المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : منقول: 35 سنة تجارة أقدم لكم خبراتي...(دماغيات)



sweet qatar
05-11-2012, 02:36 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

حبيت أنقل لكم تجربة مميزة لرجل ناجح و مميز صاغها بأسلوب رائع وسلس..
يمكن الكثير اطلع عليها لأن كاتبها بدأ بالنشر في شهر 6/2011..

أترك لكم حرية الاكتفاء بالقراءة أو التفاعل..
وكلي رجاء تدعون لرجل خذ من وقته الكثير عشان ينقل لنا تجربته الثرية..






منذ أن كنت ابن السادسة وانا في التجارة مع الحجاج والمعتمرين

تنقلت وجربت الكثير من الانشطة

كان من الانشطة التي قفزت بها قفزة قوية للاعلى

الحمد لله والشكر له طبعاً

التمور

تجارة التمور بركة وخير كثير وبالذات التصدير للخارج

الخياطة الرجالية

محلات الجوالات وصيانتها

الفنادق والوحدات السكنية


علمتني التجارة أن الخبر ما أرى لا ما أسمع

كثير هم من يحلمون بالثراء السريع

متنقلين بين وهم الكنوز في باطن الارض او وهم الصكوك التعويضية

وكلها اوهام احبتي

مثل وهم الزئبق الاحمر

الذهب الحقيقي يكمن في عقولنا في ذواتنا

علمتني التجارة

انه لا يربح الريال الا من خسر تسعة و تسعين

وعلمتني ايضا

ان الابرة رغم قوتها لا تمشي بدون خيط

بمعنى ان الافكار كثيرة ولكن الاهم المورد المالي والبشري

تعلمت ان اركان المشروع التجاري اربع اركان

1- الفكرة ( عند صاحب المشروع )

2- المورد المالي ( عند صاحب المشروع)

3- الرخصة التجارية ( عند الحكومة)

4- المورد البشري ( عند الحكومة )



لن يقوم مشروع الا بشمولية الاركان الاربع وتمامها

تعلمت الكثير الكثير في التجارة
لكي تنجح تحتاج
صبر
ثم
صبر
ثم
صبر
رغم أهميته ذكر بالقران الكريم 92 موضع

الكل لديه أفكار يعتقد بنجاحها يجب أن يبدأ و لا يسوف
فالناجحون يتخذون قراراتهم بسرعة ويغيروها ببطئ
والفاشلون يتخذونها ببطئ ويغيروها بسرعة


تعلمت أن التجارة من تجرأ وليس من تردد
ان لا اقول لكم البلد ذهب وخير فهذه لا يختلف عليها احد
اقول لكم الثروة مثل الجبل من يريد ان يغرف ويأخذ سيأخذ
ومن يريد النوم والاتكال ورمي الاعذار على الغير بالقول البلدية او الاجانب اكلونا
كل هذه أعذار لا صحة لها
سأل الممكن المستحيل
أين تعيش
قال المستحيل : في أحلام العاجزين
فلا تكن منهم وأقبل على الحياة
فلا يوجد فشل بل تجربة
وتجربة ممتعة
لا يعني فشل سين
في مشروع ما
انه فاشل


وسأبدا غدا صباحا ان شاء الله بسرد تجاربي واسرار كل تجارة وتصبحون على الف أمل
الحياة ألم
يخفيه أمل
وأمل يحققه عمل
وعمل ينهيه أجل
ثم يجزئ كل امرئ بما
عمل
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــاغ

khaldoon
05-11-2012, 02:42 PM
بارك الله فيكي على هذا الموضوع الجميل.....انا دائما اقول انه الانسان احد ثلاثه.... حازم و احزم منه و عاجز.... و انا اشوف نفسي من النوع الثالث

sweet qatar
05-11-2012, 03:03 PM
حياك الله اخوي خلدون.. نورت الموضوع..

ظلمت نفسك اخوي بهالتصنيف.. وتراك ضيقت واسع اصناف البشر مستحيل تحصرها في ثلاث..

تذكر.. الناس تحب الأشخاص الي يحبون أنفسهم.. ويشوفونك بعيونك.. :)


أتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
05-11-2012, 03:08 PM
بادئ ذي بدء أشكر لكم المتابعة والمرور
من رحم المعاناة خرجت تجاربي مليئة بالتجارب التي اعتبرها ممتعة ونقطة تحول في حياتي
كنت مؤمن انه ليس ذنبي أن أولد فقير بل ذنبي أن أموت فقير
لذا شمرت عن ساعد الجد في حياتي وانا ابن الست سنوات
وكون بيتنا على مقربة من المسجد النبوي في باب المجيدي
تعلمت الاختلاط بالحجاج والمعتمرين وبدأت البيع عليهم مواد غذائية ومشروبات
كنت احملها بكرتون شاهي ربيع القديم وكنت سعيد بقضاء يومي متسكع بين السيارات والحجيج وقبيل الظهر افرح بحفنة من القروش
علمتني هذه المرحلة الطفولية متعة النجاح وتعلمت معها قيمة الريال
تعلمت ان المال مثل قطعة الجليد ان تركته بيدك ذاب ولم تستفد منه
ومكانه الطبيعي هو جبل الجليد (( الاستثمار التجاري))
متى ما وضعته في قمة جبل الجليد حينها يتدحرج ويتدحرج ويكبر
كنت أدرس في المدرسة وأمارس هواياتي التجارية حتى أذكر في اول ايام الدراسة
كان جيبي مليان فلوس كنت ادور الطلاب اللي ما عندهم فلوس
وادخل باسمائهم في اسهم المقصف ....
وآخر العام تنقاسم الارباح
استمرت طفولتي واستمر معها أمل الحياة الكريمة التي كنت أطمح لها

في بداية غزو الكويت كنت متعلم السواقه كنت أنتظر الكويتين القادمين للمدينة واقوم بتسكينهم في شقق مفروشة مقابل عمولة مجزية من أصحاب الشقق
وصرت من تجار الحروب وممن استفادوا في هذه المرحلة ....

بعدها بدأت تجارة التمور والتمر كما قال صلى الله عليه وسلم بركة
وبيت ليس فيه تمر أهله جياع
الجوع مرتبط بالفقر ومن ملك التمر لم يلحق به فقر بإذن الله
هذا إستنباط مني عن التمر وليس قاعدة مسلم بها هذا جعلني اسلم بنفعية هذه التجارة بالذات ونحن في بلد منتج للتمور ويرتادوه ملايين الحجيج والمعتمرين سنويا
انطلقت اول تجاربي في هذه التجارة


طبعا نحن الان في عصر التفجر المعرفي
بضغطة زر في عالم الانترنت يظهر لك خفايا اي تجارة
أخذت من الانترنت القليل جدا
ولكن خوضي لهذه التجارة عن طريق السوق
دخلت سوق التمور بالمدينة مافيا البلوشية من بولشستان باكستانية ولكن دمائهم مقدسة لانهم من جبل بلوش والاكثرية منهم مواليد السعودية بدون وهم محتلين السوق ولا يبغوا الفائدة لاحد الى منهم
باقي السوق فيه شياب سعوديين اللي ما يعطوك وجه ولا تفرح منهم بكلمة

sweet qatar
05-11-2012, 03:11 PM
وبدأت أزور حراج التمور
وما أدراك ما حرج التمور
تخيل المزارع يتعب طول السنة وبعد ما يحصد ينزله السوق يحرجون على تمره
يأخذ الدلال منه 10% ثمن دلالة حتى ولو أشترى الدلال لنفسه
لا والادهى والامر إن الدلال ما يعطيه فلوسه كاش
على الحول يعني بحدود سنة يسدده كامل المبلغ وعلى دفعات
هذولي البلوشية عرفوا الان كيف ان المزارعين وبالرغم من دعم الحكومة لهم الا انهم ما يحصلوا ثمن تعبهم
صاروا يروحوا للمزارع ويشتروا صيفها او محصولها قبل ما يطلع
وبهذي الطريقة يشتروا من المزارعين التمور رخيصة بس قيمتها كاش
ماهو مثل السوق تنافس البلوشية والسعوديين على المزارع وشراء المحصول
وبصراحة مشكلة شيباننا وليس الكل يثق بالاجنبي ويقوموا يعطوهم المزرعة برخص
لانهم يعتقدوا ان السعودي ما راح يلتزم بالسداد لكن الاجنبي يخاف ويسدد
بصراحة شكلوا مافيا قوية بالذات مع تواطؤ الدلاليين وشيخ السوق معهم
هذه نبذه عن السوق ونعود الى محور حديثا
طبعا بدأت صبي وانا ابن كابر ابن كابر
و اي واحد يسألني الاخ من وين اقول له من اليمن بس مولود هنا
بدأت أتعلم أنواع التمور
وانا موظف في الصباح وفي العصر اقلب رأسي بالسوق أتعلم
عرفت ان اكثر فئة مستهلكة للتمور هم الاتراك ثم الماليزين
الاتراك يحبوا المبروم وهو تمر من تمور العلا
والماليزيين يحبوا العجوة وهي عروس التمور بلا منازع
صرت اروح لاماكن اقامتهم واوصلهم بالسيارة للمحلات مقابل عمولة 2 على كل كيلو
بعد فترة من الزمان صرت اشتري تمر لنفسي واخزنه في ثلاجة اجار الكرتون بريالين لمدة شهر
طبعا الكرتون هو كرتون الموز فيه مافيا من البنقالة يجمعوه من حلقة الخضار ومن محلات الخضار ويبيعونه بثلاثة ريال على تجار التمور والمزارعين وهم في احياء شعبية
على مقربة من حلقة الخضار
وهو يتسع لعشرين كيلو وزيادة لبعض الانواع من التمر
بدأت أشتري تمور من المزارع لان السوق اغلب اللي فيه غش من فوق حبة فاخرة ومن تحت حشف وما تضمن
صرت اتجه للمزارع طبعا التاجر لما يأخذ محصول مزرعة من صاحبها يعطيه فلوسه على 3 دفعات
دفعة مقدم
دفعة عند بيع الرطب
دفعة بعد بيع التمر
ودائما يخاف المزارع من التاجر لا يشرد وما يحاسبه فيحبس التمر عنده عشان يضمن حقه
وبهذه الطريقة أدخل انا وأعقد صفقة مع التاجر اشتري منه
لان المزارع لا يسمح له باخراج التمر من المزرعة قبل استيفاء حقه
ويكون التمر بهذي الطريقة رخيص لان التاجر لو نزله السوق راح تروح عليه 10% دلالة وما راح يأخذ حقه الا بعد أشهر من الدلال
وأكثر التمور استهلاكاً للحجاج والمعتمرين التمور الفرط
العجوة عروسة التمور
عنبرة المدينة
الشلبي
الربيعة
المبروم
الصفاوي
الصقعي
المشرك
البرني العايدي
هذه التمور من انتاج المدينة
اما من خارج المدينة الاهم هو الخضري وهذا الخضري ذهب يزرع في القصيم وتحديدا من الزلفي الين الخرج
ومكسبه دبل وبالذات في التصدير

طبعا استقرت بالمجمعة عدة مرات بحثا عن الخضري واكتشفت بصراحة انه لما تروح لهم
يرفعوا عليك السعر لكن لما يجيك الى حدك في حراج المدينة المباركة يكون ارخص ويضطر يبيع باي ثمن عشان ما يرجع وهو محمل التمور
المدينة بركة سبحان الله
حتى في ينبع لما اروح البنقالة تبع السمك هناك تلقى السمك غالي فيها
لكن سبحان الله يجينا بالمدينة رخيص
مباركة
الله لا يحرمنا ولا يحرمكم بركة المدينة
نعود للتمور
التمور بها خير كثير بالذات ونحن الان في زمن الانترنت والاتصال السريع سهولة الوصول الى المستهلك او الى المصدر
إضاءة
في العهد السحيق كانوا يتكبدون ظهور الابل أشهر ليصلوا إلى الشام يبيعوا التمور
ويشتروا حفنة من الاقمشة بثمنها ويعودون الى مكة ومنها الى اليمن لشراء العقيق
تخيل مع هذا نجحوا ومنهم من بلغت ثروته مليارات في عهدنا منهم من اشترى بئر روما ومنهم من جهز جيش العسرة
ونحن الان وفي هذا التفجر المعرفي والتقني وسهولة الوصول إلى الاهداف لا يستطيع البعض النجاح ويضع العراقيل
اسمحوا لي نحن شعب نفتح التلفزيون قبل أن نفتح إضاءة الغرفة .....
شعب يبحث عن الرفاهية طبعا أن هنا لاأعمم ولكن السواد الاعظم
وإلى يراع الحرف مرة آخرى بتجارب دسمة فانتظروني,حظ موفق

حنظلة
05-11-2012, 05:49 PM
استفدت واستمتعت بموضوعك جدا الله يباركلك في حلالك كثر ماتحب الخير لغيرك

الحـربي
05-11-2012, 06:42 PM
الله يبارك له في حلاله ويرزق الجميع من واسع فضله
مشكووورة على النقل

خزامئ
05-11-2012, 08:43 PM
الله يوسع رزقك
هل تبيع تمر عندنا في الدوحه
وهل عندك تمر سكري فراطه

sweet qatar
05-11-2012, 08:49 PM
أشكركم اخواني:..

حنظلــة

الحربي


جزاكم الله خير على الدعاء.. ولكم مثله ان شالله..

الأجزاء القادمة تحمل الكثير من العبر والحكم بين سطورها..

النجاح صعب لكن المحافظة عليه أكثر صعوبة..
والأصعب لما يدخلون في اللعبة ناس واصلين..
كيف بيتصرف معاهم وكيف بياخذ حقه منهم..


اتمنى لكم متابعة ممتعة.. وان شالله تستفيدون من خبرة وحكمة الأخ/ دماغ..

sweet qatar
05-11-2012, 08:51 PM
الله يوسع رزقك
هل تبيع تمر عندنا في الدوحه
وهل عندك تمر سكري فراطه

انا ناقلة للموضوع لا أكثر ولا أقل.. :shy:

كان عندي رقم تاجر يجيب تمر سكري فاخر..
عرفته هني من المنتدى مسجل باسم بن بحر..
لكن له فترة مسكر تلفونه ويمكن ترك التجارة.. عسى الله يسهل له..

خزامئ
05-11-2012, 08:52 PM
تسلم ماقصرت

sweet qatar
05-11-2012, 08:58 PM
تسلم ماقصرت

حياج الله اختي..





مع السرد بيسجل لنا الأخ/ دماغ.. أفكاره أو مثل ما يسميها إضاءات..::

هنا ساكتب بعض الاضاءت التجارية التنويرية
اهم موصفات العامل
الامانة
النشاط
الذكاء
إن لم يكن لديه أمانة إنقلب الذكاء والنشاط على صاحب العمل وسرقه او خسره
ومن تجربة تجارية وجدت أن أبر وأفضل العمال هم من هم على كفالتك
وان اي شخص يفتح مشروع وليس لديه عمال على كفالته فأنه يرجع للوراء
لا يتقدم للامام
لان العامل إن لم يكن على كفالتك ان انت شضغطت عليه بالعمل ان ما سرقك طفش زبونك واهمل في عمله وخرب سمعتك بعدها
يودعك باي حجة واولها كفيلي يبغاني اشتغل عنده
فنصيحتي العامل قبل المشروع
وحظ موفق

شموخ دائم
05-11-2012, 09:01 PM
,

,



مرحبا


تسلم يدك على الموضوع

بصراحه شيق ومفيد والاسلوب سهل وخفيف

الهمه والتفائل تبهج النفس بالقصة

متابع
:)

,

,

اخوك


شموخ دائم

sweet qatar
05-11-2012, 09:01 PM
الانسان خليفة الله في أرضه
ليعلم الجميع أن الانسان هو من يعمر الارض وليس المال
ان الانسان يملك قوى داخلية جبارة متى ما تمكن من تقدير ذاته وتحقيق أهدافه والثقة في نجاحه وجعل النجاح ديدنه في خياله يعني يتخيل دائما أنه نجح وأن النجاح حليفه
إياه والتشائم فإنه مهلكة التجار ....
الانسان كائن عظيم من قوته وعظمته أسجد الله الملائكة لابيه أدم
ذاك هو الانسان الذي زهدنا به وبعناه بثمن بخس
أنا أخبركم كيف بعنا الانسان
عندما تقدم شليويح السعودي بطلب تأشيرات عمال أعطوه تأشيرة الى باكستان
قام شليويح وباعها للتاجر بخش الباكستاني
بخش وهو أعلم الناس بعاطفة السعوديين وطريقة إستدرارها
قال له : انا جيب أخو أخو مسكين أمي موت أبو موت وأستدرج وبكل مكر وحرك عاطفة شليويح الجياشة وباعه التأشيرات طمعا ب 15000 ريال
وكسب للاجر والمثوبة من الله عمار لباكستان من الفياضان
بخش أجرى اتصالاته واستقدم مرزا أبن زنقته ....
وكما تعلمون مرزا يقبل ويتمرغ بأقدام من يحضره الى بلد النفط بلد الثراء قام وباع بقرة أمه وغسالة بيته ودراجته من أجل أن يدفع لبخش قيمة التأشيرة
دفع له : بعد تعب ومشقة 5000 ريال
وكان الاتفاق كما يلي :
يلتزم مرزا بالعمل عند بخش لمدة سنتين براتب وقدره 600 ريال بمهنة خياط
بعد ذالك يكون الاتفاق أن يفتح بخش محل لمرزا على أن يكون ثلثين لبخش وثلث لمرزا
يأتي مرزا إلى السعودية هذا البلد الذي يشع بريق الذهب من حواف أرصفته...
ويعمل خياط عند بخش ينتج لبخش في عامين ما يقارب 200000 ريال ....
وباقي القصة أنتم تعرفونها جيدا
وشليويح قبض ثمن التأشيرة ومشى أم العيال في ربوع أبها أو في سوريا
ثم عاد أدراجه ليجد بخش ومرزا يقفون عند بابه طلباً لتجديد الاقامة
ليقول بخش : والله أخو مسكين هو ما فيه شغل وهو فيه مريض وطبعاً دائما مرض الباكستانية فتاق ... ما عندهم مرض الا الافتاق ... وهو فتق وكذب وبهتان على رأس شليويح...
شليويح باع الانسان بثمن بخس زاد فقراً وأعاد العبودية السحيقة
وبخش تضخم بالثروة ومن قوة ثرائه قبض عليه وهو يلعب قمار وضبط وبحوزته على مائدة القمار 700000 ريال
شليويح وابن شليويح وابن عمه وابن خاله ومن يلوذون به ويصرخون :::
الاجانب أكلونا الاجانب أحتلوا البلد
نسأل شليويح ومن هم على شاكلته من كان السبب
فيما يحدث الان

أخوتي انا لا زلت في الموضوع التجاري إياه الذي وعدتكم بسرد تجاربه ولكن هذه إضاءة
وإشعال الامل قبل البدء

دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
05-11-2012, 09:08 PM
بعد ثلاثة اعوام من معرفتي للسوق صار الجميع يعرفني
كنت مؤمن ان لا اخسر أحد مهما يكن ما يكنه لي مع علمي ويقيني بحقد البعض وحسدهم ومنهم بني جلدتي
كنت دائم الابتسامة مع الجميع وكنت اتغابى
اضاءة
التغابي فن لا يتقنه الا الاذكياء أن تكون ذكياً فلا جديد اما أن تكون غبياً فهذه هي النكته لذا فانت متغابي وهو الحل الذي يجعل الاخرين يمارسون ذكائهم بكل غباء عليك ....؟؟
ظلل خطواتك بالغشم وأفعل ما تريد فعله بكل دهاء فالدنيا ذات ناب تنهش من يحاول أن يصادمها............
استمرت في سماع الكلمات السوقية من البعض ومع ذالك والحمد لله كان لدور التربية التي تربيتها دور كبير في تحصيني من هذه الالفاظ .....
كنت رجل هادئ الاعصاب أعمل بصمت...
عرفت كل شارده ووارده بالسوق تشاركت مع البلوشية في صفقات
وكنت أقدم الهدايا لدلالين السوق دون مقابل كنت أساعدهم حتى في حمل المايكرفون اثناء الحراج
كنت اقدم لهم اوراق فارغة واقلام ليكتبوا بها
استمريت بالسوق وكنت أحضن الشباب السعودي راغب العمل واتوسط لهم عند اصحاب السوق لاعطائهم تمور يبيعوها في بسطاتهم او قريب المزارات بصراحة بعضهم سود وجهي وخلاه زي السمسه اقصد زي حبة الرز السمسة للمصارية
وبعضم لا والله وفاء
بعد 3 سنوات قام التجار يعطوني كميات كبيرة على التصريف
وفي يوم من الايام صار عندي في الثلاجة تمور بقيمة
500000 ريال بوجهي
اضاءة :
التجارة ليست بالمال ولا بالكم بل بمعرفة التجار وثقتهم بك
بدأت من الصفر والحمد لله كان أكبر ثروة هي تعاملي مع التجار والسعي لتحقيق اهدافي
والان استطعت أن أمارس التصدير للخارج بدأت بتسويق التمور عن طريق الانترنت
ذهبت لمكتب ترجمة وكتبت اعلان محترم قوي جدا وترجمته للغة الانجليزية
وأخذت رقم مدرس لغة انجليزية بمدرسة ثانوية خاصة واتفقت معاه عشان يترجم لي الايميلات الواردة واجهز له الرد ويترجمه وارسله
بصراحة متعة جدا
المهم كتبت كلمة تمر بالانجليزية Dates
وصرت أبحث عن شركات التمور في العالم ركزت على ماليزيا وعلى دول اوروبا
بدأت بجمع عناوينهم وارقامهم وبدأت بمراسلتهم والتواصل معهم
كنت أنسخ الخطاب المترجم ولصق وبالايميل ارسله
وبعضهم ما عندهم الا فاكس
اشتريت فاكس وتحنثت في المجلس
وارسال فاكسات
حتى كنت اقول للمرأة والاولاد لا احد يريد على التلفون يمكن يكون فاكس جاي لي
المشكلة بعض الدول توقيتهم غير كانوا يتصلوا بي اخر الليل
كنت ما اعرف الا ون منت
احيان اطير طيران على المدرس المصري واتصل له بالرقم السابق عشان يترجم لي
المحادثة ويتفاوض معه ....
بعد فترة قررت
أدخل المنتديات ويا كثر بنات حواء في المنتديات وأبحث عن مندوبات من بيوتهن
كان عامل الثقة اهم شيء في التعامل وعدم التميلح والتنميق مع نون النسوة
كونت قروب قبيلة من النساء واتفقت معهم انه كل وحدة تنزل اعلاني في منتدى اجنبي
ترسل لي الرابط او روابط الاعلان في ملف ورد واعطيها على كل اعلان 2 ريالين
بصراحة اثبتوا نجاحهم
اذكر وحدة مره حولت لها 2000 ريال
وزادت الاتصالات عليا والحمد لله
طبعا كثير جدا نصابين
لا الفصل الحقيقي اتصل بي مندوب شركة خمر في جنوب افريقيا يطلب 50 طن
الطن 1000 كيلو بسعر دولار للكيلو يريد اردئ الانواع
الحمد لله رفضت لقناعة داخلية في نفسي بحرمة التعاون على الاثم والعدوان وحرمة الخمر ام الكبائر
ومره اتصل بي مندوب الصليب الاحمر الدولي في غانا يريد كمية رفضت بيعه وجعلت المصري يدعوه للاسلام قام قفل الخط
لاني عارف راح يأخذ مني لمهمة التنصير للمسلمين الفقراء في غانا ...
طبعا سوق التصدير هذا ذهب يزداد الطلب من شهر جماد الاخر
وكل ما قربنا من رمضان تزداد الكميات ....
طبعا انا صرت في السوق معروف باسم كنق التصدير
كون اغلب اللي في السوق شياب ما يعرفون الانترنت والتكنلوجيا ولا يملكون المعرفة التسويقية على الدقه القديمة
صدرت لماليزيا أول شحنة وكانت عبارة عن 40 طن تمر منوع بقيمة 370000 ريال
والله فرحت لما استلمت نصف القيمة
واتفقت مع شركة شحن واول مره اشوف الكونتينر واتصور في داخله من فرحتي فيه
واتفق مع الحمالين واحمل الكونتينر كراتين كانت باكورة نجاحي....
وينطلق الكونتينر الى جدة وانا اتراقص فرحاً
بعد كم يوم ينطلق في غياب البحر الى ماليزيا ميناء سلاغور
واستلم بوليصة الشحن وارسلها بالفاكس للتاجر واستلم باقي المبلغ
وفجاءة حدث مالم يكن بالحسبان
اتصال من مدير شركة الشحن
شحنة التمور رجعوها من الميناء
قلت له : ليه تأخرت الرحلة
قال : لا
مندوب محجر الزراعة رفض خرجها لان بها دود وحشرات
قلت له : ورجفة الامل داخلي التمور مبخرة بغاز برمود المثيل وبها وكل الاوراق سليمة من زراعة المدينة بعد ان كشف عليها
قال : هذا اللي حصل
نعطيك مدة الرحلة عشرون يوم تجي وتفرغ لنا الكونتينر
والا سيكون عليك غرامة رصيف
انطلقت الى جدة وانا أعرف ما يريدون رشوة
وصلت الميناء
منعوني من الدخول

و لاننسا شوشو اللعين يقول لي : معاك نص القيمة ما عليك فيه ما احد عارف وغريمك ما عنده اثبات عليك

sweet qatar
05-11-2012, 09:12 PM
,

متابع
:)


متابعتك للموضوع تسعدني..
انت مثل اخونا دماغ.. تحاول تفيد الآخرين بخبرتك..
عسى الله يوفقك ويسخر لك عباده..

أتمنى لك متابعة ممتعة..

khalid525
05-11-2012, 09:13 PM
متابع سلمت يداك سويت قطر

الحـربي
05-11-2012, 09:14 PM
خطير هذا دماغ
متابعينك ومتشوقين
ولاننسى دعاء الرسول للمدينة واهلها :shy: والبركة في رزقهم


حديث أنس بن مالك رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: ( اللهم بارك لهم في مكيالهم، وبارك لهم في صاعهم ومُدِّهم ) يعنى أهل المدينة. رواه البخاري ومسلم


حديث أنس رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: ( اللهم اجعل بالمدينة ضعفي ما جعلت بمكة من البركة ). رواه البخاري ومسلم

sweet qatar
05-11-2012, 09:23 PM
متابع سلمت يداك سويت قطر


الله يسلمك اخوي خالد..
اتمنى لك متابعة ممتعة.. واستفادة قصوى.. ان شالله..




الحربي..

اللهم صلي على محمد وعلى آله وسلم تسليما كثيرا..
جزاك الله خير على الإضافة..
صدقت والله دماغ خطير.. عجبني اصراره وصبره وتحمله..
وايمانه الي بيثبته في أشد الأوقات واصعبها..
عسى الله يبارك له في عمره ورزقه وحلاله..

sweet qatar
05-11-2012, 10:04 PM
غير أن خوف الله والعقاب كان أكبر رادع لي عن البغي
والحمد لله
أقنعت نفسي باني

انا الان في فسحة أمل وليس مشكلة قررت أنه لو أنا فكرت أنني في مشكلة لن أخرج منها بل أمنت أنها فسحة أمل يجب أن أتامل ما أفكر به كي لا أضعف
إن أنا ذهبت إلى المدير لن أجد ما أريد
وإن أنا قدمت رشوة لن أكون راضي على أي نجاح مستقبلي في حياتي

جلست على الرصيف وانا اردد
إن أرق العين حزن بات ينهشنا
وأضعف الفكر طول الليل والسقم
فأعلم هديت إلى الخيرات أنا لنا
في شدة اليأس ما يبنى به الحلم
حينها ألهمني الله عز وجل ووفقني بالبحث عن أكبر مخلص جمركي فهلوة وقدرة على التخليص
ذهبت عند بوابة الميناء وسألت عند عمدتهم الذي لا يصعب عليه شيء والكل يدعي انه هو المقصود وانه يعمل لك البحر طحينة
رحت لاقرب مقهى من الميناء وجلست استمع احاديث المخلصين الجمركين والكل يظهر قوته
وبعد تنقيب جدت الشخص الذي تردد اسمه على أذني كثير
وكان يحمل باء البزنس لا ياء النسب مثلي
ووعدني بعد الظهر
قلت له : إذن غدانا سواء انا عازمك
قال : الله يخليك ويخلي اهل المدينة الكرمااااااااااااااااااااااااء
المهم طيلة انتظاري له لم اذهب الفندق بل كنت اتسكع حول الميناء والمكاتب
قابلته بعد الظهر في مطعم ابوشقره في الحمراء
قلت له: حقق الله أهدافك ان صاحب هدف اريدك ان تساعدني تفضلا منك حتى لو اعطيتك أجرك وشرحت له قصتي مع الميناء
قلت له ما نصه : أنا لن أقدم رشوة مهما يكن ثمنها بل أقدم لك انت ثمن التخليص مهما كان
واتفقت معه على مبلغ 4000 ريال
ورحت عملت له وكالة من المحكمة الصباح بدري
والساعة تسعة ونص وهو واقف لي عند باب الميناء
أخذ الوكالة وهو يضحك يقول والله ما يحتاج وكالة بس يالله

ودخل الميناء وانا ادعو الله ان يحقق هدفي الساعة 12 ظهرا اتصل بي وقال من حسن حظك رحلة سلاغور ما راحت لسه تمورك دخلت عالرصيف والعصر ان شاء وهي على متن السفينة وبالفعل اتصل على شركة الشحن قالوا خلاص الكونتينر بتاعك عالسفينة يومين وتستلم البوليصة بتاعة الشحن ......
واروح للمخالص واعطيه باقي حقه وفوقه هدية
وانزل عالمدينة وبعد يومين اتصل بي مكتب فيدكس يطلب حضوري لاستلام طرد بريدي
رحت واستلمت البوليصة
وارسلتها بالفاكس للتاجر الماليزي
تأكد من صحتها عن طريق الشركة الناقلة
قام يشكرني على أمانتي معه واني من الان مكان ثقة عنده وسيرسل لي عملاء جدد عن طريقه وبعد ثلاثة ايام يودع لي باقي المبلغ
والحمد لله
كان نصر ونشوة نجاح لم أشعر بالذ منها
ولي عودة ان شاء الله في اضاءت اخرى يسعدني متابعتكم
حظ موفق

دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
06-11-2012, 11:53 AM
إضاءة
سر النجاح السلوك وليست المفاهيم
ولو كان النجاح بالمفاهيم والمعرفة لكان الاخوة السودانين أغنى ناس كونهم أهل المحاسبة والارقام
ولكن النجاح بالسلوك أنظر إلى بعض البنقالة لا يعرف الجمع ولا الطرح و لاقوانين تجارية ومع هذا هم أغنى من أهل الرياضيات
إذ هم اهل سلوك مما يعني نجاحهم
يحتاج الانسان الى بعض المفاهيم
ولكن السلوك مهم
وأعني بالسلوك الحركة هنا
الحركة بركة
ولي عودة وأشكر الانجم التي تلألى بها موضوعي وصار يصير الناظرين
وأشكر كل من ترك أثره هنا
وأشكر مشرفي هذا القسم بالرغم من حداثتي عهدي بينكم غير أني متابع من العهد القديم
واتمنى أن أوفق في طرح تجاربي التجارية وسأقدم لكم طرح عن كل تجارة مارستها وما تحمل في طياتها من خفايا
حرصاً مني على النفع العام للشباب الذين كنت في يوما من الايام واحداً منهم..........
و أتمنى إن كان الموضوع يستحق التثبيت أن يثبت لأتمكن من الاستمرار بالسرد و سكب ما في جعبتي هنا
وحظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــاغ

sweet qatar
06-11-2012, 11:56 AM
اشكر كل من ساهم في إحياء وبث الروح الابداعية لما كتبته

هذه صورة من الخطاب الذي كنت أرسله لتجار التمور في الوطن العربي



المدينة المنورة
السادة :



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لقد وجدت اسم مكتبكم التجاري في شبكة الانترنت....,
ولهذا أكتب إليكم راجياً أن تنعقد بيني وبينكم صلات تجارية وثيقة .
أنا مالك مؤسسة تجارية مختصة في تصدير تمور المدينة المنورة
وهو نفس النشاط التجاري الذي نجحتم به وتميزتم .
وقد رغبت في توسيع عملي في هذا النشاط والاتصال بنوع جديد من العملاء ليشاركوني نجاحي.
وقد تم اختياري لكم لما عرف عنكم من حسن تعامل وجدية ونجاح تجاري يسعدنا أن نكون من شركائه.
ويكون هذا التعامل نقطة البداية , لعلاقات طيبة مثمرة فيما بيننا
ولا يسعني هنا إلا أن أتقدم لكم بقائمة الأسعار راجياً أن تنال
رضاكم واستحسانكم:

النـــــــــــــــــــــــــــــــوع
سعر الطن بالدولار(( دون مصاريف شحن))
العجوة
000000$
عنبرة المدينة
000000 $
الصقعي
00000 $
مـــــــــــــــــــــــــــــــــــبروم
0.000 $
المشـــــــــــــــــــــــــــــــروك
0000 $
الخُضـــــــــــــــــــــــــــــــري
0000 $
برني عايـــــــــــــــــــــــــــدي
0000 $
برني مكبوس
0000 $

إن تواصلكم معنا أيها السادة سيثبت لنا أننا أحسنا صنعاً بالتوجه نحوكم, ,


مع تمنياتي الصادقة لكم بالنجاح وتحياتي الخالصة



طبعا أسفل اسم مؤسستي وارقام التواصل والبريد الالكتروني حذفت كي تنجح انت مثلما نجحت

طبعاً لم أصاب بهبوط ضغط و ارتفاع سكر من تهكم بعض الاشخاص الذين توصلت معهم
وحقيقة لا زيف بها العرب يبخسون حق السلعة عدى العرب المقيمين في الدول الغير عربية
أذكر أرسلت خطاب النوايا الحسنة هذا لشركة كبرى في إحدى الدول العربية
بدون ذكر اسم الدولة (( الاردن)) ..
وكان التاجر يتصل رنه ويفصل
المهم تواصلت معه واتصلت به للاجابة على استفساراته
بعد فترة وصل المدينة المنورة
اتصل بي وحضرت اليه واصطحبته للمزرعة وشاهد التمر
وتغدينا سوياً في بيتي
المهم الرجل لصق
ومشاوير هنا وهناك له
قلت يالله ضيف قبل ما يكون زبون
تخيلوا بالاخير قال تمراتك طيبات بس غالية ب10 ريال
انا بدي أخذ منك الكيلو ب
4 ريال
قلت له تمري عندي وفلوسك عندك ولكن عندي صديق عنده تمر رخيص وذهبت به الى ثلاجة صديقي قلب التمر وقال تمر مضروب
المهم سافر الاردن وما اشترى
وبعدها بثلاثة أيام يتصل علي واحد من طرف تاجر الاردن
ويقول فينك اخوي بدنا نزورك بالبيت انا والاهل
قلت له : انا الان خارج السعودية وصرفتهم صار بيتي جامعة الدول العربية
المهم الزبون العربي متعب وصعب جدا جدا
طبعاً تونس وعلى الرغم من صغر مساحتها الا انها لها نصيب كبير في التصدير الى دول اوروبا لقربها الجغرافي

وايران ايضاً على الرغم من رداءة تمورها الا ان لها تسويق كبير لتمورها في روسيا ودول اوروبا الشرقية و جنوب شرق اسيا ....
ما يميز تمور تونس وايران عن تمورنا
تونس لديها تمر يملك اسم مثل دقلة نور وهو تمر شفاف المظهر لذيذ الطعم رطب
اما ايران لعبة دور كبير في تسويق منتجاتها وبرز اسمها في سوق التصدير عقب احتلال العراق وتلوث تمورها بالغازات الكيميائية
سبب ضعف تسويق تمور المملكة العربية السعودية
يأتي لاحقاً فانتظرونا بشغف
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـاغ

الخليل للاعمار
06-11-2012, 12:02 PM
قصه جميلة

sweet qatar
06-11-2012, 03:36 PM
قصه جميلة

الأجمل مرورك اخوي.. حياك الله..

sweet qatar
06-11-2012, 03:38 PM
وهذا القالب تم ترجمته لمراسلة الشركات الاجنبية
الخطاب كتبته باسلوب مهذب حتى يرتقي بذائقة التاجر الاوربي والامريكي
طبعاً دائما حينما تكتب خطاب تجاري باللغة الانجليزية هناك قواعد لابد من التقيد بها مثل اسم المرسل ومكان كتابته واسم المرسل اليه
واداة النداء المستخدمة
على الرغم من جهلي التام بذالك غير اني تعلمت واشتريت من مكتبة جرير العديد من الكتب التي تعني بالخطابات التجارية وطرق كتابتها
ان خطابك عزيزي القارئ يعتبر سفيراً لك
لتختار افضل السفراء ليكون لك نعم المعين


طبعاً هنا اسم مؤسستي حذف EST.
For Commercial Services, Import, Export and Marketing

Messrs/ Company of …………..
Dear Sir /Madam

I found your Business name on the internet, and therefore I am writing to you hoping to make close commercial dealings with you.
I am an owner of a commercial establishment that specializes in exporting the dates of Almadinah Almunawwarah; the same business you succeed in.
I would like to expand my business and share my success with new agents. I have selected you because of your respectable dealings, seriousness and commercial success. I would like to share success with you. I hope these dealings will be a starting point for a good and fruitful relationship between us. I have produced a list of satisfying prices:

Date Class
The Price / dollars per ton (Without freight)
Mabrum
6.000 $
Mashruk
0000 $
Al-Khudri
0000 $
Barni `Aydi
0000 $
Barni Makbus (1 Kg package)
0000 $
Safawi
0000 $
Saq`I
0000 $


Your connection with us will affirm that we are going in the right way toward superiority.
Sincerely,
وهنا اسمي وارقام التواصل

sweet qatar
06-11-2012, 03:42 PM
تمور المملكة العربية السعودية طبعا يكفي اسمها وما تحمله من قدسية وتبارك لدى العديد من المسلمين
فقط تقول : من السعودية مباشرة تسوق لذالك تجارنا وللاسف لم يهتموا بتقديم المنتج بشكل يليق بمكانته في نفوس مستهلكيه ....
لا احد ينكر غلاء اليد العاملة في السعودية وزيادة تكاليف الانتاج
وقلة المعامل والمصانع في بلادي
مما سهم في ضعف التسويق للتمور
ولا ننسا بدائية المزارعين لدينا والتجار جعلهم يقدمون منتجاتهم للمستهلك بشكل تقليدي
مما سهم في ضعف ربحية المنتج ... واستهلاكه من قبل بعض المنتفعين من الدول الخارجية للاستفادة من التمور وتقديمها بستايل يرغب المستهلك ...
ومما سهم في تفاقم أزمة التصدير لدينا البيروقراطية المنفذة في اجراءت التصدير
لكي تصدر طن تمر فقط تحتاج الى مراجعة
وزارة التجارة
الغرفة التجارية
وزارة الزراعة
المحجر الزراعي
ناهيك عن رجال منفذ التصدير التابعين لوزارة الزراعة والتفاويض اللازمة والاختام و الفواتير
طبعاً وهذه للفائدة
تقدم فاتورتين
فاتورة بينك وبين التاجر (( فورما))
وتدون بها السعر الحقيقي
وفاتورة نهائية ((إنفوي))
وتقدم بها سعر قليل جدا
حتى لا يدفع التاجر في بلده ضرائب باهضة
وكلها تختم من الغرفة التجارية

ومما يساهم في ضعف التصدير لدينا
هو ارتفاع اسعار التمور
وارتفاع اسعار التمور حقيقة لا مجاملة سببه المرتزقة الاجانب في العامل الاول
ثانياً :قلة اليد العاملة لحصاد النخيل ساهم في زهد المزارع بمحصوله
المزارع يمنح تأشيرة او أثنين للمزرعة وطبعا عامل المساحة يلعب دور كبير في عدد العمالة
وهذا قديما وحديثا كان قبل سنوات وقبل تطبيق نظام البصمة على الحجاج والمعتمرين
كان أغلب المزارعين يحصلون على عمالة متخلفة للقيام بمهمة الجداد مقابل اجور ضعيفة
وكان كثير من المعتمرين يقدم لاداء العمرة والعمل في هذه الفترة ثم يسلم نفسه للجوازات وهي تقوم بترحيله .....
كان المزارعين لا يتعبهم توفر العمال حتى أذكر أنهم كانوا يحضرون هدايا لرب العمل مقابل تشغيلهم ...
وأذكر أن المزارعين بالمدينة تضجروا من حملات الجوازات التفتيشية في سنة من السنين على مزارعهم ...
وأذكر وفد منهم تقدم يشكو كساد تمورهم في النخيل وعدم تمكنهم من الجداد بسبب الجوازات
في عهد الامير عبدالمجيد رحمه الله حينها أذكر انه أمر الجوازات بغض الطرف عن المزارع فترة الجداد ....
لان الجداد يحتاج الى عمال كثير حسب عدد النخيل وتنوع المحصولات الزراعية ...
والمزارع لا يحتاج طول العام إلا لعامل او اثنين للقيام بعملية الزراعة والري وعامل أكرمكم الله للبهائم ....
ومما ساهم في ارتفاع الاسعار هو غياب الجهات الرقابية عن حراج التمور والطريقة الاستغلالية المستخدمة من قبل دلالي السوق وتجار المحلات بالشراء من المزارع بالاجل واخذ 10% دلالة
حتى وان اشترى الدلال لنفسه...
من عوامل ارتفاع اسعار التمور لدينا ضعف وشح المياه الجوفية في المزارع
وعدم الاعتماد على وسائل الري الحديثة في استهلاك المياه
ومما ساهم كذالك في ارتفاع الاسعار تحويل المزارع الى مخططات سكنية

العديد ساهم في ضعف الانتاج او ضعف التسويق وليس هنا المجال لسردها والتطرق لها
ولكن هي ثرثرة كيبورد ربما تجد صاحب قرار يوما من الايام يقرأ ما بين سطورها

ولي عودة ان شاء الله لاحادثكم عن تجارب الشراء والبيع والتسويق في هذا المجال
فأرتقبوا
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــاغ

بوعبدالله2005
06-11-2012, 09:05 PM
موضوع مفيد و ممتع وبارك الله فيك اخوي حقاً. أنا استفدت منه. ارجو. للسرعه في. طرح موضوعك لأنني فعلا محتاج لمثل تجربتك. وبارك الله فيك اخي

sweet qatar
06-11-2012, 10:44 PM
حياك الله اخوي بوعبدالله..

وان شالله تستفيد من باقي تجارب الأخ/ دماغ..
في الأنشطة التجارية المتنوعة.. الي خاض غمارها بدون سابق خبرة او معرفة..
وابشر اخوي.. بنزل لك اجزاء جديدة حالا..




عن نفسي انصدمت وايد من وجود الاجانب في تجارة تقليدية مثل تجارة التمور..
وشعرت بحزن كبير لأن أكثر ناس تتعب في هالتجارة هم أقل من يكسب فيها..
معقولة 10% ربح التجار والدفع للمزارعين بالأجل.. !!! الزراعة مكلفة ومحتاجة مصاريف طول السنة..
والأدهى والأمر ان التاجر ياخذ قيمة الدلالة حتى لو بيشتري البضاعة لنفسه.. !!!



اتمنى للجميع.. متابعة ممتعة..

الحـربي
06-11-2012, 10:47 PM
موضوع مفيد و ممتع وبارك الله فيك اخوي حقاً. أنا استفدت منه. ارجو. للسرعه في. طرح موضوعك لأنني فعلا محتاج لمثل تجربتك. وبارك الله فيك اخي


الاخت ناقلة الموضوع فقط
والتجربة لشخص اخر

sweet qatar
06-11-2012, 10:48 PM
اضاءة
يتواصل كثير من الشباب معي بخصوص رغبتهم بالتجارة وارشادهم الى الانفع والى سبل تحقيق ذالك
ودائما اسألهم لماذا
منهم من يجيب
والله عندي وقت فراغ كبير وأبغى أشغله
مباشرة
أقول له : ما يصلح تمارس التجارة
يقول :ليه
أقول له : لانك بكره تتزوج ويمتلي فراغك او يتصلوا اصحابك او يدعوك لسهره او سفره معهم
والبعض يقول ما نصه
أريد أن يصبح لي دخل لانه ما عندي دخل
و الاخر يقول اعمل دخل اضافي الراتب ما يكفي
كل هؤلاء جوابي لهم أوحد اللفظ
ما ينفع انك تفتح مشروع تجاري
من يفتح مشروع من أجل المال يفشل
هذه قاعدة كما أن من يعمل من أجل المال يفقر
أقول لكم كيف
من يفتح مشروع لايجاد دخل له سوا دخل إضافي أو أساسي
مثلا فتح بقالة باع في يوم او يومين او ثلاثة مبلغ وقدره ؟؟؟؟؟؟؟
طيب هو ماعنده دخل او مصاريف او يرغب او يطمع باقتناء أشياء معينة سوا أساسية او كمالية
بكل تأكيد سيأخذ من نتاج بيعه غير مدرك أن المال الذي قبضه ليس كله ربح 100%
بل يعني ذالك نقص في بضاعة المحل فما معه يمثل
مثلا نقص حليب النيدو
ونقص في الاجبان والالبان يجب سد هذا النقص
والبزنس مان
أشترى بما حصل عليه من المحل
مما ينتج عن ذالك تناقص في البضاعة المعروضة و هروب العملاء عنه للنقص الدائم في المحل ..
الصحيح أحبتي
أن من يدخل التجارة لا يدخلها من أجل المال
بل يدخلها من أجل تشغيل المال
كيف... ؟؟
من يعمل من أجل المال يعيش أسير للمال
ومن يعمل من أجل تشغيل المال يعمل المال خادماً مطيعاً له
كيف تعمل من أجل تشغيل المال :
مثلا أخرجت مبلغ وقدره من تجارتك يلزمك تكرار المحاولة وتدوير المال في بضائع جديدة او فتح مشاريع مستقبلية مما ينتج عنه أن يكون المال خادم مطيع لك عكس من يعمل من أجل المال ...
المال وكما ذكرت سابقا كقطعة الثلج يلزم من يجده أن لا يجعله في يده فيذوب فلا هو من أرتوى منه ولا هو من استفاد فانه بعمر الزهور سريع الذبول
مكانه الطبيعي جبل الجليد (( الاستثمار)) فيتدحرج ويتدحرج ويكبر مع صاحبه...
الان دعوني أثبت لكم هذه النظرية على من يعمل من أجل المال
ومن يعمل من أجل تشغيل المال
بالتأكيد مر بك في حياتكم العملية حارس مدرسة يقوم بتقسيط واقراض المدرسين أو جندي يقسط ويقرض ضابط او من هو أدنى منزلة وظيفية لمن هو أعلى منه منزلة وظيفية
حتى احيانا تجد مدير المدرسة نفسه مدين لهذا الحارس أو الضابط للجندي
علما بأن المدير أو الضابط راتبه يفوق 20000 ريال والحارس 2000 ريال او الجندي أقل
السبب هو أن الحارس او الجندي عمل من أجل تشغيل المال فصار المال خادما مطيعاً له
استلم الراتب 2000 ريال

أشترى رأسين غنم ب 1000 ريال
والشهر الذي يليه بقيمة اقل او اكثروالذي يليه وهكذا مما ساهم في زيادة ثروته
ومن ثم قام بشراء سيارات وتقسيطها على معارفه وجني أرباح مذهلة ...
عكس المدير او الضابط الذي عمل من أجل المال
الذي تولد لديه مع مرور الزمن
الخوف والهلع : من ذهاب المال وان لا يكون لديه مثل سين من الناس وتحقيق مكانة اجتماعية معينة
والرغبة : الرغبة هذه تجعله يذهب الى أقرب هايبر ويملئ عربة التسوق بكل ما تقع عليه عينه
طبعاً لانه لم يقنن رغباته ويحدد هدف استثماري يسعى الى تحقيقه بتوفير 10% من دخله..
مع ملاحظة الفرق في مضاعفات قيمة الرواتب بين الاثنين
دائما لتكن نظرية أي شخص ليس المال بل تشغيل المال لديه
ليكون المال خادم مطيع له بعكس من يعمل من أجل المال هو يكون خادم مطيع للمال...
وحظ موفق وإلى اضاءة آخرى
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
06-11-2012, 10:55 PM
الاخت ناقلة الموضوع فقط
والتجربة لشخص اخر

شكرا لك اخوي الحربي على التوضيح.. والمتابعة..
يكفيني ان الأعضاء جزاهم الله خير يستفيدون ويدعون لكاتب الموضوع..

ولو اني اطمع انك تشاركنا ملاحظاتك وافكارك فيما تقرأ.. :shy:


اما باقي التفاصيل ماتفرق..
"كلماتي اكتبها بالوردي وكلمات الكاتب بالازرق
واحيانا الاحمر.. مثل ما سجلها العم/ دماغ"

sweet qatar
06-11-2012, 11:03 PM
بادئ ذي بدء أشكر كل من أصغى لصراخ وضجيج عربات كيبوردي المتعبة فمنذ زمن لم أستخدمها تحتاج إلى تزيت من الزيت الثقيل برنت ....

فقد ألهانا التكاثر عن يراع الحرف والكتابة لا أنكر أني في يوم من الايام كنت أحمل ذاكرة حرفية

تحكي عن أخبار الناس في زمن بني العباس والمتنبي

ولكن في ظل قسوة الزمن

وفي ظل الطبقية المتفشية في مجتمعنا قررت أن أحولها إلى ذاكرة رقمية فصرت مع مرور الوقت أملك آلة حاسبة في دماغي وليس ديوان شعر نزار قباني كما كانت سابقاً

وحولت ياء النسب التي في آخر اسمي القبلي

إلى باء البزنس

بادماغ

قررت أن أشمر عن ساعديا لاخوض معتكر الحياة فالشعر في هذا الزمان لا يطعم من أعول كسرة خبز ...

ولكنه فسحة أمل لي بين الفينة والاخرى



اضــــــــــــــــــــــــــــــاءة :


نحتاج للوحدة والجلوس مع الذات ونفض غبار الاخرين من على ذواتنا ومصائرنا للننجح

بعيداً عن الاخر ... ونتوكل على الله في الأمر كله

فأعلم أن التجارة ليست شطارة ولا حظ بل توفيق الله اولا وأخر هو الذي يجعلك تتخذ هذا الطريق عن ذاك فتنجح...

وأعلم أن لكل منا غايته وقبلته التي هو موليها ولكن مطلوب منا ان نسعى

يقول الله تعالى : (وأن ليس للانسان إلا ما سعى ** وأن سعيه سوف يرى )

تراه في الدنيا قبل الاخرة

على المرء أن يسعى إلى الخير دائماً

وليس عليه أن تتم المطالب

ومتى ما أخلصت النية لله عز وجل وتوكلت عليه لا على احد من مخلوقاته نجحت ...

والله ثم والله كنت وكيل لرجال أعمال حساباتهم بمئات الملايين حينما ظننت في داخلي انهم فرصة واني سأغتني عن طريقهم والله ما زادوني الا رهقا وفقرا على فقر

فقد علمتني الحياة

أن الاغنياء يستغلون أوقات الفقراء

فهم من ضحكوا عليهم بقولهم

القناعة كنز لا يفنى
وهم من اخترعوا
مد رجولك على قد اللحافك

sweet qatar
06-11-2012, 11:08 PM
أخي أختي :

إن لم يكن لك هدف فانت من ضمن أهداف الاخرين
إن لم يكن لك هدف ستكون من ضمن أهداف صديقك او زوجتك او حتى أبنك أو......
يحققوا أهدافهم عن طريقك ...
الناس يحترمون صاحب الهدف .. حتى وإن كان هدفه قطع الطريق وشعر أن من حقه قطع الطريق الى الجهة الاخرة ستقف حينها كل السيارات أحتراماً لهدفه ...
أما الرجل المتردد يمنة ويسرى المتذبذب لن يقف له احد ان لم يدعس
وثق أنك ان انت توقفت عن التحرك للامام دعسك من خلفك
لابد أن تنهض بنفسك وبمن تعول إلى بر الامان وإلى الطريق الصحيح
جرب فلا يوجد فشل بل يوجد تجربة
يكفيك يا أخي إن لم تنجح يكفيك شرف المحاولة والمعرفة
يكفيك انك تستطيع البدء من جديد وتفادي أخطائك مرة آخرى
لا تستسلم نحن الان وفي تفشي وسائل الاعلان من تلفاز ومن صحف وانترنت وصحف اعلانية تلقى اسفل بابك لن تستطيع حجب ضوء الشمس الاعلانية مشعلة الرغبة في أفئدة من تعول عن تحقيق رغباتهم بك فانت مصدر الطاقة لهم بمحفظتك الدافئة

قصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة:
يقال ان هناك رجل أعور العين كان يحقق رغبات وطلبات زوجته وكانت كل ما تطلب منه شيء
يقول لها : خذي من جيب الثوب
وأستمر على هذا الحال 30 سنة
وفي يوم من الايام
قالت له : أريد كيت وكيت
فقال لها : خذي ما تريدينه من جيب الثوب
بحثت في الجيب فلم تجد
فقالت له : الجيب فاضي
قال : أجل ما عندي
قالت له : أثرك أعور
بعد ثلاثين سنة وحينما قال لها ما عندي أكتشفت عوره
هذه القصة لا تنطبق على بنات حواء جميعا و لاأعني بها تكفير العشير

نحن الان في زمن النهوض وفي عهد الطفرة من لحق بركابها نجا وأنجى من يعول
ومن قال بخفاء سوف
ونطق بكل حروف التسويف فقد خاب ....

بالمال يقاس النجاح الدنيوي في كل المجتمعات
انا هنا لا أقول التقوى
التقوى سر السعادة لا أنكر ذالك
ومتى ما عملت عمل الاخرة جاءت الدنيا تركض تحت قدمك ولكن بعد سعي فالسماء لا تمطر تمراً
عفوا اقصد مالا
انا لا انكر ذالك كما لاانكر ان ستة من المبشرين بالجنة كانوا من التجار ......
ولي عودة إن شاء الله
فأرتقبوا إني من المرتقبين
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــاغ

الخزرجي قطر
06-11-2012, 11:19 PM
الله يجزيك الخير زيبارك فيك على جهودك في نقل هذا الموضوع
الله يبارك له في تجارته وماله ورزقه ان شاءالله

sweet qatar
06-11-2012, 11:33 PM
حياك الله الخزرجي..

جزاك الله خير على ردك الطيب..
اشكرك من كل قلبي لانك ذكرتني بالدعاء.. واسال الله لك مثله..

sweet qatar
06-11-2012, 11:38 PM
خبرات:

ليس معنى نجاح سين من الناس في تجارة ما نجاحك
فلكل منا شخصية وميول وكينونة داخلية ومعرفة وهواية وابداع ومهارة
ليس معنى نجاح سين نجاحك وثق أنك
وكما قال تعالى ( وإن تطع اكثر من في الارض يضلوك عن سبيل الله))
نحن في زمن التسابق والسرعة لن تجد معلومة تروي بها تعطشك المعرفي في أي تجارة مالم تنزل الميدان يا حميدان وتشمر عن ساعديك و تطلق الريموت كنترول والايفون من يدك .....
كثير ما أجلس مع الشباب أو الشياب أمثالي فأجدهم يذكرون قصة بخش او مرزا
وكيف مثلاً أنه يوزع 3000 طبق بيض على المحلات او دجاج ويقومون بعملية حسابية لربحيته فيقولوا يربح في كل طبق بيض او دجاجة ريال
ريال * 3000= 3000 ريال
طيب لو انا دخلت هذا المجال وبعت في البداية 2000 دجاجة
2000 * ريال = 2000 ريال يومياً لا وبالالة حاسبة يحسب
2000*30 يوم=60000 ريال بالشهر
60000*12 -720000 بالسنة


أقول لهم قول الله تعالى :
أَهُمْ يَقْسِمُونَ رَحْمَةَ رَبِّكَ نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُم مَّعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَرَفَعْنَا بَعْضَهُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجَاتٍ لِيَتَّخِذَ بَعْضُهُم بَعْضاً سُخْرِيّاً وَرَحْمَتُ رَبِّكَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ }

واستطرد قائلا لهم انتم لا تمارسون التجارة بهذه الطريقة انتم تمارسون الرياضيات وعمليات حسابية لا تنسوا ما تعلمتموه ولم تفهموه او تستوعبوه من سين وصاد بالرغم ان كل شخص منا يجهل ما تعني سين وصاد التي في الرياضيات هي السلوك الخفي للارقام هي التجارة نفسها
ولي تأمل لاحق بها

التجارة ليست ضرب بل اولها طرح من جيبك وآخرها جمع بينك وبين ما تهفو إليه على أريكة الحياة
تلك الاريكة التي سعى لها دماغ
دماغ سعى لا لشئ
دماغ سعى لكي ينعم عند بلوغه السبعين سنة اطال الله اعمارنا بطاعته
بالاسترخاء بالبانيو مع فقاعات الرغوة الفرنسية ............
ان دماغ ياسادتي ان جاز التعريف : سعودي بماكينة بنقالي

السعي هو التجارة نفسها
وليس لغة الارقام والعمليات الحسابية التي يمارسها البعض
وليعلم الجميع أن مرزا وبخش مقبولين من أصحاب المحلات التجارية و انت للاسف يقشعر منك البدن يخشى ان تكون أحد عملاء لجنة السعودة او لجنة التستر فلن تعطى وجه
ولتعلموا جميعا أنك يجب أن ترتدي قناع بخش ومرزا لكي تنجح طبعا في مجال التوزيع فقط اقصد
وتتخلى عن الجالكسية التي تنعم بها من شماغ ملكي وثياب مطرزة
وتظهر الشمس تضاريس كوكب المريخ في وجنتيك ...
فقد كنت في يوم من الايام أذهب للشراء وانا جالكسي يرفعون علي السعر
او يقولوا ما عندنا وهي أمام عيني ما اريده وانا سادفع لهم
حينما أتخذت بخش ومرزا دروع بشرية في الواجهة وانا مراقب لهم عن بعد
أخذت ما أريد وبنصف القيمة وبالاجل ايضاً على ميسرة ...........
التجارة يا سادتي الاكارم تحتاج الى تغير أدوار ولبس أقنعة و تقديم المصالح على اي أحقاد او غضب التجارة تحتاج أن تحب بعلن
وتكره بصمت ...
التجارة ماهي الا رقعة شطرنج تحتاج إلى تأمل ومراقبة كل خطوة تخطوها يجب أن تفكر جيدا

باسلوبي البسيط الابكم الاعمى أحاول أن أوضح لكم بعض التأملات والخبرات المتراكمة لدي في مجال البزنس أين كان نوعه
ولكن أريد اولا أن أشرح او أوضح بعض خارطة الطريق التجاري لكم

تعريفي للخبرة
الخبرة ليست المعرفة
الخبرة هي تطبيق المعرفة
تبسيط :
انا عندي معرفة أن شارع التحلية زحمة بعد العشاء هذه (( معرفة ))
ولكن الخبرة أن أطبق معرفتي بأن لا أدخل الى شارع التحلية بعد العشاء وأن أصل الى هدفي بعيدا عن شارع التحلية بأن أتجنب السير في الزحمة حتى ولو كان هدفي في شارع التحلية نفسه
الخبرة تجعلني أختصر من داخل الحي.... حتى أصل
أنا لا أتحدث إليكم إلا من واقع خبرات متراكمة
وثقوا أن تجاهلي عن الرد على بعض الاستفسارات التي ترد ببعض الردود ليست تعالي او تجاهل
ولكن لانني الان في مرحلة تفريغ ما في الدماغ على الكيبورد
وغالباً أي استفسار سيرد لي داخل الموضوع سيجد من سأل او استفسر الاجابة مختبئة بين دفتي سطور براعم الاحرف وسيجد لا محالة الرد من خلال متابعته للاضاءت أو الخبرات التي سترد
ما يغنيه عن التساؤل
ما فائدة أن أجيب على طرح استثماري او استفسار عن تجارة ما وانا لم أوضح للسائل المعرفة التجارية اولا فان الله بدأ بالعلم قبل العمل وأمر بالعلم قبل العمل
كل شيء يكسب صاحبه حتى التراب يباع في مكانه وكان التراب سبب غنى أناس كثر
وكان ايضاً موطئ بول كثير من القطط والبشر ...
انا لا اجيب على اي استفسار تجاري انا هنا أقدم نظراتي التأملية وخبراتي بشكل مبسط
ومن ثم
ومضى كلً إلى غايته
لا
تقل شائنا
فأن الحق شاء
فأن الحق شاء
وحظ موفق
فأرتقبوا إني من المرتقبين
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
06-11-2012, 11:44 PM
أكتب لكم لا إليكم
أكتب لكم بحبر الفشل قبل كتابتي بكيبورد النجاح فإن الحياة لا تؤتي عسل الحكمة إلا بعد لسع التجارب....
وبعد
فإن الزمان قد جف ضرعه بعد الليونة وشاع أقوام بيننا يدعون الثراء السريع دون تعب وجهد و هم لا يملكون الا غبار أحذيتهم التي تركض وراء الكذب وبث الاشاعة في قلوب المحتاجين
المتوهمين بصدق الكنز ...
إذ يحكى أن شليويح قدم بالطائرة من الرياض إلى المدينة المنورة بعد إجرائه لغسيل كلى وقد منح أمر إركاب بدرجة سياحية بتبرع من ولاة الامر
وقد شاء الله أن لا يتوفر له مقعد الا بدرجة رجال الاعمال
وأحسن الحظ لعبته إذ جلس بجواره رجل أعمال من نجد قادم إلى المدينة لشراء أرض بالمنطقة المركزية المجاورة للحرم النبوي الشريف ومن ثم بناء فندق 7 نجوم وتاج على الارض
تجاذب شليويح رغم ثوبه الممزق وشماغه الذي من شدة التحلل أصبح خارطة
تحدث عن مرضه وكيف أن أمله أن يعالج بالخارج لتعود له العافية
بالرغم من فقره كان كل آماله الصحة فقط فهي تاج على رؤس الاصحاء

قال له رجل الاعمال وقبل الهبوط : خذ هذا رقمي تواصل معي وتفرقا بالابدان ولم يتفرقا بالاطماع
بحث شليويح ومن خلال معارفه على أرض بالمركزية لبناء فندق للرجل
وتواصل معه واتم البيعة وحصل على نصيبه من الدلالة وقدره 7000000ريال
وانطلق مباشرة بعدها الى الصين ويشتري كليتي رضيع على الزيرو

.... ليعيش الحياة التي طالما حلم بها
وتتناقلت مكاتب العقار والافراد هذه الرواية ويسيل لها لعاب كل عاطل وباطل وكل متربص بالبيت بالسروال السنة والفنيلة ليعيش على وهم الملايين التي دفنت في المركزية وفي العقار والدلالة
الوهم المفتشي في أوهن العقول
إضاءة دماغ العقارية :
العقار
ملعب كبير
ومجموعة لعيبه
وعلى المدرج
متفرجين
بالعربي سماسرة
من كثر ماهم متحمسين
صاروا هم
اللعيبه

يكثر في هذا الزمان قتلة الوقت إن جاز التعبير وبائعي الاوهام افيون الشعوب من زئبق أحمر
إلى كنوز مدفونة ومرصودة لمن تعلق أمله بها
طمى بيوت فقراء الصحابة رضوان الله عليهم كانوا يربطون الحجر على بطونهم من شدة الجوع
...جاء أولئك الافاكين ودمروا معالمها بحثاً عن الذهب وهم من كانوا لا يملكون كسرة خبز
ألتقيت برجل أمضى عشرون عاماً بحثاً عن الذهب في رحلات إستكشافية في الجزيرة العربية
عاد بأثمن وأغلى ذهب سمعته في حياتي حين قال : بعد عشرين عاماً قضيتها بحثاً عن الذهب
أكتشفت أن الذهب الحقيقي ليس بباطن الارض بل يكمن في عقولنا
بعقلي وعقلك أعظم ذهب فبالعقل كرم الله آدم الذي انت ابنه من نسله
وأسجد له الملائكة
متى ما سلمت عقلك للاخبار التلقينية لن تنجح في حياتك
ضع هذا المثل نصب عينك
الخبر ما أرى لا ما أسمع
سمعنا كثير من الارقام والاطنان التمرية من عملاء او وسطاء او بائعين وحين جئنا لنرى لم نجد الا ألسنة تلوك الكذب وتسوقه وتروج له
كثير جدا سيمر بك في مجال المال والاعمال أناس لا هم لهم الا التظاهر الخداع وتمرير معلومات من باب تعطيش المقابل او تطميعك فحاذر
وطبق
الخبر ما أرى لا ما اسمع ولا تسلم عقلك للاوهام اكتب الكنوز المرصودة في قوقل وطرق استخراجها ستجد منتديات وأعضاء مشاركين يسردون تجاربهم وانا اقول هنا أعضاء دون عقول عاشوا وهم يقتلون زهرة شبابهم بحثاً عن الوهم
غير مدركين أن الذهب الحقيقي يكمن في عقولنا لا بطلاسم وخرزات

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ اغ

ام ناصر1
07-11-2012, 01:21 AM
ما شا الله موضوع مميز ،،متابعين معاج

بوراشد82
07-11-2012, 02:14 AM
موضوع مميز

BoFahed
07-11-2012, 02:39 AM
قصة واقعية رهيبة فيها من الحكم ما يعادل كل حرف فيها بالماسه نفيسه

اذهلني صبر وحكمة وباس ودهاء هذا الدماغي

صراحة يحز في نفسي كل البطاله الموجودة في شباب المملكة مع انه بلدهم من اغنا واطيب بقاع الارض


الف شكر لناقلة مذكرات دماغيات

الحـربي
07-11-2012, 05:14 AM
:



كثير ما أجلس مع الشباب أو الشياب أمثالي فأجدهم يذكرون قصة بخش او مرزا
وكيف مثلاً أنه يوزع 3000 طبق بيض على المحلات او دجاج ويقومون بعملية حسابية لربحيته فيقولوا يربح في كل طبق بيض او دجاجة ريال
ريال * 3000= 3000 ريال
طيب لو انا دخلت هذا المجال وبعت في البداية 2000 دجاجة
2000 * ريال = 2000 ريال يومياً لا وبالالة حاسبة يحسب
2000*30 يوم=60000 ريال بالشهر
60000*12 -720000 بالسنة





^^ صادق اغلب الشباب تفكيرهم كذا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يعطيك العافية من جديد ,, ومتابعينك

sweet qatar
07-11-2012, 09:10 AM
ما شا الله موضوع مميز ،،متابعين معاج


موضوع مميز



اعجابكم بالموضوع يسعدني..
أتمنى لكم متابعة ممتعـــة..

sweet qatar
07-11-2012, 09:26 AM
قصة واقعية رهيبة فيها من الحكم ما يعادل كل حرف فيها بالماسه نفيسه

اذهلني صبر وحكمة وباس ودهاء هذا الدماغي

صراحة يحز في نفسي كل البطاله الموجودة في شباب المملكة مع انه بلدهم من اغنا واطيب بقاع الارض


الف شكر لناقلة مذكرات دماغيات


الشكر لك اخوي على الرد.. وصفت فابدعت..
العم/ دماغ.. يستاهل الوصف و زيادة.. وفي الأجزاء القادمة بتتعرف عليه أكثر..


و معاك حق شي محزن وجود طاقات هائلة مهدورة في السعودية..
مع انهم مبدعين في كل المجالات..

واعتقد عندنا في قطر نفس التفكير.. الي يهدم جهد كل ناجح..ويستعجل الربح..
والاجانب يغرفون من خير قطر بسبة القطري الي يعطيهم ويعز على اخوه القطري..

شاكرة لك ردك وتفاعلك اخوي..
وان شالله تستمتع وتستفيد من باقي الأجزاء..



^^ صادق اغلب الشباب تفكيرهم كذا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
يعطيك العافية من جديد ,, ومتابعينك

اي والله صادق.. كن الموضوع سهل بدون جهد ولاتعب..
الله يعافيك اخوي.. ومتابعتك تسعدني..

متابعة ممتعة..

sweet qatar
07-11-2012, 09:36 AM
أقوى عاصفة عاصفة التصفيق لم ترد ردودكم لي على هيئة أحرف بل على هيئة زهور تسر الناظرين أشكر كل من أصغاء بتمعن وتذوق كلماتي كما تتذوق حبيبات القهوة في آخر الكوب ..
نعود للتمور

يقول الشاعر:
لاتحسبن المجد تمراً انت أكله
لن تبلغ المجد حتى تلعق النوى
الشبه : المجد
والمشبه به : التمر
أدات التشبيه حذفت وجوبا تقديره انت انت تستطيع ان تكون اداة التشبيه وتستطيع ان تكون اداة الجزم او النصب والاحتيال تستطيع ان تصل الى المجد فتأكل تمراً طريا

من متأمل لهذا البيت شعرت بعظم واهمية التمر وانها قرين المجد اذ جاء بعد المجد فكانت انطلاقتي في المجال التمراوي على الرغم من كثرة المعارضين واولهم ام المؤمنين بان الزمن زمن بقلاوة وليس تمر ...

قانون الجاذبية ::
لقنونا إياه عن نيوتن أنه كان على مقربة من النهر فسقطت تفاحة على الارض
فتسأل ::: لماذا وبها تم اكتشاف هذا القانون
لانه قال : لماذا اسأل نفسك لماذا لا تعيش الحياة التي طالما حلمت بها....

والحقيقة يا سادتي الاكارم أن قانون الجاذبية ليس لنيوتن بل كان للعرب وسرقوه الخواجات
الصحيح هو أن شليويح كان يجلس أسفل نخلة فسقطت على رأسه تمره لاحظ تمرة وليست تفاحة لانها لو كانت تفاحة لتدحرجت الى النهر و تطهرت من الاوساخ والتهمها نيوتن ونسي ان يقول لماذا
ولكن الاصل انها تمرة لان التمر اسطواني الحجم لا يتدحرج بعكس التفاحة كورة بالانطلاق

البداية :
بعد نجاحي في التصدير قررت أنا أبيع على المستهلك المحلي
لذا قررت أستأجر مزرعة كاملة داخل المدينة
تعجب بعض الاصدقاء من تصرفي وقالوا لي بل أشتري الصيف فقط
فانت تريد التمر والتمر لايأتي الا بالصيف
قلت بل مزرعة وبعقد 10 سنوات
وبالفعل كان بعض ورثة المزارعين او المزارعين أنفسهم يتضجرون من الزراعة وانها ما تجيب همها ..... وتعبها وانها مصاريف وقلة دخل ....
أخذت المزرعة وكانت وقف بمبلغ وقدره وبدأت في بناء غرفة كبيرة وضعتها كمعرض للتمور
و غرفة كبيرة جدا قررت انا اقوم بانشاء ثلاجة لحفظ التمور
الكل اتهمني بالجنون وانني سأفشل وهذا حال كل المجتمعات
ونظراً لقرأتي الكثير من الكتب المترجمة التي تهتم بعلم نفس المستهلك (( سيكلوجيا المستهلك ))
قررت ان اسوق تموري بين النخيل داخل مزرعة يأتي الحجاج والمعتمرين فيظنوا ان التمر الان سقط من النخلة ....
اخبروني البعض ان البلدية ستحاربك و.... و ....
لم أسمع لهم بل سمعت بوح الامل داخل جوانحي
وتوفيق الله لي وهداياتي للخير فقد اتكلت عليه ولن يضيع لي تعب...
النور في قلبي وبين جوانحي
فعلاما أخشى السير بالظلماء

أستمر العمل وتم انشاء الغرفة الاولى غرفة المعرض وقد بدأت في المشروع بعد الحج
ووضعت هدف ان يبدأ التشغيل الفعلي في بداية أفواج العمرة في شهر ربيع الاول شهر 3
كان أصحابي يتمنوا أمنية أأجرهم جزء صغير استراحة لهم يسهروا فيها رفضت بصراحة لان هدفي أكبر من رغباتهم الوقتية في السمر واضاعة الوقت ....
الان باقي الثلاجة و ماني مستعجل عليها
قلت خليها قبل الصيف تكون انتهت
طبعاً اسعار غرف التبريد عندنا غالية جدا
لذا قررت الدخول على الاوراق الصفراء أدلة الارقام التجارية في الامارات والتواصل معهم
حتى وجدت شركة أسمها تايقر ....
وحولت لهم مبلغ وقدره 30000 ريال واشتريت الواح العوازل
طبعا الارضية وضعت لها عدة طبقات من الاسفلت.... والبلاستيك المذاب بعد القراءة الدائمة والاطلاع على الثلاجات على ارض الواقع رسخت عندي الفكرة
بعد كذا قمت بتثبيت الواح العوازل على الجدران استمر العمل حتى انتهيت منها
الان بقي لي ماطور التبريد قررت ان اشتري
2 اثنين كي اضمن استمرارية التبريد فصرت بعدها اشغل واحد وافصل واحد وهكذا
كنت ايامها والله ثم والله لما اجوع اشتري خبز حب واكله بالسيارة مع رشفات من الماء
وكانت هذه اللقيمات احب لقلبي من بوفية مفتوح في فندق الهيلتون في لندن
ليس بخل والله تقدير للوقت وتركيز على الاهداف
اضاءة
الذي يعمل ليس لديه وقت ليحزن أو يحقد او....

انتهى العمل من المعرض ولم ينتهي العمل من الثلاجة بعد
عملت خطة تسويقية بنفسي
سافرت الى جدة واشتريت ما يزيد عن 2000 فواحة للسيارات وطبعت عليها اسم المزرعة وارقام الجوالات اضافة الى طباعة اقلام وساعات حائط باسم المزرعة ... اضافة ل15000 كرت تجاري
واتفقت مع احد الاخوة الاتراك ان هو احضر لي زبائن اعطيه على كل كيلو يباع عن طريقه ريالين
وهو بدوره احضر اتراك يساعدوه وله نسبة...
استمريت في تورزيع الفواحات وبنفسي على اصحاب الباصات عند الحرم والسيارات الصغيرة
وقلت لاصحاب الباصات كل حملة باص تنزلهم عندي بالمزرعة لك 200 ريال وأعبي لك الفواحة بعطر ملكي نخب اول واي وقت يخلص العطر اللي بالفواحة تعال حتى لو ما معاك حجاج اعبيها لك مجاناً....
اما اصحاب سيارات الليموزين وسيارات الكداده فاتفقت معهم على كل زائر 8 ريال او على الميزان على الكيلو ريالين....
وطبعا لا ننسى الفنادق رحت وزعت لهم الاقلام ووزعت لهم ساعات الحائط عشان الزبائن يشوفوا اسم مزرعتي الوليدة...
حتى حمالين الحقائب بالفندق تحدثت اليهم وسوقت لنفسي عندهم ووعدتهم بخير فقط يتصلوا ان كان عندهم حجاج او معتمرين وانا ارسل لهم سيارة
طبعا اخذت ارقام سواقين كداده داخل المركزية وبنفس الوقت اشتريت سيارة بريفيا عائلية للتركي يجلب لنا حجاج ومعتمرين عن طريق توزيع الكروت التجارية للمزرعة
المزرعة في مكان ليست على طريق حجاج ومعتمرين سمعت الضحك والسخرية من الكثير
منهم من قال : لو زرعتها ملاعب أفضل لك وقام يتفلسف ومنهم من سخر واتهمني بالجنون
ومنهم من أخافني بالبلدية و و و ومنهم من قال قسمها استراحات
وانا كنت اقول لهم ذالك المثل الذي قرأته في خرابة أويت إليها لقضاء حاجتي
وانا متجه الى ينبع وقد كتب بالفحم
من لا يتهور لا يتطور
بدأ المعتمرين يتوافدون ووضعت مصري بالمعرض واشتريت سخان شاهي وكراسي للضيوف القادمين ولم يأتي أحد ...
واستمريت باعادة الجولة التسويقية.... من جديد
كنت في الصباح ومن شدة الأمل لا أقول اليأس أشتري كيلو جبن وحلاوة وعيش
على أمل أن أول باص تصغيره عندي بصيص أمل
يجي أفطره على حساب المزرعة كونه باكورة الانتاج ...
اتصل على التركي : يقول ما فيه أحد معتمرين تركيا لم يصلوا بعد ..
استمر الحال 3 اسابيع كنت اتنقل من كرسي الى كرسي من الكراسي التي أحضرتها لجلوس الضيوف ....
حتى أذكر انه في يوم من الايام جائني تاجر باكستاني يريد تمر
اول ماجاء المزرعة
قال مزرعة بعيد
تحطيم
والله اخويا انت خسارة كذا
طنشت ما كاني سمعت شيء
واستمر معي في المفاوضات من بعد دش اقصد سيل جارف من التحطيم
المهم اتفقت معه على سعر الكيلو ب6 ريال
ويأتي بالمساء ويدفع القيمة ويحمل التمر
كان اتفاقي معه بعد العصر مباشرة
تأخر وانا اعلم طريقته الترويضية المستخدمة
لم اتصل عليه
جائني على أذان المغرب
والله اخويا انا فيه حساب اخو كلام تمر 6 ريال ما فيه فايده انا 5 ريال شيل عشان انت ما فيه خسارة
طبعاً قلبه حنون ما يبغاني اخسر
قلت له: انا ما عندي تمر للبيع يا غلام وانادي عامل الغنم واقول له فك الزريبة
وامسك كراتين التمر قدامه وارميها للغنم والغنم تأكل
والباكستاني أنجن ويقول بصوت مع صوت الغنم ما اسمعه
اخويه خلاص شيل تمر كذا انت خسارة انا شيل 6 ريال
قلت لا ياحبيبي هذا التمر حق غنم ما هو حق حمير زي انت...
بعدها والله الباكستاني هذا تأدب معي في كل صفقة قمت بعقدها معه عرف اني ما انهز
لانه يا أخوني البعض يتفاوض تجاريا بطريقة استفزازية وتحطيم وبخس لسلعة المقابل يجب ان تمسك اعصابك ولا ترضخ للاسلوب ... كن بارد الاعصاب
في الاسبوع الرابع
بدأت اول حملة من الباصات تصل للمزرعة وبها 42 معتمر من ماليزيا
فرحوا كثير وتصوروا بالمزرعة وتصوروا معي ومع العامل المصري محمود
كانت فرحة لا توصف
اعطيت سائق الباص 200 ريال وافطر معنا والجبنة كانت منتهية الصلاحية بس والله كانت لذيذة لانها بنكهة سكر فرحة النجاح ....
استمرت خطتي التسويقية بجذب الكثير من السماسرة والدلالين والكداده الى المزرعة
كنت اذهب للباصات عند المولات التجارية واحاول اقنعهم انهم يجوا المزرعة ومعهم الركاب ولهم شيء يفرح القلب....
وكنت انتظرهم عشان ادل سواق الباص على المزرعة أمشي قدامه بالسيارة واحيان كثيرة اطلع معه ...
وأضحك مع المعتمرين واقوم بدور مرشد ديني او تمراوي عن التمر واهم الانواع والافضل وعن مزرعتي البالغة الراشدة مأزر التمراوية.....
استمريت انا ومعي قروب من العمال من عدة جنسيات
و لا اخفيكم سرا اني كنت كريم معهم بس جاحظ لكل حركة او سكنة رمش او تقويسة حاجب
اضاءة
لا تنظر إلى العامل كم أخذ بل أنظر الى كم جاب لك

بدأت أحلامي تتلون بالوان قوس قزح

وبدأت تشغيل الثلاجة وشراء تمور وتخزينها
و قد كنت من قبل اخزن التمور بثلاجة تبعد عن المزرعة ما يزيد عن 15 كيلو
بمنطقة الخليل خارج حد الحرم ...
كل يوم كانت همتي تعانق جبل أحد بالارتفاع
وقد كانت من قبل تعانق باسقات النخل

وبدأت ضريبة النجاح من مشاكسات البلدية لي وأمرها باغلاق المزرعة
كون الارض زراعية وليست تجارية وغير مسموح لي ممارسة التجارة بل لي الحق ب6% سكني وليس تجاري ..........ووشاية وتضجر اصحاب سوق التمر من بيع المزارع وانهم سحبوا الزبائن عن سوق التمور التاريخي الحضاري الذي يعد معلم من معالم المدينة وكتبوا معاريض شكوى لامير المنطقة

أستمريت بمسايسة الامور قدر المستطاع وكنت دائم التواجد بالمزرعة حتى لا يتصادم
أشبال البلدية مع العمال ....
وكنت افتح احياناً بعد الفجر حتى التاسعة صباحا فقط
ليقيني التام ان جولتهم لا تأتي الا بعد ان يلتهموا الفول
في مطعم الاكلات الشعبية الذي يقع على مقربة مني ....
وكم تمنيت أن ينقل الفوال لانه جعل اقدام منسوبي البلدية ومساحين الاتصالات تكثر في المنطقة فهم اكثر زوار للمطاعم الشعبية ومعهم اجهزة اللاسلكي في كل ضحى .....
طبعاً أحيان كنت أتعمد أنتظارهم عند الفوال وانكت معهم واضحك بس بصراحة بدون كذب
ما كنت احاسب عنهم مع ان بعضهم كان نفسه اقول الحساب عندي ....
عشان لا تكتب في الصفحات السود في اعمالي كرشوة....
بعد فترة من الزمن قدرت أربط علاقة جدا ممتاز
ومن كان يصرخ بوجهي بالامس
صار صديق اليوم وغدا .....

اضاءة
بقطرة عسل تستطيع اصطياد اكبر كمية من الذباب

ليه الواحد يستخدم بخاخ ريد وبف باف ويضر نفسه قبل ما يضر الذباب


دائما بالكلمة الطيبة والاخلاق الرفيعة تكسب الناس
والله حينما يعرفون انك صاحب هدف وتصر على هدفك
والله يحترموك ويحترموا هدفك النبيل
وهذا ما حدث
أشكر كل من ساهم في تقديره لاهدافي
حياة كريمة لي في السبعين في قعر البانيو بالرغوة الفرنسية

انتهت مشاكلي معي البلدية والحمد لله لصالح الامل والنجاح
كان ولا زال أصدقائي اصحاب السمر يتسللون من بيوتهم بعد العشاء بثياب النوم الى الاستراحة وقد كانت غيبوبتهم على مقربة من مزرعتي ...
.كانوا و لازالوا يقتلون الوقت ..
ويتابعون جميع انواع الدوريات الرياضية حتى وان كان دوري تعز...
والمسلسلات التركية ... والبرامج الفكاهية ...
وكان البعض منهم يأتي ليتسلف مني قطة الاستراحة وليس لحليب الرضيع ....
كنت أقدم له نصف ما يطلب واعرض عليه العمل معي فيما يعرف او اقوم بتعليمه
ولكن لا أمل لهم فليس من الضروري أن يعملوا ...
بل من الضروري جداً أن يرفهوا عن أنفسهم.
أنا أعرف هدفهم ليس الترفيه بل الهروب من الواقع ومن الذات
ذاك الهروب الذي يجعل أحدهم لا يستطيع الجلوس مع نفسه لمدة عشرون ثانية وهو يقف عند الاشارة والاشارة حمراء مباشرة يخرج الجوال من جيبه ويتصل على أي شخص ويتكلم باي موضوع أهم شيء ما يجلس مع نفسه ...
أمثال هؤلاء لا يقدسون الوقت إلا حينما يعاندهم الوقت
مثال تقديسه للوقت :
حينما يأتي أحدهم من الاستراحة ليقف بسياراته عند المخبز او البقالة ويفاجئ بان سيارة على وشك الخروج يقف خلفه احتراما له وانتظارا للموقف
واذا بصاحب السيارة الخارجة يتأخر ربما عشرة ثواني او عشرين ثانية ليضع او يرتب اشيائه
تجد صاحبنا المنتظر الولهان يلعن ويسب امشي الله يعلك
ويسب بكل ادوات السب
على الرغم من ان الوقت المستغرق بالانتظار لم يتجاوز 50 ثانية
قدرها
وضخمها
وكانت على رأسه مثل الجبل
لكنه لم يقدر عمره الذي افناه وشبابه الذي أبلاه في الاستراحة باستراحة دون أمل
................................................

إضاءة : أهم أركان النجاح في حياة كل الانسان
الساعة ــــــــــــــ البوصلة

فأرتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
07-11-2012, 09:59 AM
الجزء الأخير فيه الكثير والكثير من العبر.. لكن لما ذكر ربعه وتكلم عنهم شوي.. احسه حط يده على مشكلة كبيرة هي ام المصايب في مجتمعنا..


كان ولا زال أصدقائي اصحاب السمر يتسللون من بيوتهم بعد العشاء بثياب النوم الى الاستراحة وقد كانت غيبوبتهم على مقربة من مزرعتي ...صج شي غريب منتشر عندنا بشكل فظيع..
يتركون مسؤولياتهم.. وتلقاهم يعصبون اذا تأخروا..
على شنو..؟؟! على جلسات فارغة.. وسوالف مالها داعي..

المبرمج صلاح
07-11-2012, 01:27 PM
متابع من بعيد بصمت وهدوء وتفكير عميق

ولكني حبيت اسجل شكري لاختنا سويت ناقلة القصة واعجابي بدماغ صاحب القصة

sweet qatar
07-11-2012, 02:56 PM
مبرمج صلاح

حلو.. حسيت انك طالب نجيب يسجل ملاحظاته في النوتة.. :)
يستاهل العم/ دماغ الاعجاب.. و ان شالله تستفيد من خبرته الكبيرة في السوق..

والشكر لك اخوي على ردك الطيب..


اتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
07-11-2012, 03:01 PM
دماغيات

حينما أشاهد الموز أضحك يتعجب أبنائي ونحن على طاولة الطعام مالذي يضحكك يا أبي
أقول لهم : أضحكني ضحكة نجاح التاجر وقوة إرادته ومخاطرته
يقولون كيف : أقول لهم أنظروا إلى هذه الموزة هي أسرع فواكه الارض عطب ومعرضة للفساد
ولو تأخرت الشحنة لساعات وليس يوم في تحركاتها ربما فسدت وطارت نقود وتعب التاجر
أنظروا يا أبنائي لم يمنح الله لارضنا ان تثمر موز ولكن جعل الله كل الثمار تهفو إلى هذه الارض المباركة
أنظروا إلى مصادر الموز
امريكي
فلبيني
يمني
و
و....

يا أبنائي التجارة مأخوذة من تجرأ وليس خاف وتردد
ومع هذا ربح تاجر الموز انا لا اقول لكم تاجروا بموز بل تاجروا باي شيء حتى وإن كان دوووم
قلوبكم رهيفة تقدمون الفشل على النجاح ....
تفائلوا بالخير تجدوووووووووووووووووه
أعلموا يا سادتي الاكارم أن أبنائي الان يتابعون ما اكتب لكم فهم مشتركون في حلول البطالة وهم من أرشدني اليكم

فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــاغ

sweet qatar
07-11-2012, 03:09 PM
أولا : ثقوا أنه لا يوجد شيء إسمه عواطليه او بطالة البطالة تستطيع تحويلها
إلى بطولة
وانا أقول منتدى حلول البطولة (( أسمحوا لي))
أبنائي لا زالوا في التعليم المدرسي وفي أكاديمية دماغ التجارية
أما عن أسمائهم فثقوا تمام الثقة أن لهم الحق في ممارسة كتاباتهم او ردودهم والتعبير عن أرآهم ومعتقداتهم دون متابعة بوليسية مني
فانا لا أعرف ما هي معرفاتهم ليمارسوا حرياتهم بشكل أكبر ويعبروا عن مكنوناتهم
ولكن بكل تأكيد ستكون معرفات شبابية تعبر عن زهرة شبابهم حفظهم الله

دماغيات:
مشكلتنا نحن الاباء مع الابناء
تجنيب الابناء أخطاؤنا
أم هي في إشعاره بأخطائه
أهي في إعداده قبل الظهور....؟؟
أم في إظهاره قبل الاعداد....؟؟

(( كل جيل مسئول عن أفكاره التي قد تتسرب ـ بعلمه أو بغير علمه ـ إلى نفوس الاجيال الجديدة))

كل جيل يعتقد أنه أكثر ذكاءً من الجيل الذي قبله وأكثر حكمة من الجيل الذي بعده...

الجيل الجديد يعيش في عصر التغيرات الخاطفة
والتطورات المفاجئة...
من بيجر الى الايفون
بسنوات بسيطة والقادم أخطر
فأصبح لذالك
أقل من الجيل الذي سبقه
صبراً وجلداً
وأقوى منه رغبة في كل تغير
وأعنف منه ثورة على كل ثابت مستقر
وخير شاهد على قوة جيلكم يا شباب
الثورات الحالية في الوطن العربي
وتجمعات الفيس بوك
في جيلكم تكثر المعرفة
ويقل التطبيق


فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ



عرفتوه قبل كتاجر.. وفي هذا الجزء عرفتوه كمربي وأب..
فعلا رجل يستحق الإعجاب.. ماشالله عليه ولاقوة الا بالله..
وبتجي مواقف تبين معاملته لزوجته.. بدون تصريح طبعا..
لأنه رجل ملتزم و محافظ.. :shy:

عسى الله يهنيه ويوفقه ويجمعه بزوجته وعياله على الخير والمحبة..

sweet qatar
07-11-2012, 03:46 PM
أشكر يراع أحرفكم الذي كان براعم ورود على سفح فؤادي
وأكرر أعتذاري عن الرد على الاستفسارات التجارية بالفترة الحالية كوني
أجلس على منصة الحكواتي
وأعدكم أنه بعد إنتهائي من سرد الخبرة سأجلس على أريكة المعلم لشرح ما خفي او أستصعب فهمه.....



السقوط إلى القمة

تعرفت عن طريق الاتراك على مهندس مدني تركي كان مثال للجالكسية بغليونه الذي لا يفارقه
كان اسمه شوقي وكان ينفق أغلب ثروته على جالكسيته الفارهة
وجدت به نموذج إستقطاب وجلب للفئة المخملية من الاتراك من وزراء و رفيعي المستوى ...
وبدأ شوقي يحضر للمزرعة طبقات مخملية واستقراطية .....و برجوازية
من خلال توزيعي للأدوار لشركاء نجاحي و لااقول موظفين
إستطاع شوقي ان يثبت نفسه
على الرغم من تضجر الاتراك الاخرين منه
الا اني كنت أنظر لها على أنها ضريبة نجاح شوقي
إستمر شوقي بتوثيق زيارات الوزراء وكبار المستوى من الاتراك بتصوير وثائقي للزيارات
بالفيديو ومن ثم عرضها ومن خلال علاقاته بمحطات التلفزة التركية...
توسعت دائرة العملاء ومواكبة لهذا التوسع تم وضع منصة من الارجيله داخل المزرعة وبها صالة لكبار الشخصيات ... وكان شوقي يعطل حركة الباصات ويمنعها من الدخول لان شخصية مهمة في المزرعة ....
وتضجر الاتراك من تصرفاته ....
وبدأ الاتراك إنتقاماً من شوقي ينتقمون مني كوني مانح الصلاحية ....
دخلت حكما في مشاكلهم مع شوقي
وهم يرون أني جزء من المشكلة ... أنسحب بعضهم و أصبح يعمل سمسار تمور لمزارع اتراك
من بني جلدتهم وهم يرددون عرب خيانات خيانات عرب
كون الاتراك وهذه معلومة استنجتها من تعاملي مع الكثير منهم
لا يثقون بالعربي ويرون أنه سبب زوال دولتهم الدولة العثمانية بخيانته

ضعف التسويق بالمزرعة وبدأت بعض الباصات تتجه وبايعاز من الاتراك مولي الدبر
والموالين لبني جلدتهم بالتوجه الى مزارع الاتراك
وظهرت مخالب شوقي واطماعه
فقد علمتني التجارة
أن أرى لعاب العامل دون أن يفتح فمه
حينها قررت ان اسايس الامر
كنت كل يوم او يومين احضر صديق يشاهد المزرعة واظهر لشوقي أن هذا مستثمر يرغب تقبيل المزرعة مني ...
تطبيقا للحكمة التجارية التي تقول
أشتري من خواف وبيع على طماع
بدأ شوقي يستعين باصدقائه من الاتراك وينشر الخبر
وظهر من كانوا أعداء شوقي بالامس شركائه اليوم
وأتضحت لي الكثير من صور المسرحية التي قاموا بتمثيل فصولها علي
عرض علي شوقي وبالتعاون مع مسعود مبلغ طيب للتقبيل
قررت حينها أن أقبل المشروع وأعمل مشروع مشابه بموقع أحسن
وبالفعل قبلت المشروع لهم ....
واثناء بحثي عن موقع لفت نظري مزرعة على موقع قريب من الحرم غير أن أصحابها غير مهتمين بها ...
حاولت الوصول إلى معلومات أكثر وجدت أن المزرعة بيد باكستانية وانها لاحدى الاسر من اعيان المدينة المنورة ورثوها كابراً عن كابر ....
توصلت إلى أبن صاحب المزرعة وقد كان في سن28 سنة وفي سنة أولى زواج
تعرفت عليه وكونت علاقة جدا ممتازة معه دون أن اظهر غرضي التجاري
عرفت الشاب بصراحة ربيب نعمة إتكالي ليس له هدف
شخصيته مهزوزة جدا
أباه يمارس الديكتاتورية عليه حتى أمام زوجته ....
وكانوا يسكنون بالجانب الغربي من المزرعة جميعهم....
حقيقة حزنت على الشاب
وهو رسمني كدور الاب الحاني عليه
المرشد له
كان يرى في خصلات الشعر البيضاء التي في شعري رمز الابوة التي افتقدها من ابيه
وعرفني على ابيه واعمامه
وعملوا لي وليمة كبيرة كانت وليدة مشروعي الكبير
واتفقت معهم على إنشاء مشروع ثلاجات تخزين فقط
وان يكون بيعنا للعميل الخارجي كون التصدير أفضل
إذ لا يحتاج عمالة و مصاريف تشغيلية عدى كهرباء الثلاجات
وبالفعل
بدأ المشروع على نفقتهم وباداراتي واشرافي

وجاء موعد شراء التمور
مزرعتهم تنتج تمر يعادل المليون ريال يبيعونه بثمن بخس للباكستانية الذين كانوا يحقدون علي حقد اذ أيقظت اصحاب المزرعة من سباتهم وجهلهم بقيمة ما يملكون
حتى أن أحدهم في يوم من الايام رمى حجرة كبيرة
من فوق النخلة علي ولكن الحمدلله لم أصب بأذى
زي البس بسبع أهداف

حضر الاب والاعمام وقالوا الان نشتري التمر الخارجي كم تبغى فلوس
واخرج الاب دفتر الشيكات من جيبه
قلت لهم : أنا مشتري لنفسي مشتري لكن خلوا فلان ولدكم يسافر معي للمجمعة ومنها يتعلم ومنها يشتري لكم انا ما استلم فلوس منكم
قالوا والله كفوا
قالوا احنا وثقين فيك
قلت لا
انا ابغى فلان يتعلم
وبالفعل انطلقنا بسيارة المجنون ولدهم وكانت من أفخم السيارات
وكنت طول الطريق اتشهد
من سرعته وعدم مبالاته
وصلنا المجمعة وكان هذا الكلام في شهر شوال
وبدأت بتعريف الشاب على التمر وكيف يعرف الجيد من الردئ وعرفته على أصحاب المزارع
وعلى اهل سوق المجمعة

كان بئس التلميذ ليس لديه هدف الا هدف واحد الا وهو
أن يثبت لأبيه أنه أسد لا قط
و كان طول الرحلة كثير المكوث بالفندق يتعذر باي شيء
حقيقة شعرت أني ورطة بهذه الشراكة وانها عائلة إتكالية على الخدم والسواقين
وشعرت أن الاتراك أرحم
انتهينا من شراء تمر الخضري وهو من أشهر تمور المجمعة وحوطة سدير
وعدنا أدراجنا إلى المدينة وبعدها بيومين وصلت الشحنة وقمنا بوضعها بالثلاجة
ثم بعدها بيوم وصلت شحنة التمور الخاصة بي ووضعتها بثلاجة مستقلة عن ثلاجتهم كوني اتفقت معهم على أن التمور التي في ثلاجتهم والتي هم من قام بجمعها من مزرعتهم أو شرائها يتم احتساب 50% من الارباح لصالحي
أما تمور التي في الثلاجة فلا أدفع عليها آجار تخزين وليس لهم بها ريال واحد
وعلى هذا جرى العقد بيننا
وقد أظهرت لهم كل أوراقي وكشفت لهم سر اللعبة عن قلب محب للخير للناس جميعاً
سال لعابهم في الارقام والمكاسب واتفقنا على ان التمر ليس للمستهلك المحلي بل للتصدير
للخارج
كان التمر في السنوات الماضية يحصد في شهر 5 او 6 او 7 او 8 كان لا يستهلك وقت في التخزين مباشرة يصدر للزبون للخارج لاكله في رمضان ..
ولكن في ذاك العام كان موسم الجداد في شهر شوال مما يعني تخزين التمر اكثر من 10 أشهر
قبل زيادة الطلب..........كلما قربنا من شهر رمضان
اتجهت بعدها ومعي الاسد
إلى العلا
والعلا تشتهر بتمر المبروم والمشروك
احب الانواع واكثرها استهلاكاً للاتراك

سكنا في فندق أراك فكان الاسد يقول أراك ولا تراني
كان غير مبالي كثير الجلوس امام الشاشة
وانا تتغبر قدماي في المزارع بحثاً عن وميض أمل
مزارع العلا اغلب محتكريها هم المصارية حتى أن أغلبهم لا يأتي الى المملكة إلى قبل موسم التمر ويعمل لمدة 4 أشهر في التمور ثم يسافر خروج وعودة بقية العام

تم تجميع التمور من المصاريه وقد جعلت أحدهم وقد كان شرقاوي سفير لي عند بني فرعون
المتفرعنين من البذخ.....

انهينا تعبئة الثلاجات وبدأت رحلة التسويق الفعلي للتمر و عائلة النبلاء يعرفون ان التخزين سيمكث عدة أشهر حتى قبيل رمضان

بدأت اتصالاتهم علي تزعجني من الاب او الاعمام كونهم
تحسبهم جميع(ن) وقلوبهم شتى
وانا اقول لهم لا تخافوا ان الله غالب على امره
ومن يتوكل على الله فهو حسبه
وامارس التسويق بحماس اكثر
ولم يرد الله
وفجأة تظهر فاجعة أفجعت العالم
إنفلونزا الخنازير
ويقل عدد المعتمرين
مما ساهم في سقوط قيمة التمر
وما كان يباع بالامس ب14
صار يباع اليوم
ب 4 ريال
ولعب السماسرة لعبتهم في تخويف الناس والشراء منهم ببخس

زادت الاتصالات علي من الخارج ولكن أكثرها غير فعلي
عملائي في الخارج
لهم موعد محدد لم يحن بعد موعد شرائهم وهم جادون بالشراء ولكن بشهر رجب
وعائلة النبلاء أزعجوني بالاتصالات
ذهبت لسوق التمر استطلع الامر فقد أجبروني على البيع للمستهلك المحلي بيع باي قيمة اهم شيء نطلع
وبعد تقصي للحقائق
يصعقني خبر
أن العائلة المصون باعت كل تمورها على الدلال سين وبالاجل
صعقني الخبر
وبسرعة 160 كيلو متر
على المزرعة
للتأكد
فالخبر ما أرى لا ما أسمع
وبالفعل وجدت ثلاجتهم خالية
هنا شعرت بحرقة الخيانة
ذهبت مسرعاً إلى ثلاجتي
والحمد لله
وجدت تموري كما هي
وعلى نفس الترتيب الذي رتبته
قبل 7أشهر
الحمد لله لو خانوا
بس عندهم أمانة
ما سرقوا تمري
تصرفوا بحلالهم

غير أني لا حظت أن الثلاجة مفصولة
وحارة جدا

خلعت حذائي ومشيت إلى كراتين التمر
والله كأني أمشي على رمضاء
أتجهت للصف الاول
سحبت أول كرتون
وإذا بالدود يتراقص
نثرته على الارض
وإذا بالدود يتراقص
نثرت الاول
والثاني
وبدأت برمي الكراتين كالمجنون
ونفس الحال
التمر من شدة الحرارة
سوس
وخرب
ضحكت ضحكة هسترية
حتى لا أصاب بجلطة
أو سكر أو ضغط
وقلت : حسبنا الله ونعم الوكيل
إنا لله وإنا إليه راجعون

جلست أفكر فيما حدث
التمر كله دود
قد تكون الثلاجة فصلت دون علمهم
لنقدم النية الحسنة
على السيئة
ولكني اكتشفت انهم اهل مكر وخيانة
خرجت أدراجي إلى المقهى وأحتسيت دبل قهوة تركي كي أفيق من الصدمة دون
هول بل بهيل
لم أتصل على أحد منهم غير اني عرفت أن المواجهة ليست جيدة بصالحي ويجب ان استدرجهم من حيث لا يعلمون
وان ما أخذ بالحيلة لا يرد الا بالحيلة
وان التمر الخرب سيباع بنصف ريال للكيلو لاصحاب المواشي
وان الثروة انا من جمعها
وانها زائلة والباقي هو الفكر
والمثابرة لتحقيق الاهداف

وذهبت إليهم وقلت : والله أحسن ما سويتوا أنكم بعتم التمر
قالوا لي وبكل غباء: وانت ليه ما تبيع بدل ما تنتظر نشوف لك زبون
انكروا اني انا من علمهم سر المهنة وانا من عرفهم الطريقة التمرية
قلت لهم وبكل دهاء : لا أنا عندي عميل مواعده ولن أغير رأي ولست مستعجل على البيع
المهم بدأت التفاوض معهم على أنصاف الارباح
وجدت النبلاء يتلونون وغير متزنين في حديثهم معي
دعوت الله في سحر الليل أن ينتقم لي منهم
ووكلت أمري لله
و قررت رد الصاع صاعين
ولكن بحيلة أدهى وأمر
فإن الحيلة مذكورة بالقران إذ يوسف عليه السلام امر اخوته بان يحضروا اخ لهم من ابيهم
ووضع الصواع في رحل أخيه
وبدأ باوعيتهم قبل وعاء أخيه

وبدأت رحلة إلى قمة أخرى بعد أن جمعت أشتاتي وقررت أن أترك ما فات وراء ظهري وأنظر بعين التفائل إلى مستقبل أيامي دون ان أنسى حقي المغدور عند نبلاء القوم
فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ اغ

كحيلآن
07-11-2012, 04:33 PM
قصته تصلح كتاب والله انه اعجبني ..

الفكر التجاري موجود ولكن الماده تحكم .. لو بالكيف كان الحين المشاريع الي براسي على ارض الواقع .. ولكن انا انطر لين اتخرج من الجامعه .. واطق لي ذاك الغرض .. وانفذ المشاريع الي براسي واحد ورى الثاني هن 3 مشاريع .. والمواقع محدده .. والله يوفق الجميع

khalid525
07-11-2012, 08:14 PM
بانتظار التكملة مع الشكر الجزيل

بوعبدالله2005
07-11-2012, 11:19 PM
متابع بشغف و احتفظ بكل ما يكتبه دماغ من اجل الاستفادة منه. وأرجو. إكمال الدماغيات بسرعه. متابع مستمتع معجب بكل ما يكتب بحبر التجربة وعلى ورق الواقع من قلب صادق مؤمن محب للمسلمين

sweet qatar
07-11-2012, 11:43 PM
قصته تصلح كتاب والله انه اعجبني ..

الفكر التجاري موجود ولكن الماده تحكم .. لو بالكيف كان الحين المشاريع الي براسي على ارض الواقع .. ولكن انا انطر لين اتخرج من الجامعه .. واطق لي ذاك الغرض .. وانفذ المشاريع الي براسي واحد ورى الثاني هن 3 مشاريع .. والمواقع محدده .. والله يوفق الجميع

والله يا اخوي المادة ما تعجز التاجر الشاطر..
حاول تستفيد من الاعمال التطوعية و الاعمال الصيفية..
منها تاخذ خبرة.. ومنها تكسب علاقات تساعدك في التجارة..
ان شالله تستفيد من المحاور الي يطرحها العم دماغ..
وعسى الله يكتب لك الخير كله..



بانتظار التكملة مع الشكر الجزيل


ان شالله.. :shy:

والشكر لك على متابعتك وردك..




متابع بشغف و احتفظ بكل ما يكتبه دماغ من اجل الاستفادة منه. وأرجو. إكمال الدماغيات بسرعه. متابع مستمتع معجب بكل ما يكتب بحبر التجربة وعلى ورق الواقع من قلب صادق مؤمن محب للمسلمين


ان شالله دقايق واحط بارت جديد..
لازم يكون في فاصل بين كل جزء والثاني عشان تستمتع وتستفيد.. :shy:




اتمنى لكم جميعا متابعة ممتعة.. وشكرا على الرد..

sweet qatar
07-11-2012, 11:48 PM
دماغيات :

ونحن أناس لا توسط عندنا
لنا الصدر دون العالمين أو القبر
تهون علينا في المعالي نفوسنا
ومن يخطب الحسناء لم يغله المهر

لا أعرف ناجحاً يائساً، و لاناجحاً متشائماً، الناجحون لا يستمعون إلى أصوات التقزيم والتخبيط،
الناجحون لا يعرفون الاستسلام
هم أشد الناس معرفة بقدر ذواتهم وأكثرهم دأباً وأملاً وتفائلاً،
اجعل من أذنك غربالا يغربل كل قول متشائم وصوت مستهزئ ،
وأجعلها هاردسك تخزين لكل قول حسن وصوت مشجع...

عداتي لهم فضل علي ومنة
فلا أبعد الرحمن عني الاعاديا
هم كشفوا عني زلتي فاجتنبتها
وهم نافسوني فأرتقيت الاعاليا

وتذكر أن لكل جواد قفزة لا كبوة وقدم القفزة على الكبوة إن وجدت
وأن إحتراق الفحم هو ما جعل الانسان يحول دخان الاحتراق ليخترع القطار البخاري
علماً بأن دخانه كان يذهب هباء منثورا من قبل....

أستفدت من إحتراق فحم الخيانة والغدر الذي تعرضت له بتيسير قطار حياتي وبسرعة عالية نحو قمم النجاح والحمد لله...
فأرتقبوا إني من المرتقبين
وحظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
07-11-2012, 11:54 PM
النجاح من رحم المعاناة والالم
كان الالم المعلم الاول للانسان

تحولت وسادتي إلى عرجون تمر لم أهنئ بنوم فقد إستعاذ صلى الله عليه وسلم من قهر الرجال
كانت محطة قطار واستراحة محارب تلك الفترة لجولة أقوى وأكبر
ذهبت خلسة إلى الثلاجة للتأكد من ورى فصل الثلاجة
وبالفعل نظرت إلى عداد الكهرباء وجدت إشعار بالفصل ولصق استكر بذالك على الثلاجة
دون تاريخ كتبت رقم العداد واتجهت إلى شركة الكهرباء لمعرفة متى كان الفصل والربط بين الاحداث
وجدت أن الفصل كان بتاريخ 18-3
هنا راودني سؤال قبل أن أظلم نبلاء القوم الثلاجتين مرتبطة بعداد كهرائي واحد هل قبل بيعهم للتمر فصلت أم بعد
وبالفعل انطلقت إلى سوق التمر وتابعت نزول الكميات وجدت انهم باعوا تمورهم قبل هذا التاريخ بشهر بموجب دفتر دلال السوق
السؤال هنا الذي واجهته لنفسي
هل للعائلة يد بالفصل ام لا
ام انهم وكما عرفتهم يحيون حياة النعيم سبهللا لايكترثون بما حولهم
ومن خلال ما استشفيته من حديثي معهم ألمس عدم معرفتهم ان الثلاجات مفصولة لعدم الانتظام بالسداد وأن القوم تفكيرهم وكل تركيزهم فيما يملكون وقد تخلصوا منه كما تتخلص البغي من جنين السفاح .....
كنت و لازلت على يقين أن من اسماء الله الحسنى الرازق
ومن اسمائه ايضاً المنتقم
وقد وكلت أمري كله لله
وهو لن يخيب رجاء من سعى في أرضه وأبتغى فضله
كنت وكما تعلمت من الاخوة المصريين إن شعرت بحزن او هم أضع رأسي تحت صنبور المياه ...
الان نحن في شهر 5 هجري ...
التمور كما هي في الثلاجة
كنت لا أشعر أني في مصيبة او فاجعة حتى أفكر جيداً وبالفعل هذا ما حدث
بعدت عن المشكلة الاف الكيلو مترات
واتجهت باول طائرة إلى ملاذ أحزاني ومطهر براثين فكري
إلى النيل
مصر الحبيبة هذه البلد التي أحب بساطة أهله وتفكيرهم التجاري
مصر يا سادتي الاكارم هذا البلد البسيط ببساطة أهله وشعبية ساكنيه وضحكة نيله العظيم
أعشق في مصر البساطة وخفة ضل أهلها ودماثة دمائهم وفكاهتهم ..........
على الرغم من خلوها من الطبيعة الخلابة إلى أن جميع جغرافيا العالم من تضاريس وهضاب وسفوح وبحار ألتمسها في شفافية أهلها ... هم أناس شفافين جداً يبدو كل شيء واضح في تقاسيم وجوههم.... إن حزن بان ذالك في وجهه وإن أهتم بان ذالك في وجهه وإن مكر بان ذالك في وجهه
وإن طمع بان ذالك في وجهه ...

دماغيات :
أترك رياح أحلامك تجرفك باتجاهها بكل ثقة ....
وعش الحياة التي طالما تخيلتها ....
فكلما جعلت البساطة طابعاً مميزاً للعالم الذي تعيشه ... سيكون الكون من حولك أكثر بساطة
ولن تكون الوحدة وحدة
ولن يكون الفقر فقر
ولن يكون الضعف ضعف
وسيكون انكسارك شموخ نسر

قررت أن أرى الموضوع من بعيد جدا حتى أرى المخرج في أي زاوية يكون من زوايا الموضوع
ثم تتضح المخارج كلما بعدت عن مسرح الحدث
وهذه هي سياستي في التعامل مع الاحداث...... حينما أرى الموضوع مشكلة وأضخمه
حينها لا أرى الا ضباب طبيخ دماغي
ولكن يجب أن أبتعد حتى تتضح الصورة وتبدو ملامح النجاح....

أمضيت في مصر 7 أيام جلست على مقاهيها الشعبية واكلت الفول من بائع العربة بتجاعيده التاريخية التي تشهد على سنوات كفاحه من أجل لقمة العيش
كنت كلما أرى البؤس والفقر من حولي
أحمد الله
وأقدر نعمائه علي
وأعرف أن هناك من هو أشقى مني فلا داعي للحزن وابتسم
كنت أضحك من كل قلبي على نكته قصد بالقاء قنبلتها على مسامعي جنيه واحد فقط
لو اخذوا كل ثروتي مقابل صفاء ذهني وراحة بال لما رفضت ذالك....

كنت أقف أمام النيل هذا النيل العظيم الذي ينبع من بحيرة فكتوريا ويمر بما يزيد عن عشرة دول
لكنه لم يعرف ولم يشتهر الا بمصر آخر مطاف لمصبه ....

كنت ألتهم طبق الفول السوداني الذي عرف نسبه وانتسابه للاب السوداني غير أنه لم يشتهر الابمصر....
مصر بلاد الدعاية والاعلان استطاعوا أن يتغلبوا على ضعف الموارد النفطية وغيابها والثروات
ليصنعوا ما صنعوه من مجد ببناء الانسان الحقيقي والاستثمار به
وقد كان نعم الاستثمار
فهاهي العقول المهاجرة من مصر تستوطن دول عظمى وتتبوا بها مناصب عليا
ان اكبر استثمار هو استثمار الانسان لنفسه

كان المركب الشراعي يخوض غمار النيل وانا فكري يخوض غمار ماذا بعد....

عدت إلى المدينة المنورة وكلي أمل في إصلاح ذاتي وتدارك أخطائي السابقة وعدم تكرارها
وبالفعل بدأت
إستأجرت حوش في خارج حد المدينة ونقلت التمور إليه ...
كنت غير مقتنع بجدوى بيع التمر على أصحاب المواشي وأستطعت ومن خلال رحلتي بابتكار اساليب جديدة تجعلني أستفيد من التمر الخرب ...
قمت بشراء أشرعة نايلون وفرشتها على أرض الحوش ...
ذهبت إلى أقرب شركة عمالية وأتفقت مع 4 بنقالية وبراتب 500 ريال للشخص كعمل اضافي لهم بعد العصر
على أن يقوموا بفرز التمر وأخراج النوى من التمر على أن يكون الدوام من 4 العصر حتى 11 ليلا
بدأ العمال في فتح التمر واخراج النوى
كان الدود يمشي على أجسادنا من كثرته ...
كنت أنفض ثوبي قبل دخولي البيت خشية دخول الدود لبيتي...
أستمروا بالعمل وانا استمريت بالتنقل إلى مصانع التمور وشراء النوى منهم فهم يستغنون عنه عند تلويز او فستقة التمر ويشتريه منهم أصحاب المواشي بقيمة 3 ريال للكرتون (( كرتون موز))
عرضت عليهم 5 ريال
أستمر العمل على نحو ما أريد ثم سافرت إلى جدة هذه المحافظة التجارية الغير محافظة على الانظمة واللوائح ...
كنت أعرف مطابع تطبع كراتين داخل بيوت شعبية
ذهبت إليهم طبعاً باللباس الرياضي و أتفقت معهم على طباعة كراتين مثل كراتين خلطة كيك العلالي بالحجم
وكتبت عليها أول منتج في المملكة العربية السعودية

قهوة النوى

طبعت بالبداية 5000 كرتون وبسعر 1 ريال للكرتون غير مسلفن

دفعت لهم مبلغ بعد موافقتي على البروفه الاولى
واتجهت إلى المدينة
كنت أبحث عن محمصه لحمص النوى وكذالك مطحنة فقد وجدتها في جدة غير أني لم أعرف الاجدى والانفع فقررت اولا تجربة محامص ومطاحن المحلات وارى الانفع واشتري ما يناسب من مكائن

اتفقت على الحمص والطحن بريال واحد للكيلو
طبعا كان من ضمن المكونات هيل وقد اشتريت من جدة ما يقارب 50 كرتون هيل هندي مفقش من باب مكة في جدة

طبعاً قهوة النوى للباحث عنها في الانترنت يجد لها فوائد جمة للكلى وللجسم والكثير
وقد خصص لها الدكتور جابر القحطاني باب كامل في فوائدها

بعد اسبوع بدأت عمليات الحمص والطحن وقد واجهت صعوبة كبيرة جدا في طحن النوى كونه ثقيل ويخرب المكائن وقد اعاد لي الكثير من المطاحن ما احضرته لهم من نوى
ولكني لم استسلم ولله الحمد امام هدفي

وبالفعل بدأت التعبيئة في الحوش حتى انتهيت من الكمية الاولى 5000 عبوة
قررت توزيعها اولا في القرى
في بقالات القرى وفي الطريق السريع
كون أهل البادية أكثر معرفة وتعلق بالمنتج الطبيعي من المتمدنين

كنت انزل عند البقالات المنتج ب 6 ريال
وكتبت عليه القيمة 10 ريال
هو يكسب 4 ريال
استمر التوزيع
واحضرت مندوبين براتب ونسبة
والحمد لله خلال فترة تم توزيع 5000 عبوة وبدأت الاستفادة ومن خلال الاطلاع وصقل المواهب
بانتاج منتج جديد
الا وهو
كحل النوى
وجمعت عن فؤاد النوى للعين من مراجع علمية وطبية وبدأت شراء مكاحل بلاستيكية ذات مراود خسبية فارغة بنية التعبئة
وبدأ تذليل الصعاب وتسلقها
كون طحن النوى ككحل يكون أنعم منه كقهوة ويحتاج إلى مكائن عالية الجودة لا أجدها في المدينة المنورة
لذا أحتاج إلى خلط المنتج باي مادة مشابه والاكثار منها وهو ما يعاد غش
او ارسال النوى لجدة أو الرياض وطحنه ...........

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

الحـربي
08-11-2012, 02:23 AM
مشكووورة على النقل ومتابعين
بس سؤال ماتعرفين اسم التاجر او مؤسسته ؟

بوجاااااسم
08-11-2012, 09:00 AM
موضوع مذهل إختصره لنا رب العالمين
بقوله تعالى
" إنا لا نضيع أجر من أحسن عملاً "
دروس
عبر
خبرات
تقدم لنا على طبق من ذهب
أشكرك أختي على نقل الموضوع
من أجمل وأرقى وأفيد الموضوعات اللتي قرأتها
بارك الله فيك على هذا الإختيار الموفق
وبارك الله في صاحب الموضوع الأصلي
الذي يقدم لنا خبرات تشترى بأموال طائلة
ويدفع من اجلها الجهد الجهيد والوقت المديد ....

مبرمج QA
08-11-2012, 01:24 PM
متابع

sweet qatar
08-11-2012, 02:14 PM
مشكووورة على النقل ومتابعين
بس سؤال ماتعرفين اسم التاجر او مؤسسته ؟


الشكر لك اخوي على المتابعة..
للتواصل مع دماغ عبر تويتر
demaqh1@
تقدر توجه له اي استفسار او تطلب اي معلومة تحتاجها..





موضوع مذهل إختصره لنا رب العالمين
بقوله تعالى
" إنا لا نضيع أجر من أحسن عملاً "
دروس
عبر
خبرات
تقدم لنا على طبق من ذهب
أشكرك أختي على نقل الموضوع
من أجمل وأرقى وأفيد الموضوعات اللتي قرأتها
بارك الله فيك على هذا الإختيار الموفق
وبارك الله في صاحب الموضوع الأصلي
الذي يقدم لنا خبرات تشترى بأموال طائلة
ويدفع من اجلها الجهد الجهيد والوقت المديد ....


الحمدلله الله وفقني في نقل هذا الموضوع.. وردودكم الرائعة اكبر دليل..
صدقت اخوي بكلامك.. حتى بالمنتدى عندنا خبرات ما تبخل على باقي الأعضاء بعلمها ومعرفتها..
الله يجعلها في موازين حسناتهم..
من الامور الي تبقى للعبد بعد موته.. علم نافع ينتفع به..

جزاك الله خير على ردك.. واتمنى لك متابعة ممتعة..


متابع

حياك الله..
اتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
08-11-2012, 02:19 PM
أشكر كل من تمعن في بريق أحرفي رغم الاتربة التي لحقتها من غيابي عن ممارسة الكتابة منذ أزل بعيد
والشكر موصول لاعضاء إدارة المنتدى اللذين تشرفت بزيارتهم وردودهم الجميلة من العيار البنفسجي على الموضوع
وليثق الجميع تمام الثقة أني ما كتبت الا من حرقة لإنجراف كثير من المواضيع المقرؤة عن السلة التجارية إذ ألتمس ببعضها وليس الكل إستنزاف وقتي وعصف ذهني للشباب دون أي جدوى تذكر..

دماغيات:
بقدر الكد تكتسب المعالي
ومن طلب العلا سهر الليالي
تروم العز ثم تنام ليلاً
يغوص البحر من طلب اللآلي

إن ما يوجد أسفل الأرض هو من ينتج ما فوق الارض....
إن غير الظاهر هو ما ينتج الظاهر
إن الجذور هي التي تنتج الفاكهة وليست الاشجار
إن الفقر نتيجة
والمال نتيجة
والصحة نتيجة
والمرض نتيجة

إن ما تسمعه تنساه
وما تقرأه قد تتذكره
ولكن ما تفعله تفهمه و لايمكن أن تنساه

إن الثروة يا سادتي الاكارم مثل الشجرة تنمو من بذرة ضيئلة... وأول قطعة نقدية تدخرها هي البذرة التي ستنمو من خلالها شجرة الثروة....
وكلما سارعت في زرع هذه البذرة ...... سارعت الشجرة في النماء .... وكلما كنت حريصاً أكثر على تغذية وري هذه الشجرة بالمدخرات النقدية الثابتة
كان تنعمك بالراحة تحت ظلالها وقطف ثمارها قريباً
الاهم يا سادتي أن نحترم قانون الحصاد
فليس من المعقول أن تزرع بذرة وتستعجل قطف الثمار حتى وإن أسقيتها بوايت من المياه لن تثمر الا بعد دورة كاملة من النمو والاستقرار والحماية من الافات ثم بعد ذالك تنمو الثمار ثم تكون يانعة
وحان قطافها .........

فأرتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا غ

sweet qatar
08-11-2012, 02:22 PM
هذه القصة كتبتها العام الماضي ورشحت للمسلسل الرمضاني طاش ما طاش
غير أن أختلافي مع شركة الهدف الاعلامية جعلني أتراجع عن تجسيدها على الشاشة من قبل أبطال المسلسل

فادي من لبنان وشليويح من السعودية وقصة الطموح والخوف
الزمان :1398هـ
المكان : المدينة المنورة
الشخصيات :
فادي : من لبنان
شليويح: من السعودية
كان العهد عهد طفرة كما نعرف وكان فادي مشرف على أعمال الطرق والاسفلت في مؤسسة متحدة تعمل في مجال المقاولات
ألتقى في عصر يوم من الايام وأثناء تأديته لعمله بشليويح تجاذبا أطراف الحديث وتحدث فادي مثل أي عامل عن مكاسب الشركة التي يعمل بها وأن البلد هذه بلد خير وفيها شغل كثير جداً وتعجب من ركون السعوديين على الوظائف ....
ومضت الايام وهما يلتقيان كل عصر يجلسان على كومة الرمل الملقاه على قارعة الطريق
وكان شليويح كعادة أغلب السعوديين كريم يحضر معه القهوة والتمر والشاهي مع الاختراع الجديد المسمى ثلاجة رغم أقتناعه بأنها تذهب نكهة وطعم ما يوضع بها إلا أنه كان مرغم عليها ففي كل مره يلح على فادي لمرافقته إلى بيته لكي يقوم معه بواجب الضيافة
الا أن فادي كان يتعذر لانه ملزم بعمل يجب أن ينهيه..
وكان من عادة شليويح ألأنصراف لأداء صلاة المغرب في المسجد ومن ثم الجلوس في مشب عمه الكبير أبو حمدان
ويشرب القهوة والشاهي ويشاهد المسلسل البدوي وضحى وابن عجلان ومن ثم تطل فاتنة الشباب والشياب
سميرة توفيق وتغني وتغمز غمزتها الشهيرة بعد نهاية الاغنية وكلهم يظنون أنها كانت تغمز له ....
كانوا بسطاء قلوبهم كبيره ليس لديهم ما يعكر صفوهم.
وفي يوم من الايام وعلى بطحاء الرمل
قال فادي لشليويح: والله لو معي تبعيتك هذي كان عملت عمايل وصرت غني بظرف سنة بس
بس خسارة أنا لبناني ما مسموح لي أشتغل في هالبلد وأغرف من الخير الكثير اللي فيها وكفيلي ما بدو الا أمسك إله الشغل وبس ومكوم الفلوس على قلبه ويعطيني منها نتفات صغيره
تعرف ياشليويح لو تفتح لك مؤسسة مقاولات باسمك ونجيب عمال وندخل في مناقصات مع الحكومة ومع السعوديين للبناء نكسب كثير بس بتبعيتك هذي نصير أإنياء أنا وأنت وقام فادي يشرح لشليويح المكاسب وشليويح يحسب مع فادي الارباح وجد أن المشروع حلو ومربح وافق شليويح وقال لفادي : خلاص أنا معاك وأعتبر أن التبعية تبعيتك وأسمك شليويح...
أذن المغرب راح شليويح عند عمه أبو حمدان سارح يفكر
والجماعة يفكرون بعد الاغنية الغمزة لمين إلا ويرون شليويح بحالة تأمل يرثى لها ....
قالوا له : علامك يا شليويح سرحان ترى نص الاثنين واحد
قال لهم : والله أنا ما عندي غيركم أشاوره أنتم الخير والبركة وعندكم خبرة في الحياة وتعرفون فادي اللبناني صاحبي عرض عليا مشروع يكسب ذهب
وقام يشرح لهم عن المشروع أنه يفتح مؤسسة صغيرة ويستقدم عمال ويبني بيوت وعماير ويدخل مناقصات مع الحكومة وأن المشروع مكسب والشغل بركة و و و
قالوا له : بعد ما أنتهى من كلامه
أنت خبل تبي تسوي زي ساير ولد فلان سوا مؤسسة مقاولات وبناء عمارة في باب الكومة وطاحت على اللي فيها وشوفه الان بالسجن والله يا شليويح غير ترمم عظامك بالسجن والله غير نفرق لك من القبايل الدية يا خبل أنت خبل أنت مجنون كل عيشك واسكت
حط رأسك مع الرؤس وأدعي لها بالسلامة
من بكره راح شليويح لصديقه فادي قال له فادي شو ماله وجهك مخطوف يا شليويح وشو سويت اليوم رحت قدمت على أوراق المؤسسة
قال شليويح وهو يحك فروة رأسه الخلفية : والله يا فادي مشروعك حلو بس فيه مسئولية لو طاحت عمارة أو صار شيء أنا يا فادي واثق منك بس ماني واثق من العمال
يمكن يغشوا بالمونه أو شيء
قال فادي : ولا يهمك يا شليويح ولا تأخذ بخطرك عندي لك مشروع أحسن ومافيله مخاطره ورأس المال من عندي
بس أنت تروح تفتح محل بأسمك وأنا أدفع لك الفلوس
وأجيب لك المعدات والمكائن والبلاستيك وبعدين نقدم نحصل على قرض من الحكومة الحكومة تدعمنا بمليون ريال ولك حكومات العالم بتأخذ من شعبها وحكومتكم تعطي ماقلت لك يا شليويح بلدكم بلد خير
ونعمل المشروع مشروعنا هالمره يا شليويح
مصنع مياه صحية ....
قال له شليويح : يعني كيف مياه صحية
قال فادي : بلدكم بلد زوار ومعتمرين وحجاج وبدل الناس ما تشرب المويه من السقا اللي بيحمل الماء وراء ظهره
يصير الناس يشربوا المويه في قوارير بلاستيك وبكذا عندنا مكاسب كثيرة والمعدات عندي أجيبها لك من لبنان من أبن عمتي نزار ...
تحمس شليويح للمشروع وقال لفادي : خلاص توكل على الله يافادي هذي المشاريع يافادي أنا أشهد أن اللبنانين أذكياء
ذهب شليويح وكالعادة صلى المغرب وجلس عند عمه أبو حمدان وشياب وشباب الحارة في المشب
تبسم شليويح وقال عندي مشروع
قال عمه أبو حمدان : أقول أنطم أسكت خلنا نشوف وضحى وبعدين ملحقين على تخريفك
شليويح متحمس ومن حوله شاخصة أبصارهم بسميرة توفيق ... بيت الشعر يا المبني في الليل ياعيني في الليل
أنتهت الغمزة والكل نسبها لنفسه
نظروا على شليويح هاه وش عندك يابو المشاريع أنت
قال لهم شليويح : يقول فادي بلدكم بلد خير بلد طفرة وخيرها كثير وعرض عليا إني أفتح مصنع ونعبي المويه بقوارير ونبيعها على الناس والقاروره بريال و الدولة بتدعمنا وتعطينا قرض ولو ما أعطونا فادي متكفل يجيب المعدات بالدين بس أنا أقدم على الرخصة
ضحك الحضور ضحكة شككت شليويح في بقاء شنبه أسفل أنفه وقام يتحسس وجوده
قال لهم : وش فيكم تضحكون
قالوا : ولد حمايل هذي آخرتها تشتغل سقا يا بارد الوجه
طيب أفرض جاء وزغ وتفل بخزان الماء ثم حطيته بقوارير
وشربوا الناس وتسمموا والله عظامك غير ترمم بالسجن
والله غير نفرق لك الديه من القبايل قم لا والله هذا اللي باقي علينا وقام الثاني يقول له : أفرض العمال حطوا لهم خمره وباعوها بالقوارير ومسكتهم الشرطة ساعتها يرموك بالسجن والله عظامك غير ترمم بالسجن ....
من بكره قابل شليويح فادي وقال له : يا أخي أنا مالي ومال مشاريعك دور لك رفيق غيري أنا إنسان عندي عيال وبيت ومسئوليان كثيره شوف غيري والله يوفقك ...
وتمر الاعوام تلو الاعوام ....
ونحن الآن في المدينة المنورة وتحديداً عام 1430هـ
المكان رصيف مقابل باب الضمأن الاجتماعي حيث يجلس شليويح وفي يده دفترين عائلة لتقديمها للضمأن الاجتماعي لأخذ إعانة شهرية من قبل الحكومة ...
المكان : جدة
حيث يجلس فادي في شركته الخاصه في الدور العاشر
وبعد أن حصل على الجنسية السعودية
تحياتي للجميع وحظ موفق
دماغ أبن عم شليويح والقائم على شؤون المشب
المدينة المنورة

فأرتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــاغ

sweet qatar
08-11-2012, 02:30 PM
أشكر لكم حسن الاصغاء
وجمال الردود التي تنم عن تقدير منكم لما خطته أناملي التي اخشوشنت من جريد النخل
وقنو التمر ....
فلم تعد تجيد القفز على أبجدهوز كما كانت في شبابها ....

بدأت بجمع معلومات أكثر عن فوائد كحل النوى ومن ثم تعلمت طرق التخلص من قطمير
(( القشرة التي تأتي على النواة)) النوى...
وعرفت من خلال رحلتي اي التمور أثقل بالنوى وايها أخف فالبعض منها لا ينفع نواها ان يكون كحل او كقهوة نوى .... والبعض منها تجرح من يرمى بها من ثقلها وحدتها...
ومن خلال التجارب استخلصت اي الانواع أصلح وبدأت بالفعل في الطحن ناعم جدا
كان خيار ذهاب النوى الى جدة او الرياض لطحنه صعب ليس صعوبة تنقل بل الصعوبة تكمن في سرقة الفكرة او لفت النظر إليها من قبل التجار .......
لذ لزمت العمل بصمت حتى يظهر المنتج للنور .....

مما أضطرني لطحن النوى اولاً كمشروب قهوة ومن ثم تكرار عمليات الطحن على مطاحن عالية الجودة من المولينكس او براون وقد أوردت أغلبها لمحلات تصليح الصيانة من العطب الذي لحق بها .......من عمليات الطحن والتنعيم ......
حتى تكون لدي كمية مايقارب 300 كيلو
بدأت بعدها عمليات التفريغ وقد كانت في غاية التعقيد ولكن ان كنت ريح فقد لاقيت إعصارا لم
أستسلم ... تخيل مادة أشبه ما تكون بمادة الدقيق مع خشونة بسيطة تفرغها في عبوة فتحتها أكبر من سم الخياط بجزء يسير....
إذا كانت النفوس كبارا
تعبت في مردها الاجسام

بعض العمال قرر الانسحاب لصعوبة المهمة والبعض طالب بزيادة الاجر
حتى وجدت طريقة التفريغ الدماغية
الا وهو المضخ الذي يقوم بتعبئة المسابح الهوائية وهو شبيه بمضخ هواء الدراجات غير أنه يدوي الاستخدام....
حيث كنت أضع المادة داخل انبوب المضخ وأضخها على مهل عبر ابرة عريضة بفي علبة المنتج ....
والحمد لله صارت التعبئة سهلة ....
وتم خلال فترة ليست بالقصيرة تعبئة 6000 عبوة سعة العبوة الواحدة 50 جرام من كحل النوى ...
حينها كانت مهمة التزحلق من قمة الانتاج الى قمة التسويق...
وقد واجهت لا لا
لا
لا
لا نريد
ولكن الحمد لله صرفت ما يقارب 1000 عبوة فقط
ومن خلال اطلاعي على المنتجات المشابه وجدت ان المنتج لا يسوق بهذه الطريقة واكتشفت الخلل
كون المنتج شعبي جدا بعلبته النحيلة وخلوه من الكرتون الحافظ له والعبارات
لذا اخذت قنينة كحل وذهبت الى جدة وتواصلت مع مطابع الظلام ... على إنتاج كرتون للمنتج...
وبالفعل دفعت زيادة في السعر 20 هللة للكرتون والاصل يكون ب15 هللة وطبعت 50000 كرتون
ثم ذهبت الى الصناعية واخذت كراتين بيضاء تتسع لما مجموعة 48 عبوة كي الزم التجار بشراء كميات اكبر مما يسرع عجلة التصريف.......
ذهبت بعدها إلى وكالات الدعاية والاعلان وطبعت ملصقات بحجم ورقة a4 عن المنتج وفوائده لتوزع على من يشتري من عندي .... كملصق اعلاني ........

ثم عدت أدراجي إلى المدينة الحنونة ...
وبعد يوم بدائنا في إعادة هيكلة العبوات في حلتها الجديدة
وقد كان ما لم يكن بالحسبان
إنتهت ال 5000 عبوة المتبقية في أقل من إسبوعين
وانهالت الاتصالات من المحلات وبالذات المحلات المجاورة للحرم طلباً للمنتج
حينها أيقنت ان الناس اليوم
لا ينظرون ولا يهتمون الى ما في الكوب
بل يهتمون ب شكل الكوب
حتى لو داخله تراب اكرمكم الله
وقد تعلمت الدرس جيدا
اصبحنا نطحن النوى ونعبئ العبوات وقد قسمت فريق العمل الى مجموعات كل في تخصصه لتوزيع منتج قهوة النوى ومنتج كحل النوى
وكونت والحمد لله فريق عمل تسويقي ناجح براتب وبنسبة
وقررت التوسع الى مكة المكرمة
وتعرفت على عطارين هناك وتعاونوا معي في انجاح المنتج.........

وبدأ تقليد المنتج من قهوة النوى ومن كحل النوى من بعض شركات الاعشاب التي تملك قاعدة عملاء جماهيرية ولها استندات عرض في المحلات ....
حينها قررت الاستمرار ولكن في الخارج أكثر وأقوى وأفضل وبالفعل اتفقت مع بعض عملائي التمريين على توريد المنتج لهم ....
وواجهت الرفض من قبل وزارة التجارة بشيء اسمه الترخيص الطبي والترخيص الصناعي ....

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا غ

بوعبدالله2005
09-11-2012, 12:39 AM
يا دماغ أنا لك منتظرون ولكن اسرع فكلنا شوق الى ما تكتب وبارك الله فيك

الحـربي
09-11-2012, 02:11 AM
إننا من المرتقبين

ولد العلي
09-11-2012, 03:44 AM
جزاكي الله خيرا

شموخ دائم
09-11-2012, 01:44 PM
,

,


مرحبا



sweet qatar

عليك خصم تأخير اليوم

:)

الله يعطيك العافية

بصب الشاي والقهوه الناس تنتظر لين توصلون

:)

متابع

,

,


اخوك


شموخ دائم

كحيلآن
09-11-2012, 04:09 PM
أي والله تأخرت الأخت سويت اكثر من مره أدخل للمنتدى اشوف نزلت التكملة ولآ لآ :)

Nasser Mohd
09-11-2012, 04:21 PM
كل ما أقول بوقف عن قراءة الموضوع وبرجع بعدين أقراه .. أجد نفسي أكمل القراءة

موضوع شائق وطريقة عرضه أشوق
سلمت يداك

sweet qatar
09-11-2012, 05:13 PM
فالكم طيب.. الحين بنزل اكثر من بارت
وان شالله لما ارجع البيت برد على كل تعليق :)

sweet qatar
09-11-2012, 05:31 PM
كثرة الحكم واﻻ‌مثال غير أن مثالين هما يجريا مني مجرى الدم في العروق من شدة اعتناقي
لهما كتبت اﻻ‌ول على مرآتي الخاصة في جناحي الخاص
النص:*
إذا إسيقظت في الصباح
فأنظر في المرآة*
فإذا كان وجهك حسن
فأفعل حسن
وإذا كان وجهك قبيح
فﻼ‌ تجمع بين قبيحين ...



الثاني كتبته أمام عيني في أماكن متفرقة:

الحياة*ألم
يخفيه*أمل
وأمل يحققه*عمل
وعمل ينهيئه*أجل
ثم يجزئ كل امرئ
بما*عمل*

هذا المثل جعلني أختار أرقام لوحات سيارتي الخاصة*
تاريخي العمري عند بلوغي السبعين??14
أبلغني الله إياها بالطاعة وحسن العبادة*
منعم بالرغوة الفرنسية*
في قعر البانيو ....

فأرتقبوا إني من المرتقبين

sweet qatar
09-11-2012, 05:34 PM
دماغيات :
إن أبواب اﻻ‌نجازات تتسع لذالك الشخص الذي يرى في اﻻ‌شياء التافهة إمكانيات غير محدودة...

لم أتمكن من تصدير المنتج غير أني أوجدت فئة مستهدفة للمنتج تجاهلها البعض اﻻ‌ وهم البساطين المتواجدين جوار المسجد النبوي ....
ذهبت إليهم وجلست اتحدث معهم على قارعة الرصيف والرعب من البلدية يملئ جوانحهم
كل ساعة ....
قدمت لهم المنتج وبكميات كبيرة ولله الحمد أصبحوا يتواصلوا معي للحصول عليه...
وجدت أن أغلبهم وليس كلهم من المتسربين من المقاعد الدراسية*
ﻻ‌ يملكون هدف اﻻ‌ تجميع غلة موسم كامل بتعبه وعرقه وهلعه
والسفر بها للخارج للدول المجاورة لﻼ‌نبساط والترفيه...
ﻻ‌ يطمحون إلى ترقية تجارتهم إلى اﻻ‌فضل بل متعة وقتيه .. لمتعة أكبر في سياحتهم ...

ﻻ‌ يظن أحدكم أني تركت التمر بل كنت خﻼ‌ل كل فترة اشتري كميات واجري صفقات سريعة*

جاء الصيف وقبل جداد التمر ولله الحمد قررت التميز في تجارة التمور باﻻ‌ضافة الى منتجي النوى..

قررت أن أكون أخصائي تمور ولكن هذه الكره أعبئ الجره ...

الفكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـرة الدماغية*:
هناك نوعيات من التمور غير معروفة أو انتاجها يكون قليل جدا مما يجعلها رخيصة السعر*
بريالين او ثﻼ‌ثة ...
بدأت نزول السوق وشراء هذه النوعيات بالذات وذهبت إلى المزارع كذالك لشرائها*
إذ يتم التخلص منها من قبل المزارعين إما للمواشي أو بيعها في الحراج وما كان يميزني عند أصحاب المزارع أني كنت كاااااااااااااااش
عكس دﻻ‌لي السوق باﻻ‌جل على دفعات ....
مما يجعلني أفرض السعر الذي ارأه مناسباً دون بخس لسلعة المقابل....
بدأت بجمع كميات كبيرة*
و تخزينها بثﻼ‌جة بالكرتون (( الكرتون بريالين )) بالشهر الواحد*
إنطلقت بعدها للبحث عن فرامة او طاحونة لهذه اﻻ‌نواع*
وبالفعل أشتريت الطاحونة وبها شرنقة أكياس بعد الطحن تعبئة سعة كيلو من سوريا عن طريق مهندس سوري وفق ما اريد بقيمة 40000 ريال ....
بدأت باحضار التمور على دفعات إلى الحوش ...
وأحضرت عمال وبنفس الطريقة اﻻ‌ولى فصفصة التمر وفصل النوى جانباً ... (( أرفع ينفع))
التمر كان يجمع كل عشرة كيلو في كرتون ويذهب إلى الماكينة لطحنه*
وتعبيئته ... وقد طبعت ملصقات من مطابع المدينة باسم تمور ....*
والوزن*
والتاريخ :
مع صورة للباسقات الحنونات المباركات ....
وبالفعل بدأت التسويق*
وقد وضعت خطة للفئة المستهدفة*
دعوني أخبركم أن الفئة المستهدفة في المجال التجاري*
إما أفراد
أو تجار
أو حكومة*
والعمل مع اﻻ‌فراد متعب وقطاعي ومحدود الربحية*
لذا قررت أن أحدد الفئة المستهدفة (( التجار ))*
إذ يسعى التاجر للربحية دون إكتراث بالجودة عكس الفرد....
وبالفعل وضعت نصب عيني الفئات هم
محﻼ‌ت صنع الحلويات*
محﻼ‌ت المعصوب*
وبدأت بالفعل بحصر المنافس وقد كانت لمعامل او مصانع بعضهم طحن والنوى في داخله مما جعل علقم في آخره ....
وكما هو أسلوبي التجاري التحوط بشلة من المناديب الناجحين ... والحمد لله
واستطعت كذالك بيع المنتج على جمعية خيرية تعني باﻻ‌سر المنتجة التي من خﻼ‌ل بحثي عن صانعات المعمول من بنات بلدي وممن يسعين لحياة كريمة أستطعت أن أكون اسم للمنتج يساهم في انجاح ما يصنعن ... وقد كنت أكبر همتهن وأقدر هدفهن النبيل فمنهن اﻻ‌رملة واليتيمة والمطلقة ومنهن من تسعى للكفاف ...*
كنا يتواصلن معي بكل شموخ وعزة وانا والله لم أدع للشيطان باب في جدية التعامل ..والمصداقية....
الحمد لله بدأت تجارتي تكبر كل يوم*
وانا مستمتع بما أحققه من نجاحات*
كنت وكما هي عادتي استيقظ لصﻼ‌ة الفجر ثم التهم افطاري على عجل وانطلق لتوزيع المدارس*
على الرغم من توفر سائقين لدي غير اني كنت استمتع بسماع طموحات ابنائي واهدافهم الوقتية واﻻ‌بدية اثناء توصيلهم للمدارس*
فهو كان من انسب اﻻ‌وقات لدي لسماعهم والتحدث معهم
وكنت وﻻ‌ زلت بعد توزيعهم على مدارسهم انطلق لمقهى*
أحتسي كوب قهوتي
وأرتب أجندة يومي*
وأفكر بصفاء*
ونقاء*
ثم أنطلق لبقية أعمالي ...
دماغيات :
لقد تعلمت منكم الكثير أيها البشر*
تعلمت أن الجميع يريد العيش في قمة الجبل
غير مدركين أن سر السعادة تكمن في تسلقه
(( غابريل غرسيا ماركيز))

التمور مثل الصابون فقاعاتها كثير وتتوالد منها مشاريع كثيرة*
حتى ان التمور الخربة وهو ما يجهله الكثير يمكن بيعها على مصانع اﻻ‌دوية*
ﻹ‌ستخﻼ‌ص عناصر طبية منها ....

عرفتني تجارة التمور على تجار كبار في السعودية وخارجها وبالذات مع قرب شهر رمضان يتواصل معي كثير منهم لشراء تمور صدقات في رمضان ورطب لتوزيعه في ساحات الحرمين الشريفين ...
تيقن الجميع منهم انه ما نقص مال من صدقة ....
ليثق الشباب خاصة أن دماغ لن يبخل عن تقديم أي معلومة تمرية تساهم في الرقي بحياة إنسان يسعى لحياة كريمة ولكن الذي يهمني هو الجدية*
وليس التفاعل الكذاب فأن دهاليز اﻻ‌نترنت علمتني أنك لو كتبت*
نمل أشقر للبيع*
سيتواصل معك الكثير الكثير*
وأغلبهم*
قتلة الوقت*
واﻻ‌ندفاعيين
اﻻ‌نفعاليين*
وثقوا أن سوق التمور به خير كثير وبالذات ونحن اﻻ‌ن على قرب شهر رمضان المبارك*
إذ يعد الصوم الركن الثالث من اركان اﻻ‌سﻼ‌م... ويحرص الجميع على كماله وفق السنة الغراء باﻻ‌فطار بحبات من التمور والرطب ....
انا ليعلم الجميع والله على ما اقوله شهيد لن ابيع اي شخص لو حبة واحده*
فالحمد لله لدي من العمﻼ‌ء ماﻻ‌ استطيع الوفاء لهم*
ولكن لكم أخ يفرح بانسان سعى من فضل الله
وان الله ﻻ‌ يخيب من سعى بفضله ...
ولكن ليكن طالب اﻻ‌ستشارة جاد ﻻ‌ يبني استشارته دون مورد مالي او بعواطف وانفعال
دون معرفة ذاته وامكانياته وتحويل اﻻ‌مكانيات الى قدرات ويقدر الحياة
فان دماغ هانئ العيش وحقق هدف طفولته اخيرا واشترى بغبان وصار يتحدث معه ويقوم بترويضه .......

عمل التمور عمل موسمي ليس على طول العام بالنسبة لي كمصدر خارجي*
شعرت بملل كبير وقررت ان اخوض تجارب تجارية بعيد عن التمر شريطة ان تغطي الفراغ دون مساس باشهر الحصاد والتصدير وقد كان ان اوجدت مشاريع ذات ربحية*
وبنفس الوقت تشغلني بقية العام فانا لو لم اعمل اتخانق مع من اقابل*
لم اعتد الكسل والركون*
فان الرجل ان أكثر مجالسة المرأة*
تعلم وداعة اﻻ‌رنب
وباض بيضة*
الديك
اﻻ‌ ترون يا سادتي ان الديك*
باض*
من كثرة جلوسه عند الدجاج...
لذا بدأت غور اسبار مشاريع موسمية تغطي فراغي بالعمل و ﻻ‌ تشغلني عن محبوبي اﻻ‌ول التمر

فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق

sweet qatar
09-11-2012, 05:47 PM
في رده على احد الاعضاء.. اين نبيع وكيف نبيع

اين سهلة اﻻ‌جابة ..............السوق
اين نبيع................انت أعرف بمنطقة الزخم وطريقة البيع واماكن البيع وباي الطرق يكون البيع*
يهمني أن تحول كيف*
الى لماذا*
فالكيف سهل فك رموزه ممن حولك
ولكن لماذا
هذه لن تجد اجابتها
اﻻ‌ عند شخص واحد
تجده في أول مرآة*
تقف امامها شامخاً
سيجبك على*
لماذا*
و تفائل ب*
هل*
بالتأكيد ستنجح فانت انسان بك طاقات تفجر من الصخر ينابيع مياه*
أقدم و ﻻ‌ تتأخر*
فان سلم النجاح ينتظرك
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــاغ

sweet qatar
09-11-2012, 05:57 PM
عذراً على التأخير فإن لها شرب يوم ولكم شرب يوم معلوم ...
كان أمس الجمعة مشرب زوجتي وعائلتي الذي أمنحهم يوماً بأكمله متحنثاً في محرابهم السرمدي...

دماغيات :
إسمح لي أن أعرفك بنفسي إسمي دماغ ولدت في المدينة الحنونة*
كان أول صوت أسمعه في هذه الدنيا صوت مقص الطبيب حين قطع حبلي السري.....
ومن يومها وأنا أعشق صوت المقص....

تربيت في عائلة فقيرة كانت أمي رحمها الله تخيط المﻼ‌بس لنسوة في المدينة ...
كنت كلما أعلنت تمردا او صراخ وانا ذاك الرضيع كانت رحمها الله تضعني على ميناء ماكينة الخياطة ... كان صوت أزيز الماكينة يسكن كل متحرك ... وأنام ...
ومن يومها وانا قلبي معلق في أزيز وهزيز المكينة فقد كانت مهد طفولتي ....
كانت تمثل لي أضخم مدينة ألعاب فقد كانت الماكينة أرجوحتي ...
كم وكم*
فردت اﻻ‌قمشة في صغري من اﻻ‌على الى اﻻ‌سفل كي أنعم بالتزحلق من أعﻼ‌ها...
حتى تضاريس وجهي الطفولي ...
لم أشهدها في المرآة بل في المقبض الفضي للماكينة...*
كان يظهر صورتي مضخمه ....
كنت أضحك وأنا أشاهد نفسي ...
ضعف بصر أمي رحمها الله من السهر على ماكينة الخياطة من أجل حياة كريمة لنا ...
كانت تناديني بين الفينة واﻻ‌خرى*
دماااااااااااااغ تعال ألضم لي اﻻ‌برة في سم الخياط ....
لذا كنت ﻻ‌ العاب كثيرا بالشارع بل كانت ديمومتي القرب منها لمساعدتها
كنت أعبث بالمقص رغم ثقله بين أناملي الطفولية ....
كم وكم قصصت ما أرتديه من رث المﻼ‌بس...بعبث طفولي غير مدرك مقدار التعب الذي تكبدته أمي من أجل شراء ما ألبسه....
كانت الماكينة بالنسبة ﻻ‌سرتي*
كما تمثله البقرة للهندي
والجاموسة للمصري ...
كانت مﻼ‌ذ أأمن من الفقر إلى الكفاف....

كان من مشاريعي القديمة اﻻ‌ثرية والحديثة حداثة أبدية*
محﻼ‌ت خياطة الزي الرجالي ...
وقد تعلمت منها الكثير الكثير*
كان أهمها*
الصبر*
وتحمل المشاق*
والتنافسية*
والتميز
ومواجهة اعداء النجاح
....
بدأت بمحل خياطة الزي الرجالي بإمكانيات بسيطة جداً جدا كان هدفي أكبر ولكني قررت أن أدخل هذا المجال كدرويش حتى أكبر به وأتعلم خفاياه*
رغم أني أستطيع البدء بما أضمرته في داخلي من هدف رسمت له صورة ذهنية ولكن من بداية السلم ... ﻻ‌ اقفز فتكسر رقبتي ويتفتق دماغي
دعوني أخبركم يا سادتي اﻻ‌كارم بعضاً من أسرار وخفايا هذه المهنة وانا هنا ﻻ‌ أحدثكم حديث اﻻ‌لة حاسبة لقلم الرصاص ...
بل أحدثكم حديث دماغ عصرته التجارب حتى أصبح يرى ما وراء الهدف ... بحمد الله وتوفيقه لي...
دماغيات :
إن كنت ترغب الذهاب إلى جدة ليﻼ‌اً بسيارتك هل ترى كامل الطريق الذي أمامك من خﻼ‌ل أنوار السيارة بالتأكيد
ﻻ‌
سترى فقط من خﻼ‌ل أنوار السيارة مسافة 50 متر او 100 متر ...
لكنك بالتأكيد تعرف أنك ستصل باذن الله إلى هدفك ...وحتى وإن لم ترى كامل الطريق ﻻ‌نك تعرف وجهتك وقبلتك التي انت موليها ..........
النجاح حليفك وستصل بإذن الله وتوفيقه ....
لكن إستخدم بوصلتك وتوجه و ﻻ‌تقف*
فإن انت توقفت عن التحرك لﻼ‌مام ركلك من هو خلفك*


التجارة في مجال الخياطة تعد مزدوجة التصنيف فهي خدماتية وسلعية بنفس الوقت ...
و نشاط الخياطة هذا تستطيع ان تجزم بانه من اكثر اﻻ‌نشطة المحتكرة وبالذات من قبل الباكستانين
حتى أن الهنود واليمنى يعتبروا دخﻼ‌ء على هذه المهنة ....

فتحت المحل وكانت من اكبر أخطائي اني بدأت دون عمالة على كفالتي اذ تأخر اﻻ‌جراءت جعلني*
اتسرع والطمع في الربح جعلني أحضر من ﻻ‌ يعرف ومن ﻻ‌ اعرف....
مما ساهم في خسارتي غير أني وبفضل الله وتوفيقه وبعد تعمق في هذا النشاط استطعت ان يشار لي بالبنان من قبل خصومي قبل عمﻼ‌ئي....

محل الخياطة غير مكلف
ماكينة جوكي صيني 1200 ريال
ماكينة حبك صيني 300 ريال
مكبس 400 ريال
مقص اﻻ‌لماني مقاس 14 ب150 ريال
مقص ياباني مقاس 10 ب 80 ريال
طاولة قص 250 ريال
طاولة عرض 300 ريال
مونكان مجسم عرض مقاس 35 تجده ب120 ريال عدد 2 ب240 ريال
أجار محل حسب الموقع وهو نصف سنوي
لوحة تبدأ من 400 ريال إلى 2000 ريال*
ديكور وانصح بالجبس والمرايا حسب المساحة
أهم شيء في محﻼ‌ت الخياطة اﻻ‌ضاءة*
ا
مبروووووووووووووك اﻻ‌ن عندك محل*
اﻻ‌قمشة يحضر لك مندوبين أقمشة يعطوك طاقات أقمشة والتحصيل كل اسبوع مائتين ريال .. وتحدد له يوم في اﻻ‌سبوع ....

من اﻻ‌خطاء التي ارتكبتها جعل الماكينة والمكبس داخل المحل وهذا غلط*
حيث يرغب اغلب الخياطين بالعمل داخل بيوت شعبية او بدرومات على صحن الفلفل ونغمات اﻻ‌غاني الهندية الحزينة ...

كنت أعتقد مثل أغلب الناس أن الخياط الكبير في العمر صاحب خبرة وكنت أسعى دائما*
لعمل ثيابي عندهم ...
والصحيح يا سادتي اﻻ‌كارم هو التالي :
لكل مهنة متاعب نفسية فهذا الطيار بعد رحﻼ‌ت طياران لمدة عقدين من الزمن يصاب بمرض الزهايمر (( الشيخوخة المبكرة ))
وكذاك طبيب التخدير بعد عقدين من العمل في غرف العمليات يصاب باﻻ‌عصاب من شدة تعرضه لمادة البنج إن هو خرج خارج غرف العمليات ...
كذالك هو الخياط وبالذات حرص الخياطين على العمل داخل بيوتهم في عزلة تامه وشدة تركيزهم على مجرى اﻻ‌برة ولون القماش اﻻ‌بيض يصاب باﻻ‌عصاب كون الخياطة عملية شدة أعصاب اوﻻ‌ وإتزان لمجرى اﻻ‌برة والقماش حتى ﻻ‌ يصاب باعوجاج ... مما يجعل الخياط في مراحل عمرية*
حقيقة وعن تجربة يصاب بامراض نفسية إضافة إلى ضعف البصر ...*
وقد التقيت بخياطين وتعاملت معهم حقيقة وجدتهم أقرب ما يكونوا للجنون منه للعقل ...

ما يجعل الباكستانين يملكون زمام هذه المهنة كونهم أهلها منذ القدم وفي صباهم وفي بلدهم تعد الخياطة مهنة يحرص اﻻ‌باء على تعليمها لﻼ‌حفاد قبل اﻻ‌بناء ....
وايضاً كثرة من يرتدي عباءة شليويح في بلدي ويمثل دوره في بيع الفيز على الباكستانين جعلهم يحضرون مهرة من الخياطين يمارسون الخياطة داخل بيوت مغلقة عن العالم الخارجي ...
حتى أني ألتقيت باحد الخياطين وقد أمضى بالسعودية ما يقارب 40 سنة والله ﻻ‌ يجيد أن يجمع جملة عربية صحيحة ﻻ‌نه في معزل منهمك في عمله داخل البيت الشعبي .....

فالخياطين وكما تعلمت أجعله يعمل معي بالكثير 8 سنوات وأقول له مع السﻼ‌مة*
خروج نهائي*
ﻻ‌ن قواه العقلية شبه منهاره ...
ونصيحتي لمن يريد إستقدام خياط أن يحرص على أن يكون الخياط شباب*
ﻻ‌ن الشباب متجدد ومتطور ونظره ممتاز ...
وهو مقبل على المهنة بعكس الكبير في السن فانه مدبر عن المهنة*
مثاله:*
كنت في البيت قالت : لك أختك أوصلني المكان الفﻼ‌ني
وانت انت القديم بالسواقه*
راح تقول لها : ما في حيل*
راح يفرح أخوك*
حديث عهد بالدركسون والسواقه
ويقول : هات المفتاح أنا أوصلها*

هكذا هي الخياطة*
ثم أن الكبار بالسن يعيبهم التقليديه في العمل وعدم اﻻ‌طﻼ‌ع على الجديد من الديزاين*
وايضاً وهو اﻻ‌هم يعيبهم العناد*
تقول له للكم : أريد هنا
يقول لك : ﻻ‌ هنا أحسن هنا ما فيه كويس
الخياطين الكبار يا سادتي اﻻ‌كارم*
يأخذون مقاسك ولكني يعملون ما يرون هم ....عناااااااااااااد

كل الخياطين الذين أحضرهم أهم شرط العمر ﻻ‌يزيد عن 23 سنة*

وهذه المهنة هي أول مهنة ستنقرض كون الصين والجاهز تفشى بين الغني والفقير*
و عدم رغبة جيل البﻼ‌ك بيري التكنلوجي على مستوى العالم في تعلم هذه المهنة ساهم في تقلص أعداد الخياطين ...

كان لدي خياط اسمه منصور باكستاني عمل لدي كوني كنت أعتنق فكرة العمر 60 سنة
وخبرة 45 سنة في الخياطة*
وهذا من أكبر اﻻ‌خطاء إرتكاباً ....
كان ﻻ‌ يحب الخياطة في المحل مما يعني ان احضر شخصين وهذا هو الصحيح
شخص في اﻻ‌ستقبال يأخذ المقاس ويقص
والخياط في البيت يخيط ما يحضر له
الذي في المحل يكون راتب ويعطى على الثوب مبلغ محدد مثﻼ‌ راتب 1200 ريال
وعلى اقناع الزبون والقص 10 ريال ...
والذي في البيت يخيط يحاسب كل عشرة ايام على القطعة
الثوب العادي 15 ريال الى 20 ريال
التطريز يأتي إلى محلك شخص يأخذ القماش المراد تطريزه حسب نوع التطريز وتتراوح اسعار التطريز ما بين 20 ريال الى 80 ريال
طبعا التطريز يحاسب عليه الخياط الذي في البيت ب 20 ريال لصق
والموديﻼ‌ت وهو ما يعرف بالقيطان او الشرائط يعطى عليها الخياط 25 ريال
السراويل 7 ريال دون جيوب او سسته
12 ريال بجيوب وسسته
القمصان يحاسب عليها الخياط بسعر 15 ريال
هذه أجرة خياط البيت مع عشرين كيلو فلفل ....

طبعاً واجهت حرب من قبل الباكستانين كوني سعودي دخيل على المهنة*
بعد اﻻ‌نتهاء من الثوب يحضر خياط العراوي والزراير ﻻ‌ستﻼ‌م الثياب وعمل العراوي والزراير*
وكوني سعودي كل ما احضرت شخص منهم للتعامل معه يرفض ويقول بعيد*
مع انه يأتي لمن هم ابعد مني من بني جلدته*
ولكنها ضريبة النجاح
حتى ان جاء احدهم للمحل تحدث مع الخياط واتهمه بانه ليس قومي كيف يرضى ان يعمل اجير عند سعودي ويقولون له نحن نسكنك ونحضر لك ماكينة خياطة بس اترك العمل عند السعودي هذا
وبالفعل*
هذا ما كان يحدث
حتى اني في اوقات الموسم او غير الموسم ﻻ‌ اجد من يخيط لي ثياب الزبائن الذين استلمت منهم العربون واعطيتهم موعد ....
كل ذالك من أجل أن أنسحب و ﻻ‌أنافس ... حتى أن بعضهم إن أعطيته الثياب لخياطتها ينقص او يزيد في اﻻ‌طوال متعمد لشيء في نفسه ...

أنسحب منصور من المحل وكنت دائما النظر إليه عندما كان يأخذ المقاسات من الزبائن ....
والله ثم والله بعد أنسحابه من المحل لم أقفل محلي كما كانوا متوقعين بل وقفت وانا صرت أأخذ المقاس من الزبون ...
وكان الزبائن يتعجبون ....
وكنت أذهب به لشخص يقص ويخيطه بنفس الوقت ... وكانوا يأخرون عملي إن هم قبلوا عمله...
والله ثم والله كنت أدور المدينة بحثاً عن محﻼ‌ت العراوي والزراير والله كان الباكستانين يقولون لي بكره وابن جلدتهم يعمل له ما يريد وهو يشرب كوب الشاهي....
او كانوا يقولون لي الماكينة خربانه ...
وانا اعرف انها تعملكنت ابحث عن

sweet qatar
09-11-2012, 06:00 PM
فضى فوني.. السموحة واشوفكم على خير

الحـربي
09-11-2012, 06:58 PM
بعض العمالة تطلع منهم مصايب
استغفر الله
مرتقبين لك أختي وللعم دماغ

الخزرجي قطر
09-11-2012, 10:47 PM
من المتابعين للاحداث الشيقه وعلى الموعد اليومي كي اجد الجديد من الحلقات
الله يجزيك الخيرعلى كل حرف كتبته اونقلته لأني استمتعت بجد في موضوعك .

sweet qatar
09-11-2012, 11:35 PM
يا دماغ أنا لك منتظرون ولكن اسرع فكلنا شوق الى ما تكتب وبارك الله فيك

ويبارك فيك اخوي..
العم دماغ له اسلوب جذاب.. ودك يستمر في الكلام ولا يوقف..
لكن مثل الدوا.. لازم ناخذ القصة على جرعات.. عشان كل جرعة تاخذ مفعولها..

حياك الله.. ومتابعة ممتعة..


إننا من المرتقبين

فاصبر صبرا جميلا .. :)




جزاكي الله خيرا

ويجزاك الجنة اخوي.. حياك الله..

sweet qatar
10-11-2012, 12:23 AM
عليك خصم تأخير اليوم

:)

الله يعطيك العافية

بصب الشاي والقهوه الناس تنتظر لين توصلون



ههههههههه الله يعافيك... عاد خصم على طول..
وين وصية العم/ دماغ.. الصبر ثم الصبر ثم الصبر..
"إنما يوفى الصابرون اجرهم بغير حساب‎" ..

تسلم على الشاي والقهوة.. هذا من كرمك و ذوقك..
واكيد تسعدني متابعتك..




أي والله تأخرت الأخت سويت اكثر من مره أدخل للمنتدى اشوف نزلت التكملة ولآ لآ :)

:shy:

السموحة منكم.. مثل العم دماغ الجمعة للعائلة..
كنت بنزل بارت قبل لا اطلع.. بس الله ما راد..



كل ما أقول بوقف عن قراءة الموضوع وبرجع بعدين أقراه .. أجد نفسي أكمل القراءة

موضوع شائق وطريقة عرضه أشوق
سلمت يداك


الله يسلمك اخوي.. واشكرك من كل قلبي على تعليقك على طريقة العرض..
مثل ما ذكرت قبل العم دماغ له اسلوب جذاب ما ينمل.. وانا مثلك اول مرة شفت فيها الموضوع..
حياك الله.. وتسعدني متابعتك..


اتمنى للجميع متابعة ممتعة..

sweet qatar
10-11-2012, 12:37 AM
بعض العمالة تطلع منهم مصايب
استغفر الله
مرتقبين لك أختي وللعم دماغ


حياك الله اخوي..
العامل له هدف مادي بحت.. المفروض نتعامل معاه على هالاساس..
في الأجزاء القادمة بتمر عليك اصناف مختلفة من البشر.. وبتلقى كل واحد فيهم ورا مصلحته..
اتمنى لك متابعة ممتعة..


من المتابعين للاحداث الشيقه وعلى الموعد اليومي كي اجد الجديد من الحلقات
الله يجزيك الخيرعلى كل حرف كتبته اونقلته لأني استمتعت بجد في موضوعك .

يجزاك الجنة اخوي على كلامك الطيب..
الحمدلله انك راضي.. وان شالله تستمتع مع باقي الأجزاء.. وتستفيد منها..
متابعتك تسعدني.. اتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
10-11-2012, 12:43 AM
كنت ابحث عن مطرز واعرف بيوتهم والله ثم والله كانوا يقولون لي الماكينة خربان انا ما فيه صلح
او بعد عشرة يوم
كانوا يمارسون علي كل انواع التطفيش ...
كان مندوبي الاقمشة لا يحضرون لي الا الاستوك الذي لم يتم شرؤه من قبل بني جلدتهم
ومع هذا كنت أذهب واشتري كااااااااااااش من محلات الاقمشة وحينما يرون ا ما احضرته من اقمشة ملأت المحل كانوا يذمون ما اشتريته ....
وانا من كان سيعطيهم كاااااااااش
لكنهم شعوبيين عنصريين ....
بعد فترة من مخاض التجربة منحت فيز واحضرت العمال وكما ذكرت لكم كانوا لا يتجاوزن 23 سنة
كانوا مقبلين على المهنة
مبدعيين بكل ما تعنيه الكلمة
متجددين ... طبعا ليسوا من باكستان ...بل من الهند ومصر واليمن
وكلهم تم إحضارهم عن طريق جمعيات الايتام في بلدانهم
كوني أولا أبحث عن حاجة العامل إن كان وراءه مسئولية جلس معك واراحك في العمل
أما إن كان لا يحمل مسئولية فإنه لايوجد لديه ما يخسره ...
وانا أوصي كل من يرغب باحضار عمالة للعمل أن يكسب الاجرين أجر كفالة اليتيم وأجر العمل الدنيوي....
فإنك إن أنت عملت عمل الاخرة جائتك الدنيا تركض تحت قدمك ....
واحضار الايتام سهل جدا كل ما عليك هو البحث عن الجمعيات الخيرية في البلدان الاسلامية وهم مدربون تدريب جدا جدا ممتاز إذ يعنون بتدريبهم وتعليمهم لمهن تنفعهم في حياتهم العملية...

احضرت العمال متنوعي الجنسيات متعددي الثقافات والمعارف حتى يتعلم بعضهم من بعض و لا يقوم بانقلاب علي كصاحب عمل .....

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا غ

sweet qatar
10-11-2012, 12:47 AM
عذرا على التأخير فقد لحقت بي إنفلونزا الرطب
وهذه يا سادتي الاكارم تاتي بمثل هذه الايام وهي سموم تظهر من باطن الارض
وحرارة شديدة تهدف لتلوين البلح والرطب وإظهار لونه ...
وقد سأل الحاكم العثماني رعاياه عند وصوله إلى المدينة عن سبب حرارة الجو فقالوا له: هذه الحرارة من أجل تلوين الرطب
فقال: أقطعوا نخل

وقد أعيتني وجعلتني من شدة وقعها أرى الديك حماراً

دماغيات:
ضل الرجل
قد يقراها أحدنا بانها ظل الرجل (( القدم)) بينما الصحيح هي ضل بمعنى تاه
والرجل هو مذكر الانسان وليس البط بكل تأكيد
ولكن قد تقرأ بما معناه القدم
والكثير الكثير من الاحرف والكلمات والجمل تحتمل التاؤيل والتصريف والتحريف
لكن
8
هي هي ثمانية لا تحتمل التاؤيل و لاالتحريف او التصريف
لغة الارقام يا سادتي الاكارم أصدق لغة من حيث عدم حيادتها عن لفظها
لذالك تحولت ذاكرتي مع مرور الوقت من ذاكرة حرفية إلى ذاكرة رقمية لصدق وقوع الخبر



تقاسيم دماغية :
التجارة أوسع طرق الحياة ويوجد بها العديد من المخارج وسهلة المعالم
بعكس المضيق الوظيفي ففي كل اتجاه ستجد سياج يحاصرك وعبارة ممنوع ....

فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـاغ

sweet qatar
10-11-2012, 12:52 AM
كل شيء قابل للنمو والعكس صحيح
كم تسري في عروقي النشوة ولذة النجاح حينما أرى مشروعي ينمو
وقد شبهت المشاريع التجارية بنمو الانسان
فالطفل في ايامه الاولى يحتاج إلى 15 رضعة
وكلما كبر في النمو
تقل عدد الرضعات
حتى يكتفي برضعة واحدة قبل النوم
والمراد هنا بالرضعة هي التغذية للمشروع
قد يبدأ شخص ما مشروعه ويستعجل في الحصاد وقطف الثمار ويظن ان مشروعه غير ناجح
المشروع يحتاج إلى تغذية حتى يقف على قدميه
المشروع سيمر بفترة تسنين
وهي مرحلة متعبة ومملة لصاحب المشروع تجعله يتضجر ...
أوصيه بالصبر ثم الصبر

ذهبت قبل أعوام مع تاجر حسابه بمئات الملايين الى العمرة وسكنت في شقته وهي مطلة على الكعبة الشريفة ....
ثم ذهبنا إلى جدة حيث لديه معاملة في أمانة جدة ...
وعند دخولي معه للامانة فوجئت بأن الفراشين يعرفونه وبعض الموظفين يضحكون معه ...
قال لي : يا دماغ هؤلاء زملائي قبل 35 سنة
كنت معهم اعمل الشاهي واوصل المعاملات وقد فصلوني لامانتي ورفضي للظلم
هم كما هم
وانا كما ترى والحمد لله
عند عودتنا بالسيارة الى المدينة الحنونة
سألته : بما نلت ما نلت يا شيخ
قال : ((ولن أنساها ما حييت))
بتوفيق الله
والصبر
ثم الصبر
ثم الصبر

فالنفس تركن للدعة والراحة وستجد اختلاف وعصف ذهني في مهامك التجارية ولكن عليك بالصبر
والاصرار وعدم اليأس ....
فوالله تمر علي ايام لا أتي البيت الا وهم نيام وأجد الغضب في محياء من أقبل منهم ...
فاقول لهم : انا أتعب من أجل أن أرتاح وترتاحوا بعيشة كريمة ....فاصبروا ورابطوا
ستجد الكل يتهمك بالتقصير وستنقص الاهتمام بالجانب الاجتماعي او الاخوي ولكنها فترة وستتأقلم
وترتاح وتستطيع بعدها الوفاء بكل أدوارك بالحياة .....



فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

بوعبدالله2005
10-11-2012, 02:05 AM
كلام من ذهب وبصدق لقد اثر فيني كل حرف في هذا الموضوع و كم تمنيت أني قرأت هذه التجربة من قبل لكان الوضع غير ماهو عليه الآن
ولا نقول الا اللهم أجرني في مصيبتي وخلف لي خيرا منها

صفقه
10-11-2012, 03:05 AM
متابع بشغف

sweet qatar
10-11-2012, 12:24 PM
كلام من ذهب وبصدق لقد اثر فيني كل حرف في هذا الموضوع و كم تمنيت أني قرأت هذه التجربة من قبل لكان الوضع غير ماهو عليه الآن
ولا نقول الا اللهم أجرني في مصيبتي وخلف لي خيرا منها

الحمدلله على كل حال.. معوض خير ان شالله..
ان شالله يكون بعد الفشل نجاح باهر..



متابع بشغف

حياك الله.. اتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
10-11-2012, 12:38 PM
دماغيات

الفارغون
إسمحوا لي بنقد من أجل الاصلاح والتنبيه ....

لا إختلاف في دور وسائل الاعلام في التنشئة والسيكلوجيا ولكني أعيب على مجتمع لعق ما بصقه الاعلام فما أن تظهر أغنية جديدة او مسلسل الا ونجد محل باسم الاغنية او المسلسل
فمن
مذهلة
واللمبي
والزعيم
وبنت النور
لا والعجب العجاب مشغل منتهى الرقة

وكأن الفن صار مرجعية في التسمية والله يحزنني ما أراه على اسماء المحلات من تسميه
وقد لحقت أبنائنا وبناتنا من مرجعية الاسماء فما أن ظهر اسم لميس الا وهو قد سجل اعلى اسم في الاناث بموجب احصاء وزارة الداخلية قسم الاحوال المدينة لاعوام مضت وكأن الاسم كان نكره وعرف عندما ظهر على الشاشة

مكان مفرد
جمعه أماكن
وكأن محمد عبده قد أخرجها من معجم لسان العرب لتصبح أسماء لمحلاتنا ومقدار لطموح لا تتعداه نملة ....
كان في عهدنا يصدح صاحب المحل فخراً باسم قبيلته على لوحة المحل وكان يكتب اسفل منه
لصاحبه؟؟؟؟؟؟؟؟
فخراً بما حقق ومجد يضاف لقبيلته
ولكن بعد فترة وبعد تضخيم دور العين والحسد في المجتمع صار لا يكتب لصاحبه خوفاً من العين ...
أعتقد بل أكاد أجزم أن من يعتبر الفن مرجعية بالتسمية سيكون نجاحه وقتي فقط مع ضجة ما سمى به
ثم ينساه الناس كما نسوا المسمى به ...

الادهى والامر يا سادتي الاكارم تقزيم انفسنا والحاق كلمة الشام او لبنان على المحلات
وكأن بلدنا بلد الخير بكماء صرماء....
أثناء رحلتي إلى أبها وفي السودة تحديداً وجدت شاب يضع لوحة على مبسطه وقد كانت بهذه العبارة
فواكه الشام...
ضحكت وحزنت بنفس الوقت
أوقفت سياراتي وذهبت إليه
وقلت له: من أين هذه الفواكه البرشومي والتين
قال : من مزرعتنا هذه وأشار خلفه
قلت له : طيب لماذا تكتب الشام وانت في أبها وفواكه أبها وخيرها أفضل من خير الشام
قال: ما أدري احس كذا بتمشي بضاعتي
قلت له : لو وضعت هذه اللوحة يا ولدي لن يشتري منك أحد
قال : كيف
قلت : لانك كتبت الشام والناس قادمين بالصيف لتذوق فاكهة أبها فهم يظنون أن فاكهتك من سوق الفواكه والخضار مبردة وليست إن انت كتبت الشام فلا يشتروا منك ...
قال : وبلكنة المفجوع والحل
قلت : أكتب يا بني خيرات أبها البهيه حينها فقط الكل سيقف ويشتري منك
بعد يومين وعند نزولي مررت بالشاب ووجدت عنده زبائن وقد كتب اللوحة
خيرات أبها البهيه ...

في منطقة بدر بلد شهد أول إنتصارات المسلمين يكتب أحدهم وبلوحه كبيرة جداً
عيادات بدر الشام
قمة التناقض اسم أضحوكة إن جاز التعبير .....

التسمية عامل مهم في انجاح المشروع تميز في الاختيار أجعل لك اسم يحفر خطوط نجاحك على صخرة الزمن....
لا تجعل اسمك مرتقب بوقت بل تجاوز الساعة الضوئية في الاسم ...

حتى في تبني الافكار التجارية ورغم كثرتها أكثر من حصى الارض يظهر مسلسل طاش وما طاش حلقه عن قروي دخل الرياض واكتشف كيف عمل محلات الخضار والفواكه ونجاحه من مشروع ...
وتجد أغلب الشباب يرغب بفتح محل خضار وفواكه وكأن طاش ما طاش قد إبتكر مشروع جديد وهذا المشروع بقدم الانسان الزراعة وبيع منتجاتها ...
وصار مشروع الخضار مطمع كثير من الشباب حرك طاش ما طاش الجينات التجارية داخلهم...

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
10-11-2012, 12:42 PM
دماغيات:
هناك دافعان عظيمان فقط في عالم الاعمال
الخوف
و
الحماس
الخوف ليس من الفشل بل من فريق عملك وجودة ما يعملون ومدى أمانتهم
والخوف هو الدافع الاقوى و الافضل
فالخوف يقول لك:
من خاف سلم
فيرد الحماس عليه : ومن سار على الدرب وصل.....

أصبح المحل مكدس بالاقمشة والخياطين ثلاثة خياطين
اما المصري فقد اعتنقت ما لقنوني اياه وتورثتناه انك امنه على اهلك و لا تأمنه على مالك
واليماني أمنه على مالك ولا تأمنه على أهلك ...
والهندي مسكين قلب سكين....
لدينا موروث كبير من الامثلة والحكم الجائرة الغبية ....

نصبت اليمني في الاستقبال بالمحل وقد كان شاباً يافعاً مقبل على الحياة وعلى تعلم كل جديد في عالم الخياطة او عالم التكنلوجيا....
حقيقة كان مثال للجد والامانة والعمل ....

وجعلت المصري يعمل في البيت
اليمني يقص والمصري يخيط
كانا دائما كثيرا المشاكل والعراك وان لم يكونا مع بعض في العمل كان ثوب الزبون يخرب...
مباشرة اليماني يرمي على المصري الخلل والتقصير ....
وكذاك الحال مع المصري يرمي الخلل على اليماني...
اما الهندي فقد كان مسكين قلب سكين ... فقط يهز رأسه عند صدور اي كلمه له.....
هناك مثل امريكي يقول
اذا أردت شراء قارب بحري فاشتري قارب بمحركين حتى إذا تعطل أحدهم تستطيع العودة بالاخر..
وهذا ما فعلته مع تجارة الخياطة إذ كلفت الهندي بتوزيع الاقمشة على المحلات وبيعها لهم كونه من نفس اللغة وسهل القبول لديهم ....تجارة الاقمشة مربحة لي حديث مستقل عنها في دماغيات جديدة

كانا اليماني والمصري كالبنزين وأعواد الثقاب .....
بعد فترة اخرجت المصري من الخدمة بسبب كثرة الاخطاء التي يقع بها مع ثياب العملاء ....
وكونه هدد اليماني : حقتلك راح أشرب من دمك
وجلست دون خياط ....
قال اليمني : عندي ابن خالي في جدة خياط ممتاز أحضره لك
اول سؤال كان موجه له : كم عمره
قال : 24 سنة
قلت : جيد أحضره
وبالفعل حضر غير أنه في بداية الدروشة والهبالة لم يصل للجنون بعد ...
وتحملت على مضض
عمل معي ما يقارب الشهرين وإذا بيماني المحل يستصرخني من حماقة ابن خاله إذ دمر ثياب العملاء وقد تكررت منه الاستصراخات وبالفعل طردت ابن خاله من البيت ... وأبقيت يمني المحل
كان هذا اليمني لا يفوت ريال الا وقد سجله في دفتر الحسابات كان متجدد الطموح لكن يعيبه
عدم قدرته على التعايش مع الاخرين حتى وان كانوا من أقاربه كونه طاوؤس غرور ...
كل ما احضرت خياط هرب من شدة وقسوة اليماني عليه ..
وانا حقيقة لمست انه يقدم مصلحة المحل على مصلحته فقد اشتكى من خياطة ابن خاله ولم يحابي قرابته من اجل العمل ...
لذا تأسد ابو يمن في محلي لانه يستحق ...
كان كثير الطلبات للمحل من باب التطوير يهتم بادق تفاصيل الافضل ويسعى لرقي المحل وتطويره
كان يدخل لي مدخول شهري يقارب ما اشتريه من اشياء يطلبها لتحسين المحل... فلا فائدة أرجوها وأتوقع أن الربح في الشهور القادمة وأمني نفسي أماني.....
وفجاءة وبلا مقدمات غاب اليماني عن المحل ...
كنت أعده ابن
ذهبت أعوده في البيت وجدته مريض
اسرعت به للمستشفى
وتم تنويمه
حينها
بكى
وقال : عمي انا أشتهي السفر للبلاد ما اشتهي الشغل ...
قلت له : نحن الان في رجب كيف تتركني وانا في أمس الحاجة لك وهذه فترة موسم
قال: انا مريض و لازم أتعالج في بلدي ...
أعمل لك خروج وعودة
قال : بل نهائي فانا أحب بنت عمي واريد ان أتزوجها ...
خرجته نهائي....
وسحبت الهندي من السوق وهو من ولف وتوالف على العمل الميداني وقد تعلم كل أنواع المكر والخبث لاجعله ينوب عن اليماني في المحل ... وقد كان كثير الغياب والنوم و لا يحب جلسة المحل
كان يأخذ المقاس من الزبون وانا أذهب بما قصه باحثاً عن خياط
كنت أحمل قصاصات الاقمشة أبحث عن من يخيطها لي ...
أذهب إلى صاحب الازرة فلا يقبلها ...
أستمرت معاناتي من جديد وترحمت على اليماني فقد أراحني من أشياء كثيرة.... ودعوة الله له بالشفاء والزواج السعيد....
وتمر الايام وأفاجئ مفاجاءة من العيار الثقيل كادت أن تشل رموش عيني من شدة جحوظها

اليماني الشاب المريض
يفتح محل بالعمارة المجاورة لمحلي
خياط
شريك مع جاري اليماني الحاسد صاحب المكتبة ...
ياللهول ..
ذهبت إليه
وقلت له : أحمد سلامات تزوجت ورجعت بدري
قال : أنا ما أعرفك انا اسمي امين
انت غلطان ...
والله صدمة
وانا من وثقت فيه
الحقير
امس كنت ادعو الله له بالتوفيق
قال : أسمع انا الان عندي كل سجل عملائك 850 عميل بكامل بياناتهم بارقام جوالاتهم ...
وكلهم يعرفوني انا
ما يعرفوك انت ...
وانا نظامي ما راح تمسك علي شيء وهذه ارزاق يا عمنا ما راح اجلس عمري كله اجير عندك لازم افتح لي محل واتوسع زي ما توسعت انت وانا ما سرقتك ريال ...بس لو تحاول تأذيني انا باستخدم عملائك واسحبهم عندي
مباشرة وكالمصدوم ممن وثقت به ....
قلت له : طيب الف مبروك بس ليه تعمل كذا تسافر وترجع لو قلت لي كان قبلتك محلي لانه طفشني
بس انت استعجلت ...لو صبرت راح أسوي زي ما يسوي السعوديين أعطيك إياه وأمرك كل نهاية شهر أخذ منك المقسوم والمتفق عليه
ضحك ابو يمن ضحكة وأسنانه هشمتها لفافات القات
قال : يا عمي تكذب على نفسك والله عليا
ما خلينا كل انواع التطفيش طفشناك عشان تترك المحل وما تركته لنا تقبلنا هو بارد مبرد...
قلت له : شوف يا أحمد والله ثم والله انا كانت تراودني شكوك ان هذي خطة من خططك
كل شوي تقول هات ناقص وكل شوي تطفش لي خياط او حق الزراير او المطرز....
قال : والله انت ما أحد يستفيد منك شيء ناشف ناشف تبغى تمتصنا مص بالدوام احنا ما حنا عبيد عندكم يا سعوديين
تخيلوا احبتي كان يصور كل معلومات الزبائن كان يأخذ راتب فوق 2500 ريال مع العمولات من غير المكافأت
كان يطفش الخياطين الادهى والامر ان ابن خاله يعمل معه ذاك الذي أظهروا تعاديهم لبعض امامي
كل ذالك من أجل أن يستولي على المحل والعملاء بغية تطفيشي....

وهذا جاري اليماني صاحب المكتبة كان بيننا محل فارغ إستأجرته وكان يضمر رغبته فيه
بعد ما عرف اني اخذته كمحل للاقمشة
جائني المحل وما قال ما شاء الله : قال أنت يا دماغ زي السرطان تنتشر بالجسم بسرعة ما كملت سنة وعلى طول توسعت وأخذت المحل اللي بيننا
والله أني أدعي الله كل يوم
وقالها بضحكة
قلت وما تدعو به الله إن كنت تعرفه
قال : أدعي ربنا أقول يارب السعوديين ما هم مفتحين زي دماغ عشان نأكل عيش في البلد هذه...

كشفت الاقنعة وكان اكبر غلطة
الثقة
في التجارة لا تثق باحد كن حريص جدا والا أكلت كما تؤكل الشاه .....

محلهم نظامي بدء سحب بعض العملاء من محلي
عندي يقين بالله عز وجل
انه كما اسمه الرازق
اسمه المنتقم
فوضت أمري لله عزوجل
ودعوت الله في الروضة الشريفة ساجدا وقائم أن يجعل بأسهم بينهم وان يوردهم المهالك
وانا على يقين ان رزقي ان هو قسم لي سيأتيني لا محالة ...
حقيقة لا أخفيكم فكرت في اقفال محلهم باي طريقة وانا املك القوى التي تجعلني افعل ....
لكني لم أفعل ....
واعلم ان الله يعطي حسب النية وقد كانت نيتي صافية يشهد الله مع اليماني وغيره
كنت اسارع في اعطائه مكافاءة واعطيه راتبه قبل ان يحل موعده ابرئ للذمة ....
قررت أن أنتقم ليس من احمد اقصد امين
بل من الحاسد إذ كان يستغل فترة غيابي للجلوس مع الخياط حتى لعب برأسه ....

فأرتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــاغ

الحـربي
10-11-2012, 06:57 PM
اخخخخخخخخخ قهرني قسم بالله :anger1:
بسررعه اعطينا البارت الثاني :telephone:
يحمس البارت هذا :nice:

النهار
10-11-2012, 09:47 PM
جزاك الله خير

sweet qatar
10-11-2012, 10:37 PM
اخخخخخخخخخ قهرني قسم بالله :anger1:
بسررعه اعطينا البارت الثاني :telephone:
يحمس البارت هذا :nice:


ههههههههههه سلامتك من القهر اخوي..
ان شالله دقايق وانزل بارت جديد..
متابعة ممتعة..


جزاك الله خير

ويجزاك الجنة اخوي.. حياك الله..

sweet qatar
10-11-2012, 10:47 PM
دماغيات:
في بعض مراحل الحياة , يواجه الجميع بعض ألوان المحن والشدائد, وأظن أننا لو لم نتعلم منها,
ستكون في ذالك الحين عقاب وتأديب , ولكن إذا استفدنا منها , فإنها تصبح درساً وتعليماً.....

____ متى فكرنا سنجد أن فرص النجاح تختبئ في طيات المشاكل.........


---- في كثير من الأحوال , لا نستطيع السيطرة على ما يحدث لنا , ولكن يمكننا السيطرة على ردود أفعالنا تجاه ما يحدث لنا ...
فمن الممكن أن نبقى في القاع .... ومن الممكن أن نهب واقفين على أقدامنا نزرع بذور الأمل من جديد في ذواتنا وهذا ما حدث معي والحمد لله....


شعر اليماني ورفيقه بأنهم كسروا راية التوحيد التي أحملها ..... وعلقوا بدلا منها علم الجمهورية ......
كنت كثير التأمل للعلم اليمني وهو مكون من ثلاثة ألوان مرتبة من الاعلى
الأحمر : و يرمز إلى الثورة .
الأبيض : ويرمز إلى مبادئ الثورة ونقآئها .
الأسود : و يرمز إلى عهد الظلام و الحكم الرجعي

كنت اقول في نفسي
الاحمر : يرمز إلى الدعاية والجذب والاثارة بحسن الشطارة وهم أهل مكر
الابيض : يرمز إلى إظهار تقيا النقاء والصفاء والاخاء والحب
الاسود: يرمز إلى الحقد والحسد في ذواتهم....

غير أني حين قرأتي لكتاب الله عزوجل إذ لم يكن اللفظ يعمم
فيقول جل في علاءه : وإن من أهل الكتاب
__ وهذه (( من للتبعيض)) بمعنى بعض
ويقول تعالى : ليسوا سواء من أهل الكتاب
ويقول : وإن منهم من إن تأمنه بدينار.....

ويقيني بعدم التعميم على أي دولة ففي كل بيت حمام
و على يقين ايضاً أن هناك بيوت كلها حمام وهي الخرابة المجاورة لنا....
وهذه النزاعات ذكرها ابن خلدون في مقدمته إذ ذكر أن بين كل كيانان سياسيان متجاوران
يعني بذالك الدول تناحر وتحاسد وبغضاء وتنافس إن لم يكن بين الحكومات فيكون بين الشعوب ....والرعايا ...
ويخص بذالك إن كان هناك إختلاف في الثروات بين الدولتين من حيث التنافس بأن تكون الاولى غنية والاخرى فقيرة .....

التعميم مرفوض والسوداوية على العموم مرفوضة أيضاَ فالحسد صفة والاخاء والمحبة صفة
والحب صفة والحقد صفة والانسان كائن يختار منها ما شاء ليتوافق مع سلوكه وللتشكل شخصيته..
وهذه الخصال منها ما جبل عليه الانسان ومنها ما هو مكتسب ...
والانسان هو الانسان سواء في موزمبيق او في السعودية او في مدغشقر ...

متحرر من فكرة الكراهية لجنسية معينة غير أني في قرارة نفسي أتخوف واتحوط من التعامل معهم او مشاركتهم بالفكرة او الاسترسال التجاري معهم ....

كان الخياط المجاور أمين لا يفتح الصباح وقد حذرت الهندي من دخول أمين لمحلي أو كشف أي أسرار للمحل عنده ونصحته بالبعد عنده وأن لا يتحدث معه ....
كنت بين فترة وآخرى أصلي المغرب في المسجد المجاور للمحل وكنت أراقب الهندي وأمين
هل يخرجان من المسجد سوياً ويتكلمون مع بعض كي أعرف ....
من يكيد ويمكر
وبالفعل كنت أجدهما يخرجان من المسجد سوياً يتحدثان ... عرفت الآن أن الهندي عميل مزدوج
ويجب تصفيته ....
ولكن قبل التصفية يمكن الاستفادة منه والتغرير به لتمرير خطتي للانتقام وتنفيذ وحبك الخطة
وبالفعل بدأت أثني على الهندي وأعطيه بسخاء ...........
أعطيته كامل الثقة وكنت ادير اموري بصمت
كان لدي صديق من فرنسا يأتي كل عام لزيارتي وهو تاجر تمور طلب مني أن أفصل له سروال مغربي وهو اشبه ما يكون بسراويل الاكراد ....
ذهبت به إلى المحل كان الهندي باستقباله أخذ مقاسه وكافة بياناته ومنها رقم الجوال ....
وانصرفت مع صديقي الفرنسي بعد المغرب عدت للمحل
ومررت معلومة للهندي ان صديقي الفرنسي يحتاج الى 3000 سروال مغربي على دفعات لارسالها له الى فرنسا ونحتاج الى خياطين ....
ثم انصرفت وعند صلاة العشاء خلسة وجدت الهندي واليماني يتحدثون عرفت انهم بلعوا الطعم ...

كان لدي في المستودع أقمشة أستوك أرغب التخلص منها في يوم من الايام ....
وقد جعلتها لهذه المهمة ...
قلت للهندي : انت تقص السراويل وتوزعها على الخياطين وانا اعرف انه سيعطي اليماني الحصة الاكبر....
فرغت الهندي للقص في البيت
واحضرت مصري لمسك المحل ومحادثة الزبون .... فلم يعد الهندي مكان ثقة

طبعاً حساب الخياطين دائماً كل نهاية شهر بالقطعة شريطة أن يستلم الزبون العمل ويكون راضي عنه ويدفع المتبقي عليه للمحل ....بعدها يحاسب الخياط

الهندي يقص ويوزع بالسيارة ما لديه من سراويل كم وكم شاهدته الغبي وهو يوقف السيارة بعيدا عن محل اليماني ليعطيه ما قصه ...
الهندي سهل يتصاحب مع اليماني ولكن الصعب أن يتعايش مع باكستاني كونهما متناحرين دوماً تصديقاً لما ذكر أعلاه من مقدمة ابن خلدون ...
واغلب الخياطين لدينا من الباكستان .... وقلة من الهنود... لكنه أراد النكاية بي فقط إذ سحبته من التوزيع وركنته في المحل ....
زاد عدد زبائن محلي فاليماني مشغول بعمل السراويل .....وبلع الطعم من طمعه وفساد نيته....

بعد مرور شهر تقريباً جائني الهندي ومعه 370 سروال .. جاهزة للتصدير ...
ويريد حساب الخياط طبعا ما قال لي أمين قال خياط جماعة : إفتخار ....
قلت له : كلم أمين اليماني يلبس السراويل ويعيش ويأكل غيرها .....هات إقامة
أخذت إقامته وعملت له خروج نهائي غير متأسف على الخونة...
ذهبت إلى أمين وكان عنده شريكه اليماني ... أضحك بصوت هستري عالي
وقلت لهم : عندي سراويل مغربية حلوه عليكم تعيشوا وتأكلوا غيرها ....
بعد هذا الموقف عرفوا انني لم اسكت ولن اسكت عن حقي مهما يكن ولكن بسياسة تأخذ الحقوق
وأن المعركة لم ولن تنتهي بيننا .....
كانا يعيشان برعب لو مرت سيارة بلدية او جوازات من امامهم مباشرة يقولون دماااااااااغ ارسلهم علينا ....
وهذا ليس من خلقي مع انني كنت استطيع وبعدة طرق اغلاق محلهم ..........
ولكني آثرت أن يعيشا برعب وانا على يقين ان محلهم لن يستمر لانهما يعيشا الرعب ولانهما لم يفتحاه للرزق بل لمنافسة عباد الله ومناحرتهم في ارزاقهم كان محلهم عامله الانتقام من شخصي
فقط لا للشيء غير أني أحمل جينات سعودية فقط... مما يجعلني أشكل خطر على المنطقة ..

دائما تستطيع الدخول إلى أرض خصمك منتصر طالما أنه يطمع الطمع يدخل خصمك في فخ الهزيمة ....
نقلت كفالة المصري على محلي و كان عذب اللفظ سريع رمي الشباك ومفاوضات الزبون ...
وكان اسمه جهاد ....
وتعلمت دروس كثيرة في تعاملاتي مع العمالة
عليك بسوء الظن فإن
سوء الظن من حسن الفطن
ما رمى الانسان في مهلكة
غير حسن الظن والقول الحسن

يقول تعالى : إن بعض الظن أثم
لم يقل كل الظن بل بعض
لذالك تعلمت ان لا أثق في مجال المال والاعمال باي شخص كائن من يكن لان المال عديل الروح وهو مصدر للتنافس والتناحر بين البشر وتغير الطباع والتخلي عن المبادئ والقيم لدى البعض .. الا من رحم ربي ....

تعلمت محاسبة العامل دائما على الصغائر قبل الكبائر أشعره دائما انه لم يغب عن ذهني شيء

كنت أسترسل مع العمال بالضحك وهذا غلط كن جاد ورسمي معهم يحترموك أجعل لنفسك هيبة لا تفقدها بالتنكيت والضحك و لا تسترسل لسماع شكواه فهم كثيري التشكي ....
دماغيات:
الناس يحبون الطيب ولكنهم يخافون من الذكي ....

القلب : مكان مقدس لا تسمح لاحد بدخوله وتدنيسه...
القلب مكان للرب لا للبشر البشر مكان تواجدهم الدائم العقل لا تجعل احد منهم يتسلل إلى القلب حتى وان دخل إلى غرف القلب يدخل اولا عن طريق عقلك لا قلبك وأجعله تحت المراقبة ...
حديثي هنا في مجال المال والاعمال لا مكان للعواطف والمشاعر
هناك دوافع في علم النفس
دافعان فقط
دوافع أولية وهي موجودة لدى الانسان والحيوان مثل دافع الطعام من محفز الجوع
ودوافع ثانوية : وهي موجودة لدى الانسان فقط مثل دافع الطفل للتعليم .... من محفز الجهل ...

والانفعالات تعد في علم النفس دوافع :
الحب ـ الكراهية ـ الغضب ــ الخوف

كل هذه دوافع مصدرها المشاعر لا تجعلها محرك لك في مجال الاعمال وأحذر من التعامل بها ... مع عملائك ومورديك وعمالك ..
لانها مشاعر قلبية لم ترد من العقل هذا العقل الذي كرمنا الله به عن بقية المخلوقات .... وهو مصدر تطورنا ورقينا التكنلوجي والمعرفي لعمارة الارض ...
الحذر ثم الحذر من الانسياق وراء العواطف والانفعالات في مجال المال والاعمال فأنها موردة للافلاس ....
كم وكم حدث نصب على اشخاص كان إنسياقهم وراء عواطفهم وانفعالاتهم هو من أوردهم إلى فخ النصب
حكم عقلك
لا تحكم عواطفك

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

بوعبدالله2005
10-11-2012, 11:54 PM
ما شاء الله تاجر و عالم نفس أتحفنا فإنا لك منتظرون

المليونير الفقير
11-11-2012, 12:53 AM
بس ماتشوف انك ظلمتهم بموضوع السراويل او بمعنى اخر اكلت حقهم وهو ليس من حقك ؟؟

sweet qatar
11-11-2012, 02:58 PM
ما شاء الله تاجر و عالم نفس أتحفنا فإنا لك منتظرون

اعتقد علم النفس.. وفهم الآخرين مفيد جدا في التجارة..
اتمنى لك متابعة ممتعة..



بس ماتشوف انك ظلمتهم بموضوع السراويل او بمعنى اخر اكلت حقهم وهو ليس من حقك ؟؟

اكيد كلامك موجه للعم/دماغ..

مثل ماذكر هو ان حساب كل قطعة ياخذها الخياط اخر الشهر بعد ما يستلمها الزبون ويكون راضي عنها..
وفي هالحالة لم يتم البيع..
انا ما افتي.. بس اعتقد ان السالفة فيها خديعة مب ظلم..
لان الظلم لو ان السراويل هذي انباعت وما عطاهم ثمنها..

sweet qatar
11-11-2012, 03:04 PM
الثروة مثل الجبل من أراد أن يغرف منها فاز ومن أراد ان ينام ويعلق فقره
على الاخرين ندم بما فرط ....

دماغيات :

كنت في يوم من الايام ذاهب لإحضار عامل لبناء جدار كشكل ديكور في منزلي
وقفت عند سوق العمال وإذا بالعمال التفوا حول سيارتي كما تلتف الضباع على الفريسة ....
أخترت واحد منهم وإذا بالاخرين يقتحمون السيارة
أمرتهم بالنزول
وأنطلقت بالعامل
كان شايب عمره يتجاوز الستين سنة يماني أخذته من باب توقير لشيبته ....
بدأ بالعمل وعمل الخلطة وكان يحدثني بقصته :
يقول جئت على قدمي من اليمن متسلل
قلت كيف :
قال : السعودية حلم يراود الجميع فهي بلد الخير والنعيم ومن دخلها فهو آمن واهلها طيبون غير أنهم يركنون الى العمال
الام تركن الى الخادمة
والاب يركن الى السائق
يفتح الابن عينيه على متكلين لا قائمين بمهامهم وواجباتهم فيتكل هو الاخر بسرب من
التأشيرات والعمال ويسربهم في اشوارع ويأخذ منهم كل نهاية شهر ....
ثم يكمل حديثه ويقول : تسللت عبر الحدود على قدمي كنت أنام مع الذئاب بين الجبال وكنت كلما جعت أكلت من حشائش الارض وكنت احيانا امر بطريقي على قرى كان منهم من يسقينا الماء ومنهم من يرفض ان يسقينا او يطعمنا .... وكنت أتغدى وأشرب من قيعان الارض ومن حشائشها ...
يقول أستمريت بالمشي على قدماي وقد تورما من المسير ....
وبعد مرور ما يقرب شهرين وصلت إلى الطائف ....
وعند دخولي للطائف وإذا بدورية شرطة بها شاب صغير يلقي القبض علي ويطلب إثبات ...
لم أستطع الفرار منه... ركبت معه الدورية كي يسلمني للمركز ...
حينها ذرفت عيني وأجهشت في البكاء
قال لي الشاب : تبكي يابو يمن عشان مسكتك ....وباسفرك
قلت له : لا والله ما أبكي عشان مسكتني وبتسفرني انا بسافر بلدي عند أهلي وعيالي معزز مكرم...
انا أبكي على تعب شهرين مشي
قال له العسكري : كيف
قال : شهرين مشي بين الجبال وسط الافاعي والذئاب تحملت عطش وسهر وجوع عشان اجي هنا واترزق الله في هذا البلد
وبعد ما تجاوزت الكثير من مراكز ونقاط التفتيش تمسكني انت انا ابكي على تعبي اللي ضاع ...
يقول اليماني : العسكري الشاب فك الباب ونزلني وقال : روح الله يستر عليك ... وتنقلت بعدد كبير من السيارات والمهربين حتى وصلت إلى المدينة وقد كنت انت اول عمل اعمله هنا بالسعودية اتمنى ان يكون فاتحة خير عليا...
هذه القصة كانت من القصص التي غيرت دهاليز دماغي قبل بهوه وأروقته وحدائقه الغناء ...
يسير شهرين تورمت قدماه من أجل الوصول إلى هذه الارض المباركة ذات الخير الوفير
وبعض ابنائها يسهرون الليالي وينامون النهار و يعلقون فشلهم على امور واهيه ....
عمره تجاوز 65 سنة ومع هذا يسعى للرزق والعمل ... وأصدقائي مع أريحية عملهم في التدريس
لم يصلوا بعد للاربعين يتقدمون بتقاعد مبكر ... وهم لا يملكون شيء يسند عليه في هذا الزمن من ثروة او أصول مالية ...
كل همهم التفرغ للاستراحة والنكات والترفيه ...65 ويبحث عن العمل بهجرة من بلد إلى بلد على الاقدام.....
يقف أحدنا أمام الكاشير في مطعم ما ويسمع الصراخ
يامحمد نفرين وحبة دجاج
والاخر
يا محمد انا قبله
يا محمد
يا محمد
من شدة الزحام (( ما شاء الله )) كأنه يوزع صدقة
وإن فكر أحدنا بفتح مطعم على طول يقابل من المتشائمين وما أكثرهم : مشروع فاشل ...
تأتي إلى المخبز تتسابق الايدي إلى أرغفة الخبز قبل وضعها بالعرض من الفرن تخطف
ومع هذا يقال : مشروع فاشل
يا كثر المخابز بالبلد....
لن تنجح يا شليويح الا ان انت أيقنت أن البلد تعاني من احتياج في كافة المشاريع وانك ستنجح بالتأكيد إن أنت صممت أذنيك عن المتشائمين السوداوين ....
وأغمضت عينك عنهم....
معادلة :
س + ص= نون
والحقيقة أيها الرفاق أن سين تعني في قاموسي الرياضياتي منذ الطفولة والكتاتيب
( سعودي)
ص تعني في قاموسي التجاري
ص ب ر
ص ب ر
ص ب ر
ونون
نجــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاح وتحقيق منال

فأرتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
11-11-2012, 03:09 PM
دماغيات :

وردت كلمتان في القرآن الكريم :
كلمة (الحياة)،
وكلمة (المعيشة) ..

الحياة وردت لتدل على استقرار وأمن وراحة بال.
قال تعالى : (ومن يعمل من الصالحات من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة)
أما المعيشة فقد وردت لتدل على الشقاء والضنك.
قال تعالى : (ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا، ونحشره يوم القيامة أعمى)

كم وكم شاهدت من الشباب من يعيش معيشة فقط
يستيقظ من نومه مساءً كل همه تعبئة بطنه و حلمه بحدود يومه لا يتعداه....
يستيقظ يقود سيارته كداد ليخرج ثمن الشاورما والعصير او ما شابه من اكلات سريعة ... ويخرج ثمن رأسه الخاوية من دخان
او قهوة ثم يعود أدراجه إلى المنزل ..... او يبحث عن أقرانه خفافيش الظلام ....
وهكذا هو الحال معه كل يوم ويقول : انا مالي حظ في الحياة
أنت أصلاً لم تحيا الحياة .. أنت تعيش معيشة ...
الحياة أسمى وأرفع من رغباتك الوقتية ...
الحياة كلمة وأتخاذ قرار وعمل وصبر وجلد ....الحياة أمــــــــــل
أعجب كثيرا من الشباب الذين يمتهنون مهنة الكداده أي خبرة يستفيدوا منها لا شيء ناهيك عن القسائم المرورية التي تلاحق سجلهم المدني .....
والبعض منهم يعمل بمهنة هي أبعد ما تكون عن الحرفية او المهنية .... حارس أمن
أي خبرة يرجوها من يعمل بحراسة الامن مهما كان راتبها ضخم
1700 ريال .....
لا يوجد خبرة مرجوة لنفعه في الحياة ....
فلو عمل في محل ما مهما كان نشاطه تعرف على خفايا العمل التجاري والاسلوب التجاري وتعرف على المندوبين والعملاء
والكثير الكثير ... حتى لو فكر في يوم من الايام أن يرتقي بنفسه وبمن تعلق أملهم به ... فتح محل بإمكانيات بسيطة وتطور مع الوقت فهو الان يملك أكبر من المال يملك سر اللعبة وخفايا هذه التجارة ....
لي قريب وجدته ببدلة حراس الامن امام أحد الاسواق يتخاصم مع صاحب سيارة .... وعراك كاد أن يصل إلى الايادي ...
وفجاءة ظهر المشرف ....ذاك الذي منحوه لقب أشبه ما يكون بلقب عضو مميز في المنتديات ....
ويقول : بكل برود لقريبي خلاص خليه يوقف ....
نظرت نظرة تسخط لقريبي هذا وقلت له
كم مره نصحتك اتركهم وتعال عندي في المجموعة الدماغية أعطيك دبل راتبهم هذا ....
كان ما يميز قريبي هذا فطرته وحبه الاشراف على العمال وحبه للخالة النخلة ....
وبالفعل وضعته في المزرعة مشرف عليها ....
وعلمته مهنة البيع والشراء
وكنت أرسله لعمليات الشراء خارج المدينة إنتداب مدفوع التكاليف...
في يوم من الايام أذكر أنه قال لي : أنا ما كنت عايش قبلك انا كنت ما افهم شيء انت طورتني وعلمتني .. اشياء كثيرة في الحياة انت جعلتني أقدر قيمة الحياة والوقت وأبشرك ياعم دماغ خطبت بنت عمي .....والان اريد مساعدتك لي ....
قلت له : انت ساعد نفسك لا أحد يساعدك ...
قال : كيف وانا لا املك المال
قلت له : أنت لديك دافع الان يجعلك تحفر الارض دافع المسئولية وحب الحياة لاتقف مكتوف الايدي تحرك إلى الامام الا تعرف الكثير من المعلومات عن التمور والسوق
قال : نعم كثير والحمد لله والفضل لك بعد الله ..
قلت له : إبدأ والنهاية في ذهنك ... بنجاح محقق كاسح
وبالفعل ذهب لمن تعرف عليهم وأعطوه تمور وكنت أدعمه من حيث لايشعر بتزكيتي له عند التجار ومارس عمليات السمسرة في التمور وهو الان والحمد لله يملك مشروعه المستقل عن دماغ ... وقد قام باحياء مزرعة والده رحمه الله وزراعة نخل بها ...... وتزوج من ابنت عمه وله منها ابناء .
هنا تكمن لذة الحياة بالمغامرة
فالحياة مغامرة أو لاشيء
ما هلك من عرف قيمة نفسه وقدرها حق قدرها ..

فأرتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
11-11-2012, 03:17 PM
نهض المحل من سباته والحمد لله بتغيير سياسة التعامل مع العمالة وبدأت أقطف ثمار سهري وتعبي ... حضر عمال جدد على كفالتي وكانوا 2 هندي وواحد مصري وكلهم خياطين صغار بالسن..
إستأجرت بيت شعبي قريب من المحل وبدأت في تجهيزه لهم ...
وبينما انا ذاهب إلى حراج الخردة يوم الجمعة لشراء مكيفات لهم وثلاجة استوقفتني نقطة تفتيش
وبعد تجاوزها رأيت بطش ربك وانتقامه ...
اليماني صاحب المكتبة موقوف و معه زوجته وابنائه الغير نظاميين اذ أعلم انه أحضرهم عمرة وأبقائهم عنده غير مبالي بالانظمة ....
ذرفت عيني والله وانا أرى نصر الله لي وإنتقامه بالمجرمين
أوكلت أمري لله وكان نعم الوكيل
وقفت بجواره
وقلت له : سلامات
قال : يقول انت ما وقفت عند نقطة التفتيش ومشيت وهؤلاء أهلي ما بعد خلصت أوراقهم ...
قلت له : قال تعالى ( اللذين أمنوء ولم يلبسوا إيمانهم بظلم أولئك لهم الامن وهم مهتدون))
ظلمت جارك وتحاسدت معه فلن تجد أمن طالما قلبك ملئ بالحسد والحقد ....لن تجد أمن والمدينة تنفي خبثها وانت من خبثها ... وانطلقت بسيارتي .....إلى حيث أريد وانا أردد ما أعظمك والطفك يالله انا على يقين بان الله هو الرازق وهو المنتقم الذي يقصم ظهور الطغاة ويشدد العقوبة على العصاة ....
فلا تظلم
نم مظلوم فان الله ناصرك و لاتنم ظالم فإن الله قاصمك على ظلمك
هذا ما حدث مع اليماني تم تسفيره والحمد لله ... ولم يستمر محلهم مدة الا وأقفله
أمين اشتغل معلم بويه ....وترك مهنة الخياطة ....

اما عائلة النبلاء التي ظلمت معهم في تخزين التمور فلهم قصة معي لو كتبت بالابر على آماق البصر لكانت عبرة لمن أعتبر ...
ولكني آثرت سردها إلى آخر فصلين في التمور والخياطة ....
كنت على تواصل دائم مع الاسد ابن النبلاء الذي يرى صورته في المرآة هر وابوه يراه فأر ...
وتمر الايام حبلى بالمفاجأت وكان وعد الله مفعولا...
اتصل بي يوما يذكر لي أن عمه أسعد اتفق مع زبون تركي لشراء كمية 20 طن
غير أنهم لا يملكون مؤسسة تصدير و لا يعرفون الاجراءت وقد أوكلوه بهذه المهمة
وهو لا يعرف أحد غيري
قلت له : أبشر نحن بخدمة أعيان المدينة وقد خدم أجدادك المدينة نحن نخدمكم ....
قال : يا شيخ أقولك بنصدر تقول أجدادك خدموا المدينة بكم تصدر لنا
قلت له : 15000 ريال بدون شحن سيارة الشحن عليكم وبدون كراتين تغليف وملصقات
قال : خلاص أكلم بابا وعمي واتصل فيك
وبالفعل بعد المغرب اتصل فيه وقال : خلاص تمام بس التاجر مستعجل كم يوم وتخلص قلت له 3 ايام وتكون الاوراق جاهزة بس الاول الفلوس ضحك وقال : يا حبك للفلوس وهو أعلم الناس ان الفلوس لم تكن يوماً بقلبي بل بجيبي ........
أستلمت منه 15000 ريال
وانطلقت معه لشراء كراتين بيضاء لتغليف التمور
واتجهنا بعدها للمطبعة لطباعة ملصقات بنوع ووزن التمر وتاريخ صلاحيته والجهة المصدرة التي هي مؤسستي والجهة المستوردة التي هي مؤسسة التركي في تركيا ....
كان عمال المزرعة يقومون بتعبئة التمور ووزنها وتغليفها بالكرتون الابيض ووضع ملصق مؤسستي على الكراتين ....
وانا كنت اقوم بانهاء الاجراءت من وزارة التجارة ومن الغرفة التجارية ومن وزارة الزراعة والمحجر الصحي وبالفعل خلال 3 أيام كنت قد أنهيت كافة الاجراءت
وهم انتهوا من تحميل التريلا المتجه إلى تركيا كانت الكمية 1000 كرتون موز سعة الكرتون 20 كيلو والسعة الاجمالية 20 طن ....وسعر الكيلو مباع ب30 ريال
وقيمة اجمالية 600000 ريال
كنت أستطيع أن أأمر صاحب التريلا بتفريغ حمولة التريلا في ثلاجتي واكون بذالك قد أخذت حقي الذي ظلموني به عندما خرب تمري ........
التمور كلها الان باسم مؤسستي وعليها ملصقاتي صاحب التريلا لا يعرفهم فهم في سبات الاستراحة وقنوات أوربت ....... لا يعرف غيري كوني قد شمرت عن ساعد الجد وانا كنت ادير كافة العمليات حتى الاتفاق معه كان طريقي .. كنت في يوم من الايام وثقت بهم ولم يكونوا أهل للثقة
تمور الذكريات والرغبات المتأججة بالانتقام في داخلي ....

انطلقت التريلا محملة بالتمور إلى ............

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

الحـربي
11-11-2012, 06:24 PM
الى اين انطلقت :omen2: اكيد على طريق الشام :nice:
الله يهديك ماتوقفين الا على شي مهم :weeping:
ننتظرك :victory:

برشلوني قطر
11-11-2012, 07:16 PM
سويت الله يعطيج العافيه والصرااحه ابدعني ف نقل الموضوع..

بصرااحه استمتعت بتجربة دماغ واستمتعت بطريقة نقلج..

مع ان لي ملاحظات ع بعض الافعال لدماااغ .. مثلا حسيت من ردة فعله

ف بعض الامور يكون فيها شي من الشماته..انا ماحبيت ذي الاسلوب..

الله اخذ لك حقك احمد الله واشكره..واتوقع مايحتااج تبين هذا الشي للمصاب..

ممكن اكون مخطأ بس هذا الي حسيته...والله اعلم..

لا تبطين علينااااا...<<<ماافيني صبر

sweet qatar
11-11-2012, 10:54 PM
الى اين انطلقت :omen2: اكيد على طريق الشام :nice:
الله يهديك ماتوقفين الا على شي مهم :weeping:
ننتظرك :victory:

هههههه صدقني ما تعمدت.. بس يمكن العم دماغ متعمد يشوقكم..
انا انزل اكثر من بارت مرة وحدة على حسب طول البارت..
دقايق ان شالله وبتعرف التريلا وين راحت.. وايش صار معاها..


اتمنى لك متابعة ممتعة..



سويت الله يعطيج العافيه والصرااحه ابدعني ف نقل الموضوع..

بصرااحه استمتعت بتجربة دماغ واستمتعت بطريقة نقلج..

مع ان لي ملاحظات ع بعض الافعال لدماااغ .. مثلا حسيت من ردة فعله

ف بعض الامور يكون فيها شي من الشماته..انا ماحبيت ذي الاسلوب..

الله اخذ لك حقك احمد الله واشكره..واتوقع مايحتااج تبين هذا الشي للمصاب..

ممكن اكون مخطأ بس هذا الي حسيته...والله اعلم..

لا تبطين علينااااا...<<<ماافيني صبر


هههههههه لازم تتعلمون الصبر.. لان العم دماغ كل شوي يعيد لكم معادلة النجاح..
وان شالله كلنا من الناجحين.. :victory:

الله يعافيك برشلوني.. وشاكرة لك اطرائك ولفتتك الطيبة..

بالنسبة لشخصية دماغ.. هو في الاخير بشر.. مب معصوم..
يمكن نتفق معاه ويمكن نتوقع لواحد مثل التزامه وثقافته الواضحه من الاقتباسات الي يحطها.. انه يتصرف بطريقة افضل..
في رايي دام الكلام مب على الملأ فما فيها مشكلة.. يمكن اليمني يصلح نيته ويتغير..


عجبني لما تكلم عن العلم و وصل لاخر لون الي هو الاسود وقال هذا حقد وحسد.. راجع نفسه على طول وقال ما يجوز نعمم واستشهد بالقرآن..
ورجع وقال انه يعترف ان لا زال في اعماق قلبه يتحوط منهم..
كنه يذكر نفسه.. و يعلمنا شلون نراجع نفسنا..


اشكرك برشلوني على ردك.. واثرائك للموضوع..


حياك الله ومتابعة ممتعة..

sweet qatar
11-11-2012, 11:11 PM
أحسست لأول مرة بجرح غدرهم بي وكأنه ينزف من جديد ....
وكأن أحلام الانتقام كانت نائمة وأستيقظت فجأة ... عندما ملكت رقابهم بيدي...
مشيت متعثر في أفكاري وخواطري ...
وفجأة توقفت وأسندت ظهري إلى نخلة باسقة ...
النجاح بلسم الهموم وعلاج الألم
فإن الله قدر لي الاسوأ لأنه أراد لي الأحسن والأفضل
لو لم يُغدر بي لما كان لي أي تقدم يذكر في مجال التجارة ولما قدرت إمكانياتي وحولت النكسة إلى نصر ,وأبتكرت منتجات جديدة وتعلمت على خفايا جديدة ووجوه جديدة

الإنسان لا يبدع في شيء ...مالم يعش تجربة اللاشيء....
وهذا ما حدث معي من خلال تقديري لذاتي وسبر أغوارها وإدراك أن النجاح سهل ولكن المحافظة على النجاح يحتاج إلى مثابرة وإستمرارية ...
وقد عفوت عنهم ولكن يجب تلقينهم درساً.....حتى يتعلموا منه..

دماغيات :
شقي من يتظلم , لأنه يرى في الظلم تغيب للعدالة..., في حين يرى الاغيار في تظلمه أستجداء لإحسان....

وبعض الناس كالكلاب لا ننجو من شرهم مالم يروا العصى والحجر في أيدينا...

يقول عمر بن الخطاب رضي الله عنه : قرية ليس في أهلها سفيه أهلها مظلومون ....
في أحيان كثيرة يلزمنا أن نرتدي وجه مغاير في التقاسيم والتعابير واللفظ دون الفاحش ولكن من لين إلى شدة لإسترجاع حقوقنا المسلوبة من الأغيار .... ونزع كل عواطفنا وتنحيتها جانباً ...

سلمت الاوراق في ظرف لسائق التريلا وأنطلق إلى القريات ومنها إلى الاردن ثم سوريا ثم تركيا و أعطيته رقم الاسد ابن النبلاء ليتواصل معه .........
وخرجت والحمد لله بضمير يستطيع تقبيل الوسادة
قبل النوم ...........

أقفلت كل أرقامي وسافرت بالعائلة إلى شاليهات بينبع الحبيبة لغسيل كل ما طفح من ذكرى .......
ونفض غبار الآخرين من على خلجات تفكيري....
بعد يومين عدت إلى المدينة وإذا بابن النبلاء يقف عند باب بيتي ينتظر قدومي .......
قال : التريلا واقفه بالشمس لها يومين ما عدت من الحدود .....والسبب الاوراق ناقصة ما فيها ورقة تفويض للمخلص الجمركي كيف تطلع قولي ..........
قلت : ما عندي اشتراك الغرفة التجارية ووزارة التجارة خلص بتاريخ أمس ويحتاج إلى تجديد والتجديد يحتاج فلوس والفلوس طارت بالسفر ........ ولازم التفويض يتصدق من الغرفة التجارية ....
قال :800 تجديد غرفة تجارية و200 اشتراك يعني ما عندك اعطيك هي والله بابا واعمامي زعلانين والتاجر التركي زعلان يقول لهم هذا من أول تعامل معاكم عملتم معاي كذا ...
قلت له: يابني خروج الشاحنة من الحدود يكلفكم الكثير الكثير لا تظن أن الامر بهذه السهولة ....
قال : كيف يعني ماني فاهم ...
قلت : روح للبابا وهو يفهمك ...
ثاني يوم صباحاً إذا بعائلة النبلاء عن بكرة أبيهم قد نزلوا من برجهم العاجي إلى سقيفتي المتواضعة عند أغنامي بين النخيل في المزرعة...
أرعدوا وأزبدوا بالوعيد والثبور ...
لكني كنت هادئ الاعصاب ...
بعد أن إنتهوا قلت لهم : الا تذكرون العقد الذي نقضتموه بيننا بما يخص التمور قبل عامين الا تذكرون غدركم بتموري المخزنة التي رميت في مجرى السيل من فصل التيار عنها ....
الا تذكرون تعبي وسهري في المحافظة على مالكم ...
الا تذكرون .... أني أنا من أنشئ لكم هذه الثلاجات ...
جاء اليوم الذي أخذ فيه حقي ولا أريد غير حقي دون زيادة .... أو منة منكم ...
ولو الادبار وهم صاغرون ... منكسي رؤسهم من الخذلان ....دون ان يشربوا كوب ماء من الزير او رشفة فنجان قهوة من يد البنقالي بل شربوا حنضل دائرة الانتقام التي شملتهم... بسحبها ورعودها ...
وفي المساء إذ بهم يحضرون معهم شخصية لها ثقلها في قبيلتي يتشفعون به لاستعادة تمورهم فهم ظنوا أني أخذت التمور.. على الرغم من تواصلهم مع السائق ...
بعد مجلس حكم دار بيننا في المزرعة توصلنا لهذا الاتفاق:
يمنح دماغ ثلث ربح الشحنة كإرضاء وتعويض له ...دون إحتساب لما أخذه من قيمة انهاء الاجراءت 15000 ريال
وله حق إستثمار الثلاجة التي بالمزرعة لمدة 3 سنوات دون مقابل ...
وكتبنا ذالك بعقد ووثقناه بشاهدين شاهد من طرفي وشاهد من طرفهم ....وسلمتهم التفويض والله من فرحتهم به أرادوا الحجز بالخطوط السعودية على أول رحلة للاسد إلى القريات لكنهم لم يجدوا رحلة له فارسلوه مباشرة إلى النقل الجماعي وارسل الطرد كمبليت مع سيارة إلى القريات ب1000 ريال ....
والحمد لله نصرني الله لاني توكلت وأوكلت أمري عليه ولم أجعل ردة فعلي الوقتية سبب في خسارة كبيرة بل أخذت الامور بسياسة وحكمة حتى وصلت إلى ما وصلت إليه بفضل الله ومنته ....
دماغيات :
ليس لكل فعل ردة فعل
هذا قانون فيزياء لا قانون حياة وتعامل مع الآخرين إن أنت تعاملت بهذا القانون كردة فعل لما يحدث لك ستخسر كثيراً
بل طبق:
أفعال الاخرين لا تؤثر بي الذي يؤثر بي ردة فعلي ....
كم شخص كان ردة فعله على المدير أن فصل من عمله وتركه ...
كان ثمن ذالك حماقة ردة فعل
وطبق ايضاً:
بين المثير وردة الفعل
توجد
1_ مساحة بمعنى مدة وقت
2_حرية بمعنى أرد أو أطنش
3_ خيال_ ربما يقصد او لايقصد
4_ إبداع أعني ابداع في الرد والتعامل ..
وإلى تجارب جديدة في مجال المال والاعمال
فأرتقبوا أني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
11-11-2012, 11:17 PM
يعجز الكيبورد عن رفعة شكري لكم وثنائي على تفاعلكم مع ما كتب....


دماغيات:
بالدنيا نحن أموت وإن عشنا
بالكتاب والكتابة نحن أحياء ولو متنا ...
بالحياة يعبرنا الزمان
وبالكتابة نعبر الزمان ...

الان زوار مزار دماغ في هذا الموضوع 37000 زائر وأنا وضعت هدف أول أن يصل الزوار والرواد إلى 100000 زائر للموضوع
أتمنى أن يحقق ما أصبوا إليه

بعد تجرعي وتلذذي بعلقم وحلاوة النجاح قررت إفتتاح محل لخياطة الزي الموحد والبدل العسكرية ...
كان هناك نوع ما من السهول والهضاب التي واجهتني غير أني بعد صعودها كنت أتمتع في النزول وأبحث عن قمة جديدة أتدحرج منها دحرجة...
أخذت رخصة المحل عن طريق الامارة وإدارة الخدمات بالبلدية ....
وأخذ علي تعهد بعدم بيع الرتب والاشارات العسكرية ....
تعلمت من دورسي السابقة الكثير لم ولن أحضر من ليس على كفالتي مهما كان الثمن ...
تقدمت باوراقي لمكتب العمل وتم اعطائي تأشيرتين ...
مجال العمل سيكون في مجال البنطلونات والجاكيت وأهل البناطيل هم مصر الهند بنقلاديش ...
قررت أخذ التأشيرات على مصر ....
وذهبت إلى مصر حيث مكاتب العمالة ...
وكنت أتفقت مع معمل لاجراء الاختبارات للمتقدمين ...
كانوا يأتون أفواج للمقابلة والاختبار وحقيقة كنت أأخرهم حتى أرى مدى تحمل أعصابهم لضغط الانتظار
من كان يحضر للاختبار وهو متوتر كنت أرفض منحه فرصة العمل بطيبة الحنونة ....
بعد فرز للمتقدمين اخترت إثنين لم يكونا من أصحاب شهادات مهنية بل تشربوا المهنة وأحبا ماكينة الخياطة
هذه الماكينة الكريمة التي كفت واوفت للكثير من الاسر الكفاف وحياة كريمة في جميع دول العالم المتقدم والمتوسط
هذه الماكينة التي تعطي بسخاء من يحبها ....
أنهينا كافة الاجراءت وعدت إلى المدينة الحنونة وهم في رفقتي ....
على الرغم من مرور 5 أشهر والمحل مرخص ولكن ينقصه العمالة ...الاقمشة موجودة أكلت عليها البراغيت وشبعت ...
بدأت بعمل الاعلانات على الفئات المستهدفة :
المستشفيات
الادارات العسكرية
مؤسسات حراسات الامن
الفنادق
المطاعم
والكثير الكثير على سبيل الذكر لا على سبيل الحصر
هناك قرار يلزم كل المطاعم بلبس موحد به شعار المطعم ولكنه لم يطبق بشكل صارم بعد
إذ يتعرف مراقب البلدية على العمال الحقيقين الفعليين في المطعم عن طريق الزي الموحد والتأكد من سلامتهم .... وصحة أوراقهم الثبوتية .

هذا المجال به خير كثير وهو دافعي الاول للعمل في تجارة الخياطة وثقوا أحبتي أن الكثير الكثير سفه أحلامي في مشروع الخياطة ومنهم من تهكم وقال : الاصيل الدفة والجاهز تحصله حتى في البقالات لم تعد تجارة مجزية ...
لكني لم أرتدي ثياب شليويح يوما من الايام ....
مجال الخياطة مجال ملبس والملبس مطلب ومرغب لدى جل فئات المجتمع لذا قررت التخصص في الزي الموحد ..
مجال الزي الموحد ذهب غفل عنه الكثير ....
حتى الشركات الكبرى لم تدخل في هذا المجال بعد
سوى بعض الشركات المغردة خارج السرب مثل شركة الثوب السعودي ....
ليس لديهم أي تطوير او تجديد لما ينسجونه من بالطوهات طبية أو ألبسة فرهول للمهندسين والمكانيكين وعمال الصيانة ...

بدأت بجولات ميدانية انا بنفسي على جميع الوحدات العسكرية والشركات والمستشفيات والتعريف بمحلي
كان ثمرة ذالك ....
انه كان هناك دورة مستجدين قوامها 1000 مستجد ...
هم أحضروا القماش حكومي مصروف لهم وانا قمت بالتفصيل ....والخياطة
كان لكل مستجد بدلتين قيمة البدلة الواحدة تفصيل ب85 ريال (( قولوا ما شاء الله ))
قمت بتوزيع العمل على دفعات وأحضرت خياطين من الخارج وقمت بتوزيع العمل على خياطين في بيوتهم ....
كنت أحضر لهم سخانات وأكواب ورقية لعمل الشاهي وكنت احضر لهم قهوة تركية لإنزال الاكتف على المكائن ...
خلال شهر سلمتهم لكل مستجد بدله ....
دماغيات:
نحن شعب مختلف في كل شيء حتى في طريقة تناول الطعام....
كم وكم كنت أفطر مع العمال على محبوبهم الاول ومعشوقهم الابدي (( العدس))
كانوا يحضرون بريال عدس وبريالين تميز .... ونحن بالتأكيد سنطلب العكس
كانوا يبلون جزء من وصلة التميز او الخبز بشكل عامودي في العدس
ونحن نغرف غرف بشكل أفقي كامل القطعة..........
حتى ينتهي العدس ثم نغمس ما بقي من التميز بالشاهي ....

الحمد لله خلال شهرين ونصف كنت قد قمت بتسليمهم جميع البدل واستلمت كامل المبلغ .....

ما يميز مجال الخياطة بالزي الموحد كونك تتعامل مع مقابل واحد لحزم تجارية مجموعات
عكس العمل في مجال الثياب مقابلك واحد لن يرحمك على ملم زائد أو ناقص
لكن يعيبها قوة المنافسين فالان يتجه الكثير من المتواجدين بالسوق المحلي على عمل طلبيات بالمقاسات وعملها بالصين ... كون اليد العاملة والخامات رخيصة ....
وما يعيبها أيضا
الانظمة إذ يأتي كل اسبوع لجنة للمحل مكونة من المباحث العامة والضبط الاداري وادارة الخدمات بالامانة العامة
يقلبون المحل بحثا عن رتب او اشارات ومطابقة الملابس الموجودة بكشف الزبائن والاستلام ....
ويجب تواجد مدير للمحل سعودي بشكل دائم بالمحل وهذه الميزة ممتازة تواجد السعودي وتوظيفه...



زاد عدد العمالة لدي وكان احد المصريين من اولاد البشوات لم يرضي طموحه وآماله البيت الشعبي الصغير ...
كان يريد بانيو مثل دماغ بعد السبعين ينعم بالرغوة الفرنسية ....
لكن هيهات له ما أراد فلم أنعم انا بعد لينعم هو....
بدأ تكتل العمال علي يزداد رفضا للسكن وبدؤا الاضراب والعصيان الجماعي ....
حاولت مسايسة الامر مع فراعنة العصر ....
كون ما ذكروه يميل للاقناع اذ يشكل السكن راحة واستقرار العامل للعطاء وديمومة العمل.....
كانت تواجهني صعوبات كبيرة اذ يعد مكان المحل منطقة فلل وقصور قل أن تجد بها مكان للعزاب ...
كنت أبحث وهم يبحثون عن سكن يلم شتات فرشة الاسنان عن المعجون مرآة غير مخدوشة يرون صفاء ابتسامتهم بها .....
حتى وجدت مطعم قريب من مول تجاري استثمره مستثمر سعودي كان خلفه عدد16 غرفة كان المستثمر يعمل بالمطعم ويطابق شروط البلدية غير متفرغ للسكن الخلفي الذي كان من ضمن المطعم بعقد واحد استثمار لمدة خمسة سنوات ....
تعرفت عليه كان شاباً سعودياً دمث الاخلاق وعرضت عليه استأجار جميع الغرف 16 غرفة كنت لا أحتاج إلا 3 ولكن رغبة مني بالاستثمار في مجال غرف العزاب جعلني أضع هذا الاستثمار من الاستثمارات الذهبية ...
اتفقنا على عقد نفس مدة عقده 5 سنوات بايجار سنوي 30000 ريال تدفع على دفعة واحدة كونه كان محتاج سيولة لتنفيذ مشروع المطعم
كان بالمول المجاور للسكن 300 عامل كانوا يسكنون بانحاء متفرقة وباحياء بعيدة ....
بدات باختيار افضل واكبر الغرف لشركاء نجاحي عمالي ووضعت لهم باب مستقل من الخلف ...
كتبت لوحة للايجار غرف عزاب ووضعت رقمي وقمت بتوزيع اوراق مطبوعة على عمال المول عند انصرافهم من العمل وبالفعل خلال يوم تم تأجير 13 غرفة الباقية من السكن بقيمة 500 ريال للغرفة ...
حقيقة سكن العزاب مربح واستثمار مريح غير متعب نهاية كل شهر تأتي وتستلم الايجار وكونهم شركاء في الغرف مما يخفف عليهم حدة الايجار وغلاءه اذ يتعاونون فيما بينهم على الدفع ....

دماغيات :
أشكر الازمات فقد قادتني للنجاح واكتشاف افاق تجارية جديدة ...

كنت أحصل الايجارات بنفسي كل أول شهر أجلس في مكتب صغيرة اخترعته ليكون مكتب لي يأتون لي زلفى لدفع الايجار ....
أهم شيء في سكن العزاب لمن أراد الاستثمار في هذا المجال النظافة أحرص كل الحرص على تواجد عامل نظافة داخل السكن وما أكثر العمال المتواجدين لغسيل السيارات يمكنك الاتفاق معه بشكل يومي يغسل او يوم بعد يوم
لا تهمل النظافة فما يعيب العزاب الاتكالية واللامبالة فيما يخص النظافة والقاء الفضلات والمخلفات ....
وانا هنا انصح راغبي الاستثمار بالاستثمار في العمائر التي كانت يوما من الايام فنادق وسحبت تراخيصها الفندقية بسبب عدم ملائمتها لان تكون فنادق اما لشعبيتها او لعدم مطابقتها للشروط الفندقية او شروط الدفاع مدني بعد أن اصبح الاشراف على الفنادق تابع لوزارة السياحة ....
كونها قريبة من اماكن تواجد عمالة كثر يجعلها من المشاريع التي لا تذبل اهم شيء يكون عقدك طويل الاجل.......

ومع آفاق تجارية جديدة إن شاء الله

فأرتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

الخزرجي قطر
12-11-2012, 12:15 AM
جعل من جابكم الجنه ان شاءالله
سويت قطر+ دماغ

بوعبدالله2005
12-11-2012, 12:57 AM
شكرًا لك يا دماااااااغ. لقد اصبحت ادخل النت فقط لكي أشاهد وافهم ما كتبت فقط شكر مرة اخرى

برشلوني قطر
12-11-2012, 01:35 AM
بالنسبة لشخصية دماغ.. هو في الاخير بشر.. مب معصوم..
يمكن نتفق معاه ويمكن نتوقع لواحد مثل التزامه وثقافته الواضحه من الاقتباسات الي يحطها.. انه يتصرف بطريقة افضل..
..


بالضبط مثل ماتفضلتي...

الفكره الي ف بالي نفس ما اوصلت لج...الالتزام الي التمسته فيه هو الي خلاني

اخذ بعض الملاحظات...وفالنهايه مثل ماقلتي هو بشر ومب معصوم..

اشكرج سويت ع ردج وحسن طرحج ونقلج..

قووو هدددد :eek5: << للصبر حدووود

sweet qatar
12-11-2012, 03:51 PM
جعل من جابكم الجنه ان شاءالله
سويت قطر+ دماغ

و والديك ومن يعز عليك.. اللهم آمين..
حياك الله اخوي ومتابعة ممتعة..



شكرًا لك يا دماااااااغ. لقد اصبحت ادخل النت فقط لكي أشاهد وافهم ما كتبت فقط شكر مرة اخرى

أتمنى تلقى الفايدة والمتعة في باقي الأجزاء.. حياك الله..




بالضبط مثل ماتفضلتي...

الفكره الي ف بالي نفس ما اوصلت لج...الالتزام الي التمسته فيه هو الي خلاني

اخذ بعض الملاحظات...وفالنهايه مثل ماقلتي هو بشر ومب معصوم..

اشكرج سويت ع ردج وحسن طرحج ونقلج..

قووو هدددد :eek5: << للصبر حدووود


الشكر لك اخوي على مشاركتك لنا ملاحظاتك..
لأن وايد من المتابعين.. اكتفوا بالقراءة بدون تحليل او تعليق..

الصبر.. ثم الصبر.. ثم الصبر.. :)

اتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
12-11-2012, 03:58 PM
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الهيلا ..
بارك الله فيك وكثر الله من امثالك
بما انك فتحت المجال لطرح الأسئلة
- ماهي نسبة الربح التي يتم الحكم بها على المشروع القائم هل هو مشروع ناجح او مشروع غير ناجح قد تكون القناعة بالربح هي الفيصل في ذلك ولكن هل هناك معيار نسبي لقياس النجاح من حيث المردود المادي للمشروع

وفيك بارك وبك نفع
اولاً يجب أن تحدد مدة الاستثمار فمن زرع حصد ولكن بنظام ومدة ومتابعة وري وانت شيخ الزراع.....
هناك مشاريع تؤتي أكلها بمدة قصيرة مثل المشاريع الموسمية ....
وهناك مشاريع تحتاج بالسنة الاولى ان تمارس بها التسويق والدعاية بربحية ضئيلة لتغطية المصروفات فقط
ثم في السنة التي تليها يكون المشروع ربى زبون تستطيع بعدها ممارسة التجارة ولكن نسبة الربح هذه مرتبطة بعدة عوامل رئيسية في الاستثمار نفسه مثل قيمة الاجار
قيمة اليد العاملة قيمة المنتج
طريقة الحصول على المنتج بالنقد أم بالاجل
المنافسون وقيمة المنتج في السوق وتكاليف التسويق ...
وحزمة ما بعد البيع ....
عندك مثلاً من باب الذكر لا الحصر إكسسوارات الجوال والكمبيوتر مباشرة أضرب ب150 % قيمة البيع ....
مثلا اشتريت القطعة ب10 تبيع ب25 ريال
وهناك مشاريع لم تترك الشركات للتاجر ربحية عالية بل ربحية ضئيلة جدا ولكن عمليات البيع عالية
مثل ملابس الاصيل ودروش والدفة هذه الربح بها ريالات معدودة .....
ومثل بطائق الشحن
هذه بطائق الشحن لعبة العصر
مثلا نشتري بطاقة سواء شحن عشرة ريال ب 9.60 ريال وتباع ب10 ريال
الربح بها 40 هللة للتاجر وهو بهذه العملية لا يمارس الا عملية تدوير للنقود ....
انا كنت أشتريها بهذه القيمة 9.50 ريال
كيف عن طريق مكاتب التقسيط المنتشرة في كل زاوية من زوايا المملكة اذ تحسب على المتورق (( المقترض)) بقيمة 10 ريال
يكون صاحب المكتب اشتراها ب 9.60 ويبيعها له بقيمة 15 ريال بالاجل كقيمة اجمالية للمبلغ
5000 ريال
500 بطاقة
تحسب على المقترض
ب 7500 ريال
لمدة سنة
بقسط شهري
انا هنا اشتري مباشرة من المقترض
وابيعها بمكاتب اخرى او اقوم بتوزيعها على المحلات بقيمة 9.65 ريال وهي قيمتها المتعارف عليها بالنسبة للتوزيع
والقبض كاش
معدل الربح مثلاً
50هللة * 500 بطاقة
250 ريال
فقط من مقترض واحد وما أكثر المقترضين ولو حرصت ....
وممكن شرأها والذهاب بها مباشرة إلى الموزع الرئيسي اي كمية يشتريها منك بقيمة 9:55 هللة وهو يبيعها ب 9.60 ريال ربح 5هللات ولكنها كثيرة من خلال ممارسة عملية التدوير ....

هذه بعض التوضيح للاجابة
ولكن ثق ان النجاح المعنوي هو الفيصل للمشروع هو تحقيق وإرضاء الذات ورؤيتك لمشروعك ينمو أمام مرآى منك ....
وانا على يقين من ذكاء سؤالك
ولكن ثق أن المال مطلب ولكن لا تستعجل قطف الثمار واحترم قانون الحصاد
تخيل لدي مشروع من سنتين لم أأخذ منه ريال واحد قائم بنفسه
وفي السنة الثالثة أكلت الشهد
هناك أولويات وتوسع ودعاية وتسويق
كنت أعمل وانا على يقين بتأخر النتائج ولكني وانت شيخ الزراع
اردت أن أقطف ثمار ناضجة فاخرة تسر الناظرين
لكل مشروع خفاياه وجوانبه لا تستطيع الحكم على الجانب المادي في الربح ولكن أنظر كيف بدأت وماكانت إمكانياتك وكيف انت الان ....
وحظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
12-11-2012, 04:20 PM
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام ورديه
الاخ الفاضل دماغ شاكر لك موضوعك الجميل

واود ان اسالك ماهي الكتب التي تنصح باقتنائها في مجال الادارة المالية والاقتصادية

مثل اغنى رجل في بابل او لن اكون عبدا للراتب وغيرها

وشكرا



أشكر لك الاضافة
طبعا الكتاب الاول في تغير نظرتك للمال وفك طلاسم التجارة
أغنى رجل في بابل للمؤلف جورج كلارسون
كتاب يقع في اقل من 100 صفحة
متوفر لدى جرير
بقيمة 19 ريال
وموجود بالانترنت ككتاب اكتروني
والكتاب الثاني
العادات السبع
ل ديل كارنجي
والثالث
كتاب الاب الغني والاب الفقير
مايعلمه الاثرياء لابنائهم و لايعلمه الفقراء لابنائهم
للمؤلف
لساسيكي

وكل كتب ديل كارنجي
ومعلم التسويق
براون

sweet qatar
12-11-2012, 04:33 PM
دماغيات :
أن تترصدنا عدسة تصوير أهون من أن تترصدنا عين إنسان حاسد
عدسة التصوير تنقل ما نفعل
وعين الحاسد تعكس ما يفعله هو
وتتمنى زوال النعمة عنا ...

تم إفتتاح المطعم الملاصق للسكن وقد كانت فرحتي لا توصف بنجاح مشروع ابن بلدي ورؤية هدفه يتحقق على أرض الواقع ...
كانت فرحتي لا توصف كنت أنتقل في أرجاء المطعم مساعد له ومردد لاوامره للعمالة ....
بعد أن أنتهى الافتتاح جلست مع ابن بلدي نشرب القهوة بعد تعب يوم الافتتاح
قام بشكري والثناء علي
وطلب مني طلب : قال كما تعلم عندي عمال وأريد منك غرفتين بثمنها لتسكين العمال وانا ادفع لك الاجار
قلت له : على الرحب والسعة و يسعدني ان أقدم لك المساعدة ولكن كما تعلم الغرف كلها مؤجرة ولا أحد يرغب بالخروج منها ...
قال : حاول تخرج لي وتفرغ لي غرفتين ...
تأملت في كلمه كثيراً وقد شاهدت اللعاب يخرج من فمه من شدة طمعه ...
دون ان يفتح فمه ...
لكن الحياة علمتني أن أمعن النظر في أحداق وأهداب محدثي لا أعرف لغة قلبه ....
فان العيون لا تكذب ....
كنت أواجه ضغوط منه بين كل فينة وفينة
اما شكاوي او إدعاءت واهية بان العزاب رموا القاذورات على مقربة من المطعم ...

أعطيته ما يريد غرفتين بعد أن أخرجت من بها ...لسوء سلوكهم وقد رصدته من قبل ...
وإذا به يقول : ب 300 ريال الغرفة
قلت له : لا يا أخي ب 500 ريال
ناسبك ناسبك ما ناسبك غرفي عندي وعمالك عندك
بعد أن تمغص وأستكثر المبلغ
وافق على مضض ....
كان يتعبني كثيرا في تحصيل الاجار على الرغم من دخل مطعمه اليومي الاف الريالات ...
لانه لم يكن صافي النية بل كان خبيثها ...
بعد مشاكل متعددة من عماله مع السكان ... بايعاز منه ...
لدرجة أنهم كانوا يحضرون خرفان ويضعونها في السكن لحين ذبحها....وكنت أقوم باطلاقها لهم بالشارع عند رؤية خروف في السكن ....
كان يجن جنونه
كيف أطلق الخرفان بالشارع
وانا أعلم أنها له
قلت له : هذا سكن بني أدم وليس بني خرفان...
قام ابن بلدي
بمصيبة كبرى ...
الم أقل لكم من قبل أن الحسد والحب والشر والخير كلها خصائص موجودة في جميع البشر
دون جنسية معينة وعلى الانسان أن يكتسب ويتحلى باصلحها وانفعها ...
لكن هذا الاخ جمع كل خاصية خبث ومكر وحسد ...
انفجرت وطفحت
غرف التفتيش مما رمي بها من زيوت وأطعمه ...
والله كانت بقايا الرز ترمى بما يعادل كيس كبير الحجم ...
ماوسع بون المشكلة هو أن غرف التفتيش تتوسط السكن على ممر السكان ....
تضجر السكان ...
ظهرت الروائح ...
حدثته لا فائدة
قال : أحضر لك وايت شفط
وانا ادفع قيمته
طبعاً أجلكم الله غرف التفتيش لا يسحبها وايت شفط عايدي بل وايت شفط هواء
وهذا قيمته ب 300 ريال للسحب
لم يدفع ولن يدفع
بدء السكان بالخروج من السكن
استمر حالي مع غرف التفتيش
وشفطها ....
عمالي وكما اخبرتكم من قبل كان بابهم خارجي غير أن الروائح كتمت أنفاسهم ...

حاولت بكل الطرق مع ابن بلدي ولكن هيهات فقد طمع بالسكن ...

من يريد خسارتي وانا اريد ربحه سأجازيه بالمثل ...
اتصلت على عمليات الامانة وحضروا للموقع
واقفلوا المطعم
جاء يولول
قلت له : أسمع يا هذا كما انك الان قد بدأت تنوح وتخور كالثور لان مصدر رزقك قد أقفل
شعرت ما شعرت به انا من قرابة الشهر من تسلطك وحسدك
انا لا اريد أن أؤذيك في مصدر رزقك لكنك تصر على إذائي والحاق الضرر بي في مصدر رزقي ...
بعد مراجعات فرضوا عليه غرامة قدرها 5000 ريال ...
دفعها وفتح المطعم مع أخذ تعهد عليه بايجاد صرف صحي للمطعم ....
جاء يرغب الصلح ... معي
ولكني عرفت مكره
وما خنوعه الا ليصب الزيت على رأسي
أصبح يحيك الحيل لي لتطفيشي من السكن وعودته له
وانا ارد له الصاع صاعين .....
حتى جاء يوم وأحضر به الشرطة وجميع أجهزة الدولة
مدعي أن بالسكن ارهابين ....
فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

برشلوني قطر
12-11-2012, 08:28 PM
جااااري الانتظااااار

sweet qatar
12-11-2012, 09:59 PM
^
دقايق وانزل بارت جديد..
حياك الله برشلوني.. اتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
12-11-2012, 10:05 PM
دماغيات :
إذا أعتقدت أنك مهزوم , فأنت كذالك.
وإذا اعتقدت أنك لا تملك الجرأة , فأنت كذالك.
وإذا كنت تود الفوز , ولكنك تعتقد أنك لا تستطيع
فمن المؤكد تقريباً أنك لن تستطيع....
إن معارك الحياة لا ينتصر فيها دائماً
الاقوى ....
ولكن من يعتقد أنه قادر ....
هو من ينتصر...


فتش رجال الشرطة والمخبرين كل الغرف ...
وأخذوا إثباتات السكان للتأكد من نظاميتها وخلوهم من قائمة المطلوبين .او الاشتباه
اتجهت مباشرة إلى مكتبي الصغير في السكن ....
واخرجت عقود الاجار ليطلع عليها الضابط.......
كان من ضمن السكان طالب جامعي من بورما ....
ولكن يبدو محياه ولغته انه من أهل البلد كونه من مواليد مكة المكرمة .......
فتشوا كل ارجاء غرفته وأخذوا جهاز الاب توب الخاص به للتفتيش ........
كانت كل اوراقي سليمة والحمد لله


حتى الطالب البر ماوي كان لا يحمل لا في عقله و لافي جهازه والحمد لله على اي فكر متطرف ...
تبسمت ابتسامة المنتصر امام خصمي
ففقد كل متعة كانت بإيذاءه لي ورغبته الحاق الضرر بي
وقد كان هذه المره أشد لئم كونه ليس مثل سابقيه به قشعريرة خوف
بل كان يدعي فهمه للنظام وقوة النظام
على اغلاق الغرف .......واستعادته لها
قمت حينها بطرد عماله من السكن ...
وكان هو كل فترة يختلق المشاكل والازمات حتى انه كان يلقي مخلفات المطعم على مقربة من باب السكن .......
كان السكن يتبع له عدادين كهرباء والمطعم عدادين كهرباء
في يوم من الايام لم يسدد العدادين التابعين للمطعم وتم فصلها
في الضحى......
مباشرة احضر كهربائي وحول عدادات الغرف الى مطعمه .....
وعندما اتصل بي السكان يشتكون من فصل الكهرباء وانا الرجل المواضب على السداد ..........
فوجئت بما فعله ويحلف ايمان ان هذه عداداته وان عداداتي ارقام كيت وكيت وهي عداداته هو المفصولة
كانت فواتيره تقارب 5000 ريال للمطعم ....
توصلت الامور بيننا الى التشابك بالايدي ...
والاتصال بالشرطة ......
ذهبنا الى الشرطة والحمد لله بموجب فواتير السداد التي معي ظهر الحق لي ....
وقلت للضابط : إن كانت عداداتي التي ذكر فانا من عام وانا أسدد عداداته ألزمه بدفع القيمة التي دفعتها له ...
وهو يظهر الفواتير التي دفعها لي وانا أدفعها له ..
حينها بهت وشعر أنه في مأزق ...
وقال ربما العمال وربما السكان نحن جيران ... وتصبب العرق من وجهه المغسول بمرقة ماجي....
أخذت عليه تعهد بعدم التعرض والايذاء ..... وأحضرت كهربائي مباشرة وفصلت أسلاكه وركبت أسلاكي في العدادات
وجلس في مطعمه وكأنه مصاب بشلل نصفي يتحسس عتبات الدرج.. خشية عدم الوقوع ....واعيدت له الكهرباء بالمساء عقب يوم لم يفلح به في البيع ...

كان بالغدو والآصال يتهجم على السكان ويتلفظ عليهم ....
ويقوم بتطفيشهم
كان خزان المياه الارضي مشترك فيما بيننا
وكان إذا انقطع الماء ....ونفذ ...
يحضر وايت هو اذ كنت حريص على تخزين الماء بخزان إضافي داخل السكن
يحيل الماء الى المواسير عند انقطاع الرئيسي .....
وكان يضطر الى احضار وايت... ويأتي يولول
السكان خلصوا الماء السكان
السكان ....
بعدها قررت الاستعانة بالبلدية و ايقافهم على فضلات المطعم
الملقاه امام باب السكن ....
وبالفعل تم اقفال المطعم والزامه بمتعهد نقل للفضلات ....
كانت ضرباتي له استباقية
اذ أدركت مدى الران الذي ملئ قلبه من الحسد ...
كنت على يقين اني متى ما اشعرت خصمي اني تعبت
حينها سيزداد قوة
ويشعر بالنصر
بل كنت اشعره دائما اني لم ولن اسكت عن حقي ....
اوارتضي الضيم ....

حينما عرف صمودي وشموخي حينها فقط قدم يده مصافحاً لي وطلب الصلح ....
قبضت على يده وأنا ألمس بها دهن النفاق ونعومة المكر ...
عرض عليا مشاريع ... لايقاعي بفخ الطمع منها ان أشاركه بالمطعم ونكون شركاء ....
مقابل مبلغ مالي هو في حاجته ...
تملصت وقلت : أفكر
عرفت أن الرجل لم يوفقه الله في تجارته
مهما كان دخله
سيظل مديون
أتعلمون لماذا
لانه ليس صافي النية والسريرة ...
لان الله يعطي كل شخص على قدر نيته ...

بعد فترة أحضر شخص
شاربه يغطي شفتاه
وقدمه لي على أنه شريكه ...
كان هذا الشنباوي يمني .....
كان يعتمد عليه بكل كبيرة وصغيرة ...
حينها كثر غياب ابن بلدي عن المطعم ..
وفي يوم من الايام ظهر ابن بلدي
واختفى الشنباوي
استمر غياب الشنباوي
استجليت الخبر
من العمال عن طريق السكان ...
وإذا بخلاف شب بين الاثنين ..
وفي يوم من الايام وجدت الشنباوي
وابن بلدي يتصارخان
والشنباوي يقول : انت اللي حرامي سرقت فلوسي
عرفت أنه من دهائه غلب أهل الدهاء ...
تبسمت وخرجت ...


وبعد أيام حضرت لطلب مشروب بارد من المطعم وجدت ابن بلدي ومعه شاب في مقتبل العمر سعودي ملتحي
وقدمه لي على انه شريكه الجديد ...
عرفت ان الرجل نصاب فايف ستار ...
ولن يفلح النصاب حيث نصب شراكه
سيقع بها يوما ما لا محالة فان ربك لبلمرصاد ....
عند بداية العام الجديد جاء صاحب المبنى ومالكه الذي المستأجر منه ابن بلدي يطالب الايجار ويرعد و يزبد ...
ويدعو بالويل والثبور ...
ويقول دفع لي قيمة ست أشهر ولم يكمل لي الباقي الى الان وكوني من سكان الرياض لم اتفرغ له ...او أوكل من يتابع القضية لي ...
قلت له : انا مستأجر منه بعقد خمس سنوات بموجب العقد الذي بينكم ...
كان المالك كثير التردد على المطعم بحثا عن ابن بلدي ...
ذهبت اليه وقلت ارتاح هذا ليس تاجر هذا نصاب و هو غالباً يأتي عند آخر الليل يأخذ الغلة ... ويتسابق ليخطفها عن يد شريكه ...
قال : انا هاهنا قاعدون
وبالفعل تواجه الضخم مع من هو أضخم منه...
وكانت المعركة ...
بعد فترة كان المالك يحضر اوراق طلب حضور جلسات للمحكمة
وانا حينما رأيت الوضع متأزم هكذا
توقفت عند دفع الاجار لكلى الطرفين ....
لان بينهما جلسة في المحكمة لا اعرف يحكم بها لمن ...
في منتصف شهر خمسة
حكم على ابن بلدي باخلاء الموقع ودفع الاجارات المتأخرة وتسليم كامل المبنى بما فيها السكن ...

ذهبت الى المالك لمعرفة ان عقدي مع المستأجر وهو يطالب الاجار ليدفع لك ولكن إن هو اخذ الاجار لن يورده لك
وذهبت معه الى المحكمة ودفعت له قيمة اجار نصف سنة
15000 ريال ....
وطلب المالك مني إخلاء الموقع لرغبته في تأجير كامل المبنى لشركة ...في نصف السنة في 1/7
وبالفعل جاء الموعد المحدد وقد سلمته كامل السكن وسددت كامل الفواتير المستهلكة من قبل السكن ...
وابن بلدي أودع الحقوق المدنية بأمر قبض ...
ورحل إلى السجن العام لأن ربك هو المنتقم قاصم ظهور الطغاة
لا تيأس من نصر الله لك سينصرك إن عاجلا او آجلا ...
وكل أمرك لله سيكفيكهم ...
وأخلص نيتك...

وإلى تجارب تجارية جديدة نسرد لكم فيها الجانب التفكيري والسلوكي لا الجانب الرياضيتي
وتذكر أن
س+ ص= ن

فأرتقبوا إني من المرتقبين
وحظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
12-11-2012, 10:14 PM
كان شليويح شاب على الفطرة كان مشتت الفكر يرى في التجارة ملاذه الامن من تسلط المدير ...
حينما مات أبيه وخلف له ثروة تقدر ب 400,000 ريال
وجد ضالته في التخلص من الوظيفة
ذهب إلى مديره يطلب منه المشورة في أنسب مشروع يقوم بعمله ويتخلص من أغلال الدوام ...
ذهب إلى المدير وكان في معيته حمدان جليس المدير الذي كان دائما يحمل الجوال في يده ليقرأ على المدير آخر النكت ....
ترفيهاً وتبطين للمدير ويعد حمدان هذا الرجل المقرب من سعادة المدير ...
دخل شليويح على المدير وقد كان يقهقه من شدة الضحك على أسفه نكته سمعها من حمدان ...
إنقلبت مباشرة تجاعيد وجهه من المرحة إلى الجادة
ليسأل شليويح : خير ايش عندك يا شليويح
وقد كان واقفاً شليويح من هيبة المدير ومكتبه
قال : انا حاب أستشيرك طول الله عمرك في موضوع
قال له : استريح يا شليويح
جلس شليويح واسبل يديه على الاريكة
وقال : طول الله عمرك جاءت حصتي من ورث أبي رحمه الله 400,000 ريال
وحقيقة انا أرغب بفتح مشروع تجاري حتى أعيش حياة كريمة لي ولمن أعول ... فهذا الزمن وكما تعلم المعاش ما عااااااااااااااش
وانا محتار في أنسب المشاريع لي ....
قال له : ما هي طموحك يا شليويح
قال : بيت ملك لي ولعيالي بدل الاجار ...
قال : اول شيء الارض
صح
قال : نعم صح طول الله عمرك
قال : أشتري الارض وابدأ البناء
قال : بس طول الله عمرك الفلوس اللي معي ما تكفي
قال : خذ الارض وقدم على قرض من البنك من هنا ومن هنا ومع راتبك وربي ييسر لك الامر ...
اما أنك تفك مشاريع فوالله مافيها الفائدة والعمال راح يسرقوك ويطفشوك ومشاكل مكتب العمل والبلدية خذها من قاصرها يا شليويح وخذ ارض وابدأ بلا مشاريع بلا وجع رأس
خرج شليويح منتشي راقصاً من رأي المدير...
قال حمدان للمدير : ليه نصحته يشتري ارض وفلوسه ما تكفي للعمار
ضحك المدير بخبث وقال : تبغاه يفتح مشاريع ويصير تاجر عشان بكره يشوف نفسه علينا
خليه طول عمره بالاقساط عايش ..... عشان يشتغل ويعرف قيمتنا ....
اما لو فتح محلات راح يعرف قيمة نفسه ويتكبر علينا ...
ومضى العمر بشليويح
سكن في طرف المدينة ....
بدور ارضي نصف تشطيب .....
وقد تربح منه كثير من شريطية السيارات ببيع سياراتهم عليه بالاقساط ....

فلا تكن شليويح في يوم من الايام
وثق أن الحياة خلقت لك لتحياها لا لتختبئ بها كالضب في جحر ملك .....

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

بوعبدالله2005
12-11-2012, 11:43 PM
اكمل يا دمااااغ وأبشرك يا دمااااغ بأني نفذت من تعليماتك ما استطعت وانتظر النتيجة مع احدهم.

برشلوني قطر
13-11-2012, 02:54 AM
تدرين اختي... اذا كل تجاره فيها نفس الصعوبات ذي والله كرهتهاا..<<ماشفت حد نيته صافيه :(

ماعتقد عندي كل ذي الصبر.

وشي ثاني لاحظت ان دماااغ نوع ف تجارته..مع اني دايما اسمع ان اذا بتاجر ركز ف تجاره

وحده ولا تتشت ..لاكن ممكن مقوله غير صحيحه

احنا من المنتظرين ولا يطول الانتظار..

sweet qatar
13-11-2012, 04:39 PM
اكمل يا دمااااغ وأبشرك يا دمااااغ بأني نفذت من تعليماتك ما استطعت وانتظر النتيجة مع احدهم.

الله يوفقك وتلقى النتيجة الي ترضيك..
وان شالله تكتب لنا تجربتك والصعاب الي واجهتك وشلون تغلبت عليها..


تدرين اختي... اذا كل تجاره فيها نفس الصعوبات ذي والله كرهتهاا..<<ماشفت حد نيته صافيه :(

ماعتقد عندي كل ذي الصبر.

وشي ثاني لاحظت ان دماااغ نوع ف تجارته..مع اني دايما اسمع ان اذا بتاجر ركز ف تجاره

وحده ولا تتشت ..لاكن ممكن مقوله غير صحيحه

احنا من المنتظرين ولا يطول الانتظار..

هلا فيك اخوي..

ما في شي سهل بالدنيا..

تعتقد الوظيفة مافيها هالسوالف.. ما يجيك المصري الي يعلمك الاشيا التافهة في الشغل لكن يخش عنك الاشيا المهمة ويخليك دوم محتاج له..
ولا الاردني الي يطلعك ماتفهم شي.. ويطلع نفسه الكل بالكل..
ولا الهندي الي ياخذ عنك الشغل كله ويسويه لكن ما يعلمك اي شي..

ولا القطري الي يحاربك بس لانه يخاف انك تاخذ مكانه..
او حتى لانه يكره لك النجاح من حسد وغيرة..

^
طبعا هذي نماذج فقط انا ما اعمم.. وادري ان كل جنسية فيها الزين والشين..
لكن فعلا مروا علي اشخاص بهالشكل..


اكيد في التجارة الكل يبي يربح ويستفيد مب غلط.. هي التجارة مصالح وفايدتها تعود على التجار والمجتمع كله..



وبالنسبة للتنويع.. دماغ ذكر ان تجارة التمور مرتبطة بمواسم..
وباقي السنة يكون فاضي فيشغل نفسه بتجارة اخرى..
لكنه ما بدا بالانشطة الثانية الا عقب ما تمكن من تجارة التمور.. الي هي اساس مهنته وتجارته..


تركيزك في القصة حلو.. ان شالله تستفيد اكثر..
واهم شي تتعلم الصبر..

اتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
13-11-2012, 04:46 PM
دماغيات:
100000000

لن أقول لك كم العدد المدون أعلاه
ولكن أفصل لك العدد بشرح دماغي مبسط

الواحد وهو أساس العدد وعماده وبدونه لا قيمة للاصفار التي لحقت به
الواحد يا أعزائي هو انت
الصحة والعافية العقل و قدرتك على التفكير والمثابرة والسعي للنجاح لحياة كريمة
اما الصفر الاول
فهو ملبس
والثاني جوال
والثالث سيارة
والرابع سياحة
والخامس بيت ملك
والسادس مزرعة
والسابع فندق
والثامن مول تجاري
والتاسع ؟؟؟؟
والعاشر ؟؟؟؟
والكل يضع الصفر المناسب في الاحتياج او الغاية المناسبة حسب الرغبة
الاهم يا سادتي الاكارم هو انت فبدونك لا قيمة للاصفار ...
فلا يقل كائن من يكن انا صفر
الصفر
هو العجز الكامل عن جميع أدوارك بالحياة ....
وأولها التفكير.....


فأرتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
13-11-2012, 05:01 PM
دماغيات :
الذي يعرف قيمة وقته يعرف قيمة حياته . ويستحق أ ن يحيا وأن يملك هذه الثروة التي لا تساويها ثروة الذهب ...
لأن مالك وقته يملك كل شيء و يصبح في حياته سيد الأحرار.
إن أفرغ الناس هو الذي لايستطيع أن يملاء وقت فراغه
بالعمل بل يقضيه في المقاهي او الاستراحات او على قارعة الطرقات اوعلى شاشات التلفزة او الانترنت بالدردشة وبكل هباء منثور
ليس هذا وقت فراغ
ليس هذا وقت فراغ
ليس هذا وقت فراغ
لانهم مشغولين فيه
وليس هذا وقت مملوء لأنهم يملاؤنه بما هو أفرغ من الفراغ
هذا ليس وقت على الاطلاق
هذا عدم خارج من الزمان وخارج من الحياة
ليس معنى وقت فراغ انه الوقت الذي نستغني عنه ونبدده
ونرمي به
ولكن وقت الفراغ هو الوقت الذي بقي لنا لنملكه ونملك أنفسنا فيه ... بعد أن قضينا وقت العمل مملوكين مسخرين لما نزاوله
من شواغل العيش وتكاليف الضرورة.......
فإن الحياة عسر
إذ كانت ولادتك في عسر
وحياتك في عسر
وموتك في عسر

إن الكون هو الخلق الأعظم في مجموعته الواسعة الكاملة , ولأن الانسان هو اشرف المخلوقات التي نعلمها وهو خليفة الله في الارض
وتزعم أنك جرم صغير
وفيك أنطوى العالم الاكبر

كيف بك وقد أعطاك الله كل هذا العقل وكل هذا الخير في بلد تهفو إليه كل نفس

الخبر الذي حرك بي كل ساكن بأخبار اليوم:
الخرطوم (رويترز) - قالت وسائل اعلام مرتبطة بالحكومة يوم الثلاثاء ان قاربا يعج باللاجئين متوجها الى السعودية غرق قبالة السواحل السودانية مما أسفر عن مقتل 197 شخصا.

وقال المركز الاعلامي السوداني المرتبط بالحكومة نقلا عن مسؤولين في بور سودان انه جرى انقاذ ثلاثة أشخاص فقط.

وقال المركز ان حريقا شب بالقارب الذي كان يحاول تهريب اشخاص للسعودية مضيفا ان القتلى من دول مجاورة للسودان. ولم يكشف المركز عن البلد الذي انطلق منه القارب.

وكثيرا ما يحاول لاجئون صوماليون الذهاب للسعودية عبر البحر بمساعدة مهربين...


أنا أعرف وانت تعرف أن سين دفع ملايين من أجل الحصول على الجنسية السعودية على الرغم من أن سين أمي لا يقرأ ولا يكتب ....

مشكلة جيلكم جمع المعرفة وجمع العالم في كفه
جيلكم جيل المعلومة والمعرفة بايفون صغير وبمرشد القوقل وكل محركات العالم بين يديك لن تستعصي عليك معلومة كل شارد حبس في شاشتك الصغيرة..

وتولول وتعلق اسباب ركودك وركونك ...ب
البلد
الاجانب
ال....

لم يقصر معكم في شيء حتى الدعم الحكومي وبرامج اعدت لذالك والسوق فتح مصراعيه لك ...
لكن المشكلة ليست بك
المشكلة بالمجتمع
ذاك المجتمع التلقيني الذي يرى النقائص لا الكمال ....
واسمحوا لي بأن أظهر ما خفي من حبل الغسيل ....
ذاك المجمتع الذي ما أن يرى أحدهم شعرة بيضاء في وجه الاخر الا وقال له : شيبت كبرت ....
ذاك المجتمع الذي ما أن تعطس عنده الا وقال أحدهم بلمز :
هذا من كثرة الاستحمام ...
ذاك المجتمع التلقيني الذي وصف سكان دولة باكملها دون مراعاة للخصال المكتسبة والسلوك بالامانة
فما أن تفتح مشروع الا ويقال لك : ضع سوداني على الكاشير ...
مشكلة جيلكم اقولها وبكل صراحة ليست كلها منكم
بل يقع جزء كبير على جيل شليويح الذي سبقكم بجيل ومن معه من بائعي الفيز والتأشيرات ... وأنتم أحتديتم بحذوهم ... ومارستم نفس الدور .. ومارستم نفس الاستقطاع ...
حين يسألني أحد الاجانب : لماذا يبيع السعوديين بلدهم ...
أضحك
وأقول : هم لا يبيعون هم يعوضون حقوق سياسية في داخلهم نظرا لعدم وجود أحزاب ..يلجأ شليويح ومن معه من مرتزقة الوطن بأن يضعوا لهم حزب عمالي يستقطع منه كل نهاية شهر ويؤيد كل قرارتهم
ويضحكون على نكاتهم وإن كانت سخيفة ...

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دماغ

sweet qatar
13-11-2012, 05:17 PM
دماغيات :
الـــــــــــــــــــــــــــــــدافــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــع

بطل قصتنا اليوم جحا زمانه السابق
ولكن تم تطويرها ليجسد بطولتها شليويح


يحكى أن شليويح ورث عن أبيه مال كان يناهز المائة الف ريال
وحيث أن شليويح لم يعتد التجارة غير أنه يشعر في كينونته الداخلية وعلى أسقف دماغه الخاوي
أنها مربحة وأنها هي الملاذ من الفقر....وتحقيق الرغبات والنزوات ....
فبالمال يقاس النجاح الدنيوي ....
بدأ شليويح بالبحث عن مشروع كان اول مشروع يعتقد بنجاحه هو مشروع مخبز خبز
حيث إصطفاف الناس بالغدو والاصال من أجل الخبز في طوابير تصل أحيانا إلى سد الطريق ...
تجرع شجاعة وذهب إلى خاله صاحب المخبز حمدان يسأله عن بداية الطريق لفتح مخبز ...
جاء وحمدان يجلس على كرسي المحاسبة يحسب النقود
وحين شاهد ابن أخته شليويح رمى النقود بالدرج وأغلقه بسرعه ...
وقام يرثي الحال من مصانع الاغلال
وان الربح ضئيل وانه لا محالة خسران وسيغلق الدكان ...
وهو من النقود دفيان ......
جر أذيال الخيبة شليويح واتجه لعمه القماش يسأله الخلاص
وإذا بالقماش ينعي أقدام الناس
عن شرائهم للقماش
وأن الجاهز من الصين واليابان ....
أغرق الانسان .... وعلمه الخذلان عن خياطة القمصان ....
وانه لا محالة سيغلق الدكان .... لأنه ....
خسران ....

خطأ شليويح سؤاله اصحاب المصالح لن يظفر منهم بخبر يثلج الصدر لانه يعد لهم منافس ان فتح نفس النشاط او المشابه له وكوننا مجتمع يضخم العين تضخيم الجبال وانا هنا لا أنكر صحتها
ووقوعها ولكني أمقت كل من يجعلها علاقة لاخطائه وخسرانه ...

متنفس دماغي :
نحن مجتمع إن شاهد مستعمرة نمل في بيته
قالوا : ع ي ن ح س د
غير معتبر قول الله تعالى : إنما أمم أمثالكم ...
يرسب الابن في الصف الثالث ثانوي مرتين
وفي الثالثة ينسحب من الدراسة ...
وتأتي أمه لي شاكية باكية حاله :
الولد فيه عين
ماهو ولدنا الاول ...
أتفحص الولد بالنظر والسلوك والكلام وأنا أرى آثار الحشيش على بؤبؤ عينه وعلى محياه
واقول لها : يا قريبتي أبنك سليم من الحسد لا عين تصيبه لانه لم يتميز حتى بسواد البراطم عن غيره من آثر الحشيش ... عالجي ولدك في مصحة قهوة تركي عشان يفوق ....




وتمر الايام حبلى مع صراع داخلي بين شليويح وبين طموحه
المصطنع
وكل يوم النقود في نقصان
إلى أن قيض الله له : رجل مثله مثل شليويح ورث مزرعة بار موات بها بئر معطلة وسقيفة مشيدة...
قال للشليويح : مشروعك عندي انت بالمال وانا بالارض
انت بالمال تحضر البذور والعمال ونحفر بئر
وانا بالارض والمتابعة لانها مهنة أبائي واجدادي ....واتفقا على ذالك وتفرقا عليه ...
فرح شليويح بانه وجد المشروع ....
وبدأ باعطى المال لشريكه لحفر بئر ... وحُفر البئر
وأعطائه نقودا لجلب البذور ....وزرع الارض الشريك
وكان شليويح يأتي كل يوم ليجلس في السقيفة يتابع المشروع ...
كان الشريك يكرر دائما انا أعرف ... انا فاهم ... وكان يخالف شليويح فيسكت لعدم معرفته بالزراعة ...إذ كان شليويح لا يملك شيء بين أذنيه.....
ومع مرور الايام
بدأت الارض بالاخضرار ....

جاء الشريك لشليويح وقال : يا شريكي العزيز انا اشعر أني ظلمتك هل ترى الارض كيف أخضرت وازهرت ....
هذا مالك وانا يكفيني البئر وتخلص التربة من الملوحة بفضل وقفتك معي انا قررت قرار
لا رجعة فيه ...
خذ كل الاشجار لك .... نصيبك يا شريكي
وانا تكفيني الارض انها صلحت جزاك الله عني خير الجزاء
قال شليويح : لكن انا اظلمك ان انا اخذت الانتاج لوحدي ....
قال له : خذه هو لك وانا اعود من جديد يعينني الرحمن بزرع الارض مرة آخرى
أحضر الشريك العمال ...
وأحضر شليويح الونيت فرحاً بالحصاد وقطف الثمار ....
وحمل المحصول وانطلق ببيعه بسوق الخضار .....
التف التجار على الونيت متعجبين ضاحكين من شليويح
وقالوا : يا شليويح هذا ورق الجزر أين الجزر ....

هل عرفتم المغزى من القصة وهي قصة من التراث قام ببطولتها في عصرنا شليويح ...
المغزى من القصة هي الجزر ...
الجزر الذي خفي في باطن الارض ولم يظهر
أتعرفون مالمراد به
المراد ياسادتي الاكارم
هو
الــــــــــــــــــــــــــــــــدافع
حطم الابن لعبة أخته
هذا السلوك : الورق الاخضر
الدافع : هو الجزرة المختبئة عن الانظار
ما الدافع من إقحام أنفك بالتجارة .....
وهل تعد الخوف دافع ام مانع

هذا ما ساقوم بتفصيله لكم وعلى حلقات من البداية عن سبر أغوار الذات التجارية وعلى دعائم المشاريع ....
وطرق اختيار العمالة والتعامل معهم....
الذي يهمني هو تحويل ذاكرتك من حرفية الى رقمية....
وأعتذر الف الف عن تقبل الاستفسارات وأعدكم بوضع صفحتي على الفيسبوك لتقبل الاسئلة ...
إن أذنت لي إدارة المنتدى الموقرة بذالك....
فإن الوقت يداهمني من جميع الاطراف مع اقتراب موسم الحصاد للتمر ....
ولكني الان انا معكم في مركز صيفي (( دماغ))
ولابد للصقور أن تعود إلى أوكارها على قمم النخيل مترصدة لقنو التمر ....


فاتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

الحـربي
13-11-2012, 06:08 PM
الله عليك يادماغ
وتسلمين أختي على النقل :)
اذا خلصتي ان شاء الله
ناوي انسخ موضوعك كامل واعطيه أخوي :nice:
لانه توه بادئ بالتجارة ويارب يستفيد :victory:

برشلوني قطر
13-11-2012, 06:34 PM
الله يوفقك وتلقى النتيجة الي ترضيك..
وان شالله تكتب لنا تجربتك والصعاب الي واجهتك وشلون تغلبت عليها..



هلا فيك اخوي..

ما في شي سهل بالدنيا..

تعتقد الوظيفة مافيها هالسوالف.. ما يجيك المصري الي يعلمك الاشيا التافهة في الشغل لكن يخش عنك الاشيا المهمة ويخليك دوم محتاج له..
ولا الاردني الي يطلعك ماتفهم شي.. ويطلع نفسه الكل بالكل..
ولا الهندي الي ياخذ عنك الشغل كله ويسويه لكن ما يعلمك اي شي..

ولا القطري الي يحاربك بس لانه يخاف انك تاخذ مكانه..
او حتى لانه يكره لك النجاح من حسد وغيرة..

^
طبعا هذي نماذج فقط انا ما اعمم.. وادري ان كل جنسية فيها الزين والشين..
لكن فعلا مروا علي اشخاص بهالشكل..


اكيد في التجارة الكل يبي يربح ويستفيد مب غلط.. هي التجارة مصالح وفايدتها تعود على التجار والمجتمع كله..



وبالنسبة للتنويع.. دماغ ذكر ان تجارة التمور مرتبطة بمواسم..
وباقي السنة يكون فاضي فيشغل نفسه بتجارة اخرى..
لكنه ما بدا بالانشطة الثانية الا عقب ما تمكن من تجارة التمور.. الي هي اساس مهنته وتجارته..


تركيزك في القصة حلو.. ان شالله تستفيد اكثر..
واهم شي تتعلم الصبر..

اتمنى لك متابعة ممتعة..


والله يا اختي صدقتي..وجبتيها ع العوق..

فعلا كانت بدايتي فالشغل نفس ماتفضلتي بالضيط...يعطيني الشغل التافه

ويقوولي ماشاءالله عليك مخك نظيف وتعلمت الشغل بسرعه:eek5:

واكتشفت بعدها اللعبه الي صايره..

قواااج الله..ف انتظار تكملتج من تكملت دماااغ

sweet qatar
13-11-2012, 10:33 PM
الله عليك يادماغ
وتسلمين أختي على النقل :)
اذا خلصتي ان شاء الله
ناوي انسخ موضوعك كامل واعطيه أخوي :nice:
لانه توه بادئ بالتجارة ويارب يستفيد :victory:


عسى الله يوفق اخوك.. ويوسع عليه رزقه..
لا تتعب نفسك بالنسخ.. انتظرني لما اخلص وبعطيك الي تحتاجه.. :)

حياك الله..




والله يا اختي صدقتي..وجبتيها ع العوق..

فعلا كانت بدايتي فالشغل نفس ماتفضلتي بالضيط...يعطيني الشغل التافه

ويقوولي ماشاءالله عليك مخك نظيف وتعلمت الشغل بسرعه:eek5:

واكتشفت بعدها اللعبه الي صايره..

قواااج الله..ف انتظار تكملتج من تكملت دماااغ


الله يقويك اخوي.. وعسى الله يكفينا شرهم..
اللي ما يعلم يهون عند الي يبي يخرب عليك وبس..

اتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
13-11-2012, 10:43 PM
دماغيات :
الأفكار على قارعة الطريق تنتظر من يلتقطها ....

هل سبق لاحدكم في يوم من الايام ان وجد نقود ملقاه على قارعة الطريق .....
بالتأكيد نعم
يطير من الفرح لانه وجدها ......
لكنه لم يسأل نفسه هذا السؤال :
على الرصيف هاهنا مر مئات الاشخاص لكن أحد ما لم ينتبه لها .... ويأخذها غيري
إنتباه
وليس لم يعرها إهتمام .....
أحيان يكون الشخص جالس في مكتبه متنقل بين المكاتب ويمر عشرات بل مئات لمراجعته في مكتبه و يكتشف أحد ما أن هناك خمسمائة ريال ملقاه على الارض ربما صاحب المكتب لم يرها ....

هذه الفكرة التجارية نفسها ....

مخمخه:

يحكى أن رجل من صعيد مصر قدم إلى السعودية وكانوا جلسائه في القهوة بمصر يقولون له قبل قدومها إلى بلد الخير
هناك في السعودية الفلوس زي الرز تحصلها مرميه عالرصيف مفيش حد مديها إهتمام ...
وعند وصوله إلى أرض السعودية وبينما هو يمشي على أحد الارصفة وجد 50 ريال ملقاه...
نظر إليها وضحك هع هع هع هع
50 ريال بس
انا قدام ححصل خمسميات ...
ومشى الرصيف طولا وعرضاً ولم يجد شيء
عاد إلى ال 50 ريال
فلم يجدها ...

هذه الطرفه هي روح الفكر التجاري البدء بما تيسر من أول السلم التجاري

الابداع :
هو رؤية المألوف بطريقة غير مألوفة ...

حينما أجلس مع أبن شليويح أجده يتبنى أي فكرة تجارية ولو عابرة في منامه عبر رؤيا ...
دون واقعية وأدراك للبيئة التجارية ولا إمكانياته المعرفية وقدراته التجارية .....
حتى أذكر في من الايام قال لي
تصدق ياعم دماغ في حاجة ذهب الناس غافلين عنه
قلت : له الناس غافلين عن كل شيء وليس عن الذهب فقط
قال : عندي مشروع لو بس تفك الخزنة وتساعدني ...
قلت : أبشر وانا عمك
قال: تعرف مصران الذبيحة (( الامعاء الغليظة ))
قلت : نعم
قال : هذه أغلب أصحاب الذبائح يعزفون عن أخذها والمسالخ ترميها لا يستفاد منها مثل بقية الاعضاء (( الارجل _ فروة الذبيحة ))
قلت له : نعم
قال : هذه ياعمي دماغ بارك الله فيك يشتريها أهالي جنوب شرق اسيا الكيلو ب2 دولار
وأخرج جواله ليضرب 2*3.75=7.5 ريال
قلت طيب مالعمل : قال نشتريها من المسالخ ب 2 ريال للكيلو
يعني الطن ب 2000 ريال يعني نبيعها ب 7500 ريال
هذه ياعم دماغ يسموها أهل الامارات الذهب الابيض ...
حتى الفلبينين هنا بالسعودية يموتوا فيها ...

دون تسفيه لرأي الاخرين واحلامهم ولا أقول آمالهم
لأن الحلم يظل حلم لا يسعى لتحقيقه
مثل الحلم العربي
جائز ظلام الليل يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور يوصل لابعد مدى

والأمل هو ما يسعى لتحقيقه وفق خطوات علمية وعملية مدروسة ....

قلت له : بني هل تظن أنهم يرمونها أو تأكدت من عدم الاستفادة منها حتى وإن كانت حبال لغسيل العمال ....
قال : لا
قلت : بني هل لديك ضوابط صلاحها أو كسادها
قال : لا
قلت : بني هل لديك شروط المؤسسة العاملة في هذا المجال والاشتراطات البلدية
قال : لا
قلت : بني هل لديك المواصفات والمقاييس للمصران لدى الدول المستوردة
قال : لا
قلت : بني هل لديك ثلاجات لحفظها أثنا التجميع او تملك معلومة عن طرق حفظها
قال : لا
قلت : بني هل تملك او تعرف طرق النقل ..
قال :لا
قلت : بني هل قمت بمسح على السلعة المراد شرؤها
قال : لا
قلت بني أنا أعرف الف الف طريق للثراء ومضاعفة رأس المال دون أن أدخل في دوامة أمعاء الخراف.....وعفونتها...

كان ابن شليويح له في اليوم عشرات المشاريع دون أي خطوات علمية أو عملية لما سيقوم بعمله ...
كنت أحزن عليه ولو كنت طبيباً نفسياً لقلت معه إنفصام في الهدف.....
كان كثير الغوص في غياهب الشبكة العنكبوتية وليت أنه يخرج دون أن يلتصق شيء في رأسه ..
من شباك خيوطها المطاطي.... الذي ظهر في تمطيط وتنطيط فكره....
يبحث عن المعلومة خلف طلاسم الشاشة
و لايفك الرموز ...
يجلس في دوامة الامعاء...
لا ننكر فضل الانترنت المعرفي ولكن المعلومة ليست كل شيء بل السلوك ....
فما ينجح في مصر من تربية الارانب
لا ينجح بالسعودية

يحتاج ابن شليويح الموقر أن ينفض غبار شاشة عقله ...
لتتضح الرؤيا
وينزع جورب الحناء عن قدميه
ويشمر عن ساعد الجد ويقتحم السوق .... ليكتشف خفايا أي تجارة كانت ....
فالرزق بمزاحمة الاكتاف
والصفق بالاسواق ...

الفكرة التجارية :
إن ذكرت فكرة تجارية لشخص أو شخوص فضحكوا منها حتى سقطوا على ظهرانيهم من غرابتها ...
فتلك هي الفكرة التجارية الناجحة ...

لن أحكي لك عن نجاح ديفيد او جورج او لنكولن ....
بل سأحكي لك عن نجاح شليويح ابن جلدتك في حياته التجارية ....وكيف حول الجهل إلى معرفة
والكسل إلى بركان طاقة متفجرة نحو قمة النجاح ....

دماغيات :
يجب إسقاط الاغيار من الاعتبار عند إتخاذ القرار

لن تجد من رؤاهم التجارية لما تطرحه الا
التثبيط والسخرية من ما تطرحه والكل يرى مشروع مغاير لمشروعك يرى أنه الانجح والانجع ....
لا تقل إسأل حكيم
نحن شعب الحكماء
كلنا حكماء
كلنا حكماء
كلنا حكماء
الكل راضي بعقله ولكن غير راضي برزقه .....

نحن معشر الحكماء أعداء ما نجهله دائماً هل تذكرون أول ما ورد إلى سمائنا التكنلوجية الجوال ...
يحكى أن بنت صغيرة وضعت الجوال في فمها رن الجوال ...
فمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاتت ....

الجوال سبب رئيسي لمرض السرطان .......
والسيجارة في يده ...

كانوا يضحكون على من يشتري سيارة دفع امامي او بخاخات
والآن السواد الاعظم يقودها ...........

شعب تلقيني المعلومة ....

سيسفه أحلامك الكثير إن هي بقية أحلام
يجب أن تحولها إلى آمال
وتتخذ خطوات علمية عملية في تحقيقها ....
ولا تجوب الشوارع وتقف عند كل دكان فارغ وتقول : هذا المحل ينفع يفتح كذا...
ومن ثم تنام الايام
وتأتي بعد أيام لتجد نفس الدكان فتح نفس النشاط ..ونجح
وتقول : هذه فكرتي هو سرقها وقد كان حديث نفس وهوى وتتصل على من كان برفقتك في السيارة يومها من كان يردد الاحلام الوردية معك ..
فلان المحل هذاك تذكره
يقول لك : أي محل فيهم
تقول المحل : اللي قلت ينفع...
يقول إيوه
تقول : فتح نفس النشاط انت قلت لأحد عليه ... وترى نفسك قد سرقة جهد الابتكار والفكرة ....
يقول لك : يارجل ايقظتني من أحلى حلم .... مع السلامة

الفرق بينك وبين من قام بفتح المحل
هو بدأ وعمل وانت حلمت ونمت وقمت واكلت الشاورما وعدت ونمت ... هنا الفرق ...
لا أحد ينكر نبوغ الفكرة وتميزها الا السوداويين فابتعد عنهم
هؤلاء المتشائمين الذين قعدوا بالمرصاد وسفهوا أحلام شليويح ...
تجد منهم كثير حولك يجب لكي تنجح ..
إسقاط الاغيار من الاعتبار عند إتخاذ القرار ...
اما ان تكثر الشورى لن تفلح ...
تحتاج عند وصولك للفكرة التجارية أن تركز عليها
كما يركز الطفل ويشخص ببصره عندما يمتنع أحد أبويه
عن شراء لعبة له في أحد المولات ..
هل مر بك
هل تذكر كيف هو منطوي في زاوية المول
مركز كل تركيزه على اللعبة ..
منكر لجاذبية الارض ووصول الصوت وسرعته إلى الاذن ...

أفعل مثله ...
وركز وأكتب وأرسم صورة ذهنية لمشروعك بطرق علمية عملية ...
لا تصدق من يقول لك : دراسة جدوى وارباح بمبلغ ....
هؤلاء يريدون التكسب من ورائك ...ببيعك حفنة أوراق...
الموضوع جدا بسيط 1+ 1= 2
هم سيوصله لك بعد أن يمتصوا مالك 4

إن انت مارست التجارة من دافع تشغيل المال وليس من دافع الحصول على المال سيكون
1+1 = 2000
الاهم هو دافعك
ومن فكرتك لا تظن انك ان انت تميزت بالغرابة والفرادة والابتعاد عن التقليد ستنجح لا
الموضوع اولا واخيرا توفيق من الله عز وجل
خذ هذا باعتبارك ليس هناك شيء اسمه النبوغ التجاري
والنجاح التجاري ان لم يكن الله لك معين ولخطاك موفق ومسدد...

مخمخة :
كنت أذهب برحلات بحرية لصيد الاسماك في أحد المحيطات
كنا أحياناً نقضي أسبوع كامل في لجة البحر وفي ظلماته نرمي للاسماك أفخر انواع الطعم واقواها رائحة ونفاذ...
لم نرزق بزعنف سمكة واحدة
على الرغم من أن أسفل منا ملايين الاسماك وكنا في محيط ليس بحر
ولكن لم يكتب الله لنا صيد زعنف سمك وليس سمكة ..
وعند عودتنا نشتري الاسماك من السوق رزق البائع كتب أن نعطيه لا أن نبيعه ...
التجارة أولا وأخيراً توفيق من الله فأخلص النية ....

فأرتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
13-11-2012, 10:53 PM
السلام عليكم
ايها الدماغييون المتمخمخون على أكواب الكلمات التي ملئت حد الحواف بعصارة التجارب
المحلاة بسكر النجاح ...
بعرق وكدح السنين الماضيات وبكل ريال تبلل بالعرق قبل أن يصل إلى أصل تجاري جديد يتكاثر كتكاثر الارانب ....
أقول لكم الخبر :

دماغيات:
بالنصف الاول من العمر
نحن ضحية تذبذب مزاجنا
وبالنصف الآخر من العمر
نحن ضحية تذبذب مزاج الطبيعة ...

وكما هي قصة النور والظلمات والبحث عن وميض أمل في غياهب الحياة ...
الفقر وحش كاسر يتربص بمن يجلس أو يتوقف عن الركب ....وعمار الارض ....

فإن أنت توقفت عن السير إلى الامام دهسك من خلفك ....

إن أي مشروع تجاري إن كان دون دافع المسئولية ..... فهو أجوف خاوي ....وأيل للسقوط
المسئولية :
عماد أي مشروع

إذ يقال :
المرأة تفكر بالمستقبل إلى أن تتزوج
والرجل لا يفكر بالمستقبل إلا بعد أن يتزوج ...

مع إختلافي مع ماذكر غير أني المس من خلال المقولة اعلاها دافع المسئولية ....

دائما وعندما أستقدم أي عامل أول شيء أسأله ليس عن سيرته الذاتية على عظم أهميتها .....
أفتش عن سيرته الاسرية ....وعن المسئولية
وهل هو يد أم فم ....
كي ألتمس جوانب التفاني والبقاء ..
وإن لم يكن صاحب مسئولية لا أجعله يعمل لدي كونه لا يوجد شيء يعمل من أجله فلا يهمه البقاء والاستمرار....
حتى أذكر أنه في يوم من الايام إستقدمت عامل خياط من مصر كان ابن 22 سنة خياط
كان اسمه رهبة ويدل على البسالة والضرب بالارض ...
كان اسمه جهاد....
وكان شاب يبدو عليه الصلاح ....
نحسبه والله حسيبه
متزوج واب لطفل عمره 3 سنوات
حضر من مصر باكبر حقيبة شاهدتها في حياتي
قلت في نفسي : سيشيخ عمراً عندي
في المدينة المنورة...
جاء يوم 27 لا زلت أذكر
في يوم 1 من الشهر الجديد وبعد يومين قام يبكي ....عاوز اروح مش قادر .....أجلس بعيد عن أهلي وابني ........
سألته كم سؤال : متى تزوجت
قال : وعندي 17 سنة
من زوجك
قال : أبي وأخواتي
ما ترتيبك في الاسرة وكم عمر أبيك
قال : آخر العنقود يكبرني 6 أولاد و 4 بنات
وعمر ابي 74 سنة
ضحكت وقلت لن تفلح لا هنا و لافي مصر لانك تعودت على الاتكالية حتى في الرزق ....
وأخرجته نهائي وعوضني الله خير منه ولكن بعد ان تعلمت الكثير من هذه التجربة بأن لا أحضر إلا من أجد أنه يحمل مسئولية تجاه من يعول ... وركزت في الاستقدام من الاسر الفقيرة المحتاجة وبعدت كل البعد في احضار العمالة المهنية عن أولي الشهادات العليا كنت أحضر متوسطي التعليم
لإدراك مني أن العامل متوسط التعليم سيجد في حضوره فرصة لن يجدها في بلده وسيوافق على أي عرض ويصب جام تركيزه على عمله .....
كنت دائماً أحرص على إحضار العمالة من خارج العواصم والمدن ... كون هؤلاء أهل جلد وصبر لم يتأثروا بالحياة المدنية والرفاهية .....

كلما شعرت بعظم وثقل المسئولية التي على كاهلك كلما كانت فرص نجاحك أقوى وكلما إنتهزت الفرص المواتية واختلقت وجودها واوجدتها كلما كنت إلى القمة أقرب ....

دماغيات:
إذا تم كسر البيضة من الخارج
فسدت
وإذا كان كسر البيضة من الداخل
عاش من كان بداخلها ....

ثق تمام الثقة إن لم يكن بداخلك همة وإندفاع مقننن نحو هدف ما لن تصل إليه ....
وثق أنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء ....
يقول تعالى : وأما ثمود فهديناهم فاستحبوا العمى على الهدى ....
تخيل معي هداهم الله ولكنهم إستحبوا العمى ......
ومع ذالك أهلكهم الله بظلمهم ....
الهداية والنور موجودة
والظلال والظلام...
لن تقنع أحد بتبني فكرة ما والانقياد لها ومحاولة هدايته لسبل العيش الكريمة مالم يكن هناك دافع داخلي لاعتناق فكرتك و ما تصبو إليه
وهذه الجزئية هي ردي على استفسار الام التي من تبوك وئام الشمال ....
حرر المقابل من الاتكالية واشعره بالمسئولية ودع عنك الاشفاق عليه
يقول علي بن ابي طالب رضي الله عنه :
أشفقوا على أبنائكم من إشفاقكم عليهم ...بمعنى لا تكثر اشفاقك على المعني بتحميله المسئولية .....
ومشكلة الاباء والامهات في مجتمعنا كثرة الخوف والاشفاق على الابناء

مخمخة دماغية:
تخرج الاسرة في رحلة بريه لا يكف الام والاب عن الصراخ على الابناء انتبه السيارة انتبه الحجرة انتبه الشوكة انتبه
انتبه
انتبه
وتتحول الرحلة من استجمام الى إنتبااااااااااااااااااااااااااااه
دعوهم يتحملوا ويكتشفوا المحيط من حولهم ...
يجلس الابن او البنت على النافذة للاستمتاع بمنظر الشارع
واذا بالام تصرخ
انتبه
انزل
لا تسقط
وتغلق النافذة
على الرغم من وجود سياج حديدي متين على النافذة .........
ما وجدت السياج الذي يوضع على النوافذ الا في هذا البلد ....بل وجدت مساحة كبيرة في الخارج من البلكونات دونما سياج يعبث بها الابناء مدركين تمام الثقة خطورة السقوط....
دونما رقيب وكلمات النتبيه



انتم هكذا تخرجون جيل يتمرد على وصايتكم عليه
ايها الاباء والامهات
دعوا لابنائكم مساحة
فقط
مساحة
لاتخاذ القرار

واشعروهم بالمسئولية...
وتقدير لذاتهم...
لتناموا قريري العين ...

واعتذر لكم عن عجلة الكتابة وغياب يدوم لايام لاداء مناسك العمرة

فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دماغ

برشلوني قطر
13-11-2012, 11:22 PM
اعتقد خلصت عمرة دمااااغ:victory:

sweet qatar
13-11-2012, 11:27 PM
اعتقد خلصت عمرة دمااااغ:victory:


صح.. الله يتقبلها منه.. ويرزقنا ومن امَن عمرة عاجلة..


امممممم دامك خلصت البارت وانا موجودة.. بنزل بارت جديد قبل لا اطلع..

متابعة ممتعة..






دماغيات :
صوت دحرجة العلب الفارغة على قارعة الاسفلت ...
بالتأكيد إستحضرت الصوت
هكذا هو صوت ذكراكم على قارعة ذاكرتي
هذه الذاكرة التيفال التي لا يلتصق بها شيء ....
ولكن مع هذا تشوق كيبوردي لخصام الحروف للتصالح بين يديكم ....
سنتطرق اليوم للفكرة التجارية وتميزها واستحضارها واهم ضوابط تنفيذها...

فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

bo3adel
13-11-2012, 11:31 PM
اكثر موضوع يشدني في المنتدى العام و دايم في انتظار للبارتات الجديده

اشكرج سويت قطر على النقل والشكر موصول للعم دماغ على مشاركته لنا في اسراره وخبرته

ان شاء الله نطبقها على ارض الواقع

sweet qatar
13-11-2012, 11:32 PM
دماغيات :
الفكرة ذات بريق لا يشاهده الا الاذكياء الغارقين في التفكير والتأمل للاحتياج وللعالم المحيط بهم ... اما أصحاب البروج العاجية فإن فكرهم لا يتجاوز أرنبة أنفه .....

وللوصول إلى فكرة تحتاج إلى وقود التفكير الا وهو البيئة الهادئة ونفض كل فكرة آخرى والتحرر
من الافكار المشابه ومحاكاتها ....
تحتاج إلى مزيد من الالهام وهذا الالهام لا يأتي إليك وانت داخل ضجيج واصوات الغيرسلبية كانت او ايجابية ...
بل بالتحنث تتولد الافكار .....
الخلوة ونفض غبار الاخرين من على قارعة الفكر وتوجيه بوصلة تفكيرك وبعمق نحو الاحتياج ...
الفكرة الناجحة هي المتولدة من الحاجة ....أين كان مقدارها ....

وثق بقدراتك وأبدأ خطوات عملية علمية في تخليص الفكرة من الشوائب .... والاتربة وغبار الاهمال ليظهر للاخرين بريقها .....
و لاتخبر أحد
إستعينوا على قضاء حوائجكم بالكتمان ....

مثال الفكرة والاحتياج :
ولن أحكي لك عن بطرس او جورج او مخائيل ....
شاب من الرياض قرر حجب صورة أخته الظاهرة في الهوية الوطنية الخاصة بها فقرر صنع غلاف شفاف لحماية البطاقة وقام عن طريق الطابعة بوضع غطاء شعار السيفين والنخلة للتغطية بخلفية خضراء فاقع لونها على جانب الصورة ..
ناسب العمل وانا هنا لااقول الفكرة لانها متى ما لم تتحول إلى عمل فهي هواجيس ...
ناسب العمل أخته ... وزميلاتها ... وخلال اسبوع طبع 100000 غلاف على مستوى المملكة
وتناقلت الخبر المحطات الفضائية ليصبح حديث المجتمع ... ويشار له بالبنان....

سبب نجاح الفكرة هي :
الحاجة
أوجد الابتكار
حول الابتكار على الرغم من بساطته إلى مائدة تجارية .....

لكي تصل بمخيلتك الى الفكرة التجارية
أبحث عن الاحتياج
وضع قواعد للتنفيذ

تخيل وارتفع بخيالك وأثقب طبقة الاوزون التي في رأسك من المتشائمين المحيطين بك أبتعد عنهم ...
من حديثهم تكونت لديك طبقة سميكة من الاوزون تمنع إشعاع النجاح من الوصول إلى مخيلتك ...

حاكي المشابه و لاتقلده
وابتعد عنه لتصل إلى فكرتك ...
جرد نفسك من كل ترفيه او اتصال عند خلوتك مع نفسك
و لا تشاور ... الا قدراتك وروح القائد التي في داخلك..



أرسم صورة ذهنية للمشروع
ألتزم باركان المشروع التجاري أثناء إيجادك للفكرة :
الركن الاول : الفكرة
الركن الثاني : المورد المالي
الركن الثالث : المورد البشري
الركن الرابع : الغطاء الشرعي

يجب أن تقيد الفكرة ببقية الاركان ليس كما عمل ابن شليويح مع قصبان الخراف والنعاج ...

يجب ان تتحرر من الاوهام والهواجس التي تحيط بمخيلتك وتبدأ والنهاية في ذهنك بنجاح محقق ان شاء الله
تحتاج لتنجح :
التركيز
ركز
لا تشتت فكرك فتتبغثر في سلة التاريخ
أصنع نجاحك .....بنفسك وأعتمد على ذاتك وقدر قيمة الحياة ...



دماغيات :
علاء الدين والمصباح السحري قصة تناقلها الاجداد والابناء
هل تؤمن بصدق القصة .... أم أنها خرافة
أنا مؤمن إيمان كامل بصدق رمزيتها ...

علاء الدين : أنت

المصباح : دماغك حكه حك متواصل وفكر تفكير ابداعي واقعي

المارد : قواك الداخلية الدفينة
هو ذاك العملاق الذي بداخلك فاطلقه ليقل لك شبيك لبيك ياحضرة البيك ....

فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
13-11-2012, 11:36 PM
اكثر موضوع يشدني في المنتدى العام و دايم في انتظار للبارتات الجديده

اشكرج سويت قطر على النقل والشكر موصول للعم دماغ على مشاركته لنا في اسراره وخبرته

ان شاء الله نطبقها على ارض الواقع

حياك الله بوعادل.. الشكر لك على الرد والتعليق..
فرحني كلامك.. ورايك في الموضوع..
ان شالله تستفيد مما قرأت.. مع التنوع الكبير في الأنشطة الي دخلها العم دماغ.. وطريقة التعامل مع اصناف البشر..

أتمنى لك متابعة ممتعة..

بوعبدالله2005
14-11-2012, 12:35 AM
الان عرفت ليش أنا فاشل في التجارة حتى الآن
لقد فشلت لأني ارتكبت معظم الأخطاء التي حذرنا منها شيخ التجار دمااااغ
ولكن أنا اعتبر كل ما سبق من أخطاء هي دروس مكلفه جداً
احمد الله ان سخر لي دمااااغ حتى استفيد منه واعالج أخطائي لبدأ تجاره جديده

الخزرجي قطر
14-11-2012, 01:15 AM
مهما قلت او كتبت من كلمات الاعجاب بالموضوع والشكر والتقدير لن اوفيكم حقكم
ولكن دعوه صادقه لكم ان الله يوفقكم وييسر لكم دروب الخير والعمل الصالح النافع .

sweet qatar
14-11-2012, 04:06 PM
الان عرفت ليش أنا فاشل في التجارة حتى الآن
لقد فشلت لأني ارتكبت معظم الأخطاء التي حذرنا منها شيخ التجار دمااااغ
ولكن أنا اعتبر كل ما سبق من أخطاء هي دروس مكلفه جداً
احمد الله ان سخر لي دمااااغ حتى استفيد منه واعالج أخطائي لبدأ تجاره جديده

محد يتعلم ببلاش اخوي..
طيب سامحني على اللقافة بس ممكن تذكر لنا بعض الأخطاء..
عشان يتجنبها زملاء المهنة.. :)
والله ياجرك خير.. و يوفقك في تجارتك..



مهما قلت او كتبت من كلمات الاعجاب بالموضوع والشكر والتقدير لن اوفيكم حقكم
ولكن دعوه صادقه لكم ان الله يوفقكم وييسر لكم دروب الخير والعمل الصالح النافع .

الله يجزاك الجنة.. واسال الله لك مثل مادعيت به..
تعجز الحروف عن وصف امتناني لكلماتك الرائعة..
عسى الله يسعدك مثل ما اسعدني ردك الطيب..




اتمنى للجميع متابعة ممتعة..

sweet qatar
14-11-2012, 04:12 PM
الاهم هو اتخاذ القرار
والقرار هو
إختيار بين بدائل لتحقيق هدف...

واركانه ثلاثة :
القدرة
البدائل
الاهداف

دماغيات :
من البذور الصغار شمخت أكبر الاشجار ....

أشكر كل من كتب حلو الكلمة هاهنا وأظهر شهد اللفظ وعمق الاصغاء بمتابعته لما يثرثر به كيبوردي الذي عبث الصدأ بمفاتيح أحرفه ....
لكن أرقامه باقية

وانا هنا أقدم بالغ اعتذاري وتقصيري عن الرد على الاستفسارات كوني في مرحلة قريحة
هذه القريحة التي أشبه ما تكون بحموضة المعدة .... تخطف من تصيب ولو كان في لهو او جد
لا بد من إخراج ما في جوفها لكي أستريح ....

ما منعني عن الرد الا تشعب الاسئلة كتشعب خلية النحل ....
ولكن العسل مأمنها الاخير.... وإن تشعبت ....
ووجود اجابة او إجابات على السؤال
في غياهب الانترنت


تردني رسائل يرغب أصحابها بايراد قصص التجارب
ورسائل يرغب اصحابها بدماغيات جديدة
ولكي أرضي جميع الازهار ....
أكتب لكم لا إليكم من غابات العمر ومن دوامة التجربة الشقية بين أرجوحة القدر ...
وتزحلق المظفر ....

ساحكي لكم الليلة تجربتي في بيع الاقمشة الرجالية ونعود بعدها الى دماغيات تجارية عن أهم دعائم المشاريع والفكرة والاركان والموقع وأهميته والعمالة وطرق الاختيار والتعامل
و .... و..... ومن ثم تجربة تجارية والعودة إلى دماغيات ......

فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
14-11-2012, 04:20 PM
الرأس الخاوية لا تصاب بالصداع ....
والحمد لله لم أكن يوماً خاوي الدماغ لذالك فالصداع سمة من سمات رأسي......
وقد أقعدني عنكم البارح ....
ولم أكتب ما كنت مزمع كتابته لكم ......

بيع الاقمشة الرجالية :

كان أول خياط يعمل عندي اسمه منصور وكان عجوز من الباكستان .....
تعرفت عن طريقه باثنين من موزعي الاقمشة من باكستان
ودائما هؤلاء لا يخبرون الا عن كنيتهم لا يظهرون الاسماء ...
أبو حسن وأبو فياض ....
كانا لوك سعودي
وأعني بلوك شكل ... إذ هما مولدان في السعودية .....
كانا يحضران الاقمشة للمحل وبدفعات كل اسبوع وتحديدا يوم الاربعاء من كل اسبوع
يأخذان 200 ريال ....
وطبعاً لاني سعودي لم أجد من يدعمني الا بتزكية من منصور العجوز ولولا كبر سنه لما شفع لي ولكنه يريد شيء للاخرة ... بعد أن زهدت الدنيا به ..... ولم يزهد هو
كان الخوف يملئ قلوبهم مني إذ كانا يخشان أن أهرب و لا أسددهم ... او يفشل مشروعي ....
ولكني والحمد لله خالفت حدسهم التشائمي ... وكنت أعطيهم كل اسبوع المقسوم ... وبزيادة ...
حتى أذكر أني كنت أحياناً وخلال اسبوعين أسدد لهم كامل المبلغ ....
وهم يغرقوني بالاقمشة والدين حتى أعمل لهم ... وانا كنت أخذ كل ما يعرض علي منهما ...بتوصية من منصور يبدو ان له عمولة اقناع يقبضها منهم...
دون خبرة مني او دراية بالسعر ....
تضخمت جيوبهم من نقودي
وفي يوم من الايام دونما حصافة مني.....
ذهبت إلى جدة ...
وكانت أرجوحة القدر
كانت العائلة معي وكانت قبلة روحي واشتياقي وجنوني
تريد محلات الاقمشة النسائية بالبلد من أجل قماش فستان لم ترى مثله الاعيان و لا الانس والجان ....
فاضعت الطريق ...
فقمت أتسخط على بؤس تفكيرها ....
وإذا بالطريق يجرفني إلى محلات جملة الاقمشة الرجالي ....
نزلت من سياراتي إليهم وقلت لزوجتي ولابنائي
بس خمسة دقائق ...
وإذا بالخمسة دقائق تصبح ساعة ونصف ...
وإذا بالاسعار تقارب نصف القيمة
أشتريت الكثير من الاقمشة الرجالية
وأعطيتهم اسم المخرج لتخريج البضاعة إلى المدينة المنورة ...
وعدت وإذا ببراطم من في السيارة تحولت إلى اللون الزهري من الغضب ...
قلت : هذي من رطوبة جدة ...تظهر الابيض أصفر ...
وأنطلقنا إلى محل الاقمشة النسائي وقد وصلت إليه بسهولة ... تعرفون لماذا
لانه في السابق لم يكن لي هدف للوصول إليه ...
أما الان فلدي هدف
الا وهو إرضاء أم العيال والعيال عن الساعة والنصف الانتظار
وإطلاق أقدام الابناء ... إلى دورات المياه ...

حضر ابو فياض وابو حسن للمحل وكانت صدمة حمراء فاقع لونها تسيء الناظرين ....
المحل عبئ عن بكرة أبيه بالاقمشة ....
قالوا لي بس هذي يا استاذ محمد الاقمشة تعبانة ...
وهذي استوك مرميه في المستودعات لو قلت لنا كان وفرناها لك أحسن منها ...
قلت لهما : انا لي مدة من الزمن وأنا أعمل لكما كل اسبوع وانتم عندي وانا حسبتها مع نفسي حصلت الشراء كاش أوفر .... وأحسن .... وأريح ... وانا اللي أختار .... اما أنتم بضاعتكم ممتازة جداً بس ما تناسبني زي ايسكريم الليمون ..... أنا ما أحبه ....

بقي بعض الاقمشة زائدة عن حاجتي قررت إقتحام السوق بها ... وتوزيعها ....
وبالفعل بدأت ...
كنت أضعها في شنطة السيارة وأذهب للمحلات ....
لا
شكرا
انا فيه قماش
كفيل مافيه .......خلي قماش هنا بعد كم يوم تعال
وانا عارف ان المحل محله ....
حتى وجدت باكستاني مالت شواربه كما تميل النخلة الايلة للسقوط.....
قال : انا كله قماش مال انت شيل ....
بس فلوس دحين مافيه سوي فلوس كل اثنين اسبوع شويا
قلت له موافق بس انت جيب صورة رخصة المحل وصورة بطاقة كفيلك واوقع العقد مع كفيلك بالدفعات ....
وكان القماش في يده على حافة شنطة السيارة ....
رماه كالمذعور وأغلق الشنطة ...
وقال : لا أخويا انا ما يبغى كفيل كفيل حرمه بعدين فيه جنجال .....
واجهتني لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لالا لا لالا لا لا لا لالا لالا لالا لالالا لا
لالالا لالالالا لالالا لالا لا لالا لالالا
في كل الطرق
وقررت أن أغير خطتي في التسويق .... و لا أنسحب من سوق الاقمشة .... لتحدي في نفسي على معرفة خفايا الاقمشة ,,,
وبتمعن عرفت اسباب لا
وقررت انا يكون النفي
ايجاب ....
أولا : سعودي وهم يخافون ان أكون من لجنة السعودة او التستر فيوكلون الامر والايجاب والقبول من الكفيل الغير موجود اصلاً كصاحب محل ....
ثانياً: معرفتهم اني لا املك محل تجاري لبيع الاقمشة تجعلهم يبخسون السلعة حقها ان هم وافقوا على الاخذ مني فهم يعتبرون مصدر التوزيع الوحيد لي ....والفئة المستهدفة
ثالثاً : يجب أن لا أعقد الامور واقول كفيل وعقد ... ورخصة .. و .... وانا أصافحهم بحرارة المصالح
رابعاً : يجب أن يكون الموزع من بني جلدتهم وبمتابعة مني .... وظهوري يكون بعد القبول .... عند التحصيل...
اما قبل التسويق فان ظهوري خطأ يعاقب عليه النظام الباكستاني .....
خامساً : تعطيش العميل بأن لا أظهر بضاعتي كلها أمامه حتى لا يظن أني سرقتها من محل او أني قد تورطت بالكثير منها وأرغب التخلص منه...
سادساً : كتابة سندات وفواتير باسم مؤسستي للاستيراد والتصدير والتسويق كي أظهر بمظهر البزنس الحقيقي لا الدخيل على المهنة
قررت انا اجعل الهندي الذي اخبرتكم عنه من قبل يعمل في التوزيع للاقمشة على المحلات
وكما اخبرتكم من قبل أخذت المحل المجاور بيني وبين اليماني للاقمشة وعرضها وبيعها .......

الخفايا:
يتم شراء الاقمشة بالياردة والياردة هذه 92سم
متر الا
والاقمشة من حيث العرض نوعين عرض يأتي اسطواني الشكل وعرضين تأتي مستطيلة الشكل
اما من حيث مساحة المقاسات فهي تختلف
واما من مساحة الاطول فهي تختلف وهو مدون عليه عدد الياردات
كنت اشتري الياردة مثلا وليس الكل ب 4 ريال
وابيع بالاجل على المحلات ب 6 ريال
وما يتم شرؤه مثلا ب 6
يباع ب 9
وهكذا
ويتم التحصيل على شكل دفعات اسبوعية او كامل المبلغ يوم 28 رمضان
انواع الاقمشة ليس هنا مجال سردها هي كثيرة ويمكنك سؤال العم قوقل عنها

برتوكولات بني باكستان :

كان و لازال ودام الا ان طبق نطاقات فان الموضوع تلاشى
في كل عام وتحديدا في شهر 6 هجري يأتي الباكستانية لشليويح ومن هم على شاكلته ... ويفتحون محل خياط باسمه وتحديدا في هذا الشهر ....
اسبوعين والرخصة جاهزة .... يقدم الرخصة على مكتب العمل لاستخراج فيز خياطين ...
وتخرج الفيز .... ؟؟ طبعاً من باكستان الغراء .....
يأخذ الموسم و لايهم الموقع المهم هو اخراج الفيز وادراك الموسم والظفر به ....
وفي شوال .....
يغلق المحل
تعالوا نحسب تكاليفه ....
اجار نصف سنة
ديكور 3000 ريال
مكينة 1200 ريال والغالب مستعمل ب500 ريال
ماكينة سرفة 200 ريال
مقص 150 ريال
قماش بالاجل
ويخرج في الموسم فقط ما يزيد عن 1000 ثوب باقل شيء وقت الموسم من زوجات واعياد 150 ريال ....
لن أذكر الناتج ... سادعو الناتج لضميرك ... لتفكيرك ...
لطموحك
هذا الناتج وهذه التكاليف ياسادتي الاكارم
مرزا الان يملك خياطين يعملون تحت أمره وباي سعر يريد ان يعطيهم ان يعملوا ....سيعملوا ويقبلوا اقدام مرزا ويعملون لها مساج ان اراد
وشليويح أشترى بما دفع له من مرزا من قيمة الاسم المدون على الرخصة وعلى بيانات الكفيل
شاشة lcd
بلاك بيري للابن
واخر للزوجة
مع بعض الاواني المنزلية والمفارش للضيوف
ومخدة نوم جديدة بدل ذات اللعاب ...........

وكل ديون الاقمشة من المحلات كتبت باسم مشغل شليويح للخياطة ....


من قال أني لم أقع بفخ مرزا ومن على شاكلته نزلت لهم أقمشة وعند الدفع وجدت المحل مغلق ...
تعلمت ولكن بعد أن دفعت ثمن ما تعلمته من عمري ومن جهدي ومن مالي .....
الذي لا يساوي شيء امام
متعة النجاح
ورقصة النجاح
هذه الرقصة التي لا يمكن أن ترقصها دون أن تربط حزام الجد والمثابرة .....
ليس لزاما ان تجيد الرقص لكن المسرح سيعلمك ضبط الخطوة وتدبيل الخطوات والدبكة على الرمال حافياً....
لا تظن أن طريق التجارة فرش باوراق مالية فئة مائة ريال
فرش طريق التجارة بشوك إن انت كنت واثق الخطوة ثقيل لا تهزك رياح الفشل
وتطأ بقدم الواثق على الاشواك ستظهر لك ومن خلال السير
مئات الريالات
انا واثق الان انك لن تنحني كي تأخذها وتعود ادراجك بل ستستمر بالسير لانك شعرت بالمتعة
وتشعر بقرارات نفسك ان بالامام اوراق خمسميات ملقاه على الارض وان المستقبل والحاضر احلى ....
وان جميع هذه النقود التي ظهرت من خلال مشيك على الاشواك لا تغريك ولا تسعدك الذي يسعدك حقاً هو متعة الطريق وجمال المنظر ......وسترقص رقصة النجاح وتستقر في النهاية بالبانيو وبالرغوة الفرنسية الوفيرة .......




وللبقية حديث
فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دماغ

sweet qatar
14-11-2012, 04:25 PM
أنتم القوم لا يشقى بكم جليسكم ....
وما منعي عنكم إلا كون أمس الجمعة كان مشرب العائلة ....
أما اليوم فقد كان منهك أمام إستغلالي له إستغلال أمثل حتى ود يومي أن ينجلي بصبح
جئت أسبق الكيبورد والشاشة كي أبوح ....وأكمل الصراخ ....

دماغيات :

إن أي عمل ( تجاري _ وظيفي) ينطوي على تحديات يكون جذاب ويخلق مستوى عالياً من تقدير الذات.... ويعزز القدرة على الإبداع .... ويجذب أكفأ الناس ....
أما العمل الذي يخلو من التحديات فما هو الا عمل ممل .... ويخلق مستوى متدنياً من تقدير الذات ...

كانت التحديات التي تواجهني بالقبول من بعض محلات الخياطة أو التي واجهتني في استرداد حقي ...
كانت تعد تحدي داخلي .... من الغبن والقهر أن يسرقك الغريب في بلدك ... ويستند على قوة بشر
كان أحدهم كفيله زوجة ضابط متعالي بالشرطة وكان يستند عليه ويسعى لاخافتي ورهبتي وأن أترك حقي ... كان يستند على قوة بشر في الارض وانا كنت أعتمد على قوة العزيز الجبار ....في السماء
كان المبلغ لا يستحق في نظر البعض ولكني كنت متشبث بحقي ... لا أجعله لقمة ساغية لاحد....
قال أحدهم : عيب عليك تشتكي حرمه ....
قلت : الحرمه بشارب باكستاني ...
تقدمت بالشكوى للمحكمة وطلب مني عنوان المرأة وبالفعل أوصلت الورقة لعمدة الحي الذي أنتفض عندما عرف صاحب البيت الذي سيسلمه الخطاب ...
وقال لي : ياعم انت يتفصلني من عملي ....روح أعطيه الورقة أنت وقعها من عنده ...وهاتها انا اسلمها للمحمة
وبالفعل أنطلقت إلى مقر عمل الضابط ....
في الشرطة ....
واعطيت الورقة السكرتير ....
وثواني وإذا بالضابط ذي الاوداج الحمراء جاء يهرع إلينا ... غضباً
قال : ليه محاكم وشكاوي الموضوع تافه زيك ....
قلت له : لا يعرف التافاهات من الامور الا من عايشها .... ولو كان الموضوع تافه لما نظر إليه القاضي هو حق لي وأنا سأخذه .....
نظر إلي نظرة تسخط وقال : تعال
وقفت ولم أتحرك
قال : أقولك تعال
وقفت ونظرت إليه نظرة استخفاف بابتسامة ...سوداء
قال : تعال
قلت له : ماذا تعال انا لست سجين او متهم ما انا الا صاحب حق وسأخذه في المحكمة ....
من الادب أن تقول تفضل ....وان لم يكن ادب فمن عادات العرب

قال : تفضل
أشار بأن أجلس على الكرسي المواجه له....وقال : ايش تشرب ...
شربت الشاي عنده وكان محور حديثه لماذا ما أنهيت الموضوع وجئتني ننهي الموضوع بدل الشوشرة والمحاكم ....
لم أخرج الا وشيك المبلغ معي .... رغم مساومته لي بتخفيض المبلغ وإظهار حمار عيونه...
لم أنقص له ولا هللة ....
وذهبت إلى المحكمة بعد صرفي للشيك وألغيت الشكوى والموعد....
حينما يراك الاخرون صاحب هدف لا تتزحزح عن هدفك قيد أنملة والله سيحترموك ولو كانوا أولي بأس شديد وقوة لأن قوة هدفك أقوى من أي قوة .....
بعد فترة من الزمن تقاعد هذا الضابط
ولكن بعد أن تذوق مرارة الديون والسرقات من العمال الذين كان يفتح لهم محلات باسم زوجته ...
حيث يذكر هو لي وفي حديث حميم دار بيننا أنه أستلم حقوق تقاعده من العسكرية وسدد بها الديون والخسائر والسرقات التي أرتكبها العمال الذين وثق بهم ... وهو الان لم يعد بتلك الهيبة حينما كان يرتدي البدلة العسكرية ....
وحول مجلسه إلى غرفة يلعب بها ابنائه وهو وأحضر طاولة بلياردوا كبيرة .....
طلب أن أصافحه مصافحة شريك ... وأن نبدأ مشروع معاً
كونه يرى أني سعودي بماكينة بنقالي
هو بالمال وانا بالاشراف والجهد ....
أو أن يعطيني مال وأنا أقوم بتشغيله ...
والارباح مناصفة ....
ضحكت ضحكة من ثمل من خمر كلامه ....
وقلت : من زهد بما عند الناس رفع قدره في أعينهم .... وانا لا يغريني ما تملك من مفاخر ومحامد وثروة
قال : أنا أملك علاقات قوية تذلل لك كل مشروع نأخذ مشروع بدل عسكرية أنا أعرف كيف أحضرهم لك .... لدي علاقات قوية بهذا المجال ....
قلت : وأنا أعرف كيف أطرق أبواب السماء بالدعاء ولن يخذل الله من ترجاه ...
وأعرف كيف أوصل لهدفي دون تملق وتزلف للمسئول .... معتمدا على قوة الرغبة والنجاح وتحقيق الاهداف بخطط استراتيجية ....وتذليل للصعوبات كي أنعم برقصة النجاح ....
قلت له :
أنت ستدير أي مشروع كما تدير العسكر في دائرتك ومقر عملك السابق بتعالي
انت تبحث عن البريق الذي فقد منك بعد التقاعد وتريد أن تعيده بالتجارة ....
اما أنا فان بريقي يكمن في الجوهر الذي أحمله بين جوانحي....
طأطأ رأسه
وقال : غريب أنت ترفض أول واحد يقولي لا أنت
قلت لانك أخذت (نعم ) بصهوة القوة والعسكرية ... والنفوذ....
لملم أوراق مشروعه من على طاولة مكتبي ....
وذهب . يحمل حقيبة النكسة .....
بعد فترة سمعت أنه فتح محل بيع ملابس نسائية لانجري بالجملة ....
عرفت أنه لا زال يمارس مراهقته ... ومغامراته مع لبنة وليلى
ولن ينجح ... وهذا ما حدث فعلا بعد حقبة قصيرة من الزمن ....
كونه يريد الاستعباد وتسخير الاخرين من أجل مصالحه ...
وتحقيق نزواته الداخلية والمتع الوقتية ....بتعالي واستخدام نفوذ بحت حباله الصوتية...

أما أنا والحمد لله تطورت أعمالي وزاد دخلي لانني أعتمدت على ذاتي وقدراتي وحولت القدرات والمعارف إلى أمكانيات ....
وأستطعت الحصول على العديد من المناقصات الحكومية في الزي الموحد ... ومن القطاعات الخاصة ....

دماغيات :
معادلة شكولاتة مارس + علكة نوفا
كنت و لازلت عند نهاية يومي المنهك مما ملئ به من أعمال وتحديدا عند الساعة 12.30 ليلا
بعد أن أعود من نشاطاتي التجارية وبعد جمع غلة المحلات ...
أقف عند البقالة التي عند بيتي
واشتري
بريالين = شكولاته مارس + علكة نوفا
شكولاته مارس
مكافأة لنفسي على جهود يوم كامل من العمل....
وألتهمها في الشارع وقبل وصولي السيارة ....
أشعر بلذة الحلى بعد مرارة علقم الصراخ على العمال والمتابعة لهم ومراقبتهم ....
أشعر بان الشكولاته تنزلق إنزلاقاً بدفع رباعيي الاتجاه إلى الحلقوم ... دون مضغ ....
أستمتع بها بحواسي الست.
أما العلكة فأني أضعها في درج السيارة ....
وعند الصباح .... وكوني رجل مقل بالنوم ايام الاسبوع وبعد تناول الافطار أأخذ الابناء إلى مدارسهم .... أخرج العلكة كي تزيد نشاطي وتفزع النوم عن عيني
أمضغها واحدة تلو الاخرى ....
وعند الانتهاء
أجلس على كرسي مخصص لي في أحد المقاهي واتجرع بمتعة كوب قهوتي ... وترتيب أجندة يومي واعمالي ....
هذا حالي من سنوات ...
طبق نظرية المارس والعلكة
وكأفئ نفسك
ولو بعلبة سن توب ...

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
14-11-2012, 11:34 PM
دماغيات :

يلدغ عقرب الساعة من ينتظر الحصاد ....
المكان محاصر بالضجيج
وأصحاب المحلات التجارية يندبون حظهم من قلة ذات اليد وأن ما يصرف أكثر مما سيأتي....
الكل متذمر من موزعين الشركات التي تمتص دخلهم اليومي ....
وأنا أجلس مبتسم على فوهة رصيف التأمل....
جاء جاري صاحب محل الملابس يتولول بأنه لا يملك شيء وأن المحل يدخل عليه غلة يومية قوامها الاف الريالات ولكنها تذهب ....
أين لا يدري ....
والان الدكان ينقصه الكثير من البضائع ....
وجاء الافغاني صاحب محل المكياج وباح على رصيف التأمل لي بشكواه ومشاكله المالية مع الموزعين ....
وجاء صاحب الكافتريا ....
الكل ينعي ضعف وفقر ذات اليد ...
أين يذهب الدخل واين الخلل .....
جلسنا سوياً وجلست اناقشهم ....
الاول : أنا يذهب ريع محلي كاملا للايجار وللعمال ....
قلت له : وهل تأخذ من المحل شيء لك ....
قال : نثريات ....
قلت : النثريات أحيانا قد تفوق ميزانية الدخل يجب أن تضع لنفسك راتب مثلك مثل البقية ...
الا تستحق أن تكافئ نفسك على تعبك وسهرك ....
قال الثاني : إن ما أجنيه يذهب للمحل ...
قلت : كيف
قال : اشتري بكل الغلة للمحل بدأت ب 20000 ريال والان لدي بضاعة ب120000 ريال
قلت له : خطأ
قال : لماذا خطأ
قلت : لانك لم تكافئ نفسك ....ووضعت بيضك كله بسلة استثمارية واحدة ....
قال الثالث : أما أنا فلم استطع أن أقبض غلة يوم لتواجد مندوبي الشركات كي يستلموا قيمة ما أحضروه لي من بضاعة بالاجل أقوم بتسديدهم على دفعات ...
قلت له : خطأ يجب أن تحدد يوم لكل موزع في كل اسبوع وعندما يقترب المبلغ من الانتهاء تحدد له موعد يوم كل اسبوعين وحاول أن تبيع ما لديك ولا تغرق نفسك بديون جديدة ذات سلسلة طويلة ....والاهم ان لا تكثر من عدد الموزعين والموردين ان وجدت واحد او اثنين و لاتكثر وبعدها نوع من الاخرين........

وقفت وقفة الخطيب على المنبر يوم الجمعة وقلت :

هلموا يا جيراني وضعوا أياديكم بيدي ....
نحن الان 10 محلات متجاورة .....
صحيح
قالوا : نعم
قلت نربط أنفسنا بجمعية يومية مقدار السهم بها مائة ريال ثابت .... تودع بحساب شخص يتم انتخابه من قبلنا لادارة الجمعية ....
بمعنى يومياً 1000 ريال تكون بالحساب يستلمها شخص واحد كل عشرة ايام 10000 ريال
بمدة مائة يوم......
ويكون الدفع يومي او كل تسعة ايام مع دفع اليوم العاشر تحول الى حساب مدير الجمعية ....
وتكرر كلما انتهت المدة مائة يوم آخرى .....
يجب أن تكافؤا أنفسكم وتكافؤا من تعولون ولكن
وفق جدول ومعيار زمني ومادي لا تتجاوزوه كي لا يتحول إلى هلاك للاستثمار ....
انا خصصت المائة ريال اليومية حسب الخطط الزمنية والمكانية احيان للاستجمام مع العائلة برحلة خارج ربوع الوطن .....
واحيان لفتح نشاط جديد واحيان لعمل خيري حسب أجندة الخطط الاهم هو عدم ادخالها بالمشروع.....
أسست بحمد الله وتوفيقه لي
أول جمعية تجارية في منطقة المدينة المنورة
والان عدد المحلات المشاركة معنا بالجمعية يزيد عن اربعين محل تجاري والبعض بعدة أسهم ....
و لا يتم إدخال شخص جديد كونها الان تعتبر مكتملة بل نحتاج أن ننقص منهم .....
ولكن تم سياق الجمعية لا تسويقاً لها وانما ليتم توصيل فكرة التحكم بالتدفقات النقدية للمشروع .....
كثير هم من يملكون مشاريع تعد ذات تدفق نقدي عالي ولكن لا يتم التحكم بالتدفق النقدي ....
ويتم سحب مبالغ استهلاكية من قبل صاحب المشروع يعتبرها هو قليلة غير مدرك
أن جبال الكحل أفنتها المراود
جبال الكحل أفنتها المراود ...
أجعل لنفسك راتب شهري .....
واجعل فاتورة جوالك تدفع من حساب المحل واجعل لك ملف خاص بما تم سداده....
لا تجعل سحوباتك عشوائية إن كل شيء في هذا الكون يسير وفق نظم وأسس كذالك هي المشاريع التجارية ...
أنظر إلى الكون
قال تعالى ((الشمس والقمر بحسبان ))

أنظر إلى خلية النحل وتوزيع المهام بين النحل نفسه .....
أنظر إلى النمل ....
كل شيء بنظام ومتى ما أدخلت النظام إلى حياتك أرتحت وأرحت من يعمل معك او من تخالطه....
ومتى ما كنت عشوائي
سيأول بك الحال إلى مزبلة التاريخ والفشل ....
لا تسلم الامور بشكل عشوائي لا لنفسك او لغيرك من العمالة ....
رتب حياتك ووزع مهام عملك ....
فالناجحون يملكهم النظام ...
أجعل ميزانية ثابتة لمشروعك وأستخدم كمبيوتر ببرنامج محاسبي لنشاطك التجاري وإن لم تجد فاقل شيء دفتر تقيد به .... كل ما تم صرفه اوما تم أخذه ....
وانا وأثق أنك متى ما أدخلت النظام إلى حياتك سيكون النجاح حليفك .....

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
15-11-2012, 04:48 PM
دماغيات :
إن أبواب الانجازات تتسع لذالك الشخص الذي يرى في الاشياء التافهه إمكانيات غير محدودة ..

كان توفيق الله لي حليف نجاحي إذ ظفرت بسنة من السنوات بمحل داخل سوق بالمركزية ....
وكان السوق يتبع أجاره للحكومة وهي المشرفة عليه .....
كان كثير من يأتي يرغب محل يقولون له أنتهت لا توجد محلات للاجار,,,,,,
المحلات تتزاحم عليها ألاقدام الدخل فوق الممتاز .... والحمد لله
كان هناك زنقة متر ونصف بعمق 4 متر ...
كانت مرتع للقطط ومتنفس للمدخنين ....
تقدمت لادارة السوق بطلب إستثمارها ....
ضحكوا وقالوا يا دماغ لم يبقى الا أن تستثمر مكاتبنا ....وتفتح فيها محلات ....
قلت هذا بتوفيق الله ....
وبالفعل بدأت بعمل الديكور للمحل وأنا أرسم صورتي الذهنية للنشاط والمحل ....
محل بيع أجهزة الجوال وصيانة وبرامج ....
وأنا لا أملك أي خبرة في هذا المجال لكن أملك طموح ورغبة بالنجاح ....
كنت أتصل دائما على صديق لي يعمل في هذا المجال والله كان يولول ما فيها فايدة
انصحك لا تفتح
نكسب بالجوال الواحد 10 ريال
ما هي زي اول مكاسب ....
كنت ابحث عن مبرمج للبرامج منها يعمل معي ومنها استفيد من خبرته
كنت اذهب الى مجمعات الجوال ابحث لم اجد
اعلنت مطلوب مبرمج جوالات وبراتب 3000 ريال
سخروا مني
وعندما عرفت سر المهنة ضحت انا من نفسي
لان المبرمج 3000 ريال لا تساوي عنده شيء
التقيت بمبرمجين دخل الواحد منهم 500 ريال يوميا
من فك شفرات وتنزيل للبرامج .....
بعض المحلات تعطي المبرمج كرسي مجاني فقط من اجل تشغيل المحل .....وجلب مزيد من الزبائن
والبعض منهم يؤجره الكرسي ب خمسين او خمسة وسبعين يومياً
أغلب من صادفته منهم لوك سعودي
بمعنى انه أجنبي مولود هنا
السعوديين قليل في هذا المجال على الرغم من الخير الوفير فيها دسم كامل ....
لم أجد احد يقف معي في تجارة الجوالات او يخبرني عن طرق ادارة الشراء والبيع
ركبت طموحي وانطلقت الى جدة
واشتريت بضاعة للمحل دون معرفة مني بالاسعار
غبنت اول مره وغلبوني ولكن لابد من دفع الثمن كي اتعلم ....
أحضرت البضاعة إلى المحل الزنقه
وانا لا أعرف كيف ترص البضائع وتعلق او لما هذه القطعة وماهي وبكم تباع ....

وقمت بالبحث من جديد عن بائع فقط
لا اريد مبرمج او فني صيانة الان فقط اريد بائع يفتح المحل والمحل صغير لا يمكن الاستقدام عليه
ومهنة بائع محتكرة من المهن المسعودة....
وجدت شاب سعودي طالب جامعي وافق على العمل معي ولكن كان شرطه بالفترة المسائية فقط
وان لم يكن عنده محاضرات يفتح المحل الصباح كان جدوله الصباحي ضحك
محاضرات قليلة جدا وفي ايام معدودة
وقال : يا عم أنا أبغى راتب 1500 ريال
قلت له : لا
1500 ريال ماهي مقامك يابن بلدي راتبك 2000 ريال وان أثبت لي نفسك راح يصير راتبك أكثر مما تتمناه ...
وممكن ترفض التعيين بعد التخرج بسبب فورة الفلوس التي ستفور من بين يديك بلا تعيين يلا قرى نائية ....
وبالفعل كان يملك خبرة كافية في مجال الجوالات اذ كان يملك كشك جوالات يوماً من الايام ...
وأغلقه بسبب عدم التفرغ كما هي العادة في بلدنا الحبيب ....
قام بتعليق البضائع
وكان يأتي صباحا مساء
فقط للثلاثة الايام الاولى
وبعدها كانت الاعذار تمطر على رأسي ....
مذكرة
اختبار
محاضرة
امي
وكانت الام هي الاسم الذي يستحلب عاطفتي به لان أمي ميته رحمها الله ....
عندما يغيب كنت افتح المحل وانا لا اعرف الاسعار والقطع والانواع فقط حتى لا يقال دماغ اقفل الدكان او يتشمت بي مرتزقة السوق من الاجانب ...
عدت بالبحث عن بائع ....
وقيض الله لي شاب من مورتانية شنقيطي ....
وهو خبرة اكبر من أبو الاعذار ....
قال لي كم الراتب يا عم
قلت له 1500 ريال
ضحك
وقال كيف 1500 ريال
انا اعمل بشركة الصباح براتب 2000 ريال
والعصر الى الساعة 11 ليلا هنا في المجمع
شريطي جوالات
اوقف قدام مجمع الجوال واشتري وابيع بالجوالات المستعملة اطلع لي في اليوم 100 او 150 ريال مكسب
و تبغاني اترك عملي في الشركة وافتح الدكان الصباح يعني خسارة وانت ما ترضى لي الخسارة ..
صراحة فكرت في كلامه وقدرت طموحه مع انه على كلامه تزوج وطلق خمسة مرات
وهو مطلق زوجته الخامسة من قبل اسبوع من الان ....
حقيقة وجدته المناسب لي لانه الان يشعر بفراغ عاطفي وذهني ووقتي وسيفرغ كل طاقته لي بالمحل بعد مروره بتجارب فاشلة في حياته الاسرية
سيحرق كل فكرة بالعمل .........
وكل طاقاته ستفرغ بالعمل
وانا بحاجة لشخص يفهم بالجوالات وبنفس الوقت متفرغ للعمل ....... في بداية مشواري التجاري في هذا المجال
اتفقت معه على راتب 2500 ريال
وذهبنا للمحل وقد تربع الغبار عليه ...
كان المحل الوحيد في السوق لبيع الجوالات لان السوق قديم لم يلحق طفرة الجوالات
وأخذت أجرد المحل واخرج فواتير الشراء واكتب في الدفتر واكتب خلف القطعة ....
إلى أن فرغنا والحمد لله أخذت منه معلومات كثيرة جدا
وبدأ بالعمل كان نعم الموظف و لازال .....
كان يأخذ الاجهزة التي تحتاج إلى صيانة ويعملها في الخارج عند من يعرف ....وقت خروجه من الدوام الساعة 12 ليلا....
وكذالك البرامج....
وأستمر حالي مع الجوالات عرفت سر اللعبة جيدا ....
تعلمت لرفع الجهل المالي
و أصبح ميزان الحرارة المالية لدي منضبط

فتحت بعدها اربع محلات لبيع الجوالات وكلها تعمل الى تاريخنا هذا
وانا لا املك معلومات كثيرة عن هذه التجارة ولكني أملك عقول مدبره وتفهم سر اللعبة أنا بمالي واسمي وهم بمعرفتهم في هذا المجال ....
مع التقيد والجرد والمتابعة الدائمة لسير العمل ... لا يوجد لدي مناصفة او التستر انا اعطي رواتب ضخمة للعاملين مقابل مبيعات ممتازة مما يجعلهم يحرصون كل الحرص على الاستمرار والتفاني بالعمل .....
عرفتم الان كيف أن المال ينفر من أصابع التاجر لا إلى الرفاهية بل إلى الاستثمارات ....
انا كتاجر لو خرجت من مجموعتي التجارية ووجدت الدخل قد زاد وهو لا زال بالحساب البنكي
أشعر أن هناك خلل وخطأ لابد من ايجاد قنوات استثمارية كي يجري ويتكاثر ....

تعلمت ان رجال الاعمال لا ينتظرون طابور السيارات امام جهاز الصراف لسحب
بل يترجلون من سياراتهم الى صرافة البنك للسحب
يقدرون قيمة الوقت
والفارغون هم المرفهون
والحمد لله تعلمت الكثير
تعلمت ان الاكسوارات
قيمة الشراء * 150% = البيع
يعني قطعة تم شرؤها ب 10 بيعها يكون ب 25 ريال
وكل قطعة لها سعرها ....حسب نوع وقيمة الجوال
تعلمت أن تجارة الجوالات ان كانت ذهب فجواهرجيتها هم الصيانة والبرامج ....

قطع الغيار تباع بريالات وتركب ب عشرات الريالات والمئات احيانا حسب قيمة الجوال
الجوالات بها خير كثير جدا وهي تجارة متجددة لا تكسد ابداً

على الرغم من عدم المامي بها كوني رجل بلغ من العمر أنشطه .........
الا اني حقيقة اعتب على الشباب من يملك نعمة العلم بالتكنولوجيا او لديه طرق التعلم للبرامج ويقول بطالة بطالة ...البرامج سهلة عمكم دماغ تعلم شيء منها على الرغم من رعشة يده على الكيبورد...وأنشغاله بالصفق بالاسواق ... ومطاردة العمال ....
و تعليمها متوفر في الانترنت والمنتديات يعني لا احد يخبئ عنك معلومة
ركز على تعلمها واطمح الى ذالك ستبدع لا محالة
ومن ثم استأجر كرسي في محل تجده نشط وعليه حراك وبرمج للزبائن ....
او إستأجر كشك في مجمع جوالات ب500 ريال وأعمل ...
واحضر اللاب توب الخاص بك
ومنها تتعلم على فنون البيع والشراء .....وانواع الجوالات وما فتح منها وما لم يفتح
وخلال فترة انا واثق من انه سيكون لك محلك الخاص بك ......
واتق الله في بيعك وشرؤك وتجنب الغش وكن سمح يوفقك الله
لا تضحك على الاخرين من اجل مال زائل


والله لايوجد عمل صعب
الصعب جلوسك بلا عمل
لا يوجد علم صعب
الصعب بقاء الجهل
يعشعش على دماغك
تحرر من القناعات السلبية
وقد ر قيمة الحياة

الان هناك دوريات دائمة على محلات الجوالات من قبل وزارة العمل ولجنة السعودة
كل يوم تأتي للمحلات و غير السعودي يقفلون محله .... او يفرضون عليه غرمة ...
لا بد من توفر سعودي بالمحل او الكشك ....
يحكي لي عضو لجنة السعودة يقول والله يا عم محمد فيه فرص للشباب والحكومة تدعمهم وتجهز لهم المكان وتزيل الغام الاجانب عنهم
بس مشكلة شبابنا ماهم حقين عمل .... محلات الجوالات ممنوع الا يكون سعودي وفيها خير كثير
ومن كثر جولاتنا على المحلات خلاص صرنا ما نقفلها لان اغلب اللي فيها أجانب معناها
راح تقفل كل محلات البلد .... صرنا الان احيان نقفل واحيان غرامة ....واحيان نجيب صاحب المحل يقول لنا هاتوا لي سعودي وانا اوظفه انا ما حصلت سعودي من فين أجيب ....
يقول : نسكت
والله ثم والله
ان الجوالات ذهب والبرامج ذهب والصيانة فيه دورات في المعاهد المهنية قصيرة مدتها شهر
برسوم رمزية ... وتتخرج منها أخطبوط برمجة ....
خذ مهنة بيدك
تحميك من الفقر
في مصر لو ضابط لازم يتعلم مهنة
حماية لمستقبله ومستقبل أبنائه
وأنظر الان حالهم
البعض منهم فصل من عمله
والبعض تركه برغية منه
ولكن في يده مهنة
تحميه بعد الله ...
لا تسوف وتقول سأعمل
إذا أردت إصلاح الغد يجب أن تصلح يومك الذي انت به اولا ...
غير تفكيرك لترتقي بطموحك ........ لغد مشرق
و كن فيض عطاء للاخرين بعدما تنتجح في حياتك التجارية
لن يعطيك أحد مفاتيح النجاح
أتعلم لماذا
لان مفاتيح النجاح تكمن في ذاتك وتقديرك للحياة ...

دماغيات :
الحياة مدة
والمدة ضائعة لولا العمل
والعمل على قدار المنفعة
والمنفعة بآثارها
وهذه الاثار هي تاريخ الحياة ...

(( كتبت على عجلة من أمري فإن كان هناك خطأ املائي أو نحوي فليفهم من السياق وليغفره لي قارئ العزيز ))
فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

الخزرجي قطر
16-11-2012, 01:12 AM
نهنئكم بمناسبة العام الهجري الجديد وكل عام وانتم بخير 1434
نتمنى ان تكون السنه الجديده خيروبركه عليكم وعلينا وعلى المسلمبن
وينصرالله اخواننا المجاهدين في شتى بقاع الارض امين.امين.امين....

sweet qatar
17-11-2012, 12:17 AM
اللهم آآآميـــــــن..

الله يجزاك خير اخوي الخزرجي.. وكل عام وانت بخير..
وعسى الله يكتب لك السعادة في السنة الجديدة.. ويصلح احوال المسلمين ويرزقهم الامن والامان..

sweet qatar
17-11-2012, 12:27 AM
بعد ساعة من الان ساصعد المنصة كي يتم تكريمي واستلام درع وشهادة شكر من قبل أحدى المحافل العلمية .... على رعاية مجموعتي التجارية ودعمها المادي للمحفل ..
الاضواء وضجيج الحضور وعبق العود يملئ المكان .....
ودماغ ثابت الخطوة .... يتجه لاستلام الدرع وشهادة الشكر .... بصمت غير أبه بما حوله ...
يكبر بعض الحضور تكريمي ... غير مدركين أن دماغ لا يغريه التكريم ..
فقد كرم نفسه عندما أكتشف ذاته وقدر امكاناته ...وأستغنى عما في أيدي الناس ...
كرمت نفسي يا سادتي الاكارم بقطعة من شكولاتة مارس كل ليلة بعد أن أنهي يومي ...
الحافل بالامل والعمل ......
أحب إلى قلبي من أي تكريم
إن التكريم الحقيقي للذات يكمن في تقديرها والارتقاء بها على سلم النجاح ...

أذكر أنه في يوم من الايام قام بدعوتي صديق مدير عام .....وقد دعاني لحفلة تخرج يشهدها ويباركها الوزير .... كان صديقي يجوب الحفل كأم العروس ... وبعد أن ألقى كلمته ....
صفق الوزير والحضور .... أعجب الوزير وأثنى على إدارة صديقي والحفل والترتيب ...الخ.
إنتهى الحفل وقلت لصديقي جهراً
هلم أكافئك بكوب قهوة باحد الفنادق ....
كان الرجل ينتشي من الفرح بان الحفل إنتهى وأن الوزير والحضور سعدوا بما شاهدوه من إنجازات .....
وكان يحكي لي عن أدق تفاصيل الحفل ....
ضحكت وقلت : أبدعت وحققت ....
ولكن شليويح وأبنائه على قارعة الرصيف في ختام يومهم التجاري من بيع قوارير المياه
أشد فرحا منك بما حققوه من غلة ....ومن لذة النجاح.. على أرصفة العمل .
نظر إلى وقال : بلا تحطيم ...
قلت : ليس تحطيم شليويح وابنائه يقفون طوال يومهم في بيع الماء عند الاشارة وعند إنتهاء اليوم الا تظن أنهم سيفرحون بما حققوه وفرحتهم دائمة ...لا قاطع لها .و لامعكر
أما أنت فرحتك محفوفة بالمخاطر فإن راق للمسئول ما حققته تم نقلك للوزارة في الرياض مما يعني فراق من ألفت ودار بها سكنت وتغير الاماكن والاوجه والمعارف صعب على رجل مثلك ابن المدينة الحنونة ....ثم ان متعة النجاح التي تختلج ذاتك الان ليست متعة بل نشوة وقتية مرتبطة بالكرسي ومتى ما ذهب الكرسي تلاشت النشوة ...
قال : صدقت .


دماغيات :
بالوظيفة الحقوق لا تعطى بل تأخذ مزاجاً حسب مزاج المدير ...
بالعمل الحر الحقوق ثمرة طبيعية للقيام بالواجبات .... وتحمل المسئوليات .


كان أقراني يبحثون عن وهم الحب والعشق وكنت أبحث عن المعرفة وتنمية مهاراتي التجارية اولا والمعرفية ثانياً..
كانوا يتراقصون على الموسيقى الحركية ....
وكانت موسيقاي فرقعت أصابعي بعد إنجاز ....
أجمل موسيقى تطرب لها أذناي ....


فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

بوعبدالله2005
17-11-2012, 12:56 AM
وما زلنا ننتظر يا دمااااغ. وكلنا لك شاكر بعد شكر المولى

sweet qatar
17-11-2012, 03:21 PM
حياك الله بو عبدالله.. دقايق وانزل بارت جديد..

اتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
17-11-2012, 03:25 PM
دماغيات:
ثقوا تمام الثقة أن (( أنا)) المذكور في كتاباتي لا أقصد منها التضخيم بل هي (( أنا))
للتحفيز ورفع الهمة إلى القمة .....

أما التكريم الذي حصلت عليه اليوم هو بسبب دعمي للنادي الصيفي في المتوسطة الكائنة في حينا القديم الشعبي
التي تتلمذت بها ....واستقيت معارفي الاول منها ...
فمن واجبي أن أقدم لها دعم بعد أن أنعم الله علي بالخيرات ....
ويجب على كل تاجر أن يقدم شيء يخدم به مجتمعه ...
لا يتخم حساباته البنكية فقط ....
ومن أرجوحة القدر اليوم أن يقوم بتسليمي الدرع استاذ لي كان بنفس المدرسة وكان جارنا ومن نفس القبيلة ولكنه الان اصبح عضو مرموق في ادارة التعليم بالمدينة ....
وقد كان لي فصل طريف مع هذا المُكرٍم لي اليوم
حينما كان يدرسنا التفسير سرد قصة اثناء الشرح للتفسير عن الثلاثة اللذين خلفوا عن غزوة تبوك وذكر قصة مكذوبة عن الصحابي الجليل حاطب بن ابي بلتعة ....
وقد كان حماس الصبا يجري في عروقي يومها ... فرددت عليه روايته ... وأوضحت أنها مكذوبة وملفقه على الصحابي الجليل ... فاخذته العزة وطردني من الفصل ....
و قد كان شديد النبرة الصوتية علي يقرع رأسي بيده كلما رأني ....لأنه كان يشعر اني أرقت ماء العلم من وجهه...
وهاهو اليوم وحينما يلهج مقدم فقرات الحفل باسمي تكاد عيناه أن تزيغ من بين نظاراته وتقفز...
هذا تلميذ الامس الفيلسوف ... اليوم يصبح تاجر ويتبرع وبسخاء بكل هذه الجوائز ...
صافحني بحرارة وصافحته ببركان نجاح ..... وتسامح ...
واستلمت درع التكريم ...من يد ضربتني على رأسي يوما من الايام واتهمتني بالغباء ...
وتدور الايام دورتها .......
ويتصل بي قبل قليل و بعد أن حصل على رقمي من المنظمين للنادي ... ليشكرني ويقول : جعلها الله في ميزان حسناتك ورفع عنك البلاء وعن أبنائك ....
قلت له : هذا واجبي تجاه صرح علمي تعلمت وتأدبت في بهوه قبل فصوله ....وأثنيت عليه وعلى حمله لرسالة المعلم والمربي


والان وانا التهم قطعة المارس أقول لكم
اتركوا رياح احلامكم تجرفكم باتجاهها بكل ثقة ..........؟؟
وعيشوا الحياة التي طالما تخيلتموها
وضعوا لانفسكم أهداف واقعية مكتوبة
اكتب هدف
واكتب تحته
لماذا
وكيف
ومتى
واسعى الى ذالك سترى اهدافك تتحقق يوما بعد يوم ...........

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
17-11-2012, 03:33 PM
يجب أن تشحن الروحانية التي بداخلك بالعبادات .....
فالروحانية جانب من الجوانب المهمة في انجاح الشخص
ومن لا يملك داخل جوفه روحانية عالية فهو أجوف .......

دماغيات :
شيئان إذا دخلا في العلم أفسداه
التجارة _ والسياسة

التجارة دخلت في مجالات كثيرة بالحياة من تفسير الاحلام ومن رقية شرعية ورقاه ومن جهاز الرقية الشرعية ومن رسيفر اسلامي ومن .... ومن
دائما يستخدم التسويق اسلوب الربط مثلا بائع التمر يستند الى حديث ويعلقه بدكانه او يدونه على منتجه .....
واستخدام الدين في التسويق أمر لا ينقص من عظمة الدين بل ينقص من قدر المترزق بالدين ....
حدث :
جار لي في حينا القديم الشعبي عسكري سابق تقاعد مبكراً مرض نفسي شافاه الله
كانت ظروفه يرثى لها كما وردني
يوم من الايام وجدته بعد صلاة المغرب في المسجد عند الباب ونحن خروج وأردت مساعدته بتقديم عمل او تعليمه مهنة يترزق الله منها ليصرف من يعول ....
ضحك وقال : انا الشيخ فلان .....
وهذه عيادتي وأشار بيده إلى بيت شعبي يكاد ان يتهالك جداره .....
يأتي إلي الناس من جميع اقطار الارض طلباً للرقية ........
وحضرت معه للتأكد من مزاعمه وإذا بسيارات خليجية تقف امام باب عيادته
وبالمواعيد المسوفه او المؤجلة .....
سبحان الله ثاني يوم التقي به في هايبر بنده ومعه ابنته وفي يدها عروسة كبيرة جدا لا تكاد ان ترى وجه البنت من ضخامة الدمية التي تحملها ..........
قلت له : يا شيخ انتبه لا تنفر الملائكة من بيتك وتستقر به الجان .....
أخرج محفظته المتخمة وهو يضحك ويقول ما عليك الجن دواهم عندي وانا ابو.....
ضحكت وقلت له وجدت هاجس الخوف في قلوب الناس فاستغليته لتحقيق مصالحك وتضخيم حسابك البنكي ....
قال : ما أحد ضربهم على يدهم هم وجدوا عندي العلاج وقد كتب الله شفاهم على يدي
قلت : الله أكبر يالمسيح ابن مريم بلا نصب على خلق الله اتقي الله و لاتستغل خوف الناس وحالتهم النفسية لتصور لهم انك ملاك رحمة مرسل لشفائهم وعلاجهم من الامراض ....
قال : تعال لي بالعيادة وشوف بعينك صدق كلامي واني فعلا اعالج وارقي الناس بالقران ولست مشغوذ ....
ذهبت له مساء ذاك اليوم وجلست إلى جوار الشيخ البارع ..
وإذا بإمرأة و معها محرمها وجلسا امام الشيخ ...
قالت : أنا معاي ضيقة وأحس اني ما ابغى المدرسة ولا الطالبات وقد كانت معلمة
وقامت تبكي بكاء يقطع نياط القلب ....
قام الشيخ المبجل ذو الكرش المتخم
ووقف وقام بوضع منشفة مبللة بالمياه المتفول عليها
وقال لها : انتي بك عين
و الان عندما تغمضين عينيك ترين من حسدك
هيا أغمضي عينك
وبالفعل أغمضت المسكينة عينها
دقيقة تقريباً وقالت : نعم صحيح رأيتها منيرة منيرة وقامت تصرخ وتتقمص شخصية المريض المتشنج وهي سليمة .... ولكن الاضاءة الخافتة والمكان يؤثر على كينونتها ....
وانا أكتم ضحكة خالجت صدري حتى كادت العيادة ان تكون مسرح كوميدي من شدة تحشرج الضحكة توجهت للجدار .... وانا اهتز من الضحك ... حتى دمعت عيناي ...
قال لها الشيخ : حاول تشربي فضلتها .... وكتب لها دواء تصرفه من صيدلية العيادة عسل بقيمة 500 ريال + ماء مقروء عليه + شربة (( تخرط البطن ))
طبعا هذه الشربة انا عرفت فيما بعد أنه يسافر للاردن من أجل شرائها وهي قوية جدا وشكلها غريب مثل شرنقة الجراد .... إن شرب منها فيل خر بخرطومه للارض ...

بعد أن خرجت المرأة وزوجها ....
قال شفت كيف
طلعت العيانه للمرأة انا منحني الله الحكمة في مجال الطب ...
ضحكت وقلت له : تنصب على مين يا أخي انا دارس علم نفس أنت أعطيتها إشارة أن تغمض عينيها
وأنها ستشاهد من أصابها بالعين بالتأكيد سيدور ذهنها وتفكيرها نحو احدى زميلاتها واشدهن كرهاً لها هذا امر طبيعي كونك اعطيتها اشارة بانها ستشاهد بالتأكيد ستستحضر الصور في مخيلتها بناء على تصوراتها .....هي
وخرجت من العيادة وانا حزين جدا على ما يمارس باسم العلاج بالرقية الشرعية
لا يظن أحدكم اني ضد الرقية انا مع الرقية ولكن ضد استغلال الدين في التجارة ........
وضوابط للراقي تحدد من الجهات الاشرافية على الموضوع ....

لا يقوم تسويق دون ربط
وهذه قاعدة في عالم التسويق وانا ضد الزج بالاحاديث او الايات في التسويق ....
مثاله : مشاريع افطار صائم .... والاستشهادات الواردة في أعلى الاعلان..

السياسة إن هي دخلت في اي علم أفسدته ...
مثاله : دخول السياسة في التاريخ في بعض الدول أدى إلى تحريف النصوص والسير التاريخية ...
مثاله : دخول السياسة في التجارة مثل انفلونزا الطيور او الخنازير والهلع العالمي الذي أصيب به المسلمين أبان ظهور هذا الهلع مما أبعد وحرم البعض من فريضة الحج ....

التجارة إن هي دخلت في أي علم أفسدته وثقوا أني هنا لا أتحدث إليكم بروح التاجر
بل أتحدث لكم لا إليكم بروح المعلم المحب للخير وقد وردت إلى صندوقي الخاص وفي العام على مرأى منكم
عروض تطمع بالاستفادة مني بوضع مدونة او موقع استشارات عن طريق الفيزا ...
وأنا أقول لهم أنا لا أطمح هنا إلى تجارة أنا أطمع بدعوة في ظهر الغيب لي وأن زكاة العلم تعليمه للغير وقد حرصت كل الحرص على إزالة الغمة في أذهان البعض ووضوح الرؤية والموضوع خير شاهد على ذالك تصلني رسائل شكر وتصلني رسائل من البعض أنهم فتحوا مشروعهم التجاري
ودعوة صادقة منهم تكفيني ....
فوالله إن الدنيا لا تساوي شيء مقابل دعوة في ظهر الغيب ....
لذا أن لا أطمع في تجارة او مساهمات معكم تجارتي لله خالصة لوجهه الكريم ..
وكوني تاجر منذ نعومة أظافري لا ظفائري رغبت لكم النفع وان نتحول من العلم الى العمل وفق اسس علمية وساشرح في الموضوع القادم المسميات والاهداف التجارية والسبل وانواع التجارة
سابدأ معكم وفق قواعد المال والاعمال بشكل مبسط وفق الاسس التي تعلمتها نظرياً وتطبيقياً
باحرفي التي تكاد تحبو على الكيبورد حبو .....وكون اليوم جمعة هو مشرب العائلة لكنهم تشرفوا بضيوف من النسوة وحبست نفسي في غرفة المكتب لكم .... لشعوري بتقصير تجاه الحرف المقدم لكم اتمنى ان تغفروا التقصير والزلل ....
اما من لا يملك 100 مشاركة ووضع سؤاله هنا على العام ثقوا اني لن اتجاهل الاجابة ولكن حتى لا تختلط المواضيع في الموضوع ارسل له رسالة مباشرة على الخاص ...
ردا واستفسارا عن سؤاله ......
اما عن عدم الرد على العام كون الموضوع لا يتحمل استفسارات لان دماغي لم تعصر بعد بشكل جزئي ......
ومن لا يملك عدد مشاركات تمكنه من خاصية الرسائل الخاصة
عليه طلب صداقة وساتمكن من مراسلته ....

فاتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

برشلوني قطر
17-11-2012, 08:40 PM
نحن هناااا سويت

بوعبدالله2005
17-11-2012, 09:14 PM
لقد تعبنا من ارتقاب الجديد منك يا دمااااغ. والشكر موصول لمن ينقل لنا ما تخطه اناملك الذهبيه. السرعة مطلوبة. ونحن في عصر السرعه
أنا منتظرون بكل لهفه وشوق

sweet qatar
17-11-2012, 10:57 PM
نحن هناااا سويت



لقد تعبنا من ارتقاب الجديد منك يا دمااااغ. والشكر موصول لمن ينقل لنا ما تخطه اناملك الذهبيه. السرعة مطلوبة. ونحن في عصر السرعه
أنا منتظرون بكل لهفه وشوق



سامحوني ومالكم الا طيبة الخاطر.. دقايق وانزل بارت جديد ان شالله..

sweet qatar
17-11-2012, 11:04 PM
لكل من قدر معرف دماغ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أمر من يوم 28-8-1432 بعصف ذهني يكاد أن يقضي على ما بقي من مخيخ
إذ تقدمت بمناقصة وإلى الان لم يحسم قرارها بعد وأنا متفائل خيراً
وهذه المناقصة تعتبر مشروع العمر إن هي رست علي
أرجو كل من يمر هاهنا أن يدعو الله أن يجعل المناقصة من نصيب محمد
محمد الذي تعب كثيراُ لينعم بالراحة وحياة كريمة لمن يعول
تأتي اللجنة المقررة للمشروع في الليل ليجدوني أمامهم
يقولون : أنت
أقول لهم : أنا صاحب هدف وسيتحقق هدفي وأنا الان هاهنا أرسم خارطة للمشروع
يقولون لي : المشروع لم يرسي بعد عليك
أضحك وأقول سيرسي لانني حينما سلمتكم الظرف كنت أتلو بسم الله مجريها ومرساها
ولكن مائكم لم يغض ولم تستوي كراستي على الجودي بعد....
يضحكون من جنوني
وانا أضحك من رمد أصاب أعينهم عن طموح يتفجر من ذاتي كالبركان ....
كل يوم أقف على أطلال المشروع .... وأرسم خارطة لما سانوي القيام به ....
أدعو الله لي
ساعود بإذن الله لتوظيف ابناء الاسر المحتاجة في المدينة المنورة بهذا المشروع ....
وسافتح أفق جديدة يتعلم منها الشباب
لكن أعذروني الان عن تكملة ما كنت أنوي كتابته فإن دماغي يوشك أن يتصدع
وأرجو كل من تمعن ما كتبته سابقا إن ناسبته عبارة او كلمة او دماغيات
أن ينسخها ويلصقها هاهنا لترسخ في أذهان الاخرين حتى أعود
أمانة ثم أمانة لا تنسوني من دعائكم فانا بامس الحاجة له
فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دماغ

sweet qatar
17-11-2012, 11:09 PM
أشكر كل من خصني بدعاء ومن مر هاهنا يستنير بما خطه يراع حرفي الهزيل
حفظكم الله وأقر أعينكم بمن تحبون
أما المناقصة
فقد كانت تعهدات إعاشة لاحدى بعثات الحج ومن فضل الله وتوفيقه لي
لم ترسو عليا المناقصة لحكمة أرادها الله عز وجل ولرزق كتب
لابن آدم آخر
وقد رست على شاب في مقتبل العمر اسمه حسن
والحمد لله عانقته معانقة الفريق الذي لم يحالفه الحظ للفريق الفائز
وباركت له بما رزقه الله
العجيب في الامر أنه من خلال تتعبي للمنافسين على المناقصة وجدت ان حسن يملك مؤسسة تعهدات بسجل تجاري جديد جدا كان صدوره قبل طرح المناقصة بايام ....
فهمت من ذالك انه اما ان الرجل يود خوض غمار المشروع دون دراية او يود تقبيله من الباطن....
بحثت عن رقمه إلى أن وجدته
اتصلت به والتقيت به في أحد الفنادق المطلة على الحرم النبوي الشريف ....
و أحتسينا كوب قهوة على شرف ترسيت المناقصة عليه ....
وقدمت له : الخطة التشغيلية للمشروع التي سهرت أيام في عملها للمشروع هدية له وعربون صداقة ....
وقلت له : يحكى أن غاندي كان يركض لادراك القطار وعند صعوده للقطار سقطت فردة حذاءه ... وبعد أن صعد القطار رمى الاخرى التي في قدمه ... فقال له الناس لما رميت الاخرى ...
قال : ربما يأتي شخص ويستفيد منهما
اما انا فلن استفيد من فردة واحدة ....
فرح حسن بما قدمت له من أوراق جلت ما خفي من طلاسم للمشروع
وقال : والله ياعم انه عندي مستشارين قدموا لي خطط للمشروع ولكن بربح اقل مما ذكرته انت في اوراقك وسياسة وابجديات للمشروع مختلفة
قلت له : الخير في أمتي إلى يوم القيامة والله يا حسن لم أقدم لك الاوراق الا حباً في الخير لا استرزق منك فإن أنفع الناس أنفعهم للناس وان الرجل الناجح كالنهر يفيض بالعطاء ...
فرح كثيراً وقال : انا ورثت عن ابي رحمه الله مبلغ محترم جدا ...
و لااعرف بماذا استثمره وكان من ضمن الحلول المطروحة مناقصة تعهدات الاعاشة
وعرض علي ان أشاركه في المشروع
رفضت
تعرفون لماذا لاختلاف العقليات واختلاف المعتقدات واختلاف المفاهيم والتصورات آثرت عدم المشاركة ولان عوده التجاري لازال طرياً
ولكي لا يحسب ما قدمته له تزلفاً او طمعا في شيء ......
ودعته وقد قال قبل وداعه لي
اليوم انام وانا اقول ربي رزقني باخو كبير ربي رزقني باخو كبير ومن امس والاخ حسن يتصل بي ويستفسر عما يعمل ....فيجد إجابة ما سأل..
كما انا سعيد جدا بان رست عليه المناقصة والله ان فرحتي كبير وبالذات بعد ان عرفت انه اخو الايتام الكبير والمسئول عن استثماراتهم .....
شعرت بعظم الاجر وأوصيته بتقوى الله

دماغيات :
الإحسان أكثر من مجرد إخراج المال للفقراء ...
الإحسان بذل قلوبنا ووقتنا ومواهبنا وطاقاتنا لإنارة حياة الاخرين...

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دماغ

sweet qatar
17-11-2012, 11:13 PM
التجارة من حيث المقدم نوعان
النوع الاول : سلعي وهو ماتقدم به سلعة للعميل مثل البقالات
النوع الثاني : خدماتي وهو ما تقدم به خدمة للعميل بمقابل مثل مشروع الحكومة الالكترونية ومكاتب العقار او حلاق
وهناك تجارة تجمع بين السلعية والخدماتية مثل مشروع الخياط كونه يقدم سلعة قماش
ويقدم خدمة الخياطة للقماش ....

ما يميز الاثنين
الاول يعتمد على السلع مما يعني تحويل وتدوير التدفقات النقدية للمشروع في السلع وشرؤها
وهو سهل الجرد كونه يعتمد على معدود ولكن يعيبه ان عمليات التدوير لرأس المال او التدفقات النقدية قد تطول حسب الاستهلاك ..... ويحتاج الى متابعة ووقت كبير في الاشراف او الشراء ومتابعة الجديد والتجديد واحضار ما نقص او ما تم طلبه ... او ما يتوقع طلبه او الموجود المتوقع نفاذه مما يعني متابعة دائمة وتفرغ .. وتشمير العقل قبل اليد
مثل هذه المشاريع إن لم تكن تملك التفرغ فلا تقدم عليها أبدا ولا تعتمد على ذاتك في ادارتها ولا تسلم على عامل الثقة فيها ......

اما المشاريع الخدماتية فهي غير ملموسة او معدودة
مثل مشروع الحلاق يصعب جدا جرد او محاسبة الحلاق ويكون عامل نجاحه او فشله الثقة المتبادلة بين الحلاق وصاحب المحل وغالباً
يتفق على مبلغ محدد بين صاحب المحل والحلاق شهريا وما زاد فهو له حلال بلال ...
وتمتاز المشاريع الخدماتية بان عائد التدفق النقدي سريع و لايستلزم اعادته الى فوهة المشروع
وليس به شراهة من حيث الطلب .... ولكن يعيبه هو استنزافه للسمعة
اذ تعتمد المشاريع الخدماتية اولا على السمعة وحسن التعامل
فقد يستغرق الامر عشر سنوات لبناء سمعة طيبة ولكن خلال دقيقة واحدة تذهب هذه السمعة التي رسخت في ذهن العميل خلال عشر سنوات بدقيقة واحدة تهدم ....
والمشاريع الخدماتية تحتاج الى ضخ سيولة لمرة واحدة فقط ولكن يجب ان يخصص جزء كبير منها للدعاية والتسويق باحترافية لكسب ود العميل مثلا مقاهي الانترنت من المشاريع الخدماتية
والتي تحتاج إلى ضخ سيولة قوية في بداياتها ومن ثم التحكم بالتدفقات النقدية في تطوير وتوسعة المشروع ...

التجارة من حيث الفئة المستفيدة :
نوعان :
فئة أفراد والعمل مع الافراد محدود البيع والربح ومتعب ومتذبذب الدخل مثلا مغسلة ملابس في حي هذه تعتمد على الافراد ...او مطعم
النوع الثاني من المستهدفين :
العمل مع مجموعات حكومية او خاصة اين كان انتمائها ومستلزمها التجاري
مثلا العمل مع الحكومة في تأمين مستلزمات ورقية او مكتبية او مناقصة مقاولات
العمل مع الفنادق في تأمين ما يلزمها من منظفات ...او متعهد أغذية
ما يميز العمل مع الحزم مفردها حزمة ان التجارة بكميات اكبر وربح محدود ولكن بشكل أكبر العمل معهم اريح كثير من العمل مع الافراد ....
وتكون الحسابات كل نهاية شهر او نزول مستخلص ..
ان كان العمل بالمستخلص ونزوله فان الربح يكون كبير نسبياً وبالذات في العمل مع الحكومة
اما مع القطاع الخاص فان المفاصلة في السعر تكون فيصل الحسم ....والاختيار
مثلا صديق يملك مغسلة وهذه المغسلة من حيث التصنيف خدماتية
تتخصص في العمل مع الحزم الفندقية والحكومية ... من خلال تقديم العروض والظفر بما يحوز من قطعة من الكعكعة ... حقيقة دخل خيالي جدا فيما لو عمل مع الافراد وايضا تميزها في ان الحسابات من خلال شيكات تستلم او مبالغ تودع .........
ولكن مثل هذه المشاريع تعتمد على العلاقات اولا وإن لم تكن صاحب علاقات انصحك بعدم خوض غمارها اولا العلاقات لان العلاقات تحول إلى إمكانيات والامكانيات تحول الى فرص والفرص تحول الى انجاز والانجاز يحول الى نجاح ... والنجاح يجعلك تتسكع ثملا بسكرة النجاح
إلى أقرب بانيو لتنعم بالرغوة الفرنسية .....

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دماغ

بصمة قطرية
17-11-2012, 11:19 PM
إستمري
نقل رائع و موفق ،،

sweet qatar
17-11-2012, 11:33 PM
هلا بصمة.. نورتي الموضوع..

تسعدني متابعتج.. وان شالله بكرة انزل لكم باقي الأجزاء..


مابقى شي ونخلص.. :)

برشلوني قطر
17-11-2012, 11:36 PM
الله يوفقك ويبارك لك يامحمد..

الحـربي
18-11-2012, 12:23 AM
مشكووورة سويت والله يقويكي
فاتتني بارات كثيرة
انشغلت الايام اللي فاتت ومادخلت المنتدى
لي عودة غدا ان شاء الله بعد قرائتها كلها

sweet qatar
18-11-2012, 03:43 PM
الله يوفقك ويبارك لك يامحمد..

اللهم آااامين.. وياك ان شالله..


مشكووورة سويت والله يقويكي
فاتتني بارات كثيرة
انشغلت الايام اللي فاتت ومادخلت المنتدى
لي عودة غدا ان شاء الله بعد قرائتها كلها

العفو اخوي.. ويقويك ان شالله..
عساه خير.. كلها كم بارت ونخلص ان شالله..
اتمنى لك متابعة ممتعة..

sweet qatar
18-11-2012, 03:54 PM
كـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل عـــــــــــــــــــــــــــــــــام وأنتم بخير
وأشكر كل من سأل او ساهم في نفخ الرماد الذي علق بجمر الموضوع

فقد ألهانا التكاثر و صعود الباسقات وجمع التمر ....عن ثني الركب وحمل اللاب توب
وانه ليحزنني فراق أحبة مثلكم ولكن لابد لمن قام بتثبيت لوحة في جدار الصمت
أن يرجع خطوات للخلف ليشاهد وزن الصورة المعلقة ومدى توازنها وخلوها من الميل
وقد ابتعدت كي أشاهد لوحة دماغيات ومدى إتزانها على جدران الثرثرة ...
والحمد لله تسر الناظرين وقد سرني أكثر روعة ورقة الردود ...التي جعلت لها ميزان صدق عند ملك مقتدر...

دماغيات :
العيد فيصل بين الجوع والشبع و فيصل لكينونة النوم عند الانسان ومع هذا خلال أيام يتأقلم مع الوضع ويعدل نومه ويملئ بطنه دون منع وبتمتع....
وكذاك الحياة التجارية أولها صوم ومن ثم متعة فلا تستعجل العيد
ومن متطلبات العمل التجاري التأقلم فقد يكون الامر في بدايته صعب ولكن مع مرور الوقت
يصبح مستساغ للانسان ومع مرور عام يصبح الامر عادة ومع مرور الاعوام يصبح ديمومة
عمل
وحب عمل...
دائما ما نجد أشهر عبارة في السعودية
المحل للتقبيل لعدم التفرغ
التفرغ
مع أن أغلب وقته في الاستراحة
تعلمون لماذا عرض المحل للتقبيل
من أهم الاسباب هو عدم التأقلم مع العمل العمل التجاري يحتاج لساعات مراقبة ودوام وعصف ذهني وتعب وسهر حتى يقف المشروع في بداياته التجارية ...
لكن المشكلة الكل يقول بلسانه عارف الواحد لازم يصبر
الواحد لازم يتعب ...
ولكن بالكلام
اما الافعال فلا تقيد بما رفعه من شعارات امام الاغيار ......

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
18-11-2012, 03:58 PM
دماغيات:

وكأن العيد جاء فجاءة وكاننا لا نعلم أن بعد رمضان عيد كــــــــــــــــــــــــــــــل مستلزمات العيد تحشر في أجندة آخر ليلة من رمضان فيستغل ضعفاء النفوس من العمالة والتجار المستهبلين في الارض..

يشتري الشماغ بالعشر الاواخر ولكن الكوي يكون بآخر ليلة يصرخ العامل في وجهه ويتبسم مداهنة
ما فيه مشكلة عشر ريال أعطيك بس أكوي انت .....
الشوارع مزدحمة

كل الطلبات وكل المشاوير لم تحن الا قبل ساعة الصفر

والكل يصرخ

الاجانب اكلونا الاجانب نهبوا خير البلد....

بعد كل صلاة مغرب من رمضان أخرج إلى أعمالي التجارية
الشوارع يكتنفها السكون .............
والناس متوسدين شاشة المسلسلات ...
الخياط مرزا المجاور لبيتي .... لم أذكر أني شاهدته مغلق طيلة شهر رمضان ....
عند إنتهى الموسم يأخذ إجازة ستة أشهر .... ولكن بعد أن أتخم جيبه بالمال
تريدون مني أن أسبه أو أشتمه أو أتهمه بسرقة مال البلد ....
لا والف الف لا
بل أقدره وأحترمه لانه صاحب هدف .... وقد تغرب ليحقق ما يصبو إليه من حياة كريمة له ولمن يعول ....
لانه قدر قيمة الحياة فسعى وعمل بجد وأجتهاد .....
وسخر الجميع لتحقيق أهدافه ومصالحه
وأولهم شليويح بائع الفيز ....
شليويح الراكن للدعة المشتري رأسه.... بشيء إسمه القناعة كنز لا يفنى ....
هذا التعريف العقيم للقناعة الذي جعله يأخذ أقرب ريموت كنترول في يده يسلي نفسه ويمنيها الاماني
هذه النفس التي أكبر تعريف لها عنده
البطن

إذ توارث بمجتمعه تفرد البطن بكلمة (( نفس))
إذ يقال :
لا تأكل موز قبل الاكل عشان لا تسد نفسك
لا تشرب مويه قبل الاكل عشان لا تسد نفسك
جمع مصطلح ((نفس ))التي هي أعظم عند الله من الكعبة
بقربة صغيرة اسمها المعدة
هذه النفس التي فيها من روح الله
وخلقها الله لعمارة الارض
إن النفس لعظيمه بعظمة خالقها وهو مستخلفنا في الارض لينظر ما نصنع ....
سل نفسك إلى متى وأنت تعظم شأن هذه القربة ....
الا تنظر إلى ما حولك من ناطحات سحاب تبنى وأنت أنت كما أنت ....
متى تتخذ القرار
لا يهم صحته
المهم هو إتخاذك لقرار ...
وسيرشدك الله للصواب
لأن الله لن يخذل عبداً أتكل عليه ...وسعى في الارض ....
آمن بقدراتك ولا تقزم نفسك
وقدر قيمة الحياة وعش الحياة التي طالما حلمت بها

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
18-11-2012, 04:02 PM
دماغيات :
التجارة علمتني أن لا أثق و لا أسلم لاحد كائن من يكن ....
وأن أراقب بجهر لا بصمت ...
فكما قال الاولين : المال الهامل يعلم الحر السراقة .....

أمانة العامـــــــــــــــــــــــــــــــــل:
أولاً ما هو مقياس الامانة لديك بما تقاس إن كانت تقاس
بالتدين أو الدين فانت على خطأ
لان الله تعالى يقول :
((وَمِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مَنْ إِن تَأْمَنْهُ بِقِنطَارٍ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ وَمِنْهُم مَّنْ إِن تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍ لاَّ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ إِلاَّ مَا دُمْتَ عَلَيْهِ قَآئِماً ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ لَيْسَ عَلَيْنَا فِي الأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ وَيَقُولُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ))

وأنا هنا لا اقصد الدين كمضمون حتى لا يقال دماغ يقدح بالدين فلا يكمل خلق الانسان الا بالدين والاسلام جاء متمم لمحاسن الاخلاق ... لاحظ متمم
وأنا أقصد هاهنا علامات التدين التي ظهرت على محيا العامل ....

لم يكن التدين يوماً رادع فانا مثلاً أصلي بالروضة الشريفة بالمسجد النبوي وادعو الله واستغفر
وشخص ما بجواري بكى واستبكى وتضرع وابتهل واستغفر ومع هذا أجده يسرق حذائي مع أنه لا شبه بين الاحذية وقد رفعته في مكاناً قصيا.....
وكذاك الحال في الطواف عند الكعبة قد يكون السارق محرم وجاء من بلد بعيدة لاداء فريضة الحج او مناسك العمرة ومع هذا يسرق ....
لم يكن التدين رادعاً للسارق وإن كان في أقدس بقعة وفي لحظة روحانية تسمو بها الانفس الا نفسه ..لانها في الحضيض
ذاك الحضيض الذي يلجم نفسه إلى ملجم الرذيلة ...

مقياسك ثم مقياسك :
قد تجد امرأة شبه عارية على البحر ولكنها تلكم من يحاول التحرش بها ....
وقد تجد مومس محجبة ....
لا تحكم على المظهر بل أكتشف الجوهر ثم تثبت ثم تثبت ولا تسلم زمام الامور...

اولا سل نفسك ما هو مقياسك للامانة
هل هو الجنسية مثل ما يفعل البعض او يشيع عن امانة الاخوة السودانيين وانهم اهل المحاسبة والكاشيري .... اقول لك انت على خطأ ........ ليسوا سوا ربما تجد الامانة في شيكاغو



تذكر قول الله تعالى
((يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ وَأَوْلَادِكُمْ عَدُوًّا لَكُمْ فَاحْذَرُوهُمْ ))

هذا بمن ارتبطت بهم وارتبطوا بك بمواثيق شرعية ومع هذا قد يكونون أعداء لك فكيف بعامل لا رتبطك به اي وثيقة ....

ما مقياسك للامانة :
وماهو الرادع عن السرقة هل هو السلوك
السلوك لا يحكم عليه قبل معرفتك للمبادئ التي داخل جوف المقابل فقد يتظاهر بالتمسك في مبادئ ليست موجودة فيه اصلاً ..... فالكل يتجمل ...
هذا إذا عرفنا أن هناك عامل الايكلوجيا (( البيئة )) من العوامل المؤثرة في تنشئة الانسان وما يحمله من معتقدات ومبادئ وسلوك ... والايكلوجيا الخارجية تختلف كثير عن السعودية
و لا مجال لسردها هاهنا حتى لا أدخل في مقدمة أبن خلدون
والجغرافيا البشرية وأخرج من دماغيات ...
ولكن ضع الايكلوجيا للمقابل نصب عينيك و لاتغفل عنها ...
والتعليم ايضاً ولكن لا تسلم فلا يكون وزير الا وهو متعلم أعلى تعليم ومع هذا يخرج من الوزارة الا من رحم ربي باختلاسات وسرقات مالية ...

مقياسك ثم مقياسك قبل أن تحكم وتسلم بالامور على عامل الامانة في المقابل
وما مدى قيمتها الفعلية بقيم المقابل فقد تختلف فقد يكون أمين في العمل خائن في المال والعكس .
يجب أن توجد في داخلك تورمستات او مقياس خاص يحتكم الى العقل والملموس المادي لا على العواطف او الظواهر ....

مخمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــخــ ــــــــــة::

إن أول معصية في السماء كان عاملها (( الحســــــــــــــــــــــد))
وأول روح إنسان تزهق بغير حق على الارض كان القاتل والمقتول ((اخـــــــــــوة ))

العامــــــــــــــــــــــــــــــــــامل في الجرائم السابقة الحسد الفتنة
ونحن مؤمنون أن المال والنساء فتنة
وأن الحسد صفة مذمومة و مع هذا تتلبس الانسان من الشيطان
قلنا أهبطوا منها جميعا بعضكم لبعض عدو
هل العداوة سمة بين البشرية جمعا
ام المحبة الاصل المحبة والعدوة بين الشيطان وبني البشر
ربما فتنة المال تولد العداوة ... بالتأكيد
نعم
العامل جاء من بلاده او من بيته ان كان سعودي حتى لا يقال دماغ يتحامل على الوافدين
قدم من أجل المال
و عملت انت مشروعك التجاري من أجل المـــــــــــــــــــــــــــال
لديكما هدف مشترك واحد ..
وهو المـــــــــــــــــــــــــــــــــــال

إذن لا تسلم لا تثق لا تبني مقايسك على العواطف والمظاهر

الامانة بمقاييس دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ :

اولا انا مؤمن بقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم : الناس كالمائة من الابل لا تكاد تجد فيها راحلة ..... تخيل مائة لا تجد راحلة توصلك الا هدفك
ومؤمن بقوله صلى الله عليه وسلم : إعقلها وأتكل

بمعنى أعقل واثبت أموري وحساباتي
اولا ً : العامل يكون على الكفالة
ثانياً: إدخال برامج محاسبية للمحلات التجارية
ثالثاً : تجهيز المحلات بكاميرات مراقبة
رابعاً: الجلوس ومتابعة سير العمل
خامساً: إشباع عين العامل حتى لا يطمع بما عندك ..

والكثير من الامور والنقاط التي إن أطال الله عمري واعماركم سردتها لكم وفق ضوابط العامل و طرق الانتقاء

لاحظ معي الكفالة مهمة جدا لمن يخطو اي خطوة تجارية لان وازع الخوف فيها رادع عن السرقة وبالذات عقب تطبيق برنامج البصمة ومن يخرج لا يعود الا بعد خمسة سنوات ان كان خرج نهائي وبقضية وعدم مخالصة من كفيلة ...
ثم هناك طريقة أقوم بعملها مع من أحضر من العمال بأن أبصمه على قيمة المحل كاملة ببصمة وعقد ولا أمنحه حق الخصم للزبون بل أضبط حسابات الخصومات وفق نسبة وتناسب في جهاز الكمبيوتر والبرنامج المحاسبي ..
ويكون الجرد كل فترة محددة وباتفاق مع مختص محاسبة بعيدا عن العامل ....
هذا مع مراقبة المحل عن طريق كاميرات المراقبة وهي رخيصة وغير مكلفة وتمكنك من المراقبة والمتابعة لانشطتك التجارية في اي مكان عن طريق الانترنت ...
فقط dvr
4 كاميرات
وشاشة lcd
ومودم اتصال بالانترنت
لن يتجاوز المبلغ 4000 ريال
وتتابع وتسجل جميع الوقائع التي تحدث في محلك لمدة 60 يوم
يمكنك متابعتها وتطبيقها مع الحسابات اليومية
وثق أن الخوف أكبر رادع وبمقداره تقاس الامانة
أين كان مصدر الخوف...
الخوف من الله أعظمه وأنبله ولكنه قل الا مع من رحم ربي وهم قلة
لذا الخوف من رب العمل ومن ضياع فرصة العمل من يد المتغرب او العامل في فوات العمل والعودة الى بلده لذا دائما ما اقول فتش عن المحتاج من العمالة لا عن المستغني
يكون رادع الكفيل قوي
ولكن حين تجعل من هو ليس على كفالتك يعمل لديك وتقول رادع اقول لك نم في بيتك خير لك من التجارة ...

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

ahmaaaddd
18-11-2012, 05:53 PM
دماغيات :
التجارة علمتني أن لا أثق و لا أسلم لاحد كائن من يكن ....
وأن أراقب بجهر لا بصمت ...
فكما قال الاولين : المال الهامل يعلم الحر السراقة .....

أمانة العامـــــــــــــــــــــــــــــــــل:
أولاً ما هو مقياس الامانة لديك بما تقاس إن كانت تقاس
بالتدين أو الدين فانت على خطأ
لان الله تعالى يقول :
(("]ومن أهل الكتاب إن تأمنه بقنطار يؤده إليك ومنهم إن تأمنه بدينار لا يؤده إليك إلا ما دمت عليه قائماً ))
وأنا هنا لا اقصد الدين كمضمون حتى لا يقال دماغ يقدح بالدين فلا يكمل خلق الانسان الا بالدين والاسلام جاء متمم لمحاسن الاخلاق ... لاحظ متمم
وأنا أقصد هاهنا علامات التدين التي ظهرت على محيا العامل ....

لم يكن التدين يوماً رادع فانا مثلاً أصلي بالروضة الشريفة بالمسجد النبوي وادعو الله واستغفر
وشخص ما بجواري بكى واستبكى وتضرع وابتهل واستغفر ومع هذا أجده يسرق حذائي مع أنه لا شبه بين الاحذية وقد رفعته في مكاناً قصيا.....
وكذاك الحال في الطواف عند الكعبة قد يكون السارق محرم وجاء من بلد بعيدة لاداء فريضة الحج او مناسك العمرة ومع هذا يسرق ....
لم يكن التدين رادعاً للسارق وإن كان في أقدس بقعة وفي لحظة روحانية تسمو بها الانفس الا نفسه ..لانها في الحضيض
ذاك الحضيض الذي يلجم نفسه إلى ملجم الرذيلة ...

مقياسك ثم مقياسك :
قد تجد امرأة شبه عارية على البحر ولكنها تلكم من يحاول التحرش بها ....
وقد تجد مومس محجبة ....
لا تحكم على المظهر بل أكتشف الجوهر ثم تثبت ثم تثبت ولا تسلم زمام الامور...

اولا سل نفسك ما هو مقياسك للامانة
هل هو الجنسية مثل ما يفعل البعض او يشيع عن امانة الاخوة السودانيين وانهم اهل المحاسبة والكاشيري .... اقول لك انت على خطأ ........ ليسوا سوا ربما تجد الامانة في شيكاغو



تذكر قول الله تعالى
((يا ايها اللذين امنواء إن من أزواجكم واولادكم عدوا لكم فأحذروهم))

هذا بمن ارتبطت بهم وارتبطوا بك بمواثيق شرعية ومع هذا قد يكونون أعداء لك فكيف بعامل لا رتبطك به اي وثيقة ....

ما مقياسك للامانة :
وماهو الرادع عن السرقة هل هو السلوك
السلوك لا يحكم عليه قبل معرفتك للمبادئ التي داخل جوف المقابل فقد يتظاهر بالتمسك في مبادئ ليست موجودة فيه اصلاً ..... فالكل يتجمل ...
هذا إذا عرفنا أن هناك عامل الايكلوجيا (( البيئة )) من العوامل المؤثرة في تنشئة الانسان وما يحمله من معتقدات ومبادئ وسلوك ... والايكلوجيا الخارجية تختلف كثير عن السعودية
و لا مجال لسردها هاهنا حتى لا أدخل في مقدمة أبن خلدون
والجغرافيا البشرية وأخرج من دماغيات ...
ولكن ضع الايكلوجيا للمقابل نصب عينيك و لاتغفل عنها ...
والتعليم ايضاً ولكن لا تسلم فلا يكون وزير الا وهو متعلم أعلى تعليم ومع هذا يخرج من الوزارة الا من رحم ربي باختلاسات وسرقات مالية ...

مقياسك ثم مقياسك قبل أن تحكم وتسلم بالامور على عامل الامانة في المقابل
وما مدى قيمتها الفعلية بقيم المقابل فقد تختلف فقد يكون أمين في العمل خائن في المال والعكس .
يجب أن توجد في داخلك تورمستات او مقياس خاص يحتكم الى العقل والملموس المادي لا على العواطف او الظواهر ....

مخمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــخــ ــــــــــة::

إن أول معصية في السماء كان عاملها (( الحســــــــــــــــــــــد))
وأول روح إنسان تزهق بغير حق على الارض كان القاتل والمقتول ((اخـــــــــــوة ))

العامــــــــــــــــــــــــــــــــــامل في الجرائم السابقة الحسد الفتنة
ونحن مؤمنون أن المال والنساء فتنة
وأن الحسد صفة مذمومة و مع هذا تتلبس الانسان من الشيطان
قلنا أهبطوا منها جميعا بعضكم لبعض عدو
هل العداوة سمة بين البشرية جمعا
ام المحبة الاصل المحبة والعدوة بين الشيطان وبني البشر
ربما فتنة المال تولد العداوة ... بالتأكيد
نعم
العامل جاء من بلاده او من بيته ان كان سعودي حتى لا يقال دماغ يتحامل على الوافدين
قدم من أجل المال
و عملت انت مشروعك التجاري من أجل المـــــــــــــــــــــــــــال
لديكما هدف مشترك واحد ..
وهو المـــــــــــــــــــــــــــــــــــال

إذن لا تسلم لا تثق لا تبني مقايسك على العواطف والمظاهر

الامانة بمقاييس دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ :

اولا انا مؤمن بقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم : الناس كالمائة من الابل لا تكاد تجد فيها راحلة ..... تخيل مائة لا تجد راحلة توصلك الا هدفك
ومؤمن بقوله صلى الله عليه وسلم : إعقلها وأتكل

بمعنى أعقل واثبت أموري وحساباتي
اولا ً : العامل يكون على الكفالة
ثانياً: إدخال برامج محاسبية للمحلات التجارية
ثالثاً : تجهيز المحلات بكاميرات مراقبة
رابعاً: الجلوس ومتابعة سير العمل
خامساً: إشباع عين العامل حتى لا يطمع بما عندك ..

والكثير من الامور والنقاط التي إن أطال الله عمري واعماركم سردتها لكم وفق ضوابط العامل و طرق الانتقاء

لاحظ معي الكفالة مهمة جدا لمن يخطو اي خطوة تجارية لان وازع الخوف فيها رادع عن السرقة وبالذات عقب تطبيق برنامج البصمة ومن يخرج لا يعود الا بعد خمسة سنوات ان كان خرج نهائي وبقضية وعدم مخالصة من كفيلة ...
ثم هناك طريقة أقوم بعملها مع من أحضر من العمال بأن أبصمه على قيمة المحل كاملة ببصمة وعقد ولا أمنحه حق الخصم للزبون بل أضبط حسابات الخصومات وفق نسبة وتناسب في جهاز الكمبيوتر والبرنامج المحاسبي ..
ويكون الجرد كل فترة محددة وباتفاق مع مختص محاسبة بعيدا عن العامل ....
هذا مع مراقبة المحل عن طريق كاميرات المراقبة وهي رخيصة وغير مكلفة وتمكنك من المراقبة والمتابعة لانشطتك التجارية في اي مكان عن طريق الانترنت ...
فقط dvr
4 كاميرات
وشاشة lcd
ومودم اتصال بالانترنت
لن يتجاوز المبلغ 4000 ريال
وتتابع وتسجل جميع الوقائع التي تحدث في محلك لمدة 60 يوم
يمكنك متابعتها وتطبيقها مع الحسابات اليومية
وثق أن الخوف أكبر رادع وبمقداره تقاس الامانة
أين كان مصدر الخوف...
الخوف من الله أعظمه وأنبله ولكنه قل الا مع من رحم ربي وهم قلة
لذا الخوف من رب العمل ومن ضياع فرصة العمل من يد المتغرب او العامل في فوات العمل والعودة الى بلده لذا دائما ما اقول فتش عن المحتاج من العمالة لا عن المستغني
يكون رادع الكفيل قوي
ولكن حين تجعل من هو ليس على كفالتك يعمل لديك وتقول رادع اقول لك نم في بيتك خير لك من التجارة ...

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

الآية الكريمة فيها خطأ أرجو التعديل وهي كالآتي في سورة آل عمران : (( وَمِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مَنْ إِن تَأْمَنْهُ بِقِنطَارٍ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ وَمِنْهُم مَّنْ إِن تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍ لاَّ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ إِلاَّ مَا دُمْتَ عَلَيْهِ قَآئِماً ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ لَيْسَ عَلَيْنَا فِي الأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ وَيَقُولُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ ))

وتسلمي اختي على النقل

وحقيقة موضوع قيم جدا[/SIZE]

sweet qatar
18-11-2012, 07:31 PM
تم التعديل..

بارك الله فيك اخوي ahmaaaddd .. ورحم الله والديك..

جزاك الله خير نبهتني على الآيات المفروض اتاكد منها واراجعها ..

الحـربي
18-11-2012, 08:45 PM
متابعين لك

الخزرجي قطر
18-11-2012, 10:05 PM
من المتابعين بارك الله فيكي

sweet qatar
18-11-2012, 11:26 PM
متابعين لك


من المتابعين بارك الله فيكي


ويبارك فيكم.. تسعدني متابعتكم..

أتمنى لكم متابعة ممتعة..

sweet qatar
18-11-2012, 11:36 PM
بعد إلتهام قطعة المارس مكافاءة اليوم التجاري وقبل أن أخلد إلى النوم أردت أن أثرثر على قارعة الكيبورد بدماغيات بالفول السوداني أشبه ما تكون بالسنكرس :

دماغيات :
العامـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل
اسم فاعل لم ولن يكون يوماً اسم مفعول به أو لاجله
و العامل في النحو قد يكون حرف صغير وقد يكون اسم أو فعل ورغم صغره الا أنه يعمل العجب العجاب فهو إما يرفع أو ينصب أو يجزم أو يجر وقد ينسخ وينافسك
فحاذر أن تجر بعواطفك وتعامل برفع رموشك عن عينيك... ولا يغمض لك جفن
فهو أداة نجاحك لرفعك أو نصبك أو جزمك....

إن مجتمعنا الخليجي وعلى الرغم من بدائية الحيل لديه الا أنه لم يصل بعد إلى الحنكة المعرفية
بتنوع الحيل
مثاله : مجتمع أوحد لا أقول معزول عن المعرفة أو غير متشبع بها ولكن هناك طوفان من العمالة متعددي الاجناس والثقافات والحيل .... و لا أبرئ أو أجعل مجتمعنا ملائكي ففيه الخبيث والماكر و ما دون ذالك ولكن اعني بذالك هو تنوع الثقافات الوافدة بكل مشاربها ومشربنا الثقافي واحد...
طبعاً متوارث لدى العديد من الشعوب عن مجتمعنا انه طيوووب فطري عاطفي مثل شليويح ومن على شاكلته ...
وإستدرار العواطف من قبل البعض منهم واضح وضوح الشمس وهذا الاستدرار للعواطف سلاح
يستخدمه صغيرنا قبل كبيرهم سلاح بعمر البشرية ونوع من انواع تحقيق الاهداف ....

وحتى لا يؤخذ كلامي على أنه تحامل على اليد العاملة الوافدة أستطرد بالشرح
أقول نحن وليس المراد منها التفخيم وانما التخصيص تعليم وثقافات أحادية أريحية وظيفية وهو مطلب لجميع طبقات فخفخينة المجتمع ...
حقيقة لا تزلف (( حنا أحسن من غيرنا ))
أما هم ولا أعني بها التعالي او التأخير وانما التنويع من حيث تعدد الثقافات والمعارف والحرفية فنحن لم نصل بعد للاكتفاء التشغيلي في العديد من الكوادر المهنية ..فكما ان المهنة تعلم كذالك الحيلة تعلم ....
أعتقد الصورة وضحت للجميع ....
مع فائق استحقاري لليانصيب القادم عبر القنوات التلفزونية والاذاعية ..



لذا لا تسلم لظواهر الامور و لاتنساق خلف عواطفك مع كائن من يكن ....

ثق أنك متى ما شرعت نظام في التعامل مع من حولك وأحترمته أنت اولاً سيحترمه الجميع
حتى مع زوجتك او زوجك او ابنك أو بنتك أو العاملين معك أو صديقك الكل سيقف إحتراما لك وللنظام ...

ألم ترى إلى خلية النحل وإلى جمال النسق فيها والى العاملات والى ملكة النحل كل ذالك بنظام وقبله كان نظام السموات والارض والكون أجمع بما فيهم انت
لذا إن أنت لم تشرع بتسنين نظام لمن حولك الكل سيركب دماغه ....
ولن تحترم مما يعني فشل مشروعك ....
أحرص على سن نظام للعمال ليس من حيث الدوام والالتزام به فحسب بل في كل صغيرة وكبيرة ....
أبتعد قليلاً عن تجارتك وتأمل المهام وإلى من تسندها
أول قرار يجب أن تتخذه هو فهم النفسيات
أن تفهم نفسية عمالك وتوزع المهام كلاً حسب تخصصه وميوله ....
وتعطي زمام الامور لمن تجده القوي الامين ....
الامر الثاني :
أن تحفز عمالك على العمل بأن تضع كريدت محدد بمعنى هدف مبيعات ان هم حققوه لهم مكافاءة مالية
عندي محل ملابس كان راتب العامل 1500 ريال
قررت من الاسبوع الاول انه في حال باع ما قيمته 2000 ريال اسبوعي له 50 ريال وتجمع المبيعات كل نهاية دوام يوم الجمعة
في الاسبوع الاول من صدور القرار باع بما قيمته 1800 ريال رأيت غصة الحسرة على فوات الخمسين ريال في عينيه لم أنساق خلف عواطفي بل أشعرته بأنه لا يستحق الخمسين ريال لانه لم يحقق المطلوب وفي الاسبوع الثاني باع ب2700 ريال كافأته بخمسين ريال وقلت له الزيادة 700 ريال ترحل لصالحك للاسبوع القادم دون ادخالها بالهدف الاسبوعي الالفين ريال
بفضل الله ومنته في احيان يحقق الهدف الاسبوعي بيومين .....
الا ترى كيف يتخطف منك عمال البيك ورقة الطلب .. لأن لهم هدف اسبوعي او شهري
وما زاد يجير لصالح العامل ....

مخمخة :
لو أحضرت سباك في يوم من الايام لإصلاح عطل ما وكان الامر يستدعي الحفر والتكسير
شرحت له العمل المطلوب وبدأ العامل بالتكسير ولم تتحمل طرق الشاكوش وتركته
وخلدت الى السكون حيث الريموت كنترول او رقعة الكيبورد ...
وفجاءة إذ بالسباك يستصرخك
تعال
شوف

وإذا به يشد كيس ملئ ذهب ويهم باخراجه من جوف الارض ويقول لك
هذا كان مدفون تحت
يا الله
خلال دقائق أصبحت من الاغنياء
كم انت كريم يارب
رفعت معه الكيس بابهام حفر الريموت كنترول علامات به وكان أغلب الشد من طرف العامل
خلصت الكيس من الارض
سؤالي لك الان :
هل للعامل نصيب من الذهب
بكل أمانة
هو من كسر الارض وكان بعد توفيق الله لك وتقديره سبب في هذه الثروة الذهبية
هل سيناصفك ما في الكيس ...
أم هل ستعطيه من الذهب شيء ولو أساور لزوجته التي تغرب من أجل إسعادها ...
أو قلادة من أجل ابنته التي ما برحت ابتسامتها الطفولية عن مخيلته...
هل سيمنح شيء من الثروة
ام ماذا
هل ستطرده شر طرده
ربما حتى نصيبه من مهنة سباك التي عملها عندك لن يحصل نظيرها على أجر ...
ربما من يدري
فكما قالوا
الفلوس تغير النفوس ....

هكذا هي التجارة وفنون التعامل مع العامل يجب أن تنظر له على أنه شريك نجاحك
انا لا أقول ناصفه ربحك او تجارتك انا اقول أكرمه إن أكرمك ....
أتعجب من أخوة يتواصلون معي باستفساراتهم يقولون لي العامل سرقني ....
سؤالي له مباشرة كم راتبه
أجد راتب بعضهم في الحضيض تخيل 800 ريال في هذا الغلاء المعيشي الذي يعصف بالاف مألفه
وغير مألوفه
لا و الادهى والامر يقول لي كم شهر ما أعطيته راتبه
أي سياسة تجارية عقيمة يتبعها هذا
بالتأكيد من موروث ثقافي تليد الاباء والاجداد
جوع كلبك يتبعك
يا ابن ابيك
هذا ليس الا انسان مثلك خليفة الله في أرضه سعى في مناكبها طلباً للرزق الذي انت فتحت تجارتك بحثاً عنه وهو مطلب البشرية ........
إن أنت جلست تأكل وجاءت قطة تمو عند قدميك مباشرة ترمي لها شيء من الاكل فكيف بانسان
خدمك في مالك في حضورك وفي غيابك ....

هذا الحديث الشريف أوقف كل شعرة بيضاء في رأسي وكم تأملته كثيراً وجعلته نصب عيني في التعامل هذا الحديث جعلني أشاهد لعاب العامل دون ان يفتح فمه..
قال صلى الله عليه وسلم
إذا أرسلت كلابك المعلمة وذكرت اسم الله عليها فكل مما أمسكن عليك وإن قتلن إلا أن يأكل الكلب فإن أكل فلا تأكل فإني أخاف أن يكون إنما أمسك على نفسه ...

أنظر إلى تقدير الاسلام للنفس اين كانت هذه النفس هذا الدين العظيم يراعي نفس كلب فكيف بنفس إنسان مسلم تغرب عن بلاده وفارق أحبابه من أجل حياة كريمة له ولمن يعول ...
الا تراعي هذه النفس وتكرمها
وتذكر أن الله عذب امرأة في هرة حبستها فكيف بك ايها المتجبر تحبس انسان بحرمانه من ابسط حقوقه الانسانية من راتب ومن تعامل ......
وإن كثرة عيوبك في البرايا
وسرك أن يكون لها غطاء
تستر بالسخاء فكل عيب
يغطيه كما قيل السخاء

عليك بحسن الخلق مع من تخالط ولا تستحقر إنسان ..

إن تعامل صاحب العمل مع العاملين معه و لا اقول العاملين عنده بل هم شركاء نجاح
إن رفعهم وشحد هممهم نحو المعالي فاز و ارتقى وإن هو أدناهم كان أدناهم منزلة....
ولا زلت أكرر لا تنظر إلى العامل كم أخذ بل كم أعطى ...

إن تعاملي مع العاملين معي بفضل الله وتوفيقه تعامل أخوي وفق ضوابط وقوانين عمل صارمة ..
وقد خصصنا يوم من ايام اجازتهم نستمتع به في استراحة ونستجم بعيدا عن العمل في جو يخلق مزيد من الالفة والمحبة والاخاء و لا نتطرق في رحلتنا هذه إلى العمل و مشاكله وحلوله ..
أنا أناقش المشاكل والحلول بأن أخذ أحدهم او بعض منهم معي ليلة أي جمعة من اي اسبوع احتاج به للتعمق والفهم وتلمس حاجيات العاملين معي وما يواجهوه من صعاب إلى أقرب مطعم ونتناول العشاء
ونعرف مسببات الخلل إن وجد أو نسعى للتطوير ....
أعاملهم معاملة الشركاء وأحفز كل ذرة همة قابعة في ذواتهم بتقديري لهم .

دماغيات :
لو تخيلنا أن كل مؤسسة عبارة عن جسد يتكون من أربعة أنواع من العظام
هناك موظفين يشبهون عظام الفك يتحدثون طوال الوقت ويتشكون ويعملون قليلاً
وهناك موظفين يشبهون عظام الصدر يقضون وقتهم في تمني أن يقوم أحد الاشخاص بالعمل الموكل إليهم...
وهناك موظفين يشبهون عظام مفصل القدم يضربون أي شيء يقوم الاخرون بعمله ...
وهناك موظفين لحسن الحظ يشبهون العمود الفقري يتحملون الضغط ويقومون بمعظم الاعمال ...

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
18-11-2012, 11:41 PM
على الرغم من قلة دخولي الى أزقة الانترنت ....
فقد ألهانا التكاثر ...
أحيان أفكر
وأقول بقي أأمن مستقبل الاحفاد ....؟؟
إلى متى يا دماغ وانت في يم الاستثمار ومجاديفك التوكل والصبر والاصرار وحب الامل والثقة في تحقيق الاهداف..
أما آن لهذا السندباد أن يتربص بالرغوة الفرنسية ....
ولكن هيهات
إذا هبت رياحك فأغتنمها ...
ونحن الآن في عصر سبع سنبلات خضر ...
يجب تشمير سواعد الكد والجد ....
شاب شعر رأسي ...... من أهوال الدنيا ....
ومن فواجع الحياة ....
من الغدر ...
من الخذلان ..
من التنافسية الغير شريفة من البعض...
في كل مرة يقال دماغ هلك إنتهى ...
ويفاجئ الجميع
بعودتي ببريق خاص وبقوة أقوى ...
لا تستسلم ...
وأنظر إلى الامام
فالامام هو المستقبل ...
هذه الحياة مثل السيارة ...
ركز أمامك ... وأنتبه مما خلفك ... وخذ العبرة
وأنفض غبار الحزن والكسل ...
اعتمد على ذاتك وأعرف امكانياتك وقدرها
وثق أنه لن يقف معك أحد فالكل له مستقبل وكيان ...
لتكن أنت أنت لا أنت هو ...

مخمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــخة:
الثقة حينما لا تكون واثق من نفسك سيشعر الجميع بذالك حتى الحيوانات
دعوني أحكي لكم قصتي مع البغبغان الذي أحببت ...
أحضرت بغبغاء وكان شرس الطباع والمزاج يعض كل من يحاول الاقتراب منه ...
وانا ذاك الرجل الذي لا أعرف في فن ترويض الطيور شيء كل ما أعرفه هو ترويض نفسي على الصبر والأمل ومكافأة آخر الليل لنفسي التواقة للعمل قطعة المارس والعلكة الصباحية ...
كنت كلما اقتربت من البغبغاء حاول عضي كنت أشعر أنه يخوف من يحاول أن يقترب منه ... كدفاع شخصي
وأنا مؤمن بشيء واحد أن الواثق صاحب الهدف يجبر الجميع على احترامه
بدأت أضع يدي وبتحدي على رأسه وبدأ هو بالعض .. كان كلما عض لا أسحب يدي خوفاً منه وحتى لا أشعره أني إستسلمت أو خفت منه
كان الطائر ينظر لي نظرة عجيبة وكنت كل يوم أكرر لمسي له مع رفع صوتي عليه كلما حاول العض وعدم التفاعل مع عضه
والله بعد أيام كلما سمع صوتي ماراً من عنده نزل رأسه لي يود أن أمسح على ريشه ...
الان أصبح الطائر مروض وأبنائي حينما يحاولون مسك رأسه يحاول عضهم فيسحبون أيديهم خوفاً فاقول لهم يا أبنائي
حتى الطائر يعرف إن كنت واثق من نفسك ولك هدف لا تتقهقر عنه والله سيذعن الطائر وكل ما في الارض لك عندما تكون واثق وصاحب هدف ...
الابن الاكبر الان وبكل ثقة يمسح للطائر رأسه دون خوف
وللصغرى يطاطئ رأسه ويهز ويتراقص لها كي تحنو عليه
حينما تكون واثق الكل سيحترمك ..


حال عودة المنتدى على صخرة دوت كوم لا نت
أعود إليكم وفي يدي بيادر الأمل وحنطة المستقبل...
وثقوا أن في دماغي الكثير الكثير الذي لم يفرغ بعد فما كتب هاهنا كان في حواف الطاقية (( الكوفيه)) فقط
أما ما كان في الداخل فلم يحن وقت تفريغه بعد ...
ولكن أعدكم بأقرب فراغ ذهني يمر بي أنتهزه للتدوين والكتابة لكم لا إليكم

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دماغ

برشلوني قطر
19-11-2012, 02:39 AM
سويت ف شي ف خاطري ودي اقوله :( بس لا تاخذين ف خاطرج

اوقات يعجبني تصرف الاخ دماااغ واوقات احس كلامه فيه الكثير

عدم الثقه فالناس لدرجه كبيره وكثير من .... ..مادري اختي

مابي اكتب شي واكون غلطت ف حقه..اوقات انعجب ف كتاباته واوقات اتغصب وانا اقرى..

لاكن فالنهايه ماقدر اوقف عن القرايه لاني بديتها ومحتاج اشوف نهايتهاا

السموحه منج ومنه ان كان كلامي مب ف مكانه

sweet qatar
19-11-2012, 04:27 PM
سويت ف شي ف خاطري ودي اقوله :( بس لا تاخذين ف خاطرج


افا ماله داعي هالكلام وانا اختك.. :)

خذ راحتك وقول الي تبيه وتحس فيه..

شي طبيعي انك ما بتكون راضي عن كل تصرفاته لسببين..
اولا.. لان مافي اثنين يتطابق تفكيرهم حتى التوأم.. تختلف ردات فعلهم في بعض الاحيان..
ثانيا.. احنا نقرا تجربته كاملة.. ما عشناها.. كنك واقف وتشوف بانوراما جدامك.. نظرتك للشارع تختلف عن نظرة الي يمشي فيه..

في رايي الشخصي ان التصرف الطبيعي انك تتابع كل كبيرة وصغيرة..
قالوها عينك على حلالك دوا.. مهما وثقت في عمالك لكن لازم تتابعهم وتشيك عليهم..
والتكنولوجيا الحين تخدمك..

احترم رايك جدا اخوي برشلوني.. وما اعتقد ان العم/دماغ بياخذ بخاطره من كلامك لانه انسان واعي ومحترم..

و لوسمحت اخوي.. لاتخلي شي بخاطرك.. :)

sweet qatar
19-11-2012, 04:38 PM
دماغيات :
بالمال يقاس النجاح الدنيوي وبالاعمال الصالحة نجاح الدارين ...
لماذا تجمع المال
لمتعة لحظية
ام لتحررك المالي
يجب ان يكون حرصك على جمع المال لتحررك المالي ليس لمتعة لحظية .....
وثق أنك لن تنجح بهذه الحياة الا باكتمال اربع جوانب
الا وهي

الجانب الروحي : الا وهو الصلة و متانتها وقوتها بينك وبين ربك خالقك ورزقك...
الجانب العقلي : ولن يقوى هذا الجانب الا بالعلم والمعارف والتجارب و مخالطة الحكماء ...
الجانب الوجداني : وهو الحب ولن تجد أعز من ذاتك كي تحبها فإن أحببتها أحب من حولك وعش بسلام تغنم وتفوز...
الجانب المادي : ويلزمك ميزان حرارة مالي الا ترى أن الجيب في الثوب وضع فوق القلب
ويجب أن تنحي جانباً الامثلة العقيمة التي تعلمناها منذ الصغر
منها على سبيل التمثيل لا الحصر مثل :
قرشك الابيض ليومك الاسود
هذا المثل يجعلك ترى أي يوم يمر بك أصفر أو رمادي أو بنفسجي
أســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــو د

هذا المثل يولد في داخلك الخوف
والتشاؤم كن متفائل بمستقبل جميل مشرق ....
قل
قرشك الابيض ليومك الوردي ...
لتحررك المالي ....
في يوماً من الايام في أفخم الفنادق العالمية منعم بالرغوة الفرنسية ..
المتشائم لا ينجح ....
و أعلم أن الاغنياء يحلمون أحلام كبيرة
اما الفقراء فيحلمون أحلاماً صغيرة
لتكن احلامك كبيرة
الاحلام بلاش
احلم وأسعى الى التحقيق بعد رسمك لهدف ...

مخـــــــــــمـــــــخة:
ستقابل في حياتك خمسة أنواع من الناس من المحتمل أن تصادفهم كثير في حياتك ....

**** المنعشون : هؤلاء ينعشون أحلامك ويلهبون ذرات النجاح في ذاتك لتضيء

***** المنقحون : وهؤلاء يصقلون أفكارك ويوضحون لك الرؤيا ...

*** المقلدون : وهؤلاء يحاكون طاقاتك بدون أن يضيفوا أو ينقصوا منك شيء

*** المضعفون : وهؤلاء يحاولون تضيق رؤيتك وتقليل جهودك إلى مستوى مريح بالنسبة لهم.

*** الرافضون: وهؤلاء ينكرون موهبتك ويعرقلون جهودك ويسكبون الحبر او الطين على نظارة الامل التي ترتديها تشويش لرؤيتك

ابتعد عن المضعفون والرافضون اللذين يركزون على السلبيات فقط لما تطرحه من رغبة في النجاح ومن مشاريع تجارية لانهم يتجاهلون الايجابيات ... وهم لا يرون الا الجانب الفارغ من الكوب وإلى الجزء المظلم من القمر ... هم مفعمون بالشك والارتياب ،، يقاومون التغيير ويمنعون الاخرين من الوصول إلى استغلال قدراتهم كاملة بمحاولة اطفاء نار شغفهم للنجاح ......
ابتـــــــــــعد عنهم دائماً
وجالس المنعشون والمنقحون هؤلاء اللذين يرونك لا في صورتك التي انت عليها الآن فقط
ولكن في تلك الصورة البهية التي ستكونها في يوم من الايام


هؤلاء الذين يرعون أحلامك ويشعلون فكرك للنجاح يشعلون وميض الامل في ذاتك...
لا ترتدي عباءة شليويح
حاذر
حاذر
فالنهاية كما ذكرتها لك بالقصة .........الضمان الاجتماعي
اول خطوة سنقضيها معاً هو البيئة المحيطة
بعد كتاباتي عن الذات وتحويل القدرات إلى امكانيات وعن الثقة في الذات وعوامل النجاح المالي ...
اقول لك أختر جلساء يشعلون الامل لا من يسفه أحلامك....
أبتعد عنهم فر منهم كما تفر من الاسد عفواً اقصد الوزغ فالاسد شجاع يسعى في الغابة لرزقه ورزق من يعول و لا يأكل ما صاده غيره ...
بعث لي أحد الافاضل يقول بعد كل قرأتي لموضوعك أشعر بنشوة نشاط وحب للتجارة تجري في عروقي وما أن أخالط الشباب المقربين مني الا وأخرج متنمل الدماغ مثبط الهمة ....
أرمي ما دونته من مشاريع تجارية في أقرب رصيف ... دون بارقة أمل...
قلت له : لانك خالطت من أوهن دماغك وطاقتك ....
فلا ريب أن تنظر بنظارته
فأخلع النظارة وتمتع بالجو المشمس سترى الكون جميل والاشياء على حقائقها وبألوانها الطبيعة
هذه النظارة السوداء
تجعل الميرندا
في عينك
بيبسي ....


ولي عودة معكم بعد أن خضنا غمار الذات و الثقة والقدرات وفن التعامل مع العاملين لديكم ولدينا
والاختيار واركان المشروع
وبعض التجارب الخاصة بي وليس الكل فالكل
لو كتب بالابر على آماق البصر
لكان عبرة لمن اعتبر
لنبدأ في سلسة دماغيات
بموضوع مستقل وهو الغالب ربما أفرد لها موضوع مستقل وهي تعني بالتاجر والمستهلك
وساوضح فيها
الاختيار للمشروع
وتاءت التسويق التسعة
وفن البيع
وفن الشراء
القيادة بفن لمشروعك التجاري
التخطيط
التركيز
الشغف
المثابرة والاصرار
ترتيب الاولويات التجارية
المرونة
الانضباط
التوسع التجاري متى وكيف يكون
التحكم في المورد المالي للمشروع

وأخيراً لتعلموا أن
النجاح : انتصارات يومية صغيرة .....

أدع لكم الاختيار فيما تهفوا نفسي لتدوينه من أفكار ذكرت أنفاً لكم لإستطلاع آرائكم الثمينة والقيمة عندي فانا منكم وبكم ....
موضوع مستقل
او في نفس الموضوع
دماغيات
او
سندباديات
الرأي الاتم لكم يا سادتي الاكارم

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
19-11-2012, 04:44 PM
دماغيات:
أسهل شيء تنمية الموهبة و أصعب شيء هو تنمية الشخصية
الموهبة تنمو بالعلم والشغف لما تود تعلمه ..
ولكن الشخصية لا تصقل الا بالشدائد والمحن ...وتيارات الحياة المتقلبة ...
إن الشدائد والمحن هي التي تصقل جوهر شخصيتك ...
لن تنجح في حياتك العملية ما لم تكن روح القائد في داخلك ....
وأكبر إستثمار هو إستثمارك في ذاتك وتنميتها للافضل ..
لذا أحرص كل الحرص على حضور الدورات التي تهتم باطلاق قدراتك ...
مشكلة البعض أنه يرى في التعليم والتدريب مرحلة فقط الا وهي مراحل السنوات الدراسية
ولكن التعليم يا سادتي الاكارم طريق حياة لا بل هو حياة

لن تكتمل الا به ...
قال تعالى : قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون
أعجب من البعض تنصحه بقراءة كتاب تنمو شخصيته به ويزاداد حكمة به
يقول لك : أنا ما أحب القراءة أو أشعر بملل والبعض يقول إذا قرأت جائني النعاس....
بينما هو يقرأ كلمات الترجمة في الافلام الاجنبية لو جمعتها لكانت مجلد....
ويدردش بالشات والبلاك بيري ولو جمعت ما كتبه لكان معجم في ثقافة المصطلحات الوليدة الركيكة ...
ويستصعب قراءة كتاب صغير
هل تعلم أنك عندما تقرأ كتاب ما تكون قد أضفت عمر إلى عمرك
كيف ...؟؟
أخبرك
لأن الكاتب جمع أو الف كتابه ب 3 سنوات مثلاً عند قراءة الكتاب تكون قد أضفت إلى عمرك المعرفي 3 سنوات ..
وهكذا
بالكتاب نحن أحياء ولو متنا
وبالحياة نحن أموات ولو عشنا
بالكتاب نعبر الزمان
وبالحياة يعبرنا الزمان ...

من المؤلفين الذين أنصح بالقراءة له
الدكتور بشير الرشيدي
من الكويت
له مجموعة كتب رائعة

مخمخة دماغية :
طبق نظرية
مــــــــــــــــــــــــــلك

في حياتك تسعد
وهي كالتالي
الميم : ماذا أقرأ
اللام : لماذا اقرأ
الكاف : كيف اقرأ

الميم : حسب ما تحتاج اليه من معارف اوميول ثقافية
واللام : ما هي الاستفادة المرجوه من قراتك للكتاب مثلا كتاب عن الجولف او البسبول لن تستفيد منه كثيراُ إن لم تكن تهوى اللعبة ... وتمارسها في حفر جرابيع نجد الخضراء..
كيف اقرأ هذه باب كبير ومهم للاستفادة مما تقرأ وانصحك بقراءة كتب مثل كتاب كيف تقرأ كتاباً لمحمد المنجد وحضور دورات
القراءةالسريعة...

لا تقرأ كتب عن المحاسبة أو إدارة المحلات التجارية مالم تنمي روح القائد في ذاتك وتصقل شخصيتك
أهم الكتب هي كتب إدارة الذات

المشروع رابح او خاسر كان
لكن نفسك هي الكاسبة
هي التي تجلب لك النجاح او الفشل
فاحرص عليها
لانها هي التي تقودك إلى أقرب بانيو أو تدحرجك إلى وحل الفشل ...
فأحرص عليها وعلى تنميتها ...

وأعلم أن العلم صيد والكتابة قيده
قال الامام الشافعي :
العلم صيد والكتابة قيده
قيد صيودك بالحبال الواثقة
فمن الحماقة أن تصيد غزالة
وتتركها بين الخلائق شاردة

ويقول المثل الانجليزي:
الحبر الضعيف أقوى من الذاكرة القوية

نصيحة محب قيد ما يمر بك وقيد أفكارك وراقبها فمن ما يزيد عن عشرين سنة و مفكرة الجيب لم تغادر جيبي..
وهي عندي أهم من الجوال ومن مفاتيح البيت والمحلات ....

مـــــــــــــــلك
طبق هذه النظرية في حياتك التجارية
ماذا أعمل من مشروع
ولماذا أعمل هذا المشروع بالذات
وكيف أعمله وأنجح

مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــلــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــك
مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــلك

ذكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــريات :

في صباي كنت أترصد أيام الامتحانات بجوار المعهد الثانوي التجاري و داخل أسوار كلية التربية على دراجتي أجمع ما رمي من كتب على الارصفة وبجوار القاعات ...
والله كنت أرى بها كنز عظيم كنت أحرص على جمعها والاستفادة منها
وبالذات كتب إدارة الاعمال والتسويق وكتب فنون البيع والمحاسبة وعلم النفس وهو من احب العلوم إلى دماغي
وكنت أمقت وأستصغر همة من رماها ولم يقدر ما أحتوته من معارف وعلم ... وحكم ...
كنت أجمع كرتون على كرسي دراجتي المتهالك
واحمل أكياس من الغنائم ....على طارة الدراجة ...
واتحنث عليها في منأى عن الرفاق....
الى الان بعضها موجود عندي ...واستفدت منها إستفادة عظيمة جداً


فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـاغ

الحـربي
19-11-2012, 06:17 PM
مشكوووورة سويت
ومازلنا متابعين معك

برشلوني قطر
19-11-2012, 07:06 PM
افا ماله داعي هالكلام وانا اختك.. :)

خذ راحتك وقول الي تبيه وتحس فيه..

شي طبيعي انك ما بتكون راضي عن كل تصرفاته لسببين..
اولا.. لان مافي اثنين يتطابق تفكيرهم حتى التوأم.. تختلف ردات فعلهم في بعض الاحيان..
ثانيا.. احنا نقرا تجربته كاملة.. ما عشناها.. كنك واقف وتشوف بانوراما جدامك.. نظرتك للشارع تختلف عن نظرة الي يمشي فيه..

في رايي الشخصي ان التصرف الطبيعي انك تتابع كل كبيرة وصغيرة..
قالوها عينك على حلالك دوا.. مهما وثقت في عمالك لكن لازم تتابعهم وتشيك عليهم..
والتكنولوجيا الحين تخدمك..

احترم رايك جدا اخوي برشلوني.. وما اعتقد ان العم/دماغ بياخذ بخاطره من كلامك لانه انسان واعي ومحترم..

و لوسمحت اخوي.. لاتخلي شي بخاطرك.. :)


اشكرج سويت ع تفهمج..ربي يعطيج ع قد نيتج ويفتحها عليج ويسر امورك

بوعبدالله2005
19-11-2012, 08:57 PM
بقدر شغفي ولهفتي و رغبتي في مشاهدة كل ما يكتبه دمااااغ
بقدر خوفي من ان يكون الشيخ دمااااااغ قد وصل الى نهاية موضوعه
كلنا انتظار. ولكن. بسرعه.

sweet qatar
19-11-2012, 10:52 PM
اشكرج سويت ع تفهمج..ربي يعطيج ع قد نيتج ويفتحها عليج ويسر امورك

اللهم آمين.. واسال الله لك مثل مادعيت لي..
الشكر لك اخوي على المتابعة والتفاعل الطيب..


بقدر شغفي ولهفتي و رغبتي في مشاهدة كل ما يكتبه دمااااغ
بقدر خوفي من ان يكون الشيخ دمااااااغ قد وصل الى نهاية موضوعه
كلنا انتظار. ولكن. بسرعه.

ان شالله طال عمرك.. :shy:
نعم اعتقد مابقى الكثير.. عسى الله يوفقك وتكتب لنا قصة نجاحك..

sweet qatar
19-11-2012, 10:55 PM
دماغيات:
التـــــــــــــــــــــــــــركيز
أول قاعدة للنجاح في عالم اليوم الحافل بالكثير من الاشياء التي تسترعي الانتباه هو التركيز
ركز ووجه طاقتك الابداعية لمشروع واحد وأدرسه جيداً وأهبط السوق تجد سؤلك يا ناجح
واسأل سؤالك بسذاجة لاصحاب الكار
وهو ينم عن دهاء وذكاء ....
و لا تصدق الولوله والشكوى وأعلم أن أي مشروع تجاري غير مرغوب فيه هو الناجح
ومتى ما أقبل الناس على مشروع معين فأهرب منه ....
مثلا:
هناك مشاريع أصحابها يتضجرون منها بينما هي رابحة والناس تهرب من الدخول بها لكثرة عراقيلها ...
مباشرة أدخل فيها بعد دراسة وأختيار للمشروع ....
نحن مجتمع يضخم العين والحسد
مع يقيني بوجودها ولكن ضد جعلها شماعة ...
تجد أغلب التجار ينطبق عليهم قول الله تعالى : وقليل من عبادي الشكور
اذ البعض كلما توسعت تجارته وأنعم الله عليه بالمال والسعة يزداد ضيق على نفسه وعلى من يعول
ويكثر النواح ....
ربما صادفت بعضاً منهم ...
ركز على مشروع واحد
إذ يقول المثل الانجليزي :
من طارد أرنبين فقدهما الاثنين ...
والارنب هنا هو ذاك الكائن الذي أشتهر بالوداعة ... وقد سمي المليون أرنب لأنه يتكاثر بسرعة ...
مثله مثل الارنب ... وينجب أرانب صغيرة بفترة قياسية جداً ...

التركيز يزيد طاقتك
إذا كنت تفتقد التركيز فستجد نفسك مشتتاً في كل وادي تهيم بمشروع تجاري تعتقد انه مربح ومجدي
مما يسلبك طاقتك ويضعف قوتك ويجعل منك انسان متشائم بسبب عدم التركيز على مشروع أوحد...

مخمخة:
العقل لا يسعى إلى الإنجاز الا عندما تكون له غايات محددة

ما تركز عليه يتوسع ويتمدد
مثاله :
إن رغبت بشراء موديل معين من السيارات بعد تفكيرك بها ستشاهدها عشرات المرات تصادفك بالطريق بينما كانت من قبل التفكير نادرة الظهور امامك ......
تعرف لماذا
لانك ركزت والتركيز يتمدد ويتوسع ....

دماغيات :
ركز على النتائج لا على العوائق تنجح

أي مشروع تجاري سيواجه عوائق لكن لا تلتفت إلى هذه العوائق وتجعلها صخرة في طريقك ....
فالحياة علمتني أن الناس نوعين :
نوع لا يعمل كي لا يقع بالخطأ منهم السوداويين الذين يخافون الخسارة أكثر مما يطمعون بالربح والنجاح
ونوع يعمل ليتمتع بالنجاح وينعم بشيخوخته بالبانيو ذو الرغوة الفرنسية
لذا ركز دائماً على نقاط قوتك ولا تجعل الاخرين يسلبونك الثقة بنفسك ...

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

خليفـة
19-11-2012, 10:56 PM
موضوع جميل اخت سويت
قواج الله
keep going
خليفـــة

sweet qatar
19-11-2012, 10:59 PM
دماغيات :
جاء الابناء يهرعون يصرخون : أبي أبي فروتي (( البغبغان الذي أحببته)) قطع حبل الارجوحة المعدني في قفصه
كيف استطاع هذا الطائر أن يقطع حبل معدني غليظ وهو لا يملك اسنان ومنقاره مقصوص ومبرود...
قلت لهم : بالتركيز والمثابرة والاستمرار
وأحضرت لهم السلك المقطوع وقلت لهم : أنظروا إلى نقراته وعضاته على السلك بشكل عشوائي
طيلة الاشهر الماضية لم يحقق منها هدفه الا وهو القطع ...
لكنه وبعد أن ركز على جهة واحدة وثابر وبذل الجهد وتواترت عضاته استطاع أن يقطع السلك...
الا ترون يا أبنائي أن قطرات المطر على الرغم من رقتها الا أنها بالتركيز والتواتر استطاعت ان تثقب الصخر ....
أكرر يا أبنائي الاعزاء
التركيز على هدف واضح يعطي الانسان طاقة فكرية وجسدية جباااااااااااااارة
والتشتت يهدر تلك الطاقة .... لذالك لابد من التركيز في حياتك ....
لا تجعل هدفك فضفاض لا يشكل مساراً ولا يعين على اتخاذ القرار ... حدد هدفك يسهل إنجازك وتستثمر امكاناتك وتختصر وقتك .......انتهى

كنت أبان شبابي مشتت لم أحقق هدف ملول أتهم الحظ ولا أتهم نفسي ولكن قررت في حياتي إما أن أجد الطريق واما أن أصنعه لنفسي ......لذا كنت أنا أنا
كان أصدقائي يأتون من الاستراحة إلى منازلهم عند الثانية ليلاً
والشماغ مرمي على الكتف
و كنت أدخل بنفس التوقيت المنزل والشماغ متوسط خاصرتي من الانهماك بالعمل والتعب ليصلب طولي من الانكسار .....


المثابرة :
أياً كان مدى ما تمتلكه من موهبة ... فلا نجاح بدون مثابرة ...
هذه المثابرة التي جعلتني أرى الحياة ليست سباق طويل ولكنها عدد من السباقات القصيرة التي يتخللها قطعة مارس نهاية كل ليلة,,,,,,
هذه السباقات مع الوقت التي جعلتني أتلذذ بكسرة الخبز على أنها أطعم عندي من شيز كيك...

ثابروا ورابطوا ليس بالخنادق و لا الفنادق بل على أفواه السوق....
تكتشفوا العالم من حولكم ....
وتذكر المثل الشعبي الذي يقول : الذيب ما يركض عبث ...
والصقر في السماء لا يعبث بالتحليق بل يترصد ...
كن مترصد وركز وثابر تغنم ....وتفوز لا تشتت نفسك ما يصلح لغيرك لا يصلح لك وما يصلح لك هو ما تجد نفسك به
وكل مشروع ذهب ويكسب صاحبه
ويطعمه الشهد والبقلاوة
يقول البعض أنت يا دماغ سلكت مسلك الحكواتي في البداية ثم اتجهت إلى عمة الوعاظ والخطباء
أقول لكم إن الاسلوب لا يغني عن المضمون صحيح أنا بدأت معكم بالاسلوب القصصي وهو اسلوب وعظي لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد ...
ومن ثم تدرجت في دماغياتي عن أعظم تجارة الا وهي تجارتك مع ذاتك وتحكمك بها بناء القائد في داخلك هي أعظم تجارة لتدير حياتك إلى الافضل ...
وهي عماد النجاح
فالذات القيادية هي القادرة على التأثير على ذاتها لتحقيق أهدافها ... فمن أراد القيادة فليتعلم الالتزام مع الذات ...
القضية يا سادتي الاكارم ليس في امتلاك
جهاز كمبيوتر (( مال أو مشروع))
ولكن في طريقة التعامل معه .........

لاترمي الخطأ على الطابعة بل أوكله إلى يديك التي زلت في كتابة النص...

لذا حرصت ولو خالفني البعض على احياء وبعث روح التاجر القائد أولاً قبل البدء في التفاصيل الخاصة بالمشاريع
ما فائدة أن تملك مشروع تجاري ولا تملك روح القائد في داخلك
النهاية لمشروعك معروفة
للتقبيل لعدم التفرغ
او لحراج الخردة
هذا الحراج هو المدون التاريخي للمشاريع
أنا اسميه مدونة المشاريع التجارية إذ كنت ألتقي بمن لم يكلل بالنجاح لمشروعه التجاري هناك والقي معهم بعض التحقيقات عن أسباب سقوط مشروعه ..
كنت أحرص على من إنزلقت قدمه عن سلم النجاح لأسأله عن اسباب الانزلاق ... مع اهتمامي بسير الناجحين الملهمة ... ولكن كان لمن زلت قدماه عن السلم النصيب الاكبر
تعرفون لماذا
كي أتجنب ما وقع به من خطأ ...

حقيقة لا زيف الاغلب هو عدم وجود روح القائد في داخله فاصبح ألعوبة في يد العمال...
او غياب المثابرة وعدم التعود والاتكالية والاريحية ....

أحدهم يقول كنت في تصفيات كأس العالم بالاستراحة و رحت المحل حصلت العمال سارقين البضاعة كاملة ولم يبقى الا الرفوف ....
لاحظ استراحة يعني باعث للراحة و لا راحة الا بعد تعب لكنه لم يتعب ليستريح وقته كله راحة
السبب هو الاريحية وعدم الشعور بالمسئولية الملقاه ... وعدم المبالاة ..
إن لم يكن لديك شعور بالاهتمام لن يثير إهتمامك أي شيء ...

مخمخة :
أشاهد الكاميرا الخفية الاجنبية واستمتع بمشاهدتي لها
وألتمس الفرق بينها وبين العربية أن الاجنبية لا كلام بل فعل فقط لهذا نجحت في استقطاب المشاهد
والعربية كلام كثير بل أحياناً سب يحجب عن مسامعنا
الاجنبية سريعة بلوغ الهدف وايصال الفكرة
العربية تسبح في محيطها العربي اما الاجنبية فهي عالمية لا تحتاج الى لغة للفهم...
العربية ربما لا تفهم أن الموضوع كله تمثيل وضحك على الدقون ولكي لا يغضب نون النسوة وضحك على الخدود
الاجنبية يفهمها الصم البكم وهي لم تهمشهم من المجتمع كما يحدث في العربية التي أسقطت حقهم بالضحك وقد نصحت صديق لي معلم في معهد الصم البكم بعرضها على الطلاب وبالفعل عرضها عليهم و نجحت واستمتع الطلاب حد سقوطهم من الكراسي

فأرتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
19-11-2012, 11:01 PM
موضوع جميل اخت سويت
قواج الله
keep going
خليفـــة

تواجدك الاجمل اخوي..
حياك الله.. اتمنى لك متابعة ممتعة

sweet qatar
19-11-2012, 11:05 PM
دمــــــــــــــــــــــــــــاغيات :

تذكر آخر مرة قابلت شخص في طريقك يحمل مظلة شمسية فوق رأسه ....
في بلدنا الممطر دائماً ...
بالتأكيد من زمااااااااااااان ....
ألم تسأل نفسك يوماً
طيب والبواخر المحمله من الشمسيات التي تأتي من الخارج من يبعها ومن يشتريها ......؟؟
من التاجر الاخرق اللي يتاجر فيها ......؟؟
فكر في يوم في شراء شمسية ....
بالتأكيد ستجدها متوفرة بالاسواق .....
ألم تسأل نفسك يوماً
مين الغبي اللي يشتريها ....؟؟

هذه هي التجارة فلو اتفقت الاذواق لبارت السلع ....
هناك مثل باكستاني يعجبني كثيراً (( والتجارة لم تعلمني لغات فقط بل أمثال وأنماط سلوك ))
يقول المثل : البضاعة رجال بس صاحب البضاعة ماهو رجال
بمعنى انه البضاعة شجاعة وستباع في يوم من الايام
لكن صاحب البضاعة خروع جزوع لا يتحمل بقائها وسيبيعها برخص بسسبب جبنه وخوفه...
لا تخاف في تجارتك وافرض السعر على الزبون
وتذكر أن التجارة من تجرأ وليس من تردد وخاف....

مثال الشمسية :

ليس هناك شرط من شروط التجارة أن تتاجر بالمألوف المستهلك بل ربما ما هو غير مألوف وقليل الاستهلاك ينجح ....
ودائماً التجار الشطار في الاشياء الغير مستهلكة يكون المكسب أضعاف لوجود المخاطرة
مثلا اشتريت درزن شمسيات سيكون الدرزن ب 48 ريال بمعنى أن الحبة ب4 ريال
هنا تبيع الحبة أنت كتاجر من 15 الى 20 ريال بمعنى أنه عند بيعك لثلاثة قطع تكون قد أعدت رأس مالك ... وما بقي سيكون هو مكسبك ...
وقس على ذالك في جميع أنواع البيع للبضائع الغير مستهلكة ....

ودائما في تجارتك ضع لك خطة شراء قبل المواسم بفترة حتى لا تشتري بسعر غالي بعد الارتفاع بحلول الموسم
كما يفعل بعض السعوديين هداهم الله بشراء أضحية عيد الاضحى قبل العيد بايام ووضعها في حوش الفيلا تزعج جيرانه ....كما فعل جاري العزيز الذي جعل كل احلامي في زريبة الاغنام

أنت كتاجر يجب أن تجيد فن الشراء قبل حلول المواسم الخاصة بما تتاجر به
لا يضحك عليك التجار بقولهم الموديلات الجديدة ما نزلت بل نزلت وهي بمستودعاتهم من زمان ولكن كي يصرفوا بضائع العام الماضي يضعوها في الواجهة ومن يعرفوه جيدا بالذات الشعوبين منهم العنصريين يعطوا الجديد لبني جلدتهم فأحرص على توطيد العلاقة معهم و لاتجعل لك موزع واحد بل فتش وقلب السوق قبل الشراء كي لا تكون أضحوكة لهم
وخذ بضائعك على شكل كميات وليس دفعة واحدة ونوع
ولتعلم جيدا وضع هذا المثل نصب عينيك
البيع هو فن عمليات الشراء
البيع هو فن عمليات الشراء
هذا المثل الذي جعل دماغ يسلك مسلك تجارة الملابس الجاهزة
عندما أخذت في يوم من الايام أبنائي إلى السوق دون وجود الام صاحبة الذوق والشياكة والموضة حتى في البوضه معي
واشتريت لكل واحد منهم طقمين ....
وأول ما دخلت البيت قلت لهم مفاجأة خلينا نفاجئ أمكم أدخلوا ألبسوا في المجلس وبالفعل لبسوا و تسابقوا بكل براءة طفولتهم أنذاك إلى أمهم ...
لتقول : وع وع إيه الذوق الشعبي دا إيه الهس تو دا
عرفت حينها إني من جنب القده وما ينفع أشتري لهم و لا لي ملابس ...
حينها فقط جلست أتعلم منها فن الشياكة ...
وتعلمت فن الالوان
بكل صراحة وجدتها ضحك في ضحك ...
هذا اللون يجي عليه هذا اللون وهذا اللون ما يركب على هذا اللون
فاتح على غامق مخلل
وغامق على فاتح طحينة
واكتشفت اللون البرسيمي والحنطي والاستكوزي الوان كلها نسبة إلى أطعمه لا إلى الطبيعة لان همنا بطوننا ....
أكتشفت أنهم سلبوا الانوثة والرقة بالجنز الذي ابتكره ليفي شتراوس كلباس لعمال السكك الحديدية وعمال المناجم عام 1847 هذا الجنز الذي يليق على أي لون يلبس عليه أي لون تخيل
يقبله الذوق طالما انت متحصن من سهام نقدهم ببنطلون جنز.
ولو لبست ثوب سكري على غترة بيضاء قال لك فلاسفة المجتمع
ماهي لا يقه يابو الشباب
ولكن طلاسيم الجنز لم يحل أحد شفرة قبولها على جميع الالوان ...
حينها فقط قررت أن أقتحم سوق الملابس وان أخوض هذه التجربة نكاية في ضحكة زوجتي بي ذاك اليوم ولكي اتعلم واتفوق وانجح ... وبالفعل
بدأت في تجهيز المحل للملابس الرجالية وليس نسائية حتى لا تغار ام العيال بتردد النسوة على الدكان وانا الرجل الغلبان الذي تتلجلج فكيه عند حديثه مع امرأة
بدأت أشتري البضائع من جدة وكانت اول محطة تزويد وقود من البضائع هي باب شريف
و بقيت يومين هناك تعلمت اللهجة اليمنية هناك من كثرة جلوسي على المقاهي معهم .
أشتريت يومها فقط ب20000 ريال دفعة واحدة ملابس شبابي كان للبرومودا النصيب الاكبر منها مع شدة تولعي بكشف سر مثلث برمودا الى يومنا هذا ..ولأن به جاذبية تخطف كما تحكي الروايات عن المثلث قررت الاكثار منه...ليجذب الشباب..
وللجنز عدوي اللذوذ وسالب الانوثة والرقه نصيب الاسد ....
أما ال تي شورتات فقط أخذت منها شوتات كانت اغلبها ومن جهل مني كم طويل وألوان تثير الغثيان ...
بارت في الاستدنات وفي المستودعات .
على رأسي أمشي لم أستشر أحداً
تعرفون لماذا
وقليل من عبادي الشكور
حتى لا يثبطني أحد
فعندي قرار في داخلي
إسقاط الاغيار من الاعتبار عند اتخاذ القرار ...
أخذت أتسكع في أزقة باب شريف لمدة يومين ....

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دماغ

sweet qatar
19-11-2012, 11:13 PM
دماغيات:
الازمات تصنع الثروة ...
دخلت باب شريف من أضيق أزقته بدأت الشراء بشكل منظم بالسعر وحسب الاحتياج
اذ كنت أطوف حول باب شريف كما يطوف العسس آخر الليل ....
سكنت في فندق في نفس الشارع ...
وبدأت رحلة تحقيق الذات والانجاز بين أزقة باب شريف وللاسف هذا الباب رغم متانة من شاهده كسوق تجاري الا أنه محشو بالتبن والغش والغش هو سوس التجارة ...
تجولت خلال بحثي على شركات استيراد الملابس الجاهزة في سوق شمسان وفي عمارة الحبيب وفي عمارة الكورنيش والمحمل كنت ألبس لبس رياضي وألكن بلكنة الهنود...
كان شعري غير مسرح ....
وكنت مهلهل اللباس أشعث الذقن التي يكسوها البياض
هذا الشعر الابيض هو توقيع الزمان على صفحاتنا
فالزمن هو الوحيد الذي يستخدم اللون الابيض في التوقيع
تعمدت ألبس رياضي حتى لا أدخل الريبة أو الطمع اثناء جولتي على المحلات ولكي تسهل تحركاتي....

الخطة التسويقية
الاستيقاظ لصلاة الفجر
6:15الافطار قلابة أكلة الغلابة ثم كوب قهوة تركية لتجديد النشاط وتفتيق خلايا الدماغ ...

8:00 بداية الجولة
وكانت كالتالي دخول المحلات وتقليب ما هو معروض ومناسب ومن ثم الحصول على كرت المحل أقوم بعد ذالك بكتابة ما ناسبني وكتابة سعر الدرزن على ظهر الكرت دون أن أشتري شيء
وهكذا إلى الواحدة ظهراً
ومن ثم أتناول الغداء على أقرب رصيف عمالي لقهوة شعبية , وأخرج جميع الكروت وأكتب ذلك في ورقة حتى احيان ما أحصل ورقة أتسلل وكما هي عادتي الشقية إلى قسم الشاي في المطعم وانزع غطاء كرتون اللبتون وأفرغ ما في الرأس بالكتابة عليه ....
أكتب وأتذكر وأفرز الاجود والارخص وأطلب لي قهوة تركي وأجلس هناك إلى أذان العصر ومن ثم أصلي و تبدأ عملية الشراء وفق ما كتب بالورقة أحاسبهم وأعطيهم اسم شركة النقل لنقل البضاعة وشحنها للمدينة الحنون ثم اعود أدراجي إلى المدينة الحنون ...
وقفات :
هناك دول لها مستقبل واعد في صناعة الملابس مثل الهند و بنجلادش حيث تمتاز بضائعها بالجودة ورخص السعر ومحاكاة الموضة هذه الموضة التي أقحمتني مجالها لاصبح دماغ دون جون

كنت ايامها أدرس بالكلية إنتساب في سنواتي الاخيرة وعلى مقربة من الاختبارات ولا أنسا أبداً هذا الشعور كنت أطلب البضاعة من التاجر وأجلس على أثقل كرتون يتحمل ثقل مذكراتي الدراسية أنتظر البضاعة في فسحة أمل دراسي كان يصرخ وأنا منهمك ومستمتع فيما أقرأ واحفظ من بديع ليقول يا أخ هذي البضاعة اللي طلبت وصلت أضحك اقول له ارسلها مع المخرج للمدينة انا الان طالب ما ني تاجر ...
كنت أثناء قيادتي للسيارة في العودة الى المدينة الحنون كنت أستذكر دروسي ....بين فينة وآخرى عين على الخط وعين في أول السطر ....
كانت نكهة كفاح مشبعة بنشوة الامل وتحقيق الذات لحياة كريمة لي ولمن أعول ... وكنت دائما بفضل الله امتياز ان لم اكن الاول لم تشغلني تجارتي عن بقية الاهداف وادواري بالحياة .
كنت في ايام خلت من شبابي الرفاق يتسامرون مساء الاربعاء وأنا أنام مبكراً بعد العشاء واضبط المنبه عند الثانية ليلاً ....
وأخرج بسيارتي قاطعاً قرابة 400 كيلو الى جدة ....
أشتري للمحل وعند أذان الظهر أكون في طريقي إلى المدينة الحنون ....
أصل بيتي بعد العصر ... أجد الزوجة والابناء في سبات الاجازة الصيفية نيام ...
وتستيقظ زوجتي من فتحي للباب وتقول لي بعين مغمضة : محمد أسوي لك فطور
ما تدري أني سافرت و أفطرت وتغديت ما تعرف الا من خلال ما أحضرته لهم في رحلتي من هدايا وعطايا تبلل تغليفها بعرق النجاح هذا العرق الذي يزاهي كل عطور ديور العالمية .

دماغيات :
كنت أتعامل مع أصحاب محلات الجملة بدهاء وفطنة ..
عند دخولي إلى أي محل أول شيء أطمع البائع أطلب كرسي أجلس بكذا ضمن دخولي للقفص واني راح اشتري كل ما سيعرضه عليا لكن الغلبان لم يعرف اني تعبان من كثر اللف على المحلات والبحث عن الارخص و الاجود.... وأذكر له اني من عدة ساعات بالسوق بكذا وصلت له الرسالة أني مشيت سهل باب شريف وأوديته وزنقاته وعارف الاسعار لا تضحك عليا .
الان عرف اني كشفت السوق وراح اسأله عن اشياء محددة أنا عارف من خلال نظرتي للمحل أنها ما هي عنده ... راح يعرض عليا بضاعة ويدعي ويقسم أيمان أنها الافضل والاحسن ويعيب ما طلبته من اسم او ماركة ....
وهذه قاعدة دائما يجب عليك كمستهلك او تاجر أن تعرفها
لا تسأل صاحب مصلحة ولا تصدقه
مثاله : أردت مكيف كاريرا راح يعرض عليك التاجر مكيف صيني أو هندي ويمدحه لك ويقول لك الكاريرا كان زمان امريكي اما الان فهو كله تجميع ... ويسب ويذم في شركة كاريرا ويدعي أن اعصار كاترينا حطم المصنع ولم يعد له وجود على خارطة الولايات المتحدة الامريكية وان الان كارير الموجود الان مصنعه في دبي ويمدح لك ما عرضه عليك من اسم وماركه ولن يقول لك صيني ابدا لانه سيمرر عليك المعلومة الاولى التي ستلتصق في مخيخك وستثقب جيبك الا وهي الكمبروسر ياباني بس التجميع صيني وعليه ضمان خمسة سنوات و لايقول لك ان الضمان على الكمبروسر فقط ... يبيعك الصيني ويصرف نظرك عن الاصلي ... والسبب هو أن ربحه في الصيني أضعاف ربحه في الكاريرا ... وهو يبحث عن المكسب الوفير
دائما لا تصدق صاحب المصلحة ...
يعرض عليا التاجر اول ما يعرض اللي ربحه أكثر بالنسبة له وانا أرفض ويعرض الاخر واللذي يليه والذي يليه حتى أشعر بيأسه الداخلي اني راح اشتري منه ساعتها فقط أطلب عند شعوري بإن نفسه أوشك أن ينقطع ...وبينه وبين نفسه يقول هذا ما يبغى يشتري هذا بس يناحلنا ويتعبنا
أقول له وهذي بكم يقول : بنبرة ملل بكذا عندما اشعر بالنبرة وحدتها أوافق ...
يعطيني سعر رخيص ليثبت لنفسه صحة تخمينه أني ما راح اشتري ويقع المسكين في الفخ واشتري ... واطلب كمية بعد تأكدي مسبق منه إن الكمية موجودة والله بعضهم من هول الدهشة بخيبة حدسه يلف حول نفسه واحيان تكون مشادة بينه وبين اللي معاه في المحل لانتصاري في عملية الشراء على فطنتهم بدهاء تاجر نحتت التجارب الحياتية والتجارية دماغة كما نحتت الرياح جبل طويق...

فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
19-11-2012, 11:18 PM
دماغيات:
ثمن الصـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــداقـ ـــــــــــــــــة
من السهل أن تضحي من أجل صديق ولكن الصعب حقاً أن تجد الصديق الذي تضحي من أجله
هكذا قالوا وبذلك أجزم
أحدثكم ايها الاكارم من على السرير الابيض في احدى المستشفيات الخاصة بقي ساعات معدودة على العملية إذ كانت التضحية من أجل افيون الصداقة الزائف وقعت سانزع آخر مسمار من تابوت الصداقة

القصـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة:
قبل ما يقارب العشرين سنة اتصل بي على هاتف البيت يومها صديق ليخبرني ان سيارته متعطلة عند البيت وبحاجة إلى إشتراك لتشغيلها...
وبالفعل وأنا الولد الشقردي على قول اخواننا الكويتين واروح له البيت ونعمل اشتراك لكن للاسف السيارة لم تعمل ويركب معي إلى مجمع الورش لاحضار كهربائي
وجاء الكهربائي معنا وبينما نحن سائرون إذ بشاب وفي تقاطع يصدم سيارتي من وجهة الراكب وهو بسرعة طائشة
ليميل الصديق الجثة وبكل ثقل جسمه عليا ليكسر لي الترقوة اليمنى وثلاث أضلع من القفص الصدري....
فقدت الاتصال بالعالم السفلي لأحلق بغيبوبة دامت اسبوعين......
والحمد لله ومرت الايام تتلوها الايام وصديقي لم يزرني وانا طريح المستشفى بسببه......ظننته مات حزنت عليه وترحمت
جائني اخوته سألتهم عنه
قالوا طيب وما فيه الا العافية وما صار له شيء من الحادث...
حينها فقط كانت لغة التحول وعرفت أن الجيب نعم الصديق الدافئ....
خرجت من المستشفى مباشرة إلى بيته لم أجد سيارته واجلس أنتظر إلى أن جاء لاسلم عليه وفي يده اليمنى كيس رز شعلان عشرة كيلو يحمله ........
والله ان وجهه حين رأني مقبل عليه كان يشبه لون الاسفلت الذي أطال النظر به حياءً او فشلاً
وقال :والله كنت باجيك بس استحيت انك تطلب مني قيمة سيارتك اللي انصدمت لاني كنت انا السبب وقلت لما أدبر لك لو شيء منها ازورك........
كان يرتقب أن أبصق عليه في اي لحظة ولكني أثمن قيمة نفسي واترفع عن الافعال الشوارعية
وكما هي عادتي عند المصائب ضحكت بقهقه عالية و نظرت إليه نظرة وداع وهو يرمى في سلة الانذال والخونة و قلت عرفت قيمتك الفعلية..
ركبت السيارة مع قريبي الذي أحضرني معه وتوجهت إلى البيت أرى
بنتي الرضيعة التي جاءت الى الدنيا وابوها في المستشفى لاسميها
مــــــــــــــــــــــيلاد
لتكون ميلاد لحياة كلها جد وعمل ونجاح

كنت أشعر بألم في الترقوة مع بروز العظمة
جاء أحد الاصدقاء الذين كنت ابتعد عنهم لانه وكما كنت أعتقد تراجيدي ليس كوميدي مثل البقية وأقسم ايمان أن يحملني إلى مستشفى خاص للكشف وبالفعل وجدوا أن المستشفى الحكومي أخرجني مع وجود الكسر و أن هناك كسر لم يلتئم بعد في الترقوة وقرروا تركيب صفيحة معدنية مع مسامير لتثبيت العظام
وقد قام صديقي الحميم التراجيدي الكلاسيكي هذا بدفع فواتير المستشفى كاملة والحمد لله أن عوضني الله من صدمتي بصديق يحفظ مواثيق الصداقة في زمن قل به الاوفياء......
ومن عشرين سنة والصفيحة المعدنية وسبعة مسامير مثبتة في ترقوتي اليمنى مع أنه يلزم نزعها بعد سنة من تركيبها
عشرون عام وانا أتحملها واتحمل وخزها ليس خوفاً من العملية ولكني أخاف من السكون والركود الذي يعقب العملية ...
الذي جعلني أقرر اخراجها يا سادتي الاكارم هو أنها إنثنت وبرزت وهي على وشك أن تخترق الجلد من شدة الاثقال التمرية التي حملتها ومن حبي أن أطعم نفسي ومن أعول بما أعمله بيدي
صرخ الطبيب ليقول بعندليبية : جبااااااااااار 20 سنة
قلت له ليس خوفاً من مبضعك بل خوفاً من السكون أنا يا دكتور لا أتنفس اكسجين بل اتنفس ثاني اكسيد الكربون من الاحبة والرفاق واحتراق الاكسجين وثاني اكسيد الكربون من باسقات النخل يشعرني بنشوة طرزانية تجعلني أتسلق النخل كقرد الشمبانيز أنا لا أحب السكون انا سعودي بماكينة بنقالي......

فادعو الله لي بأن تفك المسامير والصفيحة مع أن العظام بنا بنيان عليها ......
بعد ساعات أسلم الجبين وانا راضي كل الرضا عن انجازات العشرين عام الماضية
والدروس التي تعلمتها منها.......
دعوتكم لي ولاني رجل أيمن ولست أيسر في الكتابة فتحملوا غيبة اعتبرها عذاب وسجن وليست راحة فراحتي بالانجاز
فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

الخزرجي قطر
19-11-2012, 11:41 PM
ماقصرتي كفيتي ووفيتي الله يعطيج العافيه
فعلا خلاصة جهد وكفاح وتجارب في الحياه العلميه والعمليه
من المتابعين حتى اخر نقطه في هذا الموضوع بارك الله فيكم

بوعبدالله2005
20-11-2012, 12:33 PM
ننتظر و ما اصعب الأنتظار لمن و ما تحب

sweet qatar
20-11-2012, 03:58 PM
ماقصرتي كفيتي ووفيتي الله يعطيج العافيه
فعلا خلاصة جهد وكفاح وتجارب في الحياه العلميه والعمليه
من المتابعين حتى اخر نقطه في هذا الموضوع بارك الله فيكم

الله يعافيك.. قصر عنك الشر اخوي..
تسعدني متابعتك.. واتمنى لك متابعة ممتعة..


ننتظر و ما اصعب الأنتظار لمن و ما تحب

هانت اخوي.. دقايق ان شالله وانزل بارت جديد..
متابعة ممتعة..

sweet qatar
20-11-2012, 04:02 PM
الحمد لله
نزعت من كتفي ذات الواح ودسر كانت طيلة عقدين من الزمن جزء من جسدي

دماغيات:
الكتابة إنفعــــــــــــــــــــــــــــال
هي حالة تخطفني وحرقة كحرقة المعدة او ما يعرف بالحموضة تنتشلني كنوبة الجنون لاطير بالكيبورد كعصفور خرافي ينكر الجاذبية الارضية .....
وقد عافيني الله من مس الشعر الذي كان يدندن فوق دماغي أبان شبابي لاكون في الصف الاول في الاندية الادبية التي غالباً الحضور للامسية
أنا ومدير النادي وسكرتير النادي وبعض الملتفين على البوفية من الصعيد.. فقط
حتى قرأت في يوما من الايام أن الشعراء والادباء يعيشون مجانين ويموتون فقراء حينها قررت هجر القريض... لانني لا اريد أن أموت فقيراً.. ربما اعيش مجنون لا مشكلة في مجتمع الافلاطنيون ابناء شليويح .
الحمد لله أسقطتني الحمى أربع ليالي حسوما ....
ولكن بالرغم من شدتها لم اتاخر عن صرف رواتب الموظفين لدي وشركاء النجاح حضروا إلى بيتي لاصرف لهم ما استحقوه بجدارة .....
حتى إقبال الهندي قلت له : غدا أشتري لابنتك الايبود الذي حلمت به ...
وبالفعل والحمد لله استندت إلى ابني ووصلت لمكتبة جرير واشتريت الايبود هدية مني لها حتى يرسله لها مع حجيج بلده المغادرين .....
رأيت كل آيات الامتنان في عينيه ....
فهو شريك نجاح ليس عامل فقط ...
المضحك أنه كان مرافق معي في المستشفى وعند خروجي منها أراد أن يقود السيارة هو نهيته وقلت له بل : أنا
قال : انت تعبان عملية ....
قلت له : يا إقبال أنت حين تقود السيارة بي انا اخاف من طريقة قيادتك واقولك : حاسب انتبه
وانت تخاف ... حينما اكون راكب معك
فالافضل ان اقود انا فالراكب كما قال الاولين خواااااااااااااف بالذات شايب مثلي متشبث ليس بالحياة بل بتحقيق الامال والطموح....

دماغيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـات :

دائما انت كتاجر /ة يجب ان تعلم وتدرك ان التنويع مطلوب ولكن بشرط ان لا تقتل بضاعة بضاعة كيف
مثلا اشتريت 100 درزن جوارب لموسم الشتاء لاكوست (( أبو تمساح)) فرنسي بسعر 2.5 للجورب
ووضعتها بالاستند المخصص ....والبيع ب5 ريال
مر عليك مندوب او ناسبتك جوارب ولكن شكلها أدفئ و ذات متانة عالية
و خامتها ممتازة ... وبسعر 2.5
هل تشتريها ...
بالتأكيد
نعم نعم
اشتريها
طيب متى تعرضها
هل حينما ينتهي الصنف الاول لاكوست
بالتأكيد
لا
المستودع مقبرة البضائع وهذه قاعدة تجارية صحيحة
وسمي معرض من العرض
اعرضها ولكن بطريقه مختلفة
وبسعر اعلى
اربط كل اثنين مع بعض
واعرض الاثنين ب15 ريال
بكذا يمشي الصنف الاول لاكوست مع ان الاثنين متساوياً بقيمة التكلفة
ولكن يجب ان تفرق بين الصنفين
حتى اذا انتهى الصنف الاول تخفض سعر الثاني وترجعه كما كان سعر الاول 5 ريال
والشتاء موسم يجب ان لا تتوقف عن الشراء او تتمسك باسعار عاليه ....

وقس على ما ذكر اعلاه اي بضاعة تجارية اشتريتها وتود بيعها يجب ان تفرق في الاسعار
لان الفرق يسمى بلغة حضارم اندونسيا حفرة توقع الزبون بالشراء لانه سيفاضل وطالما انه سيفاضل فهو سيشتري ويتخذ القرار....
وبلغة المحاسبة يسمى البون
فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
20-11-2012, 04:14 PM
دماغيات:
الحـــــجــــه
معلمتي الاولى بالكفاح
هذه المرأة الافريقية الطموحة التي قعدت مقعد كفاح لا يتحمله زلمة أبضاي
تخيل تجلس لمدة تزيد عن 10 ساعات على قارعة الرصيف كل يوم تتحمل الحرارة أسفل منها وفوق مناخيرها الغلاظ المشبعة بثاني أكسيد الكربون من عوادم السيارات ...
ومضايقة البلدية الدائمة لها ...
ولكنها شامخة كباسقات النخل
لانها صاحبة هدف أعرف حجه من خمسه وعشرين سنة مكانها واحد لم يتغير تتعامل مع الزبائن بكل سماحة وابتسامة باسنانها ذات السنين الذهبية وتتوصى لكل من اشترى منها
قبضة فصفص... أو حفنة لوز يالها من امرأة مناضلة علمتني السماحة في البيع
قبل 25 سنة أذكرها تجلس أمام البريد السعودي
تمشي المسافات وابنتها معلقة بشرشف خلف ظهرها... تنام الوليدة ورأسها يتدلى يمنة ويسرى ....
لم تتقاعس عن طلب الرزق والعمل رغم وجود طفلة تحتاج الى رعاية وعناية ...ولم تهلع كامهاتنا على الوليدة من السيارات او الخوف من المارة
كانت الحجه خديجه كل صباح تجلس عند أقرب مدرسة ابتدائية لأن طلاب المتوسطة والثانوية
أشقياء عكس براءة طلاب الابتدائي الذين يدخرون شيء من مصروفهم للحجه خديجة كل يوم .
وتمر الايام والسنين ... وتكبر البنت
لتجلس مقابل امها تبيع....
يتحملون شجار رجال البلدية و لا يتزحزون عن أهدافهم قيد أنملة مع العلم أنه طيلة جلوسهم على الرصيف ثبت الرصيف ولم يثبت الكرسي لمدير بريد ما او لموظف نثر فصفص خديجة على مكتبه ليقضي به بقية الدوام ....
الاغلب تقاعد ... وهما ثابتتين راسختين على أهدافهما الا وهو تحقيق بحبوحة ورغد العيش .... وأكل بقلاوة بقيمة ملوحة الفصفص ...
تملك الحجه أساور ذهبية في يدها تحسدها عليها زوجة مدير البريد ....
و من شدة البدخ تملك أسنان ذهبية في الفكين العلوي
والسفلي وزمام من الذهب الخالص في خياشيمها

تصلي أمام شرشفها صلاة الخوف على بضائعها وربما في احيان كثيرة ومن قلة الفقه وضعف التعليم تقبض النقود وتبيع وهي تصلي ...
مرت خمس وعشرون عاماً
و اليوم أمر بطريقي للبريد فلا أجد الحجه خديجة
وجدت ابنتها حفصة
اين امك
قالت : ماتت قبل اسبوع ماتت هنا على قارعة الرصيف من البرد ...
ماتت وهي تعمل ماتت وهي في جبهة من جبهات الرزق ....
حفصة هذه الجالسة يا سادتي الاكارم دون اقامة ... ومع هذا لم تخف تمارس الرزق الحلال مثل بقية السعداء المتمتعين بحب العمل والكفاح والكفاخ....
هي لا تعرف بلدها الافريقي لاتعرف الا السعودية كبلد ....
وانا اقول للشباب أنظر إلى حفصة أو خديجة رحمها الله لم يجعلوا عراقيل في حياتهم من منغصات
البلدية او الجوازات وغيرها هم كافحوا
إذ يعد وجود الحجه ظاهرة قوية في مجتمعنا السعودي لم تقدر عليها جميع الاجهزة الحكومية التي سعت لازالة هذه الظاهرة ....
أكرر
تعرفون لماذا لم تقدر كل أجهزة الدولة على إزالة ظاهرة الحجات
لانهن اصحاب أهداف نبيلة ....
حينما أقول لعمرو عفوا اقصد هتان لان عمرو في عصور مضت ...
يا هتان انت تريد دكان ولا تملك من حطام الدنيا الا الف ريال
بيع بسيارتك ترزق الله
بيع اي شيء
مباشرة الجواب
البلدية
ما تخليني أبيع
هم يفكرون بالعراقيل لا بالنتائج
بل يرسمونها لا يرسمون أهداف
يالها من حياة تلك التي يعيشها هتان
يجلس ساعات وساعات امام المسجل اقصد الام بي ثري في عصركم
يستمع الى كل أغنية حزينة ويظهر للاخرين انه ثور الاحزان
هل تعرفون يا سادتي الاكارم ان هذه الاغاني تأجج العواطف
بالذات لو كانت عذبيني أو أقهرني أو أركلني او
انا الغلطان بالكعب اركلني
بس لا تتركيني
كل هذه اللالفاظ او القصائد عندما يتبناها هتان وترسخ في ذاته تجعله انسان
ض ع ي ف
م هـ ز و م
لانه يتلبسها ويشعر بالنشوة عند سماعها ...
هو بسماعها ينمي الدور المشاعري او العاطفي في داخله ويضعف الدور العقلي ....
كيف لهتان ان ينجح وهو
رومانسي ....فايف ستار ...
بصراحة بغض النظر عن موقفي من حكم الغناء فلست هاهنا بدور المفتي او الواعظ
انت وانا عقولنا ومشاعرنا وذواتنا مثل الدش على اي اتجاه توجها راح تستقبل الموجه او القناة الموجه لها ...
على حزن
راح تشعر بالانهزامية والضعف
اثبت لك
مثلا
مستحيل تجد شخص ما يقول لاخر انا ضحيت
وهو مبتسم
بالتأكيد سيقول ضحية بنبرة حزن او بحة ألم ....
كيف بهتان وهو يسمع كل أغنية فيها ألم حزن غربة
ودايمن دموع
دموع
دموع

اذا أبتسم المهزوم شعر الخصم أنه خسر المعركة وان المهزوم هو من انتصر ...


من يأجج عواطفه بكل كلمات الضعف
بالتأكيد سيتقمص دور الضحية ولن يكون مديراً او صاحب انجاز لانه تبنى الانهزامية وعاش دور الضحية ...
يجلس هتان ساعات وساعات يلجم ذاته بلجام الحزن
هذه الذات قوة 30000 حصان يضع لها لجام أسود أشبه ما يكون ببردعة حمار لا سرج حصان ..
يطارد كل أغنية حزينة ويفرح بحيازته لها ... ويتباهى بين أقرانه ... بكنيته
ثور الحزن ...
وحيد القرن أفطن منه
يصطاد الفرائس ويضرب بالارض للقمة العيش .... ويركل من يعترض هدفه....
تأجيج العواطف يعني تغيب العقل
وقد أثبتت الدراسات أن أكثر مراجعي العيادات النفسية والمنتحرين او من أقدم على حالة انتحار هم العاطفين
وليس العقلانين ....
هؤلاء العاطفين الذين أهرب منهم هروبي من الاسد
لانهم بصراحة لا يحكمون عقولهم بل يحكمون عواطفهم هذه العواطف التي تجعل عقولهم الباطنة تبني على آخر تجربة
لم ترد على اتصاله لانشغال او بعد او نوم
مباشرة مطنشني
زعلان مني
نسي كل خير او شهامة بدرت منك له وشعر بالدونية التي لا تفارقه لانه تلبس دور الضحية
ثور الحزن
لذالك ان أتحاشى مصاحبة العاطفين لانهم خطر علي لانهم لصقه جنسون الاصلية
يشعرون بنقص عاطفي
يميلون لحب المديح والتصفيق
لكنهم
الويل ثم الويل لمن يلعب على مشاعرهم
لانهم بصراحة
كلهم أوتار مشاعر يريدون من يعزف مقطوعة حزناً عليها
او يتخيل لهم ...
يميلون الى الفاشية وسادية التعامل ...
يريدون حلماً ما او كابوس
المهم يعيشون قصة
يدندنون عليها والمغني يغني
والكل يفهم المعنى على ليلاه ...
الاهم عندهم ان يعيشوا قصة علاقة ويتخل لهم ان العلاقة من طرف واحد الا وهو طرفهم الكريم
هم يستمتعون بالتعذيب العاطفي ويتلذذون بالعذاب او يتخيل لهم ذالك كي يعيشوا مع ذواتهم المنكسرة ((ح زن)) يغطون به ذرة العقل الباقية في أذهانهم الخاوية....

هتان يتقمص دور الضحية ويتلبس دور الحزين
كيف له أن ينجح ...
هو في فلك الميوزك يسبح ...
أقرب ما يكون لنجم سهيل
و خديجة وحفصة
في مجرات العمل ....
على مقربة من المجموعة الشمسية التي حفرت تضاريسها في وجوههم ...

مخمخة:
عندما سقط سوق الاسهم السعودي ظهرت الف الف فريضة وسيناريو لسقوطه
الكل يدعي صحة تأويله للسقوط وانه الافهم والاعرف لما حدث
إلى الان انتهى السقوط والنهوض وهم قعود يرمون الفرضيات عن سر السقوط ...
لكن عندما لا ترد على اتصال شخص ما
ليس لهم الا فرضية واحدة فقط
مطنشنا
غير مدركين
أن هذا جهاز
خارج نطاق الجسد
ليس عضو من الاعضاء

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
20-11-2012, 04:28 PM
دماغيات:
عبر الزمان بنا ليصل الموضوع لربع مليون زيارة ويتجاوزها والفضل لله اولا ثم لهرشكم الدائم لدماغي .......
لذا سابقى على كرسي الحكواتي اذ في جعبتي عفوا اقصد بطاقيتي الكثير من الاطروحات التي مررت بها في حياتي التجارية واستمتعت بها كثيرا
إذ هي تاريخ به من العبر لو كتب بالابر على آماق البصر لكان عبرة
لمن اعتبر.
اما عن الاجابة على الاستفسارات فثقوا اني اولي كل الاسئلة اهتمام خاص جدا واراسل السائل على الخاص
لينعم باريحية و شمولية لمشروعه بعيدا عن الاعين والاذان المسترقة .... والكثير منهم يتواصل معي عبر الفيس بوك لايضاح ادق التفاصيل لمشروعه الوليد وقد نجح...
وهذا أراه أفضل له ولي من حيث عدم انحراف الموضوع عما رسم له في دماغيات...
اما عن المشاريع التي أقيمت بعد قراءة البعض لدماغيات ومن يدين لدماغيات بتحريك الجينات التجارية داخله فهم كثر الحمد لله
ادعو الله ان يجعلها في موازيني يوم القيامة
كان اخرها شاب فتح مخبز
وآخر فتح محل جوالات
وآخر زرع مزرعة أبوه البوار ...
وآخر كمبيوتر
وآخر .......
وآخر...
والحمد لله لا منة لي على أحد بل هو واجب عليا تجاه كل انسان يطمح للنجاح ولحياة كريمة له ولمن يعول ....

دماغيــــــــــــــــــــــات :
عند فتحي لمحل الملابس لم أجد من يدعمني ولو بمعلومة اتسلق عليها سلم النجاح قررت التحدي واثبات ذاتي ...
بأن اكتشف هذا العالم التجاري ...
إذ كنت لا استصعب السفر إلى جدة للشراء ولكن كنت أقول لنفسي لابد أن هناك مندوبين يحضرون إلى المدينة لبيع الملابس جملة على المحلات ... مما يوفر لي الوقت والجهد ....
طرقت الطرقات والمحلات الخاصة ببيع الملابس الرجالية اسألهم عن ارقام المندوبين
الاجابة :
أنتم تعرفونها
عدت بخفي حنين لا بل عدت متورم القدمين دون خفين ...
قررت أن امارس دور المخبر قررت أن اراقب المحلات طمعاً بسيارة فان بضائع قادمة تنزل بضائع ...
وبالفعل اتجهت اولاً لمجمع الملابس الرجالية الشهير في المدينة في قباء
في الصباح الباكر كنت أجلس بالسيارة متفرنج اللباس اقرأ كتاب تارة عين على السطر وتارات على مواقف السوق ....
تمر الساعات وانا على مقود السيارة حتى يصل المندوبين ... أنزل من سيارتي مسرعاً إليهم
انتظرهم وانا اراقب ما ينزلوه من بضائع للمحلات
كان اصحاب المحلات عندما يحاسبون المندوبين يحاسبوهم خفية .... وخوفاً من أعين الرقباء حتى لا تعرف مكاسبهم ....
كنت اي مندوب يدخل السوق مباشرة أدخل معاه ...
وكان اصحاب المحلات لا يتكلموا مع المندوب عن السعر امامي و لاحتى بالهمس
وكانوا يستخدموا الالة حاسبة فيما بينهم واحيانا الجوال لطرح الاسعار الخاصة بالجملة فيما بينهم ...
عند خروج المندوب من المحل كنت أخرج قبله ....
أقف عند باب سيارته أنتظر
طبعاً أنتظرهم كما ينتظر موظف خروج مديره كي يلتمس منه أذن أو طلب إجازة ...
اقدم له كرت محلي الوليد واطلب منه بضاعة
يقول لي : انا ما فيه اليوم بضاعة بكره كم يوم انت بضاعة بس اول فلوس هذا نفر طلبيه اول
والبعض واكثرهم يقول لي خاطب الشركة هات رخصة فتح المحل والسجل التجاري و و
لانهم خافوا مني لاني سعودي
وهم يعملون لحسابهم الخاص مترددين بين جدة والمدينة والسيارت ملك لهم باسم السيد شليويح
ولكنهم خوفاً من المسألة يظهرون هالة من البيرقراطية في التعامل معي ....
خلال زيارات متكررة مني للسوق وتعامل مع المندوبين وسحب بضائع منهم طبعاً كاش
تكونت علاقات وبنيت جسور تجارية مع المندوبين منهم من كان يصرف الاستوكات على انها بضائع جديدة
ومنهم من كان يسعى جاهداً كي أقع بفخ تجاري نصبه لي بان اشاركه بالتوزيع بشراء بضائع له وهو يقوم بتوزيعها نيابة عني ....
كنت اتغابى
تغابي بذكاء ودهاء معهم
وبنفس الوقت لم اقطع علاقاتي بهم ولم اقع بفخ نصب وزين لي .......... باسم الثراء السريع

من الاخطاء الجسيمة التي وقعت بها في تجارة الملابس هو أن أشتري على ذوقي
وهذا خطأ كبير بل يجب عليك كتاجر ملابس أن تخالف ذوقك ليتوافق مع أذواق الاخرين
مثاله : اختيار الالوان او الموديلات

عدم الشراء دفعة واحدة والشراء بدفعات هذه النقطة يجب أن يتمسك بها تاجر الملابس ليراعي بها المواسم والموديلات ولتجنب تكدس البضائع في متجره ...
عمل تنزيلات دائمة على البضائع التي يطول بقائها في المحل أمر ضروري جداً
التجديد مطلوب في العرض
ليعلم كل تاجر ملابس أن فن العرض ثلثين البيع
فن وطريقة العرض للملابس هي ثلثين مهمة البيع
وضع مرآة في واجهة المحل وخلف مجسمات العرض تجعل الزبون المزيون يرى أن اللبس الذي يلبسه المنكان عليه هو وليس على المجسم .... هذه الطريقة تجعله يبادر بالشراء ...
هناك فنون كثيرة في العرض
منها
تشغيل لمبات حرارية في الشتاء مما يجعل الزيون عند دخوله للمحل يشعر بالدفئ ويشتري ملابس صيفية انت تهدف من خلال وضعك للمبات الحرارية تصريف بضائعك الصيفية ....
وفن تسليط الاضاءة والحرص على شدتها هناك اضاءة هيدروجين قوة 1000 شمعة لا انصح باستخدامها داخل المحل بل خارجه كونها تسبب الصداع لمن يجلس او يقف اسفل منها وقت طويل.....

اما عن المكاسب ولغة الارقام في تجارة الملابس
اولا الملابس الداخلية الرجالية مكاسبها قليلة وتقوم الشركات الصانعة او الموردة لها بالاستأثار بالربح ورمي الفتات للتاجر كشركة العجلان والاصيل وغيرها من الشركات
لانهم يمارسون التعطيش للسوق وهي لعبتهم الدائمة باتفاق فيما بينهم بحجج منها قلة القطن وارتفاع سعره عالمياً وطريقتهم هي كالتالي :
تعرفون المقاسات المستخدمة
s m xl xxl xxxl
ينظرون للاكثر سحب بالتأكيد مع كثرة مطاعم الاكلات السريعة عندنا يختاروا مقاس xl
يضعون عليه عبارة يخزن و لايباع
والمثال هنا على الفنايل الرجالية
والسراويل
شهر يحتاج التاجر الى هذا المقاس لكثرة الطلب يقول له : مافيه
ويعملون له سوق سوداء بان يباع بزيادة 15% عن الاصناف الاخرى
وعندما يثبت لهم نجاح الخطة
يجففون السوق من مقاس
m
وبين ليلة وضحاه يصبح سعر الجملة فرض على كل تاجر بدلا من 78 يصبح ب 108 ريال
لجميع المقاسات مما يعني رفع السعر على المستهلك المحلي
و لا رقيب
والمتهم هنا التاجر الذي هو دماغ
دماغ برئ
كل البراءة من اللعبة القذرة التي تم ممارستها من قبل كبار التجار دماغ غلبان
يطمح للرزق الحلال دون اضرار بالغلابة من البشر

هذه الطريقة فطنت لها من خلال متابعتي للسوق والتجفيف يكون باتفاق بينهم محكم لا يخالفه أحد منهم ...
ليتحقق لهم ما ارادوا ...

هذه الطريقة اكتشفتها من خلال تجارتي بالملابس الرجالية جعلتني اشتري كميات من مقاسات أظن أنها ستجفف
من خلال مبيعاتي عرفت ما يباع فاكثرت منه
وبعد أن وقع الكثير من الشباب بفتح مشروع الملابس الرجالية بدعم من الشركات التي اغرقته بالديون من حيث لا يشعر جعل البعض منهم لا يريد الا الخروج باقل الخسائر
وهناك اناس يسحبون من الشركات بالاجل بهدف التورق فقط
بمعنى يسحب من شركة عجلان ب50000 ريال بضائع وليس هدفه البضاعة بل هدفه تسيل البضاعة الى نقد لفتح مشروع اخر او السفر الى ربوع اندونسيا او ماليزيا للاستجمام وشد العظام
ساهم هذا في نجاحي بتجارة الملابس الرجالية والاستفادة بعيدا عن جشع الشركات بالشراء منهم اذ كنت اهيم كل صباح ومساء مترصداً لمشروع ملابس رجالية مغلق لشراء كامل بضائعه بثمن اقل بكثير من ثمن الشراء من الشركة الام وكنت دائم الترصد للسيارات القادمة لحراج الخردة هذا الحراج هو المدونة التاريخية للمشاريع التجارية ....فأخذ من البضائع ما احتاجه وما زاد كنت ابيعه على بعض المحلات التي هي ملك لشباب سعوديين فزعة ونخوة مني في انجاحهم وليست شعوبية مني بل تقديرا واشعالا لوميض الامل والنجاح في ذواتهم ولاني أرى فيهم شبابي واسقاطاً للخطة القذرة واللعبة الممارسة من الشركات في التجفيف...

مكاسب الملابس الرجالية ليست مضاعفة كما يعتقد البعض بل هي دراهم معدودة ولكنها سريعة التدوير ...





مخمخة :
قابلت جاري ابو صالح في السوق وانا متفرنج اللباس وسلمت عليه فلم يعرفني فأبعد وجهه عني ليتفحص ملامحي الغريبة ....
ضحك وقال : محمد والله ما عرفتك اني أفكرك هندي
ضحكت وقلت له : هندي هندي بس يكون عندي وما أمد يدي لك يا افندي ....

يسقط الشماغ ان كان بالشماغ فقر لي او ديمومة حاجة اذ لدينا البعض في مجتمعنا الافلاطوني القيم شليويحي السلوك من يسقطك من قواميس الرجولة ان كنت حسير الرأس منزوع الشماغ ...



فارتقبوا اني من المرتقبين
حظ موفق
دماغ

الحـربي
20-11-2012, 06:27 PM
ماشاء الله عليه ماخلى مكان خخخخخخ
الاحظ انه متنوع في التجارة
وصل لسوق المغير ويبيع ملابس رجالية
لكن ماتعتقدون انها متعبه التجارة
احس انه تعب طوول حياته
ويبي يرتاح اللحين بالسبعين صعبه شوي
حلوو الواحد يسعى بالرزق لكن يعيش يومه ايضا

برشلوني قطر
20-11-2012, 07:05 PM
ماشاء الله عليه ماخلى مكان خخخخخخ
الاحظ انه متنوع في التجارة
وصل لسوق المغير ويبيع ملابس رجالية
لكن ماتعتقدون انها متعبه التجارة
احس انه تعب طوول حياته
ويبي يرتاح اللحين بالسبعين صعبه شوي
حلوو الواحد يسعى بالرزق لكن يعيش يومه ايضا


نعم اخوي اوافقك الراي..

صحيح الواحد يتعب فالبدايه لاكن الوقت الي خذاه والتعب والعمل الى آخر الليل

متعب جدا وحتى لو خصصت يوم او يومين لاولادي بعد بحس اني مقصر

حتى لو كان ف سبيل الرغوه الفرنسيه ع قولة اخونا دماغ..

بدنك له حق عليك واهلك لهم حق...

نظام اخونا دماغ نظام امريكي...بمعنى ف امريكا تلقى الواحد يدخر ويدخر ويتعب

فالعمل واذا وصل للتقاعد وكبر فالسن تلقاه مع زوجته من بلاد لبلاد وعنده بورش

او يخت او بيت او مايجد راحته فيه...واحنا عندنا العكس تماما...الواحد منا يبي

ينبسط ف حياته ف عز شبابه قبل مايكبر فالسن ..

واشكرك اخوي الحربي ع المداخله..

ننتظر طلتج اختي سويت:telephone:

sweet qatar
20-11-2012, 07:08 PM
اي ماشالله عليه جرب انشطة كثيرة.. ما اظن الي مثله يحب الراحة..

تدري يالحربي بعض المتابعين له شككوا ان القصه حقيقية بسبب التنوع وانه نجح في كل نشاط دخله..

عن نفسي اشوف الأنشطة كلها تمثل مجموعة وحدة.. الاستهلاكية.. سواء تمور ولا ملابس ولا جوالات..
نفس الخطة الرئيسية مع يومين ثلاث تقعد بين اصحاب المهنة.. انت وشطارتك..

اذكر البعض سألوه عن العقارات او شي في البناء اعتذر وقال ماعنده خلفية.. حسيته صادق وذكر اشيا مايذكرها الا مجرب..

ماادري عنكم اذا توافقوني الراي.. او توافقون راي الاشخاص المشككين.. !!!



هلا بك اخوي برشلوني.. تصدق مافكرت في العم دماغ بهالطريقة..
احسه من شيبانا الي اذا قعد يمرض.. لازم يشتغل ويروح ويجي.. بس كلامك معقووول جدا..

sweet qatar
20-11-2012, 07:16 PM
الف الف شكر لكل القائمين على حائط الأمل هذا الذي أرى فيه بيادر مستقبل تنمو ليرى النور أحلامهم وطموحاتهم تبلورات إلى آمال تعانق مزن الخير في عهد الخير عهد ابو متعب حفظه الله عهد سبع سنبلات خضر ... عهد رخاء وطفرة لمن يرى النور وعهد ظلام لمن اراد الدعة والسكون ومن اراد الحياة سبهللا....

دماغيات :
أقف بسيارتي عند الاشارة كل من معي من العائلة مذهول مشدود الاعصاب مرفوع العنق مطل على الشاشة الاعلانية التي تولد الحاجة لديهم وحب التملك ... وأنا أنظر متأمل لشاشة الثواني المعلقة عند الضوء الاحمر للاشارة وهي تنزل بالعد التنازلي وتتناقص

80
79
78
76
75
74
73
72
71
70

أرى بألم بهذه الثواني التي تمثل العمر في تناقص وخسر دائمين عمري يتناقص كما تتناقص هذه الثواني
ويجب علي أن أتداركه بالعبادة والعمل والانجاز ... وتحقيق الاهداف ...
الانظار مشدودة لتلك الشاشة الاعلانية لن أستطيع حجب أي جديد تبصقه في أذهان اولادي واسرتي من ملذات او توافه...
من بيتي إلى مدارسهم تصغي وتذعن أذهانهم وتتعلق أفئدتهم بكل لوحة موبي اعلانية ...
أنا في صراع مع الزمان وهم منعمون في الرفاهية التي أوجدتها لهم ...
لم تعد شاشة التلفزيون تجمع الاسرة .....
الكل يحمل في يده عالمه الترفيهي الخاص به من ايفون او بلاك بيري او لاب توب ...
أشعر في قرارة نفس احيان أن هذه التكنلوجيا خطفت الدفئ الاسري وشتت الشمل ...
أصبح كل انسان محطة اعلامية مستقلة قد يلتقط بكاميرة جواله صورة تتناقلها وكالات الانباء العالمية...
والشواهد كثيرة منها على سبيل التمثيل لا الحصر شخص شاهد سيول حائل فالتقط بكاميرة جواله
مشهد انقاذ شابين لاسرة غرقت في السيل ليصورهم بجواله المتواضع العنيد 7
لتتناقلها الجوالات وتصل إلى المحطات العالمية ويتم تكريمهم من قبل خادم الحرمين الشريفين ...حفظه الله
بمنحهم وسام وتوظيفهم بالدفاع المدني مع مكافاة مالية مجزية ....
و كم من مقطع كان سبب في تنحيت الكثير عن مناصبهم ...
والشواهد كثيرة جداً

أنت وانا كيان إعلامي ضخم نستطيع تغير خارطة الحقائق بما تلتقط كاميراتنا من مقاطع ....
وانت وانا كيان اقتصادي ضخم نستطيع تغير حياتنا وحياة من نعول إلى الافضل ...
هذا الافضل الذي يعد حافز حقيقي لك للابداع التجاري فيما تود عمله واتقانه ...


مخمخة :
تأمل معي مكونات طبق الكشري
تجد ان كل مكوناته الاساسية مسلوقة بالماء فقط
أرز - شعيرية - مكرونة - عدس
مع صلصة الطماطم وكشنة البصل يعني ما فيها اختراع تعد بشكل واحد وبطريقة وحدة وتقدم بنفس الشكل وبنفس الطريقة لا جديد في طبق الكشري ... و لا نكهات أو فن اضافي يستلزم التميز...
ومع هذا النكهة تختلف من طاهي لآخر ...
هذا ما يطلق عليه النفس
نفس الطاهي وهو ما يجعل الطبق لذيذ
ولكن لن يكون غير لذيذ ابدا بل يكون مقبول
لان المكونات واحده وكل شيء متشابه
الرموز
طبق الكشري : هو مشروعك وقد وجدت عربات الكشري على مقربة من بعضها البعض في مصر الحبيبة رد الله لها الامن لتقر عيني بنيلها ومكتباتها ....
تجد الكثير مشابه له ومكرر بكل شيء ولكن سر النجاح هو نفسك وحسك التجاري الذي يجعلك تنجح حينما يكون لك نفس طيب في التعامل مع العملاء
وحينما تكون طويل النفس بالصبر
وحينما تكون ذا نفس كريمة
وحينما تكون ذا نفس معطاء
وحينما تكون ذا نفس متسامح
وحينما تكون ذا نفس إداري
حينما تكون لك نفس ابداعية ابتكارية
حتماً ستنجح
وسيكون طبق الكشري الذي أعددته لذيذ عفوا أقصد مشروعك ناجح ...

فعند التفكير بمشروعك التجاري لا تخاف من المنافسين وتجعلهم عثرة في طريق مستقبلك التجاري وتعتقد أنك صغير وهم هوامير ووحوش بالسوق . وانهم مسيطرين على السوق بشكل كبير. وحتى نخفف من وطأة هذا الخوف أو لكي نزيله تماما علينا أن نعمل ونمارس أشياء كثيرة، من أهمها هو أن نطور حاسة النظر والتمعن في الأشياء والمكونات ودعائم النجاح لمشروعك...
وتذكر معي طبق الكشري الماثل أمامي الان بعد عناء يوم كامل من العمل و تقفيل حسابات عام كامل من الانجازات والحمد لله
جازيتها خير الجزاء بطبق كشري وقطعة مارس أعقبته

لا تجعل الخوف يتملكك وركز عند اختيارك لطبق الكشري الخاص بك على نقطتين اساسيتين..
1- الحاجــــــــــــــــــــة
2- الفراغ اوالفجوة، فلنتعرف عليها أكثر. بلغة رجال الأعمال تعرف الفجوة بالنتش ماركت
لاحظ لغة رجال الاعمال ولم أقل باللغة العربية او الانكليزية
المال جعل لرجاله لغة مختلفة عن كل اللغات الموجودة في القواميس والمعاجم مع اختلاف الالسن
لهم لغة خاصة بهم .... البزنس

الحاجة هي الاحتياج ربما تصل لمرحلة الاكتفاء وليس الحي او المنطقة التي انت بها بحاجة لمشروعك ...
وربما تصل إلى مرحلة التشبع التام وهذا نادر الحدوث لانه في حال التشبع التام يصبح مطمع للزبون في البحث عن حاجته في رقعة مشروعك كما هو الحال في مجمعات الادوات الكهربائية والمجمعات المتخصصة فهناك اسواق بدأت من دكان ومقلدين لتصبح مجمع وموطئ قدم ..
ـــــ ــ ـــ ـــ ـــ
الفراغ أو الفجوة ....
هو النقص الموجود عند المنافس والذي لم يكمله او لم ينتبه له
او لم يوليه اهتمام كاحتياج للعميل ...
مثل بقالة شليويح في الحي التي قلبها مقصف روضة اطفال ولم يحقق لسكان الحي احتياجهم التام باحضار ما يلزم لكل طلبات السكان في الحي مع اختلاف اعمارهم واذواقهم
لانه وجد المكسب الحقيقي كما تصوره هو في بسكويتات الاطفال وحلواهم لذا آثر عدم احضار
اشياء اساسية في بقالته لانه يعتقد أن مكاسبها قليلة وتمسك عليه فلوس ...
هنا نقول لا يوجد احتياج بما يسمى احتياج بل يوجد فراغ او فجوة يجب سدها للعميل بأن تفتح بقالة قريبة من بقالة شليويح وتحقق للعميل كل طلباته ....

تمعن بسوقك الحالي وتمعن بما عند المنافسين من نتش وحاول سدها لا تواجههم مباشرة
بل تدروش بجلب المعرفة ....
والبحث عن النتش الذي غفل عنه الاخرين ....
الاستثمار بحر به العديد من البواخر الضخمة والسفن الحديثة المجهزة الفاخرة التي حين تراها قد تستصغر نفسك وتلعن الخشبة التي ستبحر عليها في هذا البحر ....
لكن لا تخاف أبحر وخض غمار البحر و لا تخشى الغرق حتى وإن كانت خشبة لن تغرق
فالخشب يطفو على سطح الماء ولكن حاذر الاستطدام بالبواخر او محاكاتها بالقوة والانجراف الى الاعماق كما تفعل هي ... وثق أنك في يوما ما ستحول خشبتك النحيلة البالية هذه إلى أسطول بحري ضخم ....


فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــاغ

برشلوني قطر
20-11-2012, 09:02 PM
ممكن اختي مثل ماتفضلتي..وفعلا ف ناس يمرضون اذا ما اشتغلوا


ننتظر بارت جديد

الحـربي
20-11-2012, 09:16 PM
انا م أشكك بكلامه
بالعكس هو ذكر بكلامه انه كم مررة دخل مشروع وبداية المشروع تعثرت الامور معاه
ومع الاصرار نجح المشروع
الله يزيده من فضله ويرزق الجميع بحلاله عن حرامه

sweet qatar
20-11-2012, 11:16 PM
ممكن اختي مثل ماتفضلتي..وفعلا ف ناس يمرضون اذا ما اشتغلوا


ننتظر بارت جديد

اقنعتني بكلامك عن الاسلوب الامريكي..
احسه رجل بسيط مو لانه يكافئ نفسه بالمارس.. لا لاني انا بعد اكافئ نفسي بالجالكسي.. :shy:
بس لما يكافئ نفسه بعلكة.. يحليله.. http://www.a1ash.com/vb/images/smilies/1%20(125).gif

ان شالله دقايق وانزل بارت جديد..



انا م أشكك بكلامه
بالعكس هو ذكر بكلامه انه كم مررة دخل مشروع وبداية المشروع تعثرت الامور معاه
ومع الاصرار نجح المشروع
الله يزيده من فضله ويرزق الجميع بحلاله عن حرامه

اللهم آمين وياك ان شالله وكل المتابعين..
فاهمتك الحربي بس ذكرني كلامك عن تنوع الانشطة ببعض الاشخاص الي يشككون في الرجال انه مب تاجر ويجمع من الانترنت ويصيغ باسلوب قصصي..

قلت اشوف اذا عندكم نفس الانطباع..

بوعبدالله2005
20-11-2012, 11:28 PM
منتظر البارت الجديد بلهفه

شموخ دائم
20-11-2012, 11:41 PM
,


,



مرحبا

مساء الخير والنور على الجميع

sweet qatar


S Q

تستاهل جالكسي والله على الجهد والموضوع

:)


دمت بطيب

,

,


اخوك


شموخ دائم

sweet qatar
20-11-2012, 11:48 PM
بوعبدالله..

ان شالله دقيقة وانزل البارت..



شموخ دائم..

هههههههههه تستاهل خير.. :shy:
كلك ذوق..



تسلمون على المتابعة.. وان شالله يعجبكم البارت الجديد..

sweet qatar
20-11-2012, 11:50 PM
أشكر كل من سأل عني وعن غيابي عبر الخاص أو عبر صفحتي النحيلة عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر لكم فائق الشكر والثناء أنا بخير طالما هناك أمل يخفق بين جوانحكم...
الحياة مدة والمدة ضائعة لولا العمل
والعمل عل قدر المنفعة ... والمنفعة بآثارها....
وهذه الآثار هي تاريخ البشرية ....
لذا كنت أنحت عبر تجارتي تاريخ يصنع لي ولمن أعول ....
و قبل أن أصنف كتاجر فانا أب لدي من الادوار التربوية الكثير لكي أأهل أبنائي لحياة يغلبها روح الجد والمثابرة ...مبنية على القيم والمبادئ ...
أنا أحترمكم وأقدر بيادر الخير في نفوسكم وطموحكم لحياة كريمة كلها أمل وعمل..
ما منعني عنكم إلا المشاغل التي تلتهم تقويم عام كامل لتذروه الرياح عبيراً يعطر أيامي وينحت صخور الحياة ليكتب
اسمي في صفحة الحياة ... التي نحن عنها راحلون...
فاحترموا صمتي وغيابي .....

ســـــــــــــــــهم الدماغ :
الشعر الأبيض ثقيل لا تهزه نسمات تصفيق ولا عواصف نقد... وبحمد الله يعج رأسي بالشعر الأبيض حتى أنه يخيل للبعض أنها كثبان إسمنت أبيض فوق رأسي من ثقلها..
و لا ألقي بال لصغائر الامور فكل الامور صغائر
على قدر أهل العزم تأتي العزائـــــم
وتأتي على قدر الكــــــريم المكــارم
وتعظم في عين الصغير صــغارها
وتصغر في عين العظيم العظائـــــم


وقال المتنبي ايضاً :
أنام ملء جفوني عن شواردها .... ويسهر الخلق جرّاها ويختصم

والحمد لله أملك أنعم وسادة الا وهي وسادة الضمير المرتاح

لا يهم نقد الناقدين الأهم ياسادتي الاكارم أن يكون النقد مبني على إحترام و وضوح في رؤية الاختلاف بنقاط محددة ويكون الاختلاف ليس بالثوابت بل في المتغيرات 1+1=2 هنا لا خلاف
ولكن الفلسفة تجعل الاخر لا يرى الواحد الا صفراً ....او علامة الزائد كفاً

أنا أحترم من يختلف بآدب وبصمت ...
ولكن ليس لدي وقت للمهاترات أو المعارك الجوفاء فليس هاهنا موضعها الموضوع لم يخصص لEnter
فقط بل لRemove لمن أراد
أنا لا أتلاعب بالكيبورد في أن أجعل الاخر يعطي لمن بعده كف ...
بل أجعل الاخر يعطي لمن بعده
أمل أمل يشعره بقيمة الحياة التي يحياها ويزرع به مزرعة أيامه وبستان الاخرة ليرأه مخضراً

إنتهى

مخمخة دماغية :
التجارة ليست فكرة مشروع تجاري وتطبقها لتصبح تاجر.. التجارة عملية تراكمية تحتاج
عمل و وقت وجهد، تجربة وخطأ، ادخار وحسن تصرف....في المشتريات و التدفقات النقدية وفي كل قراراتك
التجارة حزم من القرارات ومن لا يتخذ قرار سيكون من ضمن قرارات الاخرين ...
التجارة ياسادتي الاكارم سلوك قبل أن تكون فكرة
ونية حسنة طيبة ولكن النية الحسنة إن زادت صارت سذاجة وإن زادت النية السيئة صارت وسوسة ...
كن بين البينين ولا تظلم في إضمار قناعاتك .....وتصوراتك عن الآخرين ...

دماغية :
حين تنزل سيارة صياد الاسماك إلى حراج السمك(( السعودة)) وليس البنقلة كما يسميها البعض يحرج عليها من قبل الدلال سبحان الله 30 سمكة يقف مزادها ب20 ريال
ثم ينزل من السيارة إلى بهو المزاد نوع آخر 4 سمكات ويقف مزادها ب900 ريال ...
نفس الشباك التي صادت الثلاثين سمكة هي هي التي صاد بها الاربع سمكات ...
نفس البحر
نفس الزورق
نفس المياه
نفس الصبر
نفس المدة
وعلى نفس الشاطئ وقف فرحاً
لافرق لا فرق الفرق ليس بالصيد بل في التفضيل
انه التفضيل ياسادة الاكارم
قال الله تعالى:

وَفِي الأَرْضِ قِطَعٌ مُّتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِّنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاء وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ 4 الرعد
وينتهي المزاد ودماغ لم يشتري سمكة فقط كان طيلة المزاد غارق بالتفكير متأمل في الرزق وفي توافيق الله لعباده وتقسيمه للرزق بين عباده
و أعود بيتي خالي الوفاض الا من دجاجة مبردة بدلاً من سمكة مدللة ....أبحث في داخلها عن خاتم ومارد لا تزال خزعبلات روايته الطفولية تجوب بين فينة وفينة دماغي المتجوف بمغارات الحياة وتجاربها التي جعلتني أنا أنا والحمد لله على نعمائه وأفضاله...

وهذا التفضيل هو حديثنا التجاري القادم إن شاء الله ولكن بعد أن تقلب أرشيفك وتجمع قصاصات الورق التي كتبت بها تفضيلات الاخرين الاستهلاكية ..
و التفضيل هو نواة الهرم التجاري للتاجر وللمستهلك...

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــــــــــاغ

alzbara_qa
20-11-2012, 11:52 PM
اقنعتني بكلامك عن الاسلوب الامريكي..
احسه رجل بسيط مو لانه يكافئ نفسه بالمارس.. لا لاني انا بعد اكافئ نفسي بالجالكسي.. :shy:
بس لما يكافئ نفسه بعلكة.. يحليله.. http://www.a1ash.com/vb/images/smilies/1%20(125).gif

ان شالله دقايق وانزل بارت جديد..




اللهم آمين وياك ان شالله وكل المتابعين..
فاهمتك الحربي بس ذكرني كلامك عن تنوع الانشطة ببعض الاشخاص الي يشككون في الرجال انه مب تاجر ويجمع من الانترنت ويصيغ باسلوب قصصي..

قلت اشوف اذا عندكم نفس الانطباع kind of ..


حرام لازم يكتب كلامه في كتاب و يترجم بعد
من صاحب الحقوق الفكرية ?

sweet qatar
20-11-2012, 11:56 PM
دماغيات :
التفضيل اولاً بفرز الافكار المتلاطمة في مخيخك عن التجارة وبماذا ستتاجر ....
وأين ...
ونتكلم اليوم عن أين..... ؟؟
طبعاً الندرة للمشروع مهمة ولكن الاهم منها هو الاحتياج ليس من المنطقي أن أقدم الندرة على الاحتياج ... كأن أفتح محل أدوات صيد بحرية في أبها وأقول مشروع نادر ...
يعني بالتأكيد الفشل الذريع كون أبها لمن لا يعرفها
ليس بها بحر ...
و ليس كل فكرة تجارية قابلة للتطبيق ....
الا وفق ضوابط وأركان ...
سبق وأن تحدثت وأسهبت عن الفكرة التجارية والاحتياج ...
واليوم ساتحدث لكم عن التفضيل المكاني...
قد يستغرب البعض من مصدر كلامي الوارد الان
يقول : لاتفتح المأكل _يقصد بها المطاعم_ في مداخل المدن ...
المصدر مقدمة ابن خلدون عام 1377 للميلاد
يعني قبل 635 سنة
ما شاء الله الاولين ما تركوا شاردة و لا واردة الا ذكروها...

ومن متأمل في مدينتي المدينة المنورة وجدت أن أغلب مداخل المدينة الحنونة الطريق القادم من جدة _ الطريق القادم من القصيم الطريق القادم من تبوك
كل هذه الطرق ما فتح بها مطعم في مدخل المدينة الا وكان الفشل حليفه ..
الا إن كان المطعم يخدم أهالي الحي ويكون الوحيد أو الاقدم المتعارف...
و كذالك هو الحال في أغلب المدن التي زرت قل أن تجد مطعم على مدخل المدن...
حتى أن بعض المحطات القريبة من مداخل المدن غالباً لا تجد بها مطعم...
أقول في نفسي دوماً بالتأكيد ابن خلدون مؤسس علم الاجتماع كان تاجراً ولم يكن مفكر ومؤرخ فقط ...
الناس فعلاً تدخل المدينة وهم مشتاقين ما يبغوا يوقفوا...
وتكثر المطاعم كما ذكر ابن خلدون في مخارج المدن..
إذن نحن الان بين طريقين
كل طريق يتجه إلى وسط المدينة يسمى الطريق النازل
وكل طريق يخلف سنتر المدينة خلف ظهرك هو الطريق الطالع...
وهنا أعجوبة عقارية ...
العقار إن كان في الطريق الطالع يكون أغلى من نظيره في الطريق النازل...
وكذالك هي غالباً أجارات المحلات في الطالع الا إن تميز الطريق النازل بميزة معينة كأن فتح به ماركة معينة ....أو توفرت به أسواق ... او مواقف ..
او خلا من الارصفة ...
أحياناً يكون الشارع حيوي ونشيط ولكن عائق الارصفة ومداخل ومخارج الخدمات تكون سيئة لمن يرغب الاستثمار في الشارع ...
لذا يلزمك أولاً اختيار المكان الانسب لنشاطك التجاري ..
وانا هنا لا أفضل الطالع عن النازل ولكنها تنويرة
جرنا لها الكيبورد...وابن خلدون رحمه الله .
احرص على توفر المواقف أمام محلك التجاري ...
هناك مثل حضرمي يقول : إذا بغيت تدكن ركن
المعنى إذا بغيت تدكن فلووووووووووس خذ لك محل بركن
يكون على واجهتين ... يراك من بالطالع والنازل ...
تذكر دائماً أن الرزق بموطئ القدم ليس من المنطقي أن تفتح محل مجوهرات في سفح جبل أحد ...
ابحث دائما عن محل فيه حركة بالحركة بركة ...
و لاتبعد عن التجمعات البشرية إلا إذا مشروعك يتطلب الهدوء مثل محلات الكوفي شوب ومقاهي الانترنت ...

فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمـــــــــــــــــاغ

sweet qatar
21-11-2012, 12:01 AM
حرام لازم يكتب كلامه في كتاب و يترجم بعد
من صاحب الحقوق الفكرية ?

الكثير عرض عليه فكرة الكتاب.. وفي شباب عرضوا عليه موقع ومن هالامور..
لكن كان رده انه يبي يطلع زكاة علمه وينفع الشباب السعوديين من الجنسين بنتائج تجاربه.. وبهالمعنى..


انا بعد اتمنى يطبع كتاب عشان توصل افكاره لجميع الناس..

شاكرة لك التعليق.. حياك الله..

ام ناصر1
21-11-2012, 12:03 AM
اقنعتني بكلامك عن الاسلوب الامريكي..
احسه رجل بسيط مو لانه يكافئ نفسه بالمارس.. لا لاني انا بعد اكافئ نفسي بالجالكسي.. :shy:
بس لما يكافئ نفسه بعلكة.. يحليله.. http://www.a1ash.com/vb/images/smilies/1%20(125).gif

ان شالله دقايق وانزل بارت جديد..




اللهم آمين وياك ان شالله وكل المتابعين..
فاهمتك الحربي بس ذكرني كلامك عن تنوع الانشطة ببعض الاشخاص الي يشككون في الرجال انه مب تاجر ويجمع من الانترنت ويصيغ باسلوب قصصي..

قلت اشوف اذا عندكم نفس الانطباع..
يمكن ايه ويمكن لا ...
بس بصراحة اسلوبه مقنع ومؤثر ...بس المشكلة بتشوفينها لما يكتب
في آخر تجاربه إنه اعتمد على قراءة كتب الادارة وغيرها مع إنه
اسلوب تجارته تبين إنه شخص مشى ع البركة دون خطط ادارية
ولا تسويقية ...الي لقاه جدامه تاجر فيه وتمكن منه ...

sweet qatar
21-11-2012, 12:08 AM
هلا ام ناصر..

تأثير القراءة في عمله وتخطيطه واضح.. لاحظي آخر بارت واستناده لنظريات ابن خلدون..
وكتاب لن اكون عبدا للراتب للغامدي اظن..

هو عادة يستطلع ويستكشف ويخطط عقب يدخل..

شوفي يمكن يجينا الانطباع لما نحس انه انتصر في كل مرة وربح المعركه..
بدون ما نحسب ان كل تجربة خذت وقت وجهد ومال.. بعض القصص الي اوردها خذ فيها سنين عشان ياخذ حقه..

sweet qatar
21-11-2012, 12:11 AM
دماغيات:


اطفى الانوار
و
ابرز الهوية
أمامك نقطة تفتيش

الزمن 2006 وسقط سوق الاسهم السعودي واهتز اقتصاد المواطن السعودي ...
البعض خرج باكبر الخسائر وحصل هرج ومرج وكانت طامة شقت الجيوب ولطمت الخدود ...
لم تكن الاسهم آنذاك حديث المجالس فقط بل حديث الطرقات وطوابير فرن الخبز...

هذا الحدث كان فيصل وتغير كبير في التفكير للمواطن السعودي ...الحالم بالثراء
حصل للسعوديين تغريبة تيه في الارض ... كتغريبة بني هلال
لم يستمر هذا الركود والعصف والتشتت الذهني طويلاً..
البعض فكر واتجه للعقار أو مايراه آمن في حينه ...
والبعض لا تزال لديه رعشة بل رعاش أصاب جيبه... وتفكيره فهو لا زال هلع
كهلع اليابنين من قنبلة هورشيما... المعروفة بنجازاكي ....
بينما هنا لم ينجو زكي ولا شليويح...
حتى أنه تلطيف للقلوب المحطمة والمشتاقة للون الاخضر
تم عمل بنزين 91 باللون الاخضر
لتكون حياة المواطن أخف وطاءة بهذا اللون البرسيمي ....
وكثرة المقاهي على الطرقات التي تحمل اللون الاخضر ...
هذا اللون الذي عمل مشاكل نفسية واضطرابات في الفهم لدى البعض...
واستمرت التغريبة .... وأيقظ العملاق في ذواتهم...
وتم شراء الاراضي والمخططات وبيعها ... وارتفع صيت العقار ....
هذا العقار الذي يدر ذهباً أنا أراه مهنة الكسالى ...
وتكالب هوامير العقار وهم هم أبناء جلدتنا ...
طبعاً كي لا يقال : دماغ متحامل على السعوديين في مقاله هذا وهو واحد منهم ...
أقول لكم بل هي تعرية لحبل الغسيل الممتد من شرورة إلى حقل
ومن البطحاء إلى جبال الهدأ ....
هذا الاتحاد الهواميري الغير مهذب ... جعل متر الارض يرتفع من عشرات الريالات إلى بضع الاف من الريالات ... بمعنى أضعاف مضاعفة ومُضعِفة للمواطن المقلوب على أمره وليس مغلوب لانه أرتضى القعود مع القاعدين ....
ما يميز التاجر السعودي عن غيره ...
بصراحة لا يرضى بسقف ربحي معين بل لا سقف سماء ربحيه شاسعة الاطراف....
وهنا مكمن الخلل ...
كنت مجاور للمسجد النبوي أملك محل تجاري أرى البنقالي والهندي والافغاني واليماني وغيرهم الكثير ... يرضى باقل هامش ربح المهم يمشي بضاعة بينما شليويح جاري يقف صامداً جامداً امام ربح يقارب 3 أضعاف ..
بينما القيم التجارية تقول : ريال ماشي و لا عشرة نايمة على الرف...
وهذا ماكنت أطبقه في تجارتي حتى أذكر أنه في يوم من الايام جاء شليويح يتبجح ويقول : خلينا نتحد انت كذا تخرب علينا السوق تبيع رخيص .. ما كأنك سعودي بفعلك هذا وبيعك بهذي الطريقة .. قلت له : تدفع لي آجار الدكان أتحد معاك ..
وتمر الايام ويقبل شليويح الدكان لمحمد أسلام البنقالي والسبب معروف الجهل في الهامش الربحي المحدد والثروة هي تدفقات نقدية يسيرة بالتكرار والمدة تتضخم ...

نعود إلى محور جديثاً عن العقار الابن البار نعم هو بار ولكنه الان معاق ...
لا يستطيع خدمة أبيه ... والسبب هو المضاربات الشرسة التي تعرض لها ..
يشتري المتر ب100 ومن بكره يطلب 200 ريال ويقول خليه لا يأكل ولا يشرب .
حينما أتحدوا وتوجهوا للعقار لم يجد المواطن مسكن ....
وتريدونني أن أتحد مع شليويح ... لا لن أتحد لأن شليويح لا يفهم معنى التجارة الا الدبل وأقل من ذلك لن يرتضي...
من أسباب سقوط الاسهم هو الافراط في التفائل والطمع الطاغي إذ كانوا يقولوا سهم التدبيلة
و يفني يومه متسكعاً في المنتديات بحثاً عن توصية يرى انها
قفزة نمر في ربوع الارانب ....
غير مدرك أن السهم لو أعطى 10% سنوياً خير وبركة ... كنظرة استثمارية أمنة .. ومردود بعوائد سنوية مجزية ...
النظرة وقتية والربح أرنبي ...لا يحترمون به قانون الحصاد...
أتجهت الرساميل إلى العقار فطاااااااااااااااار .. وأصبح محط الأنظار وأصبح مهنة من لا مهنة له ومهنة من جمع المهن ....
لدرجة أنك تلتقي بزيد من الناس واول ما يقابلك وقبل كيف الحال يقولك بشر
عمرت اشتريت بيت ... وكأننا نقطن جزيرة صغيرة محدودة المساحة....
أصبح الكل يسلط الضوء بدون وعي على العقار رغم أهميته وأنا هنا لا أهمش من أهمية العقار وأنه ثلث الدخل في العمر الوظيفي لاي موظف يمشي في مكاتبها لا مناكبها ....
وكما هو الحال لدينا في ثقافتنا الاستهلاكية والتسويقية
التسويق لدينا تلقيني مباشر وهذا التسويق المعتمد على المضاربة هو من أوصل مكائن الخياطة إلى أرقام زحل والمشتري ...
وحلق العقار من كثرة الضرب.. لدرجة جعلت المواطن يراه كما يرى مذنب هالي...
لا يرى الا كل 76 عام في السماء ويشرق على المخططات السكنية ...
وتمر بك الايام حبلى بالدهشه ويكثر عليك الموسوسون من الانس قبل الجان ...
وأصحاب المصالح من الوسطاء المتخمون باموال المقترضين ... الساعيين في مكاتبها ...
ويتم إسقاطك بعقار والعقار هو اسم ويعني باللغة (( دواء ))
وهو دواء لما في الجيوب ...
وهذا العقار يجعلك معفر بالغبار إلى أن تصل إليه ...
وتتجه إلى المصيدة وهي عشة أو صندقه إن جاز التعبير ....دون تصريح أو تنظيم جعلتك ترتقي على ظهر مذنب هالي ...
تشعر أنك حققت إنجاز وأنا هنا لا أهمش إنجازك أو أزدري قناعاتك..
ولكن إن أنتم جميعكم إتجهتم للعقار وتركتم شكيب و مرزا يعبثون في أسعار رغيف وحليب الصغار ...
جمعتم كلكم على صعيد واحد بعفااااار العقار وتركتم الديار و رغيف الكبار
للشطار ... حينما أتحدتم ووضعتموا أنوفكم في تجارة ما لم ترتضوا الربح اليسير
بل جففتم منابع الدقيق و الاعلاف بعد إتحادكم ... وصنعتم أزمات لم نسمع عتها من قبل في بلد يملك اقتصاد قوي ولكن للاسف لايملك مستهلكين أذكياء...
و الأهم أنكم بعد أن جمعتم الساعيين في مكاتبها على صعيد العقار جففتم منابع الاسمنت والحديد ...
و شددتم قبضتكم على السوق ... ليبكي الراعي على أغنامه التي توشك أن تهلك باتحادكم هذا ...
ويبكي شليويح على أطلال الدور الارضي والاعمدة والسيسيان
وتريدون مني أن أتحد معكم
لا
لا
لا جمع الله لكم راية إن كان إتحادكم على الغلابة والساعيين في مكاتبها والباحثة عن الربيع لبهائمها ..
لن أتاجر في حلم المواطن ....ولو أكسبني أضعاف تملئ الارض أرانب ...
فانا هنا مع التدفقات النقدية في تجارتي الواقعية ذات المردود المجزي .
مع الالة حاسبة ومع العمل والنشاط وحي على الفلاح ...
انا هنا على ثغرة من ثغرات الرزق إذهبوا أنتم إلى عقاراتكم اما انا فسابقى
محافظاً على التذبذب السعري لرغيف الكبار وحليب الصغار ... أتلاطم مع الشطار ...
وسيسحبون الجميع على صعيد الاسهم ليشنق الجميع على عقرب المؤشر ...
وتدور الدورة الاقتصادية التي تزعمون انها فقط عقار ـأسهم ـذهب
هي كسل
كسل كسل
وتبرير للكسل .


فارتقبوا إني من المرتقبين
حظ موفق
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
21-11-2012, 12:19 AM
دماغيات:
أطفئ الانوار
وابرز الهوية
أمامك نقطة تفتيش

خداع الناس اسهل من اقناعهم انهم قد تم خداعهم - مارك توين


وهذا ما يحدث بالفعل في مجتمعنا هذا المجتمع المدني المسالم
يعتمد على أقوى وسائل الدعاية والاعلان الا وهي الدعاية المباشرة
و لايملك أبجديات أو مفاهيم الاستهلاك ...
يتساقط كالفراش المبثوث على بريق دعاية مجهولة المصدر إشاعة شاعة بين الناس


قالت لي زوجتي المعلمة : وقف خلينا نأخذ بطاطس مقلية من محل بعيد عن مدرستها عند ذهابي بها إلى هناك ثم أردفت تقول :
يقولوا هذا المحل أحسن محل يعمل بطاطا مقليه ومشهور واللي يشتري منه راح يرجع له ...
نظرة إلى المحل المتطرف في حي شعبي وضحكت
نزلت من سيارتي ودخلت المحل وإذا هو يعج بالزبائن بعشرة وبخمسة بطاطس وبريالين ...
وقفت في الطابور أمام البنقالي : وقلت له ب30 ريال بطاطس
المحل أقل من المتواضع بكثير بل وكأني في محل بريف بنقلاديش
نظر البنقالي إلى الصاج الذي يغلي بالزيت
وقال : مافيه الا بعشرة ريال
قلت له : أبغى بثلاثين ...
قال : أنتظر ثلث ساعة
قلت : مافيه مشكلة
جلست أراقب سكب الشطة على سفوح كيس النايلون من الزبائن ..
: court:
وبالفعل مضى الوقت وأخذت الطلب و أعطيته أم العيال
موزع ب 15 كيس كل كيس بريالين ..
قالت لي : خذ لك كيس
ضحكت وقلت : لا شكراً لاني بصراحة متقرف من وساخة البوفية
ذهبت إلى المقهى أغسل دماغي بكوب من القهوة وكلي ضحك على الخديعة التي وقعت بها زوجتي...
نفس البطاطس و نفس الشكل ونفس القطاعه اليدوية التي يقطع بها البطاطس والزيت من أردى أنواع الزيوت ...
ولكن الدعاية التلقينية جعلت الاخرين تهفو أنفسهم ...
ولأنها وكما هو معلوم في علم النفس : تلقت المعلومة وهي جيعانة فتم تخزينها في العقل الباطن....
ذهبت إلى المقهى فوجدت شليويح ينتظرني هناك
قال لي : زمان الاكل تشمه من أول الحارة وكنا نعرف فلان ويش طابخ ...وفلان ايش طابخ
أما الان ما تشم رائحة أكل بيتك بسبب الكيماوي وبسبب الغاز ..
ضحكت على المعلومة المقدمة لي بفكي العلوي فقط...
وقلت له : بل نفس الاكل ونفس الطبخ والان نشم ما يطبخ في بيوتنا غير أننا زمان نشم اكثر لان الجوع أكثر..اما الان فالحمد لله مع الشبع لا نكاد نجوع كي نشم
الان جرب ادخل بيتك وانت جيعان راح تشم قدر جار جارك
من الجوع وهذه خاصية في الشم عند الانسان تزداد حدته عندما يجوع وتقل عند الشبع ...
ولكن حلاوة الماضي جعلت الماضي في أعين الاخرين حلواً بينما هو علقم .... عن وقته الحاضر ...


انصرف الرفاق واتصلت بام العيال : وقلت لها كيف البطاطا
قالت : اوه مرررررره لزيزا وزميلاتي ناسبتهم من جد خطيره
أليمه ... وكل المصطلحات الدعائية المستخدمة حديثا وبالذات أليم.
قلت : لها سبحان الله الان أنا متعدي من عند المحل وحصلت زحمة ..
قالت : ايوه الزباين عنده غير بالطلب من الزحمه
قلت لها : اصبري يا مرأه خلينا أكمل
حصلت عنده الشرطة والبلدية وناس متجمهرة...
سألت كم واحد هناك ...
يقولوا انه مسكوه وهو يحط زيت فرامل السيارة مع زيت القلي
وواحد ثاني يقول : مسكوه ينقع البطاطس ب ..... أجلك الله وأجلكم .
الا وأسمعها تقول : ووووووووووووع
وتسكر الخط
دقيقتين وتتصل فيه : وتقول قلت لزميلاتي وحده شكلها تسممت تعبانه من اليوم وهي تسترجع الطعم بالريوس....
و وحده تقول : حاسه بغثيان
إلا واسمعها توصف لي قذارة البطاطس وتقول حصلنا في كيس من الاكياس شيء زي التراب...وشكل الزيت تعبان وشكل البطاطس ... ,و ...
أقفلت الخط من الضحك حتى لا يكشف أمري..وخديعتي...
الان وبعد المديح التلقيني الصباحي...للبطاطس والدعاية أنقلب كل ذالك بمكالمة تلقينية اخبارية مزيفة.. إلى عيوب ومثالب البطاطا ..


الجوع لاصق لكل مايثار حوله من رائحة حاذر من الاستماع
إلى صفق أطباق الكلام عند جوع...



الدعاية المباشرة هي الدعاية التي أوصلت مكائن الخياطة لمبلغ 600000 ريال ...
وهي نفس الاسلوب التلقيني الذي أوصل متر الارض لدينا إلى ألووووف الريالات ....
فكر بالانجح لك والاجدى استثمارياً و لاتنساق وراء كل ناعق ...
وأدرس المتلقى دراسة عقلانية
الدماغ لم يوجد إلا للفرز والابداع غربل كل معلومة تصل إليك بفلاتر العقل ....
وتأمل الخير وأأمل الخير
المهم أن تبدأ
ابدأ كلمة تجدها في كمبيوترك عند الضغط عليها تكتشف كل البرامج التي لديك ومكافح الفيروسات المستخدم لديك ...
ابدأ ستكتشف كل البرامج في ذاتك والمميزات الجميلة
غيرصورة سطح المكتب في داخلك من صورة غروووووووب
إلى إشراق وسطوع..
وافتح الايقونات المخفية في داخلك واكتشفها وأزل الضار منها ...
المهم أن تستخدم
ابدأ
ابدأ
ابدأ
الآن وليس غدا أو بعد غد
وتذكر أن غداً لن يصلح الا إذا أصلحت يومك الذي أنت فيه ...
غير قناعاتك السلبية ... إلى ايجابية
القناعة الاولى :
الاجانب أكلونا
أولاً : هؤلاء ليسوا مرتزقة بل هم يسعون في مناكبها ويأكلون من رزقه مثلي ومثلك
ثانياً: لو ذهبت إلى أي بلد في العالم ستجد أن من يملك التجارة والثروة هم الاجانب خذ على سبيل المثال لا الحصر في بريطانيا الاثرياء هناك جلهم عرب ومن أصول غير بريطانية ..
أمريكا يملك زمام التجارة المهاجرين
البرازيل : لبنان والهنود
وما كارلوس منعم عنا ببعيد ....
لان المهاجرين يرون قدومهم إلى أي بلد فرصة للثراء ويستغلون الفرص لتكوين الثروة عبر طرقها المشروعة ...
بينما المواطن في أي بلد يسعى إلى الأمن وأهمها إستقلالية البيت الملك...
الاجنبي لا يهتم بالامن كثيرا كاهتمامه بانتهاز الفرصة
المواطن يرى أن الامن أهم مطلب يحققه ...
وخذ على سبيل التقريب لا التبعيد الامارات العربية المتحدة
زمام التجارة في يد غير أهلها
البحرين زمرة التجار من إيران ..
وقس على ذالك ...
أيها الشباب أنتم كنتم ضحية ولكن لا يزال الخير مشدود بكم
بامكانكم خوض غمار الحياة ..
لا أنكر أن جيلي إستجلب وأستحلب من العمال وجعلهم يعثون في البلاد فسادا وصلاحا ..
ولكن ما حيلة جيلنا وجدوا أبائهم على ملة وحاكوا سادتهم وكبرائهم..
فاضلوهم عن السبيل ....
جيلنا جيل الفيز ...
كان الواحد يطلب عامل يعطوه عشرة ...
تضخم
ويفك سراحهم ويقتات ويستحلب من جيوبهم كل نهاية شهر ...
ولكن ويشهد الله على ما أقوله : لم أكن يوماً شليويح أو ألبس طاقيته الردئية يوماً ...
لم أجلب اواستحلب إنسان في الحرث أو في الارض...
لن اتحدث كثيرا عن المؤمرة التي حيكت لجيلكم
ولكنها متوارثه بعيب فلان انت تشتغل خباز
ومن شدة العيب يكد على سيارته وهو متلطم كطوارق السعودية ...
ولكن بشماغ البسام بصمة تسعطعش.....
عيب
عيب
هذه خلفت جيل باكمله معتمد إعتماد كلي على العمالة في إستدرار الرزق ؟؟؟من عرق كفاحهم ...وتعدد زوجاتهم وتضخم بطونهم ظهر جيل لا أقول محارب من الاجنبي
بل يشعر أنه ض ع ي ف أمام القوة ونفوذ الاجانب التجاري ..
ولكن كل هذا لا يمنعه من أن يبدأ لينجح... ويدر ظهره لكل ماهو إنهزامي
جيلنا
لم يسلم البلاد فقط
بل سلم الرقاب ...سلم رقاب جيل باكمله
لا أحد ينقص منكم أو من قدراتكم ... ويضع اللوم عليكم
ضعوا نصف اللوم على جيلكم والنصف الاخر على جيل...
الفيز و لاتفعلوا كما فعل سفهائنا...
وهذا إعتراف وأغتراف من شايب محاكيكم يدلي باقواله لكم على كرسي الاعتراف.
لا على استحياء بل على علن ...
أحبتي : لايزال الامل معقود بكم لا لتنافس الاجنبي بل لتنجح في حياتك فمن عمل للمنافسة فشل ومن عمل للنجاح نجح ..
أنظر إلى الفرص من حولك ستجدها حتماً
فتش عن النجاح ستجده ..
البلد بحاجة إلى الكثير الكثير لتقدموه لانفسكم قبل أن تقدموه لذويكم.
تخلصوا من
ع ي ب
وأقلب حروفها
ب ي ع
سيكون النجاح رفيقك


حظ موفق
دمـــــــــــــــــــــــاغ

sweet qatar
21-11-2012, 04:18 PM
اخواني واخواتي الأعزاء..
سامحوني ما ذكرت لكم ان الجزء السابق هو آخر جزء نشره دماغ في صفحته..




قبل الختام من الكتب الي نصح بها العم دماغ:

أغنى رجل في بابل لجورج كلارسون - العادات السبع لديل كارنجي
و كتاب الاب الغني والاب الفقير ما يعلمه الاثرياء لابنائهم ولا يعلمه الفقراء لابنائهم لساسيكي..



أتمنى انكم استفدتوا مما سطره العم دماغ مثل ما استفدت منه..
واستمتعوا باسلوبه وحكاويه..


الله يجزيه عنا خير الجزاء، وياجر كل واحد حاول ولو بشكل بسيط يجمع ويرتب او حتى ينقل الموضوع لمنتديات اخرى..



والسلام ختام.. :shy:

بوعبدالله2005
21-11-2012, 08:26 PM
الله يجزاك عنا خير يا اخت سويت على النقل
و جعل الله كل ما سطره شيخ التجار دمااااااغ في ميزان حسناته ونسأل الله له ولنا حسن الخاتمه وتقبل الله منه و اثابه الأجر

لقد صدمني حقا ان يكون هذا اخرشىء كتبه دمااااااااااغ
و أتمنى أن لا يكون اخر موضوعه بل اخر ما نقلتيه اختي سويت

متباع

الفكر الحر
22-11-2012, 07:49 AM
اللهم آمين وياك ان شالله وكل المتابعين..
فاهمتك الحربي بس ذكرني كلامك عن تنوع الانشطة ببعض الاشخاص الي يشككون في الرجال انه مب تاجر ويجمع من الانترنت ويصيغ باسلوب قصصي..

قلت اشوف اذا عندكم نفس الانطباع..

بعض من إدارة وأعضاء المنتدى تعرفوا عليه شخصيا وأكدوا ما يقول بتعاونه معهم على أرض الواقع كمستشار ( متطوع ) في مشاريعهم .

والرجل له حساب على تويتر هذا هو بعد إذن إدارة المنتدى

https://twitter.com/demaqh1

يعطيك العافية على النقل

الحـربي
22-11-2012, 10:45 AM
الله يوفقك ويعطيك العافية اختي سويت على النقل
والشكر موصول للعم دماغ على مساعيه ومحبته للخير وعموم الفائدة للناس اجمعين
الله يشهد اني ماحب اقرأ المواضيع الطويلة او الكتب
مجرد موضوع خفيف وبس
لكن هذا الموضوع شدني ودخلت معاه جو ثاني
مشكورة مرة اخرى اختي

الخزرجي قطر
23-11-2012, 12:36 AM
زادكم الله نورا في القلب وضياء في الوجه وسعة في الرزق ومحبة في قلوب الناس
وان يجعلكم ساعين للخير مؤثرين في الغير وان يؤمنكم بين اهلكم ويرحمكم وان تكتب
لكم حسنات مضاعفه بقدرجهودكم الطيبه ولكم منا خير الدعاء لكم ولمن تحبون وغفر
الله لكم ولوالديكم ورفع الله مقامكم واسأل الله ان يعطيكم رزق مريم وقصر أسيا وتقوى
عائشه وقلب خديجه وجمال يوسف ومال قارون وحكمة لقمان وملك سليمان وصبر ايوب
وعدل عمر وحياء عثمان وميعاد ال ياسر ومحبة رسول الله صلى الله عليه وسلم .........

sweet qatar
23-11-2012, 02:32 PM
الله يجزاك عنا خير يا اخت سويت على النقل
و جعل الله كل ما سطره شيخ التجار دمااااااغ في ميزان حسناته ونسأل الله له ولنا حسن الخاتمه وتقبل الله منه و اثابه الأجر

لقد صدمني حقا ان يكون هذا اخرشىء كتبه دمااااااااااغ
و أتمنى أن لا يكون اخر موضوعه بل اخر ما نقلتيه اختي سويت

متباع

اللهم آمين..ويجزاك الخير كله اخوي بوعبدالله..
شاكرة لك حسن متابعتك وتفاعلك مع الموضوع..
اعتقد ان العم محمد او دماغ مثل ما سمى نفسه بيستمر في نصائحه وسرده لتجاربه وخبرته..
لكن متى.. العلم عند الله..

عسى الله يوفقك بوعبدالله في تجارتك ويفتح لك ابواب الرزق وييسر امورك..




بعض من إدارة وأعضاء المنتدى تعرفوا عليه شخصيا وأكدوا ما يقول بتعاونه معهم على أرض الواقع كمستشار ( متطوع ) في مشاريعهم .

والرجل له حساب على تويتر هذا هو بعد إذن إدارة المنتدى

https://twitter.com/demaqh1

يعطيك العافية على النقل

كلامك صحيح اخوي.. وشاكرة لك الاضافة.. لكن نشاطه في الفيسبوك اكثر من التويتر..
انا مقتنعة انه تاجر وناجح وما اشوف في اي تناقض او سبب يخليني اشك فيه..
وكونك اطلعت على الموضوع الاصلي في المنتدى السعودي.. اكيد مرت عليك الردود المشككة..
لهالسبب اثرت هالنقطة هني.. وذكرت رايي وحبيت اشارك الاعضاء التحليل والنقاش..

حياك الله..

sweet qatar
23-11-2012, 02:42 PM
الله يوفقك ويعطيك العافية اختي سويت على النقل
والشكر موصول للعم دماغ على مساعيه ومحبته للخير وعموم الفائدة للناس اجمعين
الله يشهد اني ماحب اقرأ المواضيع الطويلة او الكتب
مجرد موضوع خفيف وبس
لكن هذا الموضوع شدني ودخلت معاه جو ثاني
مشكورة مرة اخرى اختي

الله يعافيك اخوي.. ويوفقك دنيا وآخره..
كلامك فرحني.. وان شالله يكون في ميزان حسنات العم محمد..
لعل وعسى تتأثر بما قرأت وتصير تاجر قد الدنيا :D
عاد اذا اشتغلت في التمور لاتنسى اختك بكرتون موز.. :shy:




زادكم الله نورا في القلب وضياء في الوجه وسعة في الرزق ومحبة في قلوب الناس
وان يجعلكم ساعين للخير مؤثرين في الغير وان يؤمنكم بين اهلكم ويرحمكم وان تكتب
لكم حسنات مضاعفه بقدرجهودكم الطيبه ولكم منا خير الدعاء لكم ولمن تحبون وغفر
الله لكم ولوالديكم ورفع الله مقامكم واسأل الله ان يعطيكم رزق مريم وقصر أسيا وتقوى
عائشه وقلب خديجه وجمال يوسف ومال قارون وحكمة لقمان وملك سليمان وصبر ايوب
وعدل عمر وحياء عثمان وميعاد ال ياسر ومحبة رسول الله صلى الله عليه وسلم .........

اللهم صلي وسلم على محمد وعلى ال محمد.. اللهم آآآميييين..
واسال الله لك مثله اخوي.. اللهم وفقه لعمل الخير حتى ترضى.. ثم اجزل له بالعطايا حتى يرضى..
شاكرة لك متابعتك وكلماتك الطيبة اخوي الخزرجي..

برشلوني قطر
26-11-2012, 11:47 PM
الله يعطيج العافيه اختي سويت...ماقصرتي..وعقبال مانشوفج مليونيره:victory:

والله يبارك للاخ دماغ (محمد) ف ماله واولاده ويعطيه ع قد نيته..

ومنها للاعلى ان شاءالله..

شكرا لج

barod
27-11-2012, 10:06 AM
يعطيج العافيه اختي سويت على النقل والصراحه استمتعنا بقصته

sweet qatar
27-11-2012, 12:40 PM
الله يعطيج العافيه اختي سويت...ماقصرتي..وعقبال مانشوفج مليونيره:victory:

والله يبارك للاخ دماغ (محمد) ف ماله واولاده ويعطيه ع قد نيته..

ومنها للاعلى ان شاءالله..

شكرا لج

اللهم آمين..
شاكرة لك دعواتك الطيبة.. ومتابعتك وتفاعلك..
الله يوفقك ويكتب لك الي تتمناه وزيادة..
ويرزقك من واسع فضله..


يعطيج العافيه اختي سويت على النقل والصراحه استمتعنا بقصته

الله يعافيك اخوي بارود..
اسعدني ردك.. والله يوفقك لما يحبه ويرضاه..

bo3adel
27-11-2012, 08:32 PM
يعطيج العافيه سويت ع النقل و وايد استمعت واستفدت من القصه .. ماكنت ابيها تخلص ابد

بس عندي سؤال .. العم دماغ وصل للحمام اللي فيه رغوه فرنسيه ولالا ؟؟ :con2:

الحـربي
28-11-2012, 10:59 AM
يعطيج العافيه سويت ع النقل و وايد استمعت واستفدت من القصه .. ماكنت ابيها تخلص ابد

بس عندي سؤال .. العم دماغ وصل للحمام اللي فيه رغوه فرنسيه ولالا ؟؟ :con2:




أكيد وصل يابو عادل
وهذا الواضح من كلامه

sweet qatar
28-11-2012, 01:12 PM
يعطيج العافيه سويت ع النقل و وايد استمعت واستفدت من القصه .. ماكنت ابيها تخلص ابد

بس عندي سؤال .. العم دماغ وصل للحمام اللي فيه رغوه فرنسيه ولالا ؟؟ :con2:


الله يعافيك.. لان خبرته ماهي قصة عادية لها بداية ونهاية..
ممكن تعتبرها يوميات او مغامرات..

فما اعتقد انه انتهى او وصل للرغوة الفرنسية..
ولا كان نزل خاتمة لموضوعه الأصلي..

تابع العم محمد على تويتر او الفيس بوك.. لازال في نشاطه..

اسعدتني متابعتك بوعادل.. وشاكرة لك الرد..







أكيد وصل يابو عادل
وهذا الواضح من كلامه

هو يقصد التقاعد والراحة..
وماظنه وصل للمرحلة الي يسلم فيها الراية لأبنائه..
اعتقد انهم للحين في المدارس.. وهو لازال في عز نشاطه ماشالله..

الا بسألك يالحربي عسى استفاد اخوك من الموضوع..
قد ذكرت ان اخوك داخل على التجارة وبتعلمه عن الموضوع.. ولا انا غلطانة..؟؟!!

الحـربي
28-11-2012, 01:27 PM
الله يعافيك.. لان خبرته ماهي قصة عادية لها بداية ونهاية..
ممكن تعتبرها يوميات او مغامرات..

فما اعتقد انه انتهى او وصل للرغوة الفرنسية..
ولا كان نزل خاتمة لموضوعه الأصلي..

تابع العم محمد على تويتر او الفيس بوك.. لازال في نشاطه..

اسعدتني متابعتك بوعادل.. وشاكرة لك الرد..



هو يقصد التقاعد والراحة..
وماظنه وصل للمرحلة الي يسلم فيها الراية لأبنائه..
اعتقد انهم للحين في المدارس.. وهو لازال في عز نشاطه ماشالله..

الا بسألك يالحربي عسى استفاد اخوك من الموضوع..
قد ذكرت ان اخوك داخل على التجارة وبتعلمه عن الموضوع.. ولا انا غلطانة..؟؟!!




اهااا .. لاني انا ماقصد التقاعد او كذا
اقصد انه اغتنى بعد ماكان فقير لانه واضح من كتاباته هالشي انه رجل نعمه الله يديمها عليه
اما عن أخوي .. للاسف لا ماأعطيته اياه
لاني ماقابلته من 10 ايام ولسه والله ماسويت شي
لان انا ناوي انسخ الموضوع له باوراق وارتبه وكذا يعني

sweet qatar
28-11-2012, 02:47 PM
اي صادق.. هو ماشالله في خير ونعمة عسى الله يبارك له ويزيده..


ولا تتعب نفسك.. تذكرت اني وعدتك بعطيك لنك مباشر..
هذا اجتهاد من احد الأعضاء في المنتدى الأصلي.. جزاه الله خير جمع الموضوع..
بس اظنه ناقص شوي في الأجزاء الأخيرة..

تفضل اللينك.. هنا (https://docs.google.com/document/d/17u2LzXRnYlch8tvswdSKgA19MiSdXhJLgKmaZYOmB6k/edit?hl=en_US&pli=1)


وعسى الله يوفقك ويوفق اخوك ويفتح لكم ابواب الرزق والسعادة..

الحـربي
29-11-2012, 07:46 PM
اي صادق.. هو ماشالله في خير ونعمة عسى الله يبارك له ويزيده..


ولا تتعب نفسك.. تذكرت اني وعدتك بعطيك لنك مباشر..
هذا اجتهاد من احد الأعضاء في المنتدى الأصلي.. جزاه الله خير جمع الموضوع..
بس اظنه ناقص شوي في الأجزاء الأخيرة..

تفضل اللينك.. هنا (https://docs.google.com/document/d/17u2LzXRnYlch8tvswdSKgA19MiSdXhJLgKmaZYOmB6k/edit?hl=en_US&pli=1)


وعسى الله يوفقك ويوفق اخوك ويفتح لكم ابواب الرزق والسعادة..



الله يجزاك خير ويرزقنا وياك جنة الفردوس
ريحتيني :victory: