النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: معلومات عن القبائل آكله لحوم البشر

  1. #1
    Banned
    رقم العضوية
    25848
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    467

    Exclamation معلومات عن القبائل آكله لحوم البشر

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته,,

    أعزائي الأعضاء أنه لمن أغرب وأبشع الأشياء فالعالم أن يأكل الأنسان أخيه الأنسان وأن كان هناك بعض المبررات مثل الجوع والتوهان بين الثلوج, ولكن ما يقشعر له بدني هو أن يتمادى الوضع ليصبح فضيله عند بعض الديانات بل ويتمادى الوضع لتصبح بعض الديانات تحُثُ على هذا النوع من الأفعال الشنيعه فعند بعض المذاهب الهندوسيه فأكل لحم الميت يعتبر تكريماً له لأنه أصبح جزءاً من بطن الكاهن! وعند قبائل المايا والأزتيك القديمه كان أكل الأبرياء هو دليل الشجاعه!! بل وتمادى الوضع عند بعض قبائل آسيا الوسطى إلى أن وصل إلى أكل الأطفال حديثي الولاده!

    فعند قبائل المايا القديمه كان يُعتقد أن أكل القلوب النابضه من أجساد البشر يعطي قوه ألهيه ويزيد من العمر وكان عليه القوم فقط من الملوك وأربابهم والكهنه هم من يحظى لهم الشرف بأكل القلوب النابضه بينما يأكل الباقون من الحراس والعامه بقيه الجُثه ويكفيهم شرفاً شُربهم للدماء الدافئه, أما في قبائل الأزنك فكان الأعتقاد السائد مُتشابه بشكل كبير مع أعتقادات المايا ألى أنه الأزتك كانو يمارسون لعبه أخرى تُسمى ال(pochacha) (أن صح التعبير نظراً لأنه لغتهم قد انقرضت ولكن هذا الأسم هو الأقرب لها) وتعتبر ال(pochacha) المصدر الأم لكره القدم الحاليه مع وجود فرق جوهري وحيد بينهم وهو أنه البوتشاشا كانت تلعب برؤوس بشريه.

    فقد كان الفريقان يلعبون برأس بشري بجميع جسدهم وليس مُجرد القدم وكُمحفز لأحتراف هذه اللعبه كان هناك شرط بأن الفريق الخاسر يُقدم قُرباناً للألهه.

    ولأبتعد عن السرد التاريخي المُمل للقصه سوف أبدأ من البدايه مروراً سريعاً إلى النهايه.

    فالحقيقه تعود البدايه التاريخيه لأكله لحوم البشر إلى قبائل أمريكا الجنوبيه مثل (المايا) و (الأزتيك) ووجدت آثار تدُل على وجود أكله لحوم البشر منذ آلاف السنين في كل من السلفادور و وشريط الساحل الأمريكي.

    وجدت أيضاً أدله على ممارسات القبائل الأفريقيه لهذه الجريمه البشعه وهُم يُعرفون ب(Head Shrinkers) أو مصغري الرؤوس نسبهً أنهم كانو يبقون على رؤوس الجثث بعد أكلها في برطمانات ويصغرونها بسوائل معينه ليحتفظو بها كتذكار لهذه الوليمه المميزه وقد كانت هذه العاده مُنتشره جداً في قاره أفريقيا فكان الكاهن هو من يختار القربان للآلهه من بين العامه ويقوم التنفيذ عليه بتقطيعه قطعاً وهو حي قبل فصل رأسه فالنهايه وحفظه كتذكار.

    ولوحظ أيضاً وجود بعض القبائل الأفريقيه التي كانت تطهو الأضحيه البشريه وهو حي في قدرٍ من الماء المغلي إلى أن ينضج ومن ثم تتم الوليمه.

    على كلٍ أن الكلام ليطول وأختصاراً لوقت عزيزي العضو سوف تجد الصور فيما أسفل مع بعض التعليقات المتواضعه من (اوريون) ايماناً مني بالمثل القائل (الصوره أعبر من ألف كلمه)


    البدايات التاريخيه لأكله لحوم البشر في أمريكا الجنوبيه هنا بدأت المأساه:

    ونلاحظ هنا التمتع بوليه بشريه بطريقه مقززه وأن كانت في أعراف قبائل (المايا) نوعاً من التفاخر بقتل رجل وسلخ جلده حياً ومن ثُم أكله.






    http://www.cancuncd.com/m_cancun_pic...mayan-face.jpg

    الصوره صوره رجل يرتدي بالظبط ما كان يرتديه سابقاً (الشامان) وهو الكاهن الذي يبتدئ بالقتل بأخراج القلب من الضحيه قبل موته حتى يرى القتيل قلبه نابضاً خارج جسده قبل الموت.


    وأخيراً هذا دليل أنه العرق دساس:


    وهنا الآثار الأفريقيه على أكله لحوم البشر:






    والكثير الكثير من الصور التي يندى لها الجبين على هذه الأفعال.
    ولكن السؤال المُهم هو هل تعلم أنه يسمح لبعض أفراد هذه الديانات في بعض دول أفريقيا وأمريكا الجنوبيه بممارسه هذه الشعائر حتى يومنا هذا تحت شعار حفظ التراث؟
    والسؤال الأهم هل تعترف بهذه الديانات كديانات عزيزي العضو أم هل تعتبرها مُجرد ممارسات شيطانيه؟

    تعليقي: أرحم الله والديك يا كريستوفر كولمبوس أشهد أن رايتك بيضا
    التعديل الأخير تم بواسطة Orion ; 06-06-2009 الساعة 03:53 AM سبب آخر: صور مخالفه

  2. #2
    عضو مؤسس
    رقم العضوية
    1061
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    4,342
    اخوي اوريان ادعوك لحذف الموضوع حرااااااااااااااااااام عليك صور عارية ومغززه

  3. #3
    Banned
    رقم العضوية
    25848
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    467
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن قطر مشاهدة المشاركة
    اخوي اوريان ادعوك لحذف الموضوع حرااااااااااااااااااام عليك صور عارية ومغززه
    ولى ايهمك لأجل عيونك حذفنا الصور العاريه

  4. #4
    Banned
    رقم العضوية
    25848
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    467
    أنا أأسف لألغاء معظم الصور نظراً لأنها تعتبر 18+

  5. #5
    عضو الصورة الرمزية الغني بالله
    رقم العضوية
    10180
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    365
    الانسان ــ على ما يبدو ــ اعتاد على أكل لحم أخيه الانسان ، وابسط صور الاكل هي ما ذكرت سابقا ،
    ومن الصور الاخرى ما ذكره الله في القران الكريم، بعد
    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلا تَجَسَّسُوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ } سورة الحجرات 12


    كذلك من الصور الاخرى؛ ما قال عنه الشافعي :

    نعيب زماننا والعيب فينا ... وما لزمانا عيب سوانا

    ونهجو ذا الزمان بغير ذنب ... ولو نطق الزمان لنا هجانا

    فدنيانا التصنع و الترائي .... و نحن به نخادع من يرانا

    وليس الذئب يأكل لحم ذئب ... ويأكل بعضنا بعضا عيانا

    اي ظلم الانسان لأخيه
    [لمن تشكو إذا كان خصمك القاضي! ]

  6. #6
    عضو نشط الصورة الرمزية روميت
    رقم العضوية
    22286
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    732
    تعليقي: أرحم الله والديك يا كريستوفر كولمبوس أشهد أن رايتك بيضا





    اما تعليقي فا رحم الله والديك أنت يا Orion وشكرا لك على الموضوع .
    استغفر الله .

  7. #7
    Banned
    رقم العضوية
    25848
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    467
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة asmharb مشاهدة المشاركة
    الانسان ــ على ما يبدو ــ اعتاد على أكل لحم أخيه الانسان ، وابسط صور الاكل هي ما ذكرت سابقا ،
    ومن الصور الاخرى ما ذكره الله في القران الكريم، بعد
    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلا تَجَسَّسُوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ } سورة الحجرات 12


    كذلك من الصور الاخرى؛ ما قال عنه الشافعي :

    نعيب زماننا والعيب فينا ... وما لزمانا عيب سوانا

    ونهجو ذا الزمان بغير ذنب ... ولو نطق الزمان لنا هجانا

    فدنيانا التصنع و الترائي .... و نحن به نخادع من يرانا

    وليس الذئب يأكل لحم ذئب ... ويأكل بعضنا بعضا عيانا

    اي ظلم الانسان لأخيه
    الظلم والكلام في ظهر أخيك المُسلم (العَقار) أخطاء كبيره وأعتقد أنه السر في تشبيهها بأكل لحم هي لتبيان ما مدى فظاعه العمل.
    ولكن لم تجبني أخي الكريم ماذا تعتبر هذه الديانات هل تعتبرها ديانات أم هل تعتبرها ممارسات شيطانيه ساديه لُبست عباءه الدين؟

  8. #8
    Banned
    رقم العضوية
    25848
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    467
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مي1 مشاهدة المشاركة





    اما تعليقي فا رحم الله والديك أنت يا orion وشكرا لك على الموضوع .

    ووالديك الجنه أختي مي, وعفواً منك
    ولكني الأحظ أنك ظللت دعائي لكريستوفر كولمبوس بالرحمه! بغض النظر عن جواز الدعاء ل مسيحي أم لا إلى أني أعتبر كريستوفر كولمبوس قد ظُلم تاريخياً فالبعض يقول أنه كريستوفر مُجرم مسح حضارات من الوجود.

    ولكن فالواقع أنا لا أرى كريستوفر مُجرماً بقدر ما أراه مُخلصاً خلصنا من أبشع وأعنف الحضارات على مر التاريخ وهُم المايا والأزتك.
    والآن ليته يوجد هناك كريستوفر كولمبوس جديد يخلصنا من بقايا هذه الحضارات البشعه.

  9. #9
    عضو الصورة الرمزية الغني بالله
    رقم العضوية
    10180
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    365
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Orion مشاهدة المشاركة
    هل تعتبرها ديانات أم هل تعتبرها ممارسات شيطانيه ساديه لُبست عباءه الدين؟
    هناك اسباب مختلفة لهذا العمل، ديني،شيطاني ، حب ...

    اسباب اكل لحوم البشر:
    1- أثناء المجاعات
    2- في المدن المحاصرة
    3- من بعض القبائل البدائية
    4- كنوع من المبالغة في إيذاء العدو, حيث يأكل المنتصر من لحم المهزوم
    5- اعتقاد البعض أن أكل لحم الأعداء ينقل قدراتهم لهم
    6- كاحدى الطقوس الدينية أو طقوس الدفن
    7- كمرض سلوكي جنسي

    كذلك اقرأ الآتي ( وهو منقول بتصرف )

    الاحكام المُسبقة تطغى على اغلب مفاهيمنا تجاه الاخر، معتقدين ان سلوكنا هو الاساس لقياس السلوك الطبيعي.
    غالباً مايعتقد البعض ان الحيوانات والحشرات وحدها تأكل ابنائها وان اكل ابناء الجنس لبعضه امر غير فطري عند الانسان.
    من الاحكام المسبقة ايضا الاعتقاد ان من الفطرة الدفن تحت التراب، بالرغم ان بعض الشعوب الاخرى تفضل ان تترك موتاها لتأكلها الطيور العليا على ان تأكلها الديدان الدنيا. فالدفن ليس من الفطرة وانما سلوك مكتسب. قال تعالى بعد ان قتل قابيل هابيل : ( فبعث الله غرابا يبحث في الأرض ليريه كيف يواري سوأة أخيه قال ياويلتى أعجزت أن أكون مثل هذا الغراب فأواري سوأة أخي فأصبح من النادمين) المقصود ان الدفن مكتسب وليس بالفطرة.

    لذلك ليس غريباً أن نرى ان الإتهام بأكل لحم البشر يعتبر اليوم مسبة، مع ان آكلي لحم البشر كانوا منذ فجر التاريخ والى اليوم القريب جزء من سلوك الانسانية. فهل قام الانسان بذلك كل الوقت لاسباب مقيتة كما يترآى للبعض؟

    هل كل المجتمعات تعتقد ان آكل لحم الاخ امر سئ او مكروه؟

    Beth Conklin العالمة في الانثربيلوجيا من جامعة ناشفيله في ولاية تينيسه الامريكية، عاشت عند قبيلة من الهنود الحمر البرازيلية تدعى wari تعيش في غرب البرازيل وقد نشرت تجربتها في كتاب بإسم Consuming Grief.
    القبيلة الهندية "واري" إستمرت تأكل لحم ابناءها المتوفين حتى الستينات من القرن الماضي. يقول احد اعضاء القبيلة متألما اثناء عملية دفنه احد الابناء" في ذلك الوقت حيث كانت القبيلة تأكل الجسد، لم يكن المرء يحتاج ان يفكر ان ابنه مستلقي في حفرة باردة في اعماق الارض، نحن لم نكن حزناء على فقدان الابناء في السابق كما هو الامر الان". ماهي الاسباب التي ادت الى نشوء هذه العادة عند شعب الواري؟ النتائج التي توصلت اليها الباحثة الامريكية آثارت الدهشة.

    الاغلبية لديها احكام مسبقة عن الشعوب التي تمارس اكل لحم البشر، فتعتبرهم متوحشين ، بربر، ومتخلفين، ولكن العالمة لاتتفق مع هذه التوصيفات غير العادلة. إنها تصف " شعائر الدفن" القديمة لابناء قبيلة واري على انها "آكلة لحوم الاقرباء بفضل الحب".
    السبب الذي يقف خلف هذه الوجبة الخاصة كان بالتحديد من اجل التعبير عن الاحترام ولوداع المفقود العزيز والتخفيف عن اهله.

    الحقائق التي يكشف عنها بحث العالمة بيث يطرح العديد من التساؤلات الاخلاقية: هل حقاً ان الهومو سابينس (الانسان الحالي) قادر على اكل ابناء جنسه بدافع فطري طبيعي؟ ام ان اكل لحم الاقرباء ،كما في هذه الحضارة، يمكن ان يكون عادة وتقليد ناتج عن الاحترام والحب المترسخ في الابناء تجاه الاباء؟

    الحقيقة من الصعب الوصول اليها بفضل تراكم الاحكام المسبقة والنكات الكلاسيكية في اساطير الشعوب. في القرن التاسع عشر كان من الشائع تصوير الاعداء والشعوب الغريبة في المناطق النائية بتصويرات تهدف الى الحط من قيمتهم، مثل الادعاء بأنهم اكلة لحم بشر ومتعطشين لشرب الدم، من اجل جعلهم كالحيوانات ورفع قدر الذات بالمقارنة بهم. القصة عن الرجل الابيض في الوعاء الكبير على النار، شائع في نكات الغربيين. من المثير الاشارة الى وجود العديد من الامثلة التي تشير الى ان الغربيين نفسهم كانوا يتعرضون ايضا الى الاتهام بأنهم من آكلة لحوم البشر. مثلا، في اثناء الحرب العالمية الاولى اتهمت الدعاية الانكليزية اعداءها الالمان بأن جيشهم يتغذى على لحم البشر المشوي في ساحات القتال.



    اليوم يدفن شعب الواري موتاهم بالطريقة نفسها التي قررنا نحن انها "الطبيعية" بالرغم من ان طريقتنا الطبيعية تثير القرف عند كبار السن من شعب الواري تماما كما هو اكل لحم البشر بالنسبة لنا.
    [لمن تشكو إذا كان خصمك القاضي! ]

  10. #10
    Banned
    رقم العضوية
    25848
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    467
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة asmharb مشاهدة المشاركة
    هناك اسباب مختلفة لهذا العمل، ديني،شيطاني ، حب ...

    اسباب اكل لحوم البشر:
    1- أثناء المجاعات
    2- في المدن المحاصرة
    3- من بعض القبائل البدائية
    4- كنوع من المبالغة في إيذاء العدو, حيث يأكل المنتصر من لحم المهزوم
    5- اعتقاد البعض أن أكل لحم الأعداء ينقل قدراتهم لهم
    6- كاحدى الطقوس الدينية أو طقوس الدفن
    7- كمرض سلوكي جنسي

    كذلك اقرأ الآتي ( وهو منقول بتصرف )

    الاحكام المُسبقة تطغى على اغلب مفاهيمنا تجاه الاخر، معتقدين ان سلوكنا هو الاساس لقياس السلوك الطبيعي.
    غالباً مايعتقد البعض ان الحيوانات والحشرات وحدها تأكل ابنائها وان اكل ابناء الجنس لبعضه امر غير فطري عند الانسان.
    من الاحكام المسبقة ايضا الاعتقاد ان من الفطرة الدفن تحت التراب، بالرغم ان بعض الشعوب الاخرى تفضل ان تترك موتاها لتأكلها الطيور العليا على ان تأكلها الديدان الدنيا. فالدفن ليس من الفطرة وانما سلوك مكتسب. قال تعالى بعد ان قتل قابيل هابيل : ( فبعث الله غرابا يبحث في الأرض ليريه كيف يواري سوأة أخيه قال ياويلتى أعجزت أن أكون مثل هذا الغراب فأواري سوأة أخي فأصبح من النادمين) المقصود ان الدفن مكتسب وليس بالفطرة.

    لذلك ليس غريباً أن نرى ان الإتهام بأكل لحم البشر يعتبر اليوم مسبة، مع ان آكلي لحم البشر كانوا منذ فجر التاريخ والى اليوم القريب جزء من سلوك الانسانية. فهل قام الانسان بذلك كل الوقت لاسباب مقيتة كما يترآى للبعض؟

    هل كل المجتمعات تعتقد ان آكل لحم الاخ امر سئ او مكروه؟

    beth conklin العالمة في الانثربيلوجيا من جامعة ناشفيله في ولاية تينيسه الامريكية، عاشت عند قبيلة من الهنود الحمر البرازيلية تدعى wari تعيش في غرب البرازيل وقد نشرت تجربتها في كتاب بإسم consuming grief.
    القبيلة الهندية "واري" إستمرت تأكل لحم ابناءها المتوفين حتى الستينات من القرن الماضي. يقول احد اعضاء القبيلة متألما اثناء عملية دفنه احد الابناء" في ذلك الوقت حيث كانت القبيلة تأكل الجسد، لم يكن المرء يحتاج ان يفكر ان ابنه مستلقي في حفرة باردة في اعماق الارض، نحن لم نكن حزناء على فقدان الابناء في السابق كما هو الامر الان". ماهي الاسباب التي ادت الى نشوء هذه العادة عند شعب الواري؟ النتائج التي توصلت اليها الباحثة الامريكية آثارت الدهشة.

    الاغلبية لديها احكام مسبقة عن الشعوب التي تمارس اكل لحم البشر، فتعتبرهم متوحشين ، بربر، ومتخلفين، ولكن العالمة لاتتفق مع هذه التوصيفات غير العادلة. إنها تصف " شعائر الدفن" القديمة لابناء قبيلة واري على انها "آكلة لحوم الاقرباء بفضل الحب".
    السبب الذي يقف خلف هذه الوجبة الخاصة كان بالتحديد من اجل التعبير عن الاحترام ولوداع المفقود العزيز والتخفيف عن اهله.

    الحقائق التي يكشف عنها بحث العالمة بيث يطرح العديد من التساؤلات الاخلاقية: هل حقاً ان الهومو سابينس (الانسان الحالي) قادر على اكل ابناء جنسه بدافع فطري طبيعي؟ ام ان اكل لحم الاقرباء ،كما في هذه الحضارة، يمكن ان يكون عادة وتقليد ناتج عن الاحترام والحب المترسخ في الابناء تجاه الاباء؟

    الحقيقة من الصعب الوصول اليها بفضل تراكم الاحكام المسبقة والنكات الكلاسيكية في اساطير الشعوب. في القرن التاسع عشر كان من الشائع تصوير الاعداء والشعوب الغريبة في المناطق النائية بتصويرات تهدف الى الحط من قيمتهم، مثل الادعاء بأنهم اكلة لحم بشر ومتعطشين لشرب الدم، من اجل جعلهم كالحيوانات ورفع قدر الذات بالمقارنة بهم. القصة عن الرجل الابيض في الوعاء الكبير على النار، شائع في نكات الغربيين. من المثير الاشارة الى وجود العديد من الامثلة التي تشير الى ان الغربيين نفسهم كانوا يتعرضون ايضا الى الاتهام بأنهم من آكلة لحوم البشر. مثلا، في اثناء الحرب العالمية الاولى اتهمت الدعاية الانكليزية اعداءها الالمان بأن جيشهم يتغذى على لحم البشر المشوي في ساحات القتال.



    اليوم يدفن شعب الواري موتاهم بالطريقة نفسها التي قررنا نحن انها "الطبيعية" بالرغم من ان طريقتنا الطبيعية تثير القرف عند كبار السن من شعب الواري تماما كما هو اكل لحم البشر بالنسبة لنا.
    لا يوجد لدي أدنى شك في أنه الأوروبين أنفسهم قد مارسو أكل لحوم البشر وقد أشرت إلى ذلك في موضوعي حينما قلت أنه بعض الناس قد يأكلون الموتى مضطرين, ولكني أتعجب للذين يأكلون لحوم البشر كنوع من الطقوس الدينيه أو كنوع من التقديس للموتى!
    وأنا من أشد معارضي نظريه ال(هوموسوبيان) لأنه يبدو لي أن أغلب العلماء ينسبون كل شذوذ فالسلوك البشري إلى النشأه الأولى للأنسان وفطرته.
    مهما كانت الأحكام المُسبقه فهي في حاله أكله لحوم البشر صحيحه فَهُمْ في نظري لا يتعدون كونهم وحوش بشكل بشر ولا أود أن أبدو عُنصرياً أو متطرفاً لكني لا أبالغ أن قلت أني من أشد المُعجبين بعمليات التطهير التي جرت في أمريكا الجنوبيه من كريستوفر.
    وأني في قراره نفسي أتمنى وجود كريستوفر كولمبوس جديد يخلصنا من بعض المذاهب الهندوسيه والصينيه.

    وتفضل بقبول أطيب تحياتي لمرور شخصك الكريم.
    التعديل الأخير تم بواسطة Orion ; 06-06-2009 الساعة 03:46 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •