النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: ادعيه للتوبه والرجوع الى الله عز وجل

  1. #1
    عضو جديد الصورة الرمزية بواحمد Qtr
    رقم العضوية
    39288
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    132

    Lightbulb ادعيه للتوبه والرجوع الى الله عز وجل

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مااحلى الرجوع الى الله ,
    ومااحلى أن تبقى ايامك دائماً في سعادة واطمئنان ,
    الكثير منا يخطئ في حياته ,
    الله عز وجل جعل لكل ضيق مخرجا ,
    أنت انسان اخطئت ’ ارجع الى الله عز وجل ‘
    الباب مفتوح للتوبة , ارجعوا الى ربكم فإنه غفور رحيم ..
    حبيت افيدكم بـ دعاء التوبة ,
    ويُستحسن قرائته الساعة 2 صباحاً اي [ منتصف الليل ]
    لانه ينزل فيه الله عز وجل الى الارض ويتقبل الدعوات ..
    اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت
    خلقتني وأنا عبدك
    وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت
    أعوذ بك من شر ما صنعت
    وأبوئ لك بنعمتك علي وأبوئ بذنبي
    فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت
    * أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه وأسأله التوبة والمغفرة .
    * أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه توبة
    عبد ظالم لا يملك لنفسه ضرا ولا نفعا ولا موتا ولا حياة ولا نشورا.
    * اللهم مغفرتك أوسع من ذنوبي ، ورحمتك أرجي عندي من عملي ,
    سبحانك لا إله غيرك أغفر لي ذنبي وأصلح لي عملي إنك تغفر الذنوب لمن تشاء ,
    وأنت الغفور الرحيم يا غفار أغفر لي يا تواب تب علي يا رحمن أرحمني يا عفو أعفو عني يا رؤف أرءف بي ..
    * اللهم أغفر لي جدي وهزلي وخطئي وعمدي وكل ذلك عندي ..
    * اللهم إني أستغفرك من كل ذنب أذنبته وتعمدته أو جهلته ,
    وأستغفرك من كل الذنوب التي لا يعلمها غيرك ، ولا يسعها إلا حلمك ..
    * اللهم إني أستغفرك لكل ذنب يعقب الحسرة. ويورث الندامة ويحبس الرزق ويرد الدعاء..
    * اللهم إني أستغفرك من كل ذنب تبت منه ثم عدت إليه ,
    وأستغفرك من النعم التي أنعمت بها علي فاستعنت بها على معاصيك. وأستغفرك من الذنوب التي لا يطلع عليها أحد سواك ,
    ولا ينجيني منها أحد غيرك. ولا يسعها إلا حلمك وكرمك ولا ينجيني منها إلا عفوك..
    * اللهم إني أستغفرك وأتوب إليك من كل ذنب أذنبته ولكل معصية ارتكبتها , فأغفر لي يا أرحم الراحمين ..
    * اللهم إني أستغفرك لكل ذنب يدعو إلى غضبك أو يدني إلى سخطك أو يمل بي إلى ما نهيتني عنه أو يبعدني عما دعوتني إليه..
    * اللهم إني أستغفرك من كل ذنب يصرف عني رحمتك أو يحل بي نقمتك أو يحرمني كرامتك أو يزيل عني نعمتك..
    * اللهم إني أستغفرك لكل ذنب يزيل النعم ويحل النقم ويهتك الحُرَم ويورث الندم ويطيل السقم ويعجل الألم..
    * اللهم إني أستغفرك لكل ذنب يمحق الحسنات ويضاعف السيئات ويحل النقمات ويغضبك يا رب الأرض والسماوات..
    * اللهم إني أستغفرك لكل ذنب يكون في اجترائه قَطْعُ الرجاء ورد الدعاء وتوارد البلاء وترادف الهموم وتضاعف الغموم..
    * اللهم إني أستغفرك لكل ذنب يرُدُّ عنك دعائي ويقطع منك رجائي ويطيل في سخطك عنائي ويقصر بي عنك أملي..
    * اللهم إني أستغفرك لكل ذنب يميت القلب ويشعل الكرب ويشغل الفكر ويرضي الشيطان ويسخط الرحمن ..
    * اللهم إني أستغفرك لكل ذنب يعقب اليأس من رحمتك والقنوط من مغفرتك والحرمان من سعة ما عندك..
    * اللهم إني أستغفرك من كل ذنب يدعو إلى الكفر ويورث الفقر ويجلب العسر ويصد عن الخير ويهتك الستر ويمنع الستر..
    * اللهم إني أستغفرك لكل ذنب يدني الآجال ويقطع الآمال ويشين الأعمال..
    * اللهم إني أستغفرك يا عالم الغيب والشهادة من كل ذنب آتيته في ضياء النهار وسواد الليل وفي ملأٍ وخلاءٍ وسرٍ وعلانية يا حليم..
    * اللهم أغفر لي ذنبي مغفرة أنسى بها كل شئ سواك ، وهب لي تقواك واجعلني ممن يحبك ويخشاك..
    * اللهم إني مستغيث أستمطر رحمتك الواسعة من خزائن جودك ، فأغثني يا رحمن.
    لا إله إلا أنت سبحانك وبحمدك اني ظلمت نفسي فارحمني إنك أرحم الراحمين..
    * يا من إذا عظٌمت على عبده الذنوب وكثرة العيوب ، فقطرة من سحائب كرمك لا تبقي له ذنبا ،
    ونظرةُُ من رضاك لا تترك له عيباً ، أسألك يا مولاي أن تتوب علي وتغفر لي..
    ×وصلي على حبيبك سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين وارحم امواتنا واموات المسلمين
    ربنا ارحمنا رحمة عامة ومغفرة عامة احياء واموات انك قريب سميع مجيب الدعوات
    واخر دعوانا ( ان الحمد لله رب العالمين)
    إن أفادكم الموضوع أتمنى الدعاء لي بالثبات والهداية ..
    خالص ودي للجميع ’

    مـنـقـوول
    اللهم انك عفو كريم تحب العفو فأعف عني [[ كررها لا توقفها ]]



  2. #2
    عضو مؤسس الصورة الرمزية ارين
    رقم العضوية
    26777
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    2,735


    نعم أخي الكريم إن الله يقبل توبة العبد مالم يغرغر ...

    وان باب التوبة النصوح مفتوح لكل عاص، وشرطها الندم والتصميم على عدم العود لمثلها
    ثم الإكثار من الاستغفار والعمل الصالح والتوبة الصادقة

    قال تعالى: ﴿ إِلا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيماً﴾
    وقال في سورة الأعراف : " ورحمتي وسعت كل شيء "
    وقال تعالى في سورة الشورى : " ألا إن الله هو الغفور الرحيم "
    " قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم "
    " إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء"


    وقال تعالى : " وهو الذي يقبل التوبة عن عباده ويعفو عن السيئات ويعلم ما تفعلون " .

    وقال في الحديث القدسي : ( يا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعا فاستغفروني أغفر لكم )

    بارك الله فيك أخي الكريم وجزاك خيرا
    وأسأل الله تعالى أن يوفقك وإيانا لما يحب ويرضى وأن يعيننا جميعاعلى طاعته وأن يصرف عنا معصيته
    وان يرزقك وإيانا رضاه والجنة وأن يعيذنا من سخطه والنار وأن يهدينا وإياك إلى الخير

    .






  3. #3
    مشرفة الشريعة والحياة الصورة الرمزية امـ حمد
    رقم العضوية
    13778
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    16,495
    ولأن الأمر العظيم لابد له من شروط ، فقد ذكر العلماء شروطاً للتوبة مأخوذة من الآيات والأحاديث ، وهذا ذكر بعضها :

    الأول : الإقلاع عن الذنب فوراً .

    الثاني : الندم على ما فات .

    الثالث : العزم على عدم العودة .

    الرابع : إرجاع حقوق من ظلمهم ، أو طلب البراءة منهم .

    ولا تنسى أموراً أخرى مهمة في التوبة النصوح ومنها :

    الأول : أن يكون ترك الذنب لله لا لشيء آخر ، كعدم القدرة عليه أو على معاودته ، أو خوف كلام الناس مثلاً .

    فلا يسمى تائباً من ترك الذنوب لأنها تؤثر على جاهه وسمعته بين الناس ، أو ربما طرد من وظيفته .

    ولا يسمى تائباً من ترك الذنوب لحفظ صحته وقوته ، كمن ترك الزنا أو الفاحشة خشية الأمراض الفتاكة المعدية ، أو أنها تضعف جسمه وذاكرته .

    ولا يسمى تائباً من ترك أخذ الرشوة لأنه خشي أن يكون معطيها من هيئة مكافحة الرشوة مثلاً .

    ولا يسمى تائباً من ترك شرب الخمر وتعاطي المخدرات لإفلاسه .

    وكذلك لا يسمى تائباً من عجز عن فعل معصية لأمر خارج عن إرادته ، كالكاذب إذا أصيب بشلل أفقده النطق ، أو الزاني إذا فقد القدرة على الوقاع ، أو السارق إذا أصيب بحادث أفقده أطرافه ، بل لابد لمثل هذا من الندم والإقلاع عن تمني المعصية أو التأسف على فواتها ولمثل هذا يقول الرسول صلى الله عليه وسلم : ( الندم توبة ) رواه أحمد وابن ماجه ، صحيح الجامع 6802 .

    الثاني : أن تستشعر قبح الذنب وضرره .

    وهذا يعني أن التوبة الصحيحة لا يمكن معها الشعور باللذة والسرور حين يتذكر الذنوب الماضية ، أو أن يتمنى العودة لذلك في المستقبل .

    وقد ساق ابن القيم رحمه الله في كتابه الداء والدواء والفوائد أضراراً كثيرة للذنوب منها :

    حرمان العلم - والوحشة في القلب - وتعسير الأمور - ووهن البدن - وحرمان الطاعة - ومحق البركة - وقلة التوفيق - وضيق الصدر - وتولد السيئات - واعتياد الذنوب - وهوان المذنب على الله - وهوانه على الناس - ولعنة البهائم له - ولباس الذل - والطبع على القلب والدخول تحت اللعنة - ومنع إجابة الدعاء - والفساد في البر والبحر- وانعدام الغيرة - وذهاب الحياء - وزوال النعم - ونزول النقم - والرعب في قلب العاصي - والوقوع في أسر الشيطان - وسوء الخاتمة - وعذاب الآخرة .

    وهذه المعرفة لأضرار الذنوب تجعلك تبتعد عن الذنوب بالكلية ، فإن بعض الناس قد يعدل عن معصية إلى معصية أخرى لأسباب منها :

    أن يعتقد أن وزنها أخف .

    لأن النفس تميل إليها أكثر ، والشهوة فيها أقوى .

    لأن ظروف هذه المعصية متيسرة أكثر من غيرها ، بخلاف المعصية التي تحتاج إلى إعداد وتجهيز ، وأسبابها حاضرة متوافرة .

    لأن قرناءه وخلطاؤه مقيمون على هذه المعصية ويصعب عليه أن يفارقهم .

    لأن الشخص قد تجعل له المعصية المعينة جاهاً ومكانة بين أصحابه فيعز عليه أن يفقد هذه المكانة فيستمر في المعصية .

    الثالث : أن تبادر إلى التوبة ، ولذلك فإن تأخير التوبة هو في حد ذاته ذنب يحتاج إلى توبة .

    الرابع : استدرك ما فاتك من حق الله إن كان ممكناً ، كإخراج الزكاة التي منعتها في الماضي ولما فيها من حق الفقير كذلك .

    الخامس : أن تفارق موضع المعصية إذا كان وجودك فيها قد يوقعك في المعصية مرة أخرى .

    السادس : أن تفارق من أعانك على المعصية .

    والله يقول : ( الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو إلا المتقين ) الزخرف /67 . وقرناء السوء سيلعن بعضهم بعضاً يوم القيامة ، ولذلك عليك أيها التائب بمفارقتهم ونبذهم ومقاطعتهم والتحذير منهم إن عجزت عن دعوتهم ولا يستجرينك الشيطان فيزين لك العودة إليهم من باب دعوتهم وأنت تعلم أنك ضعيف لا تقاوم .

    وهناك حالات كثيرة رجع فيها أشخاص إلى المعصية بإعادة العلاقات مع قرناء الماضي .

    السابع : إتلاف المحرمات الموجودة عندك مثل المسكرات وآلات اللهو كالعود والمزمار ، أو الصور والأفلام المحرمة والقصص الماجنة والتماثيل ، وهكذا فينبغي تكسيرها وإتلافها أو إحراقها .

    ومسألة خلع التائب على عتبة الاستقامة جميع ملابس الجاهلية لابد من حصولها ، وكم من قصة كان فيها إبقاء هذه المحرمات عند التائبين سبباً في نكوصهم ورجوعهم عن التوبة وضلالهم بعد الهدى، نسأل الله الثبات .

    الثامن : أن تختار من الرفقاء الصالحين من يعينك على نفسك ويكون بديلاً عن رفقاء السوء وأن تحرص على حلق الذكر ومجالس العلم وتملأ وقتك بما يفيد حتى لا يجد الشيطان لديك فراغاً ليذكرك بالماضي .

    التاسع : أن تعمد إلى البدن الذي ربيت بالسحت فتصرف طاقته في طاعة الله وتتحرى الحلال حتى ينبت لك لحم طيب .

    العاشر : الاستكثار من الحسنات فإن الحسنات يذهبن السيئات

    وإذا صدقت مع الله في التوبة فأبشر بانقلاب جميع سيئاتك السابقة إلى حسنات ، قال تعالى : ( والذين لا يدعون مع الله إلهاً آخر ولايقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلق أثاماً ، يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهاناً ، إلا من تاب وآمن وعمل عملاً صالحاً فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفوراً رحيماً )

    أسأل الله أن ينفعك بهذه الكلمات ، وأن يهدي قلبك فقم الآن وتلفظ بالشهادتين وتطهر وصل كما أمرك الله ، وحافظ على الواجبات واترك المحرمات وسأكون سعيداً بمساعدتك حالما تحتاج إلى أي أمر آخر .

    واسأل الله أن يوفقنا وإياك لما يحب ويرضى وأن يتوب علينا أجمعين أنه هو التواب الرحيم .



    الإسلام سؤال وجواب
    الشيخ محمد صالح المنجد

  4. #4
    عضو جديد الصورة الرمزية بواحمد Qtr
    رقم العضوية
    39288
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    132
    شكرا على الردود والمشاركات الحلوه
    اللهم انك عفو كريم تحب العفو فأعف عني [[ كررها لا توقفها ]]



  5. #5
    عضو جديد
    رقم العضوية
    35955
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    99
    جزاكم الله خيــــر على هالموضوع الشاامل و المفيـد :)
    التعديل الأخير تم بواسطة @ABDullah@ ; 24-08-2011 الساعة 02:27 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •