصغير هذا

لأكتب ردا يليق بذلك الترحيب الرائع كروعة صاحبته

ولكني فوجئت بترحيب آخر لا يقل جماله عن سابقه
كلمات ليست كالكلمات كما يقولون

من شخص كانت لي معه صولات وجولات بدأت بشيء من الفهم المغلوط حتى كدنا ان نتخاصم
الا ان النفوس الطيبه والقلوب البيضاء انتصرت في النهاية فاصبحنا قريبين من بعض
وتغيرت المفاهيم الخاطئه فعرف كلاً منا الآخر فاحببته محبةً في الله

فكما قلت يا اخي وحبيبي انت للسبيل عابر وانا المهاجر

فأسأل الله ان يجعل سبيلك يعبر بك الى طريق الخير ويأخذك الى فردوس في اعلى اعالي الجنان
وان تكون هجرتي لما يحبه ويرضاه ويجمعنا بكم في تلك الجنان في عليين (( اللهم آمين))

ولم يقف بي الحال عند هذا الحد ولكني بعد ان قرأت ردك على ما كتبه حبيبي عابر

فوالله الذي لا اله الا هو ان عيني اغرورقت بدموع لها حلاوه ولذة دموع الفرح

فبقيت في فراشي فتره طويله اقرا تلك العبارات التي خطت وتلك المشاعر التي نثرت

وذلك التحليل واحسست انني كالكتاب المفتوح يقرأه من يريد ان يقرأه

فقلت في نفسي الهذه الدرجه انا كذلك؟؟

ام ان عالم تحليلات له منظومه خاصه به واشخاص هم من يفهمونه دون غيرهم

وبعد ذلك وجدت تلك المشاركه من شخص جميل ورائع
لم اعرفه من قبل ولكن بتلك السطور القليله عرفت عنه الكثير
فهو صاحب قلب ابيض شفاف وان كان اسمه رمادي فاسمه بعكس صفاته
كتب تلك الكمات العذبه وذلك الترحيب الرائع فليس غريباً منكم اهل تحليلات هذا

فأنتم عمالقه بالفعل عمالقه

وما انا الا بيت صغير وسط ابراج شاهقه في السماء

تهت بينكم واحتاج الى سنوات طويله لأصل الى قممكم
التي تتوسط تلك الغيوم البضاء النقيه الصافيه الميئه بالحب والخير

عساها دوم هالاقلام تكتب وتعبر بما هو جميل ورائع

وعساها دوم هذه القلوب تكون مليئه بالحب والنقاء والصفاء

انتم وكل اهل تحليلات

حفظكم الله وجعلكم ممن ينيرون دروب الآخرين لكل ما هو جميل وممتع وعذب

همسه ياعابر

طائر الاحزان اسم احبه كثيراً وقد كنت اسمي به نفسي منذ مبطي فكيف عرفت ذلك؟

وبإذن الله لن ارحل من هنا فقد نصبت خيمتي وسطكم وضربت اوتادها في ارض صلبه

تحياتي لكم جميعا وخالص شكري وتقديري

intesar
15-09-2011, 12:33 PM
رمادي الظاهر بروايتي فتحت جروحا لن تندمل.. أنا ما كتبته هو نقل من كاتبة.. وسرد رائع لعل هناك من الأكاذيب.. لكن هل كل ما حدث هناك في فترة حكم صدام أكاذيب.. كره العرب للأكراد أنا معك أشك في ذلك وكرهت ذلك.. ومن المعروف ان صدام قتل الشيعة لخلافته مع ايران وياريت لو قضآ عليهم كلية.. للأسف ما فعله الاميركان بصدام جعلوا منه بطلا.. هذه وجهة نظر كردية.. أكيد فيها من الحقائق وفيها من المبالغات.. أنا اللي همني بالرواية أن صدام وجه آخر لهتلر.. ولا تنسى أن ابوها عربي..
هذه رواية قريتها 2008 واستمتعت فيها جدا جدا.. كنت دوم أتساءل عن سبب حرب العراق وايران عرفت بعد قراءتي للوليتا السبب.. وانا ما عندي اي شي ضد العراقيين..

بشكل ودي ومن غير زعل.. أبغي اعرف رأيك في حرب العراق على الكويت.. هل كان الشعب راضي ولا أجبر على خوض هذا الحرب مثل حرب عراق وايران.. بعدها بقول لك رأيي وبكل احترام ومن غير عصبية.. نزلت الموضوع وقلت الله يعين لان موضوع يمس رمادي.. لكنها رواية وانا حبيتها سواء اتفقت مع الراوية او ما اتفقت معاها.. كنت متفقه معاها سابقا.. لكن اليوم بعد ما شفتهم اشلون اطردوا العرب من مدينتهم ومزاحمتهم لتولي الحكم.. طاحوا من عيني.. لكن بعد صدام لي نظرة بحياته وحكمه وما اقدر اغيرها..

دمتم بود..

عابر سبيل
15-09-2011, 01:05 PM
أمممممممممممممممم ..
وأنا أقول ... ليش مرة زعلان .. ومرة راضي ..
ومرة يهاجم .. ومرة يعدي ..
آآآآآآآآه .. أتاري السالفة فيها أنّ ..
الله المستعان ..

.






الله المستعان...
انت شكبرك و للحين تلعب (أتاري)..
الله المستعان عليك..
ما تعلمت تلعب (غيم بوي) و لا (وي) او شي عصري:secret:..

اخاف يقرا كلامك (طائر الاحزان)
و يعزم على ال(هجره) بعيداعنا... من تالي..

اركد يا ولد و خل عنك لعب (البزران)
*
*
،،
المهم..انا عندما اوردت (قصة تفوق الخيال)
وعدت بأن اضع الكتاب الكامل و الذي
اقتبست منه القصة..
و هي مناسبة..ان يكون هدية-ان سمحتم لي-
بمناسبة انضمام (طائر الاحزان) لهذا المكان..
و ايضا..اهداء لذلك الذي كان اول المعقبين
و المعجبين باختياري لتلك القصة...
رغم انه استاذٌ شديد التواضع..
وإن كثرت "لغْوته"..بل انه
مفرط الحساسية حتى من "الشمعة" في مهب الريح..
فنحن التلاميذ و العين ما تعلى على الحاجب..
و كل له قدره و ان تخفى متواريا تحت
"طول لسانه"..

و الاهداء لكم -طبعا- جميعا...
متمنيا ان تستمعوا بفحوى الكتاب
الصغير في حجمه..العميق في فحواه..
و هو في المرفق ادناه بعنوان...

(تسلية الحزين
بقصص الصابرين)

و كما ذكرت..فاني كنت في معرض بحثي
عن (روايات) اسلامية..و وجدت موقعا
يتوافر فيه شيء من ذلك..
و قد عدوا هذا الكتاب في جملة القسم المخصص للادب و الروايات..
و سآتيكم منها لاحقا...باذن لله..
بما قد يتناسب من رويات ..مع الطرح ههنا..

فهذا سر اختياري للقصة ..يا فرحة الايام..
اما سر تحليلك لي ..فلا اعلم مصدره..
و هو التحليل الذي جلب لي شماتة بعض الاعضاء..
و كما قلت امس..موب قاصره الا ان يقول
(الله يا بعض الناس....ياااااااو)

فانا..ما اقول..الا الله المستعان عليهم..
و الله يجزاج الخير على حسن الظن الذي
تخلل اعمق ما كان في تحليلك!
*
*
،،
ردا على همسة (طائر الاحزان)..

ما حد من البشر قال لي اي شي...
فقط قلبي..هو الذي هداني لما قلته في حقك...
و إلى اللقب الذي ما رايت في المنتدى
احدا يناسبه اكثر منك...لماذا و مماذا..
اسأل دليلي..فإن قلبي احيانا يكون عصيا عن البوح..
حتى معي!!![/SIZE][/COLOR]

Arab!an
15-09-2011, 02:25 PM
شوقتني لباريس أخوي سهم ، وان شاء الله سأذهب اليها غدا وسأعبر من تحت ألمانش وساكلمكم من "تحت الماء" :)

intesar
15-09-2011, 02:51 PM
ابعثوا بسلاماتي الحارة لمقهى لاديوريه بالشانزليزيه..

شاهة
15-09-2011, 03:07 PM
اسرة تحليلات مساؤكم ورد وأحلى شهد

بعد تقديم واجب التحية للأخ الكريم مهاجر مرحبا بك ضيفا دائما أخي وليس عابرا في هذا المكان فكم يسعدنا استقطاب الخيرين أمثالكم لتتسع دائرة المعرفة وتبادل الفكر النير في مختلف العلوم.

واضم صوتي لفرحة القلب أم متعقبي النمل والنحل بتكرار التحية وأزيد " تستاهل أكثر " وأعتب على من فرحنا باطلالته وطال بعده عن المكان الأخ مناف ولا تمنع فرحتنا وسعادتنا بالقادمين السؤال عن الغائبين أربيان وبويوسف وريم الشمال وكل من مر على هذا المكان.

أختي انتصار أشارك رمادي في مرارته ولو من باب المعرفة بالشيء لمن عاش التجربة ومن قرأ عنها.

دعينا نعود للكتاب الغربيين الذين يتلبسون قضايانا .وفرحة القلب في طور تلخيص رواية مماثلة عن الكاتب الاسباني الجنسية ألبرتو باثكث الذي عاش في صحراء المغرب حوالي 20 عاماً، والذي عمل كمراسل حربي للتلفزيون الأسباني، ودائماً ما يركز ألبرتو باثكث على عالم ما وراء الأحداث العالمية وما خلف كواليس السياسة والتجارة والهرولة في صحراء المغرب العربي وما يحيط به وهذا ما رأيناه من خلال روايته الطوارق وعيون الطوارق التي وعدت فرحة القلب بتلخيصها لنا ابان بداية الثورة الليبية ، فما الذي أرجأ قرارها ذاك يا ترى ؟


يقال أن المسرح بيت الوهم وهذا الوهم لا يتم أبدا. ماذا عن الفلاح في القرن الثامن عشر الذي رد على صيحة ريتشارد الثالث: " مملكتي مقابل حصان" بأن قدم له فرسه الهرمه. لقد تذكرت هذه المقولة وأنا اقرأ عبارتك (كاتبة أمريكية ولكنها عرفت كيف توصل الحقيقة بطريقة متقنة.. عبرت عن مأساة الشعب الكردي في قصة حقيقية رائعة ومشبعة بالمآسي.). ذكرتني قصة الكاتبة الأمريكية هذه بالمسرحيات الدرامية والمشاهد لها المسحور بجمال أداء الممثلين والحائر في التوازن الدقيق بين الوهم والحقيقة والذي يعتمد على سحر الأسلوب.

حينما نشاهد احدى مسرحيات شكسبير نتأثر جداً لسوء حظ البطل كما حدث لعطيل ولكن في نفس اللحظة التي تغرورق عيوننا بالدموع حزناً على سقوطه نقول لأنفسنا: يا لروعة الطريقة التي توقف فيها أوليفيه! ويا لجمال الأسلوب الذي توصل به الى هذه النتيجة بمجرد رفع حاجب عينيه !

اربيان وأنا أضع هذه المشاركة وجدت مداخلتك مرحبا بعودتك من تحت المانش هذا يشجع فرحة القلب أن تضع مداخلتها عن باريس رداً على سهم لكي تحفزك على عبور المانش بسلام والتمتع بالأجواء الباريسية.. حاول تزور البرت راوه صور النمل وقول ماما بيعرف من فرها أيام.

دام الجميع بود.

سهم بن سهم
15-09-2011, 03:29 PM
ابعثوا بسلاماتي الحارة لمقهى لاديوريه بالشانزليزيه..




http://www6.0zz0.com/2011/09/15/11/311163521.jpg


فالك طيب :)

بسم الله .. هذي صوغة باريس :shy:

intesar
15-09-2011, 03:34 PM
http://www6.0zz0.com/2011/09/15/11/311163521.jpg


فالك طيب :)

بسم الله .. هذي صوغة باريس :shy:


آه يا قلبي.. المكرون.. شكرا على الصوغة.. بالفعل كان سلامي للمكرون.. أحلى مكرون ذقته بحياتي..

intesar
15-09-2011, 03:36 PM
شكرا شاهة على الرد.. أنا زعلته من غير ما أقصد.. مهما أحسسنا بوجع القلب ماراح نحس بمغترب مغتصب أرضه وحياته..
دمتي بود..

intesar
15-09-2011, 03:48 PM
http://www.qatarshares.com/vb/attachment.php?attachmentid=76075&stc=1&d=1316087242

وهذا من تصويري يوم شريته من لاديوريه..

سهم بن سهم
15-09-2011, 03:51 PM
omen
اسرة تحليلات مساؤكم ورد وأحلى شهد

بعد تقديم واجب التحية للأخ الكريم مهاجر مرحبا بك ضيفا دائما أخي وليس عابرا في هذا المكان فكم يسعدنا استقطاب الخيرين أمثالكم لتتسع دائرة المعرفة وتبادل الفكر النير في مختلف العلوم.

واضم صوتي لفرحة القلب أم متعقبي النمل والنحل بتكرار التحية وأزيد " تستاهل أكثر " وأعتب على من فرحنا باطلالته وطال بعده عن المكان الأخ مناف ولا تمنع فرحتنا وسعادتنا بالقادمين السؤال عن الغائبين أربيان وبويوسف وريم الشمال وكل من مر على هذا المكان.

أختي انتصار أشارك رمادي في مرارته ولو من باب المعرفة بالشيء لمن عاش التجربة ومن قرأ عنها.

دعينا نعود للكتاب الغربيين الذين يتلبسون قضايانا .وفرحة القلب في طور تلخيص رواية مماثلة عن الكاتب الاسباني الجنسية ألبرتو باثكث الذي عاش في صحراء المغرب حوالي 20 عاماً، والذي عمل كمراسل حربي للتلفزيون الأسباني، ودائماً ما يركز ألبرتو باثكث على عالم ما وراء الأحداث العالمية وما خلف كواليس السياسة والتجارة والهرولة في صحراء المغرب العربي وما يحيط به وهذا ما رأيناه من خلال روايته الطوارق وعيون الطوارق التي وعدت فرحة القلب بتلخيصها لنا ابان بداية الثورة الليبية ، فما الذي أرجأ قرارها ذاك يا ترى ؟


يقال أن المسرح بيت الوهم وهذا الوهم لا يتم أبدا. ماذا عن الفلاح في القرن الثامن عشر الذي رد على صيحة ريتشارد الثالث: " مملكتي مقابل حصان" بأن قدم له فرسه الهرمه. لقد تذكرت هذه المقولة وأنا اقرأ عبارتك (كاتبة أمريكية ولكنها عرفت كيف توصل الحقيقة بطريقة متقنة.. عبرت عن مأساة الشعب الكردي في قصة حقيقية رائعة ومشبعة بالمآسي.). ذكرتني قصة الكاتبة الأمريكية هذه بالمسرحيات الدرامية والمشاهد لها المسحور بجمال أداء الممثلين والحائر في التوازن الدقيق بين الوهم والحقيقة والذي يعتمد على سحر الأسلوب.

حينما نشاهد احدى مسرحيات شكسبير نتأثر جداً لسوء حظ البطل كما حدث لعطيل ولكن في نفس اللحظة التي تغرورق عيوننا بالدموع حزناً على سقوطه نقول لأنفسنا: يا لروعة الطريقة التي توقف فيها أوليفيه! ويا لجمال الأسلوب الذي توصل به الى هذه النتيجة بمجرد رفع حاجب عينيه !

اربيان وأنا أضع هذه المشاركة وجدت مداخلتك مرحبا بعودتك من تحت المانش هذا يشجع فرحة القلب أن تضع مداخلتها عن باريس رداً على سهم لكي تحفزك على عبور المانش بسلام والتمتع بالأجواء الباريسية.. حاول تزور البرت راوه صور النمل وقول ماما بيعرف من فرها أيام.

دام الجميع بود.



مرحبا يا شاهة

يسعد مساؤك ومساء الجميع :nice:

صيحت إذنك وتذكرت موضوع حوار الأديان وأنا في باريس يوم دخلت كاتدرائية نوتردام في سانت ميشيل حينما داعبني الفضول لدخول الكنيسة والإصطفاف بعض من الوقت في طابور خلف السياح القادمين من أنحاء الأرض ( أوروبي , آسيوي , أفريقي ) ولعلي أنا العربي الوحيد الخليجي في ذلك اليوم في هذا الطابور :)

من بعيد يأتي صوت إبني قائلا : يبه تحمل لا يعمدونك وتطلع من الباب الثاني مغير جلدك ودينك :D
عويذ الله من شرك يا صبي أنت ماسمعت عن المثل اللي يقول : القطو العود مايتربى ؟ :tease:

دخلت وفي أول حطة رجل تذكرت بأني مسلم وعلى ملة الإسلام وتشهدت بأن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله وقرأت سورة ( قل يا أيها الكافرون لا أعبد ماتعبدون ) ثلاث مرات وأنا أتجول في الكنيسة وأرى القس مجمع الربع ويتلو عليهم القداس وهناك من يتبرك بإناء أثري ويمسح به رأسه ورأس صغاره وهناك من يتلو ترانيم أجهلها .

المهم عند دخولنا كان هناك من يرحب بنا بالبخور omen
على فكره الدخول بلاش من غير تذاكر :)

قال لي أحد الأفارقة إن كان لديك أيه مشكلة أو هم فعليك بالراهب الجالس في إحدى هذه الغرف بث له شكواك وهمومك فقلت في نفسي الحمدلله كنت أحاتي الزيادة في الراتب والحين ماعندي أي هم 60% من فضل الله :nice::nice:
قلت له بعد أن أبث له همومي ماذا عساه يفعل لي هذا الراهب ؟ رد علي : بأن لديه القدرة بأن يشفع لك عند الرب وإن قبلت دين يسوع فأنت من الناجين :rolleyes2:

قلت ياخوي انت مغلط في العنوان وأنا عند كلمتي لولدي .. القطو العود مايتربى :)

المهم خرجت من الكنيسة وعند الباب إذ بي أسمع صوت إبني يقول لي بشر يبه مسلم لو عمدوك ؟؟؟؟؟؟؟ :)

قلت له : قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد . مسلم وعلى ملة الإسلام اللهم لك الحمد والشكر :)

شاهة .... شفتي هم شلون يدخلونك عندهم بكل سهوله ويحاولون ان يبثون فيك عقيدتهم المزيفة وهم أناس عنصريين يكرهون الآخر ولكننا شعب متسامح مسالم نؤمن بالحوار والتسامح مع الآخر ولكن للأسف نسيس الحوار ولا نجعله للدعوة إلى الله ولا نبلغ الآخر بأن ديننا هو الحق !!

الكلام كثير وطويل حول هذا الجانب ولكن هذا بعض ماتذكرته الآن ووجب قوله

لك تحياتي :shy:

فرحة ايامي
15-09-2011, 04:35 PM
سهم ترى أنا وشاهة من رواد الكنائس في كل مكان في العالم نزوره

ألا توجد هناك صور في الكنيسة 000؟



*

فرحة ايامي
15-09-2011, 06:23 PM
رمادي

واني والله لأشاركك نفس حب مدينة النور..أحبها صافية وأحبها مزيجاً صافيا وأحبها مخزونا كما يخزن في الجواهر وأحبها مباحا كما يباح على الأزاهر، وأحبها في العيون، وأحبها من العيون، وأحبها الى العيون !..

قلت لك رمادي أنني أحببت النور فسكنت في مدينة النور !..
ومن شغفي بها سجلت اطفالي في المركز الثقافي الفرنسي يومان في الاسبوع يتعلمون اللغة الفرنسية.

قرأت مرة في تاريخ امريكا الشمالية أن الانجليز والفرنسيين تسابقوا على استعمار " كندا" فنجح الانجليز حيث أخفق الفرنسيون..لماذا؟

زعموا في تعليل ذلك – وأصابوا – أن استعمار القفار من الأرض البور يحتاج الى قضاء الأوقات الطوال في عزلة عن المدن الحافلة، وأن الانجليز نجحوا في استعمار تلك الأرض لأنهم يستطيعون أن يقضوا أوقات الفراغ منفردين منعزلين،وأن الفرنسي لا يطيق العزلة ولا يحتمل أن يفرغ لنفسه ولا يزال في شوق إلى المدينة لقضاء السهرات والأصائل بين الناس في الأندية والمجتمعات، فترك ميدان الخلاء لمن هم قادرون عليه.

إن كان قصارى ما أصاب الفرنسيين من هذه الخصلة أنهم أخفقوا في استعمار " كندا ".. لكنهم نجحوا في استقطاب أوقات الفراغ وطبقوا مقولة:
ماذا يبقى من تاريخ الانسانية لولا الفارغون الذين اتسعت أوقاتهم للبذخ والترف بين الحلي والحلل في ظلال القصور ؟

يقول الفرنسيون:
إن معارف التجربة والاطلاع زرع في حقله ينتظر الحصاد والجمع والتخزين، ولا فائدة للحرث والسقي والرعاية ما لم تأت بعد ذلك ساعة التخزين .

وهي ساعة الفراغ....!

ما أجمل أن تقضيها على المقاهي وهي ألزم لنا من ساعات العمل، لأن العمل كله موقوف عليها في النهاية، فلا ثمرة لأعمال الحياة بغير فراغ الحياة.

لذلك تكثر المقاهي في باريس ويكثر مثقفيها الذين يكتبون في المقاهي المتنشرة على مد البصر في مدينة النور.

لا تحاكموا الفراغ دوماً فمن خلاله ولد مثقفي فرنسا سارتر روسو زولا ولم يكن نابليون بعيد عنهم في حبه للمقاهي رغم انشغاله في أمور السياسة والقتال.

شكرا سهم بن سهم

أمتعتنا حقيقة بما كتبت عن رحلتك الباريسية، بعد أن أصبح كتاب أدب الرحلات من الندرة بحيث لا يذكر عددهم..لأن هذا اللون الأدبي لم يعد لافتاً للنظر كما كان في السابق، مع التسليم بأن الاهتمام بأدب الرحلات لم يحظ بما حظيت به فنون الكتابة الأخرى، فلم يصلنا من أدب الرحلات الا القليل، وخاصة بالنسبة للرحالة العرب، أما المستشرقون فأعدادهم كثيرة، وقد سجلوا رحلاتهم في كتب لا تزال مرجعا لكثير من الدراسات الحديثة، وان كان هناك من اولئك المستشرقين من اتخذ الاستشراق قناعا لأداء مهمات مشبوهة لجهات أجنبية كشفت الأيام سوء نواياها، وفي ظل المستجدات الحديثة لم يعد لهذه الفئة من المستشرقين أي دور، ولا لتقاريرهم أية أهمية، بعد أن تكفلت الأقمار الصناعية التجسسية بهذا الدور.

رحلة موفقة اربيان

وافنا بتقرير مختلف عن رحلتك الى فرنسا ما دمت قريباً فستحبها كما أحببناها جميعاً، فهي مأوى المثقفين.

رجاء أخير ابحث عن مستثمر ليس بالبسيط في مقهى فجر العروس.. بعد أن طال غيابه خاصة في ظل الزيادات الجديدة ...%؟

دام الجميع بود

رمادي
15-09-2011, 06:36 PM
شكرا شاهة على الرد.. أنا زعلته من غير ما أقصد.. مهما أحسسنا بوجع القلب ماراح نحس بمغترب مغتصب أرضه وحياته..
دمتي بود..



اهلا انتصار ومرحبا بالعكس انا مو زعلان ولا شئ
كان مجرد نقاش وانا مستمتع بالموضوع لكن فقط اردت انا اوضح
بعض الامور المغلوطه ربما لاني تاخرت ظننتي اني زعلان

بس اليوم كهرباء ماكو بالبيت مشكله في احد الكيابل بالشارع
وانا صائم وتعبت تعب مو طبيعي الله يعين
نعود للموضوع :

اولا اخت انتصار كل من يذهب الى اي دولة اوربيه او امريكا
وهذا بأعتراف الكثيررمن الشباب حتى يحصل على اللجوء
في تلك الدول عليه ان يثبت انه تعرض للظلم في بلده
ومشاكل وامر عودته مستحيل ويبدأ ينسج الاقاويل والاكاذيب
حتى يرق قلب المحلفين ويحصل على اللجوء .

ربما هي كانت من هذا النوع والا فاسألي بعض الاكراد الذين
يعيشون بالدوحه سيضحكون من هذا الكلام صدام كان ظالما مع الكل
ربما لان العراق بلد متعدد الطوائف والملل يحتاج الى رجل قوي
وشديد يحكم البلد بالسوط والنار والدليل ها قد ذهب صدام
هل عم الامن والامان في البلد ؟؟

اما مشاعر الناس بعد دخول الكويت كنت حينها في الثانوي
اتذكر والدي وهو يقول سيحصل بنا اكثر مما حصل لهم
يلد مسلم امن ومطمئن استبيح قتل وشرد شعبه
سيينزع الله منا الامان وحصل كل ما تنبأه ابي .

بغض النظر عن الخلافات السياسيه وهل الاجتياح مبرر ام لا
لكن المهم ان الذي تأثر هم الشعوب من الطرفين
سيدتي كل انسان لديه مبدأ واخلاق وقليل من الدين وليس الكثير
لم يرضى بذلك الفعل وانا انقل لك اراء ومشاعر طبقه عديده من الشعب

سيدتي انا تعايشت مع الكثير من الاكراد والتركمان هم طيبون
ولكن هناك فئه من الاكراد تكره وتحقد على العرب بشكل كبير
وهذه الفئه هم الشيوعيون من جماعة حزب العمال الكردستاني
فهم لا يعترفون لا بالاسلام ولا بالقران ولا ينطقون بحرف عربي
هي صحيح ابوها عربي لكنها تنكرت للعرب وحاقده عليهم وتبعت امها
واظنها شيوعيه هي واخوانها وقد طورد الشيوعيون وحبسوا
من قبل حزب البعث بسبب التنافس بينهما انذاك ..

وهرب منهم الكثر خارج البلاد ومنهم مشاهير وعرب مثل بدر شاكر السياب

استمتعي بالروايه :)

intesar
15-09-2011, 11:47 PM
شكرا على المعلومات رمادي..
على فكرة أهلي بالكويت تضرروا من الحرب عليهم.. مع اني ما أحب الشعب الكويتي..لا حظت هالشي في عيون صديقتي العراقية يوم سقوط صدام كنا كلنا فرحانين.. وهي عيونها ما عادت ترف.. حزنا على مشهد التمثال اللي أسقطوه.. بالفعل كلها سياسة بالأخير حنا اللي ناكلها مو أحد غيرنا.. على العموم مو بس صدام كان طاغية اليوم حكام أكثر عنفا من صدام.. أولهم القذافي.. صدام طلع تلميذ عند الطاغية..

صديقتي شيعية متسننة وأبوها كان من الحزب اذا أنا مو غلطانة.. اللي سمعته منها بس كثرة الطوائف اللي عندكم.. وأي بلد يكثر فيها الطوائف والأحزاب ما تعيش بسلم.. ولبنان خير دليل..

دمتم بود..

مستثمر بسيط
16-09-2011, 12:31 AM
اسعد الله مساكم بكل خير اسرة تحليلات

بو راشد عندي لك قصة


تدوراحداث القصة حول راشد الإنسان البسيط الفقير الذي يعمل محصل للكهرباء يعجب بالفتاه الرقيقه والجميله أمينه . يأتي راشد يومياَ الي بيتها متذرعاً بتحصيل الكهرباء وهو يأتي فقط ليراها ويداعبها وترفضه بالبدايه إلى أن يغني لها فتعجب وتنجبر فيه وتقع في غرامه.


امون :
ياربي شهالاذيه والله دوخة راس.. ترى عويذ الله من شرك يا ولد الناس تادب يالله عاد ويهد.. تراني اكرهك يا ولد..و لافكرت احبك ابد جبح هالويه ما تعجبني هالاجناس

راشد :
اعجبج ولاما اعجبج تراني ياي.. لأبوج اليوم اخطبج واسحبج وياي انا شفتج وحالي دمر.. وقلبي من مكانه طمر انا اليريور وانتي بحر.. ومن دونج حياتي ليل وانتي سراي

امون :
اشوفك جنك مسبه وفكرك داج.. ولاتدري شكثر سببت لي احراج اه يا مسيكين اثاري (على وزن اتاااري :) ) تحب.. ومطلوبك طريقه صعب.. بنات الناس ما هي لعب تحبني انت شكثر علمني جانك صاج

راشد :
احبج.. احبج.. احبج كثر ما يحب الطفل للطيور احبج.. احبج.. احبج كثر مت يحب القطو الصبور
نعالي وافهمي طلبي.. وحكريني بقفص ذهبي و إذا ما كو قفص ذهبي انا ماعندي حتى لو قرقور

امون :
يا حافظ عاد قرقور.. انت راسك داخ اقل ما فيها نصنع لك قفص من شاخ اظن مو مشكلتنا قفص.. ولاتفكر حجينا خلص ولا هالويه شينه نقص.. واخاف انك على هالويه أبو شلاخ

راشد :
انا ماني حلو لكني ماني شين و لاني من اللي يلعب على الحبلين احب بيتي احب عملي.. وانتي منيتي واملي تعالي نستوي فاميلي بنص دينار وبالج تطلبين الفين


امون:
عبالك بتزوج بس جذي ببلاش.. :)

اظن لو تسمع اللي بطلبه بتنحاش ابي فيلا على طلبي.. قسم غربي وقسم عربي و ابي سياره ويا صبي..


راشد :
انا عايش على قدي وعندي بيت و عندي موتر صغير ( تيت تيت) ولا له ليت انا بالليت مالي شغل.. إذا صار المغرب بظل في وسط البيت ويمي نقل اكسر وانتي يمج هالكثر برميت

امون :
جذي دمك خفيف مصيبه مدري شلون بديت اشعر بإنك احلى مافي الكون

راشد :
عيل ليش التغلي عيل و الشروط اللي جنها جبل

امون :
بطفرك ما نبي الا دبل

و اهلنا لي تفاهمنا ترى بيرضون


:omg:

مـــــنــاف
16-09-2011, 01:22 AM
اسرة تحليلات مساؤكم ورد وأحلى شهد

بعد تقديم واجب التحية للأخ الكريم مهاجر مرحبا بك ضيفا دائما أخي وليس عابرا في هذا المكان فكم يسعدنا استقطاب الخيرين أمثالكم لتتسع دائرة المعرفة وتبادل الفكر النير في مختلف العلوم.

واضم صوتي لفرحة القلب أم متعقبي النمل والنحل بتكرار التحية وأزيد " تستاهل أكثر " وأعتب على من فرحنا باطلالته وطال بعده عن المكان الأخ مناف ولا تمنع فرحتنا وسعادتنا بالقادمين السؤال عن الغائبين أربيان وبويوسف وريم الشمال وكل من مر على هذا المكان.

أختي انتصار أشارك رمادي في مرارته ولو من باب المعرفة بالشيء لمن عاش التجربة ومن قرأ عنها.

دعينا نعود للكتاب الغربيين الذين يتلبسون قضايانا .وفرحة القلب في طور تلخيص رواية مماثلة عن الكاتب الاسباني الجنسية ألبرتو باثكث الذي عاش في صحراء المغرب حوالي 20 عاماً، والذي عمل كمراسل حربي للتلفزيون الأسباني، ودائماً ما يركز ألبرتو باثكث على عالم ما وراء الأحداث العالمية وما خلف كواليس السياسة والتجارة والهرولة في صحراء المغرب العربي وما يحيط به وهذا ما رأيناه من خلال روايته الطوارق وعيون الطوارق التي وعدت فرحة القلب بتلخيصها لنا ابان بداية الثورة الليبية ، فما الذي أرجأ قرارها ذاك يا ترى ؟


يقال أن المسرح بيت الوهم وهذا الوهم لا يتم أبدا. ماذا عن الفلاح في القرن الثامن عشر الذي رد على صيحة ريتشارد الثالث: " مملكتي مقابل حصان" بأن قدم له فرسه الهرمه. لقد تذكرت هذه المقولة وأنا اقرأ عبارتك (كاتبة أمريكية ولكنها عرفت كيف توصل الحقيقة بطريقة متقنة.. عبرت عن مأساة الشعب الكردي في قصة حقيقية رائعة ومشبعة بالمآسي.). ذكرتني قصة الكاتبة الأمريكية هذه بالمسرحيات الدرامية والمشاهد لها المسحور بجمال أداء الممثلين والحائر في التوازن الدقيق بين الوهم والحقيقة والذي يعتمد على سحر الأسلوب.

حينما نشاهد احدى مسرحيات شكسبير نتأثر جداً لسوء حظ البطل كما حدث لعطيل ولكن في نفس اللحظة التي تغرورق عيوننا بالدموع حزناً على سقوطه نقول لأنفسنا: يا لروعة الطريقة التي توقف فيها أوليفيه! ويا لجمال الأسلوب الذي توصل به الى هذه النتيجة بمجرد رفع حاجب عينيه !

اربيان وأنا أضع هذه المشاركة وجدت مداخلتك مرحبا بعودتك من تحت المانش هذا يشجع فرحة القلب أن تضع مداخلتها عن باريس رداً على سهم لكي تحفزك على عبور المانش بسلام والتمتع بالأجواء الباريسية.. حاول تزور البرت راوه صور النمل وقول ماما بيعرف من فرها أيام.

دام الجميع بود.





ليت الليالي تنسي قلبي الألما .. والنجم ينبئها عني بما علما


لعينيك يا ليل سر لا تبوح به .. أغمضت عنه عيون الناس فانكتما


إلا عيوني ما أغمضت ساهدها .. فبتن يرقبن منك النوء والظلما


قد اتقيت أذاها فاستثرت لها .. دمعا لهت فيه عما فيك منسجما


صحبت فيك سرى الأحلام مفزعها .. وعذبها فطويت الغور والأكما .



مــــساء الـــخير ياســـيدّتي الــكريـــمة (شــاهـــه) .. مــساء الــخير لِـــكُلِ أهــل الــبراحــة ’ يامـــن أثــريــتُم بــفكــركم الــمُستنير هـــذةِ الـــساحــة ’ وجــعلتـــموهــا ســاحـــّةً فـــواحـــّة .


هــــل الـــعُشـــقُ (مـــرضٌ) يُـــرجــى شــفائـــة ياســـيدّتي شــاهـــة ’ أم أنــةُ حــالــةٌ وقـــتيـــة ’ تَــــطرق الأبـــواب وتـــهــّزُ الألـــباب ويُــــغادر مـــع الـــسحــاب ..!!

هـــل الـــعُــــشق .. كــما صـــورتــُّة (أُمــ ســـعد) فـــي درب الــزلــق .. بأنـــة (ســــّم الــهاري) يُــــهيـــمٌ بـــةِ الـــفتى أزمـــنةً ’ حـــتى يــــصبح قــــتيلٌ فـــانــــي ..!!



أعـــتذر كـــثيراً عـــن غــيابـــي يا أحـــبتّي عــن هــــذةِ الــساحــة الـــفواحـــّة ’ فالــعــمل قـــد أخـــذ مــنّا مــأخـــذة ’ والــمنزل لــةُ الـــحّق عــلينا فــي الــقيام بأعــبائــة ورفـــعتــة .. والــعزيـــز (عـــابـــر) يُـــقرع عــليــنا طـــبول الـــطقــوس أنا والأســتاذ ’ عــبر الــتلـــويــح بالـــمهــر والــفلـــوس ’ لأجـــل (الـــعروس) .... لــذلــك .. مــا هـــو الـــحلّ ياســــيّدتي شــــــاهـــة ..؟؟


لــــقد أنــــشغل الـــجميع ياســـيّدتــي الــكريـــمة ’ فـــي هـــذةِ الأوقات باللــيّالي الــملاح وإرسـال الــتبريـــكات بِــمُناســـبة مــكرمــة الــزيادات ’ فأزعـــجتنا الإشــاعات عــبر الــمجالس والــمُنتديات ’ وللأســـف ظــهرت بــوادر الإحــتجاجات مـــن قـــلّةً مــريـــضة فــي بـــعض الـــفئات .. يُـــسخط فـــؤادهــا الأســـود نــــظير تلــك الــريالات .. فـــكيف ســوف يأتـــينا الـــخير الــوفــير ’ ونـــحنُ مُبــتلون بِــشرذمـــةً تـــعترض عــلى رزق اللـــه الـــوفـــير ..؟؟


لـــيس تــواضـــعاً مـــن (مــناف) ’ ولــكنــها الــحقــيقــة الــتي أغـــضبت الــبعــض ’ فالـــعشقُ لـــهذةِ الـــساحــة الــفواحــّة ’ والـــروائـــع الــتي سطّــرت بأقلام وألبابٌ أســاتـــذة الـــبراحــة .. جــعلتنا نُــثابر ونــجتـــهد للـــوصــول إلـــى تلــكم الـــقـــمم الـــشامــخة ’ وأســتقطــبت الآخــرين مــن الــمؤســّسين والــمُشــرفين عــلى الإعــتراف بـــهذا الــكنـــز الـــثمين الــذي يـــشّعُ ضــياؤة مـــن تلك الألباب الــبيضاء الــتي تــشّعُ ذلـــك الـــنقاء ..


لـــكم كــل الــتقديــــر والـــمحــبّة أعـــزائـــّي .. ولـــيحفــظكــم اللـه .



بــــرشـــلونــــة وبـــــــــــس
:fight:

intesar
16-09-2011, 02:21 PM
شكرا على الاوبريت مستثمر
ذكرتنا بطفولتنا البريئة

الا ليت الشباب يعود يوما. حتى اغدوا أكثر فهما.
دمتم بود..

المهاجر
16-09-2011, 02:40 PM
اختي الفاضله شاهه شكراً لج على هذا الترحيب

فلكي مني كل التقدير والاحترام

اصبح هذا المكان منبرا للعلم والمعرفه والثقافه فكيف لا ندخله وكيف لا يستقطبنا

ونحن عطاشا نبحث هنا وهناك عما يفيدنا ويزيد من معرفتنا

واذ بمكان كهذا به من الافاضل الكرام امثالكم اصحاب علم وثقافه لديكم كنوز ما زالت مدفونه

لذلك نريد منكم اخراجها لنا فلا تحرمونا منها

بوركتم وبورك بيت تحليلات هذا باقلامكم الرائعه

مستثمر بسيط
17-09-2011, 12:26 AM
أفتقد مستثمر ليس بسيط ومداخلاته بشدة أين هو ..؟
في المداخلة القادمة الموجهة لسهم هناك نداء له لا يكون ممن شملتهم زيادة...% فخاف من زعيق دهشتنا..؟؟؟
.

موجود سيدتي الملكة

ما تفقدين غالي يا فرحة الجميع

شاكرلك اهتمامك وسؤالك الدائم وتفقدك لاحوال الرعية خصوصا مستثمر بسيط من من يعيش على هامش المملكة متجولا بعيدا عن مقاهي لا ديوريه والفوكيت

كنت اتجول في الماضي بين المقاهي القديمة في مرسيليا و بوردو و تولوز ولي معها قصص و حكايات اما اليوم يا سيدتي فـــ مشغوووول جدا في الهروووولة،،، نعم الهرولة!!

مشغوووول جدا في الهروووولة في المساحات اللامتناهية بحثا عن الذئاب !! لا تستغربي فلست من هواة الصيد !!

اصبحت الهرولة في شرايني تسري،،، ابحث عن ذئاب معينة اتصادق معها واحيانا ارقص معها واقلب في وجوههم و اكشف على انيابهم. و اقتات معها من وعاء واحد !! و لله في خلقه شؤوون

واحيانا اهروووول واصبح مثل اشعب ما هي إلا ثواني إلا وانا على مائدة الغداء متطفلا و متوددا لملك الغابة انتهز الفرصة المناسبة لسرقة لقيمات من فم الأسد!!
يا ويلك لو اكل ايدك !!

وفي عتمة الكهوف سيدتي الملكة اهرووووول وابحث عن خفاشي الأسود الباهر !! وهو يذكرني دائما بـ بن جلون بــ تلك العتمة الباهرة !! معه كل الحق ،،، من المعروف ان خفافيش الظلام هم مصاصي للدماء ،،، لكن قليلا من دم متبرع تسحب بالابرة الطبية تنقذ حياة انسان !! اليست الابرة الطبية ماصة للدماء؟!!

اذا لماذا السمعة السيئة لمصاصي الدماء؟؟ عجيب امركم يا بني البشر !!

و احيانا تخف الهرووولة و تلتقط عندها الانفاس بالقرب من البساتين المقبلة على الربيع قبل حلوله مستبقا الباقين بحثا عن فراشات معينة جميلة ورقيقة اتلمسها وارسمها لتصبح صورة مخزنة استعين بها في هرووولتي ،،، بالمناسبة ليست كل الفراشات حميدة فمنها الخبيثة ايضا!! رغم رقتها و الوانها الزاهية الجميلة فالحذر عند التفريق بينها يتطلب جهدا و وقتا لإنتقاء الانفع!! هل خطر ببالك ان الفراشة الخبيثة قد تكون نافعة ؟؟ و لهذا احرص على انتقاء الانفع

هل نحن امام النظرية النفعية في عالم اليوم؟؟

مستثمر بسيط يقول الفعل يقييم بحسب ما ينتج عنه النفع،،، اي النفعي التفضيلي في الاختيار!!
حسنا فـ مستثمر بسيط يتفق الى حد كبير مع بيتر سيتغر وهو من اصحاب الشعور بـ الألم و السعادة.



[رجاء أخير ابحث عن مستثمر ليس بالبسيط في مقهى فجر العروس.. بعد أن طال غيابه خاصة في ظل الزيادات الجديدة ...%؟


بدأت من فجر الاوديسة و وصلت الى عروس الماء!!
ها هي عروس الماء المفتان كليبسو البارعة الرائعة إبنة أطلس الجبار تساعد اوديسيوس و توصله الى ارض اللوتس ،،، فلـ ننتظر ونرى من يأكل ماذا !! ومتى تبداء قصة أرض المردة السيكلوبس أبناء نبتون ومن يقتلع عين من !!

والنظرية النفعية تتكرر في هذا المشهد


اما بخصوص الزيادة فالحمد الله ان شاء الله الخير يعم الجميع ،، لي صديق ثري ليس بموظف داعبته الم تشملك الزيادات ؟؟ اجابني نعم فقد زدت لنفسي 200% شهريا :) قلت كيف ؟ قال لي زادت ارباح تجارتي 800% :omg:


هناك الكثير ما يشغلني و يبعدني عن تحليلات لكني متابع لروائع ما تكتبون بصمت متى ما توافر الوقت

انها فقط الهرووولة التي تسري في شرايني!!

تقبلوا انشغالي و هروووولتي من هنا الى هناك
دمتم بووووووود

احتراماتي سيدتي الملكة



escape

عابر سبيل
17-09-2011, 01:07 AM
اخي الغالي بوعبدالرحمن..
يا مستثمرا غير بسيط لا للزمان و لا للمكان..

ربما انها خير صدفة
التي أهمُّ فيها للحديث مجددا
عن رواية (طوطم الذئب)
و التي بدأت اهمهم بيني و بين نفسي بحتمية تلخيصها...
و أن تكتب انت ما كتبته اعلاه هذه الليلة
يا "ذئب قطر" الكبير..


فبعد ان سلّيتنا بذكريات
(اعجبج و الا ما عجبج)
مع راشد و بنت (البيت)..
فاقول لك:
"يعجبك و لا ما يعجبك"..
انا طلبتك ان تساعدني على (جيانغ رونغ)
مؤلف (طوطم الذئب)..
و انا سأسعى بكل جهد ان احببك و اجذبك..
إن لم تكن قد قرأتها للان..
لاقتنائها و قراءتها..
حتى لو كلفني ذلك
ان آتي "اقرأ الكهرباء" عند بيتك
و احذف الكتاب في صالتك..

*
*
،،
المهم...سأقول لكم اليوم..
ان الكتاب الرائع..أَلقى صعوبة
بالغة في تلخيصه بما يليق بالافكار الرائعة
التي احتواها..بشكل يليق يمستوى المتابعين
ههنا و بذائقتهم و يروي غليلي و غليلهم!

لذا..سابدأ بالكلام عنه..بشكل متقطع
بداية من هذه الليلة..
و كلما توافرت لي فرصة و جاءتني
الهمه لذلك..

الكتاب لمن لم يعرف عنه..
تمت ترجمته الى حوالي ال 22 لغة
اغليها سبق ترجمته للعربية..

و في (ويكيبيديا ) وضعوا هذه القائمة
للغات التي ترجم لها الكتاب او ستترجم له..
طبعا كلها قبل ان يترجم للعربية

قبالاضافة الى الصينية..ترجمت الى
الكورية.. اليابانية
المنغولية (لغتان)
الفيتنامية..الفرنسية
الانجليزية...الهنغارية
اليونانية....الالمانية
الصربية..التركية
البرتغالية...الهولندية
الايطالية..العبرية
الكاتالني..الروسي
الروماني..السلوفيني..
هذا ما

و طبعا..ها نحن نملكها بالعربية..
و الحمد لله...و بترجمة راعة الجمال
و فائقةالدقى و دقيقةالالفاظ و المعاني
بحسب ما تراءى لي

فمتى..يا من لم تقررأها..
ستتحمس لتكون مع العالم باجمعه
حوالين الكرة الارضية..
و الذي تسابقت أممه
على اقتنائها..و النهل
من علومها غير الاعتيادية..

الرواية..
صحيح انها في 600 صفحة..
الا انها تراها
سهلة ممتعة..و سلسلة..
و بها من العمق ما لا يمكن بالسهولة وصفه..
*
*
،،
تخيلوا..ان الذئاب المنغولية..
كما قلت لاخي الغالي.
بو محمد..(مناف) ..

عندها سياسة
ادخار و تخزين بالتجميد..
عندما تأتيها "زيادات"
في كمية "الصيد" و الطرائد الثمينة بالذات..
كالغزلان و الخيول!!

أيعقل هذا..
بل في الرواية..
ما هو اكثر من ذلك..
بكثيير ..مِن و عَن عبقرية "الذئاب"..

و الا اشرايك يا ذيب المنتدى (غير البسيط)!
*
*
،،
يتبع

فرحة ايامي
17-09-2011, 01:17 AM
الليلة سأكتب عن الحزن مستثمر ..

الليل حولي هادئ لكن اليوم حزينة التقيت أخي تجاورنا .. نتبادل أطراف الحديث وكنت قلقة أبي في ( العمرة ) ومعه سائقه الذي يسوق به السيارة بعد أن تأخر عن أخوتي - له تصانيف الله يحفظه- افتقدت ريوق الصباح اليوم معه.

ولأنكم أهلي وناسي لا بد من البوح اليكم فما لا أستطيع البوح به بعيدا أبوح به هنا.

الليل حولي هادئ هدوء القلب الواله البعيد لأبي المصر على القدوم بالسيارة حفظه الله، الليل هادئ هدوء يخفي عوالمه الغريبة المليئة بالقلق والاضطراب، فكم في الليل الهادئ من أسرار وكم في القلب الواله من انفعال واضطراب وقلق.. كم في الليل الهادئ من خفايا وكم في القلب الواله من عواطف جياشة ومشاعر فواره وأحاسيس تشتعل لهفة.. تترقب صوت أبي القادم من مكة .

الفرق بين الليل والمترقبين.. ان الليل يستر اسراره بظلامه، والمترقبين أمثالي يعلنون قلقهم لكل الناس ..ينثرون نجوم لهفتهم في كل السموات، ويعلنون حكاياتهم للشمس.

أنا والسهر رفيقان...

بعد أن عدت الى بيتي.. كنت أراقب دخولك مستثمر .. وئيدا .. حانيا .. وكأنك تخشى أن لا توقظ سكان تحليلات.

وأنا مضمخة بالحزن أكتب تعزيتي

لهند السويدي تلك الكاتبة المجللة بالهدوء والحياء الذي غيبها الموت.

كان آخر العهد بها منذ عام ونصف ربما حينما كانت تلقي مشاركة لها تلتفع نقابها وعبائتها يسبقها صوتها الهادئ وحيائها.

وبما انكم أهلي وناسي ولا أخفي عليكم شيئاً من أمري فان تسجيلي في المنتدى باسم سيدة فاضلة تعمل تقريباً في نفس المجال.. اهدتني اشتراكها فوضعت النك نيم الذي يرمز لأولادي

فرحة ايامي.

وقد تفاجئت صباح اليوم بموضوع يحمل اسمي لا ناقة لي فيه ولا جمل تبرأت هي منه ايضا بعد ان عاتبتها شاهة بشأنه.

وقد أحسست بأزعاج .. وشعرت بثقل الموضوع الذي انقذتني منه ضوى بحذفه يسر الله لها كل أمر صعب.

المفاجأة تتوالى منذ الصباح:

- أبي قرر أن يتأخر في حين المفترض انه وصل.. أدهشني وأقلقني.
- أخي أبلغني بوفاة الكاتبة هند السويدي وكان حزيناً لحزن زوجها الشديد.
- الموضوع الذي نزل دون علمي في الحوار العام الذي أزعجني.

و لا أعلم أيهم أشد ايلاماً على النفس...؟

أحلم في هذه اللحظة برحلة في شوارع المدن الكبيرة، وعلى شواطئ البحار،وفي السهول والهضاب،وفي الغابات والأحراش.. و,, أشعر بدفقة من الحنان تجتاح ذاتي..لأشعر بسعادة لا تضاهيها سعادة ..
انه صوت أبي القادم من مكة ..انه بخير...يحمل الهاتف النقال بشرى نبراته الضاحكة قائلاً:

( لا تقلقي أنا بخير انت تعالجين الناس ما يصير يا بنتي خلي قلبك قوي).. آه يا أبي قلبي أضعف من قلب طائر صغير يخفق في أمسية شتائية باردة.

لله الحمد والمنة أبي بخير.
أنا أخبرتكم عن سري وطريقة اشتراكي في المنتدى .
ومستثمر قد عاد محملاً بأسرار هرولته في عالم الذئاب ( الأسهم ) أو الرقص معها بالفوز أو.. جعلها بالفوز دوماً وهناك من ينتظر تحليله الفني بهذا الشأن.

وقبله جاء مناف شاعر وأديب محملاً بوجع آخر.

وقبله مهاجر بلبل الأحزان وطائره.

وبما أن اهل المنزل يغطون في سبات عميق... وربما بقية سكان تحليلات.

سأكتب عن الحزن والحرمان هذه الليلة وأجعل الشاعر الأمير عبدالله الفيصل - رحمه الله- نموذجاً لها.

الأستاذ
17-09-2011, 01:59 AM
الليلة سأكتب عن الحزن مستثمر ..

الليل حولي هادئ لكن اليوم حزينة التقيت أخي تجاورنا .. نتبادل أطراف الحديث وكنت قلقة أبي في ( العمرة ) ومعه سائقه الذي يسوق به السيارة بعد أن تأخر عن أخوتي - له تصانيف الله يحفظه- افتقدت ريوق الصباح اليوم معه.

ولأنكم أهلي وناسي لا بد من البوح اليكم فما لا أستطيع البوح به بعيدا أبوح به هنا.

الليل حولي هادئ هدوء القلب الواله البعيد لأبي المصر على القدوم بالسيارة حفظه الله، الليل هادئ هدوء يخفي عوالمه الغريبة المليئة بالقلق والاضطراب، فكم في الليل الهادئ من أسرار وكم في القلب الواله من انفعال واضطراب وقلق.. كم في الليل الهادئ من خفايا وكم في القلب الواله من عواطف جياشة ومشاعر فواره وأحاسيس تشتعل لهفة.. تترقب صوت أبي القادم من مكة .

الفرق بين الليل والمترقبين.. ان الليل يستر اسراره بظلامه، والمترقبين أمثالي يعلنون قلقهم لكل الناس ..ينثرون نجوم لهفتهم في كل السموات، ويعلنون حكاياتهم للشمس.

أنا والسهر رفيقان...

بعد أن عدت الى بيتي.. كنت أراقب دخولك مستثمر .. وئيدا .. حانيا .. وكأنك تخشى أن لا توقظ سكان تحليلات.

وأنا مضمخة بالحزن أكتب تعزيتي

لهند السويدي تلك الكاتبة المجللة بالهدوء والحياء الذي غيبها الموت.

كان آخر العهد بها منذ عام ونصف ربما حينما كانت تلقي مشاركة لها تلتفع نقابها وعبائتها يسبقها صوتها الهادئ وحيائها.

وبما انكم أهلي وناسي ولا أخفي عليكم شيئاً من أمري فان تسجيلي في المنتدى باسم سيدة فاضلة تعمل تقريباً في نفس المجال.. اهدتني اشتراكها فوضعت النك نيم الذي يرمز لأولادي

فرحة ايامي.

وقد تفاجئت صباح اليوم بموضوع يحمل اسمي لا ناقة لي فيه ولا جمل تبرأت هي منه ايضا بعد ان عاتبتها شاهة بشأنه.

وقد أحسست بأزعاج .. وشعرت بثقل الموضوع الذي انقذتني منه ضوى بحذفه يسر الله لها كل أمر صعب.

المفاجأة تتوالى منذ الصباح:

- أبي قرر أن يتأخر في حين المفترض انه وصل.. أدهشني وأقلقني.
- أخي أبلغني بوفاة الكاتبة هند السويدي وكان حزيناً لحزن زوجها الشديد.
- الموضوع الذي نزل دون علمي في الحوار العام الذي أزعجني.

و لا أعلم أيهم أشد ايلاماً على النفس...؟

أحلم في هذه اللحظة برحلة في شوارع المدن الكبيرة، وعلى شواطئ البحار،وفي السهول والهضاب،وفي الغابات والأحراش.. و,, أشعر بدفقة من الحنان تجتاح ذاتي..لأشعر بسعادة لا تضاهيها سعادة ..
انه صوت أبي القادم من مكة ..انه بخير...يحمل الهاتف النقال بشرى نبراته الضاحكة قائلاً:

( لا تقلقي أنا بخير انت تعالجين الناس ما يصير يا بنتي خلي قلبك قوي).. آه يا أبي قلبي أضعف من قلب طائر صغير يخفق في أمسية شتائية باردة.

لله الحمد والمنة أبي بخير.
أنا أخبرتكم عن سري وطريقة اشتراكي في المنتدى .
ومستثمر قد عاد محملاً بأسرار هرولته في عالم الذئاب ( الأسهم ) أو الرقص معها بالفوز أو.. جعلها بالفوز دوماً وهناك من ينتظر تحليله الفني بهذا الشأن.

وقبله جاء مناف محملاً بوجع آخر.

وقبله مهاجر بلبل الأحزان وطائره.

وبما أن اهل المنزل يغطون في سبات عميق... وربما بقية سكان تحليلات.

سأكتب عن الحزن والحرمان هذه الليلة وأجعل الشاعر الأمير عبدالله الفيصل - رحمه الله- نموذجاً لها.


عمتي ...
إن الملوك وإن أصابهم ما يصيب البشر ..
إلاّ انهم يتجلدون .. أمام رعيتهم ..
ولا يظهرون ضعفهم ..
حتى وأن كبر المصاب وعظمت البلوى ..
فكيف وأنتِ ولله الحمد .. ما بكِ إلا الخير والعافية إن شاء الله ..
شيبتنا بيوصل سالماً غانماً مأجوراً إن شاء الله ..
وما عليه شر والعالم رايحة جاية على الخط ..وجواله عنده ..
وشوروا عليه يبيت في الرياض كان عاده عالخط ..
وما له إلا السلامة والله يتقبل منه ..
أمّا أختنا هند غفر الله لها وأدخلها فسيح جناته ..
فالحمد لله على كل حال وعسى الله أن يجعل ما عانته آخر أيامها كفارةً وغفرانا ..
ونسأل الله أن يبدلها داراً خير من دارها .. وأهلاً خير من أهلها ..
وأن ينزلها منازل الصالحين ..
وهذا درب كلنا واطينه .. نسأل الله حُسن الختام ..
أمّا الموضوع الذي نزل دون علمك .. فقد فاتني ..
وليتني أعلم ما كُتب به ..
ولعله من عمل عابر بأحدى نسخه المتعددة ..
أراد أن ينتقم منك لتعريتك شخصيته السوداوية ..
التي جعلتيه فيها وكأن الحزن ولد معه ..
عمتي .. لا يضيق خاطرك وأنا أخوك ..
تعلمنا منك أن نتفاءل عند الشدائد ..
فأشكري الله على كل نعمة من نعمه وتمتعي بها ..وما أكثرها ...
آيتها الملكة .....
لا يليق بك الحزن على الهواء مباشرة ..
فتجلدي ..
حتى لا ينهار شعبك ..

فرحة ايامي
17-09-2011, 02:08 AM
هل تعذرني عابر سبيل بعد ان كنت عابرا وكان برفقتك مهاجرا ولم تنسوا مناف ومستثمر وقبلهم شاهة واربيان وفي الوسط كان رمادي يشدو بعضاً من نغم الأحزان.

ولم تكن بعيداً عنهم أيها الاستاذ كم أنا سعيدة بمداخلتك هذه جعلتني ابتسم وسكان تحليلات ..

أيها الأحبة.. سيدات وسادة

لقد سمى الشاعر الأمير عبدالله الفيصل نفسه " المحروم" رغم الثراء الذي يحيط به، لكن من قال إن المال هو مبعث السعادة..؟

بل من قال إن المحروم ليس سعيدا بصفة مطلقة..؟

فهناك من يجدون في الحرمان سعادة الاحساس بمشاعرهم ومعاناتهم من ذلك الحرمان، وهناك من يحرضهم الحرمان على الابداع الجميل، وهو مبعث سعادة للكثيرين.

عبدالله الفيصل لم يحظ في بواكير طفولته وشبابه برعاية مباشرة من والده الشهيد فيصل بن عبدالعزيز رحمه الله. الذي كان مشغولاً بالأمور العسكرية ثم السياسية التي كلفه بها والده الملك عبدالعزيز رحمه الله، فجاء الديوان الأول للأمير الشاعر "وحي الحرمان" هو وحي أملى عليه تلك الروائع التي استحوذت على اعجاب الملايين خاصة بعد أن شدا بها أشهر الفنانين العرب، وأهلته لأن ينال أرفع الأوسمة والنياشين على المستوى العربي والعالمي.
ومن يقرأ شعر عبدالله الفيصل يدرك تلك الرومانسية الحالمة التي سيطرت على معظم شعره، كما يدرك ذلك الحس الانساني العميق الذي يطغى على هذا الشعر عند تناوله قضايا الانسان ومعاناته في حالتي التمرد والاستسلام..الرفض والقبول..الاحتجاج والصمت.. وهو القائل:

وصرت - شأن أبي الخطاب- في زمن
يرمزًا لكل فؤاد بالهيام رُمي
ما مَرَّ يومٌ على قلبي بلا دَنَفٍ
ولا انطوت أضلعي إلا على ضَرَم

الرئيس الأسبق جاك شيراك يقول: (إن اشعار الحب التي رددها العرب مع سمو الأمير عبدالله الفيصل، سيرددها الفرنسيون الآن بلغتهم وبقلوبهم وأعمالهم ايضا).

إني على الحب مفطور , ولي كبد
ترعاه بالوجْد , في قلبي وفي قلمي

فلا غرابة ان شبه نفسه بالبلبل الصامت:
آثر الصمت بلبل الأدواح
وتولى عن روضه الممراح
كيف يهوى الغناء من قد تحسى
من أسى الدهر مترع الأقداح
فاعذر اليوم ما ترى من ذهولي
ودع القلب مغرقا في النواح
فالحياة التي أحب وأهوى
أصبحت كالجحيم ملء جراحي

هذا هو البلبل الحزين الشاعر الأمير عبدالله الفيصل رغم الحس الانساني المرهف المعذب لم تزده إلا شموخاً- رحمه الله – ورفضاً للانهزام أمام تحديات الحياة، عندما تتجلى قدسية الشعر بتحوله الى شعلة زيتها إحساس يمتد باتساع هموم الانسان ومعاناته الأزلية، أمام لغز الحياة والموت، ومعادلة الألم والأمل، وازدواجية أن يكون أو لايكون في الوقت نفسه.

وظل لقب الشاعر المحروم ملاصقاً له رغم كل الألقاب الفضفاضة والرنانة التي خلعت عليه، سواء ما كان منها بصفة رسمية، أو غير رسمية مما يجود به كرم بعض النقاد، الذين نظروا اليه أميراً قبل ان ينظروا اليه شاعراً ينوء بثقل معاناته –رحمه الله- وهو القائل:

أَكَادُ أَشُـكُّ فـي نَفْسِـي لأَنِّـي
أَكَادُ أَشُكُّ فيـكَ وأَنْـتَ مِنِّـي
وَكَمْ طَافَتْ عَلَيَّ ظِـلاَلُ شَـكٍّ
أَقَضَّتْ مَضْجَعِـي وَاسْتَعْبَدَتْنِـي
كَأَنِّي طَافَ بِي رَكْـبُ اللَيَالِـي
يُحَدِّثُ عَنْكَ فِي الدُّنْيَـا وَعَنِّـي
وحينما نقرأ شعره لا تجد ضجيجاً أو ثورة فهو يستبيح الحزن ويترجمه أدباً من غير ما دموع أو عويل أو نحيب، وأحرفه ملونة بدماء جراح القلب لكنها تنزف فوق الورق، حيث رائحة الصحراء المشبعة بالتاريخ والشيح والعرار والأمجاد.

وحده عبدالله الفيصل من تذكرته أخي مهاجر وأنا أجد عابر سبيل الذي به مابك يوصفك بالبلبل الحزين وحينما أوشكت أن أضع هذه المداخلة وجدت بلبلاً آخر يصدح على الفنن في واحة تحليلات بموجوع شجنه مناف العائد بعد طول غياب .

ولا أظنك أيها الاستاذ ببعيد عنهم.

من يرفرف بجناحيه ويختار أن يكون ولو لبعض الوقت في هذا المكان فان به ما بنا من أحزان... تترجم شعراً تترجم نثراً تترجم ابداعاً وقصاً مداخلة ..مساجلة ..مشاكسة... كل أنواع الفنون.

اعذروني أيها الأحبة .

كيف لي أن أعثر على فرحكم وأنا أثقل أنفسكم بهمومي..!؟
إذا لم يكن بالامكان البوح لكم..فبالامكان البوح اليكم..

اعذروا حزني هذه الليلة :
طالعة أنا
من بين ركام الاشجان القبلية
من قلبي تنفر أحلام وهمية
في ودياني ترقص غابات الجرح
تذوب مع الريح نداءات اليأس.
..............
بعيداً عن أحزان هذه الليلة دعونا

نقرأ جميعاً طوطم الذئاب ونناقشه.

أتمنى لكم ليلة سعيدة وتصبحون على خير ..

اعذروني أحبتي أسرة وسكان تحليلات فلم أستطع أن أكتب غير هذا.

intesar
17-09-2011, 02:15 AM
رحم الله الكاتبة هند وأسكنها فسيح جناته.. والهم أهلها الصبر.. كنت سمعت انها مريضة.. الله يصبرج فرحتنا.. وان شاء الله دوم تكونين اسم على مسمى.. والحمدلله على سلامة الوالد..

هذي قصيدة للشاعر جبران خليل جبران.. يتكلم فيها عن الليل ومحبوبته..

سكن الليل، وفي ثــوب السكون تخـتبـي الأحـلام

وسعى البـدر، وللـــبدر عـــيون ترصـد الأيـــام

*****

فتعــالي يا ابـنـة الحـقـل، نزور كــرمة العـشـاق

علـنا نطـفي بذيـاك العصـيـــــر حـرقة الأشـواق

*****

اسـمعـي الـبلبل ما بيـن الحقول يسـكب الألـحان

فـي فضاء نفـخت فيـه الـتــلول نـسمة الريحـان

*****

لا تـخافـي يا فتـاتي، فالـنجــوم تـكتم الأخـبــــار

وضباب اللـيل فـي تـلك الكروم يحـجـب الأسرار


لعلها تزيل هما سكن قلبك.. وتبريء جرحا نفث سمومه في صدرك.. وبما أنني من عاشقات الليل ومن سكانه.. أحببت أن أشاركك همومك بهذه القصيدة..
ولك كل الود ملكة التحليلات..

المهاجر
17-09-2011, 03:06 AM
أتعلمين سيدتي الفاضلة فرحة أيامي أصبحت لا أستطيع الصبر عن هذه الدار
فلا اعلم ما سر ذلك ولماذا وجدت عندي هذه الرغبة الشديدة في البحث عن شيئاً تكتبونه هنا
فأول ما افتح المنتدى وقبل تسجيل الدخول أصبحت أتوجه للحوار العام ومنه لتحليلات لأرى هل به من جديد

لم ننم وكيف ننام وقد جافنا وخاصمنا النعاس فأصبحنا نتقلب في فرشنا مهما كانت لذة دفئها تغرينا
كيف ننام بعد أن أصبحت أسقف دورنا شاشة نرى بها كل ليله ما مر بنا من هموم وأحزان
كيف ننام بعد أن قرأت ما كتبتية الليلة
لم يعد للنوم مكان عندي فعندما يحين الليل يودعني النوم معتذرا مني
بكل خجل
سامحني فأنا اعلم انك لم تعد تحب وجودي بقربك الآن فيذهب وأبقى أنا أهيم في خيال واسع


أسهر ..طوال الليل ..وضْيوفي أفكار
وأقول لصحابي : نعم توّني قمت !!

ما عاد فيني ألفت .. عْيون واْنظار
يكفي.. بأني من زماني تعلمت

إن الصدر بيت / ن .. وسكّانه أسرار
نيّام .. بس يصحون لامن تألّمت

يصحون.. ويناظرهم الجار و المار
وش عاد ينفع سترهم لو تكتّمت ؟!!

آقدّم أقدامي.. على درب الإصرار
أمشي ولكن للأسف ..ما تقدّمت

{النار قدآمي .. ومن خلفي النار !!
والعمر يمضي بي وأنا ... ما تولّمت

يا لين ذاك الحلم في ... لحظه أنهار
وأنا مع لحظة سقوطه ... تحطّمت

أجروحي أكثار.. وتناهيدي أكثار
لكن على كثر المواااجع .. تبسّمت !!

ثم أْلتزمت الصمت .. وعزومي أكبار
ولو يشتعل جوفي حشى .. ما تكلّمت


اسرح بتلك الذكريات وتلك الليالي التي كنت أحسها جميله في وقتها وهي في الحقيقة مؤلمه حزينة

بعد ا ن أفقت من تلك الحلاوة على ذيك المرارة

بعد أن بدأت اقرأ ما كتبتيه الليلة عن الحزن وعندما وصلت هنا عند هذه الكلمات

فهناك من يجدون في الحرمان سعادة الاحساس بمشاعرهم ومعاناتهم من ذلك الحرمان، وهناك من يحرضهم الحرمان على الابداع الجميل، وهو مبعث سعادة للكثيرين.

توقفت حينها وتأملت كثيرا فقلت في نفسي ما أجمل الحرمان إن كنا سنجد فيه سعادتنا وما أجمله إن كنا بسببه سنبدع

وحينها تذكرت حرماني من شيء كنت أحبه ولكني حرمت منه وبعد أن سنحت لي الفرصة وشاءت الأقدار أن

أجده وجدت نفسي أبدع فيه بدون أن اشعر

يالله يا أختي فرحه ماذا فعلتي لقت فتحتي باب كنت أحاول أن أوصده واقفله ولكن لم استطع

فكم من المشاعر الحزينة قد ملأتني وكم منها سيملؤني في الأيام القادمة لا اعلم

أتسائل دائما

لماذا الحزن رفيقنا والفرح خصيمنا ؟
لماذا الهم يبقى والسعادة ترحل؟
لماذا الصدق اضعف من الكذب؟
لماذا الخيانة أسهل من الوفاء؟

ولكني للأسف لم أجد أجوبه شافيه حتى الآن فهل أجدها لديكم هنا ؟

حفظ الله الوالد يا أختي فرحة وأوصله لكم سالما معافى؛؛ ورحم الله اختنا هند وغفر لها واسكنها الفردوس الأعلى من الجنان

سامحونا وتصبحون على خير يا أصحاب تحليلات

سهم بن سهم
17-09-2011, 03:14 AM
http://www14.0zz0.com/2011/09/16/23/138067581.gif


فرحة القلوب
لعل هذه الوردة تخفف عنك بعض الشيء :)

دمتي بود

رمادي
17-09-2011, 07:47 AM
يا هموم الأيام ارجوك نامي واتركي لي بقية الايامي
قد اخذت الكثير مني فهـاتي ليلة لا يسود فيها ظلامي
أعيش مع الحياة حزينا مست جديامن الشفاه ابتسامي
يا فرحة الايام ارجوك عودي ولودقائق معدودة او ثواني
فليلة الحزن اغتالت بسمتنا و الفرح سيعيدها لنا والسلامي

لسوء حظي أم لحسنه لست ادري ..
اني كنت نائما بالامس والا .. لملئت الدنيا حزنا
اما وقد ذهب الليل و انقشع الظلام وانكشفت الوساوس والظنون
واشرقت الشمس وطلع الصباح وانبثقت انواره وعاد الامل
وغاردت الطيور اعشاشها مغردة ومحلقة بالسماء
لتعود مسرعة مبكرة فتطعم صغارها
هذا الاحساس بدد الحزن وازاله من قلبي
رحم الله الاخت هند السويدي واسكنها الجنه
وربما وصل الوالد بالسلامه ...
تقبل الله منه ولا تنسي ان تبلغيه السلام
نشكرك لانك اخترتينا لتبوحي لنا باسرارك وهمومك
سيدتي الملكه :)


اخي المهاجر كلماتك هيجت مشاعري

فكتبت :


الحمد لله عاد الي حزني
بعد طول غياب وانتظار
يا ناكر العشير اتتركني وتذهب ؟
اكابد وحيدا وحشتي وغربتي
فارقتني اياما وجعلت الفرح
يتلاعب ويهزأ بي كيفما شاء
عد الي فلا اطيق بعدك
ضمني لفني بين ذراعيك
فساشعر حينها بهيبتك وكبرياءك
لا تذهب بعيدا كن دائما بقربي
فالفرح لا يدوم معنا
سرعان ما يأتي ثم يذهب
ساحتاجك .

اخي عابر نظرا لموجة الحزن التي اجتاحت المملكة بليلة مظلمه غاب فيها البدر
حتى اننا لم نشعر بالذئاب وهي تحوم حولنا وعويلها... لا املك الرواية التي شوقتنا اليها سابحث عنها في النت ولو موجوده في جرير فسأشتريها لاشاركك صراعك مع الذئاب ..


مرحبا بعودتك اخونا العزيز مستثمر بسيط هل كانت هرولتك خوفا من مجهول ام للبحث عن الامان ...
ربما عليك ان تهرول باتجاه البساتين هناك ستكون اكثر ارتياحا
هل من الضروري ان تتسابق مع الذئاب وترقص معها ؟؟
ثم تتودد وتتطفل على ملك الغابة !!!!


اهلا بالاستاذ مرحبا بك ملايين وبعيدا عن جو الحزن
قل انك ستعزمني على عرسك في عيد الاضحى
قلها ولا تخف :)

الأستاذ
17-09-2011, 12:39 PM
اهلا بالاستاذ مرحبا بك ملايين وبعيدا عن جو الحزن
قل انك ستعزمني على عرسك في عيد الاضحى
قلها ولا تخف :)[/center]


أي عرس يا رمادي وأي تبّن ..أعزكم الله
أنتوا خليتوا فيها عرس ..قلبتوا الساحة مآتم ..
الواحد صار يستحي يتكلم في زواج أو حتى خطبة ..
أشبلاكم ... أشصادكم ..عين ما صلت عالنبي ..
شفتي عمتي ..
من كذا أقولك الملوك ما يبدون مشاعرهم ..
ها أنتِ أصبتيهم بالعدوى ..
أليسوا على دين ملوكهم ..
والله الموقف صار مُحرج قدام أخونا المهاجر ..
الرجال داش عندكم ومستأنس ..
ومثله كان يجب مقابلته بأبتسامة وضيافة تفرحه ..
فإذا أنتم كل يبكي ويولول .. كأن له قتيل ..
فأضطر أن يركب مركبكم من باب مجاملة المُضيف ..
فجعل الحزن رفيقاً له في بداية مشاركاته ..
أخاف الحين يهون ..ويغير فكرته عنكم ..
ويقول في خاطره .. أنا وين داش هالحسينية ..
تعوذوا من أبليس ..
وخلوا عنكم هالفأل .. وأرجعوا لتحليلاتكم ..
أيتها الملكة .. بما أن راعي المكان في سباته الأسبوعي ..
فأنتي مطالبة وبقوة بأخراج رعيتك من هذا السواد ..
فأبحثي رعاك الله عن رواية تخرجهم مما جلبتيه لهم ..
وحتى لو كانت من مخلفات أشعب .. أو أبي نواس ..
فأن لم تفعلي ..
فأني سأحتد للركوب مركبكم ..
ونزلتي منه مهب سهلة ..
....
يا عجباً لتقلبات الدهر ..
صاحب النظارة السوداء يدعوكم للخروج من سوداويتكم ..
هي الحياة كما شاهدتها ..دولٌ .. من سرّه زمنٌ سآءته أزمانُ ..
أخي المهاجر ..
ترى الجماعة ألطف من كذا بكثير ..
وهم بطبعهم فرحين ومتفآئلين .. بس حظك ..
دخلت في عاشوراء مالتهم ..
وأظنك ستشكك في قواهم الآن عندما يقول قائلهم :
الحمد لله عاد لي حزني .. بعد طول غياب وأنتظار !!
أو عندما يقول :
يا هموم الأيام نامي .. وأتركي لي بقية الأيام ..
وملكتهم بها من الهموم التي تشتريها لنفسها شراءً ..
وكبيرهم أكتشفنا مؤخراً أنه التوائم الأصغر للحزن ..
فقد وُلد معه في نفس اليوم ..
أسمعت عن يوم مولد الحزن ..
أنه تاريخٌ حصري لا يعلمه إلاّ أهل هذه الساحة ..
ولكن رفقاً آيها المهاجر .. لا تفهمهم خطأ ..
فالحزن عندهم مصطلح مجازي ..
غير الحزن المتعارف عليه عندنا ..
والله مدري أشلون أرقّع وراكم .. فضحتونا ..
أضحكوا ..بلييييز ..
ولو من باب التُقية ..
لا تشردون الرجال ..
عابر .. أقطع اجازتك اليوم فالامر طارئ ..
مملكتك أتشّحت بالحزن .. وبدأت تغرق فيه ..
وأنا من يحاول انتشالها ..
شوف سخرية القدر ..
بس ما أقدر عليهم بروحي ..
ربعك كلهم ثقال ..

ضوى
17-09-2011, 12:58 PM
الاستاذ ،،،

يبدو ان سحر عابر قد اصابك ايضا فقد لاحظت قد كثر تواجدك في هذه البراحة حتى وان كان للمشاكسة الا ان مشاكستك لطيفة وتحمل عبارات وجمل ادبية راقية في مجملها


الظاهر عمل عابر سبيل عمل محبة 


تحياتي

intesar
17-09-2011, 01:19 PM
وقفة واحتجاج حتى تعود الفرحة لفرحة البراحة..http://www.qatarshares.com/vb/attachment.php?attachmentid=76106&stc=1&d=1316251114

سهم بن سهم
17-09-2011, 02:07 PM
درن درن درن رن رن :telephone:

ألو قطــــــــــــــــــــــــر .... ياله ياسهم فينك؟ :omen2:

خبر إيه ياسهوووومه مالهم الناس في تحليلات ؟ :omen2:

في حاجه ؟

والله ياعطووووف شاقول لك .... عين وماصلت عالنبي !

حووووش حووووش .... وحدوووووه omenomen

لا إله إلا الله محمد رسول الله .... اصل أنا ياسهم حلمت البارحة حلم .

ياعطوووووف .. يبه لاتحلم ترى أحلامك مضروبة وخسبقت لنا الدنيا والجماعة كل واحد في صوب من البارحه :)

ياخويا أنا مالي .... هو بكيفي ؟ دا حلم ياله .. حلم ياخويا .. جاني غصب عني :)

زين ياعاطف أفندي كان حلمت بشيء عدل :)

بص يا سهم لو بكيفي كان حلمت وحلمت وحلمت والدنيا تمشي على مزاجي لكن أحلم وانت تحلم وغيري يحلم ويطلع في النهاية وله زيك يئول لي حلمك مضرووووب :anger1:

ماشي ياعم مضروب مضروب أهه انا حلمت وخلاص

بقول لك ايه ياسهم ؟

نعم ياحبيبي أأأأووووول وماتخبيش :)

الجماعه خيم الحزن عالمكان وانت عارف أن احنا المصريين شعب فرايحي ونحب نضحك :nice:

إيه رأيك بحاجه خفيفة تغير المووود ؟؟

هات ماعندك ياعطوووووف ترى محتاجين شي من قلب :)

بص يا سهم أخويا وصديقي وحبيبي قسم الله السوداني جنبي وهو شاعر وحيقول لك شعر سوداني يغير لك الموود :)

عطووووف واللي يرحم والديك فكنا ترى شاعر المليون مش هنا العنوان غلط :anger1:

ياله ياسهم انت اسمعه بس وبعدين إتكلم :)

يالله ياقسم الله سمعنا حاجه ياراجل دول القطريين من بعد الزيادات مواسيرهم ضربت :nice:

عطووووووووووووووووووووووووف :anger1::anger1:




قسم الله يمسي عليكم ويقول :



آي يازول وألف آي

صلحلي الحين

كاست شاي

خلي الشاي مره ثقيل

ونسبة السكر مره (هاي)


عشان أمخمخ في هواي

وأعرف أشوف إللي جاي


لا تفتكرني زول أهبل جاي

لأنو مستواي مره ( هاي)


أنته إللي رمزك ( واي )

وتحب تشرب نترات الشاي


شفتك مره في قهوه في (شنقهاي)

قلت ليك سلام وهلا ومليون (هاي)


كلمتك شويه وقلت ليك بعدها ( باي)

لازم أروح أشرب الشاي


أنته مليت عليا كتير دنياي

ومن جمالك قلت آي آي آي


إسمع معاي شعر الآي

وبعدين إمشي أو قول ( باي)


يالهوووووووووووي ... عظمه يازول :nice:

سهم والله والنبي واللي نبا النبي نبي أشوف سنانك طالعه من الضحك ... ماتخبيش ياله


أوروووووفوااااااار

طوط طوط ط ط :telephone:

رمادي
17-09-2011, 02:20 PM
اضحكتني من كل قلبي ايها الاستاذ ولكن ..

كل ما في الامر...امم ... ماذا اقول ..
ارأيت اهل الاسهم لو خرج كبيرهم بيوم وقال السوق دخول الكل يردد دخووول
وفي يوم اخر يقولون السوق .. خروووج والكل يطبل للخروج

اممم ساقرب لك اكثر ..........

ارايت اوباما لو ظهر الى القنوات وقال : ايران تهدد العالم
الكل يردد كلامه .. وان قال انها متعاونه سيرددون كذلك

نحن كذلك تقرر الملكه ان نفرح نكتب عن الفرح
ونحلل ونمرح ونقوم باعمالنا اليوميه بانتظام
وفي حال قررت الملكه ان تحزن نكتب ونردد عبارات الحزن
الم تسمع الملكه في احد خطاباتها وهي تقول :

نحن نصنع الفرح والحزن بأيدينا

حسينية ... مآآتم ... عاشوراء ... لطم ... يولول
مصطلحات غريبه الا تلاحظ انك خبيييرجدا!!! ؟؟
هل عشت معهم او بينهم؟؟؟
[color="sienna"]

فرحة ايامي
17-09-2011, 03:54 PM
وقفة واحتجاج حتى تعود الفرحة لفرحة البراحة..http://www.qatarshares.com/vb/attachment.php?attachmentid=76106&stc=1&d=1316251114

عدت يا انتصار

ما أجمل قصيدتك أيتها الرائعة قرأتها فور وضعتيها.. اليك سرا آخر أنا من عشاق قراءة جبران

بجمال كلماتك والود.. تكون السعادة بحجم الدنيا وحجم الوجود.


لك محبتي المتجددة في براحتنا السعيدة.

فرحة ايامي
17-09-2011, 03:56 PM
اضحكتني من كل قلبي ايها الاستاذ ولكن ..

كل ما في الامر...امم ... ماذا اقول ..
ارأيت اهل الاسهم لو خرج كبيرهم بيوم وقال السوق دخول الكل يردد دخووول
وفي يوم اخر يقولون السوق .. خروووج والكل يطبل للخروج

اممم ساقرب لك اكثر ..........

ارايت اوباما لو ظهر الى القنوات وقال : ايران تهدد العالم
الكل يردد كلامه .. وان قال انها متعاونه سيرددون كذلك

نحن كذلك تقرر الملكه ان نفرح نكتب عن الفرح
ونحلل ونمرح ونقوم باعمالنا اليوميه بانتظام
وفي حال قررت الملكه ان تحزن نكتب ونردد عبارات الحزن
الم تسمع الملكه في احد خطاباتها وهي تقول :

نحن نصنع الفرح والحزن بأيدينا

حسينية ... مآآتم ... عاشوراء ... لطم ... يولول
مصطلحات غريبه الا تلاحظ انك خبيييرجدا!!! ؟؟
هل عشت معهم او بينهم؟؟؟
[color="sienna"]

نعم رمادي

نحن نصنع الفرح والحزن بأيدينا

فرحة ايامي
17-09-2011, 03:59 PM
درن درن درن رن رن :telephone:

ألو قطــــــــــــــــــــــــر .... ياله ياسهم فينك؟ :omen2:

خبر إيه ياسهوووومه مالهم الناس في تحليلات ؟ :omen2:

في حاجه ؟

والله ياعطووووف شاقول لك .... عين وماصلت عالنبي !

حووووش حووووش .... وحدوووووه omenomen

لا إله إلا الله محمد رسول الله .... اصل أنا ياسهم حلمت البارحة حلم .

ياعطوووووف .. يبه لاتحلم ترى أحلامك مضروبة وخسبقت لنا الدنيا والجماعة كل واحد في صوب من البارحه :)

ياخويا أنا مالي .... هو بكيفي ؟ دا حلم ياله .. حلم ياخويا .. جاني غصب عني :)

زين ياعاطف أفندي كان حلمت بشيء عدل :)

بص يا سهم لو بكيفي كان حلمت وحلمت وحلمت والدنيا تمشي على مزاجي لكن أحلم وانت تحلم وغيري يحلم ويطلع في النهاية وله زيك يئول لي حلمك مضرووووب :anger1:

ماشي ياعم مضروب مضروب أهه انا حلمت وخلاص

بقول لك ايه ياسهم ؟

نعم ياحبيبي أأأأووووول وماتخبيش :)

الجماعه خيم الحزن عالمكان وانت عارف أن احنا المصريين شعب فرايحي ونحب نضحك :nice:

إيه رأيك بحاجه خفيفة تغير المووود ؟؟

هات ماعندك ياعطوووووف ترى محتاجين شي من قلب :)

بص يا سهم أخويا وصديقي وحبيبي قسم الله السوداني جنبي وهو شاعر وحيقول لك شعر سوداني يغير لك الموود :)

عطووووف واللي يرحم والديك فكنا ترى شاعر المليون مش هنا العنوان غلط :anger1:

ياله ياسهم انت اسمعه بس وبعدين إتكلم :)

يالله ياقسم الله سمعنا حاجه ياراجل دول القطريين من بعد الزيادات مواسيرهم ضربت :nice:

عطووووووووووووووووووووووووف :anger1::anger1:




قسم الله يمسي عليكم ويقول :



آي يازول وألف آي

صلحلي الحين

كاست شاي

خلي الشاي مره ثقيل

ونسبة السكر مره (هاي)


عشان أمخمخ في هواي

وأعرف أشوف إللي جاي


لا تفتكرني زول أهبل جاي

لأنو مستواي مره ( هاي)


أنته إللي رمزك ( واي )

وتحب تشرب نترات الشاي


شفتك مره في قهوه في (شنقهاي)

قلت ليك سلام وهلا ومليون (هاي)


كلمتك شويه وقلت ليك بعدها ( باي)

لازم أروح أشرب الشاي


أنته مليت عليا كتير دنياي

ومن جمالك قلت آي آي آي


إسمع معاي شعر الآي

وبعدين إمشي أو قول ( باي)


يالهوووووووووووي ... عظمه يازول :nice:

سهم والله والنبي واللي نبا النبي نبي أشوف سنانك طالعه من الضحك ... ماتخبيش ياله


أوروووووفوااااااار

طوط طوط ط ط :telephone:


سلمت يا سهم بن سهم

مداخلة في وقتها..

ايش أخباره عطووف بعد جمعة تعديل المسار ..؟

شكراً على الوردة قطفتها لففتها بالسولفان اعدتها الى عيووشة مرت ولدي المستقبلية فديتها آنا الملكة الصغيرة.

فرحة ايامي
17-09-2011, 04:03 PM
الاستاذ ،،،

يبدو ان سحر عابر قد اصابك ايضا فقد لاحظت قد كثر تواجدك في هذه البراحة حتى وان كان للمشاكسة الا ان مشاكستك لطيفة وتحمل عبارات وجمل ادبية راقية في مجملها


الظاهر عمل عابر سبيل عمل محبة 


تحياتي

مساء الخير ومساء الورد والياسمين

لك وللجميلة التي في الصورة فديت عيونها الحلوين.

الظاهر .. هو كذلك...

فرحة ايامي
17-09-2011, 04:14 PM
أي عرس يا رمادي وأي تبّن ..أعزكم الله
أنتوا خليتوا فيها عرس ..قلبتوا الساحة مآتم ..

أنا مش جاية العرس باطرش شاهة وعيالي واربيان ومستثمر بدالي..

انا متعاطفة مع أم فلان...؟

الواحد صار يستحي يتكلم في زواج أو حتى خطبة ..
أشبلاكم ... أشصادكم ..عين ما صلت عالنبي ..
شفتي عمتي ..
من كذا أقولك الملوك ما يبدون مشاعرهم ..
ها أنتِ أصبتيهم بالعدوى ..
أليسوا على دين ملوكهم ..
والله الموقف صار مُحرج قدام أخونا المهاجر ..
الرجال داش عندكم ومستأنس ..
ومثله كان يجب مقابلته بأبتسامة وضيافة تفرحه ..
فإذا أنتم كل يبكي ويولول .. كأن له قتيل ..
فأضطر أن يركب مركبكم من باب مجاملة المُضيف ..
فجعل الحزن رفيقاً له في بداية مشاركاته ..
أخاف الحين يهون ..ويغير فكرته عنكم ..
ويقول في خاطره .. أنا وين داش هالحسينية ..
تعوذوا من أبليس ..
وخلوا عنكم هالفأل .. وأرجعوا لتحليلاتكم ..
أيتها الملكة .. بما أن راعي المكان في سباته الأسبوعي ..
فأنتي مطالبة وبقوة بأخراج رعيتك من هذا السواد ..
فأبحثي رعاك الله عن رواية تخرجهم مما جلبتيه لهم ..
وحتى لو كانت من مخلفات أشعب .. أو أبي نواس ..
فأن لم تفعلي ..
فأني سأحتد للركوب مركبكم ..
ونزلتي منه مهب سهلة ..

هذا اللي نبيه نثبت نظرية من يدخل تحليلات لا يخرج منها ألم تقل لمناف بعضاً من ذلك سيدي.....

يا عجباً لتقلبات الدهر ..
صاحب النظارة السوداء يدعوكم للخروج من سوداويتكم ..

هذا هو حال تقلبات الدهر يا سيدي.

هي الحياة كما شاهدتها ..دولٌ .. من سرّه زمنٌ سآءته أزمانُ ..

نعم أشهد بذلك

أخي المهاجر ..
ترى الجماعة ألطف من كذا بكثير ..

نعم اننا لكذلك.

وهم بطبعهم فرحين ومتفآئلين .. بس حظك ..
دخلت في عاشوراء مالتهم ..
وأظنك ستشكك في قواهم الآن عندما يقول قائلهم :
الحمد لله عاد لي حزني .. بعد طول غياب وأنتظار !!
أو عندما يقول :
يا هموم الأيام نامي .. وأتركي لي بقية الأيام ..
وملكتهم بها من الهموم التي تشتريها لنفسها شراءً ..
وكبيرهم أكتشفنا مؤخراً أنه التوائم الأصغر للحزن ..
فقد وُلد معه في نفس اليوم ..
أسمعت عن يوم مولد الحزن ..
أنه تاريخٌ حصري لا يعلمه إلاّ أهل هذه الساحة ..
ولكن رفقاً آيها المهاجر .. لا تفهمهم خطأ ..
فالحزن عندهم مصطلح مجازي ..
غير الحزن المتعارف عليه عندنا ..
والله مدري أشلون أرقّع وراكم .. فضحتونا ..

أضحكوا ..بلييييز ..
تامر ضحكنا والله ضحكنا مع كل حرف من مداخلاتك

ولو من باب التُقية ..
لا تشردون الرجال ..
عابر .. أقطع اجازتك اليوم فالامر طارئ ..
مملكتك أتشّحت بالحزن .. وبدأت تغرق فيه ..
وأنا من يحاول انتشالها ..
شوف سخرية القدر ..
بس ما أقدر عليهم بروحي ..
ربعك كلهم ثقال ..


أنا الظالم وانا المظلوم - اذا يرضيكم سكان تحليلات- ومنكم العفو يكفيني.

تصدق اني كنت باتحدث عن كلب العقاد بيجو وحمار توفيق الحكيم ففيهما ما يضحك ولقد منعني من الكتابة عنهما شيئان.

فرحة ايامي
17-09-2011, 04:27 PM
احبتي سكان تحليلات ..

كأن الأفلاك لا تدور في مداراتها، وكأن الفصول لا تتعاقب في أوقاتها، وكأن الزمن بايامه ولياليه وساعاته وثوانيه، قد أصبح كتله متجمدة غير قابلة للحركة. فهل يمكن للكون أن يتوقف..؟

نعم هكذا يبدو عندما تحزنون، لماذا..؟ لأنكم عندما تحزنون، تلبسون رداءاً لا يليق بكم، ، فتبدون ليس كما أنتم، وبالتالي يبدو الكون ليس كما هو، إنها حالة من حالات انعدام الوزن، اشعر بها في لحظات حزنكم وخاصة عندما تتوقد الذاكرة، فينهال منها سيل من المواقف التي كنت أظن ان النسيان قد طواها ضمن ما طوى من ألوان المعاناة التي نمر بها ونتمنى أن ننساها، لأن تذكرنا لها لا يزيدنا إلا ألما وحزنا. لكن ما الحيلة مع الذاكرة الضوئية ؟

كيف لا وأنا من أرغمكم على ذلك بدون قصد..!
أتيّتُ ذنبا عظيما
وأنتم للعفو أهلُ
فإن عفوتم فمّنٌ
وإن جزيت فعدلُ
ان ما يبعث على الاطمئنان – من وجهة النظر النفسية – ان في كل مرة يشعر الانسان فيها بقليل من الحزن أو يذرف الدمع أو يتذكر ما مضى يستعيد طاقته النفسية على الفرح بعدها في اليوم التالي بشكل أقوى وأشد.
وكأنه بتلك المعاناة القصيرة قد تخلص من جزء من مخزون في نفسه بقاءه في الداخل مضر بصحته الجسمية .
أخشى مما ستقوله أيها الاستاذ:
لا.. هي ليست دعوة للحزن فقط اعتذار جميل للمهاجر ضيفنا مرهف الحس حتى لا يرفرف بجناحيه بعيداً عن واحة تحليلات أبعد الله عنه كل حزن وبقية سكان تحليلات.

اقرأ قصيدة جبران التي كتبتها انتصار وانظر لوردة سهم بن سهم وراقب خطوات ضوى واقرأ ما خطه المهاجر وما كتبته أنت وما صاغه رمادي منذ الأمس وحتى اليوم ستجد كم نحن بحاجة بأن نعبر عن أحزاننا بين فترة وأخرى لننتج ابداعاً جميلاً بعدها .

يسمى بلغة العاملين في المجال النفسي تفريغ وجداني.

هل قرأتم بوح مناف..!
هل بالامكان أن تعيد أيها الاستاذ قراءة ما كتبت لتجد انك تكشف عن وجهاً آخر تحاول مداراته طول الوقت كما يقول ربيعك عابر..؟
هدنة المحارب أيها الاستاذ.
لقد اتفقنا أخيرا نحن سكان تحليلات بأن نعيش معاً لا نهجر هذه البراحة عاجلاً أو آجلاً، وستعمل الملكة على أن يكون هذا الأمر عاجلاً في ظل فرح دائم، لأن معظم إن لم يكن أقل كل هذه الزوابع تقود النفوس في النهاية الى الطمأنينة بعدها.

أحبتي سكان تحليلات..

سأكون لكم سراجاً منيراً في عتمة تقلبات النفس بين الفرح والحزن .

يقول الشافعي في كيفية اختيار الانسان اخوانه :
أحب من الأخوان كل مواتي
وكل غضيض الطرف عن عثراتي
يوافقني في كل أمر أريده
ويحفظني حياً وبعد مماتي
ولكي أجعلكم مطمئنين ..أبي قرر أن يبقى في الرياض يوماً آخر للراحة وكأنه استجاب لنداء الاستاذ ولو تراه لما قلت عنه شيبتنا ماشاء الله عليه.

اما انا فقد صحوت الصباح وأخذت الأطفال غسلنا السيارة وتبضعنا بعض الحاجيات للبيت وبعد ذلك طبخت الغدا وغديتهم وهانذا اكتب اليكم.
ولو كنت أرضى بالقليل وجدته
ولكن في نفسي أموراً لها أمر.
لكم محبتي المتجددة واسلموا لي جميعاً
والى اللقاء لمناقشة طوطم الذئاب.

فرحة
أم متعقبي النمل والنحل والمغول حسب مسميات حبية القلب شاهة.

intesar
17-09-2011, 05:31 PM
فرحة الحمدلله ومن أمس أحاتيج من جد.. حتى لو كنت ما أعرفج.. كفاية اني أعرف كتاباتج.. الحمدلله على السلامة..

قصيدة السوداني حلوة وتضحك مرة..
كل الود..

المهاجر
17-09-2011, 06:03 PM
إذن دعونا من الحزن وان كنت اعشقه فهو رفيق دربي وصديقي الحميم
ولكن هنا بدار تحليلات ومع سكانها نريد أن ننسى همومنا فكما قلت لكم سابقا
إني عطشان فارووني بما لديكم من بحور المعرفة والعلم
أبحروا بي بعيدا هناك في جزيرة الثقافة جزيرة المحبة جزيرة العطاء
أو سموها كيفما تشاءون فالمهم أن تبحروا بنا إليها


بعد أن كتبت مشاركتي ليلة البارحه بتلك الظلمة والعتمة الدامسة


وجدت أن الأخت انتصار قد خطت لنا تلك الأبيات الجميلة الهادئة
التي تعطي الأمل وتزيح شيئا من الحزن والألم
فكانت كالبلسم البارد الذي إن وضع على الجرح لطفه وهون من وجعه




ثم أتت تلك الوردة الجميلة المضيئة التي وضعها لنا الحبيب سهم فكانت كالسهم اخترقت قلوبنا
فكم هي جميله بلونها الهادئ عطره بريحتها الفواحة فأزاحت بعضا من الحزن الذي خيم على المكان


وبعدها أتت أحزان رمادي فقلت لا مفر من الحزن فالليلة حزينة بها من الهموم ما بها


فقررت إطفاء الجهاز والاختباء تحت الفراش علني أجد من جافاني فأقنعه بان يأتي لي ويضمني وأغمض عيناي ويأخذنني بنوم هادئ
ولا اعرف كيف نمت فقد نمت نومه طوليه لم اشعر بها
إلا أنني بعد أن استقضت ابلغوني أنني كنت بأحلام كثيرة
وكنت اكلم أناسا بتلك الأحلام بكلام غير مفهوم
علهم انتم يا سكان تحليلات ولكني للأسف لا أتذكر شيئاً منها



اخوي الأستاذ

لا تقلق على المهاجر أو ( طائر الأحزان وبلبه ) كما سماه عابر والملكه
فهو للحزن أسير ومن طفولته له رفيق اعتدنا على بعضنا وصحبتنا الطويلة عودتنا على بعض ففهم كلاً منا الآخر فأصبحنا حبايب


فأنا هنا باقي فقد رست سفينتي بمرساكم وبحارتي منحتهم إجازة لفترة طويلة
وأظنهم لن يرجعوا لي فقد تعبوا من الإبحار معي
إلا إذا انتم طلبتم مني الرحيل فعندها سأستدعيهم استدعاء طارئ


وكما قالت أم المملكة لابد من إظهار بعضاً من الحزن لاستعادة النشاط من جديد وها هو يوم جديد بنشاط آخر

لا تعتذري يافرحة الأيام فما زال هناك الكثير من الأفراح تنتظرنا وكل ما تريده منا هو التقدم نحوها بخطانا وحينها ستستقبلنا بكل حفاوه


سهم بن سهم اضحك الله سنك كما أضحكتني فمشاركتك جعلتني أتقلب على فراشي
من كثر الضحك وجعلت من بالبيت يسمي بالرحمن عليَّ
يقولون ماذا أصابك هل جننت أو بك شيئاً من المس وليس عليهم لوم
فلم يتعودوا مني ذلك أبداً فجزاك الله كل خير يا أخي العزيز



اختي انتصار نعم لوقفتك واحتجاجك فأنا معك فلتعود الأفراح والابتسامة
لهذه الدار كما كانت ولنترك الأحزان لغير مكان بعيدا عن هنا


وفي الختام أقدم للجميع الاعتذار إن كنت قد فتحت باب الأحزان

فدخل منه من دخل

بانتظار رواية جديده وتحليلاتكم الفريده ؛؛؛؛ لنجد فيها المتعه ومنها الاستفادة

تحياتي لكم وتقديري

الأستاذ
17-09-2011, 06:08 PM
الاستاذ ،،،

يبدو ان سحر عابر قد اصابك ايضا فقد لاحظت قد كثر تواجدك في هذه البراحة حتى وان كان للمشاكسة الا ان مشاكستك لطيفة وتحمل عبارات وجمل ادبية راقية في مجملها


الظاهر عمل عابر سبيل عمل محبة ..


تحياتي


أختي ضوى ...أشكرك على إطرائك ..
المُغلف بكثرة تواجدي ..
أنا عندما حذرت الفيصل ومناف وغيرهم من العمالقة ..
لم أكن مبالغاً ..ولا مهولاً .. ولكني مُجرِّباً ..
وأردت تحذير المهاجر فترددت ..فهو أعلم مني بدهاليز المنتدى ..
هناك أمراً ما يمارسه علينا في الخفاء هذا العابر ..
قد يكون سحراً .. أو نوع من الشعوذة الفكرية ..
لقد قرأت أعتراف المهاجر أنه وصل للأسف لدرجة الأدمان ..
فأن كان قد وقع .. وهو من هو ..
فلا تثريب عليّ ولا ملامة ..
ولكني أزعم أنني أكثر منهم تماسكاً .. فأنا ما زلت مشاكساً ..
أمّا هم فأنخرطوا في بوتقتهم ..
وأصبحوا جزءً من العَقد .. كماكِ .
أستطاع هذا العابر أن يكّون فريق كفريق الخويا ..
الخويا وعرفنا كيف تكّون .. بس هو كيف كوّن فريقه .. ما ندري؟
يجب أن أتتبع هذا الموضوع ..
قبل أن نكتشف أننا جميعاً نتعرض لعملية نَصب فكري ..
الأمر لم يعد فقط مشاركات ..
بل وصلت لأدمان البعض ..
ولا يخفى عليك خطورة أدمان أي شئ ...
عافانا الله وإياكم ..
وننصح عابر كانه يستخدم لجذبنا ما يُغضب الله .. فليتق الله ..
وكان حبه عفوي ..فالله الله في مريدينك ..
فنحن مبتلون بك .. كما أنت مبتلى فيني ..

الأستاذ
17-09-2011, 06:34 PM
اضحكتني من كل قلبي ايها الاستاذ ولكن ..

كل ما في الامر...امم ... ماذا اقول ..
ارأيت اهل الاسهم لو خرج كبيرهم بيوم وقال السوق دخول الكل يردد دخووول
وفي يوم اخر يقولون السوق .. خروووج والكل يطبل للخروج

اممم ساقرب لك اكثر ..........

ارايت اوباما لو ظهر الى القنوات وقال : ايران تهدد العالم
الكل يردد كلامه .. وان قال انها متعاونه سيرددون كذلك

نحن كذلك تقرر الملكه ان نفرح نكتب عن الفرح
ونحلل ونمرح ونقوم باعمالنا اليوميه بانتظام
وفي حال قررت الملكه ان تحزن نكتب ونردد عبارات الحزن
الم تسمع الملكه في احد خطاباتها وهي تقول :

[color="red"]نحن نصنع الفرح والحزن بأيدينا

حسينية ... مآآتم ... عاشوراء ... لطم ... يولول
مصطلحات غريبه الا تلاحظ انك خبيييرجدا!!! ؟؟
هل عشت معهم او بينهم؟؟؟


ههههههه ..
عاد غريبة على الكل .. إلاّ عليك ..
المفروض أنت الوحيد إللي ما تستغربها ..
بس أبشرك .. هم أبعد مني .. بعد المشرقين ..

رمادي
17-09-2011, 06:37 PM
رحم الله الكاتبة هند وأسكنها فسيح جناته.. والهم أهلها الصبر.. كنت سمعت انها مريضة.. الله يصبرج فرحتنا.. وان شاء الله دوم تكونين اسم على مسمى.. والحمدلله على سلامة الوالد..

هذي قصيدة للشاعر جبران خليل جبران.. يتكلم فيها عن الليل ومحبوبته..

سكن الليل، وفي ثــوب السكون تخـتبـي الأحـلام

وسعى البـدر، وللـــبدر عـــيون ترصـد الأيـــام

*****

فتعــالي يا ابـنـة الحـقـل، نزور كــرمة العـشـاق

علـنا نطـفي بذيـاك العصـيـــــر حـرقة الأشـواق

*****

اسـمعـي الـبلبل ما بيـن الحقول يسـكب الألـحان

فـي فضاء نفـخت فيـه الـتــلول نـسمة الريحـان

*****

لا تـخافـي يا فتـاتي، فالـنجــوم تـكتم الأخـبــــار

وضباب اللـيل فـي تـلك الكروم يحـجـب الأسرار


لعلها تزيل هما سكن قلبك.. وتبريء جرحا نفث سمومه في صدرك.. وبما أنني من عاشقات الليل ومن سكانه.. أحببت أن أشاركك همومك بهذه القصيدة..
ولك كل الود ملكة التحليلات..


هذا ما كنت اقوله لك يا انتصار ...
الان اقتنعتي ؟؟ :)
قصيده هادئه جميله واختيار رائع
قرأت لجبران الكثير منها الاجنحة المتكسرة

سهم بن سهم
المثل السوداني يقول
الصديق اللي ما يوقف مع صديقوا ده زاتوا ما صديق
اضحكتنا بعد حزن اجباري خاصة بعد وفاة دكتوره امس
اشياء تراكمت مع بعضها البعض وامتزجت
مما دعانا الى حزن مؤقت انتهى مفعوله سريعا
بقرار ملكي .

سنبدأ غدا يوم عمل جديد ومشاركات جديده .:)

ROSE
17-09-2011, 06:37 PM
درن درن درن رن رن :telephone:

ألو قطــــــــــــــــــــــــر .... ياله ياسهم فينك؟ :omen2:

خبر إيه ياسهوووومه مالهم الناس في تحليلات ؟ :omen2:

في حاجه ؟

والله ياعطووووف شاقول لك .... عين وماصلت عالنبي !

حووووش حووووش .... وحدوووووه omenomen

لا إله إلا الله محمد رسول الله .... اصل أنا ياسهم حلمت البارحة حلم .

ياعطوووووف .. يبه لاتحلم ترى أحلامك مضروبة وخسبقت لنا الدنيا والجماعة كل واحد في صوب من البارحه :)

ياخويا أنا مالي .... هو بكيفي ؟ دا حلم ياله .. حلم ياخويا .. جاني غصب عني :)

زين ياعاطف أفندي كان حلمت بشيء عدل :)

بص يا سهم لو بكيفي كان حلمت وحلمت وحلمت والدنيا تمشي على مزاجي لكن أحلم وانت تحلم وغيري يحلم ويطلع في النهاية وله زيك يئول لي حلمك مضرووووب :anger1:

ماشي ياعم مضروب مضروب أهه انا حلمت وخلاص

بقول لك ايه ياسهم ؟

نعم ياحبيبي أأأأووووول وماتخبيش :)

الجماعه خيم الحزن عالمكان وانت عارف أن احنا المصريين شعب فرايحي ونحب نضحك :nice:

إيه رأيك بحاجه خفيفة تغير المووود ؟؟

هات ماعندك ياعطوووووف ترى محتاجين شي من قلب :)

بص يا سهم أخويا وصديقي وحبيبي قسم الله السوداني جنبي وهو شاعر وحيقول لك شعر سوداني يغير لك الموود :)

عطووووف واللي يرحم والديك فكنا ترى شاعر المليون مش هنا العنوان غلط :anger1:

ياله ياسهم انت اسمعه بس وبعدين إتكلم :)

يالله ياقسم الله سمعنا حاجه ياراجل دول القطريين من بعد الزيادات مواسيرهم ضربت :nice:

عطووووووووووووووووووووووووف :anger1::anger1:




قسم الله يمسي عليكم ويقول :



آي يازول وألف آي

صلحلي الحين

كاست شاي

خلي الشاي مره ثقيل

ونسبة السكر مره (هاي)


عشان أمخمخ في هواي

وأعرف أشوف إللي جاي


لا تفتكرني زول أهبل جاي

لأنو مستواي مره ( هاي)


أنته إللي رمزك ( واي )

وتحب تشرب نترات الشاي


شفتك مره في قهوه في (شنقهاي)

قلت ليك سلام وهلا ومليون (هاي)


كلمتك شويه وقلت ليك بعدها ( باي)

لازم أروح أشرب الشاي


أنته مليت عليا كتير دنياي

ومن جمالك قلت آي آي آي


إسمع معاي شعر الآي

وبعدين إمشي أو قول ( باي)


يالهوووووووووووي ... عظمه يازول :nice:

سهم والله والنبي واللي نبا النبي نبي أشوف سنانك طالعه من الضحك ... ماتخبيش ياله


أوروووووفوااااااار

طوط طوط ط ط :telephone:

ههههههههههههههههه ممكن تفهمني شكاتب :secret:


كله من الاستاذ ونظارته السوده الله يسامحه :(

ROSE
17-09-2011, 06:39 PM
أي عرس يا رمادي وأي تبّن ..أعزكم الله
أنتوا خليتوا فيها عرس ..قلبتوا الساحة مآتم ..
الواحد صار يستحي يتكلم في زواج أو حتى خطبة ..
أشبلاكم ... أشصادكم ..عين ما صلت عالنبي ..
شفتي عمتي ..
من كذا أقولك الملوك ما يبدون مشاعرهم ..
ها أنتِ أصبتيهم بالعدوى ..
أليسوا على دين ملوكهم ..
والله الموقف صار مُحرج قدام أخونا المهاجر ..
الرجال داش عندكم ومستأنس ..
ومثله كان يجب مقابلته بأبتسامة وضيافة تفرحه ..
فإذا أنتم كل يبكي ويولول .. كأن له قتيل ..
فأضطر أن يركب مركبكم من باب مجاملة المُضيف ..
فجعل الحزن رفيقاً له في بداية مشاركاته ..
أخاف الحين يهون ..ويغير فكرته عنكم ..
ويقول في خاطره .. أنا وين داش هالحسينية ..
تعوذوا من أبليس ..
وخلوا عنكم هالفأل .. وأرجعوا لتحليلاتكم ..
أيتها الملكة .. بما أن راعي المكان في سباته الأسبوعي ..
فأنتي مطالبة وبقوة بأخراج رعيتك من هذا السواد ..
فأبحثي رعاك الله عن رواية تخرجهم مما جلبتيه لهم ..
وحتى لو كانت من مخلفات أشعب .. أو أبي نواس ..
فأن لم تفعلي ..
فأني سأحتد للركوب مركبكم ..
ونزلتي منه مهب سهلة ..
....
يا عجباً لتقلبات الدهر ..
صاحب النظارة السوداء يدعوكم للخروج من سوداويتكم ..
هي الحياة كما شاهدتها ..دولٌ .. من سرّه زمنٌ سآءته أزمانُ ..
أخي المهاجر ..
ترى الجماعة ألطف من كذا بكثير ..
وهم بطبعهم فرحين ومتفآئلين .. بس حظك ..
دخلت في عاشوراء مالتهم ..
وأظنك ستشكك في قواهم الآن عندما يقول قائلهم :
الحمد لله عاد لي حزني .. بعد طول غياب وأنتظار !!
أو عندما يقول :
يا هموم الأيام نامي .. وأتركي لي بقية الأيام ..
وملكتهم بها من الهموم التي تشتريها لنفسها شراءً ..
وكبيرهم أكتشفنا مؤخراً أنه التوائم الأصغر للحزن ..
فقد وُلد معه في نفس اليوم ..
أسمعت عن يوم مولد الحزن ..
أنه تاريخٌ حصري لا يعلمه إلاّ أهل هذه الساحة ..
ولكن رفقاً آيها المهاجر .. لا تفهمهم خطأ ..
فالحزن عندهم مصطلح مجازي ..
غير الحزن المتعارف عليه عندنا ..
والله مدري أشلون أرقّع وراكم .. فضحتونا ..
أضحكوا ..بلييييز ..
ولو من باب التُقية ..
لا تشردون الرجال ..
عابر .. أقطع اجازتك اليوم فالامر طارئ ..
مملكتك أتشّحت بالحزن .. وبدأت تغرق فيه ..
وأنا من يحاول انتشالها ..
شوف سخرية القدر ..
بس ما أقدر عليهم بروحي ..
ربعك كلهم ثقال ..


ههههههههههههههههههههههههههههههه


الله يحفظهم يارب ،، الموضوع بدونكم مب شي والله يشهد

ماشاء الله كل يوم مرتادينه يزيدون وكل واحد فيهم له وزنه

هتـان قطر
17-09-2011, 08:01 PM
بين فترة والثانية اختلس النظرات على هالموضوع

بالفعل من أجمل مواضيع المنتدى على الاطلاق

طبعا متابعه بصمت خصوصا مع وجود عمالقة

المنتدى الكرام اللي يشدوننا بكتاباتهم وبأساليبهم الراقية



ولكن ما قرأته اليوم ..اخرجني من دائرة الصمت

فعلا أمس بالذات كان فيه من الحزن ما فيه

بالنسبة لمن تابع حالة المرحومة بإذن الله هند السويدي

يشهد الله ما أعرفها ولا تقابلت معها بالمرة

ولكن خيم علينا الحزن بعد خبر وفاتها

ولكن هذا حال الدنيا ..والموت ما منه مفر



واليوم بعد ما دخلت الموضوع وقرأت ما قرأت..

شدني أسلوب استاذنا الكريم..مما جعلني اضحك

اسلوب رااائع اضحك الله سنك اخوي الاستاذ



دائما اسمع مقولة ان كل شئ يبدأصغيرا فيكبر

ما عدا "الحزن " فإنه يبدأ كبيرا ثم يصغر شيئا فشيئا



نحن من بيده تغيير دفة الحياة ..من حزن وكأبه

الى فرح وسرور..او بالعكس


لا ننكر ان المرء تمر عليه لحظات من الكآبه

او تلتفه لحظات من الحزن ولكن لا يبقى هذا ديدنه

وهذا حاله..فالدنيا ما هي الا لحظات..فلنملأها بالسعادة

وندع الاقدار تفعل ما تشاء

فأمر الله للمؤمن كله خير..ولو رفعت الحجب وقرأنا

ما كتبه الله لنا لما اخترنا غير ما حدده الله لنا


اسعد وافرح وانظر الى الدنيا بمنظور وردي جميل

حتىما سترى الصور رائعه

سهم بن سهم
18-09-2011, 12:51 AM
اخي الغالي بوعبدالرحمن..
يا مستثمرا غير بسيط لا للزمان و لا للمكان..

ربما انها خير صدفة
التي أهمُّ فيها للحديث مجددا
عن رواية (طوطم الذئب)
و التي بدأت اهمهم بيني و بين نفسي بحتمية تلخيصها...
و أن تكتب انت ما كتبته اعلاه هذه الليلة
يا "ذئب قطر" الكبير..


فبعد ان سلّيتنا بذكريات
(اعجبج و الا ما عجبج)
مع راشد و بنت (البيت)..
فاقول لك:
"يعجبك و لا ما يعجبك"..
انا طلبتك ان تساعدني على (جيانغ رونغ)
مؤلف (طوطم الذئب)..
و انا سأسعى بكل جهد ان احببك و اجذبك..
إن لم تكن قد قرأتها للان..
لاقتنائها و قراءتها..
حتى لو كلفني ذلك
ان آتي "اقرأ الكهرباء" عند بيتك
و احذف الكتاب في صالتك..

*
*
،،
المهم...سأقول لكم اليوم..
ان الكتاب الرائع..أَلقى صعوبة
بالغة في تلخيصه بما يليق بالافكار الرائعة
التي احتواها..بشكل يليق يمستوى المتابعين
ههنا و بذائقتهم و يروي غليلي و غليلهم!

لذا..سابدأ بالكلام عنه..بشكل متقطع
بداية من هذه الليلة..
و كلما توافرت لي فرصة و جاءتني
الهمه لذلك..

الكتاب لمن لم يعرف عنه..
تمت ترجمته الى حوالي ال 22 لغة
اغليها سبق ترجمته للعربية..

و في (ويكيبيديا ) وضعوا هذه القائمة
للغات التي ترجم لها الكتاب او ستترجم له..
طبعا كلها قبل ان يترجم للعربية

قبالاضافة الى الصينية..ترجمت الى
الكورية.. اليابانية
المنغولية (لغتان)
الفيتنامية..الفرنسية
الانجليزية...الهنغارية
اليونانية....الالمانية
الصربية..التركية
البرتغالية...الهولندية
الايطالية..العبرية
الكاتالني..الروسي
الروماني..السلوفيني..
هذا ما

و طبعا..ها نحن نملكها بالعربية..
و الحمد لله...و بترجمة راعة الجمال
و فائقةالدقى و دقيقةالالفاظ و المعاني
بحسب ما تراءى لي

فمتى..يا من لم تقررأها..
ستتحمس لتكون مع العالم باجمعه
حوالين الكرة الارضية..
و الذي تسابقت أممه
على اقتنائها..و النهل
من علومها غير الاعتيادية..

الرواية..
صحيح انها في 600 صفحة..
الا انها تراها
سهلة ممتعة..و سلسلة..
و بها من العمق ما لا يمكن بالسهولة وصفه..
*
*
،،
تخيلوا..ان الذئاب المنغولية..
كما قلت لاخي الغالي.
بو محمد..(مناف) ..

عندها سياسة
ادخار و تخزين بالتجميد..
عندما تأتيها "زيادات"
في كمية "الصيد" و الطرائد الثمينة بالذات..
كالغزلان و الخيول!!

أيعقل هذا..
بل في الرواية..
ما هو اكثر من ذلك..
بكثيير ..مِن و عَن عبقرية "الذئاب"..

و الا اشرايك يا ذيب المنتدى (غير البسيط)!
*
*
،،
يتبع




مساء الخير سيدي الكريم

الطريف في الموضوع أن رواية «طوطم الذئب» لم تترجم إلى اللغة المنغولية وهي لغة البلد الذي تدور فيه أحداث الرواية سوى العام (2007) فقط . وفيه تلقى المؤلف حينها سيلا من الشكر ورسائل الثناء أرسلها كتاب هذا البلد وقراؤه وقد تم تكريم الكاتب أيضا عبر تشييد نصب تذكاري بالمكان الذي كان يقيم به في منغوليا، وكتب عند قاعدته عبارة «بلاد طوطم الذئب» كما أن الوكالات السياحية الصينية صارت توظف في إعلاناتها التجارية شعار «رحلة إلى بلاد طوطم الذئب»..

لقد قرأت لأحد الأنثروبولوجيون الأمريكيين أنه ربما تكون أفضل طريقة لتعريف الانثربولوجيا هي أن نقدم للقارئ فكرة عما يفعله الأنثربولوجيون ومن وجهة نظري ان الكاتب التي تقول معظم مقالات النقد عنه انه صاحب الرواية بمعنى انها سيرة ذاتية انما تتكئ على عصى الحرية لنشر الرواية بعد أ ن أصبحت لعبة الحرية والديمقراطية وسيلة سهلة لتمرير الكتب على القارئ وقبلها على دور النشر٠

العدالة الاجتماعية وحق تقرير المصير وغيرها من المصطلحات أصبحت وسيلة أكثر منها غاية هذا ما توصلت اليه من خلال قراءاتي عما قاله النقاد عن هذه الرواية أما الرواية الأصل فلم أحصل عليها بعد٠

تحياتي

مـــــنــاف
18-09-2011, 04:29 AM
الــــشيخ / مـــحمــّد العريـــفي ’ فــي إحــدى مُــحاضراتـــة الــقيـــمّة ’ يــــقول .. ولـــستُ أنا مـــن يـــقول ذلــك .. وأســـمعـــوا بارك الله فـــيكم .



يــــقول بأن أحــداً مــن زُملائــة كان يـــسكن بــمديــنة الــدماّم ’ وأهــل زوجــتة بــمديــنة الــرياض ’ وجــرت الــعادة بأن يأخــذ زوجــتة لــزيارة أهــلها كُــل بـــعد شـــهرين أو ثلاثــة أشـــهر .

وكــانــت الــمسافــة بــينهــما مُــتعبة وشــاّقــة بالــنسبة إلــية حــيثُ يــضطــّر لــقطــع مــسافــة (400 - 500) كــيلومــتراً مــن أجــل تــوصـــيل الــمدام ’ وفــي يــوم مــن الأيام إتــصّل عــلية أحــد أصــهارة (أخــو زوجــتة) وكــان بــمنتصــف الإســبوع ’ وقال لــة بأن (والــدي) فـــنقــش .. يــعني تُــوفـــّي الــيوم صــباحــاً ’ ويالــيتك تــحضر أخــتي عــندنا مــن أجــل الــعزاء .

قـــال : الله يـــغفر لــه ويـــرحمه ’ الــمهم صــاحبنا رجــع الــبيت قــبل الــظهــر ودخــل عــلى زوجــتة ’ وأحــظر الأولاد مــن الــمدرســة ’ وبــلغــّهم يــجهزون لأجــل الــذهاب للــرياض ..!!

قامــت الــزوجــة تــولــول وتتـــحنــطّم مــثل الــعجوز اللــّي ماكــلين عــشاهــا .. لـــيش وإيـــش الـــّلي حاصــل ..؟ تــرانا تـــونا جــايين مــن قـــبل إســبوعــين ’ والــوعــد بــعد شــهريــن ’ والــيوم الأثــنين وبــعدة مــدارس .

قال لــها : إذهــبي لأن هــناك ظــروف ’ قالــت عــسى مــاشــّر وإيــش اللــّي صــار وأســتوى ’ الــمهم أركــبوا الــسيارة ’ وخــاف الــزوج أن يــقول لــها بأن والــدهــا قـــد تُـــوفــّي مــنذوا الــبدايــة وتــعمل لــة صــجــّة ورجــّة ومــناحــاة ’ ومــاهــو مــستعــد يـــقعــد يــهديــّها أربـــعة ساعــات ’ فأراد أن يــخبرهــا الــخبر بــلطــف وبـــشويـش ..!!

الــمرة صـــدّعت بــراســة ’ ويــوم كــثرّت الــكلام .. لــيش نــذهــب الــيوم .. إيــش اللــّي حــاصــل .. أكــيد حــصل شــئ .. أهــلي إيــش فـــيهــم ..؟؟

الــزوج مــا قــصّر مــعاهــا ’ قال لــها يافــلانــة يا أم نــــوّاف..!! قالــت : نــــعم ..؟؟

قال : بـــصراحــة .. تــعرفــين بأن (الله) عــّز وجــل أحــّل للــزوج أن يــتّزوج أربـــع نـــساء ’ وأنا بـــصراحــة تــزوجــّت الــثانــية .. والــمهر مــن (عــابــر ســـبيل) ’ وبــكرة بإذن الله بادخــل عــليهــا ’ والــيوم بــتروحـــين عــند أهــلك أســـبوع لـــين أخــلــّص شـــهر الــعســـل .. ومــن ثـــمّ باجــيكــم وباخــذكــم ..!!

قـــالت : لـــيش .. وإيــش فــينــي .. وحــرام عــليك .. ترانــي أحــلى وحــدة فــي الــعالــم .. ومــستحيل تــحصــّل مــثلّي ..!! .. وقامــت تــضرب طــبلون الــسيارة وتــولـولّ .. والــزوج يــحاول يــهديــّها .. ولــكن مــافـــي فايــدة ..!!

أوصــلوا الــرياض .. ولــكن الــزوجــة مــاتــستطيع الــنزول مــن كــثر الــبكاء .. وقال لـــها : يا مــرة أســمعــي ألـــحيــن ..!!.. قالــت : نـــعم ..؟؟

قال : الــصراحــة بأنــّي مــاتــزوجــّت ولاشــئ .. ولــكن أبـــوكِ مـــات الـــيوم الـــصباح .

قالـــت : يـــموت ولا مــا يـــموت (الله) يــرحــمة .. أهـــم شـــئ أنــك مــاتــزوجت .. قال لــها : والله مــاتـــزوجــتّ .. ؟؟

قالـــت : عـــجل (الله) يــرحـــمة ..!!!!
تـــم الــتعــديل والإضافــة عــلى تــلك الــحادثـة مــن أجل إضــفاء بـــعض الـــطرافــة عــليهــا .

رمادي
18-09-2011, 08:01 AM
سكان تحليلات الكرام ومن يزورها ويطل عليها اقول : اسعدتم صباحا


بعد وقف مراسيم الحزن بقرار ملكي ..
نعود اليكم ...
أعشق الصباح وأكره ان تفوتني لحظة منه ..
في كل الامور احب أولها ... من اليوم صباحه
ومن الثمار أول قطافه .. والفواكه باكورتها
والشرب منهله , ومن الشباب شرخه ,
والحليب لباءه .. واكون اكثر سعادة عندما يجتمع الصباح مع اول نزول المطر( الوسمي )




قصة فتاة هندية



قديما و في أحد قرى الهند الصغيرة، كان هناك مزارع غير محظوظ لاقتراضه مبلغا كبيرا من المال من أحد مقرضي المال في القرية.

مقرض المال هذا - و هو عجوز وقبيح - أعجب ببنت المزارع الفاتنة، لذا قدم عرضا بمقايضة .

قال: بأنه سيعفي المزارع من القرض إذا زوجه ابنته. ارتاع المزارع و ابنته من هذا العرض.

عندئذ اقترح مقرض المال الماكر بأن يدع المزارع و ابنته للقدر أن يقرر هذا الأمر.

أخبرهم بأنه سيضع حصاتين واحدة سوداء و الأخرى بيضاء في كيس النقود، و على الفتاة التقاط أحد الحصاتين

1. إذا التقطت الحصاة السوداء، تصبح زوجته و يتنازل عن قرض أبيها

2. إذا التقطت الحصاة البيضاء، لا تتزوجه و يتنازل عن قرض أبيها

3. إذا رفضت التقاط أي حصاة، سيسجن والدها


كان الجميع واقفين على ممر مفروش بالحصى في أرض المزارع، و حينما كان النقاش جاريا، انحنى مقرض المال ليلتقط حصاتين.

انتبهت الفتاة حادة البصر أن الرجل التقط حصاتين سوداوين و وضعهما في الكيس.

ثم طلب من الفتاة التقاط حصاة من الكيس . الآن تخيل أنك كنت تقف هناك ، بماذا ستنصح الفتاة ؟


إذا حللنا الموقف بعناية سنستنتج الاحتمالات التالية :

1. سترفض الفتاة التقاط الحصاة
2. يجب على الفتاة إظهار وجود حصاتين سوداوين في كيس النقود و بيان أن مقرض المال رجل غشاش .
3. تلتقط الفتاة الحصاة السوداء و تضحي بنفسها لتنقذ أباها من الدين و السجن .


تأمل لحظة في هذه الحكاية، إنها تسرد حتى نقدر الفرق بين التفكير السطحي و التفكير المنطقي.

إن ورطة هذه الفتاة لا يمكن الإفلات منها إذا استخدمنا التفكير المنطقي الاعتيادي.

فكر بالنتائج التي ستحدث إذا اختارت الفتاة إجابة الأسئلة المنطقية في الأعلى . مرة أخرى، ماذا ستنصح الفتاة ؟


حسنا ! هذا ما فعلته الفتاة :


أدخلت الفتاة يدها في كيس النقود و سحبت منه حصاة و بدون أن تفتح يدها و تنظر إلى لون الحصاة تعثرت و أسقطت الحصاة من يدها في الممر المملوء بالحصى ،
و بذلك لا يمكن الجزم بلون الحصاة التي التقطتها الفتاة .

” يا لي من حمقاء، و لكننا نستطيع النظر في الكيس للحصاة الباقية و عندئذ نعرف لون الحصاة التي التقطتها”

هكذا قالت الفتاة،

و بما أن الحصاة المتبقية سوداء

فإننا سنفترض أنها التقطت الحصاة البيضاء. و بما أن مقرض المال لن يجرؤ على فضح عدم أمانته

فإن الفتاة قد غيرت بما ظهر أنه موقف مستحيل التصرف به إلى موقف نافع لأبعد الحدود


لكل مشكلة حل علينا ان نفكر فقط :)

فرحة ايامي
18-09-2011, 09:36 AM
صباح النور والفرح والسرور احبتي سكان تحليلات...

ياليتني منظر بديع تطيل لي نظرة الترقب
وليتني طائر شدي أشدو بطائر عندليب
اظل أسقيك من غنائي
فرحة الروح والقلوب
وأحسد الشمس في ضحاها
واحسد الشمس في الغروب
واحسد الطير حينما يشدو
على ذرى غصنه الرطيب

بهذه المشاعر الفرحة احييكم هتان قطر ضيفة جديدة تحط على احدى فنن تحليلات روز النجمة المطلة من علياء

مخالفة بذلك قانون طرحاً جميلاً:
لأم السعف في موضوعها (!! Never and ever tell anyone how special he / she is !! )!

فأنا لا املك إلا أن أبوح.!

مرحبا باطلالتك الأولى هتان قطر عساها عادة ما تنقطع...
ومرحبا بك روز تسعدنا هذه الاطلالة بين الحين والآخر فلا تحرمينا منها.

ومرحبا بمناف وبمهاجر وسهم بن سهم وقد أسعدتني عودتك مستثمر ليس بالبسيط واطلالة ضوى ..
أنا سعيدة وحريصة على تواجدكم واثرائنا بمداخلاتكم الجميلة.

انتصار أوافق رمادي على ما قيل بحقك فأنت تستحقين كل ما هو جميل في الحياة عزيزتي كوني دائما في قلب الموضوع وتلفتي يمنة ويسارة عن ريم الشمال تلك الغزالة الهاربة .

اربيان وشاهة انا كفيلة بحثهما على العودة بعد ان حل به المقام في باريس احدهما والأخرى تسربل في في عتمة العمل وبهجته فورة موجه وهدوئه.. اعاننا الله جميعاً على العمل.

رمادي الرسالة وصلت ... وأنا اقرأ الأقصوصة تذكرت مقولة كونفشيوس أن توقد شمعة خير من ان تلعن الظلام ألف مرة .

ايها الاستاذ مرحبا بك بمشاكساتك ومداخلاتك وهناك مثل قديم قرأته منذ الصغر في مجلة العربي الكويتية وما زلت محتفظة به يقول المثل الانجليزي:

من ضحك أخيراً ضحك كثيراً..ّ

والمعنى في بطن الشاعر وانت شاعر...وبس طال عمرك !

الملكة لها حدود تتحدث فيها.

عابر سبيل .. سأضع تعليقاً صغيراً حول طوطم الذئاب كتبته ليلة أمس حينما قرأت تعليق سهم بن سهم.

محبتي المتجددة للجميع.

intesar
18-09-2011, 01:30 PM
الــــشيخ / مـــحمــّد العريـــفي ’ فــي إحــدى مُــحاضراتـــة الــقيـــمّة ’ يــــقول .. ولـــستُ أنا مـــن يـــقول ذلــك .. وأســـمعـــوا بارك الله فـــيكم .



يــــقول بأن أحــداً مــن زُملائــة كان يـــسكن بــمديــنة الــدماّم ’ وأهــل زوجــتة بــمديــنة الــرياض ’ وجــرت الــعادة بأن يأخــذ زوجــتة لــزيارة أهــلها كُــل بـــعد شـــهرين أو ثلاثــة أشـــهر .

وكــانــت الــمسافــة بــينهــما مُــتعبة وشــاّقــة بالــنسبة إلــية حــيثُ يــضطــّر لــقطــع مــسافــة (400 - 500) كــيلومــتراً مــن أجــل تــوصـــيل الــمدام ’ وفــي يــوم مــن الأيام إتــصّل عــلية أحــد أصــهارة (أخــو زوجــتة) وكــان بــمنتصــف الإســبوع ’ وقال لــة بأن (والــدي) فـــنقــش .. يــعني تُــوفـــّي الــيوم صــباحــاً ’ ويالــيتك تــحضر أخــتي عــندنا مــن أجــل الــعزاء .

قـــال : الله يـــغفر لــه ويـــرحمه ’ الــمهم صــاحبنا رجــع الــبيت قــبل الــظهــر ودخــل عــلى زوجــتة ’ وأحــظر الأولاد مــن الــمدرســة ’ وبــلغــّهم يــجهزون لأجــل الــذهاب للــرياض ..!!

قامــت الــزوجــة تــولــول وتتـــحنــطّم مــثل الــعجوز اللــّي ماكــلين عــشاهــا .. لـــيش وإيـــش الـــّلي حاصــل ..؟ تــرانا تـــونا جــايين مــن قـــبل إســبوعــين ’ والــوعــد بــعد شــهريــن ’ والــيوم الأثــنين وبــعدة مــدارس .

قال لــها : إذهــبي لأن هــناك ظــروف ’ قالــت عــسى مــاشــّر وإيــش اللــّي صــار وأســتوى ’ الــمهم أركــبوا الــسيارة ’ وخــاف الــزوج أن يــقول لــها بأن والــدهــا قـــد تُـــوفــّي مــنذوا الــبدايــة وتــعمل لــة صــجــّة ورجــّة ومــناحــاة ’ ومــاهــو مــستعــد يـــقعــد يــهديــّها أربـــعة ساعــات ’ فأراد أن يــخبرهــا الــخبر بــلطــف وبـــشويـش ..!!

الــمرة صـــدّعت بــراســة ’ ويــوم كــثرّت الــكلام .. لــيش نــذهــب الــيوم .. إيــش اللــّي حــاصــل .. أكــيد حــصل شــئ .. أهــلي إيــش فـــيهــم ..؟؟

الــزوج مــا قــصّر مــعاهــا ’ قال لــها يافــلانــة يا أم نــــوّاف..!! قالــت : نــــعم ..؟؟

قال : بـــصراحــة .. تــعرفــين بأن (الله) عــّز وجــل أحــّل للــزوج أن يــتّزوج أربـــع نـــساء ’ وأنا بـــصراحــة تــزوجــّت الــثانــية .. والــمهر مــن (عــابــر ســـبيل) ’ وبــكرة بإذن الله بادخــل عــليهــا ’ والــيوم بــتروحـــين عــند أهــلك أســـبوع لـــين أخــلــّص شـــهر الــعســـل .. ومــن ثـــمّ باجــيكــم وباخــذكــم ..!!

قـــالت : لـــيش .. وإيــش فــينــي .. وحــرام عــليك .. ترانــي أحــلى وحــدة فــي الــعالــم .. ومــستحيل تــحصــّل مــثلّي ..!! .. وقامــت تــضرب طــبلون الــسيارة وتــولـولّ .. والــزوج يــحاول يــهديــّها .. ولــكن مــافـــي فايــدة ..!!

أوصــلوا الــرياض .. ولــكن الــزوجــة مــاتــستطيع الــنزول مــن كــثر الــبكاء .. وقال لـــها : يا مــرة أســمعــي ألـــحيــن ..!!.. قالــت : نـــعم ..؟؟

قال : الــصراحــة بأنــّي مــاتــزوجــّت ولاشــئ .. ولــكن أبـــوكِ مـــات الـــيوم الـــصباح .

قالـــت : يـــموت ولا مــا يـــموت (الله) يــرحــمة .. أهـــم شـــئ أنــك مــاتــزوجت .. قال لــها : والله مــاتـــزوجــتّ .. ؟؟

قالـــت : عـــجل (الله) يــرحـــمة ..!!!!
تـــم الــتعــديل والإضافــة عــلى تــلك الــحادثـة مــن أجل إضــفاء بـــعض الـــطرافــة عــليهــا .


من صجها هالخبلة.. أبوها مات وهي اللي همها زوجها تزوج ولا لا..

intesar
18-09-2011, 01:36 PM
رمادي جعلتني اخالفك الراي للمرة الالف..
أحب الليل وانا من عشاقه.. أصبحت صديقة له.. أجبرني شاعرنا جبران على حبه رغم أنفي.. بدا حبي لليل مع قصيدة أخذناها لا اذكرها وانا على مقاعد الدراسة..

الفتاة الهندية في غاية الدهاء.. وهذا يؤكد على مدى ذكاء هذا الشعب الذي نهينه يوميا..
قصة خفيفة عابرة..

دمتم بود..

المهاجر
18-09-2011, 02:29 PM
اسعد الله أوقاتكم بكل خير ومحبه

جميله هي الحياة إن عشناها كما أراد الله لنا أن نعيشها وحسب منهاجه وشريعته
فقد خلقنا الله في هذه الدنيا للعبادة والطاعة وأن لا يشغلنا عن ذلك شيئاً آخر
فيها التعب وبذل الجهد والابتعاد عن كل ما يغضب الله جل وعلى

صحيح علينا أن نعمل بالدنيا ونجتهد لنأخذ منها نصيبنا غير أننا يجب أن نحذر
منها وان لا تلهينا حلاوتها وتنسينا أن وراءنا موت وحساب جنة ونار

لذلك يجب أن لا يكون عملنا بالدنيا من اجل الدنيا ومتاعها
وإنما من أجل الآخرة لنفوز برضا ملك الملوك
ليجازينا بجنات عرضها السموات والأرض

نعمل لنستعين بإعمالنا على هذه الحياة
إلى حين أن يأمر الله بانتقالنا إلى الحياة الأبدية
فإما أن نكون من الفائزين أو نكون من الخاسرين





يحكى أن

رجلا كان يتمشى في أدغال أفريقيا حيث الطبيعة الخلابة وحيث تنبت الأشجار الطويلة، بحكم موقعها في خط الاستواء
وكان يتمتع بمنظر الأشجار وهي تحجب أشعة الشمس من شدة كثافتها ،
ويستمتع بتغريد العصافير ويستنشق عبير الزهور التي تنتج منها الروائح الزكية.



وبينما هو مستمتع بتلك المناظر

سمع صوت عدو سريع والصوت في ازدياد ووضوح

والتفت الرجل إلى الخلف

وإذا به يرى أسدا ضخم الجثة منطلق بسرعة خيالية نحوه

ومن شدة الجوع الذي ألَّم بالأسد كان خصره ضامر بشكل واضح

أخذ الرجل يجري بسرعة والأسد وراءه

وعندما اخذ الأسد يقترب منه رأى الرجل بئراً قديمة

فقفز الرجل قفزة قوية فإذا هو في البئر

وأمسك بحبل البئر الذي يسحب به الماء

وأخذ الرجل يتمرجح داخل البئر

وعندما أخذ أنفاسه وهدأ روعه وسكن زئير الأسد

وإذا به يسمع صوت فحيح ثعبان ضخم الرأس عريض الطول بجوف البئر

وفيما هو يفكر بطريقة يتخلص منها من الأسد والثعبان

إذ بفأرين أسود والآخر أبيض يصعدان إلى أعلى الحبل

وبدءا يقرضان الحبل واهلع الرجل خوفا

وأخذ يهز الحبل بيديه بغية أن يذهب الفأرين

وأخذ يزيد عملية الهز حتى أصبح يتمرجح يمينا وشمالا بداخل البئر

وأخذ يصطدم بجوانب البئر

وفيما هو يصطدم أحس بشيء رطب ولزج

ضرب بمرفقه

وإذ بذالك الشيء عسل النحل

تبني بيوتها في الجبال وعلى الأشجار وكذلك في الكهوف

فقام الرجل بالتذوق منه فأخذ لعقه وكرر

ذلك ومن شدة حلاوة العسل نسي الموقف الذي هو فيه

وفجأة استيقظ الرجل من النوم

فقد كان حلما مزعجا !!!

......................


وقرر الرجل أن يذهب إلى شخص يفسر له الحلم

وذهب إلى عالم واخبره بالحلم فضحك الشيخ وقال : ألم تعرف تفسيره ؟؟

قال الرجل: لا.

قال له الأسد الذي يجري ورائك هو ملك الموت

والبئر الذي به الثعبان هو قبرك

والحبل الذي تتعلق به هو عمرك

والفأرين الأسود والأبيض هما الليل والنهار يقصون من عمرك....

قال : والعسل يا شيخ ؟؟

قال هي الدنيا من حلاوتها أنستك أن وراءك موت وحساب






تحياتي وتقديري لكم سكان تحليلات

شاهة
18-09-2011, 03:12 PM
اسرة تحليلات مساؤكم ورد وأحلى شهد

ألف مرة ومرة دخلت تحليلات هذا اليوم.

وظللت منذ الصباح حتى الان اكثر من أربع أو خمس مرات أدخل تحليلات وفي كل مره اكتب يزدحم مكتبي اغلق الصفحة ،وأعود من جديد أكتب وانسى ما كتبت قبل ذلك.

وقد أبهجتني الثلاث حكايات الجميلة لرمادي ومناف ومهاجر. بالرغم من أن كل منهم تحمل قصاً مخالفاً للآخر لكنهم لو نظرنا اليهم يجتمعون في الغاية والهدف الموحد حتى لو تفاوت الطرح بين الفكاهة والحكمة والترهيب والترغيب والثواب والعقاب وفي الأخير أجد ان الحكمة في الحكايات الثلاث سيدة الموقف.

شكرا لكم جعلكم الله من متذوقي عسل الجنة أجمعين بعد عمر طويل.

ارجوك فرحة قلبي وايامي لا تدعي للحزن سبيلا اليك فكلنا متعلقون باطراف ثوبك همسة النسيم، وما لا تعرفونه سكان براحة تحليلات عن فرحة القلب والأيام . انها مهما كانت تحمل من حزن او انشغال بال فور دخولها بوابة العمل وانتظار الحشد لها، تنسى جميع همومها وتنغمس في همومهم. حتى زملائها في العمل ينتظرونها بفارغ الصبر ولن ابالغ اذا قلت لكم انها ملاحقة حتى بوابة السيارة وهي تجيب حول أي سؤال حتى وان تكرر احيانا. ألم أقل ان صدرها اوسع من المحيط الله يحفظها يا رب.

نحن في انتظار من ( أجل ألف مليون دولار ) فلتحليلات عليك حقاً جميعنا نتطلع اليك كما هو حال أبيك واخوتك وعيالهم.

أما العزيزة ضوى فقد وعدتنا برواية أخرى ما زلنا في انتظارها.

لماذا لا نجرب عليك استنساخا فرحة ايامي لتكون هناك اخرى للطوارئ.؟

سهم بن سهم اشاركك االنظرة حول طوطم الذئاب حتى لو ترجمت الى ألف لغة، لقد دفعت الكنيسة غاليا ثمن اضطهادها للهرطقة، اثر ظهور مارتن لوثر الذي هاجم فساد الكنيسة وبدأ بمهاجمة قبول المال مقابل غفران الخطايا وعلق خمسا وتسعين موعظة ضد ذلك على باب كنيسته.وقد كان يسعى الى الاصلاح.

فأي اصلاح يرجوه مؤلف رواية طوطم الذئاب، بعد أن رضخ ذلك الشعب المغولي تحت الطغيان مما دفعه بالتعلق بالتمائم والتعويذات لانقاذه من انعدام الحرية المطلوبة.

وهل الحريات تمنح أم تنتزع؟ لم أجد في الرواية اية اجابة سوى التمتمة .

شكرا لعابر سبيل على سعة صدره بعد ان طال انتظاره لتعليقنا على الرواية بالرغم من جمال الشكل والاسلوب الى أن الغاية المخبئة بين دفة الرواية والتي تلوح بين الأسطر هي من حيرتني أخي الفاضل عابر سبيل.

دام الجميع بود.

عابر سبيل
18-09-2011, 04:46 PM
بداية..يا سيدتي فرحة..
فإن (نجمة سهيل)..هكذا
اراها انا في المنتدى..
لم تكن زيارتها لنا الأولى..
و مع ذلك فان لطول غيابها عن المنتدى
و الالتحليلات ما يستدعي للترحيب الحار بها...
فــ"هتان قطر" من اوائل الناس الذين
اخذوا بيد "عابر سبيل" في قسم الحوار العام..
فلا انسى لها هذا الفضل عندما اقتحمت
في بداية ايامي هذا المكان..اعني المنتدى العام!

انا..اراها من منظوري
كما يكون (سهيل) معيارا أمينا للاستدلال ..
عندما يسشتد علينا..و في كثير من الاحيان..في منتدانا..
طلاسم و ظلام كثرة "الكلام"!!
*
*
،،
عموما..
هذه مناسبة لاكشف سرا جميلا..
لمن قد يكو متاجا له..خاصة في موضوعنا..
فإن المنتدى..يساعدك..اخي اختي..
لمعرفة الكثير من المعلومات..عندما تضغط
على الرقم الذي يلي العنوان في (صفحة المنتدى العام)
تحجت العامود المعنون بـ "عدد المشاركات"

فمثلا..في موضوع تحليلات..
الرقم الموجود الان بعد العنوان..
هو 1877 مشاركة..
عندما نضغط عليه..
ستأتي لك قائمة في (نافذة اخرى صغيرة)
تعطيط احصائية كاملة..
عن اسماء كل عضو كتب في هذا الموضوع..
و هم ..ما شاء اله تبارك لله:
100 عضو بالتمام و اكمال..الى لحظة كتابة ردي هذا..
على رأس القائمة..الملكة..فرحة الايام..
بعدد 422 مشاركة..
و اخر اسم في القائمة..هو العضو(ه)/fhn
و من ضمن ذلك نعرف ان اختنا الفاضلة هتان لها للان
فقط مشاركتان...اولها كانت في 3/1/2010 و رقم المشاركة
33...
و هكذا..اخي/ اختي متابعي "التحليلات"..
ان اردت ان تعود لمشاكة معينة..لك او لغيرك..
و لكثرة المشاركات-ما شاء لله- فان اسهل طريقة
ان تضغط على الرقم الذي تحت عمود "عدد المشاركات"
و في النافذة التي ستفتح لك..تذهب لأي عضو انت تبحث
عن مشاكة معينة له..فتضغط على الرقم الذي يدل على عدد
مشاركات ذلك العضو (و ليس اسمه)
فتخرج لك قائمة كاملة لك مشاركات ذلك العضو في هذا الموضوع..
فتسهل..باذن الله لك عملية البحث..

فرحة..الاولى ب 422..
و بعدها عابر ب 399 (و ستتحول الى 400
بعد ان اعتمد هذه المشاركة)..

اما اللي وعدي لهم ما زال قائما بال100 الف..
فهما في (اثرائنا) سواء..
21 مشاركة لاخي الكبير مناف..
و مثلها-للان- لهذا الذي ابتلي بحب التحليلات
و اعترف اني مبتلى به..فلا ندري
من سحر الاخر ..فانا عابر..
و هو بنبالته..قاعد (يصوب) حصاياته
على اي شي يمر من هنا..كان (مهاجرا) او ابن سبيل..
او قرشيا هاشميا...او لسيدات جليلات القدر و العلم..
اتى الجميع..يستقي من (غدير)..كتب عليه
انه غدير (الفرح)..
*
*
،،
اقول للجميع..فيما يلي..
و بغض النظر
عما يجيش في خواطركم..
كما قال يوما ايليا ابي ماضي:

عابر سبيل
18-09-2011, 04:49 PM
قـال السمـاء كئيبـة وتجهـمـا
قلت ابتسم يكفي التجهم في السماء
قال الصبا ولـى فقلتلـه ابتسـم
لن يرجع اﻻسف الصبا المتصرمـا
قال التي كانت سمائي فـي الهـوا
صارت لنفسي في الغـرام جهنمـا
خانـت عهـودي مـا ملكتـهـا
قلبـي فكيـف اطيـق ان اتبسمـا
قلت ابتسم واطرب فلـو قارنتهـا
قضيـت عمـرك كلـه متألـمـا
قال التجـارة فـي صـراع هائـل
مثـل المسافركـاد يقتلـه الظمـا
او غـادة مسلـولـة محتـاجـة
لـدم وتنفـث كلمـا لهئـت دمـا
قلت ابتسم ما انت جالـب دائهـا
وشفائهـا فـاذا ابتسمـت فربمـا

http://blogs.ksu.edu.sa/yasirco555/files/2008/11/s2.jpg


ايكون غيرك مجرما وتبيـت فـي
وجل كانك انـت طـرت المجرمـا
قال العدي حولي علت صيحاتهـم
ااسرو واﻻعداء حولي في الحمـى
قلت ابتسم لـم يطلبـوك بذمهـم
لو تكـن منهـم اجـل واعظمـا
قال المواسم قـد بدلـت اعلامهـا
وتعرضت لي في الملابس والدمى
وعلـي اﻻحبـاب فــرض ﻻزم
لكن كفـي ليـس تملـك درهمـا
قلت ابتسم يكفيك انـك لـم تـزل
حيا ولست مـن الاحبـة معدمـا
قـال الليالـي جرعتنـي علقمـا
قلت ابتسم ولئن جرعـت العلقمـا

فلعـل غـيـرك ان رآك مرنـمـا
طـرح الكآبـة جانبـا وترنـمـا :telephone:

شاهة
18-09-2011, 08:15 PM
دعوة

الليلة على مسرح قطر الوطني، الشاعر العراقي:

عبدالرزاق عبد الواحد قامة شامخة بشموخ نخيل العراق. وهو من أبرز شعراء العربية في العصر الحديث.. شق طريقه في دروب الشعر العربي الأصيل، وحلق في فضاءات الإبداع المتميز، كيف لا وهو ابن بغداد الذي عشق أجواءها الرائعة والمفعمة بعبق التاريخ وأريج الزمان والمكان، وأمجادها الضاربة جذورها في أعماق الكرامة والخلود.

مـــــنــاف
18-09-2011, 11:34 PM
بــــعد فــــراق ثـــلاثة أعــــوام .. وقفـــت عــــلى شـــاطيء الـــفرات فـــي الرقــــَّة ’ وبيـــن جـــريان مــــوجه .. ودمــــوعي كتبـــــت هـــــذه الأبيــــات .. وبهـــــا بـــدأت قــــراءتي الـــشعرية هـــُناك .. يــــقول الــشاعــر .. عــبدالرازق عــبدالــواحـــد ...




وقفتُ على نهرِ الفراتِ بأرضِكم
وعينـايَ فـَرط َ الوَجدِ تـَنهَـمِلان ِ

فـقـلـتُ لهُ يـا ماءُ أبلـِغْ تـَحـيـَّتي
إلى كلِّ نـَفس ٍفي العراق ِتـُعاني

وخُـذ دَمعَة ًمنـِّي إلى كلِّ نـَخـلـَةٍ
تـَمُرُّ بها..وانْحَـبْ بـِألفِ لـِسـان ِ

على كلِّ غـُصن ٍفي العراق ِمُهَدَّل ٍ
وكلِّ عـزيزٍ في العراق ِ مُهـان ِ

وَمُرَّ بأحفادي ’ وقـُلْ قلبُ جَدِّكم
يَـظـَلُّ عـلـيـكم داميَ الـخـَفـَقـان ِ

وسـَلـِّمْ على أهلي ’ ونـَثـِّرْ مَدامِعي
على وطني يا مُسـرِع َالجـَرَيان ِ

سَلاما ً..سَلاما.. بعدَ يوم ٍ وليلـَةٍ
سَـتـَشـتاقُ حَدَّ الموتِ لـِلفـَيَضان ِ!


شـــاعِـــراً وكــاتِباً مـــن أرض الــرافـــدين ’ يُـــشار إلـــية بالـــبنان ’ ولايــختلف عــلى إبـــداعـــة الإثـــنان .... فــلكـــم كــل الـــشكر والـــتقـــدير ياســـيدّتـــي الــكريـــمة (شـــاهــة) عــلى الــتذكــير .. للــــشاعــر الـــكبير .

شاهة
19-09-2011, 02:57 AM
بكى الأب الشاعر حينما تلى قصيدته لأولادي الذين رحلوا وتشتتوا في اقاصي الارض يحملون كل أحفادي معهم وهو يخاطب زوجته أم خالد انهما بقيا بعدهم وحيدين يحنون حنين النوق في الزمن الخلي ويا ويلنا لو يرحل واحد ويبكيه حتى التسول.

بدأوا يرحلون
آخر العهد هذا بهم،،يادموع العيون
كان أكبر خوفي
أن عٌشي يوماً سيعرى
وتحلقٌ أطيارٌه منه طيراً فطيرا
فلماذا إذن قد بنينا،،لماذا.
ينامون وأسهر
أرقب أنفاسهم في الظلام
مشفقاً أن أنام
يادموع العيون
من سميرك يافؤادي بعدهم في الليالي الطويله
من أنيسك يامقلتي يـا،،كليلة
عندما يصبح الدهر أعمى
ليس يدرى دليله
من لهذا الحطام ولمن كنت تبني
ألنفسك؟
شيبت حتى العظام
واحداً واحداً يرحلون،،ومواربه يسألون،،ماالذي يستطيعون أن يأخذوا
يادموع العين
لو أخذتم عيوني
لو أخذتم رفيق الندى من جفوني
قبل أن تتركوني

هكذا وقف الشاعر الانسان عبدالرزاق عبد الواحد يكفكف الدمع على مسرح قطر الوطني ليلة البارحة بدعوة من وزارة الثقافة والفنون والتراث يشدوا بأجمل القصائد.

بعد أن امضى سنوات عمره المبكرة في محافظة بيسان قبل أن يعود إلى مسقط رأسه بغداد ليواصل دراسته المتوسطة ومنها الثانوية والجامعية حتى تخرج من قسم اللغة العربية في دار المعلمين عام 1952 ومنها انطلق محلقا في سماء الشعر الأنيق، يتغنى بأمجاد العراق ونخيلها وبطولات أبنائها، وإسهاماتها في الحضارة الإنسانية، وتقلد مناصب رسمية ذات علاقة بالثقافة، ومن خلالها أسهم في الحراك الثقافي العربي، وتأصيل قيمه المعاصرة النبيلة، انطلاقا من الإيمان بحرية الإنسان وحقه في الحياة الحرة الكريمة، وهو من الشعراء الذين احتفت بشعرهم الأوساط الأدبية العالمية، فترجمت أعماله إلى العديد من لغات العالم، كما اختارته كثير من المؤسسات الثقافية داخل وخارج العراق لعضويتها، واحتفت به العديد من الموسوعات الثقافية التي ضمت نماذج كثيرة من شعره، وأهله كل ذلك لنيل الكثير من الجوائز والأوسمة والميداليات وحفلات التكريم على المستويين العربي العالمي، وهو وإن كان شاعرا فذا وباحثا جادا ومناضلا فريدا إلا أنه أسهم في إنعاش الحركة الثقافية على مستوى الوطن العربي من خلال مناصبه الرسمية، وكانت دائما ذات علاقة بالثقافة والمثقفين، وهو من الشعراء الذين يتغلبون على همومهم الخاصة ليصنعوا منها املا في الغد المشرق، فظل صامدا كصمود نخيل العراق في وجه التحديات الشرسة التي عاشها أبناء دجلة والفرات، وكأنه ذلك الفارس العنيد الذي حفلت به حكايات ألف ليلة وليله، يحمل تعويذته الأسطورية لعبور المستحيل، بعد ان يصنع من الألم جسورا قوية للأمل الكبير في انتصار الخير والحق والجمال.

كانت أمسية جميلة لم يعكر صفو هدوئها سوى أصغر متعقبي النمل وهو يشدوا في آخر الامسية طلع البدر علينا من ثنيات الوداع .

دمتم بود

المهاجر
19-09-2011, 03:58 AM
اظن انكم الليله ركبتم في مركب الأشعار

ووسط بحور الشعر اخذتمونا

فلم نملك سوى الابحار معكم

وبهدوء الليل وسكينته اصبحنا

نسمع اجمل الالحانَ

شعرُ فصيح تغنى بها شاعرٌ

عربيُ من بغدادَ إسمه فيه تعبداً للرزاقِ

لم أقرأ له قبل اليوم فالشكر لشاهة َومنافَ وانتصارَ

هم من أعلمونا به وبفضلهم غِصنا في بحورِ الأشعارَ

قلت في نفسي من هو هذا الشاعرُ وبحثت له في كل ديوانَ

فكم لكماته لحنٌ كأن كل كلمةٍ منها وردةٌ قطفت من كل بستانَ

وها أنا اختار منها قصيدتاً وأضعها لمن هم لتحليلات اصبحوا سكاناً

بداً بملكةِ المكان ثمَ عابراً وكذلك رمادياً واستاذَ

ومن شكرتهم سابقاً ويليهم سهمَ بنُ سهمً

ومستثمرا بسيطاً وكل من سكن الدار او لها كان من الزوارَ






يا أنتِ.. يا ملحَ زادي!


ملأتِ كل حياتي.. كيف أُخْليها
وأنتِ، رغمَ ادّعائي كلُّ ما فيها

أقولُ أخلَعُ روحي؟.. كيف أخلَعُها؟
وكيف نفسيَ من نفسي أُبرِّيها؟

وكيف أُخرِجُ قلبي من أضالِعِهِ؟
وكيف أُقصي عيوني عن مآقيها؟

ومَنْ سَيشفعُ لي لو أنّني بيَدي
أطفأتُ نجمةَ روحي في ديَاجيها؟

وعُدتُ لا شيءَ إلا الليل يملؤني
ولا أنيسَ سوى نفسي أُباكيها؟!

ويا أنتِ، يا ملحَ زادي.. يا رفيفَ دمي
يا دفءَ وحشةِ روحي في لياليها

أسْرَتْ ثلاثةَ أعوامٍ بنا سُفُنٌ
تجتازُ رابعَها نَشوى صَواريها

لا ساءَلَتْنا الصَّواري أين وِجْهتُنا
ولا سألنا الصّواري عن مَراسيها!

فما لنا الآن عن بُعدٍ مَرافئُنا
تبكي، وأنهارُنا غرقى شواطيها؟

صرنا نجيءُ وملْءَ العين أسئلةٌ
وملْءَ أرواحنا حزنٌ يُعاصيها

تُرى هو الوقتُ؟؟.. أم أنَّ الرياحَ بنا
جَرَتْ على غيرِ ما نهوى مَجاريها؟!




دمتم بحفظ الرحمن

رمادي
19-09-2011, 07:21 AM
قصيدة دمع لبغداد

عبد الرزاق عبدالواحد


دَمعٌ لِبَغداد .. دَمعٌ بالمَلايين ِ *** مَن لي بِبَغداد أبكيها وتَبكيني ؟
مَن لي ببغداد ؟.. . روحي بَعدَها يَبِسَتْ *** وَصَوَّحَتْ بَعدَها أبْهى سَناديني
عُدْ بي إلَيها .. فَقيرٌ بَعدَها وَجَعي *** فَقيرَة ٌأحرُفي ... خُرْسٌ دَواويني
قد عَرَّشَ الصَّمتُ في بابي وَنافِذ َتي * ** وَعَشَّشَ الحُزنُ حتى في رَوازيني
والشِّعرُ بغداد ، والأوجاعُ أجمَعُها *** فانظُرْ بأيِّ سِهام ِالمَوتِ تَرميني ؟!
عُدْ بي لِبغداد أبكيها وتَبكيني *** دَمعٌ لِبَغداد .. دَمعٌ بالمَلايين ِ
عُدْ بي إلى الكَرخ..أهلي كلُّهُم ذ ُبحُوا *** فيها..سَأزحَفُ مَقطوع َالشَّرايين ِ
حتى أمُرَّ على الجسرَين..أركضُ في *** صَوبِ الرَّصافَةِ ما بَينَ الدَّرابين ِ
أصيحُ : أهلي...وأهلي كلُّهُم جُثَثٌ *** مُبَعثَرٌ لََحمُها بينَ السَّكاكين ِ
خُذني إليهِم .. إلى أدمى مَقابرِهِم *** لِلأعظَميَّةِ.. يا مَوتَ الرَّياحين ِ
وَقِفْ على سورِها،واصرَخْ بألفِ فَم ٍ *** يا رَبَّة َالسُّور.. يا أ ُمَّ المَساجين ِ
كَم فيكِ مِن قَمَرٍ غالُوا أهِلَّتَهُ ؟ *** كَم نَجمَةٍ فيكِ تَبكي الآنَ في الطِّين ِ؟
وَجُزْ إلى الفَضل ِ..لِلصَّدريَّةِ النُّحِرَتْ *** لِحارَةِ العَدل ِ ..يا بُؤسَ المَيادين ِ
كَم مَسجِدٍ فيكِ .. كَم دارٍ مُهَدَّمَةٍ *** وَكَم ذ َبيح ٍ علَيها غَيرِ مَدفُون ِ؟
تَناهَشَتْ لحمَهُ الغربانُ ، واحتَرَبَتْ *** غَرثى الكِلابِ عليهِ والجَراذين ِ
يا أ ُمَّ هارون ما مَرَّتْ مصيبَتُنا *** بِأ ُمَّةٍ قَبلَنا يا أ ُمَّ هارون ِ
أجري دموعا ًوَكِبْري لا يُجاريني *** كيفَ البُكا يا أخا سَبْع ٍوَسَبعين ِ؟!!
وأنتَ تَعرفُ أنَّ الدَّمعَ تَذرفُهُ *** دَمعُ المُروءَةِ لا دَمعَ المَساكين ِ
دَمعٌ لِفَلُّوجَةِ الأبطال..ما حَمَلَتْ *** مَدينَة ٌمِن صِفاتٍ ، أو عَناوين ِ
لِلكِبرياءِ..لأفعال ِالرِّجال ِبِها *** إلا الرَّمادي .. هَنيئا ًلِلمَيامين !
وَمَرحَبا ًبِجِباه ٍ لا تُفارِقُه ا *** مَطالِعُ الشَّمس ِفي أيِّ الأحايين ِ
لم تَألُ تَجأرُ دَبَّاباتُهُم هَلَعا ً *** في أرضِها وهيَ وَطْفاءُ الدَّواوين ِ
ما حَرَّكوا شَعرَة ًمِن شَيبِ نَخوَتِها *** إلا وَدارَتْ عَلَيهِم كالطَّواحينِ!

اولاء مفخرة الانبار .. هيبتها **** وسادة الكون في كل الميادين
والله لو كل امريكا تجيشت لما اهت ** زت اصابعهم فوق الفناجين .



لم احظر الامسية للاسف اخبروني الخميس لكني نسيت
كما اني لم اشارككم امسيتكم في تحليلات بالامس ..

كعادتي صحوت في هذا الصباح الجميل لاجد امسية اقيمت بدوني على هامش امسية المسرح الوطني ساشارككم اشعاركم واحتفالكم ...
مدينتاي الحبيبتان الرمادي والفلوجه ذكرتا في القصيدة ..
ضمن كبرى محافظات العراق , الانبار..
لا نحتاج لحظور الامسيه طالما حضرتها الاستاذه شاهه لتأتي لنا بتفاصيلها وبدقه:eek5:
حتى صيحات الصغار لم تسلم من دقتها الله يعين اللي تحتها بالشغل :)

قصيدة اخرى جميلة اختم بها مشاركتي الصباحية


قصيدة كبير على بغداد

للشاعر العراقي الكبير عبد الرزاق عبد الواحد


كبيرٌ على بغداد أني أعافُها وأني على أمني لدَيها أخافُها
كبيرٌ عليها بعدَ ما شابَ َمفرقي وَجفّتْ عروقُ القلب حتى شغافُها
تَتَبّعتُ للسَّبعين شطآنَ نهرِها وأمواجَهُ في الليل كيف ارتجافُها
وآخَيتُ فيها النَّخلَ طَلْعاً، فَمُبْسراً إلى التمر، والأعذاقُ زاهٍ قطافُها
تتبَّعتُ أولادي وهم يَملأونَها صغاراً إلى أن شيَّبَتهم ضفافُها!
تتبَّعتُ أوجاعي، وَمَسرى قصائدي وأيامَ يُغني كلَّ نَفسٍ كَفافها
وأيامَ أهلي يَملأ ُ الغَيثُ دارَهم حياءً، ويَرويهم حياءً جَفافُها!
فلم أرَ في بغـداد، مهما تَلَبَّـدَتْ مَواجعُها، عيناً يَهـونُ انذِرافُها
ولم أرَ فيها فَضْلَ نفسٍ وإن قَسَتْ يُنازعُها في الضّائقـاتِ انحرافُها
وكنا إذا أخنَتْ على الناس ِغُـمَّة ٌ نقولُ بعَـون اللهِ يأتي انكشافُهـا
ونَغفو، وتَغفـو دورُنا مُطمئنـَّة وَسـائدُها طُهْرٌ، وطُهـرٌ لحافُها
فَمـاذا جرى للأرضِ حتى تَبَدّلتْ بحيثُ استَوَتْ وديانُها وشِعافُهـا؟
ومـاذا جرى للأرض حتى تلَوّثَتْ إلى حَدِّ في الأرحام ضَجَّتْ نِطافُها؟
وماذا جرى للأرض.. كانت عزيزةً فهانَتْ غَواليها، ودانَتْ طِرافُهـا؟
‎‎سلامٌ على بغداد شـاخَتْ من الأسي شناشيلُها.. أبـلامُها.. وقفافُهـا
وشاخَتْ شَواطيها، وشاختْ قِبابُها وشاختْ لِفَرْطِ الهَمّ حتى سُلافُها
فَلا اكتُنِفَتْ بالخمر شطآنُ نهرِها ولا عادَ في وسْع ِ الندامى اكتنافُها!
‎‎سلامٌ على بغداد.. لستُ بعاتبٍ عليها، وأنّي لي، وروحي غلافُها
فَلو نَسمةٌ طافَتْ عليها بغيرِ ما تراحُ بهِ، أدمى فؤادي طوافُها
وها أنا في السبعين أُزمِعُ عَوفَها كبيرٌ على بغداد أني أعافُها!

مع التحــــيهـ

هتـان قطر
19-09-2011, 09:56 AM
يقولون دايما الثالثة ثابته..وبما اني لثالث مرة اشارك اخواني واخواتي

في هذا الموضوع الاكثر من رائع الا اني اتمنى انها ما تكون المرة الاخيرة


شاكره لك الترحيب والاطراء اخوي عابرسبيل وان شالله اكون عند حسن

الظن بي وأكون نجمة سهيل بالفعل ..خصوصا ان حنا الحين في وسط سهيل :nice:


مابي اخفي عليكم اني اتلصص النظر بين فتره وفتره على هالموضوع

لا حبا في الادب العالمي بقدر ما هو حبا لمتابعة اقلام رائعة تشارك

معنا في المنتدى..يعجبني جدا اسلوبكم في الطرح..في المناقشات..

في القفشات احيانا اخرى..بالفعل اسعد وانا قرا لكم بصمت

واستفيد من خبراتكم وكتاباتكم ..ومنكم نستفيد



بارك الله فيكم جميعا..وثقوا ان لكم متابعين

حتى وان لم يشاركوا معكم


:)

عابر سبيل
19-09-2011, 01:01 PM
اخي بو محمد و عووشة...سهم بن سهم..
شكرا لك على المتابعة و البحث حول رواية
"طوطم الذئب"..
مثل ما قلت في كلامي الانف عنها..ساكتب المزيد حولها..
و باذن الله ناوي ان اكتب اليوم اكثر..

و الكلام لك و للاخ الحبيب /الرمادي..
الرواية متوافرة في مكتبة جرير
و انا شخصيااشتريتها من فرعهم هنا في قطر..
و كانت موب رخيصة..ب 88 ريال..
و تستاهل..من وجهة نظري المتواضعة..
لو اليد تطالكم..انتو و البقية
كانت جاتكم لين عندكم..دار دار..نفر نفر!

اتمنى ان تتمكنا انتمو بقية المهتمين من
اقتنائها بالعجل




اسرة تحليلات مساؤكم ورد وأحلى شهد


شكرا لعابر سبيل على سعة صدره بعد ان طال انتظاره لتعليقنا على الرواية بالرغم من جمال الشكل والاسلوب الى أن الغاية المخبئة بين دفة الرواية والتي تلوح بين الأسطر هي من حيرتني أخي الفاضل عابر سبيل.

دام الجميع بود.

ابدا..احنا اللي نخجل جدا..من كثر ما تخصيننا
به من وقتك المزحوم يا استاذتنا..و تعطيننا
من علكمكم الغزير في المنتدى و في هذا الموضوع بالذات..
فاعلمي انه دائما و ابدا نحن ننهل مماتكتبين..
فأسأل الله ان ياجركم على ما تمدين به المنتدى و اعضائه...
يا رفيعة المقام...

انا لن اعلق الان على كلامك اعلاه حول
ما أراه رأي مبدئي-متحفظ- حول الرواية..
و كنت انتظر الرد الموعود من(فرحة الايام)
حيث انها وعدت مرتين-عالاقل- بان
تضع ماجهزته من تعقيب..
فإلى ذلك الحين...او إلى ان اقوم اليوم..
فانا اعدكم..باذن المولى..ان اضع
شيئا مما اخترته من مقتطفات من بطن الكتاب..لعل في ذلك..
ما يفيد كل متتبع..لمعرفة اعمق
عن فحوى الكتاب و افكار كاتبه..

فإلى لقاء قريب ..بإذن الله

شاهة
19-09-2011, 02:32 PM
اسرة تحليلات مساؤكم ورد وأحلى شهد

شكرا أخي الفاضل عابر سبيل وما أنا سوى تلميذة في فصلكم أقرأ كما تقرأون أستمتع بما تكتبون أبتهج بجميع الزوار القادمين .
وقد استمتعت بمن ساهم ليلة أمس في اثراء امسية الشاعر العراقي عبدالرازق عبدالواحد على هامش الامسية الشعرية بدءً بمناف ومرورا بمالك الحزين .
ووصولاً الى معنى اختيار مسمى رمادي المدينة المسكونة المشبعة برائحة التاريخ العبق التي تسكن قلبه رمادي المدافع عن متعقبي النمل والنحل وبما أن المسرح يخلو من هوايتهم المحببة قرر أصغرهم وهو الموجود أن يشدو مع الشاعر ولكن بنشيدة طلع البدر علينا بعد أن أعيته الحيلة في الثبات فوق الكرسي والتزحلق على السلم.


فرحة قلبي ..انت مطالبة بوضع تحليلك عن طوطم الذئاب وتحليلك عن رواية
ألبرتو باثكث فيكيروا ( من أجل ألف مليون دولار ) وهناك وعد سابق لم تكمليه بعد عن أدب الرحلات بقية رحلة العيد والا سأضع صورة متعقب النمل والنحل وهو يتزحلق على سلم المسرح ليلة أمس بدون الفوطة الصفراء على رأسه.


فماذا تقولين يا همسة النسيم ؟؟

intesar
19-09-2011, 03:07 PM
بما اني دووم في الاتجاه المعاكس.. وأحب اغرد خارج السرب..



هذه القصيدة للشاعر عبدالرحمن العشماوي.. في رثاء بغداد..

أبكي ، وماذا تنفَع العَبَراتُ وجميعُ أهلي بالقذائف ماتوا؟

ماتوا،وجيشُ المعتدين،قلوبُهم صخرٌ ، فلا نبْضٌ ولا خَلَََجاتُ

تحت الرُّكام ، أَنينُهم وصُراخُهم كم مزَّقتْ وجدانيَ الصَّرخاتُ

أبكي ، وأشلاءُ الأحبّةِ خيّبَتْ ظنَّ الرَّجاءِ ، وزاغَت النظراتُ

ياليلة القَصْف الرَّهيب،تحطَّمتْ فيكِ المبادئُ ، واستبدَّ غُزَاةُ

وحشيةٌ ، لو أَنَّ هولاكو رأى لتصعّدت من قلبه الزَّفراتُ

بتْنا على لَهَب المواجع والأسى والمعتدونَ على الأسرَّةِ باتوا

أطفالُهم يستمتعون بأمنهم وصغارُنا فوقَ الرَّصيفِ عُراةُ

فَزَعُ الصِّغار يزيد من إحساسنا بالظلم ، إنَّ الظالمينَ قُساَةُ

ماذا يفيد الدَّمْعُ ، والدَّمُ هَهُناَ يجري،ودِجْلَةُ يشتكي وفُراتُ؟!

ماذا ، وبغدادُ المفاخر أصبحتْ عطْشَى ، تُلمِّظ قلبها الحسراتُ؟

بغدادُ ، يا بغدادُ ما التَفَتَ المدى إلا وعندكِ تُورق اللَّفتاتُ

بغدادُ ماابتسمتْ رؤى تاريخنا إلاً وعندكِ تُشرق البَسَماتُ

صوت المآذِن فيكِ يرفعنا إلى قمم تشيِّدها لنا الصَّلواتُ

أوَّاه يا بغدادَ أَقفرتِ الرُّبى ورمَى شموخَ الرَّافدين جُناةُ

لغةُ الحضارةِ أصبحتْ في عصرنا قَصْفاً ، تموت على صداه لُغات

لغةُ تصوغ القاذفاتُ حروفَها وبعنْفها تتحدَّث العَرَباتُ

أو هكذا ،تلقى العدالةُ حَتْفَها في عصرنا،وتُكحَّمُ الشَّهَواتُ!

ماذا يفيد الدَّمْعُ يا بغدادَنا وخَطاكِ في درب الرَّدىعثرات

ماذا يفيد الدَّمْعُ يا محبوبةً تبكي على أشلائها الحُرُماتُ

ماذا ، وألفُ قذَيفةٍ وقذيفةٍ في عَرْضها تتنافسُ القنواتُ؟

ماذا ، وأبناء العُروبةِ نظْرةٌ وهَجَتْ،وعقلٌ تائهٌ وسُكاتُ؟

أبناءَ أمتنا الكرامَ ، إلى متى يقضي على عَزْمِ الأبي سُباَتِ؟

الأمرُ أَكْبَرُ ،والحقيقةُ مُرَّةٌ وبنو العروبةِ فُرْقَةٌ وشَتات

وعلى ثغور البائسين تساؤُلٌ مُرُّ المَذاقِ ، تُميتُه البَغَتاتُ

أين الجيوشُ اليَعْرُبيَّةُ،هل قَضَتْ نَحْباً،فلا جندٌ ولا أَدَواتُ؟!

هذا التساؤل ، لا جواب لمثله فبمثله تتلعْثَمُ الكلماتُ

لو كان للعَرَبِ الكرام كرامةٌ ما سرّبَتْ سُفُنَ العدوِّ قَناَتُه

الأمر أكبرُ يا رجالُ، وإِنَّما ذهبتْ بوعي الأُمَّة الصَّدَماتُ

الأمرُ أمرُ الكفر أعلن حربَه فمتى تَهُزُّ الغافلين عِظَاتُ؟!

كفرٌ وإسلامٌ ، وليلُ حضارةٍ غربيَّةٍ، تَشْقَى بها الظُّلُماتُ

يا ماردَ الغرب الذي لعبتْ به كأس الغُرور ، وسيّرتْه طُغاةُ

نزواتُ قومٍ،قادت الأعمى إلى لهبٍ ، كذلك تَقْتُلُ النَّزَواتُ

أبناءَ أمتنا الكرَامَ،إلىَ مَتى تَمتَدُّ فيكم هذه السَّكَراتُ ؟!

ماذا أقول لكم؟،وليس أمامنا إلا دخانُ الغدر والهَجَماتُ ؟!

هذا العراقُ مضرَّجٌ بدمائه قد سُوِّدَتْ بجراحه الصَّفحاتُ

وهناكَ في الأقصَى يَدٌ مصبوغةٌ بدمٍ ، وجيشٌ غاصبٌ وبُغاةُ

ماذا أقول لكم؟ ودُور إِبائكم لا ساحةٌ فيها ولا شُرُفاتُ؟

ماذا أقول لكم؟وبَرْقُ سيوفكم يخبو، فلا خَيْلٌ ولاَ صَهَواتٌ ؟

قصَّتْ ضفائرَها المروءَةُ حينما جمد الإباءُ وماتت النَّخَواتُ

بكت الفضيلةُ قبل أنْ نبكي لها أسفاً ، وأدْمتْ قلبَها الشَّهَواتُ

عُذراً ، إذا أقسمْتُ أنَّ الرِّيحَ قد هَبَّتْ بما لا تفهم النَّعَراتُ

لن يدفَعَ الطُّغيانَ إلا دينُنا وعزيمةٌ تُرْعى بها الحُرُمات

((إني لأُبصر فجر نَصْرٍ حاسمٍ ستزفُّه الأنفالُ والحجْرات))

عابر سبيل
19-09-2011, 03:10 PM
قبل ان اضع الاقتباسات من الكتاب..
هنالك مقال "قصير"اعجبني
لكاتبه سعودية تدعي
حصة هلال المليحان
أوردته صحيفة "شمس" الالكترونية السعودية..

ابدأ معكم به:
"
رمز الذئب
حصة هلال المليحان*

أحب البدو العرب الذئاب، شبهوا الرجال بها، كتبوا الشعر النبطي عنها، جعلوا منها رموزا للشجاعة والذكاء والإباء والكرامة والنضال والكسب من كد اليمين.
لكن البدو العرب مع دقة ملاحظتهم ومعرفتهم بأخلاق الذئاب وطباعها لم يتعد إعجابهم بها حدود العاطفة، ظلوا أسرى العواطف في صحراء الشعر بينما هناك بدو آخرون اتخذوا من الذئاب مرشدة ومعلمة ومثلا عُليا لا يحيدون عن تعاليمها وقوانينها وأخلاقها، هؤلاء البدو هم المغول. من الأسرار التي كنت دائما أقف أمامها مستغربة سر اكتساح القبائل المغولية لقارة آسيا وقارة أوروبا واحتلالهم لحضارات شهيرة وعريقة فهدموا مدنا وأسقطوا عواصم وقضوا على دول، وهم بدو أميون. لعل الكاتب الصيني العبقري يانغ رونغ يكشف واحدا من أغرب أسرار البشرية ويوضح أمورا خفيت على كثير من الأمم زمنا طويلا في روايته «رمز الذئب»، أو بالأصح «طوطم الذئب» يتعلم البطل «شن زن» من العجوز المغولي «بلغي» أسرار القوة المغولية التي أرهبت العرب وروّعت أوروبا وقهرت الترك والهند. يقول عاشوا مئات السنين يراقبون الذئاب ويتعلمون منها أساليب القتال حتى إن أكبر وأشهر قائد مغولي جنكيز خان وبعده هولاكو، قد وضعوا أنظمتهم العسكرية وتنظيم كتائبهم وجيوشهم بنفس أساليب الذئاب التي كانوا يعتبرونها مواطنة على سهوب منغوليها مثلهم، بل لعلها كانت شعوبا قبلهم بزمن طويل وتقبلوا فكرة كونها شريكة لهم في كل ثروات السهول الصينية، ومع ذلك ظلوا يقظين لكونها أيضا عدوة يجب الحذر منها والحرص على حفظ حقوقها، وفي ذات الوقت إعطاؤها ما تستحق من حقوق المواطنة وحصص الرزق.
هل يفاجأ الناس أن أشهر نظريات القتال التي تدرّس إلى اليوم في الكليات العسكرية في العالم وضعها محارب وفارس صيني واستقاها من رؤساء القبائل المغولية الذين تعلموها من الذئاب ومن مراقبتهم لها، ولأساليبها على مدى سنين طويلة من الجوار والتعايش.

إن رواية رمز الذئب هي من أعظم الروايات التي أنتجت في الشرق الأقصى ولا يحتاج كاتبها إلى رواية أخرى ليحفر اسمه في الذاكرة الإنسانية فيكفيه مجدا هذه الرواية.
* شاعرة وإعلامية سعودية

"
المصدر لامانة النقل:
http://www.shms.com.sa/html/story.php?id=125083

عابر سبيل
19-09-2011, 03:25 PM
ابدأ هنا بوضع المقتطفات
التي قمت بكتابتها نقلا من الكتاب..
فاعذورني ان وجدتم اي خلل..
فقد كان أمرا مجهدا و انا اقرأ و اكتب لوحدي
من دون وجود المعاونين هذه المرة..
لا "أم راشد" ..و لا راشد ..او اخته!
*
*
،،
تفضلوا.. اول الاقتباسات..
او بالاصح اول اقتباسين..

"


"الحرب تتطلب صبرا" رد الرجل العجوز بهدوء.
"الفرص تكون من نصيب الذين يتحلون بالصبر، سواء أكانوا بشرا أم بهائم، و هؤلاء وحدهم هم الذين يحسنون استغلال هذه الفرص. كيف تتخيل أن جنكيز خان تمكن من دحر جيوش سلالة "جن"* العظمى بقلة من الفرسان المحاربين؟ و أن ينتصر على كل الأمم التي خضعت لسلطانه؟ أن تمتلك سطوة الذئاب ليس شيئا كافيا. عليك أن تتحلى بالصبر. حتى أكبر و أقوى الجيوش يمكنها حالات الفوضى و الارتباك. إذا اصيب الحصان القوي بالإضطراب، يكون تحت رحمة ذئب صغير.
دون الصبر، لن تكون ذئبا، لن تكون صيادا، و لن تكون جنكيز خان."
من ص 40
*و في الحاشية باسفل الصفحة كتب المترجم ما يلي:
سلالة جن: سلالة كبرة حكمت الصين في مرحلتين، الغربية(317-265 ق.م) و الشرقية (420-317 ق.م)
و تعتبر الاخيرة واحدة من السلالات الست التي حكمت بين سقوط الهان 220 ق.م و تأسيس سلالة سوي 581 م.


****************************** ***************

و في ص 183...
اورد هذا المقطع عن "جرو ذئب" قام بطل القصة او الراوي"شن"
بمحاولة تربيته
و هنا يصف لنا بشكل دقيق و بحضور زميله "يانغ"..
سلوك الذئب الرضيع عندما أُدخل أول مرة
مع مجموعة من جراء "كلبة اسمها بيير" لكي يرضع معهم


"

http://cdn.pimpmyspace.org/media/pms/c/ug/gb/bd/baby_wolf.jpg


عندما وُضع الذئب الصغير الجائع الذي يرتعش من البرد في الأسفل
قريبا من إحدى حلمات ضرع "بيير"- الكلبة الأم-
و استطاع أن يشم رائحة الحليب، توقف عن التظاهر بالموت، و كأنه اكتشف رائحة دماء، فتح فمه، و كشر عن أنيابه،
تصرف على نحو غريزي، " إذا كان هنالك حليب، فهذه هي أمي". و لأنه ولد بعد شهر من ولادة جراء الكلبة، كان راس جرو الذئب أنحف و جسمه أصغر بشكل إجمالي.
إلا أنه في ذلك الوقت كان أقوى من الكلاب الصغيرة، و مهارته متفوقة على الآخرين في إطباق فمه على أقرب حلمة ضرع.
كان هنالك صفان من الحلمات، بعضها أكبر من الأخرى، و تبعا لذلك فإن وفرة الحليب فيها متباينة. راقب شن و يانغ المنظر باستمتاع فيما بدا جرو الذئب اقل اهتماما بالرضاعة من اهتمامه بالعثور على أكبر حلمة،
في محاولته تلك كان يزيح الجراء بعيدا عن طريقه. دخيل، مجرم ، سفاح، قاطع طريق، اقتحم و دخل جحرا يسود فيه السلام.
كشفت طبيعته الوحشية عن حقيقتها عندما كان يدفع بالجراء فتبقى تترنح و تدور خلال بحثه عن أكبر الحلمات. تذوق حليب واحدة منها، لفظها، ثم جرب الحلمة التالية، مرة بعد أخرى إلى أن استقر على أكبرها، الحلمة الأكثر امتلاءا التي في الوسط، و بدأ يمص الحليب بنهم. و فيما هو يرضع كان ينشر كفيه على الحلمات المجاورة كما لو أنه يأكل من وعاء و يحرس القدر، محتفظا بالحصة الأفضل لنفسه. أزيحت الجراء الثلاثة الخانعة بعيدا.
لم يتمكن الصديقان-شن و يانغ- من تصديق ما رأته عيونهما.

"الذئاب مخيفة" ، علق يانغ. " لم تكد عينا هذا اللعين الصغير تتفتحان بعد و مع ذلك فهو يتصرف كمستبد...الخ"
"

عابر سبيل
19-09-2011, 03:43 PM
*
*
،،
"
لنقرا معا...من الصفحة 208
وجهة نظر الحكيم المنغولي –بلغي- بعد ان انتصروا للتو على قطيع ضاري من الذئاب التي كانت قد فتكت بقطيع كامل-نحو 100 او200-
من الخيول المنتقاة و التي كانت تربى للاستخدامات العسكرية من قبل الجيش..
مستغلة عاصفة ثلجية مريعة و مفاجأة...
و التي شلّت من قدرات الدفاع للرعاة المتواجدين مع تلك الخيول..
فاستغلت الذئاب المغولية بذكائها و حدسها الغريزي العجيب لحالة الجو
للنيل من كامل قطيعالخيول..

ربما هذه الجملة تفيد في شرح اكبر فكرة "بيئية" في الكتاب...
كما اعتقد..
و هي وجهة النظر التي اختلف حولها البدو من المغول
مع وجهة نظر القادمون من العاصمة كممثلين للحكومة...
لنقرأ المشهد


"
بعد أن قاد "باو شنغوي" و "أوليجي"-مسؤولان عسكريان-
فريقا من مسؤولي المراعي لمشاهدة غنائم موقع الصيد-أي جلود الذئاب-،
امتطيا حصانيهما متوجهين الى "بلغي".
ترجل باو عن حصانه و قال للرجل العجوز بحماسة:
"إنه نصر مذهل! مذهل حقا! و علينا أن نشكرك على ذلك. إنه إنجاز باهر، هذا ما سأورده في تقريري الذي سارفعه إلى مراجعي العليا".
مد يده ليصافح بلغي، الذي ردّ بإظهار أصابعه التي تغطت بالدماء. " يدي قذرة جدا"، فال.
لكن باو أمسك بيدي الرجل العجوز. " ربما ينتقل شيء من حظك السعيد إلى جسدي من خلال القليل من دماء الذئب، و تتسرب إلي بعض مفاخرك"
تجهم وجه الرجل عجوز. " أرجوك ألا تتحدث عن مثل هذه الأشياء بوصفها مفخرة. كلما زادت المفاخر عمقت الخطايا. لن يحدث هذا الشيء مجددا. إذا أجريت حملات صيد أخرى مثل هذه فستنقرض الذئاب، و ستنتشر الغزلان، و سناجب الأرض، و الارانب، و المرموط. تلك ستكون النهاية بالنسبة إلى السهوب، و من شأن ذلك أن يغضب تينغر- الإله الذي يعتقد به المقول بحسب الرواية-.
سندفع نحن و مواشينا الثمن باهضا". رفع يديه إلى تينغر بخوف و هلع.
"

في الحوار أعلاه..تتضح لنا وجهة نظر السكان الاصليين حيال الذئاب التي تنتشر حواليهم..
فهم كانوا يرون ..و على الرغم من انها تهاجم بين فينة و اخرى شيئا من قطعانهم
و تنهش في خرافهم متى ما لاقت الى ذلك سبيلا ..إلا انهم تعلموا ان الذئاب
لا تقوم بذلك إلا ان لم يكن متاحا امامهم طرائد اخرى من البهائم البرية
التي تعيش ايضا في السهوب..كالغزلان و الارانب الخ..
فوجهة نظر "بلغي" تقول..
انه بانقطاع الذئاب..فان قطعان الغزلان بالذات
و بقية الحيوانات الاصغر ستتكاثر بشكل مريع..
مما يعني انها ستنافسهم على العشب الذي يعتمدون عليه في اطعام "حلالهم/رأس مالهم"
من قطعان للمواشي من ابقار و ماعز و ضأن..إضافة للخيول..

بينما..كان الاخرون..خاصة القادمون من خارج مناطق السهوب المنغولية..
يرون ان اصطياد الذئاب فرصة كبيرة للتكسب من بيع و تصدير جلودها..
بحجة ان القضاء على الذئاب ستقلل من الخسائر-المباشرة- التي يتكبدها
مربوا المواشي ..بالتخلص من هجمات و سرقات تلك الذئاب على قطعان المواشي!

لكي نتأكد من وجهة النظر هذه..
تعالوا نقرا معا تكرار "فحواها" في المقتطفات التالية من فصول اخرى لاحقة في الكتاب..
وتحديدا من الصفحتين 245 و 253 و هما كما يلي :

" السهوب مكان يشوبه التعقيد" قال اوليجي و هو يضحك." كل شيء مترابط مع بعضه بعضا، و الذئاب تشكل الرابطة الأساسية التي تربط بجميع الأطراف الأخرى. إذا زالت تلك الرابطة فستتلاشى المواشي هنا. لا يمكن أن تحصي الفوائد التي تقدمها الذئاب كافة، إنها أكبر بكثير من الضرر الي تسببه"!!

و من ص 253 نقرأ

" قال –شن- بتردد للرجل العجوز:"عندما تقتل الذئاب الغزلان في الشتاء فذلك من أجل أن تحتفظ بها تحت الجليد لتتغذى بها في فصل الربيع. لكن لماذا تقتل هذا العدد الكبير في الصيف؟ ربما يوجد المزيد من الغزلان في بعض الأنحناءات الاخرى. ستبدا أجسادها بالتفسخ خلال بضعة أيام و لن تكون صالحة للاكل. ربما تعشق الذئاب القتل ليس إلا!!؟.

-"إنها لا تقتل كل تلك الغزلان عبثا" قال بلغي" أو لكي تعرض مظاهر قوتها، إنها تفعل ذلك حتى تستطيع الذئاب الكبيرة في السن، و المريضةـ و الجريحة منه أن تحصل على ما تأكله.
هل تعرف السبب الذي جعل النمور و ما يماثلها من الحيوانات الا تتمكن من البقاء ههنا؟ و السبب الذي جعل الذئاب تهيمن على السهوب؟ ذلك يرجع إلى عقولها التي تفكر في القطيع. تمارس النمور القتل من أجل أنفسها، و ليس من أجل النمور الأخرى، و لا حتى من أجل ذكورها أو ذريتها. لكن بالنسبة إلى الذئاب فهي تقتل من أجل نفسها من جهة و من أجل بقية افراد القطيع من جهة أخرى، حتى الذئاب التي لا تقدر على الاشتراك في القتل، الكبيرة منها و المعاقة، التي تكاد أن تكون فاقدة للبصر، و الصغيرة منها، و المريضة، و الإناث التي ترضع صغارها.
كل ما تراه الآن من جثث متناثرة، لكن عندما يعوي الذئب الأكبر لقطيع الذئاب اهذه الليلة، فإن نصف الذئاب التي على أرض أولونبولاغ و اي ذئاب أخرى يمكن أن تدعي وجود صلة قرابة تربطها مه هذا القطيع ستخرج من مكامنها، و لن تبقي لي شيء في الصباح"!..."الذئب يولي اهتماما كبيرا بالقطيع الذي ينتمي إليه، و القطيع يولي اهتماما بأمر كل ذئب ينتمي إليه، مما يجعلها أعداء مرعبة إلى هذا الحد"

"

عابر سبيل
19-09-2011, 04:01 PM
*
*
،،
و أخيرا...لنقرأ هذا التأمل الفكري التاريخي "البشري” الرائع في الصفحة 225
مع ما فيه من استقراء دقيق و عجيب لأمور لطيفٍ عريض جدا من التاريخ..
لربما ان احدا اخر يملك من المعرفة ما يفند به او يدحض وجهة النظر هذه..
او على الاقل يقوض من مدى دقتها او عمقها..
لكني..شخصيا..و لجهلي بالخلفيات التاريخية سحيقة العمق
التي تكلم عنها الكاتب فيما يلي..
لم أملك إلا ان اعجب و أذهل من هذه القراءة المتفردة..للمؤلف

لنقرا اذا..

"
-"في تاريخ العالم" أكمل شن التعبير عن الفكرة، "البدو هم الشرقيون الوحيدون الذين استطاعوا نقل القتال إلى أراضي الأوروربيين، و الشعوب الثلاثةالتي هزت الغرب فعلا و قوضت أسس بنيانه هي الهونز، و الأتراك، و المنغوليون.
كان الغربيون، الذين قاتلوا و شقوا طريقهم شرقا، جميعا أحفادا للبدو.
الشخصان اللذان شيدا روما القديمة هما أخوان كانت قد ربتهما ذئبة. لقد نقشت صور للذئبة
و طفليها من الذئاب البشرية على شعار المدينة حتى اليوم . أما شعوب التوتون، و الألمان، و الاننجلوساكسون فقد ازدادت قوتهم، و كانت دماء الذئاب تجري في عروقهم.
أما الصيبيون، بنزعاتهم الضعيفة، فكانوا في حاجة ماسة إلى عملية نقل لتلك الدماء القوية التي تكبحها قيود. لو لم توجد الذئاب، لكان تاريخ العالم قد كتب بطريقة مختلفة كثيرا.
إذا لم تعرف طبيعة الذئاب فلا يمكنك أن تفهم روح و شخصية البدو، و لن تتمكن بالتأكيد من إدراك الاختلافات بين البدو و الفلاحين ابدا، أو الخصائص المتأصلة لدى كل منهما".!!

،،،،، لا تعليق،،،،،،،طوطم،،،،،
ربما بدأت افهم معناها!
فهل نحتاج لترجمتها كما طلب ذلك سابقا..
الحكيم/ارابيان!
*
*
،،
في الختام....
ان الكلام عن "البداوة" و البدو..
والذي بدأناه من مقال الكاتبة السعودية..
مرورا بما ورد نصا في الكتاب...
و بحسب اطلاعي الشخصي البسيط
كقارئ عامي و ليس من اهل الاختصاص..

فيه توافق كبير مع ما كان قد ذكره
عبقري الدهر..
مؤسس علم الاجتماع....
حول "البداوة" و البدو..
و مقارنتهم بالحضر والتحضر..

و ذلك في كتابه الخالد
"المقدمة"...

هذا الكلام اقوله..
انطلاقا من فهمي البسيط لما
قرأته و ما اسعفتني به الذاكرة
من معاني حول ما ورد في اوائل الفصول
من "مقدمة" بن خلدون..

رمادي
19-09-2011, 07:48 PM
بما اني دووم في الاتجاه المعاكس.. وأحب اغرد خارج السرب..



هذه القصيدة للشاعر عبدالرحمن العشماوي.. في رثاء بغداد..

أبكي ، وماذا تنفَع العَبَراتُ وجميعُ أهلي بالقذائف ماتوا؟

ماتوا،وجيشُ المعتدين،قلوبُهم صخرٌ ، فلا نبْضٌ ولا خَلَََجاتُ

تحت الرُّكام ، أَنينُهم وصُراخُهم كم مزَّقتْ وجدانيَ الصَّرخاتُ

أبكي ، وأشلاءُ الأحبّةِ خيّبَتْ ظنَّ الرَّجاءِ ، وزاغَت النظراتُ

ياليلة القَصْف الرَّهيب،تحطَّمتْ فيكِ المبادئُ ، واستبدَّ غُزَاةُ

وحشيةٌ ، لو أَنَّ هولاكو رأى لتصعّدت من قلبه الزَّفراتُ

بتْنا على لَهَب المواجع والأسى والمعتدونَ على الأسرَّةِ باتوا

أطفالُهم يستمتعون بأمنهم وصغارُنا فوقَ الرَّصيفِ عُراةُ

فَزَعُ الصِّغار يزيد من إحساسنا بالظلم ، إنَّ الظالمينَ قُساَةُ

ماذا يفيد الدَّمْعُ ، والدَّمُ هَهُناَ يجري،ودِجْلَةُ يشتكي وفُراتُ؟!

ماذا ، وبغدادُ المفاخر أصبحتْ عطْشَى ، تُلمِّظ قلبها الحسراتُ؟

بغدادُ ، يا بغدادُ ما التَفَتَ المدى إلا وعندكِ تُورق اللَّفتاتُ

بغدادُ ماابتسمتْ رؤى تاريخنا إلاً وعندكِ تُشرق البَسَماتُ

صوت المآذِن فيكِ يرفعنا إلى قمم تشيِّدها لنا الصَّلواتُ

أوَّاه يا بغدادَ أَقفرتِ الرُّبى ورمَى شموخَ الرَّافدين جُناةُ

لغةُ الحضارةِ أصبحتْ في عصرنا قَصْفاً ، تموت على صداه لُغات

لغةُ تصوغ القاذفاتُ حروفَها وبعنْفها تتحدَّث العَرَباتُ

أو هكذا ،تلقى العدالةُ حَتْفَها في عصرنا،وتُكحَّمُ الشَّهَواتُ!

ماذا يفيد الدَّمْعُ يا بغدادَنا وخَطاكِ في درب الرَّدىعثرات

ماذا يفيد الدَّمْعُ يا محبوبةً تبكي على أشلائها الحُرُماتُ

ماذا ، وألفُ قذَيفةٍ وقذيفةٍ في عَرْضها تتنافسُ القنواتُ؟

ماذا ، وأبناء العُروبةِ نظْرةٌ وهَجَتْ،وعقلٌ تائهٌ وسُكاتُ؟

أبناءَ أمتنا الكرامَ ، إلى متى يقضي على عَزْمِ الأبي سُباَتِ؟

الأمرُ أَكْبَرُ ،والحقيقةُ مُرَّةٌ وبنو العروبةِ فُرْقَةٌ وشَتات

وعلى ثغور البائسين تساؤُلٌ مُرُّ المَذاقِ ، تُميتُه البَغَتاتُ

أين الجيوشُ اليَعْرُبيَّةُ،هل قَضَتْ نَحْباً،فلا جندٌ ولا أَدَواتُ؟!

هذا التساؤل ، لا جواب لمثله فبمثله تتلعْثَمُ الكلماتُ

لو كان للعَرَبِ الكرام كرامةٌ ما سرّبَتْ سُفُنَ العدوِّ قَناَتُه

الأمر أكبرُ يا رجالُ، وإِنَّما ذهبتْ بوعي الأُمَّة الصَّدَماتُ

الأمرُ أمرُ الكفر أعلن حربَه فمتى تَهُزُّ الغافلين عِظَاتُ؟!

كفرٌ وإسلامٌ ، وليلُ حضارةٍ غربيَّةٍ، تَشْقَى بها الظُّلُماتُ

يا ماردَ الغرب الذي لعبتْ به كأس الغُرور ، وسيّرتْه طُغاةُ

نزواتُ قومٍ،قادت الأعمى إلى لهبٍ ، كذلك تَقْتُلُ النَّزَواتُ

أبناءَ أمتنا الكرَامَ،إلىَ مَتى تَمتَدُّ فيكم هذه السَّكَراتُ ؟!

ماذا أقول لكم؟،وليس أمامنا إلا دخانُ الغدر والهَجَماتُ ؟!

هذا العراقُ مضرَّجٌ بدمائه قد سُوِّدَتْ بجراحه الصَّفحاتُ

وهناكَ في الأقصَى يَدٌ مصبوغةٌ بدمٍ ، وجيشٌ غاصبٌ وبُغاةُ

ماذا أقول لكم؟ ودُور إِبائكم لا ساحةٌ فيها ولا شُرُفاتُ؟

ماذا أقول لكم؟وبَرْقُ سيوفكم يخبو، فلا خَيْلٌ ولاَ صَهَواتٌ ؟

قصَّتْ ضفائرَها المروءَةُ حينما جمد الإباءُ وماتت النَّخَواتُ

بكت الفضيلةُ قبل أنْ نبكي لها أسفاً ، وأدْمتْ قلبَها الشَّهَواتُ

عُذراً ، إذا أقسمْتُ أنَّ الرِّيحَ قد هَبَّتْ بما لا تفهم النَّعَراتُ

لن يدفَعَ الطُّغيانَ إلا دينُنا وعزيمةٌ تُرْعى بها الحُرُمات

((إني لأُبصر فجر نَصْرٍ حاسمٍ ستزفُّه الأنفالُ والحجْرات))






أطفالُهم يستمتعون بأمنهم وصغارُنا فوقَ الرَّصيفِ عُراةُ

فَزَعُ الصِّغار يزيد من إحساسنا بالظلم ، إنَّ الظالمينَ قُساَةُ

ماذا يفيد الدَّمْعُ ، والدَّمُ هَهُناَ يجري،ودِجْلَةُ يشتكي وفُراتُ؟!

ماذا ، وبغدادُ المفاخر أصبحتْ عطْشَى ، تُلمِّظ قلبها الحسراتُ؟

بغدادُ ، يا بغدادُ ما التَفَتَ المدى إلا وعندكِ تُورق اللَّفتاتُ

بغدادُ ماابتسمتْ رؤى تاريخنا إلاً وعندكِ تُشرق البَسَماتُ

صوت المآذِن فيكِ يرفعنا إلى قمم تشيِّدها لنا الصَّلواتُ

أوَّاه يا بغدادَ أَقفرتِ الرُّبى ورمَى شموخَ الرَّافدين جُناةُ

لغةُ الحضارةِ أصبحتْ في عصرنا قَصْفاً ، تموت على صداه لُغات

انت تغردين مع السرب اخت انتصار
وباجمل لحن ..
عبد الرحمن العشماوي
من الشعراء الكبار
قصيده رائعه ومعبره
له امسية كل سنه بالدوحه
ربما سنحضر قادم الايام
شكرا لك :)

رمادي
19-09-2011, 08:26 PM
قبل ان اضع الاقتباسات من الكتاب..
هنالك مقال "قصير"اعجبني
لكاتبه سعودية تدعي
حصة هلال المليحان
أوردته صحيفة "شمس" الالكترونية السعودية..

ابدأ معكم به:
"
رمز الذئب
حصة هلال المليحان*

أحب البدو العرب الذئاب، شبهوا الرجال بها، كتبوا الشعر النبطي عنها، جعلوا منها رموزا للشجاعة والذكاء والإباء والكرامة والنضال والكسب من كد اليمين.
لكن البدو العرب مع دقة ملاحظتهم ومعرفتهم بأخلاق الذئاب وطباعها لم يتعد إعجابهم بها حدود العاطفة، ظلوا أسرى العواطف في صحراء الشعر بينما هناك بدو آخرون اتخذوا من الذئاب مرشدة ومعلمة ومثلا عُليا لا يحيدون عن تعاليمها وقوانينها وأخلاقها، هؤلاء البدو هم المغول. من الأسرار التي كنت دائما أقف أمامها مستغربة سر اكتساح القبائل المغولية لقارة آسيا وقارة أوروبا واحتلالهم لحضارات شهيرة وعريقة فهدموا مدنا وأسقطوا عواصم وقضوا على دول، وهم بدو أميون. لعل الكاتب الصيني العبقري يانغ رونغ يكشف واحدا من أغرب أسرار البشرية ويوضح أمورا خفيت على كثير من الأمم زمنا طويلا في روايته «رمز الذئب»، أو بالأصح «طوطم الذئب» يتعلم البطل «شن زن» من العجوز المغولي «بلغي» أسرار القوة المغولية التي أرهبت العرب وروّعت أوروبا وقهرت الترك والهند. يقول عاشوا مئات السنين يراقبون الذئاب ويتعلمون منها أساليب القتال حتى إن أكبر وأشهر قائد مغولي جنكيز خان وبعده هولاكو، قد وضعوا أنظمتهم العسكرية وتنظيم كتائبهم وجيوشهم بنفس أساليب الذئاب التي كانوا يعتبرونها مواطنة على سهوب منغوليها مثلهم، بل لعلها كانت شعوبا قبلهم بزمن طويل وتقبلوا فكرة كونها شريكة لهم في كل ثروات السهول الصينية، ومع ذلك ظلوا يقظين لكونها أيضا عدوة يجب الحذر منها والحرص على حفظ حقوقها، وفي ذات الوقت إعطاؤها ما تستحق من حقوق المواطنة وحصص الرزق.
هل يفاجأ الناس أن أشهر نظريات القتال التي تدرّس إلى اليوم في الكليات العسكرية في العالم وضعها محارب وفارس صيني واستقاها من رؤساء القبائل المغولية الذين تعلموها من الذئاب ومن مراقبتهم لها، ولأساليبها على مدى سنين طويلة من الجوار والتعايش.

إن رواية رمز الذئب هي من أعظم الروايات التي أنتجت في الشرق الأقصى ولا يحتاج كاتبها إلى رواية أخرى ليحفر اسمه في الذاكرة الإنسانية فيكفيه مجدا هذه الرواية.
* شاعرة وإعلامية سعودية

"
المصدر لامانة النقل:
http://www.shms.com.sa/html/story.php?id=125083



هم حقا قبائل همجيه مثلما صورهم التاريخ
اميون لم يتاثروا بالحضارة انذاك ..
ولكنهم بالحروب اشداء ..
الان عرفنا بعد سنين طويله
طريقتهم في الحرب .. كانوا يتعلمون اساليب الذئاب
في هجومهم وحروبهم وشراستهم .

التاريخ يشهد ذلك .. تكلم الرواة عن بأسهم وشدتهم
وقسوتهم في الحرب والتعامل .
لم يستطيع المسلمين انذاك صدهم بالقوه ,
بل غلبوهم باللين والرفق , وذابوا في المجتمع المتحضروالمترف
ربما نسوا وابتعدوا عن حياة الذئاب وعاشوا حياة الترف .
بداوا بسرعه وانتهوا بسرعه لماذا ؟
لانهم اعتمدوا على القوه والشراسة فقط .
ليس لديهم لا علم ولا معرفه ولا حضارة .

نعود للذئاب .. كلام الكاتبه صائب ..
انشغلنا نحن بعويل الذئب وغدره , وتركنا اسلوبه وقوته وذكائه
ولم نستفد من اسلوبه في الهجوم ومعيشته الجماعية
فالذئب لا يهجم لوحده .. وان هجم يترك بعده من يحميه دون ان تراه ,

جان دارك
19-09-2011, 10:54 PM
السلام عليكم

أنا بنت عمري00000 عمتي تقول لا تقولين عمرك المهم اني طالبة جامعية وعمتي فديتها فرحة ايامي وهذي اول مشاركة لي باكتبها عندكم أنا احب القراءة وايد وانا صغيرة عمري ثلاث سنوات عمتي كله أوديني وياها الندوات وتخليني أقرى من مكتبتها وانا ليش أعرفكم بنفسي لان ابغي اناديكم بس ما اعرف استحي منكم ماشاالله مقاماتكم كبيرة ودي اغير هالاسم اسمي نفسي بدوية عمتي اختارته لي ؛ عمي رمادي عجبتني قصة الفتاة الهندية وعندي قصة مشابهة لها ممكن اذا سمحتوا لي بأحطها القصة تقول؛


يحكى ان كلثوم ابن الأغر ( المعروف بدهائه وذكائه ) ،*
كان قائداً في جيش عبدالملك ابن مروان
وكان الحجاج ابن يوسف يبغض كلثوم*
فدبر له مكيده جعلت عبدالملك ابن مروان يحكم على كلثوم ابن الأغر بالاعدام بالسيف فذهبت أم كلثوم إلى عبدالملك ابن مروان تلتمس عفوه فاستحى منها لأن عمرها جاوز المائه عام ،
فقال لها سأجعل الحجاج يكتب في ورقتين الأولى يعدم وفي الورقه الثانيه لايعدم*
ونجعل ابنكِ يختار ورقه قبل تنفيذ الحكم فإن كان مظلوم نجاه آللـَہ . .*
فخرجت والحزن يعتريها فهي تعلم ان الحجاج يكره ابنها والارجح انه سيكتب في الورقتين يعدم **
فقال لها ابنها لـأ تقلقي يا أماه ،
ودعي الأمر لي ..*
وفعلا قام الحجاج بكتابه كلمة يعدم في الورقتين*
وتجمع الملأ في اليوم الموعود ليروا ما سيفعل
كلثوم ..
ولما جاء كلثوم في ساحة القصاص
قال له الحجاج وهو يبتسم بخبث
اختر واحده*
فابتسم كلثوم*
واختار ورقه وقال :اخترت هذه !
ثم قام ببلعها دون ان يقرئها
فاندهش الملك وقال ماصنعت ياكلثوم ! *
لقد أكلت الورقه دون ان نعلم مابها


*فقال كلثوم /
يامولاي اخترت ورقه وأكلتها دون ان أعلم مابها ولكي
نعلم مابها ، انظر للورقه الاخرى فهي عكسها*
فنظر الملك للورقه الباقيه فكانت{ يعدم }
فقالوا لقد اختار كلثوم ان لـأ يعدم*


بقليل من التفكير نستطيع صنع اشياء عظيمة .. فأذا اردت صنع الاشياء العظيمة عليك ː بالتفكير*
لكن قبل التفكير يجب ان تعلم ː انه لكل " داء دواء ''.

‏السموحة عمي عابر سبيل اذا دخلت عرض بس حبيت اول مشاركة لي تكون معاكم خاصة ان عمتي تسوي رقابة علي ان ما اقول الا المفيد

مشكورين كلكم

رمادي
19-09-2011, 11:18 PM
السلام عليكم

أنا بنت عمري00000 عمتي تقول لا تقولين عمرك المهم اني طالبة جامعية وعمتي فديتها فرحة ايامي وهذي اول مشاركة لي باكتبها عندكم أنا احب القراءة وايد وانا صغيرة عمري ثلاث سنوات عمتي كله أوديني وياها الندوات وتخليني أقرى من مكتبتها وانا ليش أعرفكم بنفسي لان ابغي اناديكم بس ما اعرف استحي منكم ماشاالله مقاماتكم كبيرة ودي اغير هالاسم اسمي نفسي بدوية عمتي اختارته لي ؛ عمي رمادي عجبتني قصة الفتاة الهندية وعندي قصة مشابهة لها ممكن اذا سمحتوا لي بأحطها القصة تقول؛


يحكى ان كلثوم ابن الأغر ( المعروف بدهائه وذكائه ) ،*
كان قائداً في جيش عبدالملك ابن مروان
وكان الحجاج ابن يوسف يبغض كلثوم*
فدبر له مكيده جعلت عبدالملك ابن مروان يحكم على كلثوم ابن الأغر بالاعدام بالسيف فذهبت أم كلثوم إلى عبدالملك ابن مروان تلتمس عفوه فاستحى منها لأن عمرها جاوز المائه عام ،
فقال لها سأجعل الحجاج يكتب في ورقتين الأولى يعدم وفي الورقه الثانيه لايعدم*
ونجعل ابنكِ يختار ورقه قبل تنفيذ الحكم فإن كان مظلوم نجاه آللـَہ . .*
فخرجت والحزن يعتريها فهي تعلم ان الحجاج يكره ابنها والارجح انه سيكتب في الورقتين يعدم **
فقال لها ابنها لـأ تقلقي يا أماه ،
ودعي الأمر لي ..*
وفعلا قام الحجاج بكتابه كلمة يعدم في الورقتين*
وتجمع الملأ في اليوم الموعود ليروا ما سيفعل
كلثوم ..
ولما جاء كلثوم في ساحة القصاص
قال له الحجاج وهو يبتسم بخبث
اختر واحده*
فابتسم كلثوم*
واختار ورقه وقال :اخترت هذه !
ثم قام ببلعها دون ان يقرئها
فاندهش الملك وقال ماصنعت ياكلثوم ! *
لقد أكلت الورقه دون ان نعلم مابها


*فقال كلثوم /
يامولاي اخترت ورقه وأكلتها دون ان أعلم مابها ولكي
نعلم مابها ، انظر للورقه الاخرى فهي عكسها*
فنظر الملك للورقه الباقيه فكانت{ يعدم }
فقالوا لقد اختار كلثوم ان لـأ يعدم*


بقليل من التفكير نستطيع صنع اشياء عظيمة .. فأذا اردت صنع الاشياء العظيمة عليك ː بالتفكير*
لكن قبل التفكير يجب ان تعلم ː انه لكل " داء دواء ''.

‏السموحة عمي عابر سبيل اذا دخلت عرض بس حبيت اول مشاركة لي تكون معاكم خاصة ان عمتي تسوي رقابة علي ان ما اقول الا المفيد

مشكورين كلكم


مراحب مليون .. لا بل مليار
يسعدني ان اكون اول من يرحب بك
ولكن كيف نرحب بصاحب الضيافه
كلها ايام وتستلمين ولاية العهد:)
ذهبت ايام الدلال يا شاهه .

عمك رمادي سعيد بوجودك معنا ..
لي عودة معاك .. :)

مستثمر بسيط
19-09-2011, 11:21 PM
بعد أن عدت الى بيتي.. كنت أراقب دخولك مستثمر .. وئيدا .. حانيا .. وكأنك تخشى أن لا توقظ سكان تحليلات.
.


سيدتي الملكة فرحة الجميع

صدق الرمادي حين قال فرح الملكة فرح الجميع و حزن الملكة حزن الجميع

نعم سيدتي خشيت ايقاظكم ،،، ولم اكن ادرك ان المملكة ستستيقظ بسرعة البرق على صوت الرعد

اكنت اول من تلقى الصدمة

The first shock

كتبت ما كتبت وتراجعت عن ما كتبت
و قررت ان اكتب لسيدتي الملكة

RAIN BEFORE DAWN

اعتمت المشاركة و بعد دقائق تراجعت و حذفتها

و يبدوا ان كانت بيني و بين اخي المهاجر عوامل مشتركة






كيف ننام بعد أن قرأت ما كتبتية الليلة



وان شاء الله القادم اجمل و اسعد

احتراماتي سيدتي


http://img153.imageshack.us/img153/852/91550263.png (http://imageshack.us/photo/my-images/153/91550263.png/)

سهم بن سهم
19-09-2011, 11:30 PM
السلام عليكم

أنا بنت عمري00000 عمتي تقول لا تقولين عمرك المهم اني طالبة جامعية وعمتي فديتها فرحة ايامي وهذي اول مشاركة لي باكتبها عندكم أنا احب القراءة وايد وانا صغيرة عمري ثلاث سنوات عمتي كله أوديني وياها الندوات وتخليني أقرى من مكتبتها وانا ليش أعرفكم بنفسي لان ابغي اناديكم بس ما اعرف استحي منكم ماشاالله مقاماتكم كبيرة ودي اغير هالاسم اسمي نفسي بدوية عمتي اختارته لي ؛ عمي رمادي عجبتني قصة الفتاة الهندية وعندي قصة مشابهة لها ممكن اذا سمحتوا لي بأحطها القصة تقول؛


يحكى ان كلثوم ابن الأغر ( المعروف بدهائه وذكائه ) ،*
كان قائداً في جيش عبدالملك ابن مروان
وكان الحجاج ابن يوسف يبغض كلثوم*
فدبر له مكيده جعلت عبدالملك ابن مروان يحكم على كلثوم ابن الأغر بالاعدام بالسيف فذهبت أم كلثوم إلى عبدالملك ابن مروان تلتمس عفوه فاستحى منها لأن عمرها جاوز المائه عام ،
فقال لها سأجعل الحجاج يكتب في ورقتين الأولى يعدم وفي الورقه الثانيه لايعدم*
ونجعل ابنكِ يختار ورقه قبل تنفيذ الحكم فإن كان مظلوم نجاه آللـَہ . .*
فخرجت والحزن يعتريها فهي تعلم ان الحجاج يكره ابنها والارجح انه سيكتب في الورقتين يعدم **
فقال لها ابنها لـأ تقلقي يا أماه ،
ودعي الأمر لي ..*
وفعلا قام الحجاج بكتابه كلمة يعدم في الورقتين*
وتجمع الملأ في اليوم الموعود ليروا ما سيفعل
كلثوم ..
ولما جاء كلثوم في ساحة القصاص
قال له الحجاج وهو يبتسم بخبث
اختر واحده*
فابتسم كلثوم*
واختار ورقه وقال :اخترت هذه !
ثم قام ببلعها دون ان يقرئها
فاندهش الملك وقال ماصنعت ياكلثوم ! *
لقد أكلت الورقه دون ان نعلم مابها


*فقال كلثوم /
يامولاي اخترت ورقه وأكلتها دون ان أعلم مابها ولكي
نعلم مابها ، انظر للورقه الاخرى فهي عكسها*
فنظر الملك للورقه الباقيه فكانت{ يعدم }
فقالوا لقد اختار كلثوم ان لـأ يعدم*


بقليل من التفكير نستطيع صنع اشياء عظيمة .. فأذا اردت صنع الاشياء العظيمة عليك ː بالتفكير*
لكن قبل التفكير يجب ان تعلم ː انه لكل " داء دواء ''.

‏السموحة عمي عابر سبيل اذا دخلت عرض بس حبيت اول مشاركة لي تكون معاكم خاصة ان عمتي تسوي رقابة علي ان ما اقول الا المفيد

مشكورين كلكم





http://www.m5zn.com/uploads2/2011/9/19/photo/0919111209558sawa6zf3b.jpg (http://create-avatar.m5zn.com/)


هلا وغلا ومرحبا مليوووون يابنتي .... المكان مكانك والبيت بيتك وحنا أهلك بارك الله فيك ولك وردة من عمك سهم بن سهم ومرحبا بك مرة أخرى وسلامي لجلالة الملكة عمتك وعمتنا كلنا الله يسلمك ويسلمها من كل شر ويستر عليها ربي دنيا وآخره .

رمادي
19-09-2011, 11:57 PM
جان دارك لمن لا يعرفها


http://img102.herosh.com/2011/09/19/357615455.jpg (http://www.herosh.com)


نبذة مختصرة عن :

جان دارك

ولية العهد القادمة

لمملكة تحليلات المتحدة



جان دارك (بالفرنسية: Jeanne d'Arc) ولدت عام 1412 م بمدينة "دومريمي" شمال شرق فرنسا، وتوفيت عام 1431م في التاسعة عشرة من عمرها بمدينة "روون" في إقليم نورماندي شمال البلاد بإعدامها حرقا من قبل قوات الاحتلال والتي اتهمتها بالإلحاد. تعتبر جان دارك أبرز وجوه مقاومة الاحتلال الإنجليزي لقطاعات من بريطانيا أثناء حرب المائة عام، بين بريطانيا وفرنسا (1337-1453).

ترجع شهرة جان دارك إلى نجاحها في رفع حصار قوات الاحتلال الإنجليزية عن مدينة "أورليانز" الفرنسية عام 1429؛ حيث استطاعت جان دارك لقاء الملك الفرنسي "شارل السابع" بمدينة "شينون" وأقنعته بالمهمة العسكرية التي نذرت نفسها لها وهي تخليص أورليانز من براثن الإنجليز.

وتقدمت جان التي كانت تبلغ حينها 13 عاما على رأس جيش صغير وتمكنت من الانتصار في معركة بمدينة "باتاي" وطرد جيش الاحتلال من أورليانز.

وعرفت جان دارك منذ ذلك الحين باسم "لابوسيل دورليانز" (La Pucelle d’Orleans) أي عذراء أورليانز.

القبض عليهاقاومت جان دارك المستعمر الإنجليزي لكنها أخفقت في كوبييني قبل أن تصل إلى باريس، وسقطت في 23 مايو 1430 في أيدي "البورجينيين" (نسبة إلى جنود دوق بورجوني المعارض لمقاطعة آرمانياك)، وتم بيعها إلى الإنجليز بعد أن ألصقوا بها تهمة السحر، وقدمت جان إلى محكمة كنسية ترأسها أسقف "بيير كوشون"، واعتُبرت بموجب قرار المحكمة ملحدة ومرتدة وهو ما ترتب عليه حرقها حية في 30 مايو 1431 م.

ما بعد موت جان داركأقيمت محكمة خاصة لتكريم جان دارك عام 1450م أي بعد 19 عام من إحراق جسدها حية، ثم في عام 1909 طوبيت كمسيحية اي بعد 450 عام علي موتها. في عام 1920 تم تلقيبها بالقديسة جان دارك اي بعد 461 عام بعد موتها. تم تناول سيرتها في أكثر من فيلم منهم بعنوان آلام جان دارك ويعد من أشهر 100 فيلم في السينما العالمية.



المصدر : ويكبيديا

مستثمر بسيط
19-09-2011, 11:58 PM
اخي الغالي بوعبدالرحمن..

ياحتى لو كلفني ذلك
ان آتي "اقرأ الكهرباء" عند بيتك
و احذف الكتاب في صالتك..
يتبع


يعجبني و نص ،،، عاد كهرماء بتخليك :)
حاضر يا بو راشد بنشاركك في التعليق على الطواطم ،، و الطوطمية اشكالها كثيرة و متعددة حتى في سلوكيات البشر و انماطهم المشاكسة نوع من الطوطمية الدفينة محبوسة في الـ أنـا ،،، حاضر يا بوراشد









مرحبا بعودتك اخونا العزيز مستثمر بسيط هل كانت هرولتك خوفا من مجهول ام للبحث عن الامان ...
ربما عليك ان تهرول باتجاه البساتين هناك ستكون اكثر ارتياحا
هل من الضروري ان تتسابق مع الذئاب وترقص معها ؟؟
ثم تتودد وتتطفل على ملك الغابة !!!!
:)[/size][/color]


لولا علمي بوجود مدينة الرمادي لاصريت على عابرسبيل ان يغيير معرفك الى الابيض يا بو قلب ابيض

اضحكتني يا رمادي ،،، اقول لك نصادق الذئاب و نجالس ملك الغابة و تقول خوف :)
محارب الساموراي لا يعرف الخوف ،، و لد ليقتل أو يقتل

البساتين مواسم و مواقيت يا رمادي

التطفل و التودد هههههههه الله يجزيك خير ،،، كيف فهمتها ؟؟ لا تكون كمن فهم اشعب من قصص جدتي :)

ذئاب عابر سبيل سريعة جدا عليك ان تجاريها وان تمسك بسيف السموراي بقوة وتقطع رقابها و الا تكالبت عليك مجتمعة

تحياتي لك

intesar
20-09-2011, 02:04 AM
السلام عليكم

أنا بنت عمري00000 عمتي تقول لا تقولين عمرك المهم اني طالبة جامعية وعمتي فديتها فرحة ايامي وهذي اول مشاركة لي باكتبها عندكم أنا احب القراءة وايد وانا صغيرة عمري ثلاث سنوات عمتي كله أوديني وياها الندوات وتخليني أقرى من مكتبتها وانا ليش أعرفكم بنفسي لان ابغي اناديكم بس ما اعرف استحي منكم ماشاالله مقاماتكم كبيرة ودي اغير هالاسم اسمي نفسي بدوية عمتي اختارته لي ؛ عمي رمادي عجبتني قصة الفتاة الهندية وعندي قصة مشابهة لها ممكن اذا سمحتوا لي بأحطها القصة تقول؛


يحكى ان كلثوم ابن الأغر ( المعروف بدهائه وذكائه ) ،*
كان قائداً في جيش عبدالملك ابن مروان
وكان الحجاج ابن يوسف يبغض كلثوم*
فدبر له مكيده جعلت عبدالملك ابن مروان يحكم على كلثوم ابن الأغر بالاعدام بالسيف فذهبت أم كلثوم إلى عبدالملك ابن مروان تلتمس عفوه فاستحى منها لأن عمرها جاوز المائه عام ،
فقال لها سأجعل الحجاج يكتب في ورقتين الأولى يعدم وفي الورقه الثانيه لايعدم*
ونجعل ابنكِ يختار ورقه قبل تنفيذ الحكم فإن كان مظلوم نجاه آللـَہ . .*
فخرجت والحزن يعتريها فهي تعلم ان الحجاج يكره ابنها والارجح انه سيكتب في الورقتين يعدم **
فقال لها ابنها لـأ تقلقي يا أماه ،
ودعي الأمر لي ..*
وفعلا قام الحجاج بكتابه كلمة يعدم في الورقتين*
وتجمع الملأ في اليوم الموعود ليروا ما سيفعل
كلثوم ..
ولما جاء كلثوم في ساحة القصاص
قال له الحجاج وهو يبتسم بخبث
اختر واحده*
فابتسم كلثوم*
واختار ورقه وقال :اخترت هذه !
ثم قام ببلعها دون ان يقرئها
فاندهش الملك وقال ماصنعت ياكلثوم ! *
لقد أكلت الورقه دون ان نعلم مابها


*فقال كلثوم /
يامولاي اخترت ورقه وأكلتها دون ان أعلم مابها ولكي
نعلم مابها ، انظر للورقه الاخرى فهي عكسها*
فنظر الملك للورقه الباقيه فكانت{ يعدم }
فقالوا لقد اختار كلثوم ان لـأ يعدم*


بقليل من التفكير نستطيع صنع اشياء عظيمة .. فأذا اردت صنع الاشياء العظيمة عليك ː بالتفكير*
لكن قبل التفكير يجب ان تعلم ː انه لكل " داء دواء ''.

‏السموحة عمي عابر سبيل اذا دخلت عرض بس حبيت اول مشاركة لي تكون معاكم خاصة ان عمتي تسوي رقابة علي ان ما اقول الا المفيد

مشكورين كلكم


هلا ببنتي.. حياج الله..

رمادي
20-09-2011, 09:19 AM
يعجبني و نص ،،، عاد كهرماء بتخليك :)
حاضر يا بو راشد بنشاركك في التعليق على الطواطم ،، و الطوطمية اشكالها كثيرة و متعددة حتى في سلوكيات البشر و انماطهم المشاكسة نوع من الطوطمية الدفينة محبوسة في الـ أنـا ،،، حاضر يا بوراشد







لولا علمي بوجود مدينة الرمادي لاصريت على عابرسبيل ان يغيير معرفك الى الابيض يا بو قلب ابيض

اضحكتني يا رمادي ،،، اقول لك نصادق الذئاب و نجالس ملك الغابة و تقول خوف :)
محارب الساموراي لا يعرف الخوف ،، و لد ليقتل أو يقتل

البساتين مواسم و مواقيت يا رمادي

التطفل و التودد هههههههه الله يجزيك خير ،،، كيف فهمتها ؟؟ لا تكون كمن فهم اشعب من قصص جدتي :)

ذئاب عابر سبيل سريعة جدا عليك ان تجاريها وان تمسك بسيف السموراي بقوة وتقطع رقابها و الا تكالبت عليك مجتمعة

تحياتي لك




انا قلبي ابيض !! ؟؟ بالغت كثيرا في اطرائي اخي العزيز
ربما قلبي رمادي مثل اسمي :) :) .

صديقي العزيز العمر اقصر من اشغله بمصادقة او محاربة الذئاب

تحية كبيرة لك يا بو قلب ابيض بحق دون مجاملة :)

تأخرت اليوم بوضع مشاركتي الصباحيه .

قصه هادفه اعجبتني احببت تشاركوني قراءتها خاصة انتصار
التي تهتم بالثورة الايرانية


الســــــيد .... ابن الســـــــيد



أقلعت الطائرة من مطار شارل ديغول الدولي بباريس متجهة الى طهران وهي تحمل في داخلها الكثير من المسافرين رجالا ونساءا وبعض الأطفال .... النسوة بدأن يتجهزن بارتداء الزي الاسلامي , النظام الايراني لا يسمح بدخول المتبرجات الى داخل البلاد من غير زي متحشم يغطي الرأس والجسم .
في الطائرة يجلس رضا عفوا الدكتور رضا الذي تخرج توا من كلية الطب في باريس والذي كان من ضمن بعثة دراسية , وبعد حصوله على الشهادة أصبح من الطبيعي أن يرجع لبلده , الى أرض الوطن .

تبسم رضا عندما رأى منظر السيدات وهن يتسابقن الى الحمام ليدخلن متبرجات ويظهرن متحشمات , هذا المنظر رجع به الى سنين بعيدة مضت , تذكر أبوه السيد ميرزا , فأبوه سيد من سلالة سيدنا الحسين عليه السلام , ومعمم فلو أن احدى هؤلاء النسوة وقعت بيد والده وهي متبرجة لأذاقها مر العذاب , خاصة وأن السيد ميرزا هو رجل مكافح بدأ حياته ( مزين ) حلاق ولكن بعد الثورة الايرانية لمع نجمه ليكون مسؤولا في وزارة الشؤون , فكانت قفزة قوية في حياته وفي حياة الكثير من السادة المعممين .


ولكن المنظر الذي لم ينساه رضا رغم سنوات الغربة والدراسة ورغم مرور أكثر من خمسة عشر عاما هو منظر تلك السيدة التي تقدمت لمقابلة والده في مكتبه في الوزارة , فوالده كان مسؤولا عن طلبات العوائل الفقيرة واحتياجاتهم , والتي قالت للسيد ميرزا : سيد .. أنا قدمت طلب منذ فترة للحصول على غسالة فلقد تعبت يداي من الغسيل وأنا بحاجة ماسة لهذه الغسالة .
فرد عليها السيد باستخفاف : وهل كانت فاطمة عليها السلام بنت محمد عليه السلام تغسل بغسالة أم كانت تغسل بيديها الطاهرتين ؟

فردت عليه السيدة بغضب : وهل كان محمد عليه السلام يصعد سيارة مرسيدس أم كان يمشي على رجليه ؟ ( مشيرة الى سيارة السيد الفارهة )
استغرب سيد ميرزا من رد هذه السيدة مما أثارت غضبه لأنها أشارت الى سيارة السيد الفارهة وكأنها تتهمه ( من أين لك كل هذا )
فأمر سيد ميرزا حراسه بضرب هذه السيدة بالعصي وعدم السماح لها بدخول الدائرة . نظر اليه رضا (وقد كان صغيرا في العاشرة وكان يلازم أباه أحيانا لمكان عمله ) بنظرات وكأنها تؤنب والده السيد على هذا التصرف . حينها أسرع سيد ميرزا للرد على نظرات ابنه فقال له : بني ... أنت تعيش في غابة كبيرة , فان لم تكن أسدا قويا فان الضباع سوف تنهش لحمك من أول غفلة تغفلها !


هنا استيقظ رضا من سرحانه فحاول أن يتناسى تلك الذكرى المؤلمة في نفسه والتي تعبر عن تسلط المعممين على البلاد والتي تبعث في نفسه استياءه على هذه الوضعية لكونه انسان مثقف ومتفتح أخذ من الثقافة الغربية ما جعله مهيئا لعملية التغيير .
وصل رضا للبلاد , وهناك استقل سيارة أجرة للبيت , وصل الى الحي الذي يسكن فيه فهو حي شعبي قديم يملك والده سيد ميرزا نصفه تقريبا , وسبب تمسك والده بالبيت القديم هو اعتزازه به , ولكون مصالحه مرتبطة مع هؤلاء الناس الفقراء الذين يسكنون حوله واعتباره أن هذه المنطقة الشعبية هي فال خير عليه وعلى نفوذه .
دخل رضا البيت وارتمى في حضن أبيه وقبل يده , فهو الابن الوحيد لسيد ميرزا , أما أمه فهي متوفية منذ زمن طويل ولم يفكر الأب بالزواج مرة أخرى خوفا على ابنه من أن يتعذب مع زوجة أب لا ترحم .


نظر رضا لوالده السيد فوجده يتسند على عكازة وقد هده المرض واشحب وجهه ولم يعد ذلك الأسد الذي يزأر كالعادة بل أصبح هرا وديعا لا يكاد يسمع صوته , وتجمعت الأمراض في جسمه الهزيل , حتى أنه فقد وظيفته لاحالتهم اياه على التقاعد .
نزلت الدموع من عيني رضا لاكتشافه حالة والده التي لا تسر صديق ولا عدو , فمن المؤسف أن يرى الابن أبيه القوي الجبار في أعماله وقد تحول الى خيال مآتة لا يخيف حتى الأطفال .
اكتشاف رضا لوضعية أبيه المتردية أثار قلقا كبيرا في نفسه فلقد اكتشف أيضا رضا أن والده فقد كل ثروته في البورصة التي لا ترحم فمن سيد مالك لكثير من العقارات والسيولة المادية في البنوك الى شخص فقير لا يملك شيئا سوى البيت القديم الذي يسكن فيه والذي يحتوي على عدة غرف وديوان لا بأس في حجمه .
تبددت احدى آمال رضا الكبيرة فلقد كان يطمح لبناء مستشفى خاص لزاعة الكلى , فهذا اختصاصه , أما الآن فلا مستشفى ولا حتى عيادة فلقد خسر والده السيد كل شيء حتى أصحابهالسادة المعممين لم يكلفوا أنفسهم بالسؤال عن صحته لأنه لم يعد السيد المحترم الذي يقيم الدنيا ويقعدها باشارة من اصبعه .


هنا قرر رضا البحث عن عمل فحمل أوراقه وشهاداته لتبدأ مرحلة العذاب والبحث عن عمل والتي كانت بمثابة الاستحالة الحصول على مكان مناسب له في العاصمة طهران , فالأماكن الشاغرة هي في القرى البعيدة فقط .
لم يكن رضا ليقدم تنازلا عن طموحاته فهو دكتور من خريجي باريس , وباريس تعني الثورة الفرنسية , نابليون , برج ايفل , مكونات حضارية لها معاني كبيرة في نفس رضا فكيف يكون دكتور في قرية بعيدة تقتل طموحاته ؟
وفي احدى المرات بينما هو يلف ويلف بحثا عن وظيفة , شعر بالتعب وأحس أنه بحاجة لأن يذهب لاحدى المقاهي لتناول بعض القهوى وليرتاح قليلا من عملية التنطيط من مستشفى لأخرى .


جلس على الكرسي وطلب قهوى من الجرسون , في الطاولة المقابلة كان يجلس رجل خفيف الشعر , كث الشوارب يبدو عليه تعبا من حياته وقد اسودت جفناه وكأنه مدمن ولكنه يعي ما حوله . نظر هذا الرجل الى رضا فابتسم وقال له :
هل أنت ابن السيد ميرزا ؟
فرد عليه رضا : نعم ولكن من أنت ؟
الرجل : أنا جاركم القديم عباس , عباااااس صاحب الدراجة النارية ....
رضا : نعم ...نعم عرفتك ولكن ما الذي فعل بك هكذا ؟ فانك يبدو عليك التعب و ... ( خجل رضا أن يكمل )
عباس : نعم .. نعم فمنذ أن فقدت زوجتي وهذا حالي .
رضا : زوجتك ؟ هل ماتت ؟
عباس : يا ريت , فالموت أهون من أن الانسان هذه الحياة , لقد تزوجت !
هنا تغيرت معاليم وجه رضا وانتفض للخلف .
عباس : نعم تزوجت سيد طبطبائي مسؤول الأمن , فمنذ أن رآها وهو يساومني عليها بحجة أن طيف الامام علي عليه السلام أمره بذلك , وعندما رفضت أودعني في السجن وطلقني منها ( نظر عباس الى أسفل ) ثم تزوجها , ومنذ ذلك الوقت وهذا حالي .
تأثر رضا بهذه القصة ثم تمتم : الهذا الحد وصل استهتار المعممين ؟
نظر عباس بحذر يمينا وشمالا وقال : أستحلفك بالله أن لا تذكرهم بسوء فان لهم أذانا يسمعون بها ويكفي ما جرى لي , فلا تتهور لكي لا يصيبك منهم سوء فانهم أناس لهم روحانية مباركة ( ثم همس ) وغير مباركة ( ثم ضحك بهدوء )
ثم استطرد عباس بصوت عالى : وما هي مشكلتك ؟ أراك مهموما أكثر مني .
رضا : أبحث عن وظيفة وليست أية وظيفة فأنا دكتور جراح و ... قاطعه عباس : اذا أحببت أن تحصل على وظيفة مناسبة فلا بد أن تحصل على واسطة قوية سيد مقتدر , أما غير هذا فلا تتعب نفسك . ثم نهض عباس استعدادا للذهاب وقال مرة أخرى : لاتنس بدون واسطة من سيد لاتتعدل أمورك . سلام


رضا يقول في نفسه : سيد ؟ ما هذا الهراء ؟ ولم لا ... ممكن كل شيء ممكن !!!
الآن بدأت عملية البحث عن سيد مناسب .. سيد له نفوذ .. ويفهم في الطب .. يضحك رضا !
توصل أخيرا رضا الى سيد طبطبائي .. مسؤول الامن الذي تزوج زوجة عباس ! وصاحب أبيه سابقا .. رضا يحمد الله ألف مرة أنه أعزب والا سيكون حاله حال عباس ... يضحك رضا , ويقول في نفسه : شر البلية ما يضحك !
المهم .. توسط سيد طبطبائي لرضا عند سيد آية الله مظلومي مدير المستشفى وتوصى برضا ثم قال منبها لرضا : أريدك أن تكون على قدر المسؤولية فهذا آية الله وكلنا يريد رضاه .
قابل رضا آية الله مظلومي في مكتبه , والحقيقة انبهر رضا من رهبة المكتب فهو واسع وكبير وله حراسات وسكرتارية ومن ثم آية الله !
تلقى رضا ترحيبا من آية الله نفسه كونه سيد أيضا وتم تعيينه بسهولة لأنه من طرف سيد طبطبائي !

بدأ رضا عمله في المستشفى بما يتناسب مع اختصاصه راضيا بذلك الراتب المتوسط وقانعا بحاله ولكن هناك توجد خطوط حمراء تخص ادارة المستشفى المتمثلة بآية الله لايجب تجاوزها فهي منطقة محرمة ذهب ضحيتها الكثير من الدكاترة والموظفين نتيجة هذه التجاوزات .
وفي احدى الأيام كلف الدكتور رضا بعمل عملية زرع كلى , فهي استئصال كلى من شخص وزرعها لآخر , ولكن الشيء المريب الذي جعل رضا يرتاب منه هو أن الكلى سوف تستأصل من رجل سجين في معتقل لتزرع في خاصرة أحد السادة المعممين المهمين .
حاول رضا الاعتراض عند مدير المستشفى آية الله , فما كاد أن يبدأ الا وانتفض آية الله من مكانه موبخا الدكتور رضا على هذا الاعتراض منذرا اياه بأن لا يتكرر هذا ثانية منه . فما كان من الدكتور رضا الا أن أجرى العملية بنجاح ولكن بألم في ضميره أسكته عقله المضغوط من آية الله !


هنا تيقن الدكتور رضا أن سلطة المعممين هي أقوى بكثير مما تصور .
بعد العملية باسبوع أحب آية الله أن يرضي الدكتور رضا فدعاه الى مؤتمر طبي سيعقد في العاصمة طهران على مستوى الجمهورية الاسلامية . في الحقيقة فهم الدكتور رضا المغزى في ارساله للمؤتمر فهي كالرشوة له لارضائه وكسبه .
تجهز الدكتور رضا للمؤتمر فعند دخوله قاعة المؤتمر وجد كما كبيرا من السادة المعممين وبعض الدكاترة فخيل لرضا من هذا الكم الهائل من المعممين أن الأرض ضاقت بأحفاد الحسين فلم يجدوا الا هذه البقعة من الأرض ليتجمعوا بها . ثم قال في نفسه : ما شاء الله أحفاد الحسين كلهم مثقفين !!!



قبل بدء المؤتمر جلس الدكتور رضا على أحد الكراسي وكان بجانبه أحد المعممين وقد دار حديث بين الدكتور رضا وبين المعمم تناولا فيها أنه يجب على ايران مواكبة عجلة التطور التي تحدث في العالم فقال السيد المعمم : اعلم أن كل التطور العلمي الذي يحدث في الغرب لاقيمة له اذا لم تكن حضارتهم موصولة بحضارتنا .
دكتور رضا : كيف ؟
السيد : أعطيك مثالا لذلك .. أديسون .
دكتور رضا : مخترع الكهرباء ؟
السيد : نعم .. فهل تعتقد أن أديسون بكل ما لديه من علم هو انسان نافع لنفسه وأنه انسان يفكر بطريقة صحيحة ؟
دكتور رضا : وما الذي يمنع أن يكون أديسون انسان جيد ؟ فهو مخترع .
السيد : نعم ولكن أديسون غير مسلم وهو كافر وزنديق ومصيره جهنم وهذه نقطة سوداء في حياة أديسون تجعل كل اختراعاته لا قيمة لها ولن تساعده على النجاة من جهنم .
هنا تخربطت الدنيا بالدكتور رضا ونهض من مكانه وثارت ثائرته وقال بصوت عالي : الى متى يا أحفاد الحسين ؟ الى متى ؟


شعر الدكتور رضا بأن الدنيا تدور من حوله وكأنه هو محور يدور حوله كل المعممين ويكادون يخنقوه , فهرب من المؤتمر والكل ينظر اليه , فأصدر آية الله مظلومي مدير المستشفى قرارا بالاستغناء عن خدمات الدكتور رضا لأنه سوف يسبب له الكثير من المتاعب هو في غنى عنها .
لم يكترث الدكتور رضا بالقرار فذهب مسرعا للبيت باحثا عن حضن أبيه وكأنه يشق الأرض شقا للوصول للبيت , وعند دخوله البيت وجد أناس كثيرون داخل المنزل وهم الجيران وبعض المعارف وكأنهم بانتظاره فبدأوا ينظرون اليه بنظرات حزينة . قال رضا بخوف : ما الامر ؟ فوجد أبيه مغطى على فراشه معلنا وفاته , فصرخ رضا صرخة قوية تأوه بها على فراق والده . حزن رضا على أبيه حزنا شديدا فبدأ يتذكر كل لحظة وكأنها شريط سينمائي يمر أمام عينيه , حتى عند دفنه لوالده السيد ميرزا لم ينس كلمة من كلماته خاصة تلك الجملة التي ترن دائما في أذن رضا ( ان لم تكن أسدا قويا فان الضباع سوف تنهش لحمك من أول غفلة تغفلها ) وهذا ما حصل له اذ تجمعت الضباع على رضا ولم يستطع ردها فقرر أن يكون أسدا قويا يرعب بها الضباع , وتخاف منه كل الأفواه التي تبحث عن فريسة لنهشها . كان لأبوه السيد ميرزا سلاحا لم يفكر سابقا رضا باستخدامه فخطرت له فكرة جهنمية وهي ارث أبيه وسلاحه الذي استخدمه طيلة حياته ليكون السلطة والمال وهي ( عمامة أبيه ) , فلقد تيقن رضا كم هي قوية وفعالة فما كان له الا أن مزق شهادة الدكتوراه وخلع ثوب الدكتور التقليدي فلبس عمامة أبيه وعباءته . وهنا قرر رضا أن يكون أسدا قويا في مجتمع لا يعيش فيه الضعفاء فأصبح اسمه سيد رضا ابن سيد ميرزا حفيد الحسين عليه السلام وصاحب لسلطة والنفوذ . فبدأ مرحلة نضاله , نضال اللطميات والدجل والشعوذة , نضال استعباد البشر بنشر الرذيلة وزواج المتعة ليعيش الشعب تحت غطاء متعة فقط لاغير , وليعلن أن الجهل في ايران قد تفوق على العلم بفضل ثورة الخميني , وبفضل تسلط المعممين ونفوذهم !

فرحة ايامي
20-09-2011, 10:26 AM
مراحب مليون .. لا بل مليار
يسعدني ان اكون اول من يرحب بك
ولكن كيف نرحب بصاحب الضيافه
كلها ايام وتستلمين ولاية العهد:)
ذهبت ايام الدلال يا شاهه .

عمك رمادي سعيد بوجودك معنا ..
لي عودة معاك .. :)

وتبقى شاهة توأم الروح وشقيقة الفؤاد في كل زمان ومكان.

وقد كنا متجاورتين في ليلة شتائية باردة والمطر يهطل بغزارة وينبئ عن قرب انقضاء عام ولم تسطع صبراً لينقضي عام ويحل عام جديد لكنها آثرت مسك العصى ولو من اطرافه بين العامين ...حينما جاءت البشارة بولادة " البدوية " على حد قولها "جان دارك" على حد قولي فكانت قبلة شاهة على جبينها قد سبقتني قبل ان تتلقفها يدها.. لقد كنا رمادي في الزمن الخوالي.

وتظل شاهة جزء من الكيان رمادي وهل يستغني الانسان عن جزء من تاريخه وكيانه وتاريخ طفولته وشبابه..

لقد حفرنا حكايانا في الطرقات وفوق شواطئ البحار وهمسنا معاً للقواقع في شطئان المدن البعيدة بأسرارنا الصغيرة.

هكذا هي شاهة بالنسبة لي.

جان دارك
20-09-2011, 11:24 AM
مراحب مليون .. لا بل مليار
يسعدني ان اكون اول من يرحب بك
ولكن كيف نرحب بصاحب الضيافه
كلها ايام وتستلمين ولاية العهد:)
ذهبت ايام الدلال يا شاهه .

عمك رمادي سعيد بوجودك معنا ..
لي عودة معاك .. :)

السلام عليكم

شكرًا لكل من رحب بي وشكرا لك خالتي انتصار
عمي رمادي هناك *
*
حكمة أسبانية تقول *:
إذا أحببت شخصين في الوقت نفسه اختر الشخص الثاني .. ! لأنك لو أحببت الأول بصدق لما أحببت غيره

مشكورين كلكم

المهاجر
20-09-2011, 12:34 PM
نمسي على الجميع بالخير والنور

اليكم هذه القصه لنرى كم فيها من الصبر والكرم والحكمه
وكم فيها من التضحيه والوفاء والايثار كم فيها من رد المعروف بافضل منه
نرى فيها الشهامه والرجوله ومكارم الاخلاق




قصة المهادي




هذه الحكاية بفصولها وتفاصيلها من أروع الحكايات التي حصلت بتاريخ البادية كلها , ولا شك أن الغالبية قد سمعت عن المهادي ,
لأن القصة بالغة التأثير على السامع والراوي بنفس الوقت
يقول الراوي
مهمل المهادي من عبيدة من قحطان , وكان معروفاً في قبيلته , وذا رياسة فيها شاعر وفارس نشأ ميسور الحال رفيع الجاه خرج المهادي للغزو بالصحراء ومعه مجموعة من بني قومه , وفي هذه الرحلة تصادف أن مر على قبيلة ((سبيع)) القبيلة العربية الأصيلة المهم أن المهادي صادف في مروره في مرابع قبيلة الدواسر التي نزل بها مرور فتاة بالغة الجمال لدرجة أن المهادي تأثر بها من أول نظرة ولم يستطع أن يفارق مضارب قبيلتها
أخفى المهادي ما أصابه عن رفاقه , واختلق عذراً تخلص به من مرافقتهم , وأقنعهم بمواصلة المسير بدونه وبقائه هو في مضارب تلك القبيلة وحيداً وبهذا العذر تخلص من رفاقه حيث رحلوا وتركوه , وبقي هو وحيداً فبحث عن أكبر بيت في بيوت القبيلة لأنه عادة ما تكون البيوت الكبار لرؤساء العشائر أو فرسانها أو شخصياتها المعروفة , ونزل ضيفاً على صاحب هذا البيت فأكرمه الإكرام الذي يليق بهذا الضيف وبقي عنده فترة يفكر بالطريقة التي توصله لمعرفة تلك الفتاة التي أسرته من النظرة الأولى وملكت فؤاده وهذا المهادي يصارع الأفكار وهو ضيف عند هذا الرجل الكريم فلا يستطيع التكلم مع أحد ولا هو بصائر حتى يعرفها , فقد رمته بسهم وابتعدت فكان لا بد وأن يستعين بأحد من نفس هذه القبيلة , فأهل مكة أدرى بشعارها هكذا يقول المثل ولكن كيف يهتدي إلى الشخص الثقة الذي إن أفضى إليه بسره حفظه وأعانه خصوصاً وهو غريب عن هذه القبيلة ولا يعرف رجالها , والسجايا الحميدة بالرجال لا يستطيع أن يكتشفها الإنسان بالنظر , فكما يقولون الرجال مخابر وليست مناظر فكر المهادي طويلاً واهتدى إلى رأي هو بالأصح حيلة جهنمية يستكشف بها الرجال حتى يهتدي إلى أوثقهم فيحكي له قرر أن يجرب صبرهم فالصبور بلا شك يملك صفات أخرى غير الصبر

فادعى أنه مصاب بمرض التشنج أو الصرع حيث يأتيه الصرع ويرتمي على من يجلس قربه ولأنهم لا يعرفونه صدقوا روايته وهذا المهادي يتنقل من واحد إلى واحد ويرتمي عليه وكأنه مصروع , ويتكئ عليه بكوعيه حتى يؤلمه ليختبر صبره فكان بعضهم يبتعد عنه من يجلس بجواره والبعض الآخر يصبر قليلاً ثم يغير مجلسه , وهكذا حتى جلس ذات مره بجوار شاب توسم به الخير وتحرى معالم الرجولة بوجهه فاصطنع الصرع وارتمى عليه واتكأ علية بكوعيه بشدة وهذا الشاب صابر وساكن لا تصدر منه شكاة , وكلما حاول البعض إزاحته عنه نهرهم قائلاً هذا ضيف والضيف مدلل فاتركوه

أما المهادي فقد عرف أنه وجد ضالته وحينما أفاق المهادي من صرعه المصنع , وهذأ القوم وقام الشاب متجهاً إلى بيته فتبعه المهادي واستوقفه بمكان خال من الناس واستحلفه بالله ثم أفضى إليه بسره وشكا له ما جرى بالتفصيل وأعلمه من هو ووصف له الفتاة الوصف الدقيق الذي جعل الشاب يعرفها ولما انتهى من حديثه قال له الشاب أتعرف تلك الفتاة لو رأيتها مرة ثانيه ؟ فأكد له المهادي معرفته لها وحفظه لتقاسيم وجهها

فقال له الشاب : هانت أي سهلت واصطحبه معه إلى بيته ووقفا بوسط البيت وصاح الشاب فلانة احضري بالحال فدخلت وإذا هي ضالة المهادي فوقع من طوله لشدة تأثره أما الفتاة فقد عادت لخدرها مسرعة بعد أن رأت أن هناك رجلاً غريباً كما هي عادة بنات البدو أما صاحب المهادي فهدأ من روعه وأسقاه ماء وسأله أهي ضالتك قال المهادي : نعم قال الشاب هي أختي وقد زوجتك إياها فكاد المهادي أن يجن لوقع الخبر عليه لأنه لم يتوقع أن يحصل عليها بتلك السهولة ترك الشاب المهادي في بيته وذهب لوالده وأخبره بالقصة كاملة وكان من الرجال المعروفين بحكمتهم وإبائهم ورجولتهم فلما فرغ الابن من سرد الحكاية قال الأب لولده أسرع واعقد له عليها لا يفتك به الهيام . . . وبالفعل عقد له عليها . . . وبالليلة التالية كان زواجهما , والمهادي يكاد لا يصدق أن تتم العملية بهذه السهولة واليسر والسرعة وقد كانت شبه مستحيلة قبل أيام

المهم أنه دخل عليها وخلا البيت إلا من العروسين وأخذ يتقرب منها ويخبرها من هو ويعلمها بمكانته بقبيلته وأنه زعيمها ويعرفها بنفسه ويحاول أن يهدئ من روعها ليستميل قلبها . . . وأفضى لها بسره أنه رآها وأسرته . . . كل هذا والعروس تسمع ولا تجيب . . . والمهادي يتكلم ويتقرب وتزداد نفوراً منه . . . وكان المهادي فطناً شديد الذكاء , فقد لمس أن زوجته تضع حاجزاً بينها وبينه . . . وتأكد من صدق حدسه حينما لمح دموعها تنهمر من عينيها وهي لا تتكلم . . . عرف أن ورائها قصة . . . فتقرب منها واستحلفها بالله ألاَّ تخفي عنه شيئاً . . . ووعدها ألاَّ يمسوها بسوء وأقنعها بأن تحكي له فقالت أنا فتاة يتيمة كفلني عمي وربيت مع ابن عمي وابن عمي معي كنا صغيرين نلهو مع بعضنا وكبرنا وكبرت محبتنا معنا وقبل حضورك كنت مخطوبة لابن عمي الذي لا أستطيع البعد عنه لحظة ولا يستطيع البعد عني برهة ولما حضرت انتهى كل شيء وزوجني إياك طار صواب المهادي فقال لها وأين ابن عمك قالت له هو ((مفرج السبيعي)) الذي عقد لي عليك وأفهمك أنني أخته وآثرك على نفسه لأنك التجأت له ولأنك ضيفنا
كاد المهادي أن يفقد عقله لحسن صنيع ذلك الشاب الذي اتكأ عليه وسكت لفترة طويلة وهو يستعرض ما حصل ولا يكاد يصدق أن تبلغ المروءة في شاب كما بلغت بمفرج وبعد فترة صمت وقال لها : أنت من هذه اللحظة حرم علي كما تحرم أمي عليّ ولكن أرجوك أن تخفي الأمر حتى أخبرك فيما بعد فصنيعهم لي لا ينسى لذا لا أريد الآن أن تقولي شيئاً
هدأ روع الفتاة ونامت ونام هو في مكان آخر وبقي زوجاً لها أمام الناس لعدة أيام وبعدها استسمح أصهاره بالرحيل إلى قبيلته لتدبير شؤونه ومن ثم يعود ليأخذ زوجته ورحل ولما وصل قبيلته أرسل رسولاً من قبيلته يخبر مفرج بطلاق زوجة المهادي وأنه لما عرف قصتهما آثر طلاقها وأن مروءته قد غسلت تأثير الغرام عليه وأنه سيبقى أسيراً للمعروف طالما هو حي

وتم زواج مفرج من ابنة عمه وعاشا برغد فترة طويلة من الزمن . . . ولكن الزمان لا يترك أحداً . . . فقد شح الدهر على مفرج وأصاب أراضي قبيلته القحط والجفاف فهلك الحلال وتبدلت الأحوال , ومسه الجوع . . . فلم يجد سبيلاً من اللجوء إلى صديقه المهادي خصوصاً وأنه ميسور الحال . . . وبالفعل ذهب هو وزوجته ابنة عمه وأولاده الثلاثة ونزل عليه ليلاً . . . وكان المهادي يتمنى هذه اللحظة وينتظرها بفارغ الصبر لكي يرد الجميل
فلما نظر حالته عرف فقره . . . وكان للمهادي زوجتان فأمر صاحبة البيت الكبير من زوجاته أن تخرج من البيت وتترك كل ما فيه لمفرج وزوجته وأولاده ولا تأخذ من البيت شيئاً أبداً . . . وبالفعل خرجت من البيت فقط بما عليها من ملابس وتركت كل شيء لزوجة مفرج وقبل خروجها أفهمت زوجة مفرج أن لها ولداً يلعب مع رفاقه وإذا غلبه النوم جاء قرب والدته ونام ورجتها أن تنتظره حتى يحضر وتخبره بخروج أمه من البيت ليذهب لها

وبالفعل انتظرت زوجة مفرج ولد المهادي ولكن انتظارها طال بعض الشيء خصوصاً وأنها متعبة مجهدة من طول السفر وعناء الجوع وقد وجدت المكان المريح فغفت بالنوم بعد أن طال انتظارها وحضر ولد المهادي كالعادة ورفع غطاء أمه ونام معها وتلحف معها بلحافها كعادته ظناً منه أنها والدته . . . في هذه الأثناء كان مفرج يتسامر مع صديقه القديم المهادي ولما غلب عليه النعاس استأذنه لينام فسمح له . . . وسار معه حتى دله على بيته الذي أصبح ملكاً له
دخل مفرج بيته وإذا بالفراش شخصان رفع الغطاء فإذا زوجته نائمة وبجانبها شاب يافع فلم يتمالك نفسه فضرب الفتى الضربة التي شهق بعدها وفارق الحياة . . . نهضت الزوجة مذعورة فإذا الشاب مصروع . . . فقالت لزوجها قتلت ولد المهادي . . . فقال وما الذي جاء به إليك . . . فأعلمته بالقصة فرجع إلى رشده . . . وأسقط في يديه فماذا يفعل ؟
كان لا بد أن يخبر المهادي . . . فهرول مسرعاً إلى حيث المهادي جالس وأخبره بالحكاية . . . وهو يكاد يموت حزناً . . . هذا والمهادي هادئ ممسك لأعصابه . . . ولما انتهى من كلامه قال له المهادي هو قضاء الله وقدره ولا مفر من ذلك كل ما أرجوه منك أن لا تخير أحداً وتوصي زوجتك بأن تكتم الخير حتى عن أم الولد . . . وحمل المهادي ولده ورماه في مكان اللعب حيث كان يلعب مع أقرانه . . . وفي الصباح انتشر خبر مصرع ابن الأمير فقد كان المهادي أمير قومه والكل لا يجرؤ أن يخبر الأمير خوفاً من اتهامه له بالقتل . . . ولما وصل الخبر للأمير اصطنع الغضب وشاط وتوعد وطالب القبيلة كلها بالبحث عن القاتل دون جدوى وبالمساء جمع القوم حوله وقال عليكم أن تدفعوا كلكم دية ولدي . . . من كل واحد بعير , وبالفعل جمع الدية حوالي سبعمائة بعير أدخلها المهادي ضمن حلاله وأعطى أم الولد منها مائة بعير وقال لمفرج البقية هي لك ولكن اتركها مع حلالي حتى ينسى الناس القصة . . . وبالفعل بعد مرور مدة عزل الإبل ووهبها لمفرج فنقلته النقلة الكبيرة في حياته من فقير لا يملك قوت يومه إلى أكبر أغنياء القبيلة . . . ومضت السنون والصديقان مع بعضهما لا يفترقان فإذا دخلت مجلس المهادي حسبت أن مفرج هو صاحب المجلس والمهادي ضيفه والعكس صحيح . . . مرت السنون على هذه الحال الكل منهم يؤثر صديقه على نفسه . . . ولكن لا بد أن يحصل ما يغير صفاء الحال , وكما يقال دوام الحال من المحال

كان للمهادي بنت بارعة الجمال أولع بها ولد مفرج وقد كان هناك سبب يحول بينهما فأخذ يحاولها ويتعرض لها بالغدو والرواح ويحرضها على مواقعته بالحرام . . . والفتاة نقية , فأخبرت والدتها التي أخبرت بدورها المهادي فأمر المهادي بالسكوت إكراماً لوالد الشاب مفرج وأمرها أن تجتنبه قدر استطاعتها فنفذت وصية والدها , وها هو يطاردها أربع سنوات متتالية وفي السنة الرابعة عيل صبرها فقالت لوالدها إن لم تجد لي حلاًّ , فقد يفترسني في أحد الأيام

هذا والمهادي لا يستطيع أن يعمل شيئاً إكراماً لصديقه مفرج . . . والشاب يزداد رعونة . . . فكان لا بد من فراق جاره وصديقه لكي يمنع جريمة ابنه ولكن كيف يصارحه . . . وهو الداهية كما عرفنا بالسابق . . . فاقترح على مفرج أن يلعبا لعبة بالحصى ما يسمى الآن ((الدامة)) وكان كلما نقل حجراً قال لمفرج ارحلوا وإلا رحلنا حتى انتبه مفرج لمقولة جارة فأسرها . . . ولما عاد لزوجته أخبرها بكلمة المهادي . . . ارحلوا وإلا رحلنا . . . فقالت له أن هناك أمراً خطيراً حصل لا بد لنا من الرحيل فاذهب واستأذنه . . . فذهب واستأذنه ولم يمانع المهادي مع العلم أنه كان في كل سنه يطلب الرحيل ويرفض المهادي . . . إلا هذه المرة قبل بسرعة وكان يريدها . . . رحل مفرج وهو يبحث عن السر الخطير الذي من أجله قال المهادي كلمته
وبعد أن ابتعد عن منازل قبيلة المهادي نزل ليستريح ويفكر بالسبب . . . ولكنه لم يهتدي لشيء . . . لذا سرق نفسه ليلاً وامتطى فرسه وقصد المهادي ولما دخل مضارب القبيلة ربط فرسه وتلثم واندس في مكان قريب من مجلس المهادي لعله يعرف سبباً لرغبته برحيله . . . وجلس يرقب المهادي . . . فلما انفض المجلس من حوله وجلس وحيداً . . . هذا كله ومفرج يراه وهو لا يرى مفرج ومفرج ينتظره حتى يدخل عند زوجته ليسترق السمع لعله يسمع شيئاً من حديثه مع زوجته . . . إلا أن المهادي لما جلس في مجلسه وحيداً تناول ربابته وأخذ يغني ويقول


يقول المهادي والمهادي مهمل
بي علتن كل العرب ما درى بها

أنا وجعي من علتن باطنية
بأقصى الضماير ما درى وين بابها

تقد الحشا قد ولا تنثر الدما
ولا يدري الهلباج عما لجا بها

وإن أبديتها بانت لرماقة العدا
وإن أخفيتها ضاق الحشا بالتهابها

أربع سنين وجارنا مجرم بنا
وهو مثل واطي جمرتين ما درى بها

وطاها بفرش الرجل ليما تمكنت
بقى حرها ما يبرد الماء التهابها

ترى جارنا الماضي على كل طلبه
لو كان ما يلقى شهودن غدابها

ويا ما حضينا جارنا من كرامه
بليلن ولو نبغي الغبا ما ذرى بها

ويا ما عطينا جارنا من سبية
لا قادها قوادهم ما انثنى بها

ونرفى خمال الجار ولو داس زلة
كما ترفي البيض العذارى ثيابها

ترى عندنا شاة القصير بها أربع
يحلف بها عقارها ما درى بها

تنال يالمهادي ثمانن كوامل
تراقى وتشدي بالعلا من أصابها

لا قال منا خيّرن فرد كلمة
بحضرات خوفن للرزايا وفى بها

الأجواد وإن قاربتها ما تملها
والأنذال وإن قاربتها عفت ما بها

الأجواد وإن قالوا حديثن وفوابه
والأنذال منطوق الحكايا كذابها

الأجواد مثل العد من ورده ارتوى
والأنذال لا تسقى ولا ينسقا بها

الأجواد تجعل نيلها دون عرضها
والأنذال تجعل نيلها في رقابها

الأجواد مثل الزمل للشيل يرتكي
والأنذال مثل الحشور كثير الرغابها

الأجواد لو ضعفو وراهم عراشه
والأنذال لو سمنو معايا صلابها

الأجواد يطرد همهم طول عزمهم
والأنذال يصبح همهم في رقابها

الأجواد تشبه قارتن مطلحبة
لا دارها البردان يلقى الذرابها

الأجواد تشبه للجبال الذي بها
شرب وظل والذي ينهقا بها

الأجواد صندوقين مسك وعنبر
لافتحن أبوابها جاك مابها

الأجواد مثل البدر في ليلة الدجى
والأنذال ظلما تايهن من سرابها

الأجواد مثل الدر في شامخ الذرا
والأنذال مثل الشري مرن شرابها

الأجواد وأن حايلتهم ما تحايلو
وأنذال أدنى حيلتن ثم جابها

الأنذال لو غسلوا يديهم تنجست
نجاسة قلوبن ما يسر الدوابها

يا رب لا تجعل الأجواد نكبة
من حيث لا ضعف الضعيف التجابها

أنا أحب نفسي يرخص الزاد عندها
يقطعك يا نفس جزاها هبابها

يا عل نفسن ما للأجواد عندها
وقارن عسى ما تهتني في شبابها

عليك بعين الشيح لا جت وارد
خل الخباري فإن ماها هبابها

ترى ظبي رمان برمان راغب
والأرزاق بالدنيا وهو ما درى بها

سقا الحيا ما بين تيما وغربت
يمين عميق الجزع ملفا هضابها

سقا الولي من مزنتن عقربية
تنشر أدقاق وبلها من سحابها

اليا أمطرت هذي ورعد ذي ساق ذي
سناذي وذي بالوبل غرق ربابها

نسف الغثا سيبان ما ها اليا أصبحت
يحيل الحول والما ناقعن في شعابها

دار لنا ما هي بدران لغيرنا
والأجناب لو حنا بعيدن تهابها

يذلون من دهما دهوم نجرها
نفجي بها غزات من لا درى بها

ترى الدار كالعذرى إلى عاد ما بها
حزن غيورن كل من جاز نابها

فيا ما وطت سمحات الأيدي من الوطا
نصد عنها ما غدا من هضابها

تهامية الرجلين نجدية الحشا
عذابي من الخلان وأنا عذابها

أريتك إلى ما مسنا الجوع والضما
واحترمن الجوزا علينا التهابها

وحمى علينا الرمل و استاقد الحصا
وحمى على روس المبادي هضابها

وطلن عذرن من ورانا و شارفن
عماليق مطوي العبايا ثيابها

سقاني بكأس الحب دومنهنه
عندل من البيض العذارى أطنابها

وإلى سرت منا يا سعود بن راشد
على حرتن نسل الجديعي ضرابها

سرها وتلفي من سبيع قبيلة
كرام اللحا في طوع الأيدي لبابها

فلا بد ما نرمي سبيع بغارة
على جرد الأيدي دروعها زهابها

وأنا زبون الجاذيات مهمل
إلى عزبوا ذود المصاليح جابها

عليها من أولاد المهادي غلمه
اليا طعنوا ما ثمنوا في أعقابها

محا الله عجوزن من سبيع بن عامر
ما علمت قرانها في شبابها

لها ولدن ما حاش يومن غنيمة
سوى كلمتين عجفة تمزا وجابها

يعنونها عسمان الأيدي عن العضا
محا الله دنيا ما خذينا القضا بها

عيون العدا كم نوخن من قبيلة
لا قام بذاخ إلا جاعر يهابها

وأنا أظن دار شد عنها مفرج
حقيق يا دار الخنا في خرابها

وأنا أظن دار نزل فيها مفرج
لا بد ينبت زعفرانن ترابها

فتى ما يظم المال إلا وداعة
و لو يملك الدنيا جميعن صخابها

رحل جارنا ما جاه منا رزية
وإن جتنا منه ما جاه منا عتابها

وصلوا على سيد البرايا محمد
ما لعلع الجمري بعالي هضابها

كان المهادي يغني على ربابته هذه القصيدة ومفرج يسترق السمع حتى فهم بالضبط ما الذي جعله يقول لجاره إما ارحلوا وإلا رحلنا . . . ولما أتم المهادي قصيدته توجه إلى أهله وعاد مفرج وركب فرسه باتجاه أهله خارج حدود القبيلة
تأكد مفرج أن السبب يكمن في أولاده ولكنهم ثلاثة فأي الثلاثة صاحب الخطيئة , وإلى أين وصلت . . . فلجأ إلى الحيلة وبدأهم واحداً تلو الواحد . . . يقول لهم لما كنا في جيرة المهادي كان لديه ابنه جميلة ولم تتعرضوا لها لو كنت مكانك وفي شبابك لما تركتها خصوصاً وهي بهذا الجمال وأنت بهذا الشباب . . . وأخذ يستدرجهم . . . أما اثنان منهم فلم يجد ورائهما شيئاً وخصوصاً وهما يعرفان ماذا عمل المهادي مع والدهما
أما الصغير منهم فأجابه . . . والله يا والدي لو لم نرحل في ذلك اليوم لأتيتك بخبرها , عرف أنه هو . . . فقال مفرج . . . وهل كان ذلك برضاها فقال ولده لا بل غصباً عنها . . . فقال له وكيف كنت سوف تغتصبها فقال كنت أنتظرها حتى تخرج وحيدة . . . وأتربص لها , ثم أهجم عليها , يد فيها خنجري ويد فيها حبل أربطها بالحبل وأهددها بالخنجر ولن تتكلم حتى أنتهي منها
وما إن انتهى الشاب من قصته حتى قام مفرج مسرعاً وسحب سيفه وقطع رأس ولده وفصله عن جثته التي تركها في مكانها . . . وعاد لأهله بالرأس ووضعه بخرج وأمر أحد أبنائه أن يحمله إلى المهادي ويسلم ويرمي الرأس بحجره ويعود دون كلام
وبالفعل دخل الولد مجلس المهادي وسلم ورمى الرأس في حجره وعاد دون كلام ولحق أهله . . . تعجب المهادي أيضاً لحسن صنيع مفرج فهذه المرة الثانية التي يغلبه فيها . . . فلحق به وأقسم عليه أن يعود وأعاده إلى مكانه السابق وبقيا متجاورين ومتحابين إلى النهاية



دمتم بحفظ الرحمن

فرحة ايامي
20-09-2011, 12:52 PM
أخي عابر سبيل

احبتي أسرة تحليلات
ان الراسخين في العلم يدركون تماما أن كل شيء في الأرض وفي السماء يسير على هدي شرائع لا استثناءات فيها ولا فوضى، ولو حدث الاستثناء لفسد كل ما في الأرض والسماء لكننا لا نلحظ الا كل ما هو بديع ومنظم ومتقن وجميل، ولو جاءت المعجزات التي يتحدث بها الناس في هذا الزمان لتستثنى من القوانين الطبيعية بشرا أو خلقا أو أديانا أو شعوبا أو أجراماً، لكان معنى ذلك انها ليست بقوانين صامدة، ولا شرائع جادة، وهي – قطعاً- ليست كذلك، اذ ليس أدل على صحة ذلك ماجاءت به هذه الآية الكريمة "سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلُ وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلًا " الفتح 23

وهذا هو القول الفصل الذي يجد هوى عظيما في عقول من يتعاملون مع سنن هذا الكون الصامد العظيم..فكل شيء فيه يسير الى قدر معلوم، وعلى حسب سنن لا تلاعب فيها ولا تبديل !

لكن التعلق بالتمائم والتعويذات لم يستطع العقل البدائي أن يفسرها التفسير الصحيح، ومن هنا أسبغ عليها صفة القداسة، ونظر على أنها واحدة من الخوارق أو المعجزات!

ولم تكن تلك التعويذات والتمائم خاصة بالحيوان فقط كما هو الحال بتعويذة الذئاب للاعتقاد بأن رائحة الذئب هي من تقشعر لها جلود الجن وان حيوان الذئب هو الوحيد الذي يطرد الأرواح والشياطين لذلك جاءت قدسية هذا الحيوان كما هو الحال مع الشعب المغولي ألم تقل الامثال والمأثورات الشعبية : مخاوي الذيب.

وقريباً أو بعيداً من هذا التفسير فان الرواية تحاول أن تقول لقد تلبستم جلود الأرانب وتراخيتم في الزمن الذي يبحث فيه عن شراسة الذئاب وقوة جنكيز خان الذي أخاف العالم.

لكن من هو جنكيز خان طوطم من لا طوطم له انه المدعو بسفاح الشعوب الذي جعل أوربا القرن الثالث عشر ترتجف وترتعد من هوله..جنكيز خان الذي ينحدر من أبعد وأقدم فروع المغول المعروفين باسم كيوتبورتشيغين، وقد أبصر النور سنة الحصان حسب الابراج الصينية وسنواتها المسماة باسماء الحيوانات – أعزكم الله – لأنهم كانوا يحسبون الزمن بسنينه الحيوانية فهنالك سنة الحصان، وهناك سنة الأرنب، وهناك سنة الكلب الخ.. ولكن العجيب في الأمر رغم قداسة الذئب لدى تلك الشعوب لم توضع باسمها سنه.. لماذا..؟؟

كان المغول من الأقوام الرحل وهذا ما تحاول الرواية – طوطم الذئاب – تذكيرنا به ، وجاءت اولى صرخات جنكيز خان وابصاره للنور تحت احدى الخيام سنة 1162. وكان لوالده ايسوغاي ألف خيمة تأتمر بأمره.

وقد طلب امبراطور الصين الى والده أن يخلصه من التتار، فلبى طلبه عن طيب خاطر، وذبح التتر، وقطع الأسرى تقطيعاً. فقد كانت القوة الجسدية عبادة وذلك بفضل اللحم المقدد الذي كانت الذئاب تشاركه فيه.

يقول النص الذي جاء به عابر المستقى من الرواية:
( ترجل باو عن حصانه و قال للرجل العجوز بحماسة:
"إنه نصر مذهل! مذهل حقا! و علينا أن نشكرك على ذلك. إنه إنجاز باهر، هذا ما سأورده في تقريري الذي سارفعه إلى مراجعي العليا".
مد يده ليصافح بلغي، الذي ردّ بإظهار أصابعه التي تغطت بالدماء. " يدي قذرة جدا"، فال.
لكن باو أمسك بيدي الرجل العجوز. " ربما ينتقل شيء من حظك السعيد إلى جسدي من خلال القليل من دماء الذئب، و تتسرب إلي بعض مفاخرك"
تجهم وجه الرجل عجوز. " أرجوك ألا تتحدث عن مثل هذه الأشياء بوصفها مفخرة. كلما زادت المفاخر عمقت الخطايا. لن يحدث هذا الشيء مجددا. إذا أجريت حملات صيد أخرى مثل هذه فستنقرض الذئاب، و ستنتشر الغزلان، و سناجب الأرض، و الارانب، و المرموط. تلك ستكون النهاية بالنسبة إلى السهوب، و من شأن ذلك أن يغضب تينغر- الإله الذي يعتقد به المغول بحسب الرواية-.
سندفع نحن و مواشينا الثمن باهضا". رفع يديه إلى تينغر بخوف و هلع. " )

انتهى النص.

في هذا النص اشارة لتمجيد القوة الجسدية ولم تكن امتداد امبراطورية جنكيز خان الذي يرد اسمه في أكثر من موقع في الرواية لتتسع وتتسع سوى بالقوة الجسدية .. وحينما بلغ الرابعة والأربعين انتخب زعيما لكل المغول باسم " جنكيز خان الأكبر بمشيئة الله". وكان ذلك سنة 1203 ومعنى اسمه محرف عن الكلمة الصينية " شنج سز" ومعناها ابن السماء.

ولم يكن لامتداده وانتصاراته الحربية حد سوى سور الصين العظيم الذي أوقفه عند حده.
لنقرأ نصاً آخر :
( وجهة نظر الحكيم المنغولي –بلغي- بعد ان انتصروا للتو على قطيع ضاري من الذئاب التي كانت قد فتكت بقطيع كامل-نحو 100 او200-
من الخيول المنتقاة و التي كانت تربى للاستخدامات العسكرية من قبل الجيش..
مستغلة عاصفة ثلجية مريعة و مفاجأة...
و التي شلّت من قدرات الدفاع للرعاة المتواجدين مع تلك الخيول..
فاستغلت الذئاب المغولية بذكائها و حدسها الغريزي العجيب لحالة الجو
للنيل من كامل قطيع الخيول..) انتهى النص المنتقى من الرواية الذي وضعه عابر سبيل .

خارج النص:
في سمرقند استسلم لجنكيز خان 300 ألف تركي، إلا أن ذلك لم يمنعه من قطع رؤوسهم جميعا.
في خلال حملاته الحربية جنكيز خان كان يحمل بين أمتعته جذع شجرة أجوف تغطيه أوراق ذهبية، كان بمثابة النعش له، ذلك لأنه كان يشعر بدنو أجله. ولدى وفاته قدم 300ألف من الرجال على سبيل التضحية لراحة نفس أعظم الملوك، وكان آنذاك في الخامسة والستين، وامبراطوريته تمتد من البحر الأصفر حتى البحر الأسود.

أجل غادر الدنيا في السن الذي يتقاعد فيها الكثيرون، في عالم اليوم، لكن عزائه كان في أنه لم يذق يوما طعم الهزيمة!

النص المنقول من قبل عابر سبيل يقول:
(" قال –شن- بتردد للرجل العجوز:"عندما تقتل الذئاب الغزلان في الشتاء فذلك من أجل أن تحتفظ بها تحت الجليد لتتغذى بها في فصل الربيع. لكن لماذا تقتل هذا العدد الكبير في الصيف؟ ربما يوجد المزيد من الغزلان في بعض الأنحناءات الاخرى. ستبدا أجسادها بالتفسخ خلال بضعة أيام و لن تكون صالحة للاكل. ربما تعشق الذئاب القتل ليس إلا!!؟.). انتهى النص.

اذن فالمعجزة هي كل ما عجز العقل البدائي أو العادي عن تعليله، فاذا درست الظاهرة التي يظنها الناس معجزة أو خارقة، فانه يمكن – في أغلب الأحيان – تفسيرها على أساس من دراسة وبحث وعلم، وعندما تفسر، ويدرك سرها تنتفي في الحال معجزاتها، ولهذا يقولون: اذا بزغ نور العقل، ولى زمن المعجزات والخرافات الجسدية وأصبحت القوة للعقل لا للجسد !

واذا افترضنا ولسنا جازمين في مثل هذا الافتراض بأن الرواية تسير على هدي آخر واذا نفينا تماماً انها تروج لمعتقد لم يزل سائدا للأسف لدى جمهور من الناس بأن ما يصيبهم مرده الجان والسحر ووو.. والعياذ بالله ومحاربتها بالتعويذات ومالم ينزل به من سلطان.

فانها بلا شك تنادي بأن البقاء للقوة الجسدية بالأخص في ظل معتقد اندحار القوة الجسدية وتمكن القوة العقلية بأنها المسير لجميع من الأمور.

دام الجميع بود ومحبة وسعادة متجددة وفرح دائم لا ينقطع معينه.

عابر سبيل
20-09-2011, 02:00 PM
بالاذن يا سيدتي/ فرحة..
اسمحي لي ان ابدأ بالاشارة الى
قصة قصيرة خرجت للتو من (الفرن) طازجة..
لمحبي القصص القصيرة ههنا..
احب ان انوه لها...لعل فيها متعة او شيء
من فائدة لرواد هذا الفن..في براحتكم العامرة..

طبعا..اخبئ التحية المناسبة
للعضوة الجديدة..جان دارك..
وليّة عهد عرش (التحليلات)..
بعد العودة لاحقا..باذن الله
*
*
،،


قطرية في وكر الضباع....
--------------------------------------------------------------------------------

قصة من اجزاء!

(1)
مريم..اضطرت ان تلجأ الى (محامي)
فسألت معارفها في بيئتها المحيطة في الاسرة و العمل
عن افضلهم و (أأمنهم)..فأشاروا عليها بان تحذر منهم اشد الحذر..
و لكن نصحها المعارف (الخلص) بالذهاب للمحامي (ك)!

بوعبدالله...زوج مريم..كان في وسط معمة (تصميم) بيت العمر
و كان للتو قد تعاقد مع مكتب استشارات هندسي
لتصميم منزل الأحلام و الاشراف عليه..
حيث الكل يشيد بالمهندس (م)
الذي هو العقل المدبر و الفاعل الحقيقي..
و ليس (القطري) الذي يملك رخصة المكتب!


في اثناء احتدام الخلاف بين (مريم) و بوعبدالله...
و تصاعده...في المحاكم..
مرض ابنهما ..عبدالله..
فانشغل الاثنان بمراجعة الاطباء..و نصحهم الناصحون
(بالطبيب) الاستشاري الخاص(ش)
في عيادة (ع) ...

مريم..و زوجها بو عبدالله..متعلمان ..
لكن أيا منهما...لا يملك اختصاصا
لا في (الطب) و لا (الهندسة)
و لا لهم ي (المحاماة) و القوانين و المحاكم!

مما يضطرهم للالتجاء الى (المتخصصين)
في هذه المجالات كلما عنّت لهم حاتجة او مسألة في احدى
هذه المجالات*
*
،،
وعلى قولة القايل..
لا يخدم بخيل..
و المنشار..ماكل ماكل..
في الطالع و النازل..
شئت ام ابيت!
*
*
،،

يتبع




البقية على الرابط
http://www.qatarshares.com/vb/showthread.php?p=7635770#post7635770

intesar
20-09-2011, 02:13 PM
رمادي.. قصتك حلوة ذكرتني برواية لوليتا.. حال اهل العمة من حال أهل الكنيسة.. طيبة الظاهر.. والخبث بالباطن..
لو أنا من الطبيب كنت تركت الجمل بما حمل ورجعت لفرنسا..

قصة حلوة يالمهاجر.. الدهاء الذي اشتهر به البدو لا يختلف عليه اثنين..
جنكيز خان ورث دهاؤه من الذئاب.. لكن بدو العرب من أين لهم بهذه الفطنة..

دمتم بود..

عابر سبيل
20-09-2011, 04:55 PM
السلام عليكم

أنا بنت عمري00000 عمتي تقول لا تقولين عمرك المهم اني طالبة جامعية وعمتي فديتها فرحة ايامي وهذي اول مشاركة لي باكتبها عندكم أنا احب القراءة وايد وانا صغيرة عمري ثلاث سنوات عمتي كله أوديني وياها الندوات وتخليني أقرى من مكتبتها وانا ليش أعرفكم بنفسي لان ابغي اناديكم بس ما اعرف استحي منكم ماشاالله مقاماتكم كبيرة ودي اغير هالاسم اسمي نفسي بدوية عمتي اختارته لي ؛ عمي رمادي عجبتني قصة الفتاة الهندية وعندي قصة مشابهة لها ممكن اذا سمحتوا لي بأحطها القصة تقول؛


يحكى ان كلثوم ابن الأغر ( المعروف بدهائه وذكائه ) ،*
كان قائداً في جيش عبدالملك ابن مروان
وكان الحجاج ابن يوسف يبغض كلثوم*
فدبر له مكيده جعلت عبدالملك ابن مروان يحكم على كلثوم ابن الأغر بالاعدام بالسيف فذهبت أم كلثوم إلى عبدالملك ابن مروان تلتمس عفوه فاستحى منها لأن عمرها جاوز المائه عام ،
فقال لها سأجعل الحجاج يكتب في ورقتين الأولى يعدم وفي الورقه الثانيه لايعدم*
ونجعل ابنكِ يختار ورقه قبل تنفيذ الحكم فإن كان مظلوم نجاه آللـَہ . .*
فخرجت والحزن يعتريها فهي تعلم ان الحجاج يكره ابنها والارجح انه سيكتب في الورقتين يعدم **
فقال لها ابنها لـأ تقلقي يا أماه ،
ودعي الأمر لي ..*
وفعلا قام الحجاج بكتابه كلمة يعدم في الورقتين*
وتجمع الملأ في اليوم الموعود ليروا ما سيفعل
كلثوم ..
ولما جاء كلثوم في ساحة القصاص
قال له الحجاج وهو يبتسم بخبث
اختر واحده*
فابتسم كلثوم*
واختار ورقه وقال :اخترت هذه !
ثم قام ببلعها دون ان يقرئها
فاندهش الملك وقال ماصنعت ياكلثوم ! *
لقد أكلت الورقه دون ان نعلم مابها


*فقال كلثوم /
يامولاي اخترت ورقه وأكلتها دون ان أعلم مابها ولكي
نعلم مابها ، انظر للورقه الاخرى فهي عكسها*
فنظر الملك للورقه الباقيه فكانت{ يعدم }
فقالوا لقد اختار كلثوم ان لـأ يعدم*


بقليل من التفكير نستطيع صنع اشياء عظيمة .. فأذا اردت صنع الاشياء العظيمة عليك ː بالتفكير*
لكن قبل التفكير يجب ان تعلم ː انه لكل " داء دواء ''.

‏السموحة عمي عابر سبيل اذا دخلت عرض بس حبيت اول مشاركة لي تكون معاكم خاصة ان عمتي تسوي رقابة علي ان ما اقول الا المفيد

مشكورين كلكم

اي سموحة يا سمو (ولية العهد)..
شي جاي من صوب (فرحة)
و بعد ملقبينج (ابدوية)..
الحين وين بيروح ذاك البدوي اللي
مسوي نفسه علينا استاذ
و مجنني..

بيقول صار المكان(ديوان السبيل)
حق فرحة و فريقها..و كل فريجهم

فقبل ما يجي ..
نقول لك انتي يا "جان دارك"
ههنا محمية
و المكان زان بمقدمك..
و انا فقط اعتب على الفاضلة (عمتك)
انها ما خلتج تتلقبين بمسمى (البدوية)!

فالحمد لله..
ديوان السبيل
كل ماله (يزداد قوة)
و يجتذب نجوما جديدة في فلكه..
و خلوا بعض الناس تحتر..

تراه مسوي علينا اشاعة مغرضة
ان هالموضوع يحاول ان يكون
(منتدى بروحه) يقوض "منتدى الاسهم"
و ان عابر سبل..يبي يثير ثورات
على قطري و روز و بقية الفريق..
شوفوا الحمد لله..
المهاجر..و قرر يترك رحلات (الهجرة) و يستوطن
عندنا..ما شاء الله..

جان دارك..سيري على بركة
الله..و ما احسن ما ابتدئتي
به مشوارك..

فالتفكير..له قوة لا يختلف علي مداها احد..
و اسألوا (احمد ياسين)
ايش سوى بدون اي قدرات (جسدية)
في من احتلوا..الحبية (فلسطين)!

رمادي
20-09-2011, 09:25 PM
اخي المهاجر انا اقرأ قصتك ( فلم الرعب ) وانا اضع يدي على رقبتي مخافة ان تقطع
الم يصلك قرار الملكة بانهاء مظاهر الحزن بعد ؟؟ فيها من العبر ومثل عليا مبالغ فيها :):) وهي اقرب للخيال منها للحقيقه . لكن كنت اتمنى ان تكون بدون قطع رقاب :secret:

مستثمر بسيط
20-09-2011, 10:50 PM
السلام عليكم

شكرًا لكل من رحب بي وشكرا لك خالتي انتصار
عمي رمادي هناك *
*
حكمة أسبانية تقول *:
إذا أحببت شخصين في الوقت نفسه اختر الشخص الثاني .. ! لأنك لو أحببت الأول بصدق لما أحببت غيره

مشكورين كلكم


و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

يا مرحبا بك مليوووون يا ابنتنا العزيزة في مملكة الفرحة و ديار عابر
ما شاء الله و تبارك الرحمن

هـذا زمـانك أني قـــد خــلا زمني

الله يحفظك و يبارك فيك

مستثمر بسيط
20-09-2011, 11:20 PM
حينها أسرع سيد ميرزا للرد على نظرات ابنه فقال له : بني ... أنت تعيش في غابة كبيرة , [color="red"]فان لم تكن أسدا قويا فان الضباع سوف تنهش لحمك من أول غفلة تغفلها !

نظر رضا لوالده السيد فوجده يتسند على عكازة وقد هده المرض واشحب وجهه ولم يعد ذلك الأسد الذي يزأر كالعادة بل أصبح هرا وديعا لا يكاد يسمع صوته


اضحكتني يا رمادي الله يجزيك خير :)

لا تستغرب ما حدث بالطائرة فقد حدث امامي

أن لم تكن ذئباً اغبرا شديد الأذى أكلتك الثعالب

الأستاذ
21-09-2011, 12:30 AM
يا بنت الاجاويد ..
كانك تطيعين شوري ..
لمّي من أغراضك إللي تطالينه ..
والطقيق الطقيق .. ترى الشردة (أحيانا) نص الشجاعة ..
طلعي قبل لا يفوت الفوت ..
ترى عمتك أصابها داء الملوك ..
الذي لم يستثني ملكاً من ملوك وحكّام العرب ..
فطبيعي أن تبحث لها عن وريث .. فلا لوم عليها ولا تثريب ..
بل هي تثبت بذلك صفاء جذور عرقها العربي ..
أنا لاني مكسّر عظام .. ولاني مجبّرها ..
أنا ناصح بحكم القرابة ..
دام عمتك ..هي عمتي ..
وداري قبل لا تجاوبين وش جوابك ..
بس أقولها أبراء ذمة ..
ترى كلنا دخلنا بنية الخروج .. وهذا أحنّا ..
ندّور الباب من شهور ما لقيناه .. أقول الباب مب المفتاح ..
أظن لك عليّ حق النصيحة ..
إن سمعتيها وطعتي .. سأسقط عجبا ..
وإن خالفتي وكملتي ..ـ وهو المُتوقع ـ
فضفّ أيها السجّان نزيلاً آخر ..
في زنزانة تحليلات ..
جعلها في ذمتكم ..
ويا وسعها من ذمة ذي اللي بتتحملنا كلنا ..
ولا أملك حيال ذاك ..إلاّ أن أقول لكِ ..
مرحبا ومسهلا .. ولا حول ولا قوة إلاّ بالله ..

رمادي
21-09-2011, 07:55 AM
http://img105.herosh.com/2011/09/21/725116894.jpg (http://www.herosh.com)




أنثروا القمحَ على رؤوسِ الحِبال لكي لا يقال : جاعَ طيرٌ في بلاد المسلمين


حدثت هذه القصة في بلاد المسلمين الحقيقية التي حكمت بشرع الله جل في عليائه، حدثت في عهد الخليفة العادل عمر بن عبد العزيز، حكم بضعاً وثلاثين شهراً كانت أفضل من ثلاثين دهراً، نشر فيهم العدل والإيمان والتقوى والطمأنينة، وعاش الناس في عز لم يروه من قبل
ولكن فوجئ أمير المؤمنين بشكاوى من كل الأمصار المفتوحة (مصر والشام وأفريقيا...)، وكانت الشكوى من عدم وجود مكان لتخزين الخير والزكاة، ويسألون: ماذا نفعل؟
فيقول عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه: أرسلوا منادياً ينادي في ديار الإسلام:


أيها الناس: من كان عاملاً للدولة وليس له بيتٌ يسكنه فلْيُبْنَ له بيتٌ على حساب بيت مال المسلمين.

يا أيها الناس:من كان عاملاً للدولة وليس له مركَبٌ يركبه، فلْيُشْتَرَ له مركب على حساب بيت مال المسلمين.


يا أيها الناس: من كان عليه دينٌ لا يستطيع قضاءه، فقضاؤه على حساب بيت مال المسلمين.


يا أيها الناس: من كان في سن الزواج ولم يتزوج، فزواجه على حساب بيت مال المسلمين.
فتزوج الشباب الأعزب وانقضى الدين عن المدينين وبني بيت لمن لا بيت له وصرف مركب لمن لا مركب له

بالله عليكم هل سبق وان سمعتم حضارة على مر العصور والأزمنة حدث فيها مثل ما حدث في عهد الخليقة العادل عمر بن عبد العزيز!!!
و لكن المفاجئة الأكبر في القصة هي


أن الشكوى ما زالت مستمرة بعدم وجود أماكن لتخزين الأموال و الخيرات!، فيرسل عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه إلى ولاته: "عُودوا ببعض خيرنا على فقراء اليهود والنصارى حتى يسْتَكْفُوا"،

فأُعْطُوا، والشكوى ما زالت قائمة، فقال: وماذا أفعل، ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء، خذوا بعض الحبوب وانثروها على رؤوس الجبال فتأكل منه الطير وتشبع. حتى لا يقول قائل: جاعت الطيور في بلاد المسلمين


http://img105.herosh.com/2011/09/21/450282466.jpg (http://www.herosh.com)




واليوم ام تبكي رضيعا فقدته,
بعد ان جف حليبها .....
واجساد متناثرة بعد ان هلكت جوعا .
فقدوا الدواء ولا طعام ولا شراب ولا معين
يموت الصغار في احضان امهاتهم
فتصعد ارواحهم الى السماء
والذئاب والطيور الكاسرة تنتظر وليمتها .

[ . /COLOR]


http://img104.herosh.com/2011/09/21/441006373.jpg (http://www.herosh.com)



منظمات كثيرة هبت للنجده ومنها قطر و هذا الرجل الطيب
فقط لنتذكر كم نحن نعيش في نعمه وسعه

شكرا لكم

[COLOR="Red"]تذكر .. كلما صليت ليلاً
ملاييناً تلوك الصخر خبزاً .
على جسر الجراح مشت وتمشي ..
وتلبس جلدها وتموت عزا ..
تذكر قبل أن تغفو على أي وسادة ..
أينام الليل من ذبحوا بلاده ..
أنا إن مت عزيزا ..
إنما موتي ولادة ..
تذكــــــــــــــــــــــر

المهاجر
21-09-2011, 08:39 AM
اخي المهاجر انا اقرأ قصتك ( فلم الرعب ) وانا اضع يدي على رقبتي مخافة ان تقطع
الم يصلك قرار الملكة بانهاء مظاهر الحزن بعد ؟؟ فيها من العبر ومثل عليا مبالغ فيها :):) وهي اقرب للخيال منها للحقيقه . لكن كنت اتمنى ان تكون بدون قطع رقاب :secret:


عزيزي رمادي

نحن مع القرار ولكن احياناً تكون هناك استثناءات وبعضُ من التساهل

فالحزن لا يمكن انهاءه ما دمنا بهذه الدنيا باقين وبين البشر موجودين

فلابد ان يصيبنا شيئا منه ونشرب منه فكأسه مليء

ابعد الله عنا وعنكم الحزن وعن الجميع

القصه وان كان فيها من التصرفات المرعبه ولكنها تدل على مدى تقدير

واحترام من كان له فضل علينا وجميل وان وصل الحال الى قطع الرقاب

لكن لا تخف وابعد يدك عن رقبتك بل واتركها مكشوفه فلم تعد هذه الامور

موجوده في زمننا هذا بعد ان اصبحنا من اصحاب الدماء البارده بسبب

الوجبات السريعه وتلك القنوات الكثيره والتي بها ما بها

من تدمير لعادات وقيم واخلاق أُمة قال الله تعالى عنها كنتم خير امة أُخرجت للناس

فياريت لو ان قطع الرقاب استمر ولم يأتي قطع الأخلاق ومكارمها وحسن الصفات وآدابها

تحياتي وتقديري

شاهة
21-09-2011, 11:56 AM
جان دارك غصب والبدوية رغب ما قريت اللافتة :


:court:ممنوع دخول الأطفال

أخاف بعد كم يوم أشوف حد من متعقبي النمل أو النحل من المغول بعد داخلين ينافسون على ولاية العرش تيمناً بمن سبقهم من رؤساء العرب مبارك وبشار وصاحب الكتاب الأخضر.

روحي درسي ولا تنسين تجمعين شوية نمل وابحثي عن الخنفساء غزالية القرن ان أمكن لكي يتم تشريحهم من قبل المغول.

ودعينا نستمتع بما يكتبه مالك الحزين.

intesar
21-09-2011, 12:54 PM
أهلا شاهة.. اتركي البدوية لا تقربين صوبها ترى عندها حماية قوية من صاحبة متعقبي النمل.. وماودنا نشوفج في سجن أبو غريب.. دام النفس عليج راضية من الملكة فرحة وولية عهدها جان دارك..

جان دارك البدوية احلى.. غيري الاسم ما عليج من عمتج.. تراها تاخذ اوامرها من القذافي ومبارك من سجنه.. ارجعي للبدوية أحلى واذا تبين تسوين انقلاب على ملكة البراحة انا بكون بظهرج أحميج..

صباح الخير أهل البراحة.. صباح ورد التوليب الابيض..صباح العشب الأخضر الممزوج بقطرات المطر..
صباح الخير..

رمادي
21-09-2011, 02:52 PM
أهلا شاهة.. اتركي البدوية لا تقربين صوبها ترى عندها حماية قوية من صاحبة متعقبي النمل.. وماودنا نشوفج في سجن أبو غريب.. دام النفس عليج راضية من الملكة فرحة وولية عهدها جان دارك..

جان دارك البدوية احلى.. غيري الاسم ما عليج من عمتج.. تراها تاخذ اوامرها من القذافي ومبارك من سجنه.. ارجعي للبدوية أحلى واذا تبين تسوين انقلاب على ملكة البراحة انا بكون بظهرج أحميج..

صباح الخير أهل البراحة.. صباح ورد التوليب الابيض..صباح العشب الأخضر الممزوج بقطرات المطر..
صباح الخير..



يا جماعه مهلا ... يا جماعه
لا افضل التدخل بخصوصيات العائلة المالكة
مما يضعف من قوة المملكة فيشجع اعداءنا المتربصين بنا ويستغلون فرقتنا
فيشمتون بنا وربما اكثر من ذلك
اما بخصوص العمر فهي لازالت ولية العهد وامامها وقت طويل حتى تتسلم زمام الامور
انسيتم ان الملك فيصل الثاني كان ولي عهد وهو طفل صغير وتسلم بعد ذلك مقاليد الحكم
وهو شاب صغير فكان الحاكم الفعلي للبلد خاله الوصي عليه عبدالاله وتولت الملكة زنوبيا الملك وهي بعمر 14 سنه وماري انطوانيت اصبحت ملكة فرنسا وهيه بعمر 18 سنه

الملكة لازالت بخير وبكامل قواها ماذا يحصل لو سافرت ؟؟
او حصل لها مكروه لا سمح الله او تقدمت بالعمر اتمنى ان لا تحصل خلافات وتوترات
كما اتوقع حدوت اقالات واستقالات قريبه بسبب ولية العهد الجديده
كلي ثقه بالملكة ان تقوم بوأد الفتنه من جذورها والمحافظة على وحدتنا وتماسكنا
وايجاد الحلول الناجعة لحل كل الخلافات التي نشبت .:rolleyes2:

سهم بن سهم
21-09-2011, 03:45 PM
جان دارك غصب والبدوية رغب ما قريت اللافتة :


:court:ممنوع دخول الأطفال

أخاف بعد كم يوم أشوف حد من متعقبي النمل أو النحل من المغول بعد داخلين ينافسون على ولاية العرش تيمناً بمن سبقهم من رؤساء العرب مبارك وبشار وصاحب الكتاب الأخضر.

روحي درسي ولا تنسين تجمعين شوية نمل وابحثي عن الخنفساء غزالية القرن ان أمكن لكي يتم تشريحهم من قبل المغول.

ودعينا نستمتع بما يكتبه مالك الحزين.





http://www10.0zz0.com/2011/09/21/11/814431075.jpg



مرحبا يا سيدتي

لقد عجزت عن فهم هذه الحشرة وبما أنها سداوية اللون أضعها بين يديك لتحليلها لعل وعسى نتوصل للحقيقة الغائبة لهذه الحشرة ...... :nice:

مع خالص تقديري

سهم بن سهم
21-09-2011, 03:55 PM
يا جماعه مهلا ... يا جماعه
لا افضل التدخل بخصوصيات العائلة المالكة
مما يضعف من قوة المملكة فيشجع اعداءنا المتربصين بنا ويستغلون فرقتنا
فيشمتون بنا وربما اكثر من ذلك
اما بخصوص العمر فهي لازالت ولية العهد وامامها وقت طويل حتى تتسلم زمام الامور
انسيتم ان الملك فيصل الثاني كان ولي عهد وهو طفل صغير وتسلم بعد ذلك مقاليد الحكم
وهو شاب صغير فكان الحاكم الفعلي للبلد خاله الوصي عليه عبدالاله وتولت الملكة زنوبيا الملك وهي بعمر 14 سنه وماري انطوانيت اصبحت ملكة فرنسا وهيه بعمر 18 سنه

الملكة لازالت بخير وبكامل قواها ماذا يحصل لو سافرت ؟؟
او حصل لها مكروه لا سمح الله او تقدمت بالعمر اتمنى ان لا تحصل خلافات وتوترات
كما اتوقع حدوت اقالات واستقالات قريبه بسبب ولية العهد الجديده
كلي ثقه بالملكة ان تقوم بوأد الفتنه من جذورها والمحافظة على وحدتنا وتماسكنا
وايجاد الحلول الناجعة لحل كل الخلافات التي نشبت .:rolleyes2:





http://www5.0zz0.com/2011/09/21/11/241082195.jpg


رمااااادي هلاااااااو آآغاتي

السلطان أحمد شاه قاجار تولى الحكم في ايران وهو صغير :)

هناك الكثير من الدول والممالك التي تولى فيها الرؤساء والملوك سدة الحكم والعرش وهم صغار ولعل الملك حسين بن طلال ملك المملكة الاردنية الهاشمية رحمه الله تولى العرش وهو في السادسة عشر من العمر :)


هو أحمد شاه قاجار (1909-1925)

أحد الشاهات الذين حكموا فارس في الفترة , 1794-1925
القاجار سلالة تركمانية من الشاهات حكمت في بلاد فارس (إيران) سنوات 96/1779-1925 م. كان مقرهم في طهران منذ 1786 م.

تنحدر هذه الأسرة من إحدى قبائل (القزلباش أو قزلباشي) البدو الرحل التركمانية. استولوا على منطقة أستر آباد (شمال شرق إيران) سنة 1750 م استطاع قائد القبيلة آغا محمد خان (1779-1797 م) أن يستولي على الحكم في بلاد فارس -بعد قيامه سنة 1974 م بتصفية الخانات الزند في كرمان بطريقة دموية-، ثم قضى وبنفس الطريقة على الأفشريين في مشهد سنة 1796 م. وحد البلاد واتخذ لقب الشاه سنة 1796 م.

.

عابر سبيل
21-09-2011, 04:36 PM
السلام و التحية مجددا..
فقط اعذروني ان احببت ان اقول..
بانه حتى لا تأخذنا التراحيب بعيدا
و لا ننساق اكثر بعيدا عن نقاشات الكتب....
اتمنى -كرما لا امرا- ان نجدد النشاط و ان يضع لنا..
كل من يحب..ترشيحه لكتاب يقوم بقراءته حاليا
او ينوي ذلك مستقبلا..او قد قرأه و يحب
(او ينتوي-على قولة حسني مبارك) ان يخبرنا عنه..
*
*
،،
شخصيا..انا في وسط
(بروكلين هايتس)
لميرال الطحاوي..

و هي رواية..
تنقلنا من الذئاب و ربما الذباب..
الى قعر عقل و افكار
(Single Mother) عربية..!

لا اريد ان ابدأ الكلام عنها قبل الانتهاء منها
لكني اتمنى ان و جد من يملك خلفيات عنها
و اطلع عليها ان يساعد في التعريف بها..
كرما لا امرا!
*
*
،،

و قد قرأت منذ يومين ثلاثة
تغطية في احدى الصحف القطرية
عن رواية (تاكسي) للمصري خالد الخميسي..
http://www.al3ez.net/upload/c/sahm2007_0000pb1.jpg

بمناسبة قيام دار
بلومبزي-قطر
باصدار طبعة جديدة
للترجمة الانجليزية-الجديدة- لها..

فقرأت في الانترنت كلاما عن الرواية
حثني -مبدئيا- للسعي لامتلاكها و الاطلاع عليها..
حيث انه يقال..بان بها تنبؤات
عن قيام الثورة في مصر..
رغم صدورها قبل ما شهدناه في ايامنا هذه..
بعدة سنوات!

اتمنى ان كان من بيننا من هو على خلفية
حولها ان يدلوا بدلوه و يعرفنا عنها..

او ان استحسنتم الفكرة..
ان نبدأ (قراءة) متزامنة
لما نقترحه/نرشحه
من حين لآخر..
من الروايات
*
*
،،
تحياتي للجميع

intesar
21-09-2011, 06:07 PM
السلام و التحية مجددا..
فقط اعذروني ان احببت ان اقول..
بانه حتى لا تأخذنا التراحيب بعيدا
و لا ننساق اكثر بعيدا عن نقاشات الكتب....
اتمنى -كرما لا امرا- ان نجدد النشاط و ان يضع لنا..
كل من يحب..ترشيحه لكتاب يقوم بقراءته حاليا
او ينوي ذلك مستقبلا..او قد قرأه و يحب
(او ينتوي-على قولة حسني مبارك) ان يخبرنا عنه..
*
*
،،
شخصيا..انا في وسط
(بروكلين هايتس)
لميرال الطحاوي..

و هي رواية..
تنقلنا من الذئاب و ربما الذباب..
الى قعر عقل و افكار
(Single Mother) عربية..!

لا اريد ان ابدأ الكلام عنها قبل الانتهاء منها
لكني اتمنى ان و جد من يملك خلفيات عنها
و اطلع عليها ان يساعد في التعريف بها..
كرما لا امرا!
*
*
،،

و قد قرأت منذ يومين ثلاثة
تغطية في احدى الصحف القطرية
عن رواية (تاكسي) للمصري خالد الخميسي..
http://www.al3ez.net/upload/c/sahm2007_0000pb1.jpg

بمناسبة قيام دار
بلومبزي-قطر
باصدار طبعة جديدة
للترجمة الانجليزية-الجديدة- لها..

فقرأت في الانترنت كلاما عن الرواية
حثني -مبدئيا- للسعي لامتلاكها و الاطلاع عليها..
حيث انه يقال..بان بها تنبؤات
عن قيام الثورة في مصر..
رغم صدورها قبل ما شهدناه في ايامنا هذه..
بعدة سنوات!

اتمنى ان كان من بيننا من هو على خلفية
حولها ان يدلوا بدلوه و يعرفنا عنها..

او ان استحسنتم الفكرة..
ان نبدأ (قراءة) متزامنة
لما نقترحه/نرشحه
من حين لآخر..
من الروايات
*
*
،،
تحياتي للجميع



لا بأس بالتراحيب والترويح عن النفس بين الفينة والأخرى..
والتاكسي سمعت عنه وقريت عنه..

المهم.. أنا الحين بكتاب غايشا ما خلصته لسه.. كتاب من النوع السميك يبيلي اسبوع او اسبوعين لين اخلصه..
:secret:

فرحة ايامي
21-09-2011, 09:59 PM
تدرون أنا ما اصبر عنكم عندي عشا الليلة وضيوف ... فتحت على السريع اتطمن ذبحتوني من الضحك تكسرت الكلاصات الكاسات ما علينا فداكم من الضحك الاستاذ شاهة انتصار ذبحتوني من الضحك شفت يا رمادي يعني الواحد ما يشوف اضيوفه ..لا ..وعندي شغل الصبح بعد!

لا حد يفكر في انقلاب والا غيره ترى وراء كل ذي علم عليم.. عيون ترصدكم باروح ارجوكم ستوب ... وصيه عليكم ناس تراقبكم عندها زيادة ...% والخنفساء السوداء غزالية القرن مالت عيالي سهم من وين جبتها يدورونها ليل ونهار.. اقروا التاكسي والا الطحاوي ما اتذوق رواياتها وايد.

في حفظ الله ورعايته لا اضحكوني خلوني اكمل الجلسة مع الضيوف.

سلام

مستثمر بسيط
22-09-2011, 12:26 AM
لا حد يفكر في انقلاب والا غيره ترى وراء كل ذي علم عليم.. عيون ترصدكم باروح ارجوكم ستوب ... وصيه عليكم ناس تراقبكم عندها زيادة ...% في حفظ الله ورعايته لا اضحكوني خلوني اكمل الجلسة مع الضيوف.

سلام


توجيهاتكم اوامر سيدتي الملكة

سنضرب بيد من حديد على كل من يعبث بأمن مملكة تحليلات
و قررنا التطبيق الحازم التي تمنع التعرض لخصوصيات الأسرة الملكية
وسنواجه بـ كل الحزم وطبقاً للقانون أي تهديد للأمن وترويع للمواطنين من سكان مملكة تحليلات

وسنضرب بيد من حديد على من يتلاعب بالاسعار بعد الزيادة :omen2:

إطمئني يا سيدتي الملكة ولا تشغلي بالك بـ الشبيحة و البلطجية

فرحة ايامي
22-09-2011, 09:49 AM
صباح النور والفرح والسرور سكان تحليلات

لكم باقة من زهر التوليب الأصفرالمهدى من انتصار منثورة وريقاته على الشعب الوفي المحافظ على استقرار مملكته.. بفضل العيون الساهرة.

هل رأيتم لماذا يعتبر مستثمر ليس بالبسيط أبدا .. لأنه يحافظ على استقرار المملكة ارأيتم جمال الملكية أحسن لكم من الجمهوريات اللي في الشهر يغيرون ثلاث رؤساء...!

يعتبر مستثمر ليس بالبسيط عظيما لاسباب كثيرة الى درجة ان الكتابة عنه ليست سهلة.. لان من يكتب عن المحافظين على استقرار الأمن في غياب الملكة يجب أن يقرر أولا من أية زاوية سيبحث أمره.

دمتم متآلفين سكان تحليلات مالي لا أرى اربيان وريم الشمال بينكم ..؟

فرحة ايامي
22-09-2011, 10:11 AM
أنا ناصح بحكم القرابة ..
دام عمتك ..هي عمتي ..
وداري قبل لا تجاوبين وش جوابك ..
بس أقولها أبراء ذمة ..
ترى كلنا دخلنا بنية الخروج .. وهذا أحنّا ..
ندّور الباب من شهور ما لقيناه .. أقول الباب مب المفتاح ..

أظن لك عليّ حق النصيحة ..
إن سمعتيها وطعتي .. سأسقط عجبا ..
وإن خالفتي وكملتي ..ـ وهو المُتوقع ـ
فضفّ أيها السجّان نزيلاً آخر ..
في زنزانة تحليلات ..جعلها في ذمتكم ..
ويا وسعها من ذمة ذي اللي بتتحملنا كلنا ..
ولا أملك حيال ذاك ..إلاّ أن أقول لكِ ..
مرحبا ومسهلا .. ولا حول ولا قوة إلاّ بالله ..


مع الاعتذار لنزار قباني – رحمه الله – والعبث في قصيدته قارئة الفنجان.

جَلَسَتُ أيها الاستاذ والخوفُ بعيني

أتأمل فنجانك المقلوب

أقول:

يا أيها الاستاذ.. لا تَحزَن

فتحليلات عَليكَ هي المكتوب

قد ماتَ شهيداً

من ماتَ على دينِ المحبوب

فنجانك دنيا مرعبةٌ

وحياتُكَ أسفارٌ وحروب..

وتَرجِعُ الى تحليلات كالملكِ المغلوب

لكنَّ سماءكَ ممطرةٌ..

وطريقكَ للخروج من تحليلات مسدودٌ.. مسدود

وبراحة تحليلات كبيرةٌ أيها الاستاذ

وعيون مستثمر تحرسُهُا.. وجنود

وملكة تراقب..

من يدخُلُ براحتها للخارج مفقود..

من يَدنو من سورِ حديقتها.. للخارج مفقود

من حاولَ فكَّ مزاليج بوابتها للهروب للخارج مفقود..



( بصَّرتُ أيها الاستاذ بحكم المهنة .. ونجَّمت كثيراً فالتشخيص الأول للحالة كالتنجيم..!)

لكنّي.. لم أقرأ أبداً

فنجاناً يشبهُ فنجانك

لم أعرف أبداً أيها الاستاذ..

أحزاناً تشبهُ أحزانك

مقدُورُكَ.. أن تمشي أبداً

في تحليلات .. على حدِّ الخنجر

وتَظلَّ وحيداً يلاحقك عابر سبيل كالأصداف

وتظلَّ حزيناً كالصفصاف

مقدوركَ أن تمضي أبداً..

في بحرِ تحليلات بغيرِ قُلوع

وتهرب ملايينَ المَرَّاتِ...

وترجعُ كالملكِ المخلوع

من حاول الهروب من تحليلات للخارج أيها الاستاذ..

مفقود مفقود مفقود مفقود!

رمادي
22-09-2011, 10:58 AM
أين النظام المتقن في الكون فيما يتعلق بابني؟



*خيارين*


القصة حصلت في أمريكا ويقول راويها:


كنا في حفل عشاء مخصص لجمع التبرعات لمدرسة للأطفال ذوي الإعاقة ، فقام والد
أحد التلاميذ وألقى كلمة لن ينساها أحد من الحضور ما دام حياً

http://img103.herosh.com/2011/09/22/739388053.jpg (http://www.herosh.com)



وبعد أن شكر المدرسة والمسئولين عنها طرح السؤال التالي:


حين لا تتأثر الطبيعة بعوامل خارجية فإن كل ما يأتي منها يكون عين الكمال
والإتقان.

لكن ابني "!!!!" لا يمكنه أن يتعلم الأشياء بنفس الطريقة التي يتعلمها بها
الأطفال الآخرين الذين لا يعانون من الإعاقة، فلا يمكنه فهم الموضوعات التي
يفهموها


فأين النظام المتقن في الكون فيما يتعلق بابني؟


وبهت الحاضرون ولم يجدوا جواباً.


وأكمل الأب حديثه: أعتقد أنه حين يقدم إلى الدنيا طفل مثل ابني يعاني من عجز في
قدراته الجسمانية والعقلية، فإنها تكون فرصة لتحقيق مدى الروعة والاتقان في
الطبيعة البشرية، ويتجلى هذا في الطريقة التي يعامل بها الآخرون من هم في نفس
ظروف ابني


ثم قص علينا القصة التالية:


مررت أنا وابني بملعب حيث كان عدد من الأولاد الذين يعرفون ابني يلعبون لعبة
البيسبول


(ولمثلي ممن لا يعلمون عن هذه اللعبة فأعلى درجة من النقاط يتم تحقيقها بمرور
اللاعب على أربع نقاط حول الملعب راجعاً للنقطة الأم التي بدأ منها)


وسألني ابني "هل تعتقد أنهم سوف يسمحون لي باللعب؟ وكنت أعلم أن أغلب الأولاد
لن يرغبوا في وجود شخص معاق مثل ابني في فريقهم. ولكني كأب كنت أعلم أنه إن
سمحوا لابني باللعب، فإن ذلك سوف يمنحه الإحساس بالانتماء وبعض الثقة في أن
الأولاد الآخرين يتقبلوه رغم اعاقته


واقتربت متردداً من أحد الأولاد في الملعب وسألته (ولم أكن اتوقع منه
الكثير، إن كان يمكن لابني "!!!!" أن يلعب معهم. ودار الولد ببصره، ثم قال نحن نخسر
بستة جولات، واللعبة في دورتها الثامنة أعتقد أننا يمكن أن ندخله في الدورة
التاسعة ونعطيه المضرب


وتهادى ابني "!!!!" بمشيته المعوقة إلى دكة الفريق، ولبس فانلة الفريق بابتسامة
واسعة على وجهه وراقبته بدمعة فرح رقيقة والشعور بالدفء يملأ قلبي ورأى
الأولاد مدى فرحي بقبولهم لابني


وتحسن وضع فريق ابني خلال الجولة الثامنة ولكن بقي الخصم متفوقاً عليهم بثلاثة
جولات


ومع بدء الجولة التاسعة اعطوا ابني قفازاً ولعب في أيمن الملعب، ورغم أن الكرة
لم تأت عنده إلا أن سعادته وحماسه كانا واضحين لمجرد وجوده باللعبة واتسعت
ابتسامته لأقصى حد وأنا ألوّح له من وسط المشجعين.


وأحرز فريق ابني نقاط إضافية وتقلص الفارق إلى نقطتين، مما جعل الفوز ممكنا


وكان الدور على ابني ليمسك بالمضرب، فهل تتوقعوا أن يعطوه المضرب ويضيعوا
فرصتهم في الفوز؟


لدهشتي أعطوه المضرب، رغم أن الكل يعرفون أنه من المستحيل أن يحرز نقاط الفوز،
حيث انه لا يمكنه حتى أن يمسك المضرب بصورة سليمة، ويكاد يستحيل عليه ضرب الكرة
بصورة متقنة


ولكن مع تقدمه لدائرة اللعب وإدراك لاعب الخصم أن فريق ابني "!!!!" يضحي بالفوز
لهدف أسمى، وهو إسعاد وإثراء حياة ابني بهذه اللحظة التي لا تتكرر، قدم مفاجأة
أكبر فتقدم عدة خطوات وألقى الكرة برفق لابني حتى يتمكن على الأقل من لمسها
بمضربه


وحاول ابني ضرب الكرة ولكنه لحركته المعاقة فشل


وخطا مدافع الخصم خطوات اضافية مقترباً من ابني ورمى الكرة برفق بالغ نحو ابني


وضرب ابني الكرة بضعف وردها لخصمه الذي تلقفها بسهولة


وتوقعنا أن هذه نهاية المباراة


وتلقف المدافع من الفريق الخصم الكرة بطيئة الحركة وكان يمكنه أن يمررها لزميله
في النقطة الأولى


وكان ذلك سيجعل ابني يخرج من المباراة التي تنتهي بهزيمة فريقه


وبدلاً من ذلك رمى المدافع الكرة فوق رأس زميله بعيداً عما يمكن أن يطوله أي من
أعضاء فريقه


وبدأ الكل يصيح مشجعاً من مشجعي الفريقين ومن لاعبي الفريقين : اجر يا "!!!!" اجر
إلى النقطة الاولى


وكانت هذه أبعد مسافة يجريها ابني، واستطاع بصعوبة أن يصل للنقطة الأولى


وترنح في طريقه على خط الملعب، وعيناه واسعتين حماساً وارتباكاً


وصرخ كل من كان في الملعب اجري إلى النقطة الثانية،


ووصل ابني إلى النقطة الثانية لأن لاعب الخصم بدلاً من أن يعوقه كان يعدل
اتجاهه بحيث يصل للنقطة الثانية وهو يشجعه اجري يا "!!!!" للنقطة الثانية !


وكان الجميع يصرخون اجري اجري يابطل حتى اجري حتى النقطة الثالثة


والتقط ابني أنفاسه وجرى بطريقته المرتبكة نحو النقطة الثالثة ووجهه يشع بالأمل
أن يواصل طريقه حتى يحقق لفريقه النقطة الكبرى


وحين اقترب ابني من النقطة الثالثة كانت الكرة مع أحد لاعبي الخصم وكان أصغر
عضو في الفريق ولديه الآن في مواجهة ابني الفرصة الأولى السهلة ليكون بطل فريقه
بسهولة ويلقي بالكرة لزميله ولكنه فهم نوايا زميله المدافع فقام بدوره بإلقاء
الكرة عالياً بحيث تخطت زميله المدافع عن النقطة الثالثة


وجرى ابني نحو النقطة الثالثة وهو يترنح في حين أحاطه الآخرين راسمين له الطريق
إلى نقطة الفوز


وكان الجميع يصرخون اجري اجري يابطل حتى النهاية


وبعد ان تخطي الثالثة وقف المتفرجين حماساً وطالبوه بأن يجري للنقطة الرابعة
التي بدأ منها!


وجرى ابني حتى النقطة الرابعة التي بدأ منها وداس على الموقع المحدد وحياه كل
الحضور باعتباره البطل الذي أحرز النقطة الكبرى وفاز لفريقه بالمباراة


في ذلك اليوم، أضاف الأب والدموع تنساب على وجنتيه ساعد الفتيان من كلا
الفريقين في إضافة قبسة نور من الحب الصادق والإنسانية إلى هذا العالم.


*ولم ير ابني الصيف التالي، **حيث وافاه الأجل في ذلك الشتاء، ولكن لم ينس حتى آخر يوم في حياته أنه كان بطل المباراة مما ملأني بالفرح وبعد أن رأيته يعود للمنزل وتتلقاه أمه بالأحضان والدموع في عينيها فرحة بالبطل
الرياضي لذلك اليوم !!!*

انتهت القصة


كم جميل ان تدخل السرور والفرح الى قلب انسان ولو للحظات
لما سئل احد الحكماء عن السعاده واين يجدها
قال الحكيم :

السعاده ان تعيش من اجل الاخرين وتجدها بعيون الناس بادخال السرور الى قلوبهم
ان ادخالك السرور والبسمه الى طفل معاق او يتيم لهي السعاده بحق
فلماذا نبخل ولوبأظهارابتسامه لطفل معاق أ و مسحه على رأس يتيم كما اخبرنا رسولنا الكريمhttp://img102.herosh.com/2011/09/22/448002899.jpg (http://www.herosh.com)



شكرا لكم

intesar
22-09-2011, 12:30 PM
رمادي.. رمادي.. رمادي
لقد ادمعت عيناي.. قصتك مؤثرة جدا.. لانها لامست واقعا من حياتي وطفلي ذي العشر سنوات.. الطفل المعاق لا يحتاج نظرة الشفقة.. الطفل المعاق يحتاج لاندماج وانخراط اكبر في المجتمع..لعلي يوما اكتب قصتي.. بل روايتي مع طفلي..

أستودعكم الله الآن.. لأنني بالفعل لا أستطيع أن اكتم مشاعري
دمتم بود..

رمادي
22-09-2011, 02:34 PM
رمادي.. رمادي.. رمادي
لقد ادمعت عيناي.. قصتك مؤثرة جدا.. لانها لامست واقعا من حياتي وطفلي ذي العشر سنوات.. الطفل المعاق لا يحتاج نظرة الشفقة.. الطفل المعاق يحتاج لاندماج وانخراط اكبر في المجتمع..لعلي يوما اكتب قصتي.. بل روايتي مع طفلي..

أستودعكم الله الآن.. لأنني بالفعل لا أستطيع أن اكتم مشاعري
دمتم بود..


اسف سيدة انتصار .. لو كنت اعلم ان لديك طفلا معاقا .. وان كلامي سيؤلمك ما كتبته

حقا هم بحاجة للمشاركة في الحياة اسوة باقرانهم الاصحاء وان يحسون انهم جزء من هذا

العالم بانتظار قصتك او روايتك :)

الأستاذ
22-09-2011, 02:34 PM
مع الاعتذار لنزار قباني – رحمه الله – والعبث في قصيدته قارئة الفنجان.

جَلَسَتُ أيها الاستاذ والخوفُ بعيني

أتأمل فنجانك المقلوب

أقول:

يا أيها الاستاذ.. لا تَحزَن

فتحليلات عَليكَ هي المكتوب

قد ماتَ شهيداً

من ماتَ على دينِ المحبوب

فنجانك دنيا مرعبةٌ

وحياتُكَ أسفارٌ وحروب..

وتَرجِعُ الى تحليلات كالملكِ المغلوب

لكنَّ سماءكَ ممطرةٌ..

وطريقكَ للخروج من تحليلات مسدودٌ.. مسدود

وبراحة تحليلات كبيرةٌ أيها الاستاذ

وعيون مستثمر تحرسُهُا.. وجنود

وملكة تراقب..

من يدخُلُ براحتها للخارج مفقود..

من يَدنو من سورِ حديقتها.. للخارج مفقود

من حاولَ فكَّ مزاليج بوابتها للهروب للخارج مفقود..



( بصَّرتُ أيها الاستاذ بحكم المهنة .. ونجَّمت كثيراً فالتشخيص الأول للحالة كالتنجيم..!)

لكنّي.. لم أقرأ أبداً

فنجاناً يشبهُ فنجانك

لم أعرف أبداً أيها الاستاذ..

أحزاناً تشبهُ أحزانك

مقدُورُكَ.. أن تمشي أبداً

في تحليلات .. على حدِّ الخنجر

وتَظلَّ وحيداً يلاحقك عابر سبيل كالأصداف

وتظلَّ حزيناً كالصفصاف

مقدوركَ أن تمضي أبداً..

في بحرِ تحليلات بغيرِ قُلوع

وتهرب ملايينَ المَرَّاتِ...

وترجعُ كالملكِ المخلوع

من حاول الهروب من تحليلات للخارج أيها الاستاذ..

مفقود مفقود مفقود مفقود!



صحّ لسانك .. عمتي ..
صجّ لعنتي أبو القصيدة ..
لكنك وصّفتِ فأجدتِ ..
وأستعرتِ .. فتمكنتِ ..
ومن أجل كل ما ذكرتيه مما جرى لي ..
ترفقّي بها .. وأبعديها عن مملكتك ..
فأنها من القوارير ..

رمادي
22-09-2011, 02:57 PM
صحّ لسانك .. عمتي ..
صجّ لعنتي أبو القصيدة ..
لكنك وصّفتِ فأجدتِ ..
وأستعرتِ .. فتمكنتِ ..
ومن أجل كل ما ذكرتيه مما جرى لي ..
ترفقّي بها .. وأبعديها عن مملكتك ..
فأنها من القوارير ..






لم نكمل بعد , للقصيدة بقيه .. بعد اذن الملكة :)

وسترجع يوما يا أستاذي مهزوما مكسور الوجـــــــدان
وستعرف بعد رحيل العمر بأنك كنت تطارد خيط دخان

ما اصعب ان تحارب مملكة يا استاذي , ليس لها عنـوان

ليس لها عنــوان :rolleyes2: يا أستـاذي

يا أستــــــــاذيـ

عابر سبيل
22-09-2011, 03:17 PM
صحّ لسانك .. عمتي ..
صجّ لعنتي أبو القصيدة ..
لكنك وصّفتِ فأجدتِ ..
وأستعرتِ .. فتمكنتِ ..
ومن أجل كل ما ذكرتيه مما جرى لي ..
ترفقّي بها .. وأبعديها عن مملكتك ..
فأنها من القوارير ..


هو انت شفت حاجه...
لسه يا حبيبي..
بدري..بدري..

يقولون..الكيكة وصلت المطار..
و القطار..واقف في الانتظاااااار!!
*
*
،،
عموما ..ابشركم..
خبر ال 100 الف
جاب صداه..
و علمنا من مصادر خاصة..ان دورية من امن الجنوب
رصدت (مازدا-طويله) محملة بعدد 8 خرفان..
و عندما سئل الباتاني..على وين يا خان!

قال..بابا..هذي (عينيه) من الجيران..
الشرطي:حق منهو يا جميل الزمان..
خان:مشان واحد مدير كبير..
نيم زي مال قريش..
موب نايف..لا لا..مناف..
يقول (ارباب) ..هذا صديق
واجد زين..و هو يبي يسوي مرة تاني..
زفاف:secret:
*
*
،،
ما تشوفون رفيجنا و اخونا الكبير
عن منتدانا غايب من كم يوم و لا له
حس و لا خبر

علوم مؤكدة و من مصادر سرية..
وين الشجعان يا ورعان..
بو محمد و بس..والباقي..في اعين و ع الراس!

و المية..مثل ما وعدت..
لو طُلبت..بشروط (رمادي)
بان يكون الامر علني و ليس سري..
معاها زيادة 60 %!!

هالله الله

جان دارك
22-09-2011, 03:50 PM
لم نكمل بعد , للقصيدة بقيه .. بعد اذن الملكة :)

وسترجع يوما يا أستاذي مهزوما مكسور الوجـــــــدان
وستعرف بعد رحيل العمر بأنك كنت تطارد خيط دخان

ما اصعب ان تحارب مملكة يا استاذي , ليس لها عنـوان

ليس لها عنــوان :rolleyes2: يا أستـاذي


يا أستــــــــاذيـ


السلام عليكم

عمي رمادي هو ما بيرجع لسبب انه ما قدر يظهر من تحليلات لين الحين يدور الباب

مشكورين كلكم*

جان دارك
22-09-2011, 03:52 PM
السلام عليكم

خالتي شاهة *‏​يقول شگسبير :
**{ تحبنــــي} .. ‏​‏​‏​‏​‏​أۆ { تكرهنـي} ..
**جميعهآ مفضله لديُ ..*
**إذا گنت تحبنيُ ، سوف اگون دائما
**في قلبـــك .. *
‏​ *ۅ اذا گنت تكرهني *، سوف اگون
**دائما فيُ عقلك
خالتي اعرف انج تحبيني0

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
عمي الاستاذ مهما كانت الأحوال *جيدة او سيئة ثق بأنها ستتغير؛ من أقوال أحد المساجين * تذكرني في أبوي الله يحفظه لدرجة شكيت انك أبوي في طريقتك في الحديث*بس أبوي ما يشتغل في التعليم ؛ هل انت مدير مدرسة ؟

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

خالتي انتصار ؛ الطفل المعاق لا يفرق عن بقية الاطفال يمكن احسن منهم لان الله سبحانه وتعالى وهبه مميزات يمكن ما نشوفها في الطفل العادي ؛ مرة قريت ان التميز ليس من نصيب المتفوقين وحدهم لكنه يطال المعاقين المعاقين أيضآ؛ *خالتي أنا مش مع الثورات يمكن تأثير عمتي ما ادري فالحياة قصيرة جداً لماذا نقضيها في الثورات أليس هناك طريقة افضل ؟*

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
عمي عابر سبيل الله يجزيك *عني خير الجزاء

مشكورين كلكم

Arab!an
22-09-2011, 04:45 PM
السلام عليكم ..

احب اولا ان ارحب بأختي ;) جان دارك ..

والله يرحم هند السويدي ويتقبلها في الصالحين ..

اضم صوتي لصوت عابر سبيل .. واقترح زيادة كمية القراءات والتحليلات اكثر قليلا =) من الاحاديث الجانبية واكثر ايضا من مجرد السرد او التلخيص

ولا بأس ايضا ان نتخلل الردود ببعض القصص القصيرة او كما تسمى "الطرائف" او "اللطائف"

هذا مجرد اقتراح

احدى الاخوات في تويتر ذكرت لي رواية لمحمد حسن علوان اسمها (سقف الكفاية) وقالت لي بالنص انها " رواية تميل الى الطابع الادبي البلاغي في مجملها .. حزينة جدا لا انصح بها .. كئيبة"

رغم هذا اجدني مهتما بهذه الرواية .. فقط لأنها "تميل الى الطابع الادبي البلاغي" =)

..

اختي فرحة شاءالله ان نبقى في بريطانيا طوال المدة وبسبب اننا عرب .. فلم نتفق لا على فرنسا ولا على بديلتها وندسور هههه

قضينا اسبوعين تقريبا في كامل بريطانيا كان نصيب لندن منها نصف المدة لغرض فسفسة المال(خصوصا بعدما علمنا بالزيادة p: ..) على اشياء "تخترب" في الطيارة , او تمنع من المطار :(

زرنا خلالها ويلز وبرايتون ولانكستر وليك ديستريكت وبعض المناطق الاخرى

اما المكرون فلم نكن بحاجة الى الذهاب الى باريس .. لادوريه اتى بباريس في محل صغير في كوفت جاردن =)

intesar
22-09-2011, 11:37 PM
سقف الكفاية
عندي هالكتاب بس مو مفتكرة اذا قاريته ولا لا .. عندي كتبه أعتقد خذتهم من المعرض ولسه ما ستفتحتهم..

intesar
22-09-2011, 11:39 PM
http://www.moderncafe.net/pics/photoss.JPG

رواية: العطر الفرنسي

الكاتب: أمير تاج السر

البلد: السودان

زحف النمل هو من جعلني الهث بقوة بحثا عن هذا الكاتب السوداني.. لم أتخيل يوما ما أني سوف أمسك كتابا كاتبه سوداني.. لأني لا أعرف منهم إلا العدد اليسير أذكر منهم الطيب صالح..جعلت من زحف النمل هدفي في معرض الكتاب الذي أفيم مؤخرا.. حتى وجدت ضالتي في دار من الدور القطرية حيث كاتبنا وجد من قطر سكنا له.. اشتريت من تلك الدار أغلب رواياته وأنا سعيدة جدا بالإنتصار الذي حققته حيث أنني اسم على مسمى ولا اقبل بالهزيمة أبدا.. الهزيمة التي مزقتها من قاموسي من قبل سنوات مضت.. المهم ألقيت رواياته أمامي لأختار منها ما أريد قراءته.. خصوصا بعد الأزمة النفسية التي أصبت بها جراء كتاب أسرار فتاة قطرية.. وأحببت أن أروح عن قلبي المكلوم بكتاب شيق.. وبعد مغامرتي الكبرى في أرجاء المعرض عن زحف النمل بدأت وبكل أسف بالكتاب الرائع العطر الفرنسي.. العنوان شدني بجهة صوب هذا الكتاب.. لنتحدث عن هذا الكتاب وماهيته ومحتواه....

علي الجرجار.. ياالهي مازال قابعا في مكتبي.. لا أستطيع الخلاص منه بالرغم من اني شرعت بل اخترت كتابا من تركيا.. علي الجرجار.. خمسيني أو أكثر بالرغم من عمره إلا أنه مراهق ومحب للجنس الآخر.. يعيش في منطقة منسية تدعى الغائب.. اسم على مسمى فهي منطقة غائبة حاضرة فقيرة جدا يعني من المناطق العشوائية في السودان.. صرير الأبواب لتلك المنطقة أخذت حيزا لا بأس به من قلم كاتبنا حيث كانت لازمة لتلك المنطقة الغائبة.. علي المراهق الخمسيني أعزب لم يترك أنثى إلا وواعدها بالزواج.. العطر الفرنسي تروي حكاية علي الجرجار مع الفرنسية القادمة لتلك المنطقة المنسية والاستعدادات لمجيئها حتى دخل في لعبة خطيرة مع إنسانة لا وجود لها وأقام عرسا وعلاقة مع ورقة مطبوعة حتى امتد جنونه لغيرة على هذه الزوجة أو الورقة المطبوعة.. فهاج وماج وطعن وضرب وخلال حمله إلى مستشفى الأمراض العقلية رآها كاتيا العسل كما يدعوها.. تنزل من سيارة فاخرة.. مشهد محزن ونهاية محزنة لقلب الغائب النابض..

سرد سهل وفاخر.. يأخذك في أعماق شخص من منطقة لا تكاد ترى على الخارطة.. وأعجبني في روايته السرد المفصل لصرير أبواب الحي الغائب حتى أصبحت عادة متوارثة صعب إزالتها من الأبواب.. سرد لحياة حارة على لسان علي الجرجار..

كاتب رائع جعلني حتى هذه السطور أعيش هذا الحي الغائب.. شخصيات كأنها حقيقية.. كنت أعتقد أن الشعب السوداني شعب ملتزم بالدين.. يعني لو قيل أن هناك شخص مثل علي الجرجار لكذبت الخبر.. ربما لأني صادفت أشخاصا من السودان ملتزمين ورائعين.. أحب الشعب السوداني وأرى في وجوههم الطيبة بالرغم من النكات على هذا الشعب.. فهو شعب مرحاب ومساعد وقلبه يتسع للكل.. ولا ننسى أنه شعب مثقف من الدرجة الأولى ولكنه مظلوم عربيا..

أرفع قبعتي تحية لهذا الكاتب الذي حتى هذه السطور لم استطع أن أحفظ اسمه.. ولنا لقاء مع هذا الكاتب في رواياته الأخرى التي لا تقل روعة عن هذه الرواية كما أظن..

شكرا لك.. شكرا جزيلا ..

فرحة ايامي
23-09-2011, 12:15 PM
السلام عليكم ..

احب اولا ان ارحب بأختي ;) جان دارك ..

والله يرحم هند السويدي ويتقبلها في الصالحين ..

اضم صوتي لصوت عابر سبيل .. واقترح زيادة كمية القراءات والتحليلات اكثر قليلا =) من الاحاديث الجانبية واكثر ايضا من مجرد السرد او التلخيص

ولا بأس ايضا ان نتخلل الردود ببعض القصص القصيرة او كما تسمى "الطرائف" او "اللطائف"

هذا مجرد اقتراح

احدى الاخوات في تويتر ذكرت لي رواية لمحمد حسن علوان اسمها (سقف الكفاية) وقالت لي بالنص انها " رواية تميل الى الطابع الادبي البلاغي في مجملها .. ( حزينة جدا لا انصح بها .. كئيبة"

رغم هذا اجدني مهتما بهذه الرواية ..!)


فقط لأنها "تميل الى الطابع الادبي البلاغي" =)

..

اختي فرحة شاءالله ان نبقى في بريطانيا طوال المدة وبسبب اننا عرب .. فلم نتفق لا على فرنسا ولا على بديلتها وندسور هههه

قضينا اسبوعين تقريبا في كامل بريطانيا كان نصيب لندن منها نصف المدة لغرض فسفسة المال(خصوصا بعدما علمنا بالزيادة p: ..) على اشياء "تخترب" في الطيارة , او تمنع من المطار :(

زرنا خلالها ويلز وبرايتون ولانكستر وليك ديستريكت وبعض المناطق الاخرى

اما المكرون فلم نكن بحاجة الى الذهاب الى باريس .. لادوريه اتى بباريس في محل صغير في كوفت جاردن =)

يطير الطير في العالي ومرد القدرة تجيبه...

مرحبا بهل لندن ويلز يذهب اليها هل قطر للدراسة برايتون قليل من يفكر بها الا من يميلون الى الماء والوجه الحسن والوقفة مع النفس أحب مطاعمها المنتشرة على طول الشاطئ وأكثر ما يعجبني في تلك المطاعم القواقع البحرية المسلوقة والمقدمة في أكواب ورقية واعواد خشبية للغرس والاصغاء الى أصوات الموج.

وتبقى لباريس نكهة أخرى ففي كل مقهى يتدثر سارتر ووسيمون دوبوفرار وبلزاك وزولا يراقبون الخطوات المهرولة على الارصفة حينا والعيون المتلصصة حيناً ىخر وقلوبهم تأن.. تحتاج سفرة لباريس.

الرواية " سقف الكفاية " مكلف أنت بالكتابة عنها احببتها وبودك عرضها لكن الكسل يمنعك من ذلك..؟

نحن في انتظار تحليلك لها على أحر من الجمر..

اربيان مرحبا مليون بعودتك لا تطيل الغياب نخصم من الزيادة..% ...!

فرحة ايامي
23-09-2011, 12:21 PM
http://www.moderncafe.net/pics/photoss.jpg

رواية: العطر الفرنسي

الكاتب: أمير تاج السر

البلد: السودان

زحف النمل هو من جعلني الهث بقوة بحثا عن هذا الكاتب السوداني.. لم أتخيل يوما ما أني سوف أمسك كتابا كاتبه سوداني.. لأني لا أعرف منهم إلا العدد اليسير أذكر منهم الطيب صالح..جعلت من زحف النمل هدفي في معرض الكتاب الذي أفيم مؤخرا.. حتى وجدت ضالتي في دار من الدور القطرية حيث كاتبنا وجد من قطر سكنا له.. اشتريت من تلك الدار أغلب رواياته وأنا سعيدة جدا بالإنتصار الذي حققته حيث أنني اسم على مسمى ولا اقبل بالهزيمة أبدا.. الهزيمة التي مزقتها من قاموسي من قبل سنوات مضت.. المهم ألقيت رواياته أمامي لأختار منها ما أريد قراءته.. خصوصا بعد الأزمة النفسية التي أصبت بها جراء كتاب أسرار فتاة قطرية.. وأحببت أن أروح عن قلبي المكلوم بكتاب شيق.. وبعد مغامرتي الكبرى في أرجاء المعرض عن زحف النمل بدأت وبكل أسف بالكتاب الرائع العطر الفرنسي.. العنوان شدني بجهة صوب هذا الكتاب.. لنتحدث عن هذا الكتاب وماهيته ومحتواه....

علي الجرجار.. ياالهي مازال قابعا في مكتبي.. لا أستطيع الخلاص منه بالرغم من اني شرعت بل اخترت كتابا من تركيا.. علي الجرجار.. خمسيني أو أكثر بالرغم من عمره إلا أنه مراهق ومحب للجنس الآخر.. يعيش في منطقة منسية تدعى الغائب.. اسم على مسمى فهي منطقة غائبة حاضرة فقيرة جدا يعني من المناطق العشوائية في السودان.. صرير الأبواب لتلك المنطقة أخذت حيزا لا بأس به من قلم كاتبنا حيث كانت لازمة لتلك المنطقة الغائبة.. علي المراهق الخمسيني أعزب لم يترك أنثى إلا وواعدها بالزواج.. العطر الفرنسي تروي حكاية علي الجرجار مع الفرنسية القادمة لتلك المنطقة المنسية والاستعدادات لمجيئها حتى دخل في لعبة خطيرة مع إنسانة لا وجود لها وأقام عرسا وعلاقة مع ورقة مطبوعة حتى امتد جنونه لغيرة على هذه الزوجة أو الورقة المطبوعة.. فهاج وماج وطعن وضرب وخلال حمله إلى مستشفى الأمراض العقلية رآها كاتيا العسل كما يدعوها.. تنزل من سيارة فاخرة.. مشهد محزن ونهاية محزنة لقلب الغائب النابض..

سرد سهل وفاخر.. يأخذك في أعماق شخص من منطقة لا تكاد ترى على الخارطة.. وأعجبني في روايته السرد المفصل لصرير أبواب الحي الغائب حتى أصبحت عادة متوارثة صعب إزالتها من الأبواب.. سرد لحياة حارة على لسان علي الجرجار..

كاتب رائع جعلني حتى هذه السطور أعيش هذا الحي الغائب.. شخصيات كأنها حقيقية.. كنت أعتقد أن الشعب السوداني شعب ملتزم بالدين.. يعني لو قيل أن هناك شخص مثل علي الجرجار لكذبت الخبر.. ربما لأني صادفت أشخاصا من السودان ملتزمين ورائعين.. أحب الشعب السوداني وأرى في وجوههم الطيبة بالرغم من النكات على هذا الشعب.. فهو شعب مرحاب ومساعد وقلبه يتسع للكل.. ولا ننسى أنه شعب مثقف من الدرجة الأولى ولكنه مظلوم عربيا..

أرفع قبعتي تحية لهذا الكاتب الذي حتى هذه السطور لم استطع أن أحفظ اسمه.. ولنا لقاء مع هذا الكاتب في رواياته الأخرى التي لا تقل روعة عن هذه الرواية كما أظن..

شكرا لك.. شكرا جزيلا ..

عزيزتي انتصار جميل توجهك لهذا الكاتب وسردك الممتع..

سأعود اليك بمشيئة الله بعد صلاة الجمعة .

دمت وبقية أحبتي سكان تحليلات بكل ود.

مـــــنــاف
24-09-2011, 12:12 AM
هو انت شفت حاجه...
لسه يا حبيبي..
بدري..بدري..

يقولون..الكيكة وصلت المطار..
و القطار..واقف في الانتظاااااار!!
*
*
،،
عموما ..ابشركم..
خبر ال 100 الف
جاب صداه..
و علمنا من مصادر خاصة..ان دورية من امن الجنوب
رصدت (مازدا-طويله) محملة بعدد 8 خرفان..
و عندما سئل الباتاني..على وين يا خان!

قال..بابا..هذي (عينيه) من الجيران..
الشرطي:حق منهو يا جميل الزمان..
خان:مشان واحد مدير كبير..
نيم زي مال قريش..
موب نايف..لا لا..مناف..
يقول (ارباب) ..هذا صديق
واجد زين..و هو يبي يسوي مرة تاني..
زفاف:secret:
*
*
،،
ما تشوفون رفيجنا و اخونا الكبير
عن منتدانا غايب من كم يوم و لا له
حس و لا خبر

علوم مؤكدة و من مصادر سرية..
وين الشجعان يا ورعان..
بو محمد و بس..والباقي..في اعين و ع الراس!

و المية..مثل ما وعدت..
لو طُلبت..بشروط (رمادي)
بان يكون الامر علني و ليس سري..
معاها زيادة 60 %!!

هالله الله



الله يــــستر مــنك يابـــوراشـــد ’ يا أخـــوك لاتـــعفس عــلينا أم العـــيال ’ تــرانــي مــا أحــب الــحنــة والــدندرة ’ والــحريـــم تـــراهــم يـــصدقــون ’ وخــاصــة فــي أمــور الــزواج يـــصدقـــون .. ومــايـــسوى عــلينا هــالــكــم راس مــن الـــغنـــم ’ إللـــي جــاتـــني هـــدية مـــن أحـــد الأساتـــذة الله يـــجزيــة خـــير .

وأنا طال عــمرك مالــي عـــلاقـــة بأمــن الــجنوب .. ماأشــتغل عــندهــم ولا أســكن قــربـــهم ’ ولــكن يالــيتــني مـــثلــهم .


أنـــصحــك ... تـــرى الأســـتاذ مــحتاجــك فــي كــرســي الأعــتراف وشــكلـــة مـــتوهـــق وطالـــب مــساعـــدة صـــديق .. والله يـــعينــة عــلى اللــي راح يـــجيـــة مــن صــواريــخ عــابرة للـــقارات ..!!``


يابـــوراشــــد .. تـــرى فـــي الـــجــو غـــيم .. وأنا مــا أبـــدل الـــغالـــي ولــو بـــكنوز كـــردفان .. أحـــم أحـــم .

فرحة ايامي
24-09-2011, 11:37 AM
الله يــــستر مــنك يابـــوراشـــد ’ يا أخـــوك لاتـــعفس عــلينا أم العـــيال ’ تــرانــي مــا أحــب الــحنــة والــدندرة ’ والــحريـــم تـــراهــم يـــصدقــون ’ وخــاصــة فــي أمــور الــزواج يـــصدقـــون .. ومــايـــسوى عــلينا هــالــكــم راس مــن الـــغنـــم ’ إللـــي جــاتـــني هـــدية مـــن أحـــد الأساتـــذة الله يـــجزيــة خـــير .

وأنا طال عــمرك مالــي عـــلاقـــة بأمــن الــجنوب .. ماأشــتغل عــندهــم ولا أســكن قــربـــهم ’ ولــكن يالــيتــني مـــثلــهم .


أنـــصحــك ... تـــرى الأســـتاذ مــحتاجــك فــي كــرســي الأعــتراف وشــكلـــة مـــتوهـــق وطالـــب مــساعـــدة صـــديق .. والله يـــعينــة عــلى اللــي راح يـــجيـــة مــن صــواريــخ عــابرة للـــقارات ..!!``


يابـــوراشــــد .. تـــرى فـــي الـــجــو غـــيم .. وأنا مــا أبـــدل الـــغالـــي ولــو بـــكنوز كـــردفان .. أحـــم أحـــم .

يصبحك بالخير بو محمد ..

قبل ما أضع ردا لأخي رحال شفت مداخلتك ففرحت .

يا هلا ويا مرحبا وين هالغيبة سيدي الكريم..؟؟

خيرما فعلت دافعت عن عمرك ترى الخوف شجاعة في مواقف معينة .. ومن خاف سلم على قولة أخوانا المصريين.

عليك عتب .. لا تطول الغيبات ترى احنا نتحراك.. وفي انتظار جديدك.

اغاثة الاستاذ تبدو كذلك ظاهرياً أما في الواقع الواحد ما يطال منه لا سما ولا أرض في القطارة يعطي المعلومة... لا تخاف عليه مثل ما قالت البدوية اللي غاصبتها على جان دارك:

( قدها وقدود ) خاف على اللي ينشدونه وأنا أختك.

الله يعيني عليه الحين ولا .. لاهي ما يدري شي يصير هنيه.

دام الجميع بود أسرة تحليلات سأضع ردا لأخي رحال هل تشاركونني فيه..؟

فرحة ايامي
24-09-2011, 12:28 PM
أخي الفاضل رحال:

لقد وعدت بنقل مداخلتك في كرسي الاعتراف الى تحليلات..

لكن لم أعرف الطريقة وقد كان سؤلك موجهاً الى أخينا الاستاذ في كرسي الاعتراف رقم 93:

( ذكرت انك متواجداً بشكل خاص في قسم الحوار العام
الا أننا لا نراك الا في موضوع الأخ عابر أنت ومجموعه طيبة من الاخوة والاخوات " تحليلات من الأدب العالمي" .الا تشعر بالملل من التواجد المستمر في هذا الموضوع الذي نعتبر أنه خلاص أنتهى هدفه و زبدته ولم تتبقى الا بعض الردود الجانبيه المشابهه لموضوع الأستراحة ؟)

أخي الفاضل رحال:
ليست للاداب وأهدافها نهاية حتى لو بقى ذاك الموضوع عشر سنوات متتاليات سيظل التجديد فيه قائماً.

تثار أحيانا اشكالية الابداع التقليدي في الأدب باعتبار أن الابداع لا يتأتى مع التقليد.. وكأن الابداع وقف على المدارس الحديثة، وكأن المدرسة التقليدية لم يكن لها رموزها من المبدعين الذين كانوا ملء السمع والبصر، فاستطاعوا على امتداد ساحة الثقافة العربية المعاصرة أن يثروا الحياة الثقافية بروائع إنتاجهم المتميز.. قبل أن تتسرب إلى حومة الأدب بعض محاولات التجديد كما هو الحال لدى مدرسة ادونيس الشعرية ومن جاوره من اصحاب النظريات المحدثة في الأدب، ومع ذلك فقد شغل المهتمون بها غيرهم ضجيجا وجعجعة بدون طحن.

هذا ما قرأته وسبق أن تمت مناقشته ممن لهم باع طويل في الثقافة والأدب.. لكن أخي رحال - ان سمحت لي بالرد - لم أجد من يقول أن للأدب غاية وهدف تنتهي بانتهاء الوقت .

لا يا أخي .. ان صفة الاطراد والتواتر في الظواهر الانسانية تشكل أساسا لا يمكن انكاره بالنسبة للعلوم الاجتماعية. لكن من هو القائم بعملية لمثل ذاك التواتر أليس هي الآداب..؟
اذن كيف تنتهي زبدتها وهدفها أخي رحال..؟

لم اتوقع منك هذا وانت المتغرب الرحال في بلاد الله بحثاً عن العلم ..ألم يسبق لأساتذتك أن تركوا موضوع الدرس وحاوروا في مواضيع انسانية عامة..؟

ألم يسبق لأحدهم وربما جلهم بأن ألحقوا بالدرس مواقف شخصية لهم ..؟

ألم يسبق أن دعوك أنت رحال القادم بثقافة تختلف عن بعض ثقافات بقية من زملائك بأن تحاوروا موضوعا خارج الدرس..؟

ألم يسبق لكم مثل ذلك..؟

وهذا ما نقوم به في " تحليلات" نبتعد قليلاً في حوارات جانبية ومساجلات شعرية واضفاء بعض الطرف والأمثال والقصص القصيرة ونقل بعض تجاربنا الخاصة وصور من رحلاتنا وجميعها أخي كالأفرع الصغيرة تصب في النهر الكبير وتتشكل معلومات يستفيد منها المطلع.
معلومات فيها المتعة والفائدة.. ونعود بعد ذلك لمناقشة الروايات وتحليلها .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏روحوا القلوب ساعة بعد ساعة فإن القلوب إذا كلت عميت ‏ ‏‏.‏

وقال علي بن أبي طالب رضوان الله عليه‏:‏ أجموا هذه القلوب والتمسوا لها طرف الحكمة فإنها تمل كما تمل الأبدان‏.‏

والنفس مؤثرة للهوى آخذة بالهوينى جانحة إلى اللهو أمارة بالسوء مستوطئة للعجز طالبة للراحة نافرة عن العمل فإن أكرهتها أنضيتها وإن أهملتها أرديتها‏.‏

ودخل عبد الملك بن عمر بن عبد العزيز على أبيه عمر وهو ينام نومة الضحى فقال‏:‏ يا أبت أتنام وأصحاب الحوائج راكدون ببابك قال‏:‏ يا بني إن نفسي مطيتي فإن أنضيتها قطعتها .. وكان رسولنا الكريم محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم يضحك حتى تبدو نواجذه‏.‏

دمت بود وجميع أسرة تحليلات ومرحبا بك زائراً كريماً لتحليلات حتى لو كانت متابعاتك لنا بصمت.

سهم بن سهم
24-09-2011, 05:31 PM
السلام عليكم أسرة تحليلات

تحياتي لكم من دبي دار الحي حيث نحن هنا في فندق مطل على الخليج العربي الهاديء الذي يضيف بجمال سحره لجمال هذه المدينة الساحرة التي يحج لها بني البشر من كل حدب وصوب كالزائر لأهله مثلي والسائح والتاجر ورجل الأعمال المبرم للصفقات التجارية .........الخ .

تبقى لدار الحي في النهاية مكانة في قلب كل من يزورها وتبقى طيبة أهلها ذكرى يأخذك الشوق والحنين لزيارتها مرات ومرات :)

وأنا هنا أتصفح بين الكتب والدفاتر والأوراق وجدت هذه القصة الشعبية الإماراتية وأردت أن تقرأوها معي ولكي نتعرف على جزء من أدبنا لشعبي الخليجي في دار الحي دبي :)


القصه :

ملك.. سأل الشعب.. سؤال وقال اللي يجاوب عليه صح راح أعطيه بيزات وايد وكل شي يبغيه. والسؤال..
ايش أكثر شي وايش أكبر شي؟؟
راح الخادم.. على بيته وقعد يفكر, جته بنته.. وقالت: شو فيك؟؟
قال اليوم سأل الملك الشعب سؤال وقال اللي يجاوب عليه راح يعطيه بيزات وكل اللي يبغيه. وأنا مو عارف الاجابة.
البنت: شو هو السؤال؟؟
الخادم: شوأكثر شي وايش أكبر شي؟؟
البنت: روح عند الملك وقله أكبر شي أرضك واكثر شي مالك.
راح الخادم عن الملك وقاله: ياملك أنا لقيت اجابة لسؤالك.
قال الملك: تفضل شو ؟.
الخادم: أكثر شي مالك وأكبر شي أرضك.
الملك: منو قالك الاجابة؟؟
الخادم: بنتي.
الملك: زين سير قول لها لابسة ومهي لابسة..ماشية ومهي ماشية.. هدية و مو هدية؟؟
الخادم سارعند بنته وقالها..: الملك يقولك. لابسة وماهي لابسة.. ماشية ومهي ماشية.. هدية و مو هدية؟؟
قالت البنت. زين سير جيب لي شبكة.. وغنمة.. ولحمة.
استغرب الأب الخادم من الطلبات بس سار وجابها.
لبست البنت الشبكة وركبت الغنمة.. ومسكت اللحمة وسارت
ودخلت عند الملك.. وقالت: ياملك.. أنا لابسة شبكة ومو لابسة. وماشية بس مو على رجولي على غنمة.
وهذي لحمة أنت تعتبرها هدية ولا مو هدية.
الملك.. أعجب بذكاء البنت وقالها تتزوجيني؟؟
تزوج الملك بنت الخادم وعاشو في سبات ونبات.. وخلفوا فروخ وبنات.
المهم.. بعد سنين.. كان في خادم من الخدم أعطاه الملك حصان هدية. وفي يوم نام الخادم ونسى يأكل الحصان
قام هاج الحصان. فجاه الملك وطرد الخادم وقاله هات الحصان وسير . سارالخادم وهو زعلان
المهم شافته الملكة..وقالتله : شو بلاك ؟ .. قال لها: الملك طردني وأخذ مني الحصان.
قامت وقالت له: خذ صنارة واقعد اصطاد بالحديقة على العشب.
ولو جاك الملك وقالك شوتسوي قله اذا انت مارزقتني يمكن ربي يرزقني.
سوا الخادم زي ماقالتله الملكة. جاه الملك..وقاله شو يالس تسوي؟؟
الخادم: اذا انت مارزقتني يمكن ربي يرزقني. قام الملك قاله: منو قال لك هالكلام ؟.
الخادم: الملكة.
عصب الملك. وطفش من ذكاء البنت.. وسار لها.. وقالها: شوفي يابنت الناس.. لمي أغراضك وسيري على بيت أهلك.
بس قبل ماتسيرين .. سويلي شاي.. وخذي اغلى شي عندك.
المهم.. قامت البنت سوت له شاي وحطت له فيه منوم. المهم صحي الملك.. ولقى نفسه في بيت الخادم (أبو البنت)
قام قال: منو اللي جابني هنا!!
البنت: مو أنت قلت لي روحي بيت أهلك وخذي أغلى شي عندك!!
وأنت أغلى شي عندي...

إنتهت :)


دام الجميع بود

شاهة
25-09-2011, 08:36 AM
السلام عليكم

خالتي شاهة *‏​يقول شگسبير :
**{ تحبنــــي} .. ‏​‏​‏​‏​‏​أۆ { تكرهنـي} ..
**جميعهآ مفضله لديُ ..*
**إذا گنت تحبنيُ ، سوف اگون دائما
**في قلبـــك .. *
‏​ *ۅ اذا گنت تكرهني *، سوف اگون
**دائما فيُ عقلك
خالتي اعرف انج تحبيني0

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
عمي الاستاذ مهما كانت الأحوال *جيدة او سيئة ثق بأنها ستتغير؛ من أقوال أحد المساجين * تذكرني في أبوي الله يحفظه لدرجة شكيت انك أبوي في طريقتك في الحديث*بس أبوي ما يشتغل في التعليم ؛ هل انت مدير مدرسة ؟

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

خالتي انتصار ؛ الطفل المعاق لا يفرق عن بقية الاطفال يمكن احسن منهم لان الله سبحانه وتعالى وهبه مميزات يمكن ما نشوفها في الطفل العادي ؛ مرة قريت ان التميز ليس من نصيب المتفوقين وحدهم لكنه يطال المعاقين المعاقين أيضآ؛ *خالتي أنا مش مع الثورات يمكن تأثير عمتي ما ادري فالحياة قصيرة جداً لماذا نقضيها في الثورات أليس هناك طريقة افضل ؟*

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
عمي عابر سبيل الله يجزيك *عني خير الجزاء

مشكورين كلكم

حبيبتي البدوية اليوم أول أيام الدراسة الجامعية كل عام وأنت بخير نريدa - +bلا شيء دون ذلك.

موفقة. ممنوع الرد، كما أن اللوحة لا تزال معلقة.

شاهة
25-09-2011, 08:40 AM
اسرة تحليلات صباحكم ورد وأحلى شهد

أختي انتصار نحن في انتظار تحليل لسقف الكفاية بالاشتراك مع فيلسوف المملكة العائد من رحلة استجمام.

اعجبت بتلخيص العطر الفرنسي

شاهة
25-09-2011, 08:45 AM
اسرة تحليلات صباحكم ورد وأحلى شهد

أخي الفاضل عابر سبيل

بانتظار تحليلك لرواية التاكسي كما اني قرأت لميرال الطحاوي ولم أجد فيها تلك المتعة التي تشدني الى ما تكتب فكما يكتب الدكتور حجر الشعر تكتب ميرال الطحاوي الرواية حاولت أفهم ما الذي تريده من روايتها الخباء فلم أجد اجابة وحينما سألت همسة النسيم كان رأيها من رأيي لكن ذلك لا يمنع من تلخيص ما قرأت لنا فربما تلقي الضوء على جانب مخفي من كتاباتها لم ننتبه له.

دام الجميع بود

شاهة
25-09-2011, 08:51 AM
السلام عليكم أسرة تحليلات

تحياتي لكم من دبي دار الحي حيث نحن هنا في فندق مطل على الخليج العربي الهاديء الذي يضيف بجمال سحره لجمال هذه المدينة الساحرة التي يحج لها بني البشر من كل حدب وصوب كالزائر لأهله مثلي والسائح والتاجر ورجل الأعمال المبرم للصفقات التجارية .........الخ .

تبقى لدار الحي في النهاية مكانة في قلب كل من يزورها وتبقى طيبة أهلها ذكرى يأخذك الشوق والحنين لزيارتها مرات ومرات :)

وأنا هنا أتصفح بين الكتب والدفاتر والأوراق وجدت هذه القصة الشعبية الإماراتية وأردت أن تقرأوها معي ولكي نتعرف على جزء من أدبنا لشعبي الخليجي في دار الحي دبي :)


القصه :

ملك.. سأل الشعب.. سؤال وقال اللي يجاوب عليه صح راح أعطيه بيزات وايد وكل شي يبغيه. والسؤال..
ايش أكثر شي وايش أكبر شي؟؟
راح الخادم.. على بيته وقعد يفكر, جته بنته.. وقالت: شو فيك؟؟
قال اليوم سأل الملك الشعب سؤال وقال اللي يجاوب عليه راح يعطيه بيزات وكل اللي يبغيه. وأنا مو عارف الاجابة.
البنت: شو هو السؤال؟؟
الخادم: شوأكثر شي وايش أكبر شي؟؟
البنت: روح عند الملك وقله أكبر شي أرضك واكثر شي مالك.
راح الخادم عن الملك وقاله: ياملك أنا لقيت اجابة لسؤالك.
قال الملك: تفضل شو ؟.
الخادم: أكثر شي مالك وأكبر شي أرضك.
الملك: منو قالك الاجابة؟؟
الخادم: بنتي.
الملك: زين سير قول لها لابسة ومهي لابسة..ماشية ومهي ماشية.. هدية و مو هدية؟؟
الخادم سارعند بنته وقالها..: الملك يقولك. لابسة وماهي لابسة.. ماشية ومهي ماشية.. هدية و مو هدية؟؟
قالت البنت. زين سير جيب لي شبكة.. وغنمة.. ولحمة.
استغرب الأب الخادم من الطلبات بس سار وجابها.
لبست البنت الشبكة وركبت الغنمة.. ومسكت اللحمة وسارت
ودخلت عند الملك.. وقالت: ياملك.. أنا لابسة شبكة ومو لابسة. وماشية بس مو على رجولي على غنمة.
وهذي لحمة أنت تعتبرها هدية ولا مو هدية.
الملك.. أعجب بذكاء البنت وقالها تتزوجيني؟؟
تزوج الملك بنت الخادم وعاشو في سبات ونبات.. وخلفوا فروخ وبنات.
المهم.. بعد سنين.. كان في خادم من الخدم أعطاه الملك حصان هدية. وفي يوم نام الخادم ونسى يأكل الحصان
قام هاج الحصان. فجاه الملك وطرد الخادم وقاله هات الحصان وسير . سارالخادم وهو زعلان
المهم شافته الملكة..وقالتله : شو بلاك ؟ .. قال لها: الملك طردني وأخذ مني الحصان.
قامت وقالت له: خذ صنارة واقعد اصطاد بالحديقة على العشب.
ولو جاك الملك وقالك شوتسوي قله اذا انت مارزقتني يمكن ربي يرزقني.
سوا الخادم زي ماقالتله الملكة. جاه الملك..وقاله شو يالس تسوي؟؟
الخادم: اذا انت مارزقتني يمكن ربي يرزقني. قام الملك قاله: منو قال لك هالكلام ؟.
الخادم: الملكة.
عصب الملك. وطفش من ذكاء البنت.. وسار لها.. وقالها: شوفي يابنت الناس.. لمي أغراضك وسيري على بيت أهلك.
بس قبل ماتسيرين .. سويلي شاي.. وخذي اغلى شي عندك.
المهم.. قامت البنت سوت له شاي وحطت له فيه منوم. المهم صحي الملك.. ولقى نفسه في بيت الخادم (أبو البنت)
قام قال: منو اللي جابني هنا!!
البنت: مو أنت قلت لي روحي بيت أهلك وخذي أغلى شي عندك!!
وأنت أغلى شي عندي...

إنتهت :)


دام الجميع بود

ويرزق ما يشاء بغير حساب.

يا بو محمد ناس تعمل ليل نهار وناس ماشاء الله تبارك الله ولا حول ولا قوة الا بالله العين عليك باردة ، ولو اني ما اعرف انظل ، رحلاتها دائمة، سلامة الاسفار يا سيدي .

الحمدلله على السلامة.

شاهة
25-09-2011, 09:05 AM
عزيزي رمادي

نحن مع القرار ولكن احياناً تكون هناك استثناءات وبعضُ من التساهل

فالحزن لا يمكن انهاءه ما دمنا بهذه الدنيا باقين وبين البشر موجودين

فلابد ان يصيبنا شيئا منه ونشرب منه فكأسه مليء

ابعد الله عنا وعنكم الحزن وعن الجميع

القصه وان كان فيها من التصرفات المرعبه ولكنها تدل على مدى تقدير

واحترام من كان له فضل علينا وجميل وان وصل الحال الى قطع الرقاب

لكن لا تخف وابعد يدك عن رقبتك بل واتركها مكشوفه فلم تعد هذه الامور

موجوده في زمننا هذا بعد ان اصبحنا من اصحاب الدماء البارده بسبب

الوجبات السريعه وتلك القنوات الكثيره والتي بها ما بها

من تدمير لعادات وقيم واخلاق أُمة قال الله تعالى عنها كنتم خير امة أُخرجت للناس

فياريت لو ان قطع الرقاب استمر ولم يأتي قطع الأخلاق ومكارمها وحسن الصفات وآدابها

تحياتي وتقديري

أخي مالك الحزين وليس مالك المتهمة به همسة النسيم فهي أقرب ما تكون لرضوان يا فيلسوف المملكة اربيان وقد كان في سؤالك هناك ما فيه أيها اليعربي العائد من بلاد الضباب.

ما أجمل التحاور معكم بعد طول غياب كما تقول أم المغول ففيه راحة وسكون وسط عمل متواصل لا يهدأ له قرار ومع ذلك فأنا أحبه.

تنوع الثقافة العربية وتبعيتها للثقافات المختلفة، وسقوط كلّ منهما تاريخياً أدى الى البلبلة.. وفي ضوء ذلك غدت الثقافة عرضة للشلل والتشرذم وتوزع التبعية وفق القوى الكونية، صاحبة الزمام السياسي والاقتصادي والعسكري.. تصادر مقتناياتها ، تختفي حينا في متاحف العالم وسراديبه الموحشة وأحيانا تستعمل كشاهد على الحضارة الانسانية في معارض للتحف والآثار وابداعات الشعوب دون أن تنسب الى أهلها الحقيقين وتضيع وسط ازدحام القوة والتسابق الى قسمة الشرق بين المستعمرين أمام أعين العرب وبمشاركة منهم.

لذلك لا تستغرب أخي مهاجر اذا أمسينا من ذوي الدماء البارده.!

دمتم بود

شاهة
25-09-2011, 03:01 PM
السلام عليكم ..

احب اولا ان ارحب بأختي ;) جان دارك ..

والله يرحم هند السويدي ويتقبلها في الصالحين ..

اضم صوتي لصوت عابر سبيل .. واقترح زيادة كمية القراءات والتحليلات اكثر قليلا =) من الاحاديث الجانبية واكثر ايضا من مجرد السرد او التلخيص

ولا بأس ايضا ان نتخلل الردود ببعض القصص القصيرة او كما تسمى "الطرائف" او "اللطائف"

هذا مجرد اقتراح

احدى الاخوات في تويتر ذكرت لي رواية لمحمد حسن علوان اسمها (سقف الكفاية) وقالت لي بالنص انها " رواية تميل الى الطابع الادبي البلاغي في مجملها .. حزينة جدا لا انصح بها .. كئيبة"

رغم هذا اجدني مهتما بهذه الرواية .. فقط لأنها "تميل الى الطابع الادبي البلاغي" =)

..

اختي فرحة شاءالله ان نبقى في بريطانيا طوال المدة وبسبب اننا عرب .. فلم نتفق لا على فرنسا ولا على بديلتها وندسور هههه

قضينا اسبوعين تقريبا في كامل بريطانيا كان نصيب لندن منها نصف المدة لغرض فسفسة المال(خصوصا بعدما علمنا بالزيادة p: ..) على اشياء "تخترب" في الطيارة , او تمنع من المطار :(

زرنا خلالها ويلز وبرايتون ولانكستر وليك ديستريكت وبعض المناطق الاخرى

اما المكرون فلم نكن بحاجة الى الذهاب الى باريس .. لادوريه اتى بباريس في محل صغير في كوفت جاردن =)

مساء الخير فيلسوف المملكة

حينما قرأت سقف الكفاية وجدت نفسي بين حالين، حال اليأس المشفق من هذا الكرب الذي ألم بالبطل وبالمؤلف في نفس الوقت بعد أن تخلى عن الحبكة القصصية وغرق في شتات ذاته ( مغازل وقصة حب مشتتة وبعدين علاقة وفراق ) وفي كل صفحة تقرأها تجد تقليدا واضحا لمستغانمي الذي تفرق عنه برباطة الحبكة القصصية ومع ذلك لا نستطيع الانكار برقي الاسلوب والمفردات اللغوية وجمالها لكن في ظل هذا التشتت والسوداوية التي تلف بالبطل ومن حوله ومن يقرأ له وفي ظني لم يسلم منها حتى الناشر ، حزن ويأس واستسلام.

يقول حسن علوان في روايته:
"أنا وأنت، وليس لأحد في الرياض أن يحدّ من نزواتنا، والأشكال الغريبة التي يتخذها شوقنا أحياناً!. كنا نتبادل أشياءنا هذه في أماكن عامة، نختارها حيث العيون أقل، والرقباء أكثر انشغالاً، وما زلت أحتفظ بهذا الشريط، كما يحتفظ البوذي بتمثال بوذاه، أخفيه مع تذكاراتك الأخرى في حقيبة الأسرار.. كم من لعنات المدينة ستنهمر عليك لو قُدِّر لهذه الحقيبة أن يفتحها أحدٌ غيري.. وينشر ما بداخلها؟ صورك العديدة، رسائلك الحميمة، عطرك المقدس، هداياك الثمينة.. سيكون أول ما يجده فاتح الحقيبة من بعدي، وصيتي أن يحرقها.. بما فيها! قبل أن تحترقي بها أنت!.. أعود إلى مكتبتي بعد الصلاة، منذ ساعات وأنا أحاور هذا الصراع الذي يلهب رأسي، أمي أنكرت عليّ مجلس الأوراق وهجران مجلسها، حتى الآخرين الذين صرتُ أغلق هاتفي أمام إلحاحهم لرؤيتي، وعائشة التي صارت تعدُّ لي أكواب الشاي والقهوة بالجملة، حتى أعفيتها من ذلك، واتخذتُ لي إبريقاً صغيراً في غرفتي، يدقُّ على باب قلبي طوال الليل! عكفت على الكتابة ليل نهار، أنام على أوراقي، وأصحوا على مسوّداتِ الأمس، أخلو بنفسي في الغرفة مثل راهب، لأني أريد أن أكتب لكِ ما أحتاج أن أكتبه! فقد رحلت عني طويلاً وآذاني الحزن، وأنا منعزل عن الكتابة إلا من بقايا شهقات على ورقة تشبه الريح، أتركها كما هي.. دون تغيير، أما في كندا، فلم تنقش أصابعي حرفاً عربياً واحداً طيلة سنتين، فتضخّمت ذاكرتي بالأوجاع.. هائنذا أطلقها الآن.. على غير موعد.. ويصهل حصان الذاكرة.."!

ويسقط حسن علوان في نظري من على صهوة حصانه بعد أن سقطنا معه كقراء من زخم السوداوية التي اكتنفت الرواية مع سبق الاصرار والترصد، فأنا عكس من ظن من النقاد انه يؤرخ لزخم من المشاعر لا تنتهي، أنا اقول انه يؤرخ لسوداوية لا تنتهي.

بعد قراءتها أحسست بألم في رأسي ومعدتي أيضاً، كيف يمكنه أن يغث القارئ بهذا الكم من السوداوية كان عليه قبلها أن يمر على فرحة ويلقي بما في جوف ذاته من سوداوية بعدها يكتب رواية.

ومع ذلك أنا ما زلت في انتظارك وفي انتظار العصفوره المغردة انتصار لرؤية قد تكون مخالفة عن رؤيتي.

دمتم بود.

عابر سبيل
25-09-2011, 04:10 PM
اسرة تحليلات صباحكم ورد وأحلى شهد

أخي الفاضل عابر سبيل

بانتظار تحليلك لرواية التاكسي كما اني قرأت لميرال الطحاوي ولم أجد فيها تلك المتعة التي تشدني الى ما تكتب فكما يكتب الدكتور حجر الشعر تكتب ميرال الطحاوي الرواية حاولت أفهم ما الذي تريده من روايتها الخباء فلم أجد اجابة وحينما سألت همسة النسيم كان رأيها من رأيي لكن ذلك لا يمنع من تلخيص ما قرأت لنا فربما تلقي الضوء على جانب مخفي من كتاباتها لم ننتبه له.

دام الجميع بود

بالنسبة لميرال الطحاوي
في روايتها "بروكلين هايتس"
فانني اجد "سوداوية" نظرتها
تماثل ما قلتيه عن السعودي..
حسن علوان..

لكن ذلك..لا يمنع ان يكون في طرحها
ما لفت الانتباه.. كما قلتُ..
انا اراه طرحا يتعمق..في عقر فكر
(الأم العزباء)..
و هو امر يستحق التدقيق فيه و معرقة دهاليزه..
لمن يجهل هذا العالم..و عافاه الله منه..
رجل كان القارئ..او امرأة!

ووجدت في الرواية...لفتة (انثوية)
تطابقت فيها رؤية الراوية (ميرال)
مع رؤية و كلام و نظرة الكاتبة البريطانية
التي ألفت (قصر الذئاب)..
و التي سبق التطرق لها..

و التشابه كان للعجب..
في كل شيء..خاصة تحميل الرجل
ذلك الذنب الذي يأتي على الفتيات -خاصة-
و ربما النساء الاكبر...بِعُقد..لا يعلم عنها اغلب الرجال!!
المسألة دقيقة و خفية و محرجة..
ان تمكنت من صياغتها بما لا يخدش الحياء..
فسأضعها:secret:

عموما..
انا على وشك ان انتهي من الرواية..
(بروكلين هايتس)
فكلما زادت مراجعاتي للمستشفيات ..
كما حدث لي ما بين منتصف ليل البارحة و فجر اليوم..
برفقة عجائزاواطفال ..شباب اوشابات..
لأقضي فيها عدد لا بأس به من الساعات..
فإن ذلك يشكل لي فسحة وقتية
اقضي بها على ساعات الانتطار
و اقتل اي فرص للقلق و التوتر..
بقراءة الكتب و الانشغال بالخيال!
و التصبر -بإذن الله- على مجريات
قضاء الله و تقديره..

فالحمد لله على كل حال!
*
*
،،
شخصيا..للان..لا اجد رغبة في الرويات السعودية.. بالعموم..
إلا ان يثبت لي احد انها "غير ضحلة"...و غير مكررة الافكار..
عندها قد اتشجع على اقتنائها و تمضية الوقت معها...

التاكسي..هي على قائمة المشتريات
ان زرت مجددا المكتبة خلال الايام القادمة..
بإذن الله.. عندها ستكون من ضمن قائمة التلخيص!

الا ان يسبقني للتلخيص.. من قد انتهى منها و خَبِرها..
فجزاه الله خيرا..ولن يمنعني ذلك..من السعي لقراءتها!

الجوهرة الثمينة
27-09-2011, 03:18 AM
[size="5"]

بالنسبة لميرال الطحاوي
في روايتها "بروكلين هايتس"
فانني اجد "سوداوية" نظرتها
تماثل ما قلتيه عن السعودي..
حسن علوان..

[ /size]


هي فعلآ روايه (نفسيه) من الطراز الأول ،،، نوع خاص ربما لايستسيغه الكثيرون من محبي الأدب لأنه موشوم بالبؤس والتعاسه والفشل ،،،والخيانات !

بطلتنا (هند) بنت العرب ذات الجذور البدويه والتي نشأت في مجتمع يقدر قيمة الذكور يحكمه الجهل والمعتقدات الموروثه الباليه ..... مجتمع تعيش فيه (الأنثى )على حافة الحياه .


المنفى الاختياري هو الوسيله الوحيده للهرب من واقعها المحزن الذي كان ابسطه خيانة زوجها لها مع احدى صديقاتها ! وكان مسرح الروايه نيويورك وتحديدآ (بروكلين) الذي يشتهر باعتباره حي المهاجرين من جميع الاعراق والأجناس والأديان (لاحظ أخي عابر سبيل النقله من مجتمع بدوي الى نيويورك ) مادري الهجره هنا هل هي فقط هجرة مكان ؟


تستقر في بروكلين وتعمل مدرسه للغه العربيه
تلتقي بنماذج من البشر ترى في كل شخصيه (بعض) من ذاتها
الروايه غنيه بالشخصيات التي نادرآ مانلتقيها
فوالد هند رسمت جوانب شخصيته الغريبه بمزاجه الهادئ وغضبه , يحكي قصص القرآن الكريم وهو يحتسي البيره بلغه عربيه راقيه
صديقها الجدي : الذي احبها دون ان تبادله الحب بالرغم من عشقها للأستماع اليه
ناراك الأرمني : بائع قطع الشطرنج
سعيد : سائق الليموزين القبطي المصري الذي اراد ان ينصرها
إميليا الروسية وفريدناز الباكستانية وأليهاندرو من بيرو ونزهات من البوسنة والهرسك ودويج من هايتي . هجين بالغ التنوع لا بد من أن تصدر عنه عجينة غريبة من الأفعال والتصرفات وإبداع لا مثيل له في رواية ميرال الطحاوي (بروكلين هايتس)

حازت به على جائزة نجيب محفوظ للأدب الروائي .




ذكريات هند وتحولاتها الشخصيه : ( على ضؤ ماقرأت الكترونيآ لحين استكمالك للروايه وتحليلها )


كانت أول بنت ارتدت في المدرسة الحجاب المسدل الطويل. كانت البنات يضعن على رؤوسهن أغطية خفيفة تكشف نصف الشعر والضفائر الطويلة. حتى القرويات كانت ضفائرهن تترنح من جانب الشعر بلا مخاوف، حتى وضعت هي هذا الحجاب الثقيل على كامل رأسها وقالت إن الله أمر بالخمار وليس بالايشارب الشيفون الهفهاف لتظهر التقشف والزهد. ارتدت الكثيرات في المدرسة ذلك الحجاب الثقيل مثلها رغبة في إظهار مزيد من الاحتشام فاختارت اللون الأسود أو الأزرق لحجابها لتظهر مزيدا من الخشية والتدين والاختلاف، ثم كانت أول من لبس قفازا أسود وقالت بتواضع: أنا لا أصافح، لعن الله المصافح والمصافحة. كانت تسير في طريق طويل من عقاب الذات وجلدها بمزيد من النواهي، بحثت في عدة تفاسير وعرفت أن المصافحة هي التماس الجسد بالجسد ومنها المحاككة والملامسة وأنها تفضي إلى المضاجعة، وأن كل ذلك ليس له علاقة بسلام عابر،

. كانت أول من استبدل صباح الخير لزميلاتها بـ السلام عليكم. كان ذلك حدثا غير عادي، فكل من لم يسلم آثم قلبه. كانت مشغولة بالإثم طوال الوقت. مشغولة بتفسيره وتأويله وبالبحث عن قائمة من التفسيرات التي تجعلها وحدها القائمة بفهمه. كانت أول من صمم تلك الوقفات الخماسية للوعظ والإرشاد في ركن المدرسة، وكانت براعتها أن تجعل الآخرين يبكون ويشعرون بالذنب، أي ذنب. كان ذلك مبهجا لأن الطريق الطويل الذي عاشته يبدأ بالذنب وينتهي به.
وبينما انشغل الطلبة بالإذاعة المدرسية والأنشطة الطلابية ومجلات الحائط الفكاهية كانت هي مشغولة بغض البصر وكبح الشهوة وبأن تكون شيئا عظيما.
لكنها مثلما لبست هذا الإسدال الأسود الطويل كانت أول من خلعته. وقالت إن الستر لا يتنافى مع الجمال والله أباح ما ظهر منها، ودخلت في متاهة طويلة من التفسيرات التي تجعل تراجعها مقبولا، واختياراتها الجديدة مسنودة بدعم النصوص التي تفسرها على راحتها لتملك هذا الوعي المغاير للآخرين. كانت مشغولة في ذلك الوقت بأن تكون مختلفة، استبدلت الأثواب الواسعة التي تجرها وراءها في التراب بأخرى أقصر أضيق وأكثر انسجاما مع تضاريس جسدها، أثواب ملونة بتلك الألوان الزاهية التي اشتهتها، لأنه لم يثبت تحريم لها، وتركت أيضا خصلة شعرها تنحدر من أسفل غطاء رأسها لأن الله غفور رحيم ولن يرى في خصلة شعرها إثما كبيرا. هاهي الآن تسير في بروكلين مكشوفة الرأس ولا أحد ينظر إليها. نظراتها ما زالت مصوبة إلى الأرض لأنها لا تستطيع أن ترفع رأسها أبعد من ذلك. نظراتها الخائفة تعبيرٌ عن ميراث طويل من غض البصر والخوف والانسحاق و التلاشي في آن واحد.
في طفولتها أيضا، نبغت هند في المدرسة، وعلى وعد من مدرسها بأنها ستصبح حاجة عظيمة بدأت تبحث عن معنى لهذه العظمة. وكان هدفها الأول هو تلك الفريسة السهلة التي تجلس في آخر الفصل صامتة عادة وخائفة اسمها انجيل، دبة سمراء قصيرة لها ملامح مختلطة من طمي وعرق وبساطة مدهشة، ومعها بدأت مهامها في هداية البشر. تنتحي بها جانبا وتحدثها عن أهمية قول لا اله إلا الله لتدخل الجنة. تهز انجيل رأسها بفهم وانسحاق تؤكد لها مرات عديدة: ( قوليها في سرك المهم أن تدخلي الجنة بها). تخرج إنجيل من حقيبتها القماشية المتسخة قطعة من الخبز الطري المعبأ بالحلاوة الطحينية أو الجبن وتمد بيدها لها مقتسمة طعامها ( تاخدي حتة ساندويتش ؟) تحاول بذلك تغيير الموضوع والخروج من تحت يد مخلِّصتها بسلام.! تمشي إنجيل بجوار كل الحوائط لأنها تخاف أن تركض فتصطدم عفوا بأحد أثناء الركض وتمشي بحذر لأنها طيبة دائما وبلهاء أحيانا لا تفهم الإهانة إذا قصدها بها أحد ومسالمة معظم الوقت لأنها لا تستطيع أن تكون غير ذلك وبلهاء أحيانا لأن ذلك ينقذها من الكثير من المواقف. تسمع كل محاولات هدايتها بلا تعليق أو ضجر. فقط تهز رأسها موافقة وتختم في النهاية بأن الرب وحده يمنحنا البصيرة. تردد هذه الجملة كخلاص تعطي بها انطباعات إيجابية على أن ثمة أملا ما في هذه البصيرة المنتظرة . لم تفقد أملها في هداية إنجيل قط حتى اختفت إنجيل فجأة من المدرسة وبات واضحا أن هند فقدت أول معاركها في هداية البشر.
بعد ذلك فقدت هند معارك كثيرة، ليس أقلها معركة الحب والزواج التي وقفت فيها ضد أسرتها، وأصرت على أن يكون لها اختيارها. تمردت وركلت الباب وقالت لأخوتها الذين صاروا رجالا ( سأتزوجه رضيتم أم أبيتم) مثل كل بطلات التمرد الدرامي، وقال بعض العقلاء في العائلة الكاعين بغُترٍ بيضاء فوق رؤوسهم على تلال مقاوي أبو الكرمات ( اتركوها تغور في داهية بدل الفضائح). بعد سنوات، تعيش هند مشاهد الخيانة، وتتألم، وتحكي بانكسار مؤلم.
تتذكر هند قصة هداية إنجيل وهي تهيم في شوراع بروكلين مع سعيد، القبطي المصري، سائق الليموزين، الذي ارتاحت له من بين كل أقرانها في فصل تعلم اللغة الانكليزية.


دمتم بود

فرحة ايامي
27-09-2011, 06:35 AM
صباح الخير ايتها الجوهرة الثمينة...

تذكريني بناس لم تغب عن بالي ذكراهم بالرغم من ابتعادهم عن المشاركة في تحليلات فترة طويلة.

شكراً لمداخلتك الجميلة كجمال اسلوبك السلس الممتع.. انا اجد ان الطحاوي تحمل جذورا بدوية ربما انها تعود لبدو أو عرب سيناء كما يسمونهم.. ولكنها لم تختزل هذا العرق الطيب اختزالاً جيداً فهي تشرق به وتغرب وقد وجدت انها تسير على درب نوال السعداوي في آخر أيامها.

اقرأ لها ولكن لا أستمتع بما اقرأ فقط من باب العلم بالشيء أقرأ لها.

مرحبا مليووووووووووووووووون ايتها الجوهرة الثمينة طبت وطاب يومك وجميع ااسرة تحليلات .

الى لقاء احبتي

عابر سبيل
27-09-2011, 04:20 PM
سيدتي الكريمة..الجوهرة الثمينة..
اشكرك من اعماقي على هذا الدعم
في تسهيل مهمة تلخيص الكتاب الصعب..
كما تعلمينه!
انا بقي لي الفصل الاخير..رقم 12..
و هي وريقات قليلة..
لكني..اعتقد اني قد توصلت
الى تحديد (مركز) الدوران الذي
تدور و دارت حوله افكار
تلك (الصعيدية)..هند..
و ليست السينائية..يا (فرحة)!

ان احببت..يا اخت/ جوهرة..
(و الجواهر على فكرة ..ما هي بجواهر لو ما هي بثمينه)..

و معك كل من هو مهتم و عنده الرواية..
فإن احببت ان تددارسي و تفكري بالتزامن..
فيما اظنه لب الفكرة بل انها جملة..
اقدر ان اسميها " جوهرة الكتاب"..
فاني احيلك الى الفصل العاشر
"بروسبكت باركProspect Park"
و في الصفحة 229 تحديدا..
لكني اترك لكِ(م) تحديد الجملة المعنية!!!
*
*
،،
و لي عوة لما كتبتيه جملة و تفصيلا
عندما ابدا..باذن الله في وضع
افكاري و تلخيصي..
معتمدا..لو سمحتي..على ما تكرمتي به..




تذكريني بناس لم تغب عن بالي ذكراهم بالرغم من ابتعادهم عن المشاركة في تحليلات فترة طويلة.




I have the same feeling
though I don't know whom you mean:shy:

رمادي
28-09-2011, 08:07 AM
هي فعلآ روايه (نفسيه) من الطراز الأول ،،، نوع خاص ربما لايستسيغه الكثيرون من محبي الأدب لأنه موشوم بالبؤس والتعاسه والفشل ،،،والخيانات !

بطلتنا (هند) بنت العرب ذات الجذور البدويه والتي نشأت في مجتمع يقدر قيمة الذكور يحكمه الجهل والمعتقدات الموروثه الباليه ..... مجتمع تعيش فيه (الأنثى )على حافة الحياه .


المنفى الاختياري هو الوسيله الوحيده للهرب من واقعها المحزن الذي كان ابسطه خيانة زوجها لها مع احدى صديقاتها ! وكان مسرح الروايه نيويورك وتحديدآ (بروكلين) الذي يشتهر باعتباره حي المهاجرين من جميع الاعراق والأجناس والأديان (لاحظ أخي عابر سبيل النقله من مجتمع بدوي الى نيويورك ) مادري الهجره هنا هل هي فقط هجرة مكان ؟


تستقر في بروكلين وتعمل مدرسه للغه العربيه
تلتقي بنماذج من البشر ترى في كل شخصيه (بعض) من ذاتها
الروايه غنيه بالشخصيات التي نادرآ مانلتقيها
فوالد هند رسمت جوانب شخصيته الغريبه بمزاجه الهادئ وغضبه , يحكي قصص القرآن الكريم وهو يحتسي البيره بلغه عربيه راقيه
صديقها الجدي : الذي احبها دون ان تبادله الحب بالرغم من عشقها للأستماع اليه
ناراك الأرمني : بائع قطع الشطرنج
سعيد : سائق الليموزين القبطي المصري الذي اراد ان ينصرها
إميليا الروسية وفريدناز الباكستانية وأليهاندرو من بيرو ونزهات من البوسنة والهرسك ودويج من هايتي . هجين بالغ التنوع لا بد من أن تصدر عنه عجينة غريبة من الأفعال والتصرفات وإبداع لا مثيل له في رواية ميرال الطحاوي (بروكلين هايتس)

حازت به على جائزة نجيب محفوظ للأدب الروائي .




ذكريات هند وتحولاتها الشخصيه : ( على ضؤ ماقرأت الكترونيآ لحين استكمالك للروايه وتحليلها )


كانت أول بنت ارتدت في المدرسة الحجاب المسدل الطويل. كانت البنات يضعن على رؤوسهن أغطية خفيفة تكشف نصف الشعر والضفائر الطويلة. حتى القرويات كانت ضفائرهن تترنح من جانب الشعر بلا مخاوف، حتى وضعت هي هذا الحجاب الثقيل على كامل رأسها وقالت إن الله أمر بالخمار وليس بالايشارب الشيفون الهفهاف لتظهر التقشف والزهد. ارتدت الكثيرات في المدرسة ذلك الحجاب الثقيل مثلها رغبة في إظهار مزيد من الاحتشام فاختارت اللون الأسود أو الأزرق لحجابها لتظهر مزيدا من الخشية والتدين والاختلاف، ثم كانت أول من لبس قفازا أسود وقالت بتواضع: أنا لا أصافح، لعن الله المصافح والمصافحة. كانت تسير في طريق طويل من عقاب الذات وجلدها بمزيد من النواهي، بحثت في عدة تفاسير وعرفت أن المصافحة هي التماس الجسد بالجسد ومنها المحاككة والملامسة وأنها تفضي إلى المضاجعة، وأن كل ذلك ليس له علاقة بسلام عابر،

. كانت أول من استبدل صباح الخير لزميلاتها بـ السلام عليكم. كان ذلك حدثا غير عادي، فكل من لم يسلم آثم قلبه. كانت مشغولة بالإثم طوال الوقت. مشغولة بتفسيره وتأويله وبالبحث عن قائمة من التفسيرات التي تجعلها وحدها القائمة بفهمه. كانت أول من صمم تلك الوقفات الخماسية للوعظ والإرشاد في ركن المدرسة، وكانت براعتها أن تجعل الآخرين يبكون ويشعرون بالذنب، أي ذنب. كان ذلك مبهجا لأن الطريق الطويل الذي عاشته يبدأ بالذنب وينتهي به.
وبينما انشغل الطلبة بالإذاعة المدرسية والأنشطة الطلابية ومجلات الحائط الفكاهية كانت هي مشغولة بغض البصر وكبح الشهوة وبأن تكون شيئا عظيما.
لكنها مثلما لبست هذا الإسدال الأسود الطويل كانت أول من خلعته. وقالت إن الستر لا يتنافى مع الجمال والله أباح ما ظهر منها، ودخلت في متاهة طويلة من التفسيرات التي تجعل تراجعها مقبولا، واختياراتها الجديدة مسنودة بدعم النصوص التي تفسرها على راحتها لتملك هذا الوعي المغاير للآخرين. كانت مشغولة في ذلك الوقت بأن تكون مختلفة، استبدلت الأثواب الواسعة التي تجرها وراءها في التراب بأخرى أقصر أضيق وأكثر انسجاما مع تضاريس جسدها، أثواب ملونة بتلك الألوان الزاهية التي اشتهتها، لأنه لم يثبت تحريم لها، وتركت أيضا خصلة شعرها تنحدر من أسفل غطاء رأسها لأن الله غفور رحيم ولن يرى في خصلة شعرها إثما كبيرا. هاهي الآن تسير في بروكلين مكشوفة الرأس ولا أحد ينظر إليها. نظراتها ما زالت مصوبة إلى الأرض لأنها لا تستطيع أن ترفع رأسها أبعد من ذلك. نظراتها الخائفة تعبيرٌ عن ميراث طويل من غض البصر والخوف والانسحاق و التلاشي في آن واحد.
في طفولتها أيضا، نبغت هند في المدرسة، وعلى وعد من مدرسها بأنها ستصبح حاجة عظيمة بدأت تبحث عن معنى لهذه العظمة. وكان هدفها الأول هو تلك الفريسة السهلة التي تجلس في آخر الفصل صامتة عادة وخائفة اسمها انجيل، دبة سمراء قصيرة لها ملامح مختلطة من طمي وعرق وبساطة مدهشة، ومعها بدأت مهامها في هداية البشر. تنتحي بها جانبا وتحدثها عن أهمية قول لا اله إلا الله لتدخل الجنة. تهز انجيل رأسها بفهم وانسحاق تؤكد لها مرات عديدة: ( قوليها في سرك المهم أن تدخلي الجنة بها). تخرج إنجيل من حقيبتها القماشية المتسخة قطعة من الخبز الطري المعبأ بالحلاوة الطحينية أو الجبن وتمد بيدها لها مقتسمة طعامها ( تاخدي حتة ساندويتش ؟) تحاول بذلك تغيير الموضوع والخروج من تحت يد مخلِّصتها بسلام.! تمشي إنجيل بجوار كل الحوائط لأنها تخاف أن تركض فتصطدم عفوا بأحد أثناء الركض وتمشي بحذر لأنها طيبة دائما وبلهاء أحيانا لا تفهم الإهانة إذا قصدها بها أحد ومسالمة معظم الوقت لأنها لا تستطيع أن تكون غير ذلك وبلهاء أحيانا لأن ذلك ينقذها من الكثير من المواقف. تسمع كل محاولات هدايتها بلا تعليق أو ضجر. فقط تهز رأسها موافقة وتختم في النهاية بأن الرب وحده يمنحنا البصيرة. تردد هذه الجملة كخلاص تعطي بها انطباعات إيجابية على أن ثمة أملا ما في هذه البصيرة المنتظرة . لم تفقد أملها في هداية إنجيل قط حتى اختفت إنجيل فجأة من المدرسة وبات واضحا أن هند فقدت أول معاركها في هداية البشر.
بعد ذلك فقدت هند معارك كثيرة، ليس أقلها معركة الحب والزواج التي وقفت فيها ضد أسرتها، وأصرت على أن يكون لها اختيارها. تمردت وركلت الباب وقالت لأخوتها الذين صاروا رجالا ( سأتزوجه رضيتم أم أبيتم) مثل كل بطلات التمرد الدرامي، وقال بعض العقلاء في العائلة الكاعين بغُترٍ بيضاء فوق رؤوسهم على تلال مقاوي أبو الكرمات ( اتركوها تغور في داهية بدل الفضائح). بعد سنوات، تعيش هند مشاهد الخيانة، وتتألم، وتحكي بانكسار مؤلم.
تتذكر هند قصة هداية إنجيل وهي تهيم في شوراع بروكلين مع سعيد، القبطي المصري، سائق الليموزين، الذي ارتاحت له من بين كل أقرانها في فصل تعلم اللغة الانكليزية.


دمتم بود



والثالثة ثابتة

اسعدتم صباحا جميعا اعضاءا وزائرين
اشتقت لهذا الصرح .. مهما ابتعدت وتنقلت يبقى لهذا المكان ذكرى عزيزة
فهو اول مكان كتبت فيه في هذا المنتدى قبلها كنت اهتم بالاسهم والاسواق فقط
في هذا الصرح وجدت اناس يخاطبون فكري وقلوبهم ارق القلوب .


نقل فؤادك حيث شئت من الهوى

ما الحب إلا للحبيب الأول

كم منزلاً في الأرض يألفه الفتى

وحنينـــه أبداً لأول منـــــزل

اطلب من الملكة فرحة والاستاذه شاهه ان يقيما دورة في التحليل
لنهوض بهذا الصرح ولحاجتنا الماسه اليها فتعلم التحليل اصبح ضرورة :)

نعود للقصه والتحليل الجميل الذي سطرته لنا هنا الجوهرة الثمينه
جاءت بعد انقطاع قأتت ومعها الجواهر والدرر .
لا ادري سبب سكوت فرحه بعد ان اقامت الدنيا واقعدتها على ابن جلون
حتى ظننت ان لها معه ثأر قديم .. فكانت هادئه مستكينه مع الطحاوي
الأنها امراه وذاك رجل ؟؟

عابر سبيل
28-09-2011, 12:02 PM
****** اخي رمادي****
و نحن مشتاقين لك و للبقية فلا تقطعوا
و لا تأخذ الامور بحساسية زايدة..
انتم كنز المكان...
و أنا معاك فيما طلبته من تلك
الفاضلتان..
شاهة و فرحة..
و اضيف معهما
ارابيان
و غير البسيط
بو عبدالرحمن
******
*
*
،،
يتبع...
المقدمة لتحليل رواية
(بروكلين هايتس)

عابر سبيل
28-09-2011, 12:54 PM
عندما انتهيت من قراءة الكتاب..
و بالرجوع للكلام النفيس الذي
تكرمت به علينا الاخت/
الجوهرة الثمينة..
فإنه...و لسب ما..
تذكرت كلاما قديما كنت قد سمعته
في تفسير للشيخ الشعراوي..
حول الاية الكريمة..

(طَلْعُهَا كَأَنَّهُ رُؤُوسُ الشَّيَاطِينِ )

و هي في وصف ..شجرة الزقوم..
حرمها الله على اجوافنا و اجوافكم..

هنا...لو ما تمعنا..فاننا كقراء عاديين..
سيأتي في مخيلتنا صورة لطلع هذه الشجرة..
و هو انه كرأس (شيطان)..

لكن السؤال...هل رأى احدا منا..رأس "شيطان"؟؟
و هل رأي انسي قط.. ايا من الشياطين..

لنقرأ اذا...الكلام في (البلاغة)
حول هذه الاية..غاية في الإعجاز والاحكام..
*
*
،،
﴿ طَلْعُهَا كَأَنَّهُ رُؤُوسُ الشَّيَاطِينِ ﴾ [الصافات: 65].


سئل عن هذه الآية أبو عبيدة معمَر ابن المثنى المتوفى سنة 208وقيل 209 في كتابه لما استضافه الفضل بن الربيع وزير هارون الرشيد عام 176هـ تقريبا كان هو شيخ البصرة وعالمها وهو أبو عبيدة واستضيف في بغداد عن طريق الفضل فلما جمع له العلماء والأدباء والشعراء عرف به فانبرى أحد الحاضرين قائلا: يا أبا عبيد نقرأ قوله -جل وعز-: ﴿ طَلْعُهَا كَأَنَّهُ رُءوسُ الشَّيَاطِينِ ﴾؛ فكيف يقع المشبه به مجهولا كيف يقع المشبه به وهو رءوس الشياطين؟ لم تر العرب رءوس الشياطين ولم تعرفها كيف تشبه شجرة الزقوم وطلعها برءوس الشياطين؟


فقال أبو عبيدة وقد فتح عليه في ذلك: يا هذا إن الله قد أنزلها على بيان العرب وعلى سنن كلامها ألم تسمع إلى قول أمريء القيس:


أيقتلني والمشرفي مُضاجِعي *** ومسنونةٍ زرقٍ كأنياب أغوال


روي بالجر وبالرفع يجوز (ومسنونةٌ زرقٌ كأنياب أغوال) وهو الأشهر.


يقول امرؤ القيس كيف يقتلني -هو يتكلم عن صاحبته يهدده زوجها- كيف يقتلني وبجنبي سيف حاد أسنانه زرق تشبه أسنان الأغوال، الأغوال جمع غول، والغول: لم ترها العرب ولم تعرف أنيابها، فوقع المشبه به هنا مجهولا لأن المقام هنا مقام تهديد ووعيد، فالعرب لم تعرف الغول ولم ترها وإنما هدد به ليذهب الذهن في ذلك كل مذهب، ولو كان المشبه به محدودا معلوما لعرف وحدد المشبه، ولكن الآن كل عقل وكل وفكر يذهب في ذلك وفي تصوره في كل مذهب، فكان أبلغ.


والآية على قياس البيت مع الفارق، فقال أبو عبيدة: ثم عنَّ لي أن أؤلف كتابا في هذا ومثله فألف كتابه "مجاز القرآن"، وإنما يعني مجاز القرآن تأويل آية أو معناها أو تفسيرها، وليس المجاز الذي هو قسيم الحقيقة، فإن هذا يختلف عن ذاك، تقسيم الكلام إلى حقيقة أو مجاز جاء فيما بعد، بعد استقرار علوم البلاغة.

*
*
،،
طبعا..هنالك كما في تشبيه امرؤ القيس فارق
مع اروع البيان..
فرق اكثر..بين تلكم البلاغة
و الكتاب الذي نتناوله..

لكني..احب ان اقرب الصورة..
في الفن الذي ارى ان الكاتبة
قد استخدمته في هذه الرواية!..
*
*
،،
يتبع لاحقا

الأستاذ
28-09-2011, 12:57 PM
إللي عنده كلمة يخلصها ..
تراني جايكم السبت جايكم ...
وأني أرى رؤوساً قد أينعت ..
قصيتوا عليّ هاه ..
دبستوني في الكرسي ولاعبين لعبتم ..
:fight::spider:

رمادي
28-09-2011, 01:00 PM
ايهما انت


http://img103.herosh.com/2011/09/28/20336018.jpg (http://www.herosh.com)



ماري بروك


" تك ....تك ....تك... تك ..."استرخاء تام على صوت القطرات المنتظمة في كل مكان بدءأ بالمطر خارجا حيث شوارع أكسفورد تملأها البرك الصغيرة بفعل الامطار فتتساقط على سقف المنزل محدثة سيمفونية طبيعية فيشاركها العزف حوض الاستحمام المعطر بالرغوة البيضاء التي تغطيه بأكمله و القهوة الساخنة التي ينتهي صوت القطرات عندها فتكتمل المقطوعة الرائعة التي تبعث الدفء بالجسد ...


بهذه العبارات تبدا كاتبتنا ماري بروك روايتها ايهما انت . كايت المهندسه المعمارية التي تعمل بشركة مارتن كوبر تلك الفتاة الرقيقه النشيطه والطموحه بنفس الوقت حتى وصلت الى اعلى المناصب بمجهودها وحيويتها وذكاءها
مارتن كوبر كبرى المؤسسات في اكسفورد استطاعت كايت ان تثبت نفسها مما ولد الغيرة لدى المحيطين بها
خمس سنوات وهي منهمكه بالعمل بلا راحة فهي تحلم بوقت للراحة والتخلص من الروتين اليومي كأي فتاة بعمرها


(كل ما تريده هو اجازة في مكان بعيد عن حياة المدينة الروتينية, مكان دافيء, غير ممطر , مكان به نهر و شاطيء و بحر و بحيرات و سماء و ارض و زروع و اشجار و ليس مكان به اوراق و دفاتر و بحوث و اشكال هندسية و مشاريع و مديرين و موظفين و بذل رسمية وحقائب سوداء ثقيلة و عوادم سيارات خانقة كل ذلك لا تريده فقط لفترة معينة تبحث فيها عن ذاتها عن (كايت) ... )

لقد تلقت كايت اول صدمه بحياتها ولم تكن منتظره ولا متوقعه وفاة جدها كانت مؤلمة لها خاصة وانه من قام برعايتها وتربيتها منذ ان كانت صغيره بعد ان فقدت والديها بحادث سياره عاشت يتيمه لم تنعم بحنان الاب والام فكان الجد والجدة بمثابة الابوين


-" لقد فارق الحياة يا كايت جدي توفي "
فتحت عينيها باتساع فمها المنصدم و هي تنظر امامها تحاول ان تفهم اخر جملة قالتها ليلي لقد قالت جدي توفي نظرت امامها و كانها ترى وجه ليلي الباكية سرحت في شيء لا تعرف ما هو كانت عينيها مسمرتين على الجدار امامها تبحث به عن مخرج لاحزانها المفاجئة التي لا تنتهي فمن اين تاتي تلك الاوجاع و المصائب
-" كايت هل انت معي ؟"\


تأثرت كايت كثيرا لوفاة جدها فتغيرت ملامحها وذهبت في الصباح الى العمل كي تاخذ اجازة وتسافر الي بيت جدها في امريكا
كانت صدمة قويه لمدير الشركة حينما طلبت منه اجازة لمدة ثلاث اشهر فقد كانت هي المساعد والمستشار والمهندسه بنفس الوقت من الصعب التخلي عنها بسهوله
قاطعته قبلا ان يكمل و اجبره هدوئها على الانصات لها


-" نعم ثلاثة اشهر ... سأسافر بها الى امريكا حيث جدتي المريضة هناك التي فقدت جدي منذ يومين سأذهب لاعتني بها فهي وحيدة الان و لا احد معها ارجوك تفهم وضعي "


اشتاقت كايت لاراضي كسناس الخضراء وحنت الى ذكريياتها وطفولتها هناك منزلها الصغير وشقاوة الاطفال ورائحة النعناع وسيارة جدها القديمة تذكرت كل هذا وهي محلقة في الجو من اكسفور الى كسناس مرورا بنييورك والتي استغرقت 12 ساعه
ولنتبدأ احداث الروايه المشوقه جدا هناك
هي روايه مشوقة بعيدة عن السوداوية المفرطة التي اشتكت منها الاستاذه شاهه في رواية سقف الكفاية لحسن علوان حزن مع يأس واستسلام .
شدني الى هذه الرواية دقة وصف الكاتبه للمشاعر ووالاحاسيس الصادقه في الحب والحزن والالم والفراق وغزارتها .


ضغطت على شفتيها تمنع نفسها من البكاء لا تعرف لم شعرت بانها تريد ان تبكي فما اللذي يدعو للبكاء فيما قال ؟؟انه مجرد تعليق على شعرها هذا كل ما في الامر .. لكن نبرة الحزن بصوته هي التي آلمتها فأشاحت عنه و دخلت غرفة الجلوس تلتقط الوسادات الملقية على الارض لتضعها على الكنبة مجددا.. تحاول ان تلهي نفسها عن التفكير به لكنه تبعها حتى اقترب منها و اوقفها جاذبا زجهها بطرف اصبعه لتنظر اليه
- " اشتقت لك يا كايت لدرجة الجنون "


عاشت كايت قصة حب حقيقية بعيدا عن موطنها لكنها للاسف انتهت بصدمة عاطفية
هل استمرت معاناة كايت الى النهاية ام تغيرت ملامح حياتها في اخر المطاف سنرى ونعرف دلك في نهاية هذه الرواية .



اضع لكم هذا الرابط وهي ليست رواية طويلة بامكانكم الانتهاء منها في الويك اند


http://www.liilas.com/vb3/t106686.html



وقتا ممتعا

فرحة ايامي
28-09-2011, 02:03 PM
ولم أكن أنوي رمادي الخوض في هذا الحديث ولكن بما أنك وضعتني في مواجهة مع النص فلابد مما ليس منه بد.

هناك من يعتقد وعلى رأسهم ميرال الطحاوي بعد أن تسلقت على أكتاف زوجها الشهاوي أو ربما هو من تسلق على أكتافها..أو.أو... لا علينا ممن انتهز الفرصة وتسلق على أكتاف الآخر لكي يصل الى الشهرة ويتربع تحت الأضواء..؟

وبما أن من سن مقولة ( التسلق هذه وأباحها ) مشغول من على كرسيه بصد السهام الموجهة اليه من كل حدب وصوب في انتظار جمعة الخلاص وقد كانت النجمة المطلة من علياء شديدة الذكاء متقدة الذهن حينما وضعته قاب قوسين أو أدنى من جمعة الخلاص – وما فيش حد أحسن من حد- بعد جمعة تحديد المسار جاءت جمعة الخلاص لتكون بردا وسلاما على قلب المستجوب هذا اذا لم تغير رأيها الوردة الحمراء حسب قراءتها للوضع الآني ومستجدات الأمور ..مما قد يتطلب تمديداً آخر لجمعة الفرج القادم ..أكون آنا خلصت أشغالي واتفرغت..؟

وهي صاحبة القرار وما تراه هي قد لايراه غيرها والا لما اختيرت لتطل من علياء ولا يجب الاعتراض على قراراتها لأنها محسوبة ومحسومة
ولا تلقي بها جزافاً.

نعود لنص الطحاوي أو نصوصها بمعنى أشمل لا فرق..

هناك من يفهم الحداثة وكأنها أتت لأجل الغاء التراث وثوابت الأصول في كتابة النص القصصي وتعزيز الفكرة المراد طرحها، لذا تجدهم حينما يكتبون يجنحون الى شطحات واضحة مبنية – حسب زعمهم – على محدودية التراث العربي والدعوة من خلال نصوصهم القصصية الى التحرر الكامل من التصورات الأدبية التقليدية حيث لا قوالب مسبقة، للشكل، ولا قواعد ملزمة للكاتب، وانما حرية مطلقة في الكتابة حتى المضمون لا قواعد له فيشرق ويغرب به كيفما شاء، ومثل هذه الشطحات أدت الى بروز نماذج ( تخريبية ) وليست ( تجريبية ) في النص القصصي كما هو حال نصوص ميرال الطحاوي بلا هوادة.
يقول النص الذي أتت به الجوهرة الثمينة:
(بطلتنا هند بنت العرب ذات الجذور البدويه والتي نشأت في مجتمع يقدر قيمة الذكور يحكمه الجهل والمعتقدات الموروثه الباليه ..... مجتمع تعيش فيه الأنثى على حافة الحياه .)
انتهى النص.

في نصوصها بلا استثناء تحاول الانسجام مع ثقافة البيئة البدوية القادمة منها ربما لا أعلم بعد أن هدت أركانها بمعول من حديد.
(فوالد هند رسمت جوانب شخصيته الغريبه بمزاجه الهادئ وغضبه , يحكي قصص القرآن الكريم وهو يحتسي البيره بلغه عربيه راقيه ).
انتهى النص.

لقد تجاوزت المحذور صهرته في سقر فلم تبقي ولم تذر ، اعتقاداً منها بانها تمد جسوراً لنوع من التفاعل مع روح العصر لكنها لم تعلم بأنها نسفت تلك الجسور التي تربطها بالماضي من خلال نصوصها.. وهذه الجناية التي ترتكبها ليست على نصوصها وحسب ولكنها على الأدب عموماً والتي تحسب منه وعليه وذلك حينما يتحول الأدب الى وسيلة لتضليل المتلقي.. والزج به في متاهات التغريب المستوردة، مع ان ذلك التغريب نفسه قد أثبت فشله في مواطن نشأته، لكنه وجد مرتعاً خصباً في الساحة الثقافية العربية، بعد أن وجد من يروج له ويتحمس لفرضه على هذه الساحة وفي نص ميرال الطحاوي التالي لخير دليل وأصدق برهان على هذا التشتت والتغريب ، نعاود الاطلالة على النص:

(وبينما انشغل الطلبة بالإذاعة المدرسية والأنشطة الطلابية ومجلات الحائط الفكاهية كانت هي مشغولة بغض البصر وكبح الشهوة وبأن تكون شيئا عظيما.
لكنها مثلما لبست هذا الإسدال الأسود الطويل كانت أول من خلعته. وقالت إن الستر لا يتنافى مع الجمال والله أباح ما ظهر منها، ودخلت في متاهة طويلة من التفسيرات التي تجعل تراجعها مقبولا، واختياراتها الجديدة مسنودة بدعم النصوص التي تفسرها على راحتها لتملك هذا الوعي المغاير للآخرين. كانت مشغولة في ذلك الوقت بأن تكون مختلفة، استبدلت الأثواب الواسعة التي تجرها وراءها في التراب بأخرى أقصر أضيق وأكثر انسجاما مع تضاريس جسدها، أثواب ملونة بتلك الألوان الزاهية التي اشتهتها، لأنه لم يثبت تحريم لها، وتركت أيضا خصلة شعرها تنحدر من أسفل غطاء رأسها لأن الله غفور رحيم ولن يرى في خصلة شعرها إثما كبيرا. هاهي الآن تسير في بروكلين مكشوفة الرأس ولا أحد ينظر إليها. نظراتها ما زالت مصوبة إلى الأرض لأنها لا تستطيع أن ترفع رأسها أبعد من ذلك. نظراتها الخائفة تعبيرٌ عن ميراث طويل من غض البصر والخوف والانسحاق و التلاشي في آن واحد. )
انتهى النص.

كنت امنع نفسي ولكنك رمادي اشعلت شرارة البدء فوجب اطلاق رصاصة الرحمة على نصوصها تلك دون رحمة.

دام الجميع بود أحبتي سكان تحليلات...

سأغيب عدة أيام لدي عمل مكثف وأعود اليكم.

توخوا حجارة القادم من رحلة الاستجواب عفواً أقصد الاعتراف - لا فرق - انه يرمي بِشَرَرٍ كَالْقَصْر ِ، كَأَنَّهُ جِمَالَتٌ صُفْر.ٌ

مع السلامة.

فرحة ايامي
28-09-2011, 02:19 PM
إللي عنده كلمة يخلصها ..
تراني جايكم السبت جايكم ...
وأني أرى رؤوساً قد أينعت ..
قصيتوا عليّ هاه ..
دبستوني في الكرسي ولاعبين لعبتم ..
:fight::spider:


حرف ناقص ...؟:nono:

فرحة ايامي
28-09-2011, 02:37 PM
والثالثة ثابتة

اسعدتم صباحا جميعا اعضاءا وزائرين
اشتقت لهذا الصرح .. مهما ابتعدت وتنقلت يبقى لهذا المكان ذكرى عزيزة
فهو اول مكان كتبت فيه في هذا المنتدى قبلها كنت اهتم بالاسهم والاسواق فقط
في هذا الصرح وجدت اناس يخاطبون فكري وقلوبهم ارق القلوب .


نقل فؤادك حيث شئت من الهوى

ما الحب إلا للحبيب الأول

كم منزلاً في الأرض يألفه الفتى

وحنينـــه أبداً لأول منـــــزل

اطلب من الملكة فرحة والاستاذه شاهه ان يقيما دورة في التحليل
لنهوض بهذا الصرح ولحاجتنا الماسه اليها فتعلم التحليل اصبح ضرورة :)

نعود للقصه والتحليل الجميل الذي سطرته لنا هنا الجوهرة الثمينه
جاءت بعد انقطاع قأتت ومعها الجواهر والدرر .
لا ادري سبب سكوت فرحه بعد ان اقامت الدنيا واقعدتها على ابن جلون
حتى ظننت ان لها معه ثأر قديم .. فكانت هادئه مستكينه مع الطحاوي
الأنها امراه وذاك رجل ؟؟

الهدوء الذي يسبق العاصفة رمادي فقط لا غير..!

عابر سبيل
28-09-2011, 03:12 PM
إللي عنده كلمة يخلصها ..
تراني جايكم السبت جايكم ...
وأني أرى رؤوساً قد أينعت ..
قصيتوا عليّ هاه ..
دبستوني في الكرسي ولاعبين لعبتم ..
:fight::spider:


انت شفت المشاركة اللي قبل كلامك هذا..
تتكلم عن من و عن ايش..
قبل ما تطل انت براسك:secret:
*
*
،،




تستقر في بروكلين وتعمل مدرسه للغه العربيه
تلتقي بنماذج من البشر ترى في كل شخصيه (بعض) من ذاتها
الروايه غنيه بالشخصيات التي نادرآ مانلتقيها
فوالد هند رسمت جوانب شخصيته الغريبه بمزاجه الهادئ وغضبه , يحكي قصص القرآن الكريم وهو يحتسي البيره بلغه عربيه راقيه
صديقها الجدي : الذي احبها دون ان تبادله الحب بالرغم من عشقها للأستماع اليه
ناراك الأرمني : بائع قطع الشطرنج
سعيد : سائق الليموزين القبطي المصري الذي اراد ان ينصرها
إميليا الروسية وفريدناز الباكستانية وأليهاندرو من بيرو ونزهات من البوسنة والهرسك ودويج من هايتي . هجين بالغ التنوع لا بد من أن تصدر عنه عجينة غريبة من الأفعال والتصرفات وإبداع لا مثيل له في رواية ميرال الطحاوي (بروكلين هايتس)

حازت به على جائزة نجيب محفوظ للأدب الروائي .

دمتم بود

فعلا...فان الرواية كانت مليأة باكثر مما ذكرت..
و بصور..كانها مرايات متقابلة..
كلما نظرنتي الى المرآة التي امامك..
ترين صورا اضافية على المرآة التي خلفك..
وهكذا..

فالكاتبة..قد استخدمت شخصيات ..غير الذين
قابلتهم هند في بروكلين..في غدوها ورواحها..
و هنا ما جلب لذهني ما سقته في البداية.
عن البلاغة في تشبيه المجهول..بمجهول..
وان بدا للولهة الاولى..انه اسم او رمز معلوم!

لنقرا معا تشبهاتها العديدة الكثيفة..و التي
تعطي للقارئ ابعادا اضافية و شخصيات اكثر
بكثير من الشخصيات التي ذكرت كعناصر في
احداث الرواية..

ممن ذكرتهم من المشاهير...اول ما نقرأ اسماؤهم..
مع انهم ليسوا من مايشي احداث الروياة
لكنها تاتي بهم و تجبر القارئ على تخيل شخصياتهم:
هيمنجواي..اينشتاين..مبينة انهما (كحالها) كانا ايضا لاجئين!
اوبرا وينفري...مارلين مونرو...أودري هيبورن..فرح فاوست..
فتحية أحمد..زبيدة ثروت...سعاد حسني..نانسي عجرم..
يوسف وهبي...آرثر ميلر..هنري ميلر..بول أوستر..
بيتي سميث...آنا كارنينا (تولستوي)...عمر الشريف..
باربرا سترايسند...فاتن حمامة..عبدالوهاب..ليلى مراد..
شادية..زبيدة ثروت..الخ الخ

كل هذه الاسماء..اتت بها..
في مشاهد (سبوتات) سريعة..لكنها تخلق في مخيلة القارئ..
الكثير من المشاهد المضاعفة و المتعددة وهو يتعايش
مع المشهد او الجزء الذي يقرؤه من الروية..
بحسب ما تأتي به الاسماء و كيفية ارتباطها
مع الحدث او الجزئية من الرواية..

و هو في رأيي المتواضع..حبكة او فن ملفت للنظر..
حتى مع سوداوية احداث الروياة..

حيث انها و بعكس جابريل ماركيز في روايته
التي سبق ان تطرقنا لها..و هي (100 عام من العزله)..
فبعكس ماركيز الذي اتى بشخصيات كثيرة جدا و كلها جديدة
و متغيرة على اي قارئ..
الا ان ميرال الطحاوي..في (بروكلين هايتس)..
ما اراها الا انها حاولت عمل نوع من "مطابقة"
مع (ماركيز) في تلك الرواية بالتحديد...
او ربما يقول قائل..انها نوع من "مجاراة" لماركيز!!!

لكن حتى ان قلنا انها مجاراة..فقد كانت
باسلوب و لون متميز لها عنه..

و في احداث مدتها اقصر بكثير من الزمن
الذي ابحر فيه ماركيز..فيضيع في بحره اكثر القراء

لكن الطحاوي..مع ذلك..
تاخذنا بشكل ملفت
لازمنة بعيدة و سحيقة...عندما
تبحر في كراتها عن هذا او ذاك..من اقارب
و اجداد و صديقات مدرسة و مدرسين و ممرضات..و وو
..قبل ان تعود بنا الى النقطة الزمنية
القريبة التي فيها الاشخاص الحقيقيين للروياة..

كل ذلك جاء..و بابتعاد عن اكثر (المقرفات) التي دقق فيها ماركيز..
و ان لم تخل الرواية..من قفشات (منها)..بين الحينة و الاخرى!

*
*
،،
يتبع

عابر سبيل
28-09-2011, 03:42 PM
في النهاية..
في نظرتي الشخصية للكتاب..
و كما قلت..فانه لربما ان اهم جملة..
و هي بشديد التدقيق..
الذي قد يخطئ و قد يصيب..
فان احداث الرواية..
ومجريات كل الحواث و الاحداث
و الحواديت التي تمر بالقارئ مع (البطلة) هند..
ما هي الا اجرام..كالاجرام السماوية..
تدور.. بارتكاز
حولهذه الجملة...
التي في رأيي..هي جملة (ذهبية)..

فما هي؟
*
*
،،

"على الرغم من توفر كل ممكنات السعادة،
فعادة ما تخبئ الأيام شيئا ما ناقصا، لتفاجأك بأن السعادة..
غامضة و عصيّة!"

ص229 الفصل العاشرالمعنون بـ"بروسبكت بارك"

هكذا..ارى بعد جهد جيد في التفكير
فيما قد تكون ترمي له الكاتبة..
و بعد ان قدرت انها مقاربة..نوعا ما..
لسرد (ماركيز) في (عزلة ال 100 عام)..

و بعدما تيقنت..عندما قرأت الفصل الاخير..
انها..تنهي (حياة) هند...مع كل اهم ابطال
الرواية..والدها..والدتها..الخ الخ...
و ان لم تكن -هند- بعد ماتت..
لكن..بسرد النهاية المأساوية..
لحياة الشخصية الغامضة في الرواية..
و هي العجوز (المتأنقة) المهاجرة.."ليليت"
التي كانت فاقدة الذاكرة..و كانت
كذلك اماً لولد واحد..
كما هو حال هند..

و يظهر ذلك بوضوح..لمن احب التأكد..
عندما تذهب هند..تفتش مع الناس..
في (اغراض) ليليت..
التي القاها وارثها الوحيد..
ابنها عمر..على الطريق مع لوحة
كتب عليها"خذني لو اردت"..
تُحلّل لاي "عاب" اخذ ما يشاء
من تلك المخلفات التي كانت صورا و احذية
ذات ماركات شهيرة و و ووو..

فان هند..ما لفت نظرها الا
(بورتريهات) للمتوفاة (ليليت)..
فتقول معلقة عليها لمحاوِرتها:

"انظري يا اميليا..كيف كانت ليليت في شبابها..
تشبهني..اليس كذلك؟ أليس هذا خدشا قديما اسفل جفنها..مثلي؟
انظري"..

و ننتهي شدة البؤس..في تصوير النهايات للامور..
كما انهى ماركيز الامبراطورية التي قامت عليها روايته
و ذهبت و اندحرت..مع موت كل عناصرها و اناسها..

فنرى ان (ميرال) تقول على لسان "اميليا" الروسية الثمانينية:

"يا ابنتي لا تنزعجي كثيرا من هذه الاشياء..يحدث
هذا كثيرا في الحياة...يختلط كل شيء مرة واحدة،
نعتقد ما نريد أن نصدقه، ثم يأتي النسيان فجأة
و يمحو الذاكرة بغلظة، فلاندرك بسهولة من نحن
و لا ماذا كنا، نصبح صورا متشابهة بطريقة محزنة..
لكن أنت ما زلت صغيرة على هذا كله، انت صغيرة على النسيان
يا صغيرتي"..


*
*
،،
انتهى

شاهة
29-09-2011, 09:04 AM
ايهما انت


http://img103.herosh.com/2011/09/28/20336018.jpg (http://www.herosh.com)



ماري بروك


" تك ....تك ....تك... تك ..."استرخاء تام على صوت القطرات المنتظمة في كل مكان بدءأ بالمطر خارجا حيث شوارع أكسفورد تملأها البرك الصغيرة بفعل الامطار فتتساقط على سقف المنزل محدثة سيمفونية طبيعية فيشاركها العزف حوض الاستحمام المعطر بالرغوة البيضاء التي تغطيه بأكمله و القهوة الساخنة التي ينتهي صوت القطرات عندها فتكتمل المقطوعة الرائعة التي تبعث الدفء بالجسد ...


بهذه العبارات تبدا كاتبتنا ماري بروك روايتها ايهما انت . كايت المهندسه المعمارية التي تعمل بشركة مارتن كوبر تلك الفتاة الرقيقه النشيطه والطموحه بنفس الوقت حتى وصلت الى اعلى المناصب بمجهودها وحيويتها وذكاءها
مارتن كوبر كبرى المؤسسات في اكسفورد استطاعت كايت ان تثبت نفسها مما ولد الغيرة لدى المحيطين بها
خمس سنوات وهي منهمكه بالعمل بلا راحة فهي تحلم بوقت للراحة والتخلص من الروتين اليومي كأي فتاة بعمرها


(كل ما تريده هو اجازة في مكان بعيد عن حياة المدينة الروتينية, مكان دافيء, غير ممطر , مكان به نهر و شاطيء و بحر و بحيرات و سماء و ارض و زروع و اشجار و ليس مكان به اوراق و دفاتر و بحوث و اشكال هندسية و مشاريع و مديرين و موظفين و بذل رسمية وحقائب سوداء ثقيلة و عوادم سيارات خانقة كل ذلك لا تريده فقط لفترة معينة تبحث فيها عن ذاتها عن (كايت) ... )

لقد تلقت كايت اول صدمه بحياتها ولم تكن منتظره ولا متوقعه وفاة جدها كانت مؤلمة لها خاصة وانه من قام برعايتها وتربيتها منذ ان كانت صغيره بعد ان فقدت والديها بحادث سياره عاشت يتيمه لم تنعم بحنان الاب والام فكان الجد والجدة بمثابة الابوين


-" لقد فارق الحياة يا كايت جدي توفي "
فتحت عينيها باتساع فمها المنصدم و هي تنظر امامها تحاول ان تفهم اخر جملة قالتها ليلي لقد قالت جدي توفي نظرت امامها و كانها ترى وجه ليلي الباكية سرحت في شيء لا تعرف ما هو كانت عينيها مسمرتين على الجدار امامها تبحث به عن مخرج لاحزانها المفاجئة التي لا تنتهي فمن اين تاتي تلك الاوجاع و المصائب
-" كايت هل انت معي ؟"\


تأثرت كايت كثيرا لوفاة جدها فتغيرت ملامحها وذهبت في الصباح الى العمل كي تاخذ اجازة وتسافر الي بيت جدها في امريكا
كانت صدمة قويه لمدير الشركة حينما طلبت منه اجازة لمدة ثلاث اشهر فقد كانت هي المساعد والمستشار والمهندسه بنفس الوقت من الصعب التخلي عنها بسهوله
قاطعته قبلا ان يكمل و اجبره هدوئها على الانصات لها


-" نعم ثلاثة اشهر ... سأسافر بها الى امريكا حيث جدتي المريضة هناك التي فقدت جدي منذ يومين سأذهب لاعتني بها فهي وحيدة الان و لا احد معها ارجوك تفهم وضعي "


اشتاقت كايت لاراضي كسناس الخضراء وحنت الى ذكريياتها وطفولتها هناك منزلها الصغير وشقاوة الاطفال ورائحة النعناع وسيارة جدها القديمة تذكرت كل هذا وهي محلقة في الجو من اكسفور الى كسناس مرورا بنييورك والتي استغرقت 12 ساعه
ولنتبدأ احداث الروايه المشوقه جدا هناك
هي روايه مشوقة بعيدة عن السوداوية المفرطة التي اشتكت منها الاستاذه شاهه في رواية سقف الكفاية لحسن علوان حزن مع يأس واستسلام .
شدني الى هذه الرواية دقة وصف الكاتبه للمشاعر ووالاحاسيس الصادقه في الحب والحزن والالم والفراق وغزارتها .


ضغطت على شفتيها تمنع نفسها من البكاء لا تعرف لم شعرت بانها تريد ان تبكي فما اللذي يدعو للبكاء فيما قال ؟؟انه مجرد تعليق على شعرها هذا كل ما في الامر .. لكن نبرة الحزن بصوته هي التي آلمتها فأشاحت عنه و دخلت غرفة الجلوس تلتقط الوسادات الملقية على الارض لتضعها على الكنبة مجددا.. تحاول ان تلهي نفسها عن التفكير به لكنه تبعها حتى اقترب منها و اوقفها جاذبا زجهها بطرف اصبعه لتنظر اليه
- " اشتقت لك يا كايت لدرجة الجنون "


عاشت كايت قصة حب حقيقية بعيدا عن موطنها لكنها للاسف انتهت بصدمة عاطفية
هل استمرت معاناة كايت الى النهاية ام تغيرت ملامح حياتها في اخر المطاف سنرى ونعرف دلك في نهاية هذه الرواية .



اضع لكم هذا الرابط وهي ليست رواية طويلة بامكانكم الانتهاء منها في الويك اند


http://www.liilas.com/vb3/t106686.html



وقتا ممتعا

صباحكم ورد وأحلى شهد

تعود فكرة الروايات القصيرة الى حكاية ألف ليلة وليلة ، والتي ظهرت في القرن العاشر من الميلاد، بعد ذلك ظهرت الرواية القصيرة في ايطاليا وذلك في العصور الوسطى، وبالتحديد في منتصف القرن الثامن عشر.

وقد اعتمدت الرواية القصيرة في بدايتها على الأحداث المحلية، والقصص الشخصية، ولكنها بعد ذلك تطورت وأصبح لها أبعاد انسانية وأدبية.
تعد رواية ديكامرون للكاتب الايطالي بوكاتشو عام 1353م أول رواية قصيرة عرفها تاريخ الروايات القصيرة، وقد احتوى الكتاب مئة رواية قصيرة أبطالها سبع نساء، وثلاثة رجال، وتتناول الروايات هروب مجموعة من الناس من مرض الطاعون الذي انتشر تلك الفترة في أوربا، وذلك بالهروب من فلورانس الى تلال فيسولي، وساعدتهم في ذلك الملكة الفرنسية مارجريت دي نافار، وبعد عدة قرون بدأت تظهر الرواية القصيرة كجنس أدبي في ألمانيا وهناك ازدهرت الرواية القصيرة.
ومن أهم الروايات التي صنفت كروايات قصيرة:
التحولات لكافكا.
مزرعة الحيوان لجورج أورويل.
قلب الظلام لكونراد.
الشيخ والبحر لهمنجواي
يوميات من تحت الأرض ديستوفسكي
أوراق اسبرين هنري جيمس.
ونادرا ما تنشر الرواية القصيرة كرواية مستقلة حيث تجمع من عدد من الروايات القصيرة أو مع قصص قصيرة للمؤلف ذاته.
وبالرغم من أن الرواية القصيرة اشتهرت في أوربا كجنس أدبي بقيت محدودة الانتشار في بريطانيا وقد يعود السبب الى أن القارئ الانجليزي يفضل الروايات الطويلة.

اعجبت بالرواية القصة هذه رمادي واثارت في نفسي شوقا الى اجازة أخلوا فيها مع نفسي فقد طال البعد بيننا وسط زحمة العمل ولم أتعود أن أهجرها فترة طويلة.

همسة النسيم وأم متعقبي النمل والنحل ما أخبار الخنفساء غزالية القرن هل تم القبض عليها أما زال البحث عنها جارياً؟

حفظك الله في حلك وترحالك انتم السابقون ونحن اللاحقون حينما تعودين أكون أنا شددت الرحال ايضا فرحة قلبي.

دمتم بود

qatar.syria
29-09-2011, 09:14 AM
مشكور على المعلومات القيمة

الجوهرة الثمينة
29-09-2011, 11:33 AM
صباح الخير ايتها الجوهرة الثمينة...

تذكريني بناس لم تغب عن بالي ذكراهم بالرغم من ابتعادهم عن المشاركة في تحليلات فترة طويلة.

شكراً لمداخلتك الجميلة كجمال اسلوبك السلس الممتع.. انا اجد ان الطحاوي تحمل جذورا بدوية ربما انها تعود لبدو أو عرب سيناء كما يسمونهم.. ولكنها لم تختزل هذا العرق الطيب اختزالاً جيداً فهي تشرق به وتغرب وقد وجدت انها تسير على درب نوال السعداوي في آخر أيامها.

اقرأ لها ولكن لا أستمتع بما اقرأ فقط من باب العلم بالشيء أقرأ لها.

مرحبا مليووووووووووووووووون ايتها الجوهرة الثمينة طبت وطاب يومك وجميع ااسرة تحليلات .

الى لقاء احبتي




صباح الرضا والجمال

لا أرى تشابه بين الكاتبتين سوى انتمائهما لمجموعة الأخوان المسلمين سابقآ ومن ثم الأنشقاق

نوال السعداوي علمانيه متطرفه تبحث عن التراث الحضاري بينما الطحاوي ترصد الممارسات

الذكوريه المتسلطه ضد المرأه في مجتمعها البدوي بوعي انثوي.


شرفني جمال حضورك سيدتي الملكه

الأستاذ
01-10-2011, 01:03 AM
عابر .. فرحة .. رمادي .. حتى جان دارك ..
كنتم آذيتموني وأنا هناك ..
في ضيافة روز ..
لقد طاب لكم أني تحت وطأة سيف الإستجواب ..
وتداخلتم معي بما ينم عن حقد وثأر ..
وفتحتم أعين الآخرين على معايبي ..
بما جعلني مطمعاً لكل ناعق ..
فحلّ عليكم غضبي ..
وعندما شعرتم بسوء صنيعكم ..
وقُبح فعلكم بأخيكم ..
ظهرت عليكم بوادر الخوف والندم على ما فعلتم ..
فهرب الرئيس للكويت ..
وتركت الملكة مملكتها ..
وغادرتها على عجل بدعوى العمل ..
وهرب رمادي من الساحة ..
متهماً كيوتل بأنها السبب ..
وقال أنهم عطلوا سمعه وبصره الآلي ..
لقد شعرتم بفداحة جرمُكم ..فآثرتم الهرب ..
ولكن هروبكم الجماعي .. ندفع ثمنه جميعاً ..
لقد عُدت أبحث عن تحليلات ..
لأجدها في آخر الصفحة الثانية ..!!!
وهذا مركز يليق بالنادي الأهلي .. لا بتحليلات ..
وعليه فقد راجعت نفسي ..
وقلت لها .. ليس كبير القوم من يحمل الحقدا ..
ورأيت أن أعفو عنكم ..
فعودا لا تثريب عليكم ..
أني قد غفرت لكم ما فعلتموه بي ..
وأسأل الله أن يعفو عنكم ..
ولعله درس لكم ..
في عدم التعرض لي لاحقاً ..
فلكم أن تعودوا لما جُبلتم عليه ..
وواصلوا امتاعنا بما تجود قرائحكم ..
وساتابعكم من بعيد .. إلى حين ..

عابر سبيل
01-10-2011, 11:09 PM
^^^^^
اعلم ان من يهرب لا يعلم لناس عن هروبه
و لا موعد قدومه!

عموما...في انتظارك و انتظار (حصواتك)
او رواياتك...انت..و كرمك..

انتظرني...مع
http://www.madarekpublishing.com/admin/uploads/articles-32-A-Salman-3%20[1600x1200].jpg

ليس ههنا.., لكن في مكان اخر...

لا تعب عمرك..الكتاب موب في الدوحة
و لا هو في الكويت عشان اجيبه صوغه..

الكتاب...لكل من يحب التعرف عليه
و يقدر ان (يمتلكه)..يستاهل العنوة..
رائع..و ان كان عبارة عن رسالة
(ماجستير) اكاديمية..
ترددت في البوح عنه..قبل هذا..
لانني اصلا ترددت
في شرائه..
بسبب اجهله..
ربما..المؤلف..
تركي الدخيل..فخشيت ان يكون كتابا عاديا
لان مؤلفه مذيع..لكن الحمد لله اني اقتنيته!

نجدي قطري
02-10-2011, 03:16 AM
صباحكم ورد وأحلى شهد

تعود فكرة الروايات القصيرة الى حكاية ألف ليلة وليلة ، والتي ظهرت في القرن العاشر من الميلاد، بعد ذلك ظهرت الرواية القصيرة في ايطاليا وذلك في العصور الوسطى، وبالتحديد في منتصف القرن الثامن عشر.

وقد اعتمدت الرواية القصيرة في بدايتها على الأحداث المحلية، والقصص الشخصية، ولكنها بعد ذلك تطورت وأصبح لها أبعاد انسانية وأدبية.
تعد رواية ديكامرون للكاتب الايطالي بوكاتشو عام 1353م أول رواية قصيرة عرفها تاريخ الروايات القصيرة، وقد احتوى الكتاب مئة رواية قصيرة أبطالها سبع نساء، وثلاثة رجال، وتتناول الروايات هروب مجموعة من الناس من مرض الطاعون الذي انتشر تلك الفترة في أوربا، وذلك بالهروب من فلورانس الى تلال فيسولي، وساعدتهم في ذلك الملكة الفرنسية مارجريت دي نافار، وبعد عدة قرون بدأت تظهر الرواية القصيرة كجنس أدبي في ألمانيا وهناك ازدهرت الرواية القصيرة.
ومن أهم الروايات التي صنفت كروايات قصيرة:
التحولات لكافكا.
مزرعة الحيوان لجورج أورويل.
قلب الظلام لكونراد.
الشيخ والبحر لهمنجواي
يوميات من تحت الأرض ديستوفسكي
أوراق اسبرين هنري جيمس.
ونادرا ما تنشر الرواية القصيرة كرواية مستقلة حيث تجمع من عدد من الروايات القصيرة أو مع قصص قصيرة للمؤلف ذاته.
وبالرغم من أن الرواية القصيرة اشتهرت في أوربا كجنس أدبي بقيت محدودة الانتشار في بريطانيا وقد يعود السبب الى أن القارئ الانجليزي يفضل الروايات الطويلة.

اعجبت بالرواية القصة هذه رمادي واثارت في نفسي شوقا الى اجازة أخلوا فيها مع نفسي فقد طال البعد بيننا وسط زحمة العمل ولم أتعود أن أهجرها فترة طويلة.

همسة النسيم وأم متعقبي النمل والنحل ما أخبار الخنفساء غزالية القرن هل تم القبض عليها أما زال البحث عنها جارياً؟

حفظك الله في حلك وترحالك انتم السابقون ونحن اللاحقون حينما تعودين أكون أنا شددت الرحال ايضا فرحة قلبي.

دمتم بود

مشكورة أختي شاهة على هذه المعلومات.
وللعلم هذه الأعمال التي ذكرتِها مترجمة إلى العربية،
الديكاميرون لكاتبها بوكاتشيو، ترجمة "صالح علماني"، نقلاً عن الإسبانيّة لا الإيطاليّة، من منشورات دار المدى.
التحوّلات لكافكا، أو كما ترجمها "منير البعلبكّي" من الإنجليزيّة تحت الاسم "المسخ". وبإمكان المرء الحصول عليها في سلسلة الأعمال الكاملة لكافكا من ترجمة "إبراهيم وطفي"، تحت الاسم "الانمساخ"، وهذه منقولة عن الألمانيّة.
أمّا الشيخ والبحر لهمنجواي، فقد ترجمها "منير البعلبكّي" صاحب قاموس المورد من الأنجليزيّة، ووضعها في كتاب اسمه الشيخ والبحر ومعها قصّة أخرى قصيرة من قصص همنجواي هي "ثلوج كلمنجارو".
أمّا "يوميّات من تحت الأرض" لدوستويفسكي، فقد ترجمها "سامي الدروبي" في ترجمته لأعمال دستويفسكي الكاملة. والترجمة نقلاً عن الفرنسيّة لا الروسيّة، وأسماها "في قبري".
أما العملان الباقيان فلا أعرفهما.

R 7 A L
02-10-2011, 09:01 AM
السلام عليكم
أسعد الله جميع أوقاتكم بكل خيراً ومحبه
لا يكاد يمر علي يوماً الا وأدخل هنا
حيث تستهويني القراءة
أستمتع جيداً بكل حرف يطرح هنا
فما بالكم بهذا الكم الزاخر من الروايات

هنياً لنــا بتواجدنا بينكم

*
أخوي رمادي
أين تقع أراضي كسناس ؟

رمادي
02-10-2011, 10:27 AM
السلام عليكم
أسعد الله جميع أوقاتكم بكل خيراً ومحبه
لا يكاد يمر علي يوماً الا وأدخل هنا
حيث تستهويني القراءة
أستمتع جيداً بكل حرف يطرح هنا
فما بالكم بهذا الكم الزاخر من الروايات

هنياً لنــا بتواجدنا بينكم

*
أخوي رمادي
أين تقع أراضي كسناس ؟



اهلا اخوي رحال
ونحن نسعد اكثر بوجودك ..
اما جوابي لسؤالك ..
فعلى ما اظن انت تعيش في امريكا
فالمفروض نستعين بك بالجواب
ويوجه السؤال لك .. وربما انت تريد ان تختبرني .
على اية حال انا لم اذهب لامريكا ولا اخطط للذهاب .
لكن في الرواية تبين انها تبعد عن نيو يورك بالطائرة 4 ساعات .
شكرا لك مرة اخرى :)

رمادي
02-10-2011, 10:37 AM
عابر .. فرحة .. رمادي .. حتى جان دارك ..
كنتم آذيتموني وأنا هناك ..
في ضيافة روز ..
لقد طاب لكم أني تحت وطأة سيف الإستجواب ..
وتداخلتم معي بما ينم عن حقد وثأر ..
وفتحتم أعين الآخرين على معايبي ..
بما جعلني مطمعاً لكل ناعق ..
فحلّ عليكم غضبي ..
وعندما شعرتم بسوء صنيعكم ..
وقُبح فعلكم بأخيكم ..
ظهرت عليكم بوادر الخوف والندم على ما فعلتم ..
فهرب الرئيس للكويت ..
وتركت الملكة مملكتها ..
وغادرتها على عجل بدعوى العمل ..
وهرب رمادي من الساحة ..
متهماً كيوتل بأنها السبب ..
وقال أنهم عطلوا سمعه وبصره الآلي ..
لقد شعرتم بفداحة جرمُكم ..فآثرتم الهرب ..
ولكن هروبكم الجماعي .. ندفع ثمنه جميعاً ..
لقد عُدت أبحث عن تحليلات ..
لأجدها في آخر الصفحة الثانية ..!!!
وهذا مركز يليق بالنادي الأهلي .. لا بتحليلات ..
وعليه فقد راجعت نفسي ..
وقلت لها .. ليس كبير القوم من يحمل الحقدا ..
ورأيت أن أعفو عنكم ..
فعودا لا تثريب عليكم ..
أني قد غفرت لكم ما فعلتموه بي ..
وأسأل الله أن يعفو عنكم ..
ولعله درس لكم ..
في عدم التعرض لي لاحقاً ..
فلكم أن تعودوا لما جُبلتم عليه ..
وواصلوا امتاعنا بما تجود قرائحكم ..
وساتابعكم من بعيد .. إلى حين ..




:unsure: :unsure:

الم تسمع بالمثل القائل ..
الهزيمة ثلثين المرجلة . :)

الذكي من يستغل الفرص .
انت وضعت نفسك بذاك الموقف ونحن احسنا استغلاله .
ولكنك كنت اكرم وانبل بصفحك وبعفوك :) .
غلبتنا مرة اخرى .

رمادي
02-10-2011, 06:28 PM
http://img104.herosh.com/2011/10/02/961273708.jpg (http://www.herosh.com)



افاق بلا حدود



محمد التكريتي


يمثل هذا الكتاب دليلاً عملياً شاملاً لفنون البرمجة اللغوية العصبية ويصف الممارسون لهذا العلم فن التفوق والنجاح الشخصي الذي يقوم على أساس مجموعة نماذج ومهارات وطرق للتفكير والإنجاز الفعال في مجالات الحياة المختلفة وقد تطور هذا الأسلوب في اتجاهين متكاملين وأولهما عملية اكتشاف نماذج في أي مجال وثانيهما طريقة اتصال وتفكير فعال يستخدمها أناس مميزون يمكن نقلها إلى أناس آخرين في دوائر مهارات الحياة.

وقد برع مؤلف الكتاب عبر خبرته البحثية والعملية الطويلة في مجال نقل المعرفة والتدريب وطرق البحث العلمي، ليكون كتابه الأول في المكتبة العربية منذ صدوره في طبعته الأولى عام 1994 حتى هذا الإصدار الخاص لمركز آفاق بلا حدود، وليكون هذا الكتاب دليلاً شاملاً ووافياً لأساليب البرمجة اللغوية العصبية وفنونها، والتي أعدها المؤلف بعناية ودقة ليضع قارئه وفق معايير وأسس المجتمع العربي وثقافته وقيمه، على طريق علم الإنجاز والآراء والتفوق الذي تتنبأ بأمس الحاجة إليه في شتى مجالات حياتنا المعاصرة.






نبذة الناشر:

يدور هذا الكتاب حول علم جديد هو بالنسبة للكون الداخلي كالفيزياء للكون الخارجي فالهندسة النفسية علم يقود الإنسان إلى التحكم في بيئته الداخلية, وتسخر طاقاته وتوجهها إلى ما فيه خير الفرد والمجتمع. وهو علم يعين الإنسان على تطوير نفسه: إصلاح تفكيره، تهذيب سلوكه، تنقية عاداته، شحذ همته، تنمية ملكاته ومهاراته. ومهمة هذا العلم: التطوير والتأثير، التطوير بالنفس والتأثير بالأخرين. إن إرادة الإنسان خاضعة لإرادة الله وإن نجاحه بيد الله ولكن الله جعل لكل شيء سبباً، وهذا الكتاب يقدم لك أسباب التفوق والنجاح. ويحتوي الكتاب بعد التمهيد على المواضيع التالية بعد التمهيد الذي يتحدث عن مصطلح وتاريخ وتطبيقات ومبادئ وموضوعات الهندسة النفسية, وبعدها يبحث في الحدود والسدود، الحواس وخداع الحواس ومحدودية الحواس واللغة والمعتقدات والقيم, الحالة الراهنة والحصيلة، الحالة الذهنية والحصيلة، النظام التمثيلي, لحن الخطاب، الاستنباط والمعايرة، الألفة, الانسجام، الإرساء والترسيخ, تحويل المناط، المعتقدات والقيم والمعايير، اللغة والكلام، اللغة، الدقة، البلاغة والتخاطب، العقل الباطن, وملحق في الحواس كيف تعمل؟ وملحق في دماغ الإنسان.


نبذة المؤلف:

الدكتور محمد التكريتي تخرج من جامعة بغداد قسم الفيزياء عام 1965 ,ماجستير في هندسة التحكم جامعة كرانفيلد بريطانيا عام 1977 .دكتوراه في هندسة التحكم الالكتروني والكمبيوتر مانشستر 1981 ,مؤسس ومدير الفا البريطانية للتدريب والاستشارات .




يقول الدكتور محمد التكريتي في كتابه افاق بلا حدود :


يرتبط علم البرمجة اللغوية العصبية بعلم النفس كما ترتبط الفيزياء بالكيمياء ، أو الكيمياء بعلم الأحياء ، نقول أن فلانا (متفوق) في دراسته ، أو في عمله ، أو في وظيفته ، أو في علاقاته الاجتماعية ...هندسة النجاح تساعدنا على تشخيص أسباب هذا التفوق ومعرفتها .كيف يفكر هذا الإنسان المتفوق ، وكيف يتصور الأشياء ، وكيف يتذكر الأشياء . هل يتحدث إلى نفسه ، وماذا يتحدث إلى نفسه ، وماذا يشعر به ، وكيف يشعر به ... من هذه المعلومات يمكننا إيجاد (نموذج) ، أو استخلاص قواعد وأصول وأنماط نستطيع معها أن (نصنع) التفوق لدى أشخاص آخرين. فهندسة النجاح تنظر إلى قضية النجاح والتفوق على أنها عملية يمكن صناعتها ، وليست هي وليدة الحظ أو الصدفة. ذلك أن إحدى قواعد هندسة النجاح تقول :

"أنه ليس هناك حظ بل هناك نتيجة ، وليست هناك صدفة بل هناك أسباب ومسببات . "

ويقول :

( إنها – أي الهندسة النفسية – تزيح الستار عن أسرار النجاح والتفوق لدى بعض الناس ، وتتيح لنا الوصول إلى وصفة ملائمة لذلك النجاح والتفوق. ثم إنها تتيح لنا استخدام تلك الوصفـة لتحقيق ما نريد تحقيقه من أهداف ومقاصـد ).

ويقول:

( إذا كان أمر ما ممكناً لبعض الناس فهو ممكن للآخرين كذلك).



هل الهندسة النفسية هي علم النفس؟ الجواب: لا. لكنها ترتبط بعلم النفس كما ترتبط الفيزياء بالكيمياء، أو الكيمياء بعلم الأحياء، ولكنها حقل جديد من المعرفة والمهارة بدأ رحلته حديثاً. نقول إن فلاناً (متفوق) في دراسته، أو في عمله، أو في وظيفته، أو في علاقاته الاجتماعية... الهندسة النفسية تساعدنا على تشخيص أسباب هذ التفوق ومعرفتها. كيف يفكر هذا الإنسان المتفوق، وكيف يتصور الأشياء، وكيف يتذكر الأشياء، هل يتحدث إلى نفسه، وماذا يتحدث إلى نفسه، وماذا يشعر به، وكيف يشعر به... من هذه المعلومات يمكننا إيجاد( نموذج)، أو استخلاص قواعد أصول وأنماط نستطيع معها أن ( نصنع) التفوق لدى أشخاص آخرين. فالهندسة النفسية تنظر إلى قضية النجاح والتفوق على أنها الهندسة النفسية تقول: إنه ليس هناك حظ بل هناك نتيجة، وليست هناك صدفة بل هناك أسباب ومسببات.


يقول المفكرون، والقادة والمصلحون، ورجال التربية، إنه يجب على الإنسان أن يكون مثابراً، مجداً، صبوراً، متقناً لعمله، منظماً لوقته، ...إلى آخر القائمة الطويلة من مفردات (الجودة). ولكنهم لم يقولوا كيف يمكن للإنسان أن يفعل ذلك. علم النفس لا يهتم بالإجابة على هذا السؤال. أما الهندسة النفسية فتجيب عليه. وإذا حصلت مشكلة نفسية فإن علم النفس يهتم بمضمون المشكلة أو القضية. إذ إن أول سؤال يسأله هو: ما هي المشكلة؟ أما الهندسة النفسية فلا تهتم بالمضمون بل تهتم بالإطار والشكل والهيكل. أي تهتم بكيفية حصول المشكلة وليس بالمشكلة ذاتها. فعندما يأتي شخص في حالة اكتئاب مثلاً، فإن علم النفس يسأله: لماذا أنت مكتئب؟ أما الهندسة النفسية فلا تسأل عن سبب الاكتئاب وإنما تسأل: كيف تولدت حالة الاكتئاب. وهي كمن يسأل كيف سرقت الحقيبة ولا يهمه ما بداخلها!

R 7 A L
02-10-2011, 09:40 PM
اهلا اخوي رحال
ونحن نسعد اكثر بوجودك ..
اما جوابي لسؤالك ..
فعلى ما اظن انت تعيش في امريكا
فالمفروض نستعين بك بالجواب
ويوجه السؤال لك .. وربما انت تريد ان تختبرني .
على اية حال انا لم اذهب لامريكا ولا اخطط للذهاب .
لكن في الرواية تبين انها تبعد عن نيو يورك بالطائرة 4 ساعات .
شكرا لك مرة اخرى :)




عزيزي أخوي رمادي

والله الذي رفع سبع و وطى سبع
لم يكن سؤالـــي أختباراً لك
ولكن بحكم تواجدي هنا في امريكا فأنا مهتم جداً بمعرفه أين تقع كل مدينة يمر أسمها على مسامعي والى اي ولايه تنتسب .

وبحكم قراءتــك للروايه كاملاً أستنتجت ان اسم الولايه المنتسبه لها هذه الأراضي مذكور في مواقعاً اخرى ، ولكي توفر علـــي البحث و والوقت :)
ولكن وبعد عدم معرفتك لمكانها سوف نبحث عنها في جميع الوسائل المتاحة والله يعيننا :)


تحياتي لشخصكـ

شاهة
03-10-2011, 08:41 AM
أخي نجدي قطري.
صباح الخير.

لفت نظري تركيزك على فرانز كافكا هذا الفنان المعذب وكنت قد تركته لهمسة النسيم فرحة قلبي وأيامي للكتابة عنه بصفتها المختصة بعالم النفس، لكن توقفك عند سلسلة أعماله أعادني الى الأجزاء المشتركة بيني وبينها فذهبت لمنزلها بما اني أملك مفتاحاً آخر له وفي رحلة التنظيف جلست أتصفح الآثار الكاملة مع تفسيراتها لكافكا المكونة من جزئين الجزء الأول ويحمل مسمى ( الأسرة ) وهو يحتوي على:
الحكم
الوقاد
الانمساخ
رسالة الى الوالد.
الجزء الثاني ويحمل مسمى ( الذات ) وهو يحتوي على:
رواية المحاكمة.
هذه الأعمال ترجمها عن الألمانية ابراهيم وطفي. التوزيع: دار الحصاد للنشر، دمشق.
يعتبر فرانز كافكا ( 1883 – 1924 ) واحداً من أبرز كتاب القصة والرواية في العالم في القرن العشرين، لا بل في كل العصور. ويعتبر ظاهرة أدبية متألقة فريدة من نوعها أثرت في الأجيال اللاحقة من الكتاب تأثيراً لا ينفد.

كتب ناقد يقول: إن كافكا قارة أدبية هائلة.

وقال رئيس مثقف لجمهورية ألمانيا الاتحادية: " لقد أدرك كافكا وضع الانسان في العصر الحديث إدراكا عميقا أكثر مما فعل أي سياسي ".

وكتب أستاذ جامعي مختص في أدب كافكا: " إن كافكا هو الشاعر الوحيد في القرن العشرين الذي أدرك إدراكا نقديا القوانين الباطنية لواقعنا الاجتماعي والشخصي، ووصفها وصفا جلياً. لذا فانه الشاعر الأكثر واقعية من بين شعراء عصرنا".

وكتب كاتب عالمي: " إن كافكا هو الدليل المرشد الذي لا غنى عنه عبر القرن العشرين. فنحن نستطيع أن نفهم هذا القرن بدون فوكنر، بدون بروست، بدون جويس، لكن لا نستطيع أن نفهمه بدون كافكا".

يضم المجلد الأول آثار كافكا الثلاثة الأولى:
1.قصة الحكم وهي الصورة الكافكاوية الأولى التي نشأت منها كل آثار كافكا ، واللبنة الأساسية في بناء كافكا الأدبي.
2.قصة الوقاد التي هي الفصل الأول من رواية كافكا الأولى المفقود.
3.قصة الانمساخ القصة الأكثر كمالا والأكثر شهرة في القرن العشرين.
فماذا تقول الانمساخ:
( ما الذي حدث حقا ً لـ " غريغور سامسا " ؟
شيء خارق يبعده بضربة واحدة عن صفوف البشر ، و لا هو نفسه يبدو أنّه يفترض ذلك ؟! إذ يتحمّل الانمساخ كشيء لا يبدل أمراً حاسماً في حياته ، إنّ ما ينقص غريغور و جميع الآخرين هو قبل كل شيء فهم ما حدث له .

سامسا يُنكر انمساخه ، لا يحاول حتى مناقشة سببه ، عائلته لا تفهم هذا الانمساخ العلاقات المتبادلة تُقام على حسابات تقديرية و مصالحات لا يعود أحد يدري مداها ،
تخرج عن السيطرة حتّى تشوّه الجوهري في الإنسان و تدمره . يُقام نظام المظهر ، ينشأ علم ٌ ظاهره الرضا .. لكن في أحلام سامسا ، كما في هواجسنا و أزماتنا الوجودية ، ينقشع هذا المظهر و تبدو الحقيقة على شكل حشرة ضخمة .

الذات هي الغريب بشكل مطلق .. المُلغى ، غير الموجود في عالم الأعمال و عالم الأسرة ، الحقيقة المرعبة لهذه القصة هي الإدراك أنّ أجمل العلاقات بين البشر و أكثرها رقةً و حناناً إنّما تقوم على الخداع .. لا أحد يعرف أو يحسّ ما يكون هو نفسه و ما يكون الآخر .

غريغور سامسا شوّه نفسه من خلال تضحيته بنفسه ، و الآن تصير التضحية مرئيةً و قد جرى تشويهها تشويهاً كبيراً لا رحمة فيه . غريغور سامسا خُدع ، تضحيته أيضاً كانت بلا معنى ، كلّ سعادة الأسرة و كل ارتياح كان قائماً على الخداع و على حسابات مستترة ، تحابّ الأسرة ، حاجتها ل غريغور الذي إعتقد أنّه ينبغي عليه أن يؤمّن لأسرته حياة جميلة و آمنة بأن يضحي بنفسه و رغباته ، كان كذباً .. و لم تكن ثمّة حقيقة قط . الانمساخ هو أصلاً كشفٌ و حسب عمّا كان موجوداً .
إنّ القرف و الاشمئزاز هما تفاقم المهانة و الإذلال الذين عرفهما غريغور في السابق ، و الحدّة الهائلة ل الانمساخ إنّما تكمن في أنّه يظلّ واقفاً بأقصى تطرف على نقطة لا يمكن الفصل فيها بين الحقيقة و اللامعقول .
انمساخ سامسا هذا هو حلم ٌ مجسّم .. هو أكثر من حلم أيضاً .. إنّه الحقيقة التي تظهر عندما يصبح الانسان نفسه .
إنّ الانقسام بين عالم حياة سامسا و شكل سامسا الحشري هو الانقسام بين " التصوّر " وَ " الكينونة " . غريغور سامسا هو شخص لا معقول ، قبل تحوّله ، و جزء من محيطه اللامعقول .. لكنّ هذا الشخص يحاول بطريقة مؤثّرة و مأساوية أن يخرج من هذا المحيط كي يصل إلى عالم البشر ، فيموتُ يائساً .

نحن ِ، نشهدُ عن كثب ما الذي يعنيه أن يكون المرء مجرد حشرةٍ زائدة عن اللزوم .. نشهد الاستلاب في عالم ٍ مزيّف و غلبة الماضي المتكرر الذي لا نجاة منه ل غريغور لكنّ ذنبه إنما يكمن في إخفاقه في التمرّد و التحرر . إنّه يتبنى نظرة الآخرين و يصبح لهذا السبب حشرة ً بالنسبة لنفسه . كان يُمكن لانمساخه أن يؤدي إلى ولادة ٍ جديدة ً، أن يجازف المرء و يعيش حياته الخاصة به .. أن يرفض التكفير إلى ما لانهاية عن ذنب الوالدين و رفض الردّ على الإذلال بإذلال الذات ، من شأنها أن تكون الاستيقاظ من الحياة التي تحولت إلى كابوس .
كل الإذلالات التي تعرض لها في حياته السابقة تستحوذ عليه ، إنّه لم يجد طريقه إلى حياة خاصة به ، الخوف و التردد منعاه من القيام بالخطوة الحاسمة نحو الحريّة ، إنّه ما زال مجرد ابن و الإنسان الحقيقي لم يُلد قط . كانت حياته السابقة نوماً ، لكن بالنسبة لمن يتردد طويلاً لا يبدأ الكابوس إلا عند الاستيقاظ .

ألم يكن للحشرة أجنحة ٌ لم تستخدمها قط ؟ )

وحين ننتهي من هذه القصة نجد قصة رسالة الى الوالد التي هي أهم وأشمل ما كتبه كافكا عن سيرة حياته.

هذه الآثار الأربعة، التي كتبها كافكا خلال ستة أسابيع، هي المدخل إلى الآثار الكاملة ومقدمة لها، وتعالج موضوعا واحدا هو موضوع الأسرة.
كما يضم هذا المجلد دراسات عديدة عن هذه الآثار الأربعة تمثل طريقة جديدة في تقديم كاتب عالمي الى القارئ العربي.

مرحبا بك أخي رحال ضيفا جديدا في تحليلات، وبعد أن وضعت جميع النقاط التي لا يألفها رمادي.

أترككم في رعاية الله حتى فرحة قلبي فلربما كان لها تحليلاً نفسياً لتحول غريغور الى خنفساء كبيرة وزحفه على الجدران بعد أن اختفت يديه البشرتين، الحمدلله انه لم يتحول خنفساء غزالية القرن والا لامتدت اليه عبث ايدي متعقبي النمل حتى بعد عشرات السنين .

دام الجميع بود الى الملتقى قريباً لكم أجمل التحايا من همسة النسيم حتى تعود من سفرتها حفظها الله سالمة غانمة فرحة قلبي.

ضوى ألم يكن هناك وعداً قديماً باطلالة ثانية فأين أنت.؟ وأين انتصار.؟

ضوى
03-10-2011, 09:02 AM
ضوى ألم يكن هناك وعداً قديماً باطلالة ثانية فأين أنت.؟ وأين انتصار.؟

اختي الغالية :)

يبدو ان الوفاء بهذا الوعد سيطول فمنذ برهة بدات المعاناة مع العليا واسنانها وسهر الليالي:rolleyes2: لذلك اعذريني ، ولكن تأكدي ااني متابعة جيدة لهذه البراحة الرائعة ومتابعة خاصة لشاهة الاديبة الرائعة :shy:

تحياتي

R 7 A L
03-10-2011, 09:03 AM
أخي نجدي قطري.
صباح الخير.

لفت نظري تركيزك على فرانز كافكا هذا الفنان المعذب وكنت قد تركته لهمسة النسيم فرحة قلبي وأيامي للكتابة عنه بصفتها المختصة بعالم النفس، لكن توقفك عند سلسلة أعماله أعادني الى الأجزاء المشتركة بيني وبينها فذهبت لمنزلها بما اني أملك مفتاحاً آخر له وفي رحلة التنظيف جلست أتصفح الآثار الكاملة مع تفسيراتها لكافكا المكونة من جزئين الجزء الأول ويحمل مسمى ( الأسرة ) وهو يحتوي على:
الحكم
الوقاد
الانمساخ
رسالة الى الوالد.
الجزء الثاني ويحمل مسمى ( الذات ) وهو يحتوي على:
رواية المحاكمة.
هذه الأعمال ترجمها عن الألمانية ابراهيم وطفي. التوزيع: دار الحصاد للنشر، دمشق.
يعتبر فرانز كافكا ( 1883 – 1924 ) واحداً من أبرز كتاب القصة والرواية في العالم في القرن العشرين، لا بل في كل العصور. ويعتبر ظاهرة أدبية متألقة فريدة من نوعها أثرت في الأجيال اللاحقة من الكتاب تأثيراً لا ينفد.

كتب ناقد يقول: إن كافكا قارة أدبية هائلة.

وقال رئيس مثقف لجمهورية ألمانيا الاتحادية: " لقد أدرك كافكا وضع الانسان في العصر الحديث إدراكا عميقا أكثر مما فعل أي سياسي ".

وكتب أستاذ جامعي مختص في أدب كافكا: " إن كافكا هو الشاعر الوحيد في القرن العشرين الذي أدرك إدراكا نقديا القوانين الباطنية لواقعنا الاجتماعي والشخصي، ووصفها وصفا جلياً. لذا فانه الشاعر الأكثر واقعية من بين شعراء عصرنا".

وكتب كاتب عالمي: " إن كافكا هو الدليل المرشد الذي لا غنى عنه عبر القرن العشرين. فنحن نستطيع أن نفهم هذا القرن بدون فوكنر، بدون بروست، بدون جويس، لكن لا نستطيع أن نفهمه بدون كافكا".

يضم المجلد الأول آثار كافكا الثلاثة الأولى:
1.قصة الحكم وهي الصورة الكافكاوية الأولى التي نشأت منها كل آثار كافكا ، واللبنة الأساسية في بناء كافكا الأدبي.
2.قصة الوقاد التي هي الفصل الأول من رواية كافكا الأولى المفقود.
3.قصة الانمساخ القصة الأكثر كمالا والأكثر شهرة في القرن العشرين.
فماذا تقول الانمساخ:
( ما الذي حدث حقا ً لـ " غريغور سامسا " ؟
شيء خارق يبعده بضربة واحدة عن صفوف البشر ، و لا هو نفسه يبدو أنّه يفترض ذلك ؟! إذ يتحمّل الانمساخ كشيء لا يبدل أمراً حاسماً في حياته ، إنّ ما ينقص غريغور و جميع الآخرين هو قبل كل شيء فهم ما حدث له .

سامسا يُنكر انمساخه ، لا يحاول حتى مناقشة سببه ، عائلته لا تفهم هذا الانمساخ العلاقات المتبادلة تُقام على حسابات تقديرية و مصالحات لا يعود أحد يدري مداها ،
تخرج عن السيطرة حتّى تشوّه الجوهري في الإنسان و تدمره . يُقام نظام المظهر ، ينشأ علم ٌ ظاهره الرضا .. لكن في أحلام سامسا ، كما في هواجسنا و أزماتنا الوجودية ، ينقشع هذا المظهر و تبدو الحقيقة على شكل حشرة ضخمة .

الذات هي الغريب بشكل مطلق .. المُلغى ، غير الموجود في عالم الأعمال و عالم الأسرة ، الحقيقة المرعبة لهذه القصة هي الإدراك أنّ أجمل العلاقات بين البشر و أكثرها رقةً و حناناً إنّما تقوم على الخداع .. لا أحد يعرف أو يحسّ ما يكون هو نفسه و ما يكون الآخر .

غريغور سامسا شوّه نفسه من خلال تضحيته بنفسه ، و الآن تصير التضحية مرئيةً و قد جرى تشويهها تشويهاً كبيراً لا رحمة فيه . غريغور سامسا خُدع ، تضحيته أيضاً كانت بلا معنى ، كلّ سعادة الأسرة و كل ارتياح كان قائماً على الخداع و على حسابات مستترة ، تحابّ الأسرة ، حاجتها ل غريغور الذي إعتقد أنّه ينبغي عليه أن يؤمّن لأسرته حياة جميلة و آمنة بأن يضحي بنفسه و رغباته ، كان كذباً .. و لم تكن ثمّة حقيقة قط . الانمساخ هو أصلاً كشفٌ و حسب عمّا كان موجوداً .
إنّ القرف و الاشمئزاز هما تفاقم المهانة و الإذلال الذين عرفهما غريغور في السابق ، و الحدّة الهائلة ل الانمساخ إنّما تكمن في أنّه يظلّ واقفاً بأقصى تطرف على نقطة لا يمكن الفصل فيها بين الحقيقة و اللامعقول .
انمساخ سامسا هذا هو حلم ٌ مجسّم .. هو أكثر من حلم أيضاً .. إنّه الحقيقة التي تظهر عندما يصبح الانسان نفسه .
إنّ الانقسام بين عالم حياة سامسا و شكل سامسا الحشري هو الانقسام بين " التصوّر " وَ " الكينونة " . غريغور سامسا هو شخص لا معقول ، قبل تحوّله ، و جزء من محيطه اللامعقول .. لكنّ هذا الشخص يحاول بطريقة مؤثّرة و مأساوية أن يخرج من هذا المحيط كي يصل إلى عالم البشر ، فيموتُ يائساً .

نحن ِ، نشهدُ عن كثب ما الذي يعنيه أن يكون المرء مجرد حشرةٍ زائدة عن اللزوم .. نشهد الاستلاب في عالم ٍ مزيّف و غلبة الماضي المتكرر الذي لا نجاة منه ل غريغور لكنّ ذنبه إنما يكمن في إخفاقه في التمرّد و التحرر . إنّه يتبنى نظرة الآخرين و يصبح لهذا السبب حشرة ً بالنسبة لنفسه . كان يُمكن لانمساخه أن يؤدي إلى ولادة ٍ جديدة ً، أن يجازف المرء و يعيش حياته الخاصة به .. أن يرفض التكفير إلى ما لانهاية عن ذنب الوالدين و رفض الردّ على الإذلال بإذلال الذات ، من شأنها أن تكون الاستيقاظ من الحياة التي تحولت إلى كابوس .
كل الإذلالات التي تعرض لها في حياته السابقة تستحوذ عليه ، إنّه لم يجد طريقه إلى حياة خاصة به ، الخوف و التردد منعاه من القيام بالخطوة الحاسمة نحو الحريّة ، إنّه ما زال مجرد ابن و الإنسان الحقيقي لم يُلد قط . كانت حياته السابقة نوماً ، لكن بالنسبة لمن يتردد طويلاً لا يبدأ الكابوس إلا عند الاستيقاظ .

ألم يكن للحشرة أجنحة ٌ لم تستخدمها قط ؟ )

وحين ننتهي من هذه القصة نجد قصة رسالة الى الوالد التي هي أهم وأشمل ما كتبه كافكا عن سيرة حياته.

هذه الآثار الأربعة، التي كتبها كافكا خلال ستة أسابيع، هي المدخل إلى الآثار الكاملة ومقدمة لها، وتعالج موضوعا واحدا هو موضوع الأسرة.
كما يضم هذا المجلد دراسات عديدة عن هذه الآثار الأربعة تمثل طريقة جديدة في تقديم كاتب عالمي الى القارئ العربي.

مرحبا بك أخي رحال ضيفا جديدا في تحليلات، وبعد أن وضعت جميع النقاط التي لا يألفها رمادي.
أترككم في رعاية الله حتى فرحة قلبي فلربما كان لها تحليلاً نفسياً لتحول غريغور الى خنفساء كبيرة وزحفه على الجدران بعد أن اختفت يديه البشرتين، الحمدلله انه لم يتحول خنفساء غزالية القرن والا لامتدت اليه عبث ايدي متعقبي النمل حتى بعد عشرات السنين .

دام الجميع بود الى الملتقى قريباً لكم أجمل التحايا من همسة النسيم حتى تعود من سفرتها حفظها الله سالمة غانمة فرحة قلبي.

ضوى ألم يكن هناك وعداً قديماً باطلالة ثانية فأين أنت.؟ وأين انتصار.؟


:)
مرحباً بك اختي شاهه

للأمانه لست ضيفاً جديداً أنما متابع دائماً من أول مشاركة
في هذا الموضوع .

عابر سبيل
03-10-2011, 09:42 AM
فماذا تقول الانمساخ:
( ما الذي حدث حقا ً لـ " غريغور سامسا " ؟
شيء خارق يبعده بضربة واحدة عن صفوف البشر ، و لا هو نفسه يبدو أنّه يفترض ذلك ؟! إذ يتحمّل الانمساخ كشيء لا يبدل أمراً حاسماً في حياته ، إنّ ما ينقص غريغور و جميع الآخرين هو قبل كل شيء فهم ما حدث له .

سامسا يُنكر انمساخه ، لا يحاول حتى مناقشة سببه ، عائلته لا تفهم هذا الانمساخ العلاقات المتبادلة تُقام على حسابات تقديرية و مصالحات لا يعود أحد يدري مداها ،
تخرج عن السيطرة حتّى تشوّه الجوهري في الإنسان و تدمره . يُقام نظام المظهر ، ينشأ علم ٌ ظاهره الرضا .. لكن في أحلام سامسا ، كما في هواجسنا و أزماتنا الوجودية ، ينقشع هذا المظهر و تبدو الحقيقة على شكل حشرة ضخمة .

الذات هي الغريب بشكل مطلق .. المُلغى ، غير الموجود في عالم الأعمال و عالم الأسرة ، الحقيقة المرعبة لهذه القصة هي الإدراك أنّ أجمل العلاقات بين البشر و أكثرها رقةً و حناناً إنّما تقوم على الخداع .. لا أحد يعرف أو يحسّ ما يكون هو نفسه و ما يكون الآخر .

غريغور سامسا شوّه نفسه من خلال تضحيته بنفسه ، و الآن تصير التضحية مرئيةً و قد جرى تشويهها تشويهاً كبيراً لا رحمة فيه . غريغور سامسا خُدع ، تضحيته أيضاً كانت بلا معنى ، كلّ سعادة الأسرة و كل ارتياح كان قائماً على الخداع و على حسابات مستترة ، تحابّ الأسرة ، حاجتها ل غريغور الذي إعتقد أنّه ينبغي عليه أن يؤمّن لأسرته حياة جميلة و آمنة بأن يضحي بنفسه و رغباته ، كان كذباً .. و لم تكن ثمّة حقيقة قط . الانمساخ هو أصلاً كشفٌ و حسب عمّا كان موجوداً .
إنّ القرف و الاشمئزاز هما تفاقم المهانة و الإذلال الذين عرفهما غريغور في السابق ، و الحدّة الهائلة ل الانمساخ إنّما تكمن في أنّه يظلّ واقفاً بأقصى تطرف على نقطة لا يمكن الفصل فيها بين الحقيقة و اللامعقول .
انمساخ سامسا هذا هو حلم ٌ مجسّم .. هو أكثر من حلم أيضاً .. إنّه الحقيقة التي تظهر عندما يصبح الانسان نفسه .
إنّ الانقسام بين عالم حياة سامسا و شكل سامسا الحشري هو الانقسام بين " التصوّر " وَ " الكينونة " . غريغور سامسا هو شخص لا معقول ، قبل تحوّله ، و جزء من محيطه اللامعقول .. لكنّ هذا الشخص يحاول بطريقة مؤثّرة و مأساوية أن يخرج من هذا المحيط كي يصل إلى عالم البشر ، فيموتُ يائساً .

نحن ِ، نشهدُ عن كثب ما الذي يعنيه أن يكون المرء مجرد حشرةٍ زائدة عن اللزوم .. نشهد الاستلاب في عالم ٍ مزيّف و غلبة الماضي المتكرر الذي لا نجاة منه ل غريغور لكنّ ذنبه إنما يكمن في إخفاقه في التمرّد و التحرر . إنّه يتبنى نظرة الآخرين و يصبح لهذا السبب حشرة ً بالنسبة لنفسه . كان يُمكن لانمساخه أن يؤدي إلى ولادة ٍ جديدة ً، أن يجازف المرء و يعيش حياته الخاصة به .. أن يرفض التكفير إلى ما لانهاية عن ذنب الوالدين و رفض الردّ على الإذلال بإذلال الذات ، من شأنها أن تكون الاستيقاظ من الحياة التي تحولت إلى كابوس .
كل الإذلالات التي تعرض لها في حياته السابقة تستحوذ عليه ، إنّه لم يجد طريقه إلى حياة خاصة به ، الخوف و التردد منعاه من القيام بالخطوة الحاسمة نحو الحريّة ، إنّه ما زال مجرد ابن و الإنسان الحقيقي لم يُلد قط . كانت حياته السابقة نوماً ، لكن بالنسبة لمن يتردد طويلاً لا يبدأ الكابوس إلا عند الاستيقاظ .

ألم يكن للحشرة أجنحة ٌ لم تستخدمها قط ؟ )

وحين ننتهي من هذه القصة نجد قصة رسالة الى الوالد التي هي أهم وأشمل ما كتبه كافكا عن سيرة حياته.

هذه الآثار الأربعة، التي كتبها كافكا خلال ستة أسابيع، هي المدخل إلى الآثار الكاملة ومقدمة لها، وتعالج موضوعا واحدا هو موضوع الأسرة.
كما يضم هذا المجلد دراسات عديدة عن هذه الآثار الأربعة تمثل طريقة جديدة في تقديم كاتب عالمي الى القارئ العربي.

مرحبا بك أخي رحال ضيفا جديدا في تحليلات، وبعد أن وضعت جميع النقاط التي لا يألفها رمادي.

أترككم في رعاية الله حتى فرحة قلبي فلربما كان لها تحليلاً نفسياً لتحول غريغور الى خنفساء كبيرة وزحفه على الجدران بعد أن اختفت يديه البشرتين، الحمدلله انه لم يتحول خنفساء غزالية القرن والا لامتدت اليه عبث ايدي متعقبي النمل حتى بعد عشرات السنين .

دام الجميع بود الى الملتقى قريباً لكم أجمل التحايا من همسة النسيم حتى تعود من سفرتها حفظها الله سالمة غانمة فرحة قلبي.

ضوى ألم يكن هناك وعداً قديماً باطلالة ثانية فأين أنت.؟ وأين انتصار.؟

الى قبيل لحظات..و قبل ان اقرأ ما طرحتيه اعلاه..
اعتقدتُ فيما بيني و بين نفسي..
في خضم الغوص في الافكار
التي تشغلني...من ضمنها ما يدور في كتاب (تركي الدخيل) عن "سلمان العودة"
و مشهد (الصحوة) العريض و الممتد ...و كتاب عجيب جدا ليس له مثيل..

اسمه (ومضة) للمبدع..الانسان...
"بدر بن عبدالمحسن"..

و الذي اتشوق لتقديمه لكم لكن لا اعرف الى ذلك سبيلا..
لصعوبة (البساطة) التي تكتنف لوحاته "الانسانية"
المزدوجة...بالـ"كلمات" و بالالوان..حيث انه
كما فعل (ارابيان)..يكتب
فيه مااظنه..رواية..
من " سطر واحد"!!!

كنت اعتقد اني بدأت اغوص عميقا...

و لكن..بعد ان قرات ما أعلاه..و في لحظة..
اصبحت ارى..انني لا ازال في "الضحالة"
و العمق (المخيف) الذي يلفه الظلام.....
هو ابعد بكثيييير مما كنت اتصور!
*
*
،،
اضيف الى تساؤلاتك يا استاذتي..
متى ستعود /فرحة ايامي؟؟بلغيها تحاتنا..

و سهم بن سهم..عسا ما خذاه (عطوف)
يشهد على (المشير) ضد شهادته في حق (حسني)!!
*
*
،،
تحياتي للجميع
و تمنياتي لكم..
بأيام "مشرقة" و سعيدة

عابر سبيل
03-10-2011, 10:55 PM
"
الرمال بدو الطبيعة..
و البدو رمال البشر...
و كلاهما يتحرك ضمن وطن..
و يتغير ..ضمن أخلاق
"

ليست مجرد فلسفة..
بل انهامرتكز لمساحات..قد تفوق "الخيال"!
*
*
،،
"
عندما يصلي انسان الصحراء..
صلاته سريعة...و لكنها واضحة ناصعة
"
دقة...و عمق..
*
*
،،

رواية..من سطر واحد..

"
هل الشمس دائما في كبد السماء..
و نحن الذين نغيب و نشرق"!!؟؟

،،،،،،
بعدما يئست من العثور على رواية "تاكسي"..
و وعدوني انها ستأتي الى "جرير" في اخر الشهر الجاري..

يممت صوب "الشعر"..
و و جدت..كتابا بدا و كانه بلا عنوان..
و غلافه شديد البياض..مميز
حتى بدون اي رمز يميزه!

اخذته..قلبته..
اول ما جذبني و شدني له..
انه كتب في نهايته..
ان المؤلف.."متبرع" بريع هذا الاصدار..
الى جميعة اسمها "انسان"...في السعودية..
و هي جمعية "للأيتام"...

ثم..جذبني اكثر ..
الاهداء...فالكاتب..
يهدي ابداعه "النوعي"..الى..
"
وضحى الحمود العبيد الرشيد...
والدتي و ملهمتي"
هكذا كتب ..بدر بن عبدالمحسن!

فقررت انه سيكون مصاحبي في سفري..
و كان خير مرافق..
واعمق..مماكنت اتصور ان اجده في وريقات..
بدت انها خالية الامن بضع كلمات..
و صور..للوحات زيتية
بريشة الكاتب..نفسه!

كلما تشعبت و أشبعت التفكير في احدى "ومضاته"..
فقد آتي-مستقبلا- باقتباسات من هذا الكتاب..

تصبحون على خير،،،

رمادي
05-10-2011, 08:03 AM
صباحكم سكر

اين انتم ؟؟؟

اتكلم ولا احد يزعل !!!!

حسنا ساتكلم .. بصراحه نحن لا نستحق الراتب الذي ناخذه
فبغياب الملكه الكل يتوقف ولا احد يعمل ..

والا ماذا رأيك اخي العابر ..
اعتقد يجب اعادة النظر :discuss:

ابو راشد تحولت من الذئاب الى رمال الصحراء
تنوع رهيب وسريع اتعبتنا بالجري خلفك
دعنا نلتقط انفاسنا أودعنا نأخذ قسطا من الراحه
او انتظر حتى ينتهي الصيف فالحر قاتل .

الاخت شاهه تحليلاتك دقيقه جدا
اتابعها بدقه وتركيز لدرجة اني اصاب بدوار بعدها
كي افهم كل ما تقولين .
نقطه :)

بانتظار جديدكم

عابر سبيل
05-10-2011, 03:46 PM
انتهى عصر البيروقراطية يا اخي رمادي..
و احنا في عصر (المؤسساتية)..
فما فيه داعي لمراسيم ملكية..
فبغياب الملكة..تسد الفجوة..شقيقتها الروحية..شاهة..
ما تشوفها تقول كتبت (من بيتها) و اقتبست من كتبها!!

عليه..فسيروا في عمل مؤسسي..
الى ان تعود فرحة الايام..فهي ما اظنها
تتخلى عن عرشها..و إلا..
فسنشك في انتمائها (العربي):secret:
*
*
،،
بالنسبة للتحول من الذئاب المنغولية
الى صحراء و رمال..ابن السعودية..

فالكلام كله لو دققت في نفس البوتقة..
عن البدو..والبداوة..و ميزاتها (الجوهرية)
على الناحية الفردية..بالمقارنة
مع الحياة المتمدنة و اهل المدينة..

و هذه نظرية(خلدونية) دقيقة..
اعتنقتها بالذات منذ ان قرأت تلك (المقدمة)!
و هاهم الكتاب و الادباء و الفلاسفة..
على مر العصور و مع تنقلات
رمال الزمان..(الايام)!!
من عصر لآخر يعيدون دحرجة و تأكيد..
ما كان ابن خلدون قد (ابتدأه)..من زمان!!
*
*
،،

بالنسبة لكثرة تنقلي بين الاوراق..
فانا طالب مقل لو دققت و قارنتني
مع طاقات الاساتذه..

لكن..لو اردت ان تعرف السر..
فقط..و على الاقل و انت في البيت..
اغلق او خفف من
"الايفون/ البلاك بيري/الايباد/التليفزيون..الخ"
او ما يماثله...فسترى ان الوقت..
سيمتلئ اكثر بأوقات (القراءة)
و ليس الفراغه!!
*
*
،،
ومضات اليوم

"
الرمل يجلس ساكنا يقرأ كتابه..
و البحر ممعن في مجيئه و ذهابه
"
*
*
،،
كيف لا ألتفت رغم انفي...
عطرك يسبقني و انتِ تسيرين خلفي
"
*
*
،،

بعنوان "قسوة"
"
لم أعد راغبا في.. الحب...
فهل يسرك اني ........احبك..غير راغب
"

فرحة ايامي
07-10-2011, 08:23 AM
أحبتي سكان تحليلات.. سيدات وسادة.

صباح الخير والاحساس والطيبه

صباح مايليق إلاّ بأحبابي

صباح غيرغصن لطير يحكي به

عن اللي مسكنة جفني واهدابي

احلى صباح..

لقدت عدت ليلة أمس..

اخي عابر سبيل اعجبني توقيعك الجديد لكن لمست فيه بعضاً من شجن

رفيقة الدرب والاحساس شاهة فوق هام السحب في رحلة عمل.

الجوهرة الثمينة
07-10-2011, 12:29 PM
يقول المفكرون، والقادة والمصلحون، ورجال التربية، إنه يجب على الإنسان أن يكون مثابراً، مجداً، صبوراً، متقناً لعمله، منظماً لوقته، ...إلى آخر القائمة الطويلة من مفردات (الجودة). ولكنهم لم يقولوا كيف يمكن للإنسان أن يفعل ذلك. علم النفس لا يهتم بالإجابة على هذا السؤال. أما الهندسة النفسية فتجيب عليه. وإذا حصلت مشكلة نفسية فإن علم النفس يهتم بمضمون المشكلة أو القضية. إذ إن أول سؤال يسأله هو: ما هي المشكلة؟ أما الهندسة النفسية فلا تهتم بالمضمون بل تهتم بالإطار والشكل والهيكل. أي تهتم بكيفية حصول المشكلة وليس بالمشكلة ذاتها. فعندما يأتي شخص في حالة اكتئاب مثلاً، فإن علم النفس يسأله: لماذا أنت مكتئب؟ أما الهندسة النفسية فلا تسأل عن سبب الاكتئاب وإنما تسأل: كيف تولدت حالة الاكتئاب. وهي كمن يسأل كيف سرقت الحقيبة ولا يهمه ما بداخلها!












http://www.up.zeidanphy.com/files/vhyr1sgv9h93k9faex6s.jpg


(سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم) (فصلت: 53).


هذا الكتاب يغيّر نظرة القارئ نحو طموحه ، ويشعل فتيل ثقته بنفسه من جديد ..


انتقائية متميّزة اخي رمادي وعرضك مشوق لاقتنائه




للجميع كل الامنيات الطيبه

جان دارك
07-10-2011, 04:06 PM
انتهى عصر البيروقراطية يا اخي رمادي..
و احنا في عصر (المؤسساتية)..
فما فيه داعي لمراسيم ملكية..
فبغياب الملكة..تسد الفجوة..شقيقتها الروحية..شاهة..
ما تشوفها تقول كتبت (من بيتها) و اقتبست من كتبها!!

عليه..فسيروا في عمل مؤسسي..
الى ان تعود فرحة الايام..فهي ما اظنها
تتخلى عن عرشها..و إلا..


فسنشك في انتمائها (العربي):secret:
*
*
،،
بالنسبة للتحول من الذئاب المنغولية
الى صحراء و رمال..ابن السعودية..

فالكلام كله لو دققت في نفس البوتقة..

عن البدو..والبداوة..و ميزاتها (الجوهرية)

على الناحية الفردية..بالمقارنة
مع الحياة المتمدنة و اهل المدينة..

و هذه نظرية(خلدونية) دقيقة..


ابغي اقرأ في المصدر يهمني اعرف

اعتنقتها بالذات منذ ان قرأت تلك (المقدمة)!
و هاهم الكتاب و الادباء و الفلاسفة
على مر العصور و مع تنقلات
رمال الزمان..(الايام)!!


من عصر لآخر يعيدون دحرجة و تأكيد..
ما كان ابن خلدون قد (ابتدأه)..من زمان!!
*
*
،،


بالنسبة لكثرة تنقلي بين الاوراق..
فانا طالب مقل لو دققت و قارنتني
مع طاقات الاساتذه..


لكن..لو اردت ان تعرف السر..
فقط..و على الاقل و انت في البيت..

اغلق او خفف من
"الايفون/ البلاك بيري/الايباد/التليفزيون..الخ"
او ما يماثله...فسترى ان الوقت..


سيمتلئ اكثر بأوقات (القراءة)
و ليس الفراغه!!
*
*

صح هالكلام عمي عابر سبيل 000 الدكتور قال لنا نفس الكلام ؛قال انتوا ما تقرون ؛شاغلكم بيبي
الايفون والبلاك بيري لو تخلصتوا منهم وقللتوا من مشاهدة التلفزيون بتهتمون بالقراءة؛ ويرفض اي بحث مراجعه من النت ما يبغي قص ولصق مثل ما يقول ويروح معانا المكتبة يخصص محاضرة من محاضراته للمكتبة

ومضات اليوم

"



الرمل يجلس ساكنا يقرأ كتابه..
و البحر ممعن في مجيئه و ذهابه

وايد عجبتني هالومضات
"
*
*
،،
كيف لا ألتفت رغم انفي...

عطرك يسبقني و انتِ تسيرين خلفي
"
*
*
،،

بعنوان "قسوة"
"
لم أعد راغبا في.. الحب...

فهل يسرك اني ........احبك..غير راغب
"


السلام عليكم

واحد من دكاترتي في الجامعة يخصص محاضرة من محاضراته للمكتبة؛ يروح معانا ويرفض اي بحث مراجعه من النت يوافق على بعض الاشياء مش كلها ويقول اكثر ما يشغل عن القراءة التكنولوجيا

أنا قلت له اني اقرأ من وانا صغيرة بسبة عمتي اللي كانت تودينا معارض الكتب وتشتريها لنا وتخلينا نقرى من مكتبتها وتناقشنا في الكتاب اللي نقراه مثل الامتحان

الجوهرة الثمينة
07-10-2011, 05:34 PM
أحبتي سكان تحليلات.. سيدات وسادة.

صباح الخير والاحساس والطيبه

صباح مايليق إلاّ بأحبابي

صباح غيرغصن لطير يحكي به

عن اللي مسكنة جفني واهدابي

احلى صباح..

لقدت عدت ليلة أمس..

اخي عابر سبيل اعجبني توقيعك الجديد لكن لمست فيه بعضاً من شجن

رفيقة الدرب والاحساس شاهة فوق هام السحب في رحلة عمل.






هلا باللي عجزت ألقى عذاريبه
هلا باللي تحبه كل أسبابي

مساءٍ فاق كل الشعر ترحيبه
بجيّة من سكن قلبي وأهدابي

مساءٍ فاااض بالاحساس والطيبه
مساءٍ ما يليق إلا بأحبابي .



سلامة الأسفار

نور المتصفح الغاليه

رمادي
08-10-2011, 07:29 AM
http://www.up.zeidanphy.com/files/vhyr1sgv9h93k9faex6s.jpg


(سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم) (فصلت: 53).


هذا الكتاب يغيّر نظرة القارئ نحو طموحه ، ويشعل فتيل ثقته بنفسه من جديد ..


انتقائية متميّزة اخي رمادي وعرضك مشوق لاقتنائه




للجميع كل الامنيات الطيبه



اتعلمين قصة هذا الكتاب ؟
في سنة 1996 استطعت الحصول على الكتاب ولكن لمدة 24 ساعه فقط .
لانه غير متوفر في المكتبات انذاك جاء به احدهم من خارج البلد .
فقرأته انذاك ولكن بسرعه وبدون تركيز .
وها أنا الان اعيد قراءته لحاجتي له ولانه مفيد في حياتنا العملية

وقتا مممتعا وهنا نسخه الكترونية


http://www.4shared.com/document/B_A6U5Uu/__-____.html

رمادي
08-10-2011, 07:48 AM
أحبتي سكان تحليلات.. سيدات وسادة.

صباح الخير والاحساس والطيبه

صباح مايليق إلاّ بأحبابي

صباح غيرغصن لطير يحكي به

عن اللي مسكنة جفني واهدابي

احلى صباح..

لقدت عدت ليلة أمس..

اخي عابر سبيل اعجبني توقيعك الجديد لكن لمست فيه بعضاً من شجن

رفيقة الدرب والاحساس شاهة فوق هام السحب في رحلة عمل.








سكان تحليلات وانا منهم ..
نرحب بعودة جلالة الملكة الى ارض الوطن .
اخذت معها الحر وعادت ومعها نسيم هواء منعش
وان شاء الله يعقبه قطرات مطر تنهمر ..
تطرق نوافذنا بلطف وتهمس بآذاننا , أن تفاءلوا ...
ليعود الامل بالحياة من جديد ..


http://img105.herosh.com/2011/10/08/429617434.jpg (http://www.herosh.com)

فرحة ايامي
08-10-2011, 08:46 AM
هلا باللي عجزت ألقى عذاريبه
هلا باللي تحبه كل أسبابي

مساءٍ فاق كل الشعر ترحيبه
بجيّة من سكن قلبي وأهدابي

مساءٍ فاااض بالاحساس والطيبه
مساءٍ ما يليق إلا بأحبابي .



سلامة الأسفار

نور المتصفح الغاليه

صباح الورد
والياسمين
صباح يسعد
ويفرح
الغالين..
نور بهله المتصفح أيتها الجوهرة وانك حقاً لثمينة بسلاسة الاسلوب وجماله الذي تتمتعين به.. رغم اني لا أتفق مع نوعية علاج البرمجة اللغوية العصبية التي وافقت رمادي عليها ومن محبيها ايضاً اختنا العزيزة الأصيلة.

ألا ان ذلك لا يمنعني من مناقشة الجوهرة الثمينة وانك لحقاً في عيوننا لثمينة.

فرحة ايامي
08-10-2011, 08:53 AM
صباح ينور طريقكم
وقلبي دوم يدعيلكم
ييسر أمركم وسبيلكم.. أصحاب الفكر والكلمة سكان تحليلات.

أين أنتم..؟

أين أنت مستثمر غير بسيط وما هي آخر اخبار الين الياباني والجنيه المصري والسوداني...؟؟؟؟

وانتصار عصفورة تغرد فوق الفنن لماذا طال غيابها اخشى عليها من كاميرون سهم بن سهم اخشى أن يكون Made in Taiwan مغلف بورق باريسي كما هي حال بعض المتاجر..!!

وأين المحلق فوق هام السحب سهم بن سهم ,وكيف هي عيوشة.. ألا زلت تتناول قهوتك المسائية مع منجم صاحب فجر العروسة..؟؟

وريم الشمال تلك الغزالة الشاردة لماذا جف حبر مدادها في تحليلات ولم تعد تزورنا إلا في المناسبات ..؟؟

فيلسوف المملكة أربيان بعد أن طرحت سؤلك في كرسي الاعتراف " شبهت طريقة فرحة بمالك , فأرجو ان لا يكون من تحت يدها في التحليلات كمن هم تحت سوط مالك " وأضيف عليها ليس بهالك، اذن عد الى تحليلات فنحن نفتقد مداخلاتك..؟؟

واين هو المهاجر .. بعد ان أشجانا وأمتعنا بمداخلاته أين هو مالك الحزين حسب تعريف تؤام الروح شاهة.؟؟

وأين العمدة مناف كما ورد في المشاركة رقم 162 مع الاستاذ في كرسي الاعتراف..؟ وقد اعجبت باللقب الذي أسبغه عليه رفيقه استاذ البلاغة والادب الذي يرمي بحجر..!!

أين هو الاستاذ بعد أن عاد السندباد من رحلة الاستجواب..؟؟

من تبقى بعد ذلك في هذه الكوكبة الرائعة خانتني به الذاكرة المتعبة بأحداث عمل كثيرة في الأيام الماضية نعم رحال ضيفنا نتمنى ان يشاركننا في أوقات فراغه بما تجود به قراءاته..؟؟

وليعذرني ممن لم أذكره وقد كان له هنا في البراحة مرورا ولو خاطفاً فهي واحة الأدب والفكر للجميع ولابد من استراحة قصيرة ولو لدقيقة.

مرحبا بالجميع بيتكم ومنزلكم واحة الفكر والأدب فمرحبا دوماً بكم.

وأين الشامخة المطلة من عليائها كحبة كرز متلألئة على غصن شجرة الادارة..روز لنا معك وعد قديم ..أخباره الكتاب الذي بدأتيه وربما لم تنهيه بعد لا ألومك..فغابة العمل متشابكة الأغصان يا نجمة مطلة من علياء..؟

أحبتي سكان تحليلات..أصحاب الفكر والحرف والكلمة..

كنت قد كتبت سرداً مفصلاً حول رحلتي في الذهاب والأياب تحتوي تلك الوريقات المكتوبة بخط يدي على أسمائكم ووضعتها طية رواية بن جلون " البلد" في مقعد كرسي الطائرة وحملت حقيبتي مهرولة بشوقي للنزول اول واحدة للقاء أطفالي الذين ينتظرون في المطار مغمضي العينين ونسيت الرواية ولم تحزنني الرواية التي سأتناولها لاحقاً قدر ما أحزننتني وريقات خواطري التي تحمل أسمائكم في طياتها.. وبها بعضاً من تأملات الرحلة ودمجتها مع تحليلي شخصية بن جلون من خلال تناولي لروايتيه البلد وطفل الرمال 2007 - 2010

فرحة ايامي
08-10-2011, 05:45 PM
-1-



مقدمة:

تعتبر" هاملت لشكسبير" نوعا من أنواع" قصة التاريخ الشخصي" في الأدب الانكليزي القديم لانها تعالج تطور نفسية هاملت، وادراكه بأن القتل والانتقام لا يعتبران من الحوادث البسيطة كما كانا يعتبران في زمن " السن بالسن.." وإنما هما، وكما يشعرهو، حل غير مرض لمشاكله الشخصية.
لقد كان شكسبير ودانتي وكيتس جميعاً، وبكل وضوح، أشخاصاً طبيعين متفقين مع المجتمع كل الاتفاق، وليس فيهم شيء يمكن أن يقال عنه ان مرض نفسي أو نقص عصبي.

فأما كيتس الذي يميز تمييزاً رومانسياً شديدا بين الشاعر والانسان العادي فانه لا يملك شيئا من عقد النقص في صميم ذهنيته، لا شيء من معاني مستوى د. ه. لورانس الاجتماعي، لاشيء من حاجة جيمس جويس الى الاعلان عن تفوقه العقلي، وفوق ذلك كله، لا توافق مع سلوك آكسيل بطل قصة فيير دو ليل آدم التي أعجب بها كيتس كل الاعجاب. وكيتس بالاضافة الى ذلك، يعتبر قاعدة واساساً بين الشعراء العظام اكثر منه شاعراً فقط، قد يكون اللامنتمي فناناً، إلا انه ليس من الضروري أن يكون الفنان لا منتمياً.

ان ما يمكن ان يقال في معرض تمييز اللامنتمي يوحي بمعنى من الغرابة واللاحقيقية.

لقد كتب كيتس نفسه الى براون قبل موته بعام واحد قائلاً:
" اني أشعر وكأنني ميت منذ زمن، وانني انما أعيش الان حياة ما بعد الموت."


تابع...

فرحة ايامي
08-10-2011, 11:03 PM
صباح الخير !!! يا سيدتـــي الفاضلة



عصف فكري بالنسبة لــ مستثمر بسيط و بعد البحث و الكوبي بيست وجدت التالي:

هو مثل الفرق بين الهجرة و المنفى

الطاهر بن جلون

سيزوفرينيا تعددية و ازدواجية معايير أو اللامنتمي.

تشبه بنفس حالات جواسيس الحرب الباردة في الأزدواجية كحالة.

*
*

يرى الطاهر بن جلون أن الأدب يهتم بالجراح قبل السعادة.

وهو ما يؤكده قوله : عندما عاشرت مهاجرين لدى وصولي إلى باريس، فهمتُ أنهم محتاجون إلى إيصال أصواتهم،، وهو يعتبر الأدب وسيط بين حقيقة ما ومجتمع ما،، ويرى أن الأدب يعالج انماط متباينه ليس إلا وهذه الأنماط تفرض نفسها علينا لأننا معنيون بها.

أسمعي يا سيدتي الطاهر بن جلون ماذا يقول: يتحدّث الأدب قبل كل شيء عن الشرط الإنساني وعن القضايا الكونية.

إنها حالة تشبه بصيص «الأوديسة»: بحيث وجد على الدوام أشخاص يريدون الذهاب إلى موضع آخر.


فرحة تعتقدين له علاقة بـــ مالروو ووو ؟؟ اتمنى لا :omg:

ويقول : ان المزج بين لغتَين هو ما يمنح خاصية للأدباء الذين يكتبون بالفرنسية في الوقت الذي ليست الفرنسية فيه لغتهم الأم. شيء طبيعي: لأننا نستحمّ في نهرَين. هذان التيّاران ليسا متناقضَين بل يغنياننا؛ سيما وأننا نحاول نقل حساسية الطفولة إلى هذه اللغة. فكاتب أضاع في الطريق طفولته، هو كاتب أضاع الكثير



ورشة عمل حقيقية وااخد بال سعادتك سهم بن سهم فرحة ايامي تمارس علينا سلطتها !!

اخبار عطوووف !!

بارك الله فيك سيدتي الفاضلة مدرسة كبيرة ونحن طلابك
الله يزيدك من علمه

احتراماتي

وبما اني فقدت وريقاتي التي سجلت فيها خواطري لأضعها هنا في تحليلات فسأعود بكم لما بعد البداية بعد أن قام العراقي الأشم حسب وصف الاستاذ الذي اسبغ عليه اللقب- رمادي - بالدعوة لقراءة أعمال بن جلون وقمت بالتعليق عليها أيها المستثمر ليس بالبسيط أبداً وفقدت وريقاتي في الطائرة في بطن البلد، ربما لسبب يعلمه الله وحده فقدت هذه الرواية التي بدأت القراءة فيها في الفندق واكملت القراءة في الطائرة دون أن أصل الى النهاية وهي طبعة 2010.

لماذا بن جلون فرحة...؟

لأني سمعت مستثمر – أين أنت..؟- ان قطر ستستضيفه في معرض الكتاب القادم في ديسمبر وقد لا يكون ما سمعته صحيحاً لكن سمعت والسلام..!!

وحملت بضعاً من مؤلفاته معي وكانت آخرها في القراءة " البلد".. وهو يتحدث في تلك الرواية التي لم يسعفني الوقت لاكمالها اذ هبطت الطائرة قبل الموعد المحدد لها وهي تحكي رحلة البطل الذي نسيت اسمه الآن الى الحج في متافيزيقيا غير طبيعية وتمنيت وأنا اقرأها لو اني استطيع فتح نافذة الطائرة والقائها لكن خشيت على الغيم من رذاذ رداءة الطرح.

وفقدتها الرواية.

وجئت بهلوسات على جدران الوحدة وتذكرت مستثمر سؤلك هذا:
- فرحة تعتقدين له علاقة بـــ مالروو ووو ؟؟ اتمنى لا .
-بالطبع لا اكتشفت بعد فوات الأوان مستثمر انه لم يكن سوى مقلدا للبرتومورافيا في بعض رواياته.

هكذا وجدته من خلال رواياته " هلوسات على جدران الوحدة" أو "البلد" أو "طفل الرمال" الذي احال الفتاة فيها ولداً.
يقول في روايته هلوسات على جدران الوحدة :
( حمار جريح، حمار مثقل يسيح في أرض الوطن، يروي الجروح المنكوءة لعاباً، ويدفن لوعته في حزمة حشيش وصمت.)
ان حالة اللامنتمي هذه ضد المجتمع واضحة كل الوضوح من خلال فصول روايته، ويطفح الكتاب بالعبارات المكرورة والكليشهات.
ولكي نفهم أكثر مستثمر علينا أن نبسط السؤال أكثر من اللازم: مرض هو أم بصيرة؟
يقول :( خرجت لأتخلص من حمار الليل.)

ماذا هنالك اذن..؟ في هذه النصوص التي تفتقد لمعنى ترابط الحدث كما تنص عليها سمة الرواية أنت في هذه الهلوسات تقرأ فقط تقرأ وتستنكر ماذا تقرأ وما الذي ستخرج به بعد كل هذه القراءة.. يقول:
( يكفي الصمت
تضحك الشجرة.
نقهقه...
يا للفزع !..)

نعم يا ابن جلون يا للفزع ماذا تريد..؟

هل تريد نوعا من الحرية لا يمكن تعريفه، يتمثل في النساء وفي عريهن المستور.
( مغلولا كان الطائر المشرد
مصفودا
مغتالا
معتقلا
محجوزا في الصندوق المعدني..
مثل أخيه
" مومو". )
يميل اللامنتمي الى التعبير عن نفسه بمصطلحات وجودية، ولا يهمه التمييز بين الروح والجسد، أو الانسان والطبيعة، ذلك ان مثل هذه الأفكار تنتج تفكيرا دينيا وفلسفة في حين انه يرفضهما معاً. ان التمييز الوحيد الذي يهمه هو بين الوجود والعدم. وفي ذلك يقول بطل بن جلون في روايته" أن ترحل":
- أيتهما؟ شخصية الشجرة أم شخصية التابوت؟
ثم يقول الناشر :
( من طنجة، المدينة المفتوحة الواقعة على الحافة بين المحيط الأطلسي والبحر المتوسط. مدينة السحر وعجيب الحكايات، المدينة المغربية التي قيل وكتب عنها الكثير، عن حياة في الظاهر، وأخرى في الباطن.
منطلقاً من طنجة، يكتب الطاهر بن جلون في هذه الرواية، تمزق المغاربة بين حبهم للمغرب ورغبتهم في مغادرته. فالشباب المغاربة، كما الأفارقة الذين يأتون إلى طنجة، وبسبب إصرارهم المتهور على الوصول إلى الضفة الأخرى – أسبانيا – يقعون فريسة المهّربين والغرق في البحر، أو يضطرون لفعل ما فعله عازل الذي أصبح خليل ميكال كارهاً، وما فعلته كنزة التي تزوجت ميكال، في سبيل حلم الحصول على جواز سفر أو حتى فيزا. )

هل الغاية تبرر الوسيلة..؟

بالطبع لا
.
اذن مستثمر هي شيزوفرينيا تعددية و ازدواجية معايير أو اللامنتمي كما تقول.
اذن لنواجه الحقيقة ونحن نتنقل في روايات بن جلون بين اسبانيا وطنجة بين باريس والرباط في سعي دائم لحلم الهجرة بأي وسيلة وكم هذا الحلم بائس اذا كان سيدفع ثمنه كرامته واستباحة جسده الانسان.

اذن هي كما تقول شيزوفرينيا تعددية ألم يكن حمار الليل وفتاة هوى أبطال هلوسات على جدران الوحدة بعد أبصم في النهاية قائلاً:
الكلمات أمعنت في خيانتي إلى حد أنّ هذا الكتاب جسد متنكر.

أما اذا صدموني لجنة تحكيم جائزة البوكر العربية ومنحوه الجائزة لا أعلم ماذا سأفعل بعدها حينئذٍ.
أعتقد لن يتحقق ذلك لأنه لا يعتبر نفسه عربيا وبذلك فهو لا يتقدم اليها نسيت هذا هو يعتبر نفسه فرنسيا.
ومع ذلك فهذا الحل ليس الأمثل لأنه ربما لا يحقق ما نريده من القضاء على موجة التجديف والتغريب على المدى الطويل.

هي ليست دعوة لقراءة اعماله فلن تجدوا فيها ما يسركم.

طبعا، هو يقول في هلوسات على جدران الوحدة: ( يبقى الحل الآخر.. هذا الحل لا يكتب، لا يتكلم عنه باسهاب، بل يمارس بالفعل..بأمر من السلطات ( أو غيرها ) يجب أن أغادر الحقيبة. أن أسكن في قفص داخل بناية لاشك أن جدرانها المبقّعة المنهكة تحتضن حالات كثيرة من الوحدة. لم يكن لديّ متاع كثير للنقل. فقط بعض الملابس، والصور، ثم صابونة، ومشط، وأخيراً حبل..!! )

انا اقول عليك ان تعاود الدخول في الحقيبة..!!

يجب أن تعلموا جيدا ان بن جلون من أكبر المقلدين ومن هم على شاكلة فكره ربما لا يمكن وصفهم بأنهم " أدباء"، ولذلك سموهم ب"حفظة أدب" قادرون على افتعال معارك من أجل الحرية والديمقراطية والخزعبلات الثقافية وأقدامهم مدلاة في حمام سباحة مذهب في مدينة مربية الاسبانية موطن الاثرياء.

فقط ارجوكم لا تضيعوا أوقاتكم الثمينة في قراءته تسلوا به فوق هام السحب ان شئتم من باب الفضول الاطلاع والقوا الرواية تحت المقعد وأنتم مغادرين.

فرحة ايامي
10-10-2011, 12:17 AM
-2-
مساء الخير..قبل أن يطل الصباح

الليل هادئ ما زلت في مطبخي الصغير .. أطفالي نيام .. أسمع حسيس الهواء في الخارج تداعب الشجيرات الصغيرة أعلى نافذة المطبخ الزجاجية بعد أن أغمضت الزهور البنفسجية أعينها وغفت.

تجولت في أروقة المنتدى وضعت بعضا من الردود مازال هاتف شاهة يخبرني بأن الشخص المطلوب غير موجود حالياً ترافقني في تجوالي رواية طفل الرمال التي جاءت كجزء أول لرواية ليلة القدر‏,‏ حيث يحكي بن جلون قصة الطفل محتار‏,‏ والذي أراد أن يرمز باسمه إلي الحالة العربية كلها‏,‏ المهم أن هذا الطفل يسير في رحلة تنتهي في الصحراء الكبري‏,‏ التي يحفظها علي الجانب الآخر عن ظهر قلب الشيخ الثائر ماء العين‏,‏ القضية في مجملها تحكي واقع المغرب الذي رزح طويلا تحت وطأة الاستعمار‏,‏ البؤس ولا تزال ذاكرة سعيه تحفظه عن ظهر قلب تماما مثل الشيخ ماء العين‏.‏

في نبذة الناشر المنسوخة باللون الأحمر يقول:
( كفاني ما اعتزلت.
لابد انني تجاوزت الحدود التي فرضتها على نفسي، من عساني أكون حالياً..؟
لاأجرؤ على النظر الى نفسي في المرآة، ما هي حالة بَشرَتي ومظهري وهيأتي؟
لشدّ ما أنهكتني العزلة وهدني الصمت.
أحطتُ نفي بالكتب وتسربلت بالسِّرَ، وها أنذا اليوم ألتمس الخلاص.
ممَّ على وجه التحديد..؟
أَمِنَ الخوف الذي اختزنته..؟
َمِنْ هذه الطبقة من الضّباب التي كانت لثامي وغطائي؟
أَمِنْ تلك العلاقة بالآخر الذي بداخلي، ذاك الذي يكاتبني ويمنحني انطباعاً غريباً بأنني لا أزال من هذا العالم..؟
هل أتخلّص من قَدَر مّا أم من الشهود الأوائل..؟
لقد ألفت فكرة الموت بحيث لم تعد صالحة لتكون ملاذي، فلأخرج إذن..آن الأوان لأولد من جديد، لن أتغير في الواقع بل سأكتفي بالعودة إلى نفسي، إلى ما كنته قبل أن يبدأ القَدَرُ الذي لفقوه لي في السريان ويجرفني داخل أحد التيارات. ).

توقفت عند آخر رد لي في موضوع تحداني وهي فتاة أتخيلها صغيرة سمراء طويلة لاأعلم لم رسمت صورتها في ذهني هكذا لكن ردي ربما جاء مخالفاً ما ورد في خاطري اللحظة.
لو كنت أعرف ROSE فسأتباهى بهذه المعرفة اني أعرف المشرفة العامة ما العيب في ذلك..؟

اذن لمَ لم ترد هذه الخاطرة على ذهني في اللحظة التي كتبت فيها ذاك الرد ربما لأني حينما اكون في تحليلات أشعر بالحميمة والسكن النفسي أكثر وتتلاقى مشاعري وأفكاري في اللحظة ذاتها ربما..؟

لا أعرف...؟

أين شاهة..تؤام الروح في كل زمان ومكان..؟

لم أتعود أن تغيب دون أن أعلم كيف هي وقع خطواتها وفي أي مسار وهل ما تدوس عليه تراب في هذه اللحظة أم حصى مصفوفة على شكل رصيف..؟

أم انها تقرأ كتاباً وتستمع لرذاذ المطر على نافذتها.

وابن جلون في طفل الرمال لا تبدو أمّه داخل الرواية كامرأة متصوّفة في إيمانها، هكذا تم تصويرها في الفصل السابع المعنون بباب الجُمُعَة.
( إن باب الجمعة هو الباب الذي يجمع، من أجل راحة البدن، وخشوع النفس، والاحتفال بالنهار، انه ينفتح على عائلة محتفلة- تذكرتك رمادي – وسماء رؤفة، وأرضٍ خصبة، ورجل مستعاد الشّرف ، وامرأة معترف بها أخيراً كأم .)
انتهى النص المقتبس من الرواية.

وإن كانت تحتفل بالأشياء البسيطة وبالقيَم الجوهرية ضمن نزعةٍ نبيلة إلى التضحية بالذات من أجل راحة وسعادة زوجها وأولادها الأربعة. وبخلاف أبيه الفوضوي والمشاغِب لكرهه الخبث الاجتماعي والديني، تمتّعت أمّه بحسٍّ ديبلوماسي عال وأمضت وقتاً طويلاً في حل المشاكل التي كان يسببها لسان زوجها. لذلك كانت محبوبة ومحترَمة لدى الجميع. الهاجس الوحيد الذي لاحقها بعد وفاة زوجها أن تفقد منزلها وتُضطر إلى التنقّل من مدينةٍ إلى أخرى كعبءٍ على أولادها وزوجاتهم. وهمّها الأكبر أن يكون منزلها نظيفاً ومرتّباً يوم جنازتها وأن يتمتّع الحاضرون بمأدبةٍ تليق بها وبمهارات يديها في الطبخ. لذلك نراها مراراً تحضّر بدقةٍ كبيرة تفاصيل مأتمها مع أولادها. أما أمنيتها الأغلى على قلبها فهي أن تكون محاطة بجميع أولادها حين تلفظ أنفاسها الأخيرة وألا يتألم هؤلاء كثيراً لدى وفاتها.

( لن يسمح هذا الباب بمرور أي شيء آخر سوى السّعادة، هذه هي وظيفته، أو بهذا على الأقل ذاع صيته.)
انتهى النص.

من الضروري أن نذكر، في معرض الحديث عن ابن جلون، ان ما تركه خلفه مسجلاً فوق الورق لم يكن سوى قسم ضئيل من حياته .

يمكننا أن نضرب مثلا على ذلك رواية ليلة القدر. والتي تعتبر تكملة لطفل الرمال وقد حظيت الصوفية في كلا الروايتين بترحيب حار منه.

وللعلم فان الصوفية المشتقة من كلمة اغريقية معناها" اغلاق العين"، وكان ذلك ما عناه بن جلون بالضبط حين قال في الفصل السابع عشر المعنون بالجوال الأعمى من الرواية.
( السر مقدس، لكنه ليس أقل مدعاة للسخرية بعض الشيء).
يمثل المقتطف السابق من طفل الرمال العرض الكلاسيكي لفكرة الخطيئة الأولى.

أحمل أوراقي من مطبخي الصغير غداً صباحاً فطورنا فيه بعد أن سألني زوجي ذات مساء مبتسما بهدوءه المعهود:
-ألا ترين انك أحلتيه مكتب صغير .
-هو مملكتي كما حال تحليلات واحتي التي أتنفس فيها بكل حرية دون أن أخشى شيئاً حتى لو كان هناك من يرم .....بح.........!!؟؟
وصمت.!!
تصبحون على خير ..

قبل ذلك حتى اللحظة أتتبع خطوات النجمة المطلة من علياء ROSE وخطوات فيلسوف المملكة ‏Arab!an, في المتواجدون الآن وأترقب... فربما يطلان على تحليلات...في التعديل اختفت خطواتهما وحلت محلها خطوات ا‏الأستاذ أراه في الصف الثاني بجانب الأصيلة حسب ترتيب الحروف الأبجدية .

تصبحون على خير .

رمادي
10-10-2011, 12:57 AM
هو مملكتي كما حال تحليلات واحتي التي أتنفس فيها بكل حرية دون أن أخشى شيئاً حتى لو كان هناك من يرم .....بح.........!!؟؟

اطماني من هذه الناحية , فلقد نفذ الحصى . بعد الهجمات العنيفه التي تعرض لها في معقله ,
فالقى كل ما عنده , ربما هو الان مشغول بجمع كمية تكفيه ليعاود الهجوم .

اخشى انه اتفق مع شاهه لتجلب معها حصى مستورد .. جاءني هذا الخاطر بعد قولك (وهل ما تدوس عليه تراب في هذه اللحظة أم حصى مصفوفة على شكل رصيف..؟ )


لم اسمع بهذا النوع هل هو اخطر من الذي رمينا به من قبل ؟؟


ما زال ابن جلون تحت مطرقة وسندان الملكة ؟؟
لا ندري متى سياتيه عفو ملكي ويذهب الى حال سبيله
وبانتظار محاكمة الطحاوي :omg:

فرحة ايامي
10-10-2011, 07:18 AM
هي مملكتي كما حال تحليلات واحتي التي أتنفس فيها بكل حرية دون أن أخشى شيئاً حتى لو كان هناك من يرم .....بح.........!!؟؟

اطماني من هذه الناحية , فلقد نفذ الحصى . بعد الهجمات العنيفه التي تعرض لها في معقله ,
فالقى كل ما عنده , ربما هو الان مشغول بجمع كمية تكفيه ليعاود الهجوم .

اخشى انه اتفق مع شاهه لتجلب معها حصى مستورد .. جاءني هذا الخاطر بعد قولك (وهل ما تدوس عليه تراب في هذه اللحظة أم حصى مصفوفة على شكل رصيف..؟ )


لم اسمع بهذا النوع هل هو اخطر من الذي رمينا به من قبل ؟؟


ما زال ابن جلون تحت مطرقة وسندان الملكة ؟؟
لا ندري متى سياتيه عفو ملكي ويذهب الى حال سبيله
وبانتظار محاكمة الطحاوي :omg:

صباحكم خير أحبتي سكان تحليلات

صباح الكلمة الطيبة

وفكر ابداعي بليا حدود

صباحكم ريحته قهوة

وطعمه بالحلا معقود

أين انتم سكان تحليلات ..اربيان.. بو يوسف وينه..؟ سهم بن سهم وعطوووف ومستثمر والعميد مناف ومالك الحزين صباحكم خير أجمعين.

ضوى وريم الشمال وانتصار صباح الورد لا فتح وصباح الكحل في العين

صباح الناس مرة وصباحكم مرتين

هذه اغنيها لأطفالي كل صباح .. حتى قبل ان يولدوا عندما كنت حامل أيضاً.

رمادي...

عفونا عن بن جلون وتركناه يمضي في حال سبيله والرؤية لم تتضح فيما اذا كان سيحل ضيفاً كريماً على دولة قطر في معرض الكتاب القادم أم لا..؟

لذا تجدني أذاكر جميع رواياته مرة اخرى لكي أستطيع مناقشته .

لقد بانت بوادر الغيرة في نظرات زوجي الذي لم أعهده يتحدث بهذه الطريقة من قبل قائلاً:
- لو تحفظين لك أكثر من آية أليس أفضل من مذاكرتك لابن جلون...؟

ضحكت وأنا ارتشف قهوتي الصباحية في مطبخي الداخلي الصغير هذا الصباح المبكر وأعد طعام الافطار.. وطرحت السؤال مباشرة:
- ما رأيك به..؟
- قولي ما رأيك في فكره فأنا حينما أقرأ له أتعامل مع فكره وليس مع شخصه..!!

ووجدت زوجي متأزماً من بن جلون ومني لادارة الكتب لا تستضيفوا بن جلون فزوجي غير راض عنه هذا ما ينبئ به توتره هذا الصباح ولم أعهده متوتراً طوال فترة زواجي منه من قبل.

أما الطحاوي فلأجل خاطر الجوهرة الثمينة اللي صباحنا يبتدي منها وشمس اطلالتها تشرق على تحليلات وتسود.. فقد عفوت عنها وبمعيتها بن جلون .. وتركتهما يمضيان في حال سبيلهما.

في طريقي الى العمل سأقرأ بعضاً من وريقات من اجل مئة ألف دولار فقد كتبت نصف خواطري معها وسأكمل الباقي.

انها استراحة المحارب يا رمادي لا تظن عيون الذئب نائمة .. هي استراحة المحارب فقط. لا غير فلم ينضب معين حجره بعد..! escape

هيا الى العمل ولدي الصغير يكفخني منذ دقيقتان بالضبط وأنا اكتب.:cry:


رافقتكم السلامة

عابر سبيل
10-10-2011, 04:12 PM
صباحكم خير




و مساج الله بالخير..
و مرة اخرى..الحمد لله ع السلامة..
و قريبا باذن الله..
نقول لج "قرة عينج" بعودة اختج..استاذتنا / شاهة..




ووجدت زوجي متأزماً من بن جلون ومني لادارة الكتب لا تستضيفوا بن جلون فزوجي غير راض عنه هذا ما ينبئ به توتره هذا الصباح ولم أعهده متوتراً طوال فترة زواجي منه من قبل.


و الله تبين الصج..من يقرأ كلامج عنه..
او تحديدا تحليلاتك حول كتاباته..
اكيد بيشعر بأزمة منه..

خاصة..ان كان من قَبل هذا..
يقرأ كثيرا من المدح و الاطراء و الاشادة
في وسائل الاعلام و الجرائد بالذات..عن قصصه و كتاباته..
فالسؤال الذي تبادر لي..بعدما قرأت كلامك و ملخصاتك..
و خاصة عندما اتذكر من كان يوما في La Défense..جارا لي..
ذلك الاحمد و المسمى "ادونيس"...
و الذي ما تفتأ الدعايات الاعلامية
منذ عدة سنوات بالاخبار عن كونه "المرشح الابرز"
و الاول لجائزة نوبل الادبية....
و هو ابعد ما يكون عنها..

فهل المسألة..في حق (بن جلون)..
كما هي في حق (ادونيس)..

مجرد "زوبعة" اعلامية"..

تنجح في ان تحث بعض بني "يعرب"
على استضافة الاسم الابرز في الصفحات الملونة..
ان لم نقل الصفراء..
و ان كانت.."ادبية"!
*
*
،،
اما عن كلامك حول الإعراض عن الخوض اكثر
في كتابات "ميرال الطحاوي" فقط ارضاءا لخاطر
"الجوهرة الثمينة"..فما ادري..ان كنت مصرة على ذلك..
لاني ما اظن ان الحوار و التعليق..حتى و ان كان مخالفا..
سيزعجها او يزعج غيرها..نريد مثل هذا الاسترسال الرائع الاخير..
منك..عن "ميرال"..كما فعلتِ في (بن جلون)..لو سمحت و تكرمت..
فهي في الاخير امرأة مثلك..
قد لا تثير حنق ايّ من شركائك في
مملكتك البيتوتية..
لا الصغار و لا الكبار..في ظني!

فرحة ايامي
10-10-2011, 04:51 PM
و مساج الله بالخير..
و مرة اخرى..الحمد لله ع السلامة..
و قريبا باذن الله..
نقول لج "قرة عينج" بعودة اختج..استاذتنا / شاهة..



و الله تبين الصج..من يقرأ كلامج عنه..
او تحديدا تحليلاتك حول كتاباته..
اكيد بيشعر بأزمة منه..

خاصة..ان كان من قَبل هذا..
يقرأ كثيرا من المدح و الاطراء و الاشادة
في وسائل الاعلام و الجرائد بالذات..عن قصصه و كتاباته..
فالسؤال الذي تبادر لي..بعدما قرأت كلامك و ملخصاتك..
و خاصة عندما اتذكر من كان يوما في la défense..جارا لي..
ذلك الاحمد و المسمى "ادونيس"...
و الذي ما تفتأ الدعايات الاعلامية
منذ عدة سنوات بالاخبار عن كونه "المرشح الابرز"
و الاول لجائزة نوبل الادبية....
و هو ابعد ما يكون عنها..

فهل المسألة..في حق (بن جلون)..
كما هي في حق (ادونيس)..

مجرد "زوبعة" اعلامية"..

تنجح في ان تحث بعض بني "يعرب"
على استضافة الاسم الابرز في الصفحات الملونة..
ان لم نقل الصفراء..
و ان كانت.."ادبية"!
*
*
،،
اما عن كلامك حول الإعراض عن الخوض اكثر
في كتابات "ميرال الطحاوي" فقط ارضاءا لخاطر
"الجوهرة الثمينة"..فما ادري..ان كنت مصرة على ذلك..
لاني ما اظن ان الحوار و التعليق..حتى و ان كان مخالفا..
سيزعجها او يزعج غيرها..نريد مثل هذا الاسترسال الرائع الاخير..
منك..عن "ميرال"..كما فعلت في (بن جلون)..لو سمحت و تكرمت..
فهي في الاخير امرأة مثلك..
قد لا تثير حنق ايّ من شركائك في
مملكتك البيتوتية..
لا الصغار و لا الكبار..في ظني!

مرحبا والله كأني ما شفتك من ألف عام

فديتها كأني ما شفتها من ألف سنة.

نعم زوبعة اعلامية زوبعة اعلامية لا غير.

لا أرجوك لا تقول ان ادونيس مرشح نفسه لنوبل ولا حتى يستاهل البوكر..

أعوذ بالله شعره لا لون له ولا طعم ولا رائحة..

مرة كنت في معرض الكتاب منذ سنوات في مصر قبل ما اتزوج .. وما كانت معاي شاهة

كانت برفقتي بنت عمي.. نستمع لشعره ضمن أمسيات معرض الكتاب وكان يجدف طبعاً حول الذات الالهية.

والله والله كان الكشاف الكبير اللي مركز علينا وعليه للاضاءة والتصوير في نص الخيمة فجأة انفجر قلت وبنت عمي في صوت واحد وبأعلى صوت بحركة لا ارادية:

من هول ما قاله.

بالنسبة لابن جلون لم أنتهي بعد منه لي خاتمة بس وأنا في السيارة عند الاشارة شفت تعليقك أول ما وصلت رديت ...تعرف انا لازم اتطمن على تحليلات.

باحضر الغداء الحين ..

بعد المغرب أو بعد الغداء اذا لقيت وقت سوف اضع الخاتمة..بيتأزم شخص ثاني غير زوجي منها الخاتمة رمادي.

دام الجميع بود

فرحة ايامي
10-10-2011, 08:11 PM
عابر سبيل

بشرى سارة جاءت شاهة

أحبتي سكان تحليلات مساؤكم خير وفرح
عدت ثانية لأضع خاتمة لجميع ما كتبته..أشعر أن ما زال للحديث بقية..
رمادي لم أكتفي بعد من بن جلون .
لكن سأقول هنا ما أعددته وسأطرحه على الراوي لوقدر له نصب محاضرة أو ندوة أو أياً كان اسمها في قطر من خلال معرض الكتاب لهذا العام في ديسمبر القادم .
أنا أجد ان الحضارة الغربية الراهنة مادية في حقيقتها، حسية في وجهتها، تعلم ظاهراً من الحياة الدنيا، ولكنها تتجاهل هذه الحياة، وتجهل ما بطن من سرها.

فلماذا نحن نتبعها ونتتبع في التقليد أدبها فالبرتومورافيا حينما يكتب عن الجنس غير بن جلون العربي المسلم.

لماذا نجدف نحن أدباء المسلمين حينما نكتب..؟ لو قرأتم معي رواية " البلد " ربما كان لكم رأياً مغايراً.. لدي غيرة دينية وأرفض أن تستباح الأماكن المقدسة في الحديث المسمى أدب حتى لو كانت تلميحاً وكيف بها تصريحاً وفي رواية البلد تدور بداية الأحداث حول مكة وكيفية طواف المسلمين ونظرتهم للكعبة الشريفة ومن ذلك التجديف الذي ما أنزل الله به من سلطان..
وربما نصل قبل أن أنهيها وأفقدها لنهاية آثمة كما هو حال نهايات صبا الحرز بالقرب من البيت الحرام.

ولا ابرئ في هذا المقام تلك الكاتبة السعودية الشابة "صبا الحرز" صاحبة رواية "الآخرون " والتي تعتبر من أجرأ الروايات الصادرة خلال الآونة الأخيرة، ليس في السعودية فحسب وإنما في العالم العربي لتمضي في لعبة السرد الفضائحي وتلج عالماً سرّياً وشبه مجهول، كما تعتبر رواية مأساوية، ترسم معالم حياة سوداء تقوم على هامش الحياة نفسها:
( جاءني حسن في الحلم، لم أكن ليلتذاك قد نمتُ أكثر من ساعتين. ولم يزرني من قبل في الحلم، كان وجهه مغطى بقطعة من قماش بيضاء صغيرة كنتُ أزيحها، فتعود لتغطي وجهه وهي تكبر وتتمدد على أطرافه وبقية جسمه، وأزيحها فتعود وتكبر، وهكذا، تحولت من منديل إلى " غترة " ثمّ إلى ملاءة فكفن..!
كنت اسألهُ:" نسيتني يا حسن؟ لمَ لا تأتي؟ تعال معي؟ قم من الموت؟" وكان يكتفي بابتسامة رائقة طويلة ليست كتلك التي تومئ بها حالة عجز الموتى إذ تقيدهم أكفانهم، وقبل أن ينطفئ الحلم قال لي:
ليس هذا حق الموتى على الأحياء!!)

وصبا الحرز اسم مستعار وقناع لروائية في العشرين من عمرها، كما أفادت دار الساقي، ناشرة الرواية.
ولم تخل تلك الرواية الفضائحية من تدنيس للاماكن المقدسة حينما اقامت البطلة علاقة آثمة ومحرمة في فندق يطل على المسجد الحرام:
( خرجنا، وجلسنا عند النافورة قبل أن نتوجه للغرفة 1407 وبجوارنا عائلة ايرانية تصور النافورة والبلاطات وسور الحرم، وللحظة حسبتني في واحد من أكثر خيالات Ally Mcbeal جنوناً وهستريا.)

حينما يبرع العقل الغربي وتمهر يداه في صياغة المادة الطبيعية وتشكيلها، يفشل فشلاً ذريعاً في فهم طبيعة النفس البشرية وسمو الروح الانسانية.
ومن المعلوم ان فن الأدب إنما ينتمي إلى عالم النفس والروح وأن صلته بالمهارة اليدوية، والحسية والعقلية صلة واهية.

وهناك من كلا النوعين المادي والمعنوي فلم نتبع الماديين فقط ونترك الحس الانساني ونغلف كتاباتنا بالجنس والشهوة ومتى وأين في الأماكن المقدسة.

هذا ختام ما لدي وهذا ما أراه من بعض الكتابات التي أرى ان استخدامها للجنس ليس سوى صوتاً يدعو الى الغواية في الفكر والضلال في الاعتقاد، وان كانت صبا الحرز تربعت على ذلك العرش بعد أن افتتحت روايتها بعبارة جان بول سارتر: " الآخرون هم الجحيم" وأنهتها في الفصل الواحد والعشرون بمقولة صموئيل بيكيت : " لا أحد يأتي، لاشيء يحدث" وفي الحقيقة ان بن جلون تلميذ صبا الحرز أو هي تلميذة له في الروايات الفضائحية أو كلاهما تلميذان لدى الأدب الفاسق والضال..!!

من هذا السياق نخشى على ميرال الطحاوي ان تحبو في ذاك الاتجاه ، وان قلت ان الضرب في الميت حرام فكذلك كتاباتها سرد لا روح فيه وكأن عليها لزاماً أن تكتب.

دمتم جميعاً بود مع رواية جديدة.

ريم الشمال
10-10-2011, 10:00 PM
فرحة أيامي مساء الخير والطيبة والمحبة لشخصك الكريم
الحمد لله على سلامة شاهه
نداءاتك المتكرره تلامس الروح ... بالنسبة لي لم أبتعد عن التحليلات
وأن ابتعدت أناملي عن الكتابة في هذا المتصفح الذي جمعنا معا
ولكن عيوننا تلتهم كل سطر يتم سطره عليه نقراء ونستمتع بكل ما تكتبه أناملكم
اعتذر بحبي للقراءة لكم أنتم وما تسطرون ... أدمنت القراءة لكم استمتع بما تكتبون
احب قراءة ما تكتبين فرحة ايامي وللرمادي ولعابر سبيل ولكل شخص يكتب ويسطر
فهل يكون ذلك عذرا مقبول لي عندكم

ريم الشمال

رمادي
10-10-2011, 10:58 PM
جلالة الملكة ..أعصابك ... صحتك أهم ..

لم اراك منفعلة مثل اليوم مذ عرفتك .. ولكن بصراحه انفعالك في محله , فقد انفعلت معك .. لان مثل هؤلاء الكتاب خطر على بناتنا وشبابنا .. فلو قرأنا رواية لكاتب غربي , نقرأها فقط للاستمتاع لكننا لن نحاول تقليدهم لمعرفتنا الفارق في انماط الحياة بيننا وبينهم , لكن عندما يكتب اناس محسوبون على الاسلام ويستخدمون عباراتنا ولهجتنا واماكننا , بل تعدوا حتى على حرمة مقدساتنا , فذلك ما يثير غضبنا . ونخاف من تقليد النشئ الجديد لهم .

سيدتي الملكة مثل هؤلاء يجب فضحهم , واالتحذير منهم في المنتديات والمنابر وانا اؤيدك واقف معك في كل مكان حتى لو اضررنا ان نقود حملة ضد مجئ مثل هولاء الى بلاد المسلمين سواء معارض او امسيات .ا

أما تلك الصعلوكة التي تكتب باسم مستعار فما هي الا نكرة لو كانت بنت محترمة لما استعارت من اسمها , تبث سمومها عبر قصص وغراميات لبنت ساقطة , وهل يسمى هذا ادب بربك ؟؟ .

انا اترفع ان اقرأ لواحده مثلها باعت شرفها ودينها بثمن بخس . واتبعت شهوانيتها الحيوانيه
تسرق جمل وعبارت من هنا وهناك كي تضفي على روايتها العالمية .

اه التقط انفاسي قليلا .. سيري ونحن معك .
حمد الله على سلامة شاهه .
المفروض توزعي عصير :)

سلام